روابط مصاحف م الكاب الاسلامي

روابط مصاحف م الكاب الاسلامي
 

تاريخ دمشق لابن عساكر تحميل بكل الصيغ

تاريخ دمشق لابن عساكر

السبت، 4 يونيو 2022

مجلد 83. و84.تاريخ دمشق لابن عساكر

 مجلد 83. و84.تاريخ دمشق لابن عساكر

 مجلد 83. تاريخ دمشق لابن عساكر

أخبرنا أبو المظفر بن القشيري أنبأنا أبو بكر البيهقي أنبأنا علي بن محمد بن عبد الله حدثنا عثمان بن أحمد حدثنا حنبل بن إسحاق حدثني أبو ( 1 ) عبد الله فيما بلغه قال مات الحسن وابن سيرين سنة عشر ومائة ( 2 ) ومات ابن سيرين بعد الحسن بمائة يوم أخبرنا أبو القاسم النسيب حدثنا أبو بكر ( 3 ) الخطيب أنبأنا أبو القاسم عبد العزيز بن علي الأزجي أنبأنا أحمد بن إبراهيم بن شاذان حدثنا يوسف بن يعقوب النيسابوري حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال ومات ابن سيرين في سنة عشر ومائة حدثنا أبو بكر يحيى بن إبراهيم أنبأنا نعمة بن محمد حدثنا أحمد بن محمد بن عبد الله حدثنا محمد بن أحمد بن سليمان أنبأنا سفيان بن محمد بن سفيان حدثني الحسن بن سفيان حدثنا محمد بن علي عن محمد بن إسحاق قال سمعت أبا عمر الضرير يقول مات الحسن قبل ابن سيرين بمائة ليلة توفي الحسن البصري سنة عشر ومائة وتوفي ابن سيرين فيها أخبرنا ( 4 ) أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا علي بن أحمد بن محمد أنبا محمد بن عبد الرحمن إجازة حدثنا عبيد الله بن عبد الرحمن أخبرني عبد الرحمن بن محمد ( 5 ) بن المغيرة أخبرني أبي حدثني أبو عبيد القاسم بن سلام قال ومحمد بن سيرين بالبصرة أيضا يعني مات سنة عشر ومائة ( 4 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو الفضل بن البقال أنبأنا أبو الحسن بن الحمامي أنبأنا إبراهيم بن أحمد أنبأنا إبراهيم بن أبي أمية قال سمعت نوح بن حبيب يقول سمعت أبا عبد الله يقول مات الحسن وابن سيرين في سنة عشر ومائة والحسن قبل محمد بمائة يوم قال وسمعت نوح بن حبيب يقول مات الحسن سنة عشر ومائة ومات محمد ابن سيرين بعده بمائة يوم
_________
( 1 ) كتبت فوق الكلام بين السطرين بالاصل
( 2 ) من قوله : بينهما
في آخر الخبر السابق إلى هنا سقط من د
( 3 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 4 ) الخبر السابق سقط من د
( 5 ) " بن محمد " ليس في " ز "
( 6 ) في " ز " : الحسن بن أبي الحسن البصري

(53/239)


أخبرنا أبو القاسم العلوي وأبو الحسن بن قبيس قالا حدثنا و ( 1 ) أبو منصور بن خيرون أنبأنا أبو بكر ( 2 ) الخطيب ( 3 ) وأخبرنا أبو الفضل بن ناصر أنبأنا أحمد بن الحسن بن خيرون قالا أنبأنا الحسن ابن الحسين النعالي أنبأنا جدي لأمي إسحاق بن محمد النعالي وأخبرنا أبو الفضل أيضا أنبأنا أحمد بن الحسن أنبأنا أبو العلاء الواسطي أنبأنا علي بن الحسن الجراحي قالا أنبأنا عبد الله بن إسحاق المدائني حدثنا قعنب بن المحرز بن قعنب قال ومات الحسن ومحمد بن سيرين بالبصرة سنة عشر ومائة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا عمر بن عبيد الله أنبأنا علي بن محمد ح وأخبرنا أبو القاسم النسيب حدثنا أبو بكر الخطيب ( 4 ) أنبأنا محمد بن أحمد بن رزق أنبأنا عثمان بن أحمد حدثنا حنبل بن إسحاق حدثنا خالد هو ابن خداش حدثنا حماد بن زيد قال زاد ابن السمرقندي مات الحسن في أول يوم من رجب سنة عشر ومئة وصليت عليه وقالا ومات محمد بن سيرين لتسع مضين من شوال سنة عشر أخبرنا أبو القاسم بن أبي الجن وأبو الحسن بن أبي العباس قالا حدثنا و ( 5 ) أبو منصور المقرئ أنبأنا أبو بكر ( 6 ) الخطيب ( 7 ) أنبأنا أبو سعيد الصيرفي حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم حدثنا عبد الله بن أحمد حدثني أبي حدثنا خالد بن خداش قال قال حماد بن زيد مات الحسن في أول يوم من رجب سنة عشر وصليت عليه ومات محمد لتسع مضين من شوال سنة عشر أخبرنا أبو غالب الماوردي أنبأنا أبو الحسن محمد بن علي السيرافي أنبأنا أحمد بن إسحاق النهاوندي أنبأنا أحمد بن عمران الأشناني حدثنا موسى بن زكريا التستري حدثنا
_________
( 1 ) زيادة عن " ز " لتقويم السند
( 2 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 337
( 4 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 5 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند
( 6 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ابت 5 ( ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند
( 6 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب
( 7 ) تاريخ بغداد 5 / 337 - 338

(53/240)


خليفة بن خياط قال ( 1 ) وفيها يعني سنة عشر ومئة ( 2 ) مات ابن سيرين في شوال وصلى عليه النضر بن عمرو المقرائي ( 3 ) أنبأنا أبو طالب بن يوسف وأبو نصر بن البنا قالا قرئ على أبي محمد الجوهري عن أبي عمر بن حيوية أنبأنا أحمد بن معروف حدثنا الحسين بن الفهم حدثنا محمد بن سعد ( 4 ) أنبأنا بكار بن محمد قال توفي محمد بن سيرين وقد بلغ نيفا وثمانين سنة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال مات ابن سيرين في شوال سنة عشر ومائة يكنى أبا بكر أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنبأنا أبو طاهر أنبأنا يوسف بن رباح أنبأنا أبو بكر المهندس حدثنا أبو بشر الدولابي حدثنا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معين يقول محمد بن سيرين توفي سنة عشر ومائة أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم أنبأنا رشأ بن نظيف ( 5 ) المقرئ أنبأنا أبو محمد المقرئ أنبأنا أبو بكر الدينوري حدثنا أبو إسماعيل حدثنا عبد الله بن صالح ( 6 ) حدثني يحيى بن أيوب أن رجلين تآخيا ( 7 ) فتعاهدا إن مات أحدهما قبل صاحبه أن يخبره بما رأى فمات أحدهما فرأى صاحبه في النوم فسأله عن الحسن البصري فقال يا بن أخي ذاك ملك في الجنة لا يعصى قال فابن سيرين قال ذاك فيما شاء واشتهى وشتان ما بينهما قال له يا ابن أخي فبأي شئ أدرك الحسن ما أدرك قال بشدة الخوف والحزن هو الذب بلغ به ما بلغ
_________
( 1 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 340 ( ت
العمري )
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) ليست في تاريخ خليفة وتقرأ في د : " القرى "
( 4 ) طبقات ابن سعد 7 / 206
( 5 ) زيادة عن " ز "
( 6 ) الخبر من طريقه رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 4 / 621 - 622 وتاريخ الاسلام ( ترجمته ) ص 249
( 7 ) بالاصل ود و " ز " وتاريخ الاسلام تواخيا والمثبت عن سير الاعلام

(53/241)


أخبرنا أبو القاسم النسيب حدثنا أبو بكر الخطيب أخبرني علي بن المظفر بن علي الأصبهاني حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الشافعي حدثنا أحمد بن محمد بن مسروق ( 1 ) حدثنا أحمد بن إبراهيم يعني الدورقي حدثني أحمد حدثني عبد الرحمن المحاربي حدثنا الحجاج بن دينار قال كان الحكم بن حجل صديقا لابن سيرين فلما مات ابن سيرين حزن عليه حتى جعل يعاد كما يعاد المريض قال فحدث بعد قال رأيت أخي في المنام في حال كذا وكذا قال قلت أي أخي قد أراك في حال يسرني فما صنع الحسن قال رفع فوقي بسبعين درجة قال قلت وبم ذاك فقد كنا نرى أنك أفضل منه ( 2 ) قال بطول الحزن ( 3 ) أخبرناه أبو محمد بن طاوس أنبأنا محمد بن علي الدقاق أنبأنا علي بن محمد السكري أنبأنا الحسين بن صفوان حدثنا أبو بكر ( 4 ) بن أبي الدنيا حدثنا أبو عبد الرحمن المقرئ وغيره قالوا حدثنا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن الحجاج بن دينا عن الحكم بن حجل وكان صديقا لمحمد بن سيرين فلما مات محمد بن سيرين حزن عليه حتى جعل يعاد كما يعاد المريض قال فحدث بعد قال رأيت أخي محمد بن سيرين ( 5 ) في المنام في حال كذا وكذا فقلت أي أخي قد أراك في حال يسرني فما صنع الحسن قال رفع فوقي بسبعين درجة قلت ولم ذاك وقد كنا نرى أنك أفضل منه قال ذاك بطول حزنه أخبرنا أبو القاسم بن أبي الحسين وأبو الحسن بن أبي العباس قالا حدثنا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنبأنا أبو بكر ( 7 ) الخطيب ( 8 ) وأخبرنا أبو محمد بن طاوس أنبأنا أبو الغنائم بن أبي عثمان قالا أنبأنا علي بن محمد بن عبد الله المعدل أنبأنا الحسين بن صفوان البردعي حدثنا
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : مروان
( 2 ) زيادة عن " ز " وسقطت اللفظتان من الاصل ود
( 3 ) سير أعلام النبلاء 2 / 622 وانظر تاريخ الاسلام ( حوادث سنة 101 - 120 ) ص 249
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا
( 5 ) قوله : " محمد بن سيرين " ليس في " ز "
( 6 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم اسند
( 7 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 8 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 338

(53/242)


عبد الله بن محمد بن عبيد القرشي حدثني محمد بن الحسين حدثنا بشر بن عمر الزهراني حدثنا حماد بن زيد عن هشام بن حسان عن حفصة ابنة راشد قالت كان مروان المحلمي لي جارا وكان ناصبا مجتهدا قالت فمات فوجدت عليه وجدا شديدا فرأيته فيما يرى النائم فقلت أبا عبد الله ما صنع بك ربك قال أدخلني الجنة قلت ثم ماذا قال ثم رفعت إلى أصحاب اليمين قلت ثم ماذا قال ثم رفعت إلى المقربين قلت قلت فمن رأيت ثم من إخوانك قال رأيت ثم الحسن ومحمد بن سيرين وميمون بن سياه وقال عبد الله حدثني محمد بن إدريس حدثنا سعيد بن سليمان بن خالد النشيطي أنبأنا حماد بن سلمة عن أبي محمد قال حماد وكان من خيار الناس وكان مؤذن سكة الموالي قال اشتكيت شكاة فأغمي علي فأريت كأني أدخلت الجنة فسألت ( 1 ) عن الحسن ابن أبي الحسن فقيل لي هيهات ذلك يسجد على شجر الجنة قال وسألت عن ابن سيرين فقيل لي فيه قولا حسنا أحسن مما قيل في الحسن أخبرنا أبو الحسن علي بن هبة الله بن عبد السلام وأبو القاسم بن السمرقندي قالا أنبأنا عبد الله بن محمد الصريفيني أنبأنا عبد الله بن محمد حدثنا أحمد بن إبراهيم حدثنا حماد بن زيد حدثنا أيوب قال رأيت الحسن البصري في النوم مقيدا ورأيت ابن سيرين مقيدا في سجن قال وكأنه أعجبه ذلك منه " حرف الشين في أسماء آباء المحمدين " 6445 محمد بن شافعي بن محمد بن طاهر أبو بكر النيسابوري المعروف بالصنوبري الفقيه سمع أبا منصور محمد بن الحسين بن أحمد المقومي بالري وأبا العباس أحمد بن إبراهيم بن أحمد الرازي بالاسكندرية وأبا الحسن ( 2 ) علي بن الحسن ( 3 ) الخلعي بمصر وأبا الحسن محمد بن عبد الله بن محمد بن أبي داود الفارسي وأبا الحسن علي بن مشرف بن
_________
( 1 ) من هنا إلى قوله : الجنة استدرك على هامش " ز " وبعدها صح
( 2 ) بالاصل : الحسين تصحيف والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) " بن الحسن " ليسا في د

(53/243)


مسلم الأنماطي وبالري أبا بكر إسماعيل بن علي النيسابوري الخطيب وأبا الحسين يحيى ابن الحسن الحسني الرازي وأبا المعالي الجويني وأبا ( 1 ) القاسم القشيري بنيسابور وأبا الفضل بن خيرون ببغداد وقدم دمشق وأقام بها مدة وحدث بها بكتاب السنن لابن ماجة كتب عنه أبو الفتح نصر بن إبراهيم المقدسي وحدثنا عنه أبو المكارم بن هلال أخبرنا أبو المكارم عبد الواحد بن محمد أنبأنا أبو بكر محمد بن شافعي الصنوبري أنبأنا أبو منصور محمد بن الحسين بن أحمد المقومي بالري أنبأنا أبو طلحة القاسم بن أبي المنذر الخطيب أنبأنا علي بن إبراهيم بن سلمة القزويني حدثنا محمد بن يزيد بن ماجة ( 2 ) حدثنا أبو مروان محمد بن عثمان العثماني حدثنا إبراهيم بن سعد عن الزهري عن سعيد ابن المسيب عن سعد ( 3 ) قال لقد رد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) على عثمان بن مظعون التبتل ولو أذن له لاختصينا [ 11235 ] أخبرناه أبو سعد الحصيري ( 4 ) بالري أنبأنا أبو منصور المقومي فذكره ذكر أبو الفضل محمد بن طاهر المقدسي الحافظ في كتاب تكملة الكامل في معرفة الضعفاء قال محمد بن شافعي أبو بكر الصنوبري كان يشتغل بالكلام وغيره وكان له ( 5 ) صديقا قال لي أبو نعيم عبيد الله بن الحسن حدثني أبو بكر الصنوبري عن القاضي ( 6 ) القضاعي بالشهاب فتعجبت من هذا وأخرج إلي الجزء وفيه حدثنا القاضي أبو عبد الله القضاعي ( 7 ) فقلت إنما دخل مصر في سنة تسعين أو نحوها والقضاعي مات سنة اثنتين وخمسين وقد دخلنا قبله مصر نعوذ بالله من الغفلة
_________
( 1 ) " وأبا " سقطت من " ز "
( 2 ) سنن ابن ماجة ( 9 ) كتاب النكاح ( 2 ) باب النهي عن التبتل رقم 1848
( 3 ) في " ز " : سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه
( 4 ) كذا بالاصل وفي د و " ز " : الحصري
( 5 ) في د و " ز " : لنا
( 6 ) بالاصل : القضاعي تصحيف والمثبت عن د و " ز "
( 7 ) من قوله : بالشهاب
إلى هنا سقط من " ز " فاختل المعنى

(53/244)


6446 - محمد بن شباب بن نهار بن سليمان بن داود بن الفيض أبو بكر السلمي الجلاب حدث عن أبي علي بن أبي الزمزام روى عنه أبو سعد إسماعيل بن علي السمان وعلي الحنائي وعبد العزيز بن أحمد أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز بن أحمد ( 1 ) الكتاني أنبأنا أبو بكر محمد بن شباب بن نهار بن سليمان بن داود بن الفيض السلمي الجلاب قراءة عليه حدثنا أبو علي الحسين بن إبراهيم بن جابر الفرائضي حدثنا محمد بن أحمد البركاني حدثنا أبو موسى محمد بن المثنى حدثنا يحيى يعني ابن سعيد عن عبيد ( 2 ) الداناج عن نافع عن ابن عمر أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) نهى عن لحوم الحمر الأهلية يوم خيبر ( 11236 ) 6447 محمد بن شريح بن ميمون ( 3 ) المهري مصري قدم دمشق في وفد أهل مصر الذين قدموا لبيعة يزيد بن الوليد الناقص له ذكر في تاريخ ابن يونس أخبرنا أبو بكر اللفتواني أنبأنا أبو محمد حمزة بن العباس وأبو الفضل بن سليم قالا أنبأنا أحمد بن الفضل الباطرقاني أنبأنا أبو عبد الله بن مندة قال قال لنا أبو سعيد عبد الرحمن بن أحمد محمد بن شريح بن ميمون المهري قتله حوثرة بن سهيل سنة ثمان وعشرين ومائة ( 4 ) 6448 محمد بن شعيب بن شابور القرشي مولاهم ( 5 ) أبو عبد الله الدمشقي ( 6 ) وجده شابور وجده شابور كان مولى الوليد بن عبد الملك كانت له بدمشق دار بباب توما عند الشلاحة وكان محمد أحد الأئمة الثقات
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : عبيد الله
( 3 ) بياض بالاصل و " ز " وكلمتان غير واضحتين في د
( 4 ) راجع خبر مقتله في ولاة مصر للكندي ص 112
( 5 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 358 وتهذيب التهذيب 5 / 144 والتاريخ الكبير 1 / 1 / 113 والجرح والتعديل 7 / 286 وتذكرة الحفاظ 1 / 315 وسير أعلام النبلاء 9 / 376 وميزان الاعتدال 3 / 580 والعبر 1 / 331 وغاية النهاية لابن الجزري 2 / 154 وشذرات الذهب 1 / 375
( 6 ) ما بين معكوفتين زيادة عن تهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء

(53/245)


قرأ القرآن بحرف ابن عامر على يحيى بن الحارث وحدث عنه وعن عروة بن رويم اللخمي والأوزاعي وقرة بن عبد الرحمن وعثمان بن أبي العاتكة وعبد الرحمن بن سليمان بن أبي الجون ( 1 ) والهيثم بن حميد وخالد بن يزيد بن صالح بن صبيح وعمر بن يزيد النصري وخالد بن يزيد بن أبي مالك وإبراهيم بن سليمان الأفطس ويزيد بن عبيدة ومروان بن جناح وزرعة بن إبراهيم القاضي ويزيد بن أبي مريم وعبد الرحمن بن زيد بن أسلم وسعيد بن عبد العزيز وغسان بن ناقد وعيسى بن عبد الله ومعاذ ( 2 ) بن رفاعة السلامي ومعاوية بن يحيى الصدفي ومعاوية بن سلام وكلثوم بن زياد المحاربي ( 3 ) وخالد بن دهقان وسعيد بن بشير وشيبان بن عبد الرحمن وعمر مولى غفرة ومحمد بن يزيد النضري وعتبة بن أبي حكيم الهمداني وعطاء بن سلمة ( 4 ) الحلبي وعبد القدوس بن حبيب والعطاف بن خالد المخزومي وسهل بن عتبة وابن لهيعة وعبد الرحمن بن يزيد ابن جابر وروح بن جناح والوليد بن مسلم وإسماعيل بن عياش وعثمان بن عطاء وعبد الرحمن بن حسان الكناني ( 5 ) وموسى بن أعين وأبي بكر بن سعيد ومبشر بن عبيد وداود بن الزبرقان والنعمان بن المنذر وشداد بن عبيد الله القاري وسعيد بن خالد بن أبي طويل وأمية بن يزيد بن أبي عثمان الأموي وعثمان بن مسلم وأبي سلمة ثابت بن سرح الدوسي ويحيى بن أبي عمرو السيباني ( 6 ) قرأ عليه الربيع بن ثعلب وروى عنه عبد الله بن المبارك والوليد بن مسلم ومروان بن محمد ودحيم وسعيد بن رحمة المصيصي وأبو العباس الوليد بن مزيد وابنه العباس بن الوليد بن مزيد وأبو النضر إسحاق بن إبراهيم بن يزيد القرشي وعبد الحميد بن بكار البيروتي ومحمد بن عائذ ومحمد بن وهب بن عطية ومحمد بن زرعة الرعيني وسليمان بن سلمة الخبائري وأبو بكر محمد بن عبد الله بن بسر البسري ومحمد بن هاشم البعلبكي وعمرو بن حفص
_________
( 1 ) بالاصل ود : الحورين وفي " ز " : الحواري والمثبت عن تهذيب الكمال
( 2 ) غير واضحة بالاصل ود و " ز " وفي تهذيب الكمال : " معان "
( 3 ) في " ز " : " ومعاوية بن كلثوم بن سيار المحاربي " تصحيف
( 4 ) كذا بالاصل ود وز وفي تهذيب الكمال : مسلم
( 5 ) بالاصل ود و " ز " الكتاني والمثبت عن تهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء
( 6 ) بالاصل ود و " ز " : الشيباني والتصويب عن تهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء

(53/246)


ابن شليلة وهشام بن عمار وعمران بن يزيد بن أبي جميل وأبو سليم إسماعيل بن حصن ( 1 ) الجبيلي وسليمان بن أحمد نزيل واسط ومحمد بن المبارك الصوري وسليمان بن عبد الرحمن ومحمد بن مصفى وكثير بن عبيد الحمصيان وأبو عمرو أحمد ابن محمد بن عثمان بن العمطريق الثقفي وعلي بن هاشم وبشر بن عبد الوهاب بن بشير وعبد الرحمن بن الحسن بن عبد الله بن يزيد بن تميم وعمرو بن عثمان بن ( 2 ) كثير وعبدة ابن عبد الرحمن المروزي والحسن بن محمد بن بكار بن بلال ومحمد بن الوزير بن الحكم وأبو عبد الله عبيد الله بن محمد المكتب البتلهي ومحمد بن مسعدة البيروتي كتب إلي أبو بكر عبد الغفار بن محمد وحدثني أبو المحاسن عبد الرزاق بن محمد عنه أنبأنا أبو بكر الحيري حدثنا أبو العباس الأصم أنبأنا العباس بن الوليد بن مزيد البيروتي أخبرني محمد بن شعيب بن شابور أخبرني عيسى بن عبد الله عن عثمان بن عبد الرحمن أنه أخبره عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله الأنصاري عن ( 3 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أنه قال خللوا لحاكم وقصوا أظافيركم فإن الشيطان يجري ما بين اللحم والظفر [ 11237 ] أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنبأنا أبو طاهر أحمد بن الحسين ( 5 ) وأبو الفضل بن خيرون وأخبرنا أبو العز ثابت بن منصور حدثنا أبو طاهر قالا أنبأنا محمد بن الحسن ابن أحمد أنبأنا محمد بن أحمد بن إسحاق حدثنا عمر بن أحمد حدثنا خليفة بن خياط ( 6 ) قال في الطبقة الخامسة من أهل الشامات محمد بن شعيب بن شابور أنبأنا أبو الغنائم الكوفي ثم حدثنا أبو الفضل البغدادي أنبأنا المبارك بن عبد الجبار والكوفي للفظ والكوفي واللفظ له قالا أنبأنا أبو أحمد الواسطي أنبأنا أبو بكر الشيرازي أنبأنا أبو الحسن المقرئ حدثنا البخاري قال ( 7 ) محمد بن شعيب بن شابور مولى بني أمية قرشي
_________
( 1 ) من قوله : بن شليلة
إلى هنا سقط من د
( 2 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل واستدرك عن د و " ز " وانظر أسماء من روى عنه في تهذيب الكمال 16 / 359
( 3 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) في " ز " : صلى الله عليه وعلى آله وسلم
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : الحسن
( 6 ) طبقات خليفة بن خياط ص 579 رقم 3040
( 7 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 113

(53/247)


شامي سمع خالد بن دهقان وعثمان بن أبي العاتكة ويحيى بن أبي عمرو السيباني ( 1 ) أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنبأنا أبو القاسم بن مندة أنبأنا أبو علي إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم قال ( 2 ) محمد بن شعيب بن شابور روى عن خالد بن دهقان وعن عروة بن رويم والنعمان بن المنذر ويحيى بن الحارث الذماري والأوزاعي وابن جابر وعتبة بن أبي حكيم ورأى إسماعيل ابن عبيد الله بن أبي المهاجر روى عنه ابن المبارك وسليمان بن شرحبيل وهشام بن عمار سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز بن أحمد الكتاني ( 3 ) أنبأنا تمام بن محمد أنبأنا أبو عبد الله الكندي حدثنا أبو زرعة قال في تسمية أصحاب الأوزاعي محمد بن شعيب أخبرنا أبو غالب بن البنا أنبأنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنبأنا أبو القاسم بن عتاب أنبأنا أحمد بن عمير إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد أنبأنا الحسن ( 4 ) بن أحمد أنبأنا علي بن الحسن أنبأنا عبد الوهاب بن الحسن أنبأنا أحمد قراءة قال سمعت ابن سميع يقول في الطبقة السادسة محمد بن شعيب بن شابور قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي الفتح بن المحاملي أنبأنا أبو الحسن الدارقطني قال محمد بن شعيب بن شابور يحدث عن الأوزاعي وغيره من الشاميين روى عنه دحيم والعباس بن الوليد بن مزيد وغيرهم أخبرنا أبو بكر محمد بن أبي نصر اللفتواني أنبأنا أبو صادق محمد بن أحمد بن جعفر أنبأنا أحمد بن محمد بن زنجوية أنبأنا أبو أحمد العسكري قال داود بن شابور
_________
( 1 ) بالاصل ود و " ز " : الشيباني تصحيف والتصويب عن البخاري
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 286
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : الحسين بن أحمد

(53/248)


الشين معجمة وهو مكي جليل فهيم روى عن مجاهد وعطاء وعمرو بن شعيب روى عنه سفيان بن عيينة وشعيب بن شابور مثله سواء وليس بأخيه ومحمد بن شعيب بن شابور ابنه وهو يعد في الشاميين قرأت على أبي محمد السلمي عن عبد الرحيم بن أحمد وحدثنا خالي أبو المعالي محمد بن يحيى القاضي حدثنا أبو الفتح نصر بن إبراهيم أنبأنا أبو زكريا حدثنا ( 1 ) عبد الغني بن سعيد قال محمد بن شعيب بن شابور بسين غير معجمة قال ابن عساكر ( 2 ) كذا قال ووهم فيه ( 3 ) قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا ( 4 ) قال أما شابور بشين معجمة محمد بن شعيب بن شابور شامي يروي عن الأوزاعي وشيبان بن عبد الرحمن وغيرهما روى عنه دحيم وسليمان بن بنت شرحبيل ونسبه سليمان في روايته عنه إلى جده والعباس بن الوليد بن مزيد ( 5 ) وغيرهم قرأت على أبي محمد أيضا عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد أنبأنا تمام بن محمد أخبرني أبي حدثنا محمد بن جعفر بن محمد بن ملاس حدثنا الحسن بن محمد بن بكار قال قال هشام بن عمار ومحمد بن شعيب بن شابور مولى لقريش أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو بكر بن الطبري أنبأنا أبو الحسين بن الفضل أنبأنا عبد الله بن جعفر قال قال يعقوب بن سفيان ( 6 ) سمعت عبد الرحمن بن إبراهيم يقول مولد ابن شعيب سنة ست عشرة ومائة قال وإسماعيل بن عبيد الله قد سمع منه ابن شعيب ورآه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني المزكي حدثنا عبد العزيز بن أحمد أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا أبو الميمون حدثنا أبو زرعة حدثني عبد الرحمن بن إبراهيم قال سمعت محمد بن شعيب يقول ولدت سنة ست عشرة ومائة وأعادة في موضع آخر فقال ولدت سنة ثلاث عشرة
_________
( 1 ) سقطت من " ز "
( 2 ) زيادة منا للايضاح
( 3 ) ووهمه أيضا الذهبي في سير أعلام النبلاء 9 / 377
( 4 ) الاكمال لابن ماكولا 4 / 294
( 5 ) بالاصل : يزيد تصحيف والتصويب عن د و " ز " والاكمال
( 6 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 190

(53/249)


قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي محمد التميمي أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر الربعي ( 1 ) حدثنا أبو الحارث أحمد بن سعيد حدثنا العباس بن الوليد ابن ابن مزيد ( 2 ) قال سمعت محمد بن شعيب يقول كان مولدي سنة ست عشرة أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنبأنا أبو القاسم بن مندة أنبأنا أبو علي إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم ( 3 ) حدثني أبي حدثنا العباس الخلال قال وسمعت مروان بن محمد يقول كان محمد بن شعيب يفتي في مجلس الأوزاعي وهو الرابع من الشعرة الذين كانوا أعلم الناس بالأوزاعي وبحديثه وفتياه أخبرنا أبو علي الحسين بن علي بن الحسين بن أشليها أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنبأنا أبو الحسن ( 4 ) عبد الرحمن بن محمد بن يحيى بن ياسر الجوبري حدثنا أبي حدثنا أبو بكر محمد بن خريم بن محمد العقيلي أنبأنا أحمد بن أبي الحواري قال وسمعت الوليد بن مسلم وسئل عن مسألة وابن شابور جالس فقال الوليد لصاحب المسألة سل أبا عبد الله أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم حدثنا أبو بكر الخطيب ( 5 ) أنبأنا الحسن بن أبي بكر أنبأنا أبو بكر محمد بن الحسن بن زياد المقرئ النقاش قال وسمعت الفضل بن محمد العطار بأنطاكية يقول قلت لهشام بن عمار عندنا بأنطاكية من يحدثنا عن الوليد بن مسلم عنك عن أبيك فقال روى عني الوليد بن مسلم روى عني من هو أجل من الوليد بن مسلم روى عني محمد بن شعيب بن شابور قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 6 ) عن أبي بكر البيهقي أنبأنا أبو عبد الله الحافظ قال سمعت يحيى بن منصور القاضي يقول سمعت أبا عمرو المستملي يقول سمعت إسحاق بن إبراهيم يقول روى ابن المبارك عن محمد بن شعيب بن شابور
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) الجرح والتعديل 7 / 286
( 4 ) بالاصل : الحسين تصحيف والتصويب عن د و " ز " راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 17 / 415
( 5 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 6 ) زيادة عن " ز "

(53/250)


فقال أخبرنا الثقة من أهل العلم محمد بن شعيب كان يسكن بيروت أخبرنا أبو الحسين الأبرقوهي إذنا وأبو عبد الله الخلال مشافهة قالا أنبأنا أبو القاسم بن مندة أنبأنا أبو علي إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم ( 1 ) أنبأنا صالح بن أحمد بن حنبل فيما كتب إلي ( 2 ) قال سئل أبي عن ابن شابور قال ما أرى به بأسا ما علمت إلا خيرا ذكر أبو جعفر محمد بن عمرو العقيلي قال سمعت عبد الله بن أحمد بن حنبل قال سمعت أبي يقول محمد بن شعيب بن شابور ما أرى به بأسا وكان رجلا عاقلا ( 3 ) قال وسألته مرة أخرى فقال ما علمت إلا خيرا ( 4 ) أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو محمد هبة الله بن أحمد قالا حدثنا أبو محمد ( 5 ) عبد العزيز بن أحمد حدثنا أبو الحسن علي بن الحسن الحافظ لفظا حدثنا أحمد بن عتبة حدثنا الهروي حدثنا هاشم بن مرثد الطبراني قال سمعت يحيى بن معين يقول محمد بن شعيب كان مرجئا وليس به في الحديث بأس ( 6 ) قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي بكر الخطيب أنبأنا أبو بكر البرقاني أنبأنا محمد بن عبد الله بن خميروية أنبأنا الحسين بن إدريس أنبأنا محمد بن عبد الله بن عمار حدثنا محمد بن شعيب بن شابور القرشي الدمشقي وهو ثقة أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو عبد الله البلخي قالا أنبأنا أبو الحسين بن الطيوري وثابت بن بندار قالا أنبأنا أبو عبد الله وأبو نصر قالا حدثنا الوليد بن بكر أنبأنا علي بن أحمد أنبأنا صالح بن أحمد العجلي حدثني أبي قال محمد بن شعيب بن شابور شامي ثقة ( 7 )
_________
( 1 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 286
( 2 ) سقطت من الاصل واستدركت للايضاح عن د و " ز " والجرح والتعديل
( 3 ) تهذيب الكمال 16 / 360 وسير أعلام النبلاء 9 / 377
( 4 ) تهذيب الكمال 16 / 360
( 5 ) زيادة عن " ز "
( 6 ) سير أعلام النبلاء 9 / 378 وتهذيب الكمال 16 / 360
( 7 ) كتاب تاريخ الثقات للعجلي ص 405 رقم 1465

(53/251)


أخبرنا أبو الحسين بن الحسن وأبو عبد الله بن عبد الملك إذنا قالا أنبأنا عبد الرحمن بن محمد أنبأنا حمد إجازة ح قال وأنبأنا ابن سلمة أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم قال ( 1 ) سمعت أبي يقول محمد بن شعيب أثبت من محمد بن حمير ومن بقية ومن محمد بن حرب الأبرش أنبأنا أبو عبد الله الفراوي وغيره عن أبي بكر البيهقي أنبأنا محمد بن عبد الله الحافظ قال سمعت أبا علي الحسين بن علي الحافظ يقول سمعت إبراهيم بن يوسف بن خالد الهسنجاني يقول محمد بن شعيب من الثقات والوليد بعض وبعض أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو القاسم بن مسعدة أنبأنا حمزة بن يوسف أنبأنا أبو أحمد بن عدي قال الثقات من أهل الشام مثل الوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب وذكر جماعة خبرنا أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 2 ) أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا أبو الميمون حدثنا أبو زرعة حدثني عبد الرحمن بن إبراهيم قال سمعت محمد بن شعيب يقول لأن أعرضه مرة أحب إلي من أن أسمعه مرتين أخبرنا أبو المعالي محمد بن إسماعيل أنبأنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 3 ) أنبأنا أبو عبد الله الحافظ ( 4 ) وأبو بكر بن الحسن القاضي قال كل واحد منهما سمعت أبا العباس محمد ين يعقوب الأصم يقول سمعت العباس بن الوليد بن مزيد البيروتي يقول سمعت محمد بن شعيب بن شابور البيروتي ( 5 ) ح وأخبرنا أبو محمد طاهر بن سهل حدثنا أبو بكر أحمد بن علي حدثنا القاضي أبو بكر أحمد بن الحسن الحيري وأبو القاسم عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله السراج قالا حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم قال سمعت العباس ( 6 ) بن الوليد بن مزيد يقول
_________
( 1 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 286
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) في " ز " : أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ
( 5 ) الزيادة عن " ز "
( 6 ) بالاصل : " أبا العباس " تصحيف والتصويب عن د و " ز "

(53/252)


سعت ابن شعيب يقول ( 1 ) لقيت الأوزاعي ومعي كتاب كنت كتبته من حديثه وقال طاهر من أحاديثه فقلت يا أبا عمرو هذا كتاب كتبته من أحاديثك قال هاته قال فأخذه وانصرف إلى منزله وانصرفت أنا فلما كان بعد أيام لقيني به لم يقل السراج به فقال هذا كتابك قد عرضته وصححته قلت يا أبا عمرو فأروي عنك قال نعم فقلت أذهب فأقول أخبرني الأوزاعي قال نعم وفي رواية طاهر قال أبو الفضل العباس وأنا أقول كما قال الأوزاعي وفي رواية أبي المعالي قال ابن شعيب وأنا أقول كما قال الأوزاعي ولم يذكر قول العباس قرأت على أبي محمد بن حمزة عن عبد العزيز بن أحمد ( 2 ) أنبأنا تمام بن محمد أخبرني أبي حدثنا أبو العباس محمد بن جعفر بن محمد بن ملاس حدثنا الحسن بن محمد ابن بكار بن بلال قال وتوفي أبو عبد الله محمد بن شعيب بن شابور القرشي في سنة ست أو سبع وتسعين ومائة ببيروت من ساحل دمشق أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني المزكي ( 3 ) حدثنا عبد العزيز الكتاني أنبأنا أبو بكر محمد بن عبيد الله بن أبي عمرو أنبأنا أبو عبد الله بن مروان أنبأنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم بن محمد القرشي قال قال هشام بن عمار مات محمد بن شعيب سنة ثمان وتسعين ومائة أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنبأنا أحمد بن علي بن عبيد الله بن سوار أنبأنا عبيد الله بن أحمد بن علي الصيرفي ثم قرأت على أبي غالب بن البنا عن الصيرفي أنبأنا أحمد ابن محمد بن عمران حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث قال سمعت ابن مصفى يقول مات محمد بن شعيب سنة تسع وتسعين ومائة وهو ابن نيف وثمانين سنة ( 4 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو علي بن المسلمة ( 5 ) وأبو القاسم عبد الواحد بن علي قالا حدثنا أبو الحسن بن الحمامي أنبأنا الحسن بن محمد بن الحسن
_________
( 1 ) من أول الخبر - يعني السند كله - سقط من د
( 2 ) في " ز " : أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) زيادة عن " ز "
( 5 ) في " ز " : المسلم : تصحيف

(53/253)


حدثنا محمد بن عبد الله بن سليمان قال ومحمد بن شعيب بن شابور يعني مات سنة تسع وتسعين ومائة أخبرنا أبو القاسم ( 1 ) أيضا أنبأنا عمر بن عبيد الله أنبأنا علي بن محمد أنبأنا عثمان ابن أحمد حدثنا حنبل بن إسحاق ( 2 ) حدثنا عبد الرحمن بن إبراهيم الدمشقي المعروف بدحيم قال وولد محمد بن شعيب سنة ست عشرة ومات سنة مائتين أخبرنا أبو القاسم أيضا أنبأنا أبو بكر بن الطبري أنبأنا أبو الحسين بن الفضل أنبأنا عبد الله بن جعفر بن درستوية قال قال يعقوب بن سفيان ( 3 ) سمعت عبد الرحمن بن إبراهيم يقول مات ابن شعيب وعمر ( 4 ) في سنة مائتين ومولدهما قريب بعضهما من بعض مولد ابن شعيب سنة ست عشرة ومائة وعمر مولده سنة ثمان عشرة ومائة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر حدثنا أبو الحارث أحمد بن سعيد قال قال العباس بن الوليد وكانت وفاة محمد بن شعيب سنة مائتين أخبرنا أبو البركات عبد الله بن محمد بن الفضل الفراوي وأم المؤيد تازمين بنت أبي الحرب محمد بن الفضل قالا أنبأنا أبو القاسم الفضل بن أبي حرب الجرجاني أنبأنا أبو بكر أحمد بن الحسن الحيري حدثنا أبو العباس ( 5 ) الأصم قال سمعت العباس بن الوليد بن مزيد يقول مات محمد بن شعيب بن شابور سنة مائتين أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 6 ) أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا أبو الميمون حدثنا أبو زرعة قال ومات محمد بن شعيب سنة مائتين وذكر وذكر أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم بن عبد الرحمن الهروي أن محمد بن شعيب ومبشر بن إسماعيل ماتا سنة مائتين
_________
( 1 ) في " ز " : أبو القاسم ابن السمرقندي
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) راجع المعرفة والتاريخ 1 / 190
( 4 ) هو عمر بن عبد الواحد السلمي الدمشقي ترجمته في تهذيب التهذيب 7 / 479
( 5 ) في " ز " : أبو العباس محمد بن يعقوب الاصم
( 6 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني

(53/254)


6449 - محمد بن شعيب بن عبيد الله القرشي حكى عنه إبراهيم بن فطيس 6450 محمد بن شقيق بن ضبارة بن مسعود بن حميد بن نصير بن الشماخ بن ضبارة بن فهيرة بن شقيق أبو الأسد اللخمي المؤدب حدث عن من لم يبلغني روايته عنه كتب عنه أبو الحسين الرازي قرأت بخط أبي الحسن نجاء بن أحمد وذكر أنه نقله من خط أبي الحسين الرازي في تسمية من كتب عنه بدمشق في الدفعة الثانية أبو الأسد محمد بن شقيق بن ضبارة بن مسعود ابن حميد بن نصير بن الشماخ بن ضبارة بن فهيرة بن شقيق اللخمي وكان الشماخ بن ضبارة قدم على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) مع رهط تميم الداري وكان أبو الأسد رجلا يؤدب بني أبي زنبور وكان من أهل اللغة والنحو مات سنة يعني ست وعشرين وثلاثمائة سقط منه ست قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنبأنا مكي بن محمد بن الغمر أنبأنا أبو سليمان الربعي قال أبو الأسد محمد بن شقيق بن ضبارة في المحرم يعني سنة ست وعشرين وثلاثمائة يعني مات 6451 محمد بن الشماخ حدث بدمشق عن أحمد بن أبي الحواري روى عنه أبو سعيد دحيم بن سعيد بن مالك المفسر الضرير قرأت بخط أبي طالب عبد الرحمن بن محمد بن عبد الرحمن الشيرازي وأنبأنيه أبو الفرج الخطيب عنه أنبأنا أبو بكر أحمد بن محمد ( 1 ) بن منصور الأنصاري الهروي أنبأنا عبيد الله بن سعيد هو الوائلي ( 2 ) أنبأنا أحمد بن عمر بن سعيد ( 3 ) القرشي حدثنا أبو سعيد دحيم بن سعيد بن مالك الضرير المفسر حدثنا محمد بن الشماخ بدمشق حدثني أحمد بن أبي الحواري قال بت عند أبي سليمان الداراني فسمعته في ليلة وهو يقول وعزتك وجلالك لئن طالبتني بذنوبي لأطالبنك بعفوك ولئن أمرت بي إلى النار لأخبرنهم أني كنت أحبك
_________
( 1 ) " بن محمد " مكررة في " ز " وفي د كالاصل لم تكرر
( 2 ) في د : هو ابن الوائلي
( 3 ) من قوله : هو
إلى هنا سقط من " ز "

(53/255)


6452 - محمد بن شهريار النيسابوري سمع بدمشق هشام بن عمار روى عنه أبو الطيب محمد بن عبد الله الشعيري قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 1 ) عن أبي بكر البيهقي أنبأنا أبو عبد الله الحافظ أنبأنا أبو الطيب محمد بن عبد الله حدثنا محمد بن شهريار وهو نيسابوري حدثنا هشام بن عمار حدثنا إسماعيل بن عياش عن حنش الرحبي عن عكرمة عن ابن عباس عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من أعان باطلا ليدحض بباطله حقا قد برئ من ذمة الله وذمة رسوله ومن ولي وليا من المسلمين شيئا من أمور المسلمين وهو يعلم أن في المسلمين من هو خير للمسلمين منه وأعلم بكتاب الله وسنة رسوله ( صلى الله عليه و سلم ) فقد خان الله ورسوله وخان جماعة المسلمين ومن ولي شيئا من أمور المؤمنين لم ينظر الله له في شئ من أموره حتى يقوم بأمورهم ويقضي حوائجهم ومن أكل درهما من ربا فهو كإثم ستة ( 2 ) وثلاثين زنية ومن نبت لحمه من سحت فالنار أولى به [ 11238 ] 6453 محمد بن شيبة بن الوليد بن سعيد بن خالد بن يزيد بن تميم بن مالك أبو عبد الله ( 4 ) وتميم بن مالك جده قتل مع عثمان بن عفان ( 5 ) يوم الدار أبو عبد الله من أهل الراهب روى عن هشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري ومحمود بن خالد ومحمد بن إسماعيل بن علية وأحمد بن المؤمل وعلي بن مسلم الطوسي روى عنه أبو علي بن شعيب وجمح بن القاسم وأبو بكر بن أبي دجانة وأبو بكر محمد بن سعيد يعرف بأخشع المستملي والقاضي أبو سعيد الحسن بن إسحاق بن بلبل المقرئ
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) كذا بالاصل ود و " ز "
( 3 ) السحت : الحرام الذي لا يحل كسبه
( 4 ) قدمنا الكنية إلى هنا موضعها كما اقتضاه التنظيم المتبع
( 5 ) زيد بعدها في " ز " : رضي الله عنه

(53/256)


أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني المزكي ( 1 ) حدثنا عبد العزيز بن أحمد ( 2 ) أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر حدثنا الأنصاري وهو أبو علي محمد بن شعيب حدثنا محمد شيبة الراهبي حدثنا هشام بن عمار حدثنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن عطاء بن يسار عن أبي هريرة ( 3 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إذا أقيمت الصلاة فلا صلاة إلا المكتوبة [ 11239 ] أخبرتنا أم الرضا ضوء بنت حمد بن علي قالت أنبأتنا أم الفتح عائشة بنت الحسن بن براهيم إبراهيم الوركانية الواعظة حدثنا أبو الحسين عبد الواحد بن محمد بن شاه الشيرازي إملاء حدثني عبد الواحد بن بكر حدثنا أحمد بن أبي دجانة حدثنا محمد بن شيبة حدثنا أحمد ابن أبي الحواري حدثنا أبو سليمان الداراني قال سمعت صالح بن عبد الجليل يقول ذهب المطيعون لله بلذيذ في الدنيا والآخرة يقول الله لهم يوم القيامة رضيتم بي في الدنيا بدلا من خلقي فلكم اليوم عندي حبوتي وكرامتي آرثرتموني في الدنيا على شهواتكم فعندي اليوم فباشروها فوعزتي ماخلقت الجنان إلا من أجلكم " حرف الصاد في أسماء آباء المحمدين " 6454 محمد بن صالح بن بيهس ( 4 ) بن زميل ( 5 ) بن عمرو بن هبيرة ابن زفر بن عامر بن عوف بن كعب بن أبي بكر بن كلاب بن ربيعة ابن عامر بن صعصعة الكلابي ( 6 ) المتغلب على دمشق أيام أبي العميطر والمقاوم له من وجوه قيس وشجعانهم وشعرائهم
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) بيهس الباء الموحدة والياء آخر الحروف وبعد الهاء سين مهملة كما في الوافي
( 5 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المختصر : نفيل
( 6 ) ترجمته في الوافي بالوفيات 3 / 156 وتحفة ذوي الالباب 1 / 261 وأمراء دمشق ص 97 وفيه : " بهيس " وشذرات الذهب 3 / 24 والعبر 1 / 328

(53/257)


كتب إليه المأمون بولاية دمشق فلم يزل عليها حتى قدم عبد الله بن طاهر واليا على الشام ومصر أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنبأنا أبو الحسن السيرافي أنبأنا أحمد بن إسحاق حدثنا أحمد بن عمران حدثنا موسى بن زكريا حدثنا خليفة قال ( 1 ) وفيها يعني سنة أربع وثمانين ومائة وجه هارون ابن صالح ( 2 ) بن بيهس الكلابي إلى غصة ( 3 ) ملك الروم في الفداء قرأت في كتاب أبي الحسين الرازي حدثنا محمد بن أحمد بن غزوان حدثنا أحمد ابن المعلى حدثنا صالح بن البختري حدثني النضر بن يحيى قال كتب أبو العميطر إلى محمد بن صالح بن بيهس الكلابي بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد فالعجب كل العجب لتخلفك عن بيعة أمير المؤمنين وجحدانك أنعم آبائه عليك ولست ولا أحد من سلفك إلا في نعمته وأنت تعلم مكان حرمتك بقرية تلفيانا وأن عشيرتك بالغوطة كرش منثورة وأمير المؤمنين يحلف لك بالله لئن سمعت وأطعت ليبلغن بك أقصى غاية الشرف وليولينك ما خلف بابه ولئن تخلفت وتأخرت ليبعثن إليك ما لا قبل لك به من الزحوف التي تتلوها الحتوف بشاهد السلاح المعد لأهل الخلاف والمعصية وقد بعث إليك أمير المؤمنين شعرا فتدبره وكتب في أسفل كتابه ( 4 ) * لئن كان هذا الجد منك لقد هوى * بك الحين في أهوية غير طائل * * أبعد اجتماع الشام سمعا وطاعة * إلي وإذلالي جميع القبائل وتوجيهي العمال في كل بلدة * وزحفي إليها بالقنا والقنابل رجوت خلافي أو تمنيت جاهلا * إزالة ملك ثابت غير زائل فإن تعط سمعا أو تعلق بطاعة * تنل من ملمات شداد الزلازل وإن تعص لا تسلم وفي السيف واعظ * ( 5 ) لذي الجهل ما لم يتعظ بالرسائل * فلم يجبه محمد بن صالح بن بيهس على كتابه وأقبل أبو العميطر على طلب القيسية
_________
( 1 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 457 ( ت
العمري )
( 2 ) في تاريخ خليفة : صالح وليس ابنه
( 3 ) في تاريخ خليفة : قصة ويقال : غصة ملكة الروم
( 4 ) في تحفة ذوي الالباب : طاعة

(53/258)


فكتبوا إلى محمد بن صالح فأقبل إليهم في ثلاثمائة فارس من الضباب ومواليه واتصل الخبر بأبي العميطر فوجه إليه يزيد بن هشام في اثني عشر ألفا فالتقوا ووقعت الحرب فضرب رجل من أصحاب ابن بيهس رجلا من أصحاب يزيد بن هشام فقطع يده وحمل عليهم أصحاب ابن بيهس فانكشفوا فجعلوا يقتلون ويأسرون وخرج على يزيد بن هشام وأصحابه أهل الوادي فلم يزل القتل في أصحاب يزيد بن هشام حتى دخلوا أبواب دمشق فبلغ القتلى ألفي رجل وأسر ثلاثة آلاف فدعا بهم محمد بن صالح بن بيهس فحلق رؤوسهم ولحاهم وأحلفهم أنهن يصيرون إلى باب أبي العميطر فيصيحون نحن عتقاء ابن بيهس ثم خلى سبيلهم وأقبلوا حتى دخلوا دمشق يصيحون بذلك فقوي ابن بيهس واشتدت شوكته وتوهن أمر أبي العميطر السفياني فجعل ابن بيهس يغير كل يوم على ناحية فيقتل ويأسر وأغلق أبو العميطر أبواب دمشق فقال ابن بيهس * ( 1 ) حصرت بني أمية في دمشق * فما يبدون منها قيس شبر وكنت لهم شجا في حلق غاو * دعا فأجابه ضلال فهر حصرت بني أمية بعدما قد * أنافوا للعراق وأرض مصر ولم أعلق بقيتهم ( 2 ) وإني * لحرب ما بقيت لآل صخر * * حسرت لهم قناع القتل فيهم * فما انفك ذا قتل وأسر ولولا أن قيسا أسلمتني * ولم تشفع شجاعتها بصبر لقد أجلت أمية عن دمشق * وأصبح جائزا فهيي وأمري ولي في ذاك بعد البدء عود * بأقصى غاية إن طال عمري * وقال محمد صالح أيضا * يئست أمية بعد طول وقال محمد صالح أيضا * يئست أمية بعد طول رجائها * للملك واعترفت بطول شقائها ومنعتها ما حاولت من دولة * كانت تؤملها بنور أسائها ( 3 ) وقبلها عقبان ما قامت به * ومنعتها من ظلمها وسبائها أفئن يقم من عبد شمس مارق * فلما دنا من حتفها وبلائها
_________
( 1 ) بعض الابيات في تحفة ذوي الالباب 1 / 262
( 2 ) كذا رسمها بالاصل ود و " ز " وأثبت في تحفة ذوي الالباب : بفتنتهم
( 3 ) رسمها بالاصل ود " وسانها " والمثبت عن " ز "

(53/259)


وأنا الزعيم لها حياتي أن ترى * للملك طالبة بدار فنائها * وقال محمد بن صالح بن بيهس أيضا * بني غيلان قد أسست مجدا * لكم في الناس إن تم البناء أملت لهاشم عتقا إليكم * وودا لا يزال له بقاء وسوف ترون غب وفاء عهدي * إذا أعلى لكعبكم العلاء وذل أبي العميطر عن قيس * وعز الدين ما برق الضياء * قال ولما فرغ محمد بن صالح بن بيهس من حرب يزيد بن هشام نزل محمد بن صالح قرية سكاء ( 1 ) واجتمع إلى أبي العميطر وزراؤه فقالوا له لا يهولنك محاصرة ابن بيهس إياك فإن الحرب سجال فكتب أبو العميطر إلى السواحل والبقاع وبعلبك وحمص فأتاه خلق عظيم فعقد أبو العميطر للقاسم ابنه على الجيش ووجه معه المعتمر بن موسى والخطاب ابن وجه القلس ورؤساء بني أمية فخرج من دمشق وعسكر بقرية الشبعا ( 2 ) واجتمع إلى ابن بيهس أصحابه من أهل الوادي وبني نمير وكان أكثر أصحابه الضباب فخرج القاسم بن أبي العميطر من الشبعا في الجيش وخطاب على ميمنته ومالك الأزرق على ميسرته ويزيد بن هشام على الساقة وخرج ابن بيهس من قرية سكاء فالتقوا بين الشبعا وقرحتا ( 3 ) وصاح أصحاب القاسم يا علي يا مختار وصاح أصحاب ابن بيهس يا مأمون ( 4 ) يا منصور ووقعت الحرب فاقتتلوا طويلا أشد حرب يكون ووقف القاسم في كبكبة خيل يحمي الضعفاء والرجالة فمر به عمارة الضبابي فطعنه طعنة أرداه على فرسه وقال * خذها إليك طعنة خوارة ثم جعل يرتجز ويقول * أنا ( 5 ) ابن أبناء الوغى والغارة * أنا الذي يدعونني عمارة أيام لا يمنع ( 6 ) جار جاره
_________
( 1 ) سكاء بفتح أوله وتشديد ثانيه والمد
قرية بينها وبين دمشق أربعة أميال في الغوطة ( معجم البلدان )
( 2 ) الشبعا : من قرى دمشق من إقليم بيت الابار لها ذكر في حوادث أبي العميطر ( معجم البلدان )
( 3 ) قرحتا أو قرحتاء من قرى دمشق كان يسكنها أشراف بني أمية ( معجم البلدان )
( 4 ) في " ز " : يا منصور يا مأمون
( 5 ) الرجز في تحفة ذوي الالباب 1 / 255
( 6 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تحفة ذوي الالباب : يسمع

(53/260)


وابتدره أصحاب ابن بيهس فاحتزوا رأسه وأقبل به فارس يركض إلى ابن بيهس وصاح صائح يا معتمر إن القاسم قد قتل فنادى ( 1 ) معتمر كوثر النميري يا كوثر ما فعل القاسم قال قتل قال ما أظنكم فاعلين قال قد والله قتل وإن رأسه منصوب بين يدي الأمير محمد بن صالح بن بيهس على قناة فقال له معتمر تقطعت الأرحام بيننا وبينكم يا معشر قيس فقال له كوثر أنتم قطعتموها بخروجكم على بني هاشم وما بيننا وبينكم ( 2 ) إلا السيف أوتدعون ( 3 ) ما أنتم فيه وترجعون ( 4 ) إلى طاعة أمير المؤمنين المأمون ثم قال الكوثر * لو لم يكن مع هاشم عاجل * لكان في الأجل خير كثير فكيف والأمر أن من عاجل * وآجل عندهم مستنير وأنتم أبناء صخر لمن يه * واكم النار ونيل حقير أقسمت لا أنفك أرديكم * ما لاح لي نجم وأرسى ثبير أرجو به زلفى إلى عالم * بما تواري وتجن الصدور * قال واعتل ابن بيهس وهم بالانصراف إلى حوارن فأتته بنو نمير فقالوا بعد قتل القاسم تنصرف وتدعنا فأقام سكاء ونصب على باب سكاء أعلاما سوداء ونصب رأس ابن أبي العميطر معها وقال ابن بيهس ( 5 ) * سقتني من أمية باقيات * على الأيام من بيض الوقائع وأنستني وقيعة يوم سكا * ما أعطيته يوم الصوامع وفي قردى ( 6 ) قتلت حماة صخر * وكل مخالف خزيان خالع عصيت بني أمية إذ أتاهم * سواي من القبائل للمطامع وصرحت ( 7 ) الخلاف لهم وإني * لعاص لابن حرب غير طائع فمن علقت يداي فبين راد * ومأسور يئن من الجوامع
_________
( 1 ) غير واضحة بالاصل والمثبت عن " ز "
( 2 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل واستدرك عن د و " ز "
( 3 ) بالاصل ود و " ز " : تدعوا
( 4 ) بالاصل ود : ترجعوا والمثبت عن " ز "
( 5 ) الابيات التالية في تحفة ذوي الالباب 1 / 263
( 6 ) كذا رسمها بالاصل ود و " ز " وفي تحفة ذوي الالباب : مرد
( 7 ) الابيات الثلاثة التالية سقطت من د

(53/261)


ومن أظفر به من آل حرب * يغادر للذباب ( 1 ) وللخوامع ( 2 ) * قال وأقام المعتمر بن موسى مولى أبي العميطر بقرية الشبعا بعد قتل القاسم بن أبي العميطر فكتب إليه أبو العميطر يأمره بالدخول إليه فكتب ما يمنعني من الدخول إليك إلا ياء الحياء منك أن ترى أني قصرت في أمر القاسم وبالله ما كنت في الناحية التي قتل فيها ولن ترى وجهي أو أشفي غليلك وآخذ بثأرك وبالله أستعين فجمع له أبو العميطر جموعا ووجه بها إليه فتوجه إلى قرية يقال لها دير ( 3 ) زكى وأمر قوما من عسكره أن يكمنوا لابن بيهس ووجه خيلا ورجالة إلى قرية قرحتا وخرج ابن بيهس من سكاء يريد دير زكى فلم يشعر إلا والصائح يصيح السلاح السلاح إلى قرية قرحتا فأمر ابن بيهس خيلا من خيله ورجالة أن يقفوا بازاء دير زكى ووجه الضباب إلى قرحتا فسبقوا خيل المعتمر إليها وحالوا بينهم وبينها وهي قرية لبني عقيل فوقعت الحرب بينهم فاقتتلوا قتالا شديدا وليس لأحد من الفريقين فضل على الآخر حتى وافى أصحاب ابن بيهس كردوس آخر مددا لأصحابه فانهزم المعتمر واتبعهم خيل ابن بيهس والطت بمعتمر فرسان معهم رماح على رؤوسها الأهلة فعلم أنهم يريدون عقر دابته فجعل يلوذ فلحقه فارس فعقرت دابته فسقط فانحدر إليه البهلول ابن الطيب فاحتز رأسه وهو يرتجز * خذها أبا موسى من البهلول * من أريحي ليس بالتنزيل كالعين تأتي من فم المسيل * * ومضى أصحاب المعتمر منهزمين كل إنسان قد أخذ على وجهه وغنم أصحاب ابن بيهس غنيمة كثيرة فضعف أمر أبي العميطر وأسقط في يده واجترأت علي هوازن وطمعت فيه واشتدت علة ابن بيهس بعد وقعة المعتمر فانصرف إلى حوران ووجه برأس القاسم ابن أبي العميطر إلى المأمون وكتب إليه بهذه الأبيات * ( 4 ) منعت بني أمية ما أرادت * وقد كانت تسمت بالخلافة أبدتهم من الشاعات قتلا * ولم تك لي ( 5 ) بهم في ذاك رأفة
_________
( 1 ) كذا بالاصل وتحفة ذوي الالباب وفي " ز " : للذئاب
( 2 ) في تحفة ذوي الالباب : وللخوالع
( 3 ) قرية بغوطة دمشق معروفة ( معجم البلدان )
( 4 ) الابيات في الوافي بالوفيات 3 / 156 وتحفة ذوي الالباب 1 / 264
( 5 ) في تحفة ذوي الالباب : بي

(53/262)


أنا ضلهم عن المأمون إني * على من خالف المأمون آفه * قال وقبل أن ينصرف ابن بيهس في علته إلى حوران جمع رؤوساء بني نمير فقال لهم قد كان من علتي ( 1 ) ما ترون فارفقوا ببني مروان بن الحكم والطفوا بهم وعليكم بمسلمة ( 2 ) بن يعقوب بن علي بن محمد بن سعيد بن مسلمة بن عبد الملك بن مروان بن الحكم فإنه وكيله وهو ابن اختكم فأعملوه أنكم لا تثقون ببني أبي سفيان وأنكم تثقون به وتبايعونه ثم أنشدهم ( 3 ) * كيدوا العدو بأن تبدوا مباعدتي * ولا تنوا في الذي فيه لهم تلف وكاتبوني بما تأتون من هنة * حتى تكون إلى الرسل تختلف * فاجتمع بنو نمير إلى مسلمة بن ( 4 ) يعقوب فكلموه وبذلوا له البيعة فقبل منهم وجمع مواليه وأهل بيته فدخل إلى أبي العميطر في الخضراء ( 5 ) كما كان يدخل للسلام عليه وقد أعد لحجاب أبي العميطر عدادهم فلما سلم عليه وجلس معه في الخضراء قبض على أبي العميطر فشده في الحديد وبعث إلى رؤساء بني أمية على لسان أبي العميطر يأمرهم بالحضور ( 6 ) فجعل كل من دخل يقال له بايع والسيف على رأسه فبايع وأدنى مسلمة القيسية ولبس الثياب الحمر وجعل أعلامه حمرا وأقطع بني نمير ضياع المرج ( 7 ) وجعل لكل رجل من وجوه قيس بمدينة دمشق منزلا وولاهم فقال له أبوالعميطر يوما وقد دعا به وهو مقيد فنظر إلى قيس في الثياب الحمر ومسلمة كذلك فقال له لو حمرت استك لكان خيرا لك فأمر به فسحب
_________
( 1 ) في تحفة ذوي الالباب 1 / 258 : " علي "
( 2 ) في " ز " : بمسلمة بن مروان بن الحكم
ترد ترجمته في كتابنا " تاريخ مدينة دمشق " قريبا
راجع ترجمته في تحفة ذوي الالباب 1 / 257
( 3 ) البيتان في تحفة ذوي الالباب 1 / 265
( 4 ) بالاصل : " إلى " تصحيف وفي " ز " : مسلم بن يعقوب
( 5 ) الخضراء : بناها معاوية بن أبي سفيان بدمشق وجعلها دارا للامارة وموقعها حذاء سوق الصفارين من الجنوب قبلي الجامع الاموي
( 6 ) الزيادة عن تحفة ذوي الالباب 1 / 258 للايضاح
( 7 ) المرج : إقليم متسع يقع في نجد منخفض من الارض ويمتد في الحدود الشرقية للغوطة الشرقية حتى منافع الهيجانة شرقا ( راجع غوطة دمشق لمحمد كرد علي ص 15 )

(53/263)


وخرج ابن بيهس من العلة ( 1 ) فجمع جماعة وأقبل يريد دمشق فقال مسلمة بن يعقوب لمن معه من هوازن هذا صاحبكم يريد بنا ما فعل بأبي العميطر فقالوا له ما هو لنا بصاحب وما نعرف غيرك وهذه سيوفنا دونك وأنشده بعضهم * ستعلم نصحنا إن كان كون * وتعلم أننا صبر كرام حماة دون ملكك غير ميل * إذا ما جد بالحرب احتدام وسوف نريك في الأعداء ضربا * يطير سواعد منه وهام وطعنا في النحور بذابلات * طوال في أسنتها الحمام * فوثق بهم مسلمة وتزيد في برهم وأقبل ابن بيهس حتى نزل قرية الشبعا وأصبح منها غاديا إلى مدينة دمشق وصاح الديدبان ( 2 ) السلاح وخرج مسلمة وخرجت معه القيسية فقاتلوا ذلك فقاتلوا ذلك اليوم مع مسلمة قتالا شديدا وكثرت الجراحات في الفريقين وانصرف ابن بيهس وقد ساء ظنه بقيس فكتب إليهم ( 3 ) * سيكفي الله وهو أعز كاف * أمير المؤمنين ذوي الخلاف ولك مقدر في اللوح يأتي * وكل ضبابة فإلى انكشاف وما أنا بالفقير إلى نصير * سوى الرحمن والأسل العجاف وعندي في الحوادث صبر نفس * عن المكروه أيام الثقاف وعن حق أدافع أهل جور * وشتى بين قصد وانحراف * ( 4 ) فهابت القيسية على أنفسها فدخلوا على مسلمة فكلموه على وجه النصيحة له وقد أضمروا الغدر به فقالوا له نرى أن تخرج إلى ابن بيهس فتسأله الرجوع عنا وحقن الدماء بيننا فإن فعل وإلا ثبطنا أصحابنا عنه ومن أطاعنا واستملنا من قدرنا عليه فقال لهم الصواب ما رأيتم وطمع أن يبقوا له ولم يكن يتهيأ لهم ما أرادوا بمدينة دمشق فخرجوا إلى ابن بيهس فباتوا عنده وأحكموا الأمر معه وصبح دمشق بالخيل والرجالة والسلالم
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تحفة ذوي الالباب : وخرج ابن بيهس عليه
( 2 ) الديدبان : الرقيب والطليعة كلمة فارسية معربة وأصلها كلمتان : ديد : انظر وبان : صاحب ( راجع لسان العرب ديب )
( 3 ) الابيات في تحفة ذوي الالباب 1 / 259
( 4 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تحفة ذوي الالباب : والجزاف

(53/264)


ونشب القتال وصعد أصحاب ابن بيهس السور بناحية باب كيسان فلم يشعر به أصحاب مسلمة إلا وهم معهم في مدينة دمشق فأجفلوا هربا إلى مسلمة فدعا بأبي العميطر ففك عنه الحديد ولبسا ثياب النساء وخرجا مع الحرم من الخضراء وخرجا من باب الجابية حتى أتوا المزة ( 1 ) ودخل ابن بيهس مدينة دمشق يوم الثلاثاء لعشر خلون من المحرم سنة ثمان تسعين ومائة وغلب عليها فلم يزل يحارب أهل المزة وداريا وبيت لهيا إلى أن صالحه أهل بيت لهيا وأقام على حرب أهل المزة وداريا وهو مقيم بدمشق أميرا متغلبا عليها إلى أن قدم عبد الله بن طاهر دمشق سنة ثمان ومائتين وخرج إلى مصر ورجع إلى دمشق سنة عشر ومائتين وحمل ابن بيهس معه إلى العراق ومات بها ولم يرجع إلى دمشق أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنبأنا أبو عمرو بن مندة أنبانا أبو محمد بن يوة أنبأنا أبو الحسن اللنباني ( 2 ) حدثنا أبو بكر بن أبي الدنيا حدثني أحمد بن عبيد التميمي عن سلمة بن بشر بن صيفي الدمشقي حدثنا حجر بن الحارث حدثنا عبد الله بن عوف القارئ قال ناب مضر كنانة وفرسان مضر قيس ورجال مضر تميم وألسنة مضر أسد قال عبد الله بن عوف وكان يقال يسود السيد من قيس بالفروسية ويسود السيد من ربيعة بالجود ويسود السيد في تميم بالحلم قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي بكر أحمد بن علي أنبأنا أبو القاسم علي بن محمد بن عيسى بن موسى البزاز أنبأنا علي بن محمد بن أحمد المصري حدثنا عبيد الله ابن سعيد بن كثير بن عفير حدثنا أبي حدثني أبو صعصعة يحيى بن بشر بن عبد الله بن عمر بن عبد الرحمن بن الحارث بن أبي صعصعة عن أبيه عن أبي سعيد ( 3 ) أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال اللهم أذل قيسا فإن ذلهم عز الإسلام وعزهم ذل الإسلام [ 11240 ]
_________
( 1 ) المزة بالكسر والتشديد قرية كرية غناء في وسط بساتين دمشق بينها وبين دمشق نصف فرسخ ( راجع معجم البلدان )
( 2 ) إعجامها مضطرب بالاصل ود و " ز " والصواب ما أثبت بتقديم النون
( 3 ) في " ز " : أبي سعيد الخدري رضي الله عنه

(53/265)


6455 - محمد بن صالح بن سهل أبو عبد الله الترمذي سمع بدمشق وبغيرها هشام بن عمار ومحمود بن خالد وعثمان بن أبي شيبة وأبا داود سليمان بن سلم ( 1 ) المصاحفي روى عنه الهيثم بن كليب الشاشي وأبو العباس المحبوبي المروزي أخبرنا أبو الفضل محمد بن إسماعيل أنبأنا أحمد بن محمد بن محمد الخليلي أنبأنا علي بن أحمد بن محمد بن الحسن حدثنا أبو سعيد الهيثم بن كليب الشاشي حدثنا أبو عبد الله ( 2 ) محمد بن صالح الترمذي حدثنا هشام بن عمار ( 3 ) حدثنا يحيى بن حمزة حدثني عتبة بن أبي حكيم حدثني طلحة بن نافع حدثني أبو أيوب الأنصاري ( 4 ) أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة وأداء الأمانة كفارات لما بينهما قلت وما أداء الأمانة قال الغسل من الجنابة فإن تحت كل شعرة جنابة [ 11241 ] أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنبأنا أبو بكر البيهقي ( 5 ) أنبأنا أبو عبد الله الحافظ أنبأنا أبو العباس محمد بن أحمد بن محبوب التاجر بمرو حدثنا محمد بن صالح بن سهل الترمذي حدثنا هشام بن عمار حدثنا يحيى بن حمزة عن العلاء بن الحارث عن مكحول عن أبي أمامة ( 6 ) قال كنا لا ندع الركعتين قبل المغرب في زمان رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) 6456 محمد بن صالح بن عبد الرحمن أبو بكر البغدادي الأنماطي المعروف بكيلجة الحافظ ( 7 ) سمع بدمشق وغيرها أبا الجماهر يد سمع بدمشق وغيرها أبا الجماهر والوليد بن عتبة وهشام بن خالد الأزرق وعباس ابن عثمان المعلم وهشام بن عمار وأبا اليمان ويحيى بن صالح وأبا مروان عبد الملك
_________
( 1 ) في د : مسلم وفي " ز " : سالم كلاهما تصحيف راجع ترجمته في تهذيب الكمال 8 / 57
( 2 ) في " ز " : أبو عبيد الله تصحيف
( 3 ) الزيادة عن " ز "
( 4 ) زيد بعدها في " ز " : رضي الله تعالى عنه
( 5 ) في " ز " : " أبو بكر الحسن بن أحمد البيهقي " قلب الاسم وصحفه وهو أحمد بن الحسين أبو بكر البيهقي
( 6 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 7 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 363 وتهذيب التهذيب 5 / 147 وتاريخ بغداد 5 / 358 وتذكرة الحفاظ 2 / 607 وسير أعلام النبلاء 12 / 524
وكليجه : بكسر الكاف وفتح اللام كما في المغني

(53/266)


ابن مسلمة ومسلم بن إبراهيم وشهاب بن عباد القيسي وأبا صالح كاتب الليث وسعيد بن أبي مريم ( 1 ) وإسحاق بن محمد الفروي وأبا حذيفة موسى بن مسعود وأبا سلمة التبوذكي ومحمد بن سعيد بن الأصبهاني والحسن بن الربيع البوراني ( 2 ) وعارم بن الفضل وعفان بن مسلم وأبا معمر عبد الله بن عمرو المقعد وأباصالح محبوب بن موسى الفراء وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي ونعيم بن حماد وغيرهم روى عنه يحيى بن محمد بن صاعد والحسين المحاملي وأحمد بن محمد بن زياد ابن الأعرابي وعبيد الله بن عبد الرحمن السكري ومحمد بن مخلد الدوري وإسماعيل الصفار وأبو عوانة الإسفرايني وأبو العباس أحمد بن محمد بن مسروق ( 3 ) الطوسي وأبو جعفر محمد بن عمرو العقيلي وغيرهم أخبرنا أبو طالب علي بن عبد الرحمن بن أبي عقيل أنبأنا أبو الحسن الخلعي أنبأنا أبو محمد بن النحاس المصري أنبأنا أبو سعيد بن الأعرابي حدثنا محمد بن صالح كيلجة حدثنا أبو الجماهر حدثنا عبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيه عن ابن ( 4 ) عمر قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ( 5 ) إذا رأيتم المداحين فاحثوا في وجوههم التراب ( 11242 أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثنا أبو بكر الخطيب ( 6 ) أنبأنا هلال بن محمد بن جعفر الحفار أنبأنا إسماعيل بن محمد الصفار حدثنا محمد بن صالح الأنماطي حدثنا العباس بن عثمان المعلم حدثني الوليد عن عبد العزيز بن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر ( 7 ) أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) كان يتنور في كل شهر ويقلم أظفاره في كل خمس عشرة [ 11243 ] أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد وأبو تراب حيدرة بن أحمد المقرئ وأبو منصور بن خيرون قالوا قال لنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب ( 8 )
_________
( 1 ) زيد في " ز " : المصري
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : الرازي
( 3 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : " مروان " تصحيف
( 4 ) في " ز " : عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما
( 5 ) في " ز " : صلى الله عليه وآله وسلم
( 6 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 7 ) في " ز " : عبد الله بن عمر رضي الله عنهما
( 8 ) زيادة عن " ز "

(53/267)


محمد ( 1 ) بن صالح بن عبد الرحمن أبو بكر الأنماطي يعرف بكيلجة سمع مسلم بن إبراهيم وعفان بن مسلم وأبا سلمة التبوذكي وأبا معمر المقعد وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي وسعيد بن أبي مريم المصري ومحبوب بن موسى الفراء روى عنه يحيى بن محمد بن صاعد وعبيد الله بن عبد الرحمن السكري والقاضي أبو عبد الله المحاملي ومحمد بن مخلد الدوري وإسماعيل بن محمد الصفار وغيرهم وكان حافظا متقنا ثقة أخبرنا أبو سعد إسماعيل بن أحمد بن عبد الملك وأبو الحسن ( 2 ) مكي بن أبي طالب قالا أنبأنا أحمد بن علي بن خلف أنبأنا محمد بن عبد الله الحافظ قال سمعت بكر بن محمد الصيرفي يقول سمعت جعفر بن محمد بن كزال يقول كان يحيى بن معين يلقب أصحابه فلقب محمد ( 3 ) بن إبراهيم بمربع ولقب عبيد بن حاتم بالعجل ولقب صالح بن محمد بجزرة ولقب الحسين بن إبراهيم بشخصة ولقب محمد بن صالح بكيلجة ولقب علي بن عبد الصمد بعلان ما غمة ( 4 ) وهؤلاء كلهم من كبار أصحابه وحفاظ الحديث أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن بن قبيس الفقيه وأبو تراب حيدرة بن أحمد قالوا حدثنا و ( 5 ) أبو منصور بن خيرون أنبأنا أبو بكر ( 6 ) أخبرني ( 7 ) محمد بن أبي علي الأصبهاني أنبأنا أبو علي الحسين بن محمد الشافعي بالأهواز أنبأنا أبو عبيد محمد بن علي الآجري قال وسألته يعني أبا داود السجستاني عن كيلجة فقال صدوق قال ( 8 ) وأنبأنا علي بن محمد الدقاق قال قرأنا عن الحسين بن هارون عن أبي العباس بن سعيد حدثنا الفضل بن أشرس قال كنا مع بكر بن خلف ثم وأشار إلى الميزاب بحذاء البيت فطلع محمد بن صالح فقال بكر بن خلف قد جاءكم من ينقر هذا العلم تنقيرا قال نا قال وأنبأنا البرقاني أنبأنا علي بن عمر الدارقطني حدثنا الحسن بن رشيق حدثنا
_________
( 1 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 358
( 2 ) الاصل أبو الحسين تصحيف والمثبت عن د و " ز " ومشيخة ابن عساكر ص 246 / أ
( 3 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل واستدرك عن د و " ز "
( 4 ) فوقها في " ز " : ضبة
( 5 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند
( 6 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي الخطيب الحافظ
( 7 ) تاريخ بغداد 5 / 359
( 8 ) القائل أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 359

(53/268)


عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن النسائي عن أبيه ثم حدثني محمد بن علي الصوري أنبأنا الخصيب بن عبد الله القاضي قال ناولني عبد الكريم وكتب لي بخطه قال سمعت أبي يقول أحمد بن صالح بغدادي ثقة قال وحدثني أبو القاسم الأزهري عن الداقطني مثل ذلك وزاد قال ويقال اسمه محمد يعني كيلجة قال الخطيب ( 1 ) وهو محمد بالشك وقد كان محمد بن مخلد الدوري يسميه أيضا أحمد في بعض رواياته عنه قال الخطيب وأنبأنا أحمد بن أبي جعفر أنبأنا محمد بن المظفر قال قال عبد الله بن محمد البغوي مات محمد بن صالح كيلجة بمكة سنة إحدى وسبعين قال الخطيب وأخبرني علي بن محمد الدقاق قال قرأنا على الحسين بن هارون عن ابن ( 2 ) سعيد قال توفي محمد بن صالح بن عبد الرحمن الحافظ أبو بكر الأنماطي البغدادي بمكة سنة إحدى وسبعين ومائتين رأيته لا يخضب قال الخطيب وقرأت بخط محمد بن مخلد سنة اثنتين وسبعين ومائتين فيها بلغني أن محمد بن صالح كيلجة مات بمكة قال الخطيب والصحيح أنه مات سنة إحدى وسبعين 6457 محمد بن صالح بن عبد الرحمن بن حماد بن سالم المعروف بابن أبي عصمة أبو العباس التميمي جار هشام بن عمار روى عن أبي عامر ( 3 ) موسى بن عامر وهشام بن عمار ومحمد بن الوزير الدمشقي وهشام بن خالد وأبي جعفر محمد بن أبي خالد الفرضي ( 4 ) الصوفي ومحمود بن خالد ومحمد بن مصفى الحمصي ( 5 ) ومحمد بن يحيى بن فياض الزماني ( 6 ) ومؤمل بن إهاب
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 5 / 359
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : وتاريخ بغداد : " أبي سعيد " تصحيف
( 3 ) بالاصل : عمار والمثبت عن د و " ز "
( 4 ) كذا في " ز " وفي د : القرشي وفي ترجمته في تهذيب الكمال القزويني 16 / 250
( 5 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل واستدرك عن د و " ز "
( 6 ) ترجمته في تهذيب الكمال 17 / 337

(53/269)


روى عنه ابن أبي الزمزام وأبو بكر محمد بن سليمان الربعي وأبو بكر بن المقرئ ومحمد بن إسحاق بن إبراهيم الضرير الصفار وأبو هريرة بن أبي العصام وأبو سعيد إسماعيل بن أحمد بن محمد الجرجاني وأبو أحمد بن عدي وعبد الغني بن سعيد وأبو علي الحسن بن الخضر السيوطي أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن عبد الملك أنبأنا أبو طاهر بن محمود أنبأنا أبو بكر ابن المقرئ حدثنا محمد بن صالح بن أبي عصمة الدمشقي حدثنا هشام بن عمار حدثنا مالك ( 1 ) عن الزهري عن أنس أن النبي ( 2 ) ( صلى الله عليه و سلم ) شرب لبنا وعن يمينه أعرابي وعن يساره أبو بكر فأعطى الأعرابي وقال الأيمن فالأيمن [ 11244 ] كتب إلي أبو زكريا يحيى بن عبد الوهاب بن مندة وحدثني أبو بكر اللفتواني عنه أنبأنا عمي أبو القاسم عن أبيه قال لنا أبو سعيد بن يونس محمد بن صالح بن عبد الرحمن ابن أبي عصمة يكنى أبا العباس دمشقي قدم مصر سنة أربع وثلاثمائة وكتبنا عنه أنبأنا أبو طالب بن يوسف وحدثني أبو المعمر الأنصاري عنه أنبأنا أبو محمد الجوهري ( 3 ) أنبأنا أبو بكر محمد بن إسحاق بن إبراهيم بن يزيد الصفار الضرير حدثنا أبو العباس محمد بن صالح بن عبد الرحمن بن أبي عصمة بدمشق سنة ثمان وثلاثمائة بحديث ذكره 6458 محمد بن صالح بن محمد بن صالح بن بيهس الكلابي حكى عن أبيه حكى عنه ابنه أحمد بن محمد بن صالح 6459 محمد بن صالح بن محمد بن سعد بن نزار بن عمرو بن ثعلبة أبو عبد الله القحطاني المغافري الأندلسي الفقيه المالكي سمع خيثمة بن سليمان وأبا سعيد بن الأعرابي وإسماعيل بن محمد الصفار وأبا يزن حمير ( 4 ) بن إبراهيم بن عبد الله الحميري وبكر بن حماد التاهرتي وغيرهم
_________
( 1 ) في " ز " : عن مالك بن أنس عن محمد بن شهاب الزهري عن أنس بن مالك رضي الله عنه
( 2 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
( 3 ) في " ز " : أبو محمد الحسن بن علي الجوهري
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : حميد

(53/270)


روى عنه الحاكم أبو عبد الله الحافظ وأبو سهل محمد بن نصروية بن ( 1 ) أحمد المروزي وأبو القاسم بن حبيب المفسر أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنبأنا أبو بكر البيهقي أنبأنا أبو سهل محمد بن روية نصروية بن أحمد المروزي حدثنا أبو عبد الله محمد بن صالح المعافري حدثنا أبو يزن الحميري نا ( 2 ) إبراهيم بن عبد الله بن محمد بن عبد العزيز بن عفير بن عبد العزيز بن زرعة ابن سيف بن ذي يزن حدثني عمي أحمد بن حبيش بن عبد العزيز حدثني أبي عفير حدثني أبي عبد العزيز بن ( 3 ) عفير حدثني أبي زرعة بن سيف بن ذي يزن قال كتب إلي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كتابا هذا نسخته فذكرها وفيها ومن يكن على يهوديته أو نصرانيته فإنه لا يغير عنها وعليه الجزية على كل حالم ذكر وأنثى حر أو عبد دينار أو قيمته من المغافر ( 4 ) لم يزد على هذا ( 11245 ) أخبرنا أبو محمد عبد الصمد بن محمد بن عمر بن عبد الله وأبو محمد الحسن بن محمد البهشتي البغويان بها قالا أنبأنا عمر بن أحمد بن محمد بن الخليل البغوي حدثنا أبي الفقيه أبو ( 5 ) حامد أحمد بن محمد بن الخليل إملاء أنشدنا أبو القاسم الحسن بن محمد ابن حبيب أنشدنا أبو عبد الله محمد بن صالح الأندلسي * ودعت قلبي ساعة التوديع * وأطعت قلبي وهو غير مطيع إن لم أشيعهم فقد شيعتهم * بمشيعين تنفسي ودموعي * قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 6 ) عن أبي بكر البيهقي أنبأنا أبو عبد الله الحافظ قال محمد بن صالح بن محمد بن سعد بن نزار بن عمرو بن ثعلبة القحطاني المعافري أبو عبد الله الأندلسي المالكي وكان ممن رحل من المغرب إلى المشرق فإنا اجتمعنا بهمذان سنة إحدى وأربعين فتوجه منها إلى أصبهان وكان قد سمع في بلاده وبمصر من أصحاب
_________
( 1 ) بالاصل : " وأحمد " والمثبت عن د و " ز "
( 2 ) سقطت من الاصل ود واستدركت عن " ز "
( 3 ) بالاصل و " ز " : " حدثني أبي عبد العزيز حدثني أبي عفير " والتصويب عن د
( 4 ) المغافر : جمع مغفر ومغفرة : زرد ينسج من الدروع على قدر الرأس يلبس تحت القلنسوة والبيضة
( 5 ) بالاصل : أبي والمثبت عن د و " ز "
( 6 ) زيادة عن " ز "

(53/271)


يونس بن عبيد ( 1 ) وأبي إبراهيم المزني وبالحجاز وبالشام وبالجزيرة من أصحاب علي بن حرب وببغداد ( 2 ) ورد نيسابور في ذي الحجة سنة إحدى وأربعين وسمع الكثير ثم خرج إلى مرو ومنها إلى أبي بكر بن جنب ( 3 ) فبقي بها يعني ببخارى إلى أن توفي رحمه الله ( 4 ) ببخارى في رجب من سنة ثلاث وثمانين وثلاثمائة 6460 محمد بن صالح بن معاوية أبي عبيد الله ابن عبد الله بن يسار الأشعري أخو معاوية بن صالح حكى عنه علي بن مبشر بن خالد الهمداني أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم حدثنا أبو بكر الخطيب ( 6 ) أخبرني علي بن أبي علي البصري أنبأنا عبد الرحمن بن محمد السمرقندي الحافظ في كتابه إلينا حدثني عبد الله ابن محمد بن إبراهيم أبو محمد الدامغاني الاسفندياري بدامغان حدثنا محمد بن إبراهيم بن أحمد بن نومرد الدامغاني ( 7 ) حدثنا أبو زرعة يعني عبيد الله بن عبد الكريم الرازي حدثنا علي بن مبشر بن خالد الهمداني حدثني محمد بن صالح يعني ابن معاوية بن عبيد الله ( 8 ) الأشعري عن أبيه قال قرأت في دواوين هشام بن عبد الملك إلى عامله بخراسان نصر بن سيار أما بعد فقد نجم ( 9 ) قبلك رجل من الدهرية من الزنادقة يقال له الجهم بن صفوان فإن ظفرت به فاقتله وإلا فادسس إليه الرجال غيلة ليقتلوه ( 10 )
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) فوقها في " ز " : ضبة
( 3 ) كذا
( 4 ) في " ز " : رحمة الله تعالى عليه
( 5 ) كذا بالاصل ود و " ز " وجده معاوية أبو عبيد الله الوزير كاتب المهدي هو معاوية بن عبيد الله بن يسار راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 7 / 398 وراجع ترجمة معاوية بن صالح في تهذيب التهذيب 5 / 481 وسير أعلام النبلاء 13 / 23
( 6 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 7 ) ما بين معكوفتين استدرك عن هامش الاصل وبعده صح
( 8 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : معاوية بن عبد الله أبو عبيد الله الاشعري
( 9 ) أي ظهر
( 10 ) زيد في " ز " : لعنة الله تعالى عليه

(53/272)


6461 - محمد بن صالح أبو جعفر الأوبري سمع ببيروت علي بن سهل بن بكر الصيداني ( 1 ) روى عنه أبو القاسم الحسن بن محمد بن حبيب المفسر النيسابوري وقد تقدم ذكر دخوله بيروت في ترجمة علي بن سهل 6462 محمد بن صالح أبو نصر العسقلاني الأديب سمع ببيروت مكحولا البيروتي ومحمد بن جعفر الخرائطي روى عنه أبو بكر أحمد بن الحسن الغساني وأبو محمد إسماعيل بن رجاء بن سعيد العسقلاني أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل وأبو نصر غالب بن أحمد ( 2 ) بن المسلم قالا أنبأنا أبو الحسن علي بن أحمد بن زهير المالكي حدثنا أبو بكر أحمد بن الحسن بن أحمد بن عثمان بن سعيد بن القاسم بن الطيان حدثنا أبو نصر محمد بن صالح الأديب العسقلاني ( 3 ) بعسقلان حدثنا أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن عبد السلام مكحول ببيروت حدثنا محمد بن هاشم حدثنا بقية بن الوليد عن عمار بن عبد الملك عن أبي بسطام عن أنس بن مالك ( 4 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من أصبح لا يهم بظلم أحد غفر له ما اجترم [ 11246 ] 6463 محمد بن صالح ويقال صبح ( 5 ) بن يوسف بن عبدوية ( 6 ) أبو الحسين الصيداوي ثم الطالقاني أصله من الطالقان ( 7 ) قدم دمشق سنة إحدى وعشرين وثلاثمائة وحدث بها وبصيدا عن إسماعيل بن
_________
( 1 ) في د : الصيداوي
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو نصر غالب بن أحمد بن مقاتل بن المسلم
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : صبيح
( 6 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المختصر : عبد ربه
( 7 ) طالقان لام مفتوحة وقاف بلدتان إحداهما بخراسان بين مرو الروذ وبلخ والاخرى بلدة وكورة بين قزوين وأبهر ( معجم البلدان )

(53/273)


محمد بن عبد الله بن أبي البختري الصيداوي وأحمد بن عبد الواحد بن سليمان العسقلاني وأبي زكريا يحيى بن زكريا المروزي روى عنه أبو الحسن الكلابي ومحمد بن أحمد بن الحسن الكرجي وأبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد الغفار بن ذكوان البعلبكي وأبو الحسين بن جميع إلا أنه قلب نسبه فقال ابن يوسف بن صبح ( 1 ) أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وحدثنا أبو منصور عبد الباقي بن محمد بن عبد الباقي عنه أنبأنا رشأ بن نظيف إجازة أنبأنا أبو الحسين الميداني حدثني عبد الوهاب بن الحسن حدثنا أبو الحسن محمد بن صبح بن يوسف بن عبدوية الصيداوي قدم علينا سنة إحدى وعشرين وثلاثمائة حدثنا إسماعيل بن محمد بن عبد الله بن أبي البختري القرشي حدثني أبي عن جدي عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أنها قالت قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ليؤمكم أحسنكم وجها فإنه أحرى أن يكون أحسنكم خلقا [ 11247 ] قال ابن عساكر ( 2 ) وقع في الأصل ابن صالح والصواب ابن صبح أخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنبأنا جدي أبو محمد أنبأنا أبو علي الأهوازي إجازة قال قال عبد الوهاب الكلابي في تسمية شيوخه محمد بن صبح الصيداني 6464 محمد بن صبيح ( 3 ) بن رجاء أبو طالب الثقفي حدث بدمشق عن مطين الكوفي وأحمد بن سعيد صاحب الزبير بن بكار وأبي عبد الملك أحمد بن إبراهيم وأبي علي إسماعيل بن محمد بن قيراط العذري وأحمد بن الحسين بن السفر وأبي عبد الله الحسين بن سليمان بن داود النحوي وأبي الحسن أحمد ابن أنس بن مالك وأبي عمرو عصمة بن أبي عصمة واسمه إسرافيل ويقال إسرائيل وأبي بكر أحمد بن علي بن سعيد القاضي وإبراهيم بن يونس البصري ومحمد بن سليمان المروزي روى عنه أبو مسلم الكاتب وأبو محمد عبد الله بن عطية وأبو العباس محمد بن موسى وعبد الرحمن بن عمر بن نصر الشيباني
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : صبيح
( 2 ) زيادة منا للايضاح
( 3 ) ضبطت بفتح الصاد كما في المؤتلف والمختلف لعبد الغني بن سعيد

(53/274)


أخبرنا أبو الحسين بن أبي الحديد أنبأنا جدي أبو عبد الله الحسن بن أحمد أنبأنا أبو الحسن مكي ثم قرأت على أبي محمد طاهر بن سهل عن أبي الحسين بن مكي أنبأنا أبو مسلم محمد بن أحمد بن علي الكاتب أنبأنا محمد بن صبيح الثقفي بدمشق حدثنا محمد بن عبد الله بن سليمان الحضرمي الكوفي حدثنا محمد بن يزيد حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا الليث بن سعد عن الزهري ( 1 ) عن علي بن الحسين أن الحسن بن علي حدثه عن علي ( 2 ) عليه السلام أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) طرقه وفاطمة عليهما السلام قال ألا تصلون قلت يا رسول الله إنما أنفسنا بيد الله عز و جل فإذا شاء يبعثها بعثنا فانصرف رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حين قلت ذلك فسمعته يقول وهو مدبر " وكان الإنسان أكثر شئ جدلا " ( 3 ) [ 11248 ) قال ابن عساكر ( 4 ) كذا وقع في هذه الرواية وفيها خطأ فاحش في موضعين أحدهما أنه إنما يرويه قتيبه عن الليث عن عقيل عن الزهري والآخر أن الذي يرويه عنه علي بن الحسين هو أبوه الحسين بن علي لا عمه الحسن بن علي وقد وقع لي عاليا على الصواب أعلى مما ههنا بثلاث درجات أخبرنا أبو طاهر محمد بن الحسين بن الحنائي أنبأنا أبو علي أحمد وأبو الحسين محمد ابنا ( 5 ) عبد الرحمن بن عثمان قالا أنبأنا أبو بكر يوسف بن القاسم حدثنا الحسن بن الطيب أبو علي البلخي حدثنا قتيبة حدثنا الليث بن سعد ( 6 ) عن عقيل عن الزهري ( 7 ) عن علي بن الحسين ( 8 ) عن أبيه عن جده قال دخل رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) علي وعلى فاطمة من الليل فقال قوما فصليا ثم رجع إلى منزله فلما مضى هوي من الليل رجع فلم يسمع لنا حسا فقال قوما فصليا فقمت وأنا أعرك عيني فقلت ما نصلي إلا ما كتب الله لنا الحديث الحديث [ 11249 ] وهذا هو الصواب وهكذا أخرجه مسلم ( 9 ) والنسائي عن قتيبة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي زكريا البخاري وحدثنا خالي أبو المعالي
_________
( 1 ) في " ز " : محمد بن شهاب الزهري
( 2 ) في " ز " : علي بن أبي طالب عليه السلام
( 3 ) سورة الكهف الاية : 54
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) بالاصل : " أنبأنا " تصحيف والتصويب عن د و " ز "
( 6 ) زيادة عن " ز "
( 7 ) في " ز " : محمد بن شهاب الزهري
( 8 ) بالاصل : الحسن تصحيف والتصويب عن د و " ز "
( 9 ) صحيح مسلم كتاب صلاة المسافرين ( 28 ) باب رقم 775 ( 1 / 537 )

(53/275)


القاضي حدثنا أبو الفتح نصر بن إبراهيم لفظا أنبأنا أبو زكريا حدثنا عبد الغني بن سعيد قال صبيح بفتح الصاد غير معجمة محمد بن صبيح كان بدمشق عن مطين 6465 محمد بن صخر أبي سفيان بن حرب بن أمية بن عبد شمس ابن عبد مناف بن قصي الأموي أخو معاوية بن أبي سفيان وفد على أخيه معاوية له ذكر أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنبأنا أبو محمد الجوهري ( 1 ) أنبأنا أبو عمر بن حيوية أنبأنا أبو الحسن ( 2 ) أحمد بن معروف حدثنا أبو علي ( 2 ) الحسين بن فهم حدثنا محمد بن سعد أنبأنا يحيى بن معين حدثنا العباس بن الوليد النرسي قال سمعت عبد الله ابن ثعلبة يقول جاء يزيد بن معاوية في مرض أبيه ( 3 ) معاوية فوجد عمه محمد بن أبي سفيان قاعدا على الباب لم يؤذن له فأخذ بيده فأدخله قال فاطلع في وجه معاوية وقد أغمى يعليه فقال ( 4 ) * لو أن حيا ( 5 ) يفوت فات أبو ( 6 ) * حيان لا عاجز ولا وكل الحول القلب الأريب وهل * يدفع ( 7 ) وقت المنية الحيل * قال ففتح معاوية عينيه وقال أي شئ تقول يا يزيد قال خيرا يا أمير المؤمنين أنا مقبل على عمي أحدثه قال فقال معاوية نعم * لو أن حيا يفوت فات أبو * حيان لا عاجز ولا وكل * * الحول القلب الأريب وهل * يدفع وقت المنية الحيل * إن أخوف ما أخاف على شئ عملته في أمرك شهدت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يوما قلم أظفاره وأخذ من شعره فجمعت ذلك فهو عندي فإذا أنا مت فاحش به فمي وأنفي فإن نفع شئ نفع أو كما قال
_________
( 1 ) في " ز " : أبو محمد الحسن بن علي الجوهري
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) البيتان في الاغاني 17 / 211 قالهما يزيد لما احتضر معاوية وحضره يزيد وعنبسة بن أبي سفيان
( 5 ) غير واضحة بالاصل والمثبت عن د و " ز "
( 6 ) صدره في الاغاني : لو فات شئ يرى لفات أبو
( 7 ) الاصل ود و " ز " : تدفع وفي الاغاني : ولن يدفع زوء المنية الحيل

(53/276)


أخبرنا أبو الحسين محمد بن محمد بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنبأنا أبو جعفر المعدل أنبأنا أبو طاهر المخلص أنبأنا أحمد بن سليمان الطوسي حدثنا الزبير بن بكار قال فولد أبو سفيان بن حرب محمدا وعنبسة ابنا أبي سفيان وأمهما عاتكة بنت أبي أزيهر ابن أنيس بن الحيسق بن كعب بن الحارث بن الغطريف من الأزد وذكر محمد بن سعد أنه الخيسق بالخاء المعجمة والله أعلم 6466 محمد بن صدقة بن خريم المري كان له دار في زقاق عطاف ذكره محمد بن عبد الله الرازي عن شيوخه الدمشقيين 6467 محمد بن صهيب أخو موسى بن صهيب حدث عن مكحول روى عنه محمد بن شعيب بن شابور أخبرنا أبو عبد الله الفراوي أنبأنا أبو بكر البيهقي أنبأنا أبو عبد الله الحافظ أنبأنا أبو سعيد بن أبي عمرو قالا حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب أنبأنا العباس بن الوليد أخبرني محمد بن شعيب بن شابور ( 1 ) أخبرني محمد بن صهيب أنه سأل بعض علماء أهل الجزيرة بأرمينية عن قول الله عز و جل " وما خلقت الإنس والجن إلا ليعبدون " ( 2 ) فأخبره عن بعض علماء الجزيرة أنه كان يقول هذه خاصة ولم يعمم كقوله " ويوم يحشرهم جميعا يا مشعر الجن والإنس ( 3 ) " " ألم يأتكم رسل منكم " ( 4 ) قال فهذه خاصة وقد قال جميعا قال ابن شعيب فلقيت عبد الرحمن بن زيد بن أسلم فسألته عن قول الله " وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون " وأخبرته بقول ابن صهيب عن الجزري فقال هو كذلك إن الله ربما ذكر الواحد وهو لجميع الناس وربما ذكر الناس وهو واحد يقول الله عز و جل " الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم " ( 5 ) وإنما قال
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) سورة الذاريات الاية : 56
( 3 ) سورة الانعام الاية : 128
( 4 ) سورة الانعام الاية : 130
( 5 ) سورة آل عمران الاية : 173

(53/277)


لهم ذلك رجل واحد وقال " يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم " ( 1 ) فهذا لجميع الناس وإنما قال يا أيها الإنسان أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد حدثنا أبو محمد التميمي أنبانا أبو القاسم تمام ابن محمد أنا ابن محمد أنبأنا أبو عبد الله الكندي أنبأنا أبو زرعة قال في تسمية أصحاب مكحول محمد بن صهيب حرف الضاد في أسماء آباء المحمدين " 6468 محمد بن الضحاك بن قيس التميمي وهو محمد بن الأحنف ذكر عبد الله بن سعيد بن قيس الهمداني ( 2 ) أنه كان بدمشق وخرج منها غازيا مع مسلمة بن عبد الملك إلى القسطنطينة وجعل أميرا على بني تميم وقد سقت إسناد ذلك وبعض القصة في ترجمة الأصبغ بن الأشعث بن قيس ( 3 ) أخبرنا أبو الحسن بن قبيس أنبأنا أبو الحسن بن أبي الحديد أنبأنا جدي أبو بكر أنبأنا أبو محمد بن زبر حدثنا أحمد بن عبيد بن ناصح حدثنا الأصمعي عن أبيه قال قيل لابن الأحنف بن قيس ما يمنعك أن تكون كأبيك قال وأيكم كان قيسوني بأبناكم 6469 محمد بن الضحاك بن قيس الفهري وهو عبد الرحمن بن قيس يدعى بالاسمين أو كان يكنى بأبي محمد فيحذف بعض كنيته ويقال محمد فقد رويت له قصتان من وجهين يسمى في كلتيهما من وجهين عبد الرحمن ومحمد فالله أعلم ذكر أبو محمد عبد الله بن سعد القطربلي في محاورات قريش قال قال أبو الحسن المدائني عن عبد الله بن أبي سليمان أن هشاما خرج يريد بيت المقدس فمر بدمشق وعليها محمد بن الضحاك بن قيس الفهري فدخل عليه وكان هشام يسحب ثيابه فقال له محمد أما رأيت أمير المؤمنين عبد
_________
( 1 ) سورة الافطار الاية : 6
( 2 ) كذا بالاصل و " ز " وفي المختصر : الهمذاني
( 3 ) راجع ترجمة الاصبغ بن الاشعث في كتابنا تاريخ مدينة دمشق 9 / 168 رقم 779

(53/278)


الملك قال بلى فرأيته مهجرا مشمرا قال فما يمنعك أن تكون مثله قال قال الشاعر لأبيك * قصير القميص فاحش عند بيته * وشر قريش في قريش مركبا * رواها عبيد الله بن محمد العيشي عن بعض القرشيين فقال نظر عبد الرحمن بن الضحاك إلى بعض بني مروان فذكرها وقد قدمتها مع حكاية أخرى فيها سميته محمد بن الضحاك في ترجمة عبد الرحمن بن الضحاك في باب العين ( 1 ) " حرف الطاء في أسماء آباء المحمدين " 6470 محمد بن طاهر بن علي أبو يعلى الأصبهاني رحال سمع بدمشق وغيرها أبا الحسن بن جوصا وبكر بن أحمد بن حفص الشعراني وأبا حفص عروبة الحراني وأبا القاسم البغوي والحسن بن علي بن ماكوية والوليد بن أبان الأصبهانيين ومحمد بن حجر العسقلاني وأبا جعفر محمد بن محمد بن إبراهيم روى عنه الحاكم أبو عبد الله الحافظ وأبو الفضل محمد بن أحمد الجارودي وأبو سعد بن أبي عثمان الزاهد وأبو عبد الرحمن محمد بن الحسين السلمي وأبو القاسم عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله ( 2 ) السراج النيسابوريون أخبرنا أبو طاهر محمد بن محمد بن عبد الله وأبو الحسن علي بن محمد بن أبي الحسن الجوهري قالا أنبأنا أبو العباس الفضل بن عبد الواحد بن الفضل بن عبد الصمد التاجر أنبأنا أبو القاسم عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله السراج الكوشكي حدثنا أبو يعلى محمد بن طاهر الأصبهاني حدثنا ابن أبي حية حدثنا أبو هشام الرفاعي قال سمعت داود بن يحيى بن التمار يقول سمعت أبي يقول سمعت الثوري يقول اصحب من شئت ثم استغضبه ثم دس إليه من يسأله عنك أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل حدثنا جدي أبو محمد حدثنا أبو علي الأهوازي أنبأنا أبو سعد عبد الملك بن سعيد بن عبد الله المعروف بابن أبي عثمان الزاهد
_________
( 1 ) راجع ترجمته في تاريخ مدينة دمشق للمصنف رقم 3836 ، 34 / 444
( 2 ) بالاصل : " عبد الرحمن " تصحيف والمثبت عن د و " ز " وسيرد صوابا في الخبر التالي

(53/279)


بدمشق حدثنا أبو يعلى محمد بن طاهر الأصبهاني حدثنا أبو جعفر محمد بن إبراهيم الديبلي حدثنا علي بن زيد الفرائضي قال سمعت يعقوب بن أبي عباد القلزمي يقول سمعت سفيان بن عيينة يقول إذا أردت أن تذكر عيوب صاحبك فاذكر عيوب نفسك قال ابن عساكر ( 1 ) الصواب عبد الملك بن محمد بن إبراهيم سمعت أبا سعد ( 2 ) إسماعيل بن أبي صالح المؤذن يقول سمعت محمد بن عبد العزيز الصفار يقول سمعت محمد بن الحسين يقول سمعت أبا يعلى محمد بن طاهر الأصبهاني يقول سمعت حمزة بن سعيد البصري يقول لما حدث أبو مسلم الكجي أول يوم حدث قال لابنه كم حصل عندنا من أثمان غلاتنا قال ثلاثمائة دينار فقال فرقها على أصحاب الحديث والفقراء شكرا إن أباك اليوم شهد على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقبلت شهادته قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 3 ) عن أبي بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 4 ) أنبأنا أبو عبد الله الحافظ قال محمد بن طاهر بن علي الأصبهاني أبو يعلى نزيل نيسابور كان يحفظ سؤالات الشيوخ ويعرف رسم التحديث وكان كثير السماع والرحلة سمع بأصبهان الوليد بن أبان فمن بعده وبالعراق أبا القاسم بن منيع وطبقته وبالشام أحمد بن عمير الدمشقي وأقرانه وبالجزيرة أبا عروبة وأقرانه مرض بنيسابور تشوش فتشوش فربما كان مصابا وربما كان له عقل وما رأيته يزول حفظه في أحواله كلها أخبرني أبو العباس المصري أنه توفي في غرة ذي الحجة سنة تسع وخمسين وثلاثمائة وكنت أنا ببخارى آخر الجزء السابع عشر بعد الستمائة من الفرع ( 5 ) 6471 محمد بن طاهر بن علي بن أحمد أبو الفضل المقدسي الحافظ المعروف بابن القيسراني ( 6 ) طاف في طلب الحديث وسمع بالشام ومصر والعراق وخراسان والجبل وفارس واستوطن همذان
_________
( 1 ) الزيادة منا للايضاح
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : سعيد
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) زيادة عن " ز "
( 5 ) زيادة عن " ز "
( 6 ) ترجمته في سير أعلام النبلاء 19 / 361 والوافي بالوفيات 3 / 166 والمنتظم 9 / 177 ووفيات الاعيان 4 / 287 ، وميزان الاعتدال 3 / 587 وتذكرة الحفاظ 3 / 1242 ولسان الميزان 5 / 207 وشذرات الذهب 4 / 18

(53/280)


وحدث عن أبي الحسين بن النقور وأبي القاسم بن المحب وأبي القاسم بن البسرى ومسعود بن ناصر وخلق كثير وقدم دمشق طالبا للحديث سنة إحدى وسبعين وأربعمائة فسمع بها من أبي القاسم ابن أبي العلاء وغيره وسمع بمصر إبراهيم بن سعيد الحبال وأبا الحسن الخلعي وغيرهما روى عنه أبو المظفر محمد بن أحمد بن محمد المعاوي الأبيوردي وحدثنا عنه أبو البركات الأنماطي وأبو نصر اليونارتي وأبو المعمر الأنصاري وكانت له مصنفات كثيرة إلا أنه كان كثير الوهم وله شعر حسن مع أنه كان لا يحسن النحو وصنف كتابا في المختلف والمؤتلف فيما اتفق لفظه واختلف أصله وسمعت أبا القاسم إسماعيل بن محمد ابن الفضل الحافظ يقول أحفظ من رأيت محمد بن طاهر ( 1 ) أخبرنا أبو نصر الحسن بن محمد بن إبراهيم قال سمعت الحافظ أبا الفضل محمد بن طاهر المقدسي يقول ( 2 ) بلت الدم في طلب الحديث مرتين مرة ببغداد ومرة بمكة وذلك أني كنت أمشي حافيا في حر الهواجر بهما فلحقني ذلك وما ركبت قط دابة في طلب الحديث وكنت أحمل كتبي على ظهري إلى أن استوطنت البلاد وما سألت في حال الطلب أحدا وكنت أعيش على ما بي ( 3 ) من غير مسألة والله ينفعنا به ويجعله خالصا لوجهه أخبرنا أبو المعمر المبارك بن أحمد الأنصاري قال قال لنا أبو الفضل محمد بن طاهر المقدسي أنبأنا أبو بكر أحمد بن علي الأديب الشيرازي قال قال أبو عبد الله محمد ابن عبد الله الحاكم ( 4 ) الحافظ القسم الأول من المتفق عليها اختيار البخاري ومسلم وهو الدرجة الأولى في الصحيح ومثاله الحديث الذي يرويه الصحابي المشهور عن الرسول ( صلى الله عليه و سلم ) وله راويان ثقتان ثم يرويه عنه التابعي المشهور بالرواية عن الصحابي وله راويان ثقتان ثم يرويه عنه من اتباع التابعين الحافظ المتقن المشهور وله رواة من الطبقة الرابعة ثم يكون شيخ البخاري أو مسلم حافظا متقنا مشهورا بالعدالة فهذه الدرجة الأولى من الصحيح
_________
( 1 ) رواه عن ابن عساكر الذهبي في سير أعلام النبلاء 19 / 363
( 2 ) رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 19 / 363
( 3 ) في سير أعلام النبلاء : على ما يأتي
( 4 ) زيادة عن " ز "

(53/281)


الجواب أن البخاري ومسلما ( 1 ) لم ( 2 ) يشرطا ( 3 ) هذا الشرط ولا نقل عن واحد منهما أنه قال ذلك والحاكم قدر هذا التقدير وشرط لهما هذا الشرط على ما ظن ولعمري أنه شرط حسن لو كان موجودا في كتابيهما إلا أنا وجدنا هذه القاعدة التي أسسها الحاكم منتقضة في الكتابين جميعا فمن ذلك في الصحابة أن البخاري أخرج حديث قيس بن أبي حازم عن مرداس الأسلمي يذهب الصالحون أولا فأولا الحديث وليس لمرداس راو غير قيس وأخرج هو ومسلم حديث المسيب بن حزن في وفاة أبي طالب ولم يرو عنه غير ابنه سعيد وأخرج البخاري حديث الحسن البصري عن عمرو بن تغلب إني لأعطي الرجل والذي أدع أحب إلي الحديث ولم يرو عن عمرو غير الحسن هذا في أشياء عند البخاري على هذا النحو وأما مسلم فإنه أخرج حديث الأعز المزني أنه ليغان على قلبي ولم يرو عنه غير أبي بردة وأخرج حديث أبي رفاعة العدوي ولم يرو عنه غير حميد بن هلال العدوي وأخرج حديث رافع بن عمرو الغفاري ولم يرو عنه غير عبد الله بن الصامت وأخرج حديث ربيعة ابن كعب الأسلمي ولم يرو عنه غير أبي سلمة بن عبد الرحمن هذا في أشياء كثيرة اقتصرنا منها على هذا القدر ليعلم أن القاعدة التي أسسها منتقضة لا أصل لها ولو اشتغلنا ( 4 ) بنقض هذا الواحد في التابعين وأتباعهم وبمن روى عنهم إلى عصر الشيخين لأربى على كتابه المدخل أجمع إلا أن الاشتغال بنقض كلام الحاكم لا يفيد فائدة وله في سائر كتبه مثل هذا الكثير عفا الله عنا عنه وأما الإمام الحافظ المتقن أبو عبد الله محمد بن محمد بن طاهر بن مندة فأشار إلى نحو ما ذكرنا وخلاف ما رسمه الحاكم أخبرنا أبو عمرو عبد الوهاب بن أبي عبد الله ( 5 ) بن مندة قال قال أبي ومن حكم صحابي الصحابي إذا روى عنه تابعي وإن كان مشهورا مثل الشعبي وسعيد بن المسيب ينسب إلى الجهالة فإذا روى عنه رجلان صار مشهورا واحتج به على هذا بنى محمد بن إسماعيل البخاري ومسلم بن الحجاج كتابيهما الصحيحين إلا أحرفا نبين أمرها
_________
( 1 ) زيد في " ز " : رحمة الله عليهما
( 2 ) سقطت من د
( 3 ) في " ز " : يشترطا
( 4 ) في " ز " : اشتغلت
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : عبد الوهاب بن أبي عبد الوهاب بن أبي عبد الله بن منده

(53/282)


فأما الغريب من الحديث كحديث الزهري ( 1 ) وقتادة وأشباههما من الأئمة ممن يجمع حديثهم إذا انفرد الرجل عنهم بالحديث يسمى غريبا فإذا روى عنهم رجلان وثلاثة واشتركوا في حديث يسمى عزيزا فإذا روى الجماعة عنه حديثا سمي مشهورا فاستثنى أبو عبد الله بن مندة أحرفا وهو هذا النوع الذي أشرت إليه فقد صح لديك بيان ما قدمته إليك والله أعلم بالصواب أنشدني أبو جعفر حنبل بن علي بن الحسين البخاري الصوفي أنشدنا الشيخ الحافظ أبو الفضل محمد بن طاهر المقدسي بالاشتر لنفسه * إلى كم أمني النفس بالقرب واللقا * بيوم إلى يوم وعشر إلى عشر وحتام لا أحظى بوصل أحبتي * وأشكو إليهم ما لقيت من الهجر فلو كان قلبي من حديد أذابه * فراقكم أو كان من أصلب الصخر ولما رأيت البين يزداد والنوى * تمثلت بيتا قيل في سالف الدهر متى يستريح القلب والقلب متعب * ببين على بين وهجر على هجر * قال وأنشدنا أبو الفضل لنفسه * خلعت العذار بلا منة * على من خلعت عليه العذارا * * وأصبحت حيران لا أرتجي * جنانا ولا أتقي فيه نارا * سمعت أبا العلاء الحسن بن أحمد الهمداني الحافظ ببغداد يذكر أن أبا الفضل ابتلي بهوى امرأة من أهل الرستاق كانت تسكن قرية على ستة فراسخ فكان يذهب كل يوم إلى قريتها فيراها تغزل في ضوء السراج ثم يرجع إلى همذان فكان يمشي في كل يوم وليلة اثني عشر فرسخا قرأت بخط أبي المعمر الأنصاري مات أبو الفضل المقدسي يوم الجمعة خامس عشر من ربيع الأول سنة سبع وخمسمائة وكان حافظا متقنا ودفن في المقبرة العتيقة بالجانب الغربي
_________
( 1 ) في " ز " : محمد بن شهاب الزهري

(53/283)


6472 - محمد بن طاهر بن علي بن عيسى أبو عبد الله الأنصاري الأندلسي الداني النحوي ( 1 ) قدم دمشق سنة أربع وخمسمائة ( 2 ) وأقام بها مدة وكان يقرئ النحو وكان شديد الوسواس في الوضوء بلغني أنه كان لا يستعمل من ماء نهر ثورة ( 3 ) مايخرج من تحت الربوة لأجل السقاية التي بالربوة وخرج إلى بغداد فأقام بها إلى أن مات وبلغني أنه كان يبقى الأيام لا يصلي لأنه لم يكن يتهيأ له الوضوء على الوجه الذي يريده فقد رأيته وأنا صغير ولم أسمع منه شيئا أنشدني أخي أبو الحسين هبة الله بن الحسن الفقيه رحمه الله أنشدنا أبو عبد الله محمد بن طاهر بن علي بن عيسى الأنصاري الداني الأندلسي بدمشق أنشدنا أبو الحسن علي ابن عبد الغني المقرئ القيرواني المعروف بالحصري لنفسه * يموت من في الأنام طرا * من طيب كان أو خبيث فمستريح ومستراح * منه كذا جاء في الحديث * قال وأنشدنا الحصري لنفسه * الناس كالأرض ومنهما هم * من خشن اللمس ومن لين مرو يشكي الرجل منه الأذى * وإثمد يجعل في الأعين * قال وأنشدنا الحصري لنفسه * لو كان تحت الأرض أو فوق الذرى * حر أتيح له العدو ليوذا فاحذر عدوك وهو أهون هين * إن البعوضة أردت النمرودا * قال وأنشدنا أبو الحسن لنفسه * أنا أهوى كل قد حسن * كقضيب البان يغدوه الندى أنا لا أعلم هل عقلي معي * أم لدى كل قضيب أملدا * سألت أبا طاهر إبراهيم بن الحسن الفقيه عن وفاة أبي عبد الله النحوي فقال في سنة
_________
( 1 ) ترجمته في الوافي بالوفيات 3 / 168 وبغية الوعاة 1 / 120
( 2 ) في بغية الوعاة : أربع وخمسين وخمسمئة
( 3 ) نهر ثورة : فرع من فروع نهر بردى الذي يجتاز مدينة دمشق

(53/284)


تسع عشرة وخسمائة ( 1 ) كتب بذلك أبو نصر بن زوما البغدادي الفقيه 6473 محمد بن طغج بن جف ( 2 ) أبو بكر الفرغاني المعروف بالإخشيذ ( 3 ) حدث عن عمه وبدر ( 4 ) بن جف حكى عنه أبو محمد عبد الله بن أحمد بن جعفر الفرغاني وولي دمشق في خلافة المقتدر سنة ثمان عشرة وثلاثمائة وولي مصر من قبل القاهر في شهر رمضان سنة إحدى وعشرين وثلاثمائة فكانت ولايته على دمشق اثنين وثلاثين يوما دعي له بها ولم يدخلها هذه المرة ثم وليها مرة أخرى من قبل الراضي في شهر رمضان سنة ثلاث وعشرين وثلاثمائة ودخلها قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا قال ( 5 ) أما جف بضم الجيم فهو الإخشيد محمد بن طغج بن جف الفرغاني أمير مصر روى عن عمه وبدر ( 6 ) بن جف وقرأت في كتاب عتيق جف بفتح الجيم ومعنى الإخشيذ بلسان أهل فرغانة ملك الملوك قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد بن أحمد أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو ان أبو سليمان بن زبر قال وفي ذي الحجة يعني سنة أربع وثلاثين توفي محمد بن طغج بدمشق وقال غيره يوم الجمعة لثمان بقين من ذي الحجة وذكر أبو الحسين الرازي أنه مات سنة خمس وثلاثين وثلاثمائة فالله أعلم
_________
( 1 ) في بغية الوعاة : سنة تسع عشرة وستمائة
قال وكان مولده سنة اثنتي عشرة وخمسمئة كذا فيه
( 2 ) ضبطت بضم الجيم عن الاكمال
( 3 ) ترجمته في الوافي بالوفيات 3 / 171 ووفيات الاعيان 5 / 56 وتحفة ذوي الالباب 1 / 344 وشذرات الذهب 2 / 337 وأمراء دمشق ص 77 وسير أعلام النبلاء 15 / 365
والاخشيذ بلسان الفرغانيين تعني مالك الملوك
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : بدر بدون واو وفي الاكمال لابن ماكولا : " ويذر " ولا أدري الواو عاطفة أم من الاسم ؟ يعني أن اسمه عمه : " ويذر " أو " وبدر " أم أنهما شخصان : عمه وبدر
( 5 ) الاكمال لابن ماكولا 2 / 108 - 109
( 6 ) كذا بالاصل و " ز " ود هنا والاكمال : " ويذر "

(53/285)


ذكر أبو محمد الفرغاني أنه مات في الساعة ( 1 ) الرابعة من يوم الجمعة لثمان بقين من ذي الحجة سنة أربع وثلاثين وثلاثمائة ( 2 ) وأن سنة يوم توفي ستون سنة وستة أشهر ومولده في رجب سنة ثمان وستين ومائتين بمدينة السلام وأنه مات بدمشق وحمل تابوته إلى بيت المقدس فدفن بها 6474 محمد بن طلحة بن محمد أبو سعد النيسابوري الجنابذي التاجر رحل وسمع الحديث بدمشق وحدث عن الأستاذ أبي إسحاق إبراهيم بن محمد الإسفرايني روى عنه عبد الغافر بن إسماعيل أنبأنا أبو الحسن عبد الغافر بن إسماعيل بن عبد الغافر الفارسي في تذييل تاريخ نيسابور قال ( 3 ) محمد بن طلحة بن محمد أبو سعد الجنابذي التاجر شيخ صالح ثقة معتمد منفق على الصالحين وأهل العلم سمع أصحاب الأصم بنيسابور وسمع ببغداد ودمشق ولد سنة اثنتين وأربعمائة وتوفي سنة ست وسبعين وأربعمائة 6475 محمد بن بن أبي طيفور أبو عبد الله الجرجاني صنف جزءا يشتمل على فضل دمشق وصحة هوائها وعذوبة مائها يحض به المتوكل على الخروج إليها حين عزم على قصدها روى فيه إسحاق بن ناصح ونوح بن أحمد بن أبي طيبة الجرجاني ومحمد بن أبي يعقوب البلخي ونصير بن عبد الله الطبري وعاصم بن عمير القومسي وأبي جعفر جابر بن سعد الحوراني مولى مسلمة بن عبد الملك وعبد الكريم بن عبد الكريم ويحيى ابن أكثم القاضي والحسين بن طيفور روى عنه محمد بن هارون بن محمد بن بكار بن بلال وذكر أنه أقام بدمشق سنين "
_________
( 1 ) كذا بالاصل " السنة الرابعة " والمثبت عن د و " ز "
( 2 ) جاء في الكامل لابن الاثير - في حوادث سنة 335 : " وقيل سنة خمس وثلاثين وثلثمئة "
( 3 ) المنتخب من السياق لتاريخ نيسابور للصريفيني ص 63 رقم 123

(53/286)


حرف الظاء في أسماء آباء المحمدين " 6476 محمد بن ظفر بن عمر بن حفص بن عمر بن سعيد ابن أبي عزيز جندب بن النعمان الأزدي من أهل زملكا ( 1 ) حدث عن أبيه ظفر روى عنه ابنه ظفر بن محمد سقت له حديثا في ترجمة جندب ( 2 ) وحديثا في ترجمة حفص بن عمر ( 3 ) آخر الجزء الثاني والثلاثين بعد الأربعمائة من الأصل " ( 4 ) حرف العين في أسماء آباء المحمدين " 6477 محمد بن عاصم حكى عن أبيه حكى عنه أبو علي الحسن بن أحمد بن الحسن المعروف بالناعس حكاية تقدمت في ترجمة أبيه
_________
( 1 ) ضبطت عن معجم البلدان بفتح أوله وثانيه وضم لامه وهي زملكان وأهل الشام يقولونها بدون النون قرية بغوطة دمشق
( 2 ) راجع ترجمة جندب بن النعمان تاريخ مدينة دمشق 11 / 319 رقم 1094
( 3 ) راجع ترجمة حفص بن عمر بن سعيد بن أبي عزيز في تاريخ مدينة دمشق 14 / 420 رقم 1666
( 4 ) كتب بعدها في " ز " : بلغت سماعا بقراءتي وعرضا بالاصل على سيدنا ومولانا الامام العالم العلامة الورع الاصيل أبي البركات الحسن بن محمد بن الحسن بن هبة الله الشافعي أبقاه الله تعالى بإجازته من عمه المؤلف رحمة الله تعالى عليه
وكتب محمد بن يوسف بن محمد البرزالي الاشبيلي يوم الاربعاء التاسع عشر من شهر رجب الفرد سنة ثمان عشرة وستمئة بجامع دمشق حرسها الله تعالى في مجلس واحد والحمد لله وحده وصلاته على محمد نبيه وسلامه وبإجازته ما فيه مخرج عمن أخرج له مثل أبي الوقت وابن المحبوبي وعن الصائن وابن هلال

(53/287)


6478 - محمد بن عامر الطائي حكى عنه علي بن حرب الطائي وأنثي عليه أخبرنا أبو منصور محمد بن عبد الملك أنبأنا و ( 1 ) أبو الحسن علي بن الحسن حدثنا أبو بكر الخطيب ( 2 ) أخبرني أبو الفتح محمد بن المظفر بن إبراهيم الخياط حدثنا محمد بن علي بن عطية المكي حدثنا محمد بن مخلد الأموي حدثنا علي بن الحسن القرشي حدثنا علي بن حرب قال سمعت محمد بن عامر الطائي وكان خيرا يقول رأيت في النوم كأن في النوم كأن الناس مجتمعون على درج دمشق إذ خرج شيخ ملبب بشيخ فقال أيها الناس إن هذا بدل دين محمد فقلت لرجل إلى جنبي من ذان الشيخان فقال هذا أبو بكر الصديق ( 3 ) ملبب برجل سماه قال ابن عساكر ( 4 ) يحتمل أن يكون محمد بن عامر دخل دمشق ويحتمل أن لا يكون دخلها ورأى درجها في نومه لشهرة ذكرها والله أعلم 6479 محمد بن عامر أبو عمر ( 5 ) الدمشقي حكى عن أبي يعقوب البويطي روى عنه أبو الحسن أحمد بن عامر بن محمد بن يعقوب الدمشقي 6480 محمد بن عائذ بن عبد الرحمن بن عبيد الله ويقال ابن عائذ بن أحمد ويقال ابن عائذ بن سعيد أبو عبد الله القرشي الكاتب ( 6 ) صاحب المصنفات ألف المغازي والفتوح والصوائف وغيرها وولي خراج الغوطة في أيام المأمون وروى عن الوليد بن مسلم والهيثم بن حميد ويحيى بن حمزة وإسماعيل بن عياش وعطاف بن خالد ومحمد بن عمر الواقدي ومروان بن محمد وعمر بن عبد
_________
( 1 ) زيادة للايضاح عن د و " ز " وفي " ز " : " إذنا وأبو الحسن "
( 2 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 3 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) زيادة للايضاح
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : عمرو
( 6 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 390 وتهذيب التهذيب 5 / 156 والجرح والتعديل 8 / 52 وميزان الاعتدال 3 / 589 والوافي بالوفيات 3 / 1181 وسير أعلام النبلاء 11 / 104 التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 207

(53/288)


الواحد وسويد بن عبد العزيز ومحمد بن شعيب بن شابور والوليد بن محمد الموقري ( 1 ) وأبي زهير عبد الرحمن بن مغراء الأزدي وعبد الله بن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر وعبد الرحمن بن سليمان بن أبي الجون ومدرك بن أبي سعيد والحكم بن هشام العقيلي ومحمد بن صالح الأزدي البصري وشعيب بن إسحاق وأبي مسهر الغساني روى عنه أحمد بن ابي الحواري ومحمود بن خالد وهما من أقرانه وأبو عبد الملك البسري وأبوا ( 2 ) زرعة الدمشقي والرازي ويعقوب بن سفيان ومحمود بن إبراهيم بن سميع وأبو هشام عبد الرحمن بن عبد الصمد بن البرزوز ومعاوية بن صالح الأشعري وأحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة وابن أخته ( 3 ) الهيثم بن مروان بن ( 4 ) الهيثم ابن عمران ويزيد بن محمد بن عبد الصمد ويعقوب بن إسحاق بن دينار وأبو الأحوص محمد بن الهيثم قاضي عكبرا وجعفر الفريابي وإسماعيل بن أبان بن حوي البتلهي أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد وحدثني أبو مسعود عبد الرحيم بن علي بن حمد ( 5 ) عنه أنبأنا أبو نعيم الحافظ حدثنا سليمان بن أحمد الطبراني حدثنا أبو عبد الملك أحمد ابن إبراهيم حدثنا محمد بن عائذ حدثنا الهيثم بن حميد حدثنا العلاء بن الحارث حدثنا القاسم عن أبي أمامة أن رجلا استأذن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) في السياحة فقال إن سياحة أمتي الجهاد في سبيل الله [ 11250 ] حدثنا أبو منصور بن خيرون المقرئ ( 6 ) لفظا وأبو يعقوب يوسف بن أيوب وأبو طاهر يحيى بن محمد بن أحمد وأبو خازم ( 7 ) محمد بن محمد بن الفراء وأبو بكر محمد بن الحسين بن المزرفي وأبو محمد علي بن عبد القاهر بن الخضر وأبو الفرج هبة الله بن محمد بن علي بن الحسن وأبو غالب محمد بن علي المكبر وأبو عبد الله محمد بن أحمد بن أبي الفتح وأبو عبد الله محمد بن محمد بن أحمد وأبو نصر محمد بن سعد بن الفرج وبشارة بنت محمد بن أحمد بن الدباس وابنتها مهناز بنت بانس وفاطمة بنت علي
_________
( 1 ) فوقها ضبة في " ز "
( 2 ) بالاصل ود : " وأبو " تصحيف والتصويب عن " ز "
( 3 ) بالاصل و " ز " : أخيه " والمثبت عن د وتهذيب الكمال
( 4 ) من هنا إلى كلمة " قاضي عكبرا " سقط من " ز " فاختل سياق الاسماء
( 5 ) في " ز " : أحمد تصحيف
( 6 ) زيادة عن " ز "
( 7 ) بالاصل ود و " ز " : حازم بالحاء المهملة تصحيف والصواب ما أثبت : خازم بالخاء المعجمة

(53/289)


ابن الحسين قراءة قالوا أنبأنا أبو جعفر بن المسلمة أنبأنا أبو الفضل الزهري ( 1 ) أنبأنا جعفر الفريابي حدثنا أبو عبد الله محمد بن عائذ الدمشقي القرشي ( 2 ) حدثنا الهيثم بن حميد حدثنا الوضين بن عطاء عن يزيد بن مزيد قال ذكر الدجال في مجلس فيه أبو الدرداء فقال نوف البكالي لغير الدجال أخوف مني من الدجال فقال وما هو فقال نوف أخاف أن أسلب إيماني ولا أشعر فقال أبو الدرداء ثكلتك أمك يا بن الكندية وهل في الأرض مائة يتخوفون مما تتخوف ثكلتك أمك يا بن الكندية وهل في الأرض خمسون يتخوفون مما تتخوف ثم قال وثلاثون ثم قال عشرون ثم قال عشرة ثم قال خمسة ثم قال ثلاثة كل ذلك يقول ثكلتك أمك ثم قال أبو الدرداء والذي نفسي بيده ما آمن على إيمانه إلا سلبه أو انتزع منه فيعقده والذي نفسي بيده ما الإيمان إلا كالقميص يتقمصه مرة ويضعه أخرى أنبأنا أبو م كالقميص يتقمصه مرة ويضعه أخرى أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنبأنا أبو الحسين الصيرفي وأبو الغنائم واللفظ له قالا أنبأنا أبو أحمد الواسطي أنبأنا أبو بكر الشيرازي أنبأنا أبو الحسن المقرئ أنبأنا البخاري ( 3 ) قال محمد بن عائذ الدمشقي أبو أحمد سمع هيثم بن حميد قال ابن عساكر ( 4 ) المحفوظ أن كنيته أبو عبد الله أخبرنا أبو الحسين القاضي إذنا وأبو عبد الله الخلال مشافهة قالا أنبأنا أبو القاسم بن مندة أنبأنا أبو علي إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم قال ( 5 ) محمد بن عائذ الدمشقي أبو عبد الله بن عائذ بن سعيد القرشي روى عن الهيثم بن حميد والوليد بن مسلم ويحيى بن حمزة وإسماعيل ابن عياش روى عنه أبو زرعة ومحمود بن إبراهيم بن سميع الدمشقي ( 6 ) قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن أبي الفضل جعفر بن يحيى أنبأنا عبيد الله بن سعيد بن حاتم أنبأنا أبو الحسن الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد
_________
( 1 ) في " ز " : أبو الفضل بن الزهري
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 207
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 8 / 52
( 6 ) سقطت الكلمة من " ز "

(53/290)


الرحمن ( 1 ) أخبرني أبي قال أبو عبد الله محمد بن عائذ قرأنا على أبي الفضل أيضا عن أبي طاهر بن أبي الصقر أنبأنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنبأنا أبو بكر المهندس حدثنا أبو بشر الدولابي قال أبو عبد الله محمد بن عائذ الدمشقي أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنبأنا أبو بكر الصفار أنبأنا أحمد بن علي بن منجوية أنبأنا أبو أحمد الحاكم قال أبو عبد الله محمد بن عائذ القرشي الدمشقي سمع يحيى بن حمزة روى عنه الهيثم بن مروان ( 2 ) قرأت بخط أبي محمد بن الأكفاني وذكر أنه نقله من بعض أصحاب الحديث محمد بن عائذ بن سعيد يكنى أبا عبد الله قرشي دمشقي أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنبأنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) قال محمد بن عائذ ابن عبد الرحمن بن عبيد الله أبو عبد الله الدمشقي حدث عن الهيثم بن حميد والوليدبن مسلم وأبي مسهر الغساني روى عنه يعقوب بن سفيان وأبو زرعة الدمشقي وجعفر الفريابي وغيرهم قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر علي بن هبة الله قال ( 4 ) أما عايذ بياء معجمة باثنتين من تحتها وذال ( 5 ) معجمة محمد بن عائذ بن عبد الرحمن بن عبيد الله أبو عبد الله ( 6 ) الدمشقي روى عن الهيثم بن حميد والوليد بن مسلم وغيرهما روى عنه أبو زرعة الدمشقي ويعقوب بن سفيان وجعفر الفريابي وغيرهم أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الوحش سبيع بن المسلم عن رشأ بن نظيف أنبأنا عبد الرحمن بن محمد المكتب وعبد الله بن عبد الرحمن قالا أنبأنا الحسن بن رشيق أنبأنا أبو بشر الدولابي حدثنا أبو داود قال سمعت رجلا من أهل دمشق من حملة
_________
( 1 ) زيد في " ز " : أحمد بن شعيب النسائي
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : الهيثم بن حميد بن مروان
( 3 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب
( 4 ) الاكمال لابن ماكولا 6 / 5 و 11
( 5 ) مطموسة بالاصل واستدركت اللفظة على هامشه
( 6 ) بالاصل ود : " عبيد الله " تصحيف والمثبت عن " ز " والاكمال

(53/291)


العلم يحدث محمود بن خالد أن مولد ابن ( 1 ) عائذ سنة خمسين ومائة أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنبأنا أبو القاسم العبدي أنبانا حمد إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم قال ( 2 ) سمعت أبا زرعة يقول سألت دحيما عن محمد بن عائذ فقال صدوق قرأت على أبي الفتح نصر الله بن محمد الفقيه عن أبي الحسين المبارك بن عبد الجبار أنبأنا أبو محمد الجوهري ( 3 ) أنبانا أبو عمر بن حيوية قراءة أنبأنا محمد بن القاسم ابن جعفر حدثنا إبراهيم بن الجنيد قال سألت يحيى بن معين عن محمد بن عائذ الدمشقي فقال ثقة الكاتب ( 4 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا أبو الميمون حدثنا أبو زرعة قال سألت يحيى بن معين يعني عن محمد بن عائذ ( 5 ) تراه موضعا للأخذ عنه قال نعم قلت وهو يعمل على الخراج قال نعم ( 6 ) أخبرني أبو محمد الأكفاني ( 7 ) شفاها عن عبد العزيز بن أحمد الكتاني عن تمام بن محمد حدثني أبي وقرأته بخط أبيه حدثني أبو عبد الرحمن مكحول البيروتي حدثنا عثمان بن خرزاد الأنطاكي حدثنا محمد بن عائذ الدمشقي الكاتب وكان يحيى بن معين يقول الكاتب ثقة أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد التميمي أنبأنا أبو القاسم البجلي حدثنا أبو عبد الله الكندي حدثنا أبو زرعة قال في ذكر أهل الفتوى بدمشق محمد بن عائذ ( 8 ) * ( امش عائذ ( 8 )
_________
( 1 ) في " ز " : محمد بن عائذ بن عبد الرحمن بن عبيد الله أبو عبد الله
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 8 / 52
( 3 ) في " ز " : أبو محمد الحسن بن علي الجوهري
( 4 ) سير أعلام النبلاء 11 / 105 وتهذيب الكمال 16 / 391
( 5 ) في " ز " : محمد بن عائذ بن عبد الرحمن بن عبيد الله أبو عبد الله
( 6 ) سير أعلام النبلاء 11 / 105 ( 7 ) زيد في " ز " : " المزكي أيضا "
( 8 ) تهذيب الكمال 16 / 391 وسير أعلام النبلاء 11 / 105

(53/292)


أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي في كتابه أنبأنا أبو إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد إجازة أنبأنا أبو الحسن محمد بن العباس بن الفرات إجازة أنبأنا أبو عبد الله محمد بن العباس بن أحمد الضبي أنبأنا أبو الفضل يعقوب بن إسحاق بن محمود الفقيه أنبأنا صالح بن محمد الحافظ قال محمد بن عائذ دمشقي ثقة إلا أنه قدري ( 1 ) قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنبأنا أبو نصر الوائلي أنبأنا أبو الحسن الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن ( 2 ) أخبرني أبي قال أبو أحمد محمد بن عائذ دمشقي ليس به بأس وكناه في موضع آخر أبا عبد الله ( 3 ) قرأت على أبي محمد بن حمزة الأكفاني ( 4 ) عن عبد العزيز بن أحمد الكتاني ( 4 ) أنبأنا تمام بن محمد أخبرني أبي حدثنا أبو العباس بن ملاس قال سمعت يزيد بن عبد الصمد يقول كنت أبي عبد الله محمد بن عائذ ونحن جماعة فسألنا وتحدثنا بعد أن سأل جماعة منا فأخبروه ممن هم فعرفهم وعرف آباءهم فقال انصرفوا فليس أحدثكم اليوم فسألناه فأبى علينا فألححنا عليه فقال منذ أسلم آباء هؤلاء ثقل الخراج على المسلمين وانتهرنا فقمنا وخلا ببعضنا فقال إذا حدث المقمص فالطمه فإذا أخذت ابنه فألكمه فإذا أخذت ابن ابنه فاخنقه فإنه كلما تربت كان أدغل وأنفل وأوغل أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 5 ) أنبأنا تمام بن محمد حدثنا محمد بن سليمان حدثنا محمد بن الفيض الغساني قال مات محمد بن عائذ القرشي في ذي الحجة سنة اثنتين وثلاثين ومائتين قرأت على أبي محمد بن حمزة الأكفاني عن عبد العزيز بن أحمد الكتاني أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال سمعت محمد بن الفيض يقول محمد بن عائذ مات في ذي الحجة سنة اثنتين وثلاثين ومائتين وحضرت جنازته ( 6 )
_________
( 1 ) سير أعلام النبلاء 11 / 105 وتهذيب الكمال 16 / 391
( 2 ) زيد في " ز " : أحمد بن شعيب النسائي
( 3 ) رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 11 / 106 وعقب في آخره قال : وهو المحفوظ
( 4 ) الزيادة عن " ز "
( 5 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 6 ) سير أعلام النبلاء 11 / 106

(53/293)


قرأت على أبي محمد أيضا عن عبد العزيز ( 1 ) أنبأنا تمام بن محمد أخبرني أبي حدثنا محمد بن جعفر بن ملاس ( 2 ) حدثنا الحسن بن محمد بن بكار قال وتوفي أبو عبد الله محمد بن عائذ القرشي في سنة ثلاث وثلاثين ومائتين ذكر أبو الفضل محمد المقدسي فيما أخبره أبو عمرو بن مندة عن أبيه أنبأنا محمد بن إبراهيم بن مروان قال قال عمرو بن دحيم مات ابن ( 3 ) عائذ بدمشق يوم الخميس لخمس ليال بقين من شهر ربيع الآخر سنة ثلاث وثلاثين ومائتين وكان مولده سنة خمسين ومائة ( 4 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا أبو الميمون حدثنا أبو زرعة قال مات محمد بن عائذ الكاتب في سنة أربع وثلاثين ومائتين وولد في سنة خمسين ومائة 6481 محمد بن عائشة هو ابن جعفر تقدم في حرف الجيم من أسماء آباء المحمدين 6482 محمد بن أبي عائشة يقال ابن عبد الرحمن بن أبي عائشة ( 5 ) مولى بني أمية مدني خرج مع بني أمية حين أخرجهم ابن الزبير من المدينة فسكن دمشق سمع جابر بن عبد الله وأبا هريرة ( 6 ) روى عنه حسان بن عطية وأبو قلابة الجرمي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل وأبو المظفر بن القشيري قالا أنبأنا أبو سعد
_________
( 1 ) في " ز " : أبي محمد بن حمزة الاكفاني أيضا عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 2 ) زيد في " ز " : أبو العباس
( 3 ) في " ز " : أبو عبد الله محمد بن عائذ بن عبد الرحمن بن عبيد الله
( 4 ) تهذيب الكمال 16 / 391
( 5 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 391 وتهذيب التهذيب 5 / 157 والتاريخ الكبير 1 / 1 / 207 والجرح والتعديل 8 / 53
( 6 ) زيد في " ز " : رضي الله عنهما

(53/294)


محمد بن علي بن محمد أنبأنا أبو طاهر بن خزيمة أنبأنا جدي أبو بكر حدثنا ( 1 ) علي بن خشرم حدثنا عيسى بن يونس عن الأوزاعي عن حسان بن عطية عن محمد بن أبي عائشة عن أبي هريرة ( 2 ) وأنبأنا أبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 3 ) أنبأنا أبو سعد أحمد بن إبراهيم بن موسى المقرئ أنبأنا أبو طاهر بن خزيمة أنبأنا جدي حدثنا علي بن خشرم حدثنا عيسى يعني بن يونس قال وحدثنا محمد إسماعيل الأحمسي حدثنا وكيع قال وحدثنا هارون بن إسحاق حدثنا مخلد بن يزيد الحراني جميعا عن الأوزاعي عن حسان بن عطية عن محمد بن أبي عائشة عن أبي هريرة قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إذا تشهد أحدكم فليستعذ بالله من أربع يقول اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن شر فتنة المسيح الدجال ومن شر فتنة المحيا والممات [ 11251 ] زاد المقرئ هذا حديث وكيع وفي حديث عيسى سمعت أبا هريرة رواه الوليد بن مسلم وبشر بن بكر والوليد بن مزيد وعقبة بن علقمة وأبو مسهر عن الأوزاعي فأما حديث الوليد بن مسلم فأخبرناه أبو القاسم بن الحصين أنبأنا أبو علي بن المذهب أنبانا أحمد بن جعفر حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ( 4 ) حدثني أبي ( 5 ) حدثنا الوليد بن مسلم أبو العباس حدثنا الأوزاعي حدثنا حسان بن عطية حدثني محمد بن أبي عائشة أنه سمع أبا هريرة يقول قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إذا فرغ أحدكم من التشهد الآخر فليتعوذ بالله من أربع من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن شر المسيح الدجال [ 11252 ] وأما حديث بشر بن بكر ( 6 ) فأخبرناه أبو غالب بن البنا أنبأنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن محمد أنبأنا أبو
_________
( 1 ) سقطت من " ز "
( 2 ) زيد في " ز " : رضي الله تعالى عنه
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) زيادة عن " ز "
( 5 ) رواه أحمد بن حنبل في المسند 3 / 23 رقم 7241
( 6 ) الزيادة عن " ز "

(53/295)


محمد ( 1 ) عبد الله بن محمد بن سعيد بن محارب بن عمرو الأنصاري الأوسي الإصطخري حدثنا أبو علي الحسن بن منصور الطوسي بشيراز حدثنا الحسن بن عبد العزيز الجروي حدثنا بشر بن بكر حدثنا الأوزاعي حدثنا حسان بن عطية حدثنا محمد بن أبي عائشة قال سمعت أبا هريرة ( 2 ) يقول كان رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ( 3 ) يقول إذا فرغ أحدكم من التشهد فليتعوذ بالله من أربع من عذاب جهنم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات وشر ( 4 ) المسيح الدجال [ 11253 ] وأما حديث الوليد بن مزيد وعقبة بن علقمة فأخبرناه أبو عبد الله بن الفضل وأبو محمد عبد الجبار وأبو علي عبد الحميد أنبأنا محمد بن أحمد قالوا أنبأنا أبو بكر أحمد بن الحسين أنبأنا أبو عبد الله إسحاق بن محمد بن يوسف السوسي حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب أنبأنا العباس بن الوليد بن مزيد أنبأنا أبي وعلقمة بن عقبة قالا حدثنا الأوزاعي حدثنا حسان بن عطية حدثني محمد بن أبي عائشة قال سمعت أبا هريرة يقول قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إذا فرغ أحدكم من التشهد فليتعوذ بالله من أربع من عذاب جهنم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات ومن شر المسيح الدجال [ 11254 ] قال العباس زاد أبي ثم ليدع لنفسه ما بدا له وأما حديث أبي مسهر فأخبرناه أبو المظفر بن القشيري أنبأنا أبي أبو القاسم أنبأنا أبو الحسين الخفاف أنبأنا أبو العباس السراج حدثنا محمد بن عبد الملك بن زنجوية حدثنا أبو مسهر حدثنا الأوزاعي قال وأنبأنا الحسن بن عبد العزيز حدثنا بشر بن بكر حدثنا الأوزاعي حدثني حسان بن عطية حدثني محمد بن أبي عائشة قال سمعت أبا هريرة ( 5 ) يقول قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم )
_________
( 1 ) في " ز " : أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد بن سعيد بن محارب
( 2 ) زيد في " ز " : عبد الرحمن بن صخر الدوسي رضي الله عنه
( 3 ) في " ز " : صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : شر فتنة المسيح الدجال
( 5 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه

(53/296)


إذا فرغ أحدكم من التشهد فليتعوذ بالله من أربع من عذاب جهنم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات وشر المسيح الدجال [ 11255 ] أخبرنا أبو المظفر ( 1 ) أيضا أنبأنا أبي أبو القاسم أنبأنا أبو الحسين الخفاف أنبأنا أبو العباس السراج حدثنا الحسن بن عبد العزيز حدثنا بشر بن بكر أنبأنا الأوزاعي حدثني حسان بن عطية حدثني محمد بن أبي عائشة حدثني أبو هريرة قال قال أبو الدرداء يا رسول الله ذهب أصحاب الدثور بالأجور يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ولهم فضول أموال يتصدقون بها وليس لنا ما نتصدق به فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ألا أعلمك كلمات إذا أنت قلتهن أدركت من سبقك ولم يلحقك أحد من بعدك إلا من عمل بمثل عملك قال تكبر الله دبر كل صلاة ثلاثا وثلاثين وتحمده ثلاثا وثلاثين وتسبحه ثلاثا وثلاثين وتختمها بلا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير [ 11256 ] أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو الحسين بن النقور أنبأنا أبو الحسين محمد بن محمد بن عبد الله بن الحسين بن هارون حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز حدثنا الحكم بن موسى حدثنا هقل عن الأوزاعي حدثنا حسان بن عطية حدثنا محمد بن أبي عائشة عن أبي هريرة قال قال أبو ذر ( 2 ) يا رسول الله ذهب أصحاب الدثور بالأجور يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ولهم فضول أموال يتصدقون بها فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أفلا أعلمك كلمات إذا أنت قلتهن أدركت من سبقك ولم يلحقك من خلفك إلا من عمل بمثل عملك قلت بلى يا رسول الله قال تسبح الله تعالى دبر كل صلاة ثلاثا ( 3 ) وثلاثين وتحمده ثلاثا وثلاثين وتكبره ثلاثا وثلاثين وتختمها بلا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد ( 4 ) وهو على كل شئ قدير [ 11257 ] أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنبأنا ثابت بن بندار أنبأنا أبو العلاء الواسطي ( 5 ) أنبأنا أبو بكر البابسيري أنبأنا الأحوص بن المفضل حدثنا أبي قال محمد بن أبي عائشة انتقل من البصرة إلى الشام
_________
( 1 ) في " ز " : أبو المظفر بن القشيري أيضا
( 2 ) في " ز " : أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال : قال أبو ذر رضي الله عنه
( 3 ) بالاصل ود : " ثلاثة " في كل المواضع والتصويب عن " ز "
( 4 ) زيد في " ز " : وله الشكر
( 5 ) زيادة عن " ز "

(53/297)


أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنبأنا المبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالا أنبأنا أبو أحمد الغندجاني أنبأنا أبو بكر الشيرازي أنبأنا أبو الحسن المقرئ أنبأنا البخاري ( 1 ) قال محمد بن أبي عائشة مولى لبني أمية أنبأنا مؤمل بن هشام حدثنا إسماعيل عن أيوب عن أبي قلابة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) في القراءة قال إسماعيل عن خالد قلت لأبي قلابة من حدثك هذا قال محمد بن أبي عائشة مولى لبني أمية كان خرج من بني مروان حيث خرجوا من المدينة وقال لنا موسى عن حماد عن أيوب عن أبي قلابة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وقال عبيد الله بن عمرو عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولا يصح أنس أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنبأنا أبو القاسم بن محمد أنبأنا أبو علي إجازة ح قال وأنبأنا أبو طاهر أنبأنا علي قالا أنبأنا ابن أبي حاتم قال ( 2 ) محمد بن أبي عائشة مولى لبني أمية شامي روى عن أبي هريرة ( 3 ) روى عنه حسان بن عطية وأبو قلابة الجرمي سعت أبي يقول ذلك وسألته عنه فقال ليس به بأس أخبرنا أبو غالب بن البنا أنبأنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن محمد بن علي أنبأنا عبد الله بن عتاب بن محمد أنبأنا أبو الحسن ( 4 ) بن جوصا إجازة وأخبرنا أبو القاسم ابن السوسي أنبأنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنبأنا علي بن الحسن أنبأنا عبد الوهاب بن الحسن أنبأنا أحمد بن عمير قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول في الطبقة الثالثة محمد ابن عبد الرحمن بن أبي عائشة لم يثبت أبو زرعة عبد الرحمن أخبرنا أبو الحسين عبد الرحمن بن عبد الله بن الحسن وأبو الحسن علي بن عساكر ابن سرور قالا أنبأنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنبأنا أبو المعمر المسدد بن علي الأملوكي حدثنا أبو القاسم إسماعيل بن القاسم الحلبي حدثنا علي بن عبد الحميد الغضائري حدثنا مجاهد بن موسى حدثنا وليد عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر أنه سمع
_________
( 1 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 207
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 8 / 53
( 3 ) في " ز " : أبي هريرة عبد الرحمن بن صخر الدوسي رضي الله عنه
( 4 ) زيادة عن " ز "

(53/298)


محمد بن أبي عائشة يقول كان يقال لا تكن ذا وجهين وذا لسانين تظهر للناس أنك تخشى الله وقلبك فاجر رواها صدقة بن خالد عن ابن جابر جعلها من قوله أخبرنا بها أبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي ( 1 ) أنبأنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي حدثنا أبو عبد الله الحافظ حدثنا أبو بكر بن إسحاق حدثنا عبيد بن عبد الواحد حدثنا هشام بن عمار حدثنا صدقة يعني ابن خالد حدثنا ابن ( 2 ) جابر حدثنا محمد بن أبي عائشة قال لا تكن ذا وجهين وذا لسانين تظهر للناس أنك تحب الله يحمدونك وقلبك فاجر أخبرنا أبو بكر محمد بن أحمد بن الجنيد بميهنة أنبأنا أبو سهل عبد الملك بن عبد الله بن محمد الدشتي إملاء أنبأنا عبد الله بن باكوية حدثنا علي بن يعقوب الدمشقي حدثنا محمد بن إسحاق بن الحريص القرشي حدثنا أحمد بن أبي الحواري حدثنا الوليد بن مسلم عن ابن جابر ( 3 ) عن محمد بن أبي عائشة قال إذا أراد المتكلم بكلامه غير الله نزل عن قلوب جلسائه ولا يتعظ بموعظة غير متعظ به قال ابن عساكر ( 4 ) كذا فيه وقد سقط شيخ ابن باكوية أخبرتنا أم الرضا ضوء بنت حمد بن علي بن محمد قالت أخبرتنا عائشة بنت الحسن ابن إبراهيم ابن إبراهيم بن محمد قالت حدثنا أبو الحسين عبد الواحد بن محمد بن شاه الشيرازي إملاء حدثني عبد الواحد بن بكر حدثنا علي بن يعقوب الزاهد حدثنا محمد بن ( 5 ) الحريص حدثنا أحمد بن أبي الحواري حدثنا الوليد بن مسلم عن ابن ( 6 ) جابر عن محمد بن أبي عائشة قال إذا أراد المتكلم بكلامه غير الله نزل عن قلوب جلسائه كما نزل الماء عن الصفا أخبرنا أبو القاسم الواسطي حدثنا أبو بكر الخطيب ( 7 ) أنبأنا أبو بكر أحمد بن محمد ابن إبراهيم قال سمعت أبا الحسن أحمد بن محمد بن عبدوس قال سمعت عثمان بن
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) في " ز " : عبد الرحمن بن يزيد بن جابر
( 3 ) راجع الحاشية السابقة
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) في " ز " : محمد بن إسحاق بن الحريصي القرشي
( 6 ) في " ز " هنا : محمد بن يزيد بن جابر
( 7 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ

(53/299)


سعيد الدارمي يقول قلت ليحيى بن معين ومحمد بن أبي عائشة الذي يروي عن أبي هريرة ( 1 ) فقال هو ثقة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو بكر بن الطبري أنبأنا أبو الحسين بن الفضيل أنبأنا عبد الله بن جعفر حدثنا يعقوب حدثنا عبد الرحمن بن إبراهيم حدثنا الوليد ( 2 ) حدثنا الأوزاعي حدثنا حسان بن عطية حدثني محمد بن أبي عائشة قال سمعت أبا هريرة وهذا إسناد جيد ورجال ثقات 6483 محمد بن العباس بن الحسن أبو النمر الغساني الخشاب حدث عن حاجب بن أركين روى عنه تمام بن محمد ومكي بن محمد وابن الحيان أخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلاء قال أنبأنا أبو نصر المري قال أنبأنا أبو النمر محمد بن العباس بن الحسن الغساني الخشاب حدثنا حاجب ابن أركين الفرغاني حدثنا أحمد بن بكار القرشي حدثنا الوليد ( 3 ) عن الأوزاعي عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة ( 4 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) اختتن إبراهيم وهو ابن عشرين ومائة سنة وعاش بعد ذلك ثمانين سنة قال ابن عساكر ( 5 ) كذا قال وهو أحمد بن عبد الرحمن بن بكار نسبه إلى جده 6484 محمد بن العباس بن الفرج الدمشقي القطان حدث عن محمد بن المبارك ذكره أبو عبد الله بن مندة روى عنه أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن صالح بن سنان ( 6 ) أنبأنا أبو الحسن علي بن المسلم وغيره قالوا أجاز لنا أبو إسحاق إبراهيم بن سعيد
_________
( 1 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 2 ) في " ز " : الوليد بن مزيد أبو العباس
( 3 ) في " ز " : قال : أنا أبو العباس الوليد بن مزيد
( 4 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 5 ) زيادة منا للايضاح
( 6 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو إسحاق إبراهيم بن سعيد الحبال

(53/300)


الجبال ( 1 ) أنبأنا أبو القاسم هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنبأنا القاضي أبو عبد الله محمد بن الحسن بن علي بن محمد بن يحيى الدقاق أخبرني أبو إسحاق إبراهيم بن صالح بن سنان بدمشق حدثنا محمد بن العباس بن الفرج الدمشقي القطان ( 2 ) حدثنا محمد بن المبارك الصوري حدثنا عبد الرزاق بن عمر حدثنا إسماعيل بن عبيد الله قال سمعت الوليدبن عبد الملك في سنة تسع وتسعين وقام أنس بن مالك ( 3 ) فلما تولى غير بعيد قال له الوليد يا أبا حمزة كيف سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول في الساعة قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول أنتم والساعة كهاتين وأشار بإصبعيه [ 11258 ] 6485 محمد بن العباس بن الفضل أبو بكر المعروف بابن البردعي الأطرابلسي حدث بأطرابلس عن سعيد بن عمرو السكوني الحمصي روى عنه عبد الوهاب الكلابي وأبو القاسم عبد الواحد بن أحمد بن أبي عوف المزني الشاهد قرأت على أبي الوفاء حفاظ بن الحسن عن عبد العزيز بن أحمد قال أنبأنا علي ابن الحسن بن ميمون قال قرئ على أبي الحسين عبد الوهاب بن الحسن وأبي القاسم عبد الواحد بن أحمد بن أبي عوف قيل لهما أخبركما أبو بكر محمد بن العباس بن الفضل المعروف بابن البردعي الأطرابلسي حدثنا سعيد بن عمرو السكوني بحمص بانتخاب موسى بن هارون الحمال حدثنا الوليد بن سلمة الفلسطيني قال أخبرني يعقوب بن عبد الله بن سليمان بن أكيمة الليثي عن أبيه عن جده قال أتينا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقلت بأبينا أنت وأمنا يا رسول الله إنا نسمع منك الحديث ولا نقدر على تأديته كما سمعناه منك قال النبي ( 4 ) ( صلى الله عليه و سلم ) إذا لم تحلوا حراما ولم تحرموا حلالا وأصبتم المعنى فلا بأس [ 11259 ] أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل أنبأنا جدي أبو محمد قراءة أنبأنا أبو علي الأهوازي إجازة قال قال لنا عبد الوهاب الكلابي في تسمية شيوخه محمد بن العباس ( 5 ) الأطرابلسي
_________
( 1 ) من أول الخبر إلى هنا سقط من " ز "
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 2 ( ) زيادة عن " ز "
( 3 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 5 ) في " ز " : محمد بن العباس بن الفضل أبو بكر المعروف بابن البردعي الاطرابلسي

(53/301)


6486 - محمد بن العباس بن محمد بن عبيد الله بن زياد بن عبد الرحمن بن شبيب ابن دبيس ويقال ابن عبيد الله بن عبد الرحمن بن زياد ( 1 ) بن شبيب بن دبيس أبو جعفر المروزي نزيل بغداد حدث بدمشق عن محمد ( 2 ) بن يحيى بن أبي عمر العدني وأبي همام الوليد بن شجاع ومنصور بن أبي مزاحم وعبدة بن عبد الله الصفار ومحمد بن صبيح البلخي وإبراهيم بن سعيد الجوهري ومحمد بن عامر وسلمة بن شبيب ومحمد بن سهل بن عسكر والحسن بن عبد العزيز الجروي وهارون بن عبد الله الحمال ويوسف بن موسى القطان روى عنه أبو القاسم بن أبي العقب أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني المزكي ( 3 ) حدثنا عبد العزيز الكتاني ( 4 ) أنبأنا تمام بن محمد أنبأنا أبو القاسم بن أبي العقب حدثنا أبو جعفر محمد بن العباس بن محمد بن عبيد الله بن زياد بن عبد الرحمن بن شبيب بن دبيس المروزي يسكن بغداد قدم دمشق سنة اثنتين وثمانين ومائتين حدثنا الوليد بن شجاع حدثنا ابن وهب أخبرني مخرمة بن بكير عن أبيه حدثني عبد الله بن مسلم بن شهاب حدثه أن حميد بن عبد الرحمن حدثه أن أم سلمة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ( 5 ) حدثته قالت ( 6 ) قيل يا رسول الله ألا تخطب ابنة حمزة ( 7 ) قال ( 8 ) إن حمزة أخي من الرضاعة [ 11260 ] أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد وأبو منصور بن زريق قالوا قال لنا أبو بكر الخطيب ( 9 )
_________
( 1 ) " بن زياد " سقطتا من " ز "
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أحمد
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 5 ) زيد في " ز " : رضي الله عنها
( 6 ) بالاصل ود : قال " والمثبت عن " ز "
( 7 ) في " ز " : حمزة بن عبد المطلب
( 8 ) في " ز " : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 9 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 3 / 112

(53/302)


محمد بن العباس بن محمد بن عبيد الله بن زياد بن عبد الرحمن بن شبيب أبو جعفر المعروف والده ( 1 ) بدبيس حدث عن منصور بن أبي مزاحم وأبي همام الوليد بن شجاع وإبراهيم بن سعيد الجوهري وعبدة بن عبد الله الصفار روى عنه أبو القاسم علي بن يعقوب بن أبي العقب الدمشقي وذكر أنه حدثهم بدمشق في سنة اثنتين وثمانين ومائتين 6487 محمد بن العباس بن محمد بن عمرو بن الحارث الجمحي القاضي أصله من البصرة ولي قضاء دمشق بعد التسعين والمائتين أنبأنا أبو محمد بن صابر وأبو الحسين أحمد بن سلامة الأبار قالا أنبأنا أبو الحسين عبد الرحمن بن الحسين بن محمد الحنائي أنبأنا أبي حدثنا أبو محمد عبد الرحمن ابن عثمان بن القاسم بن أبي نصر قال بلغني عن القاضي الجمحي أنه كان من الديانة والفضل على حال وكان إذا جاءه سلطان أو أحد في معناه دخل إلى موضع في الدار فإذا استقر بهم المجلس خرج إليهم فجاء يوما من الأيام إما ابن كيغلغ وإما تكين أحد هؤلاء الشك من أبي محمد وأبو زنبور الوزير فدخلا لما استقر بهم المجلس خرج إليهما فقال له أبو زنبور للأمير حكومة ويشتهي أن تقضي له على اختلاف الفقهاء ولا تخرج عن الاختلاف فغمض القاضي عينيه وقال والله لا أفتحهما وهو جالس يعني الأمير فقام وهو مغمض عينيه يعني والله أعلم أراد أن لا يفتحهما ( 2 ) على من يطلب ظلما وبلغني أن أبا الحسن محمد بن علي بن الشيخ الماذرائي الكاتب كتب إلى محمد بن البعاس بن محمد الجمحي القاضي رسالة يعاتبه على ولاية القضاء ويذكر فيها أن قدره أكبر منه وضمنها هذه الأبيات وهي للمادرائي * عزيز علي مشفق أن يراك * قريبا لمن لست من شكله وأنت الذي لو تأملته * لأكبرت قدرك عن مثله * * فهبك رضيت قضاء الشام * وصرت رئيسا على أهله وأمنك الدهر من غدره * تكدر ما كان من سجله
_________
( 1 ) سقطت من الاصل ود و " ز " واستدركت عن تاريخ بغداد
( 2 ) بالاصل : بفتحها والمثبت عن د و " ز "

(53/303)


ألست العليم بأن الفناء * على آدم وبني نسله قضاء بتقنينه ( 1 ) مبرم * وحكم شهدت على عدله * * فماذا تقول إذا ما دعيت * إلى مجمع ماج من حفله وقيل هلموا بأشياعهم * وبالجمحي على رسله ألا أيها العالم اللوذعي * ومن لا يعادل في نبله ومن حسن الله أخلاقه * ومن يقصر الطرف عن عدله ومن فاز بالنسب الأبطحي * وأدرجه الله في فضله ووفقه في جميع الأمور * وعرفه النهج من سبله تفكر بإخلاص سر القلوب * تفكر من صح في عقله وقل هبني الملك الهاشمي * ومن لا يراجع في فعله وهبني اصطفيت خراج البلاد * وما كان من الحزن أو سهله ولست أقول لما قد جمعت * حراما ولكن من حل فماذا كون فماذا يكون إذا نلته * وهل فائز أنا في نيله وهل فيه فخر لذي حكمة * وقيد المنية في رجله ألم تره حين إذ غرغرت * به نفسك وهو في شكله وحيدا فريدا أخا حسرة * يساق ولم يصح من خبله ألم تره فوق ظهر السرير * قد أخرج من ماله كله ألم تره في ضريح التراب * ذليلا فتعجب من ذله ألم تر ما مر فيه ( 2 ) المنون * بكف الحوادث من شبله ألم تر مأواه في لحده * فيبكي بشجو لمحتله ألم تر ما اجترحت كفه * عليه فيحذر من حمله * أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 4 ) أنبأنا تمام بن محمد إجازة أنبأنا أبو عبد الله بن مروان قال
_________
( 1 ) إعجامها مضطرب بالاصل ود ولعل ما أثبت عن " ز " هو الصواب
( 2 ) كذا رسمها بالاصل ود وفي " ز " : فرقته وهو أشبه
( 3 ) كذا بالاصل وفي د و " ز " : شمله
( 4 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني

(53/304)


ثم ولي يعني بعد أبي زرعة محمد بن عثمان ( 1 ) قاضي دمشق محمد بن العباس الجمحي على قضاء دمشق فأقام بها على خلافته إلى أن قدم الجمحي وصار المزني إلى طبرية في خلافة الجمحي وخرج محمد بن العباس في المراكب ثم رجع إلى دمشق ثم نفذ إلى طرسوس فحضر الغداء ثم رجع في سنة ست وتسعين ومائتين ونفذ إلى صور لإغزاء المراكب غزاة المنصورة ( 2 ) فكانت غزاة النصر المذكورة على يديه ثم نفذ إلى الرملة وعاد إلى دمشق وكان خليفته على دمشق عبد الله بن محمد القزويني وقبله عبد الله بن الشاهد الفرغاني في آخر أيامه وعاد إلى دمشق فأقام بها أربعين يوما ثم توفي ليلة الأحد لثمان بقين من شهر ربيع الآخر سنة سبع وتسعين ومائتين فأقام البلد ولا قاضي فيه مدة ثم تقلد القضاء محمد بن عثمان وهو أبو زرعة يعني دفعة أخرى قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنبانا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال سنة سبع وتسعين ومائتين فيها مات الجمحي القاضي ( 3 ) 6488 محمد بن العباس بن محمد بن أبي كريمة أبو طلحة الصيداوي حكى عنه أبو يعلى عبد الله بن محمد بن حمزة بن أبي كريمة قرأت على أبي القاسم بن السمرقندي عن محمد بن أحمد بن محمد الأنباري أنبأنا الحسن بن محمد بن أحمد بن جميع أنبأنا أبو يعلى عبد الله بن محمد قال سمعت أبا طلحة محمد بن العباس بن محمد بن أبي كريمة يقول كنية سليمان بن أبي كريمة أبو سلمة 6489 محمد بن العباس بن معن أبو طاهر الكرجي سمع أبا عبد الله بن مروان بدمشق وأبا الفضل محمد بن عبد الرحمن بن عبد الله بن الحارث الرملي وأبا أحمد عمر بن عثمان بن جعفر البغدادي بالرملة روى عنه أبو الغنائم الحسن بن علي بن الحسن الأهوازي أنبأنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه وأبو محمد بن صابر قالا أنبأنا أبو بكر محمد بن عمر بن محمد الكرجي الواعظ حدثنا الحسن بن علي بن الحسن بن ( 4 ) علي بن
_________
( 1 ) ستأتي ترجمته قريبا في كتابنا هذا تاريخ مدينة دمشق
( 2 ) بالاصل : المنصور والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) في " ز " : محمد بن العباس الجمحي القاضي
( 4 ) من أول الحديث إلى هنا سقط من د فاختل السند فيها

(53/305)


حماد الزاهد الأهوازي حدثنا أبو طاهر محمد بن العباس بن معن الكرجي قراءة عليه حدثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عبد الملك بن مروان بدمشق حدثنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم القرشي حدثنا أبو الطاهر أحمد بن عمرو حدثني خالي أبو رجاء عبد الرحمن بن عبد الحميد بن سالم النهدي حدثنا يحيى بن أيوب عن داود بن أبي هند عن أنس بن مالك ( 1 ) أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن الله تبارك تعالى بنى الفردوس بيده وحظرها عن ( 2 ) كل مشرك وعن ( 2 ) كل مدمن الخمر سكيرح ( 11261 ) قرأت بخط أبي القاسم عبد الله بن أحمد بن علي السلمي إملاء علينا قال أنا ( 3 ) أبو بكر محمد بن عمر الكرجي قالا أملى علينا الشيخ الفاضل أبو الغنائم الحسن بن علي الأهوازي حدثنا أبو طاهر محمد بن العباس بن معن الكرجي شيخ صالح فذكر حديثا 6490 محمد بن العباس بن الوليد أبو سعيد المري الخياط ( 4 ) سكن جرجان وحدث بها عن هشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري وهشام بن خالد الأزرق ومؤمل بن إهاب وحكى عن أحمد بن عاصم الرصافي ( 5 ) روى عنه أبو أحمد بن عدي وأبو بكر الإسماعيلي والنقاش المقرئ وأبو الحسن نعيم بن عبد الملك بن محمد بن عدي الأستراباذي وأبو حاتم محمد بن حبان البستي ومحمد بن أحمد بن هارون وجماعة من أهل جرجان وغيرهم أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو القاسم إسماعيل بن مسعدة أنبأنا حمزة ابن يوسف أنبأنا أبو أحمد بن عدي حدثنا أبو سعيد محمد بن العباس بن الوليد الدمشقي بجرجان حدثنا هشام بن عمار حدثنا إسماعيل بن عياش الحمصي حدثنا يحيى بن سعد عن خالد بن ن عن خالد بن معدان عن المقداد بن معدي كرب الكندي عن النبي ( 6 ) ( صلى الله عليه و سلم ) قال
_________
( 1 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 2 ) كذا بالاصل و " ز "
وفي د في الموضع الاول " على " وفي الثاني " عن "
( 3 ) الزيادة عن " ز " ود للايضاح
( 4 ) ترجمته في تاريخ جرجان ص 413
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : وحكى عن عاصم الرصافي
( 6 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم

(53/306)


ما كسب رجل كسبا أطيب من عمل بيده وما أنفق الرجل على نفسه وأهله وولده وخادمه فهو صدقة قال وأنبأنا حمزة ( 1 ) بن يوسف حدثنا أبو بكر الإسماعيلي حدثنا أبو سعيد محمد ابن العباس بن الوليد الدمشقي الخياط بجرجان حدثنا هشام بن عمار حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا ابن ( 2 ) جابر عن إسماعيل بن عبيد الله عن أم الدرداء عن أبي الدرداء ( 3 ) عن النبي ( 4 ) ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن الرزق يطلب العبد كما يطلبه أجله [ 11262 ] أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا إبراهيم بن عبد الواحد أنبأنا أحمد بن محمد ابن أحمد أنبأنا الإسماعيلي فذكره سواء أخبرنا أبو الفتح محمد بن أحمد بن عمر بن أحمد خطيب الأنبار وأبو عيسى محمد ابن محمد بن الشاطر الأنباري بها قالا أنبأنا أبو الحسن علي بن محمد بن محمد بن ( 5 ) الأخضر أنبأنا أبو محمد الحسن بن الحسين بن رامين حدثنا نعيم بن عبد الملك الأستراباذي حدثنا محمد بن العباس بن الوليد الدمشقي أبو سعيد حدثنا هشام بن عمار حدثنا عبد الحميد بن حبيب حدثنا الأوزاعي عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ( 6 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما على أحدكم إذا أراد أن يتصدق لله صدقة ( 7 ) تطوعا أن يجعلها عن والديه إذا كانا مسلمين فيكون لوالديه أجرها وله مثل أجورهما بعد أن لا ينقص من أجورهما شيئا [ 11263 ] قال لنا أبو القاسم بن السمرقندي قال لنا أبو القاسم الإسماعيلي قال لنا حمزة بن يوسف ( 8 ) محمد ( 9 ) بن العباس بن الوليد الدمشقي الخياط نزل جرجان ومات بها ( 10 ) بعد التسعين ومائتين روى عن هشام بن عمار روى عنه جماعة من أهل جرجان والغرباء أبو بكر الإسماعيلي وأبو أحمد بن عدي
_________
( 1 ) رواه السهمي في تاريخ جرجان ص 413 والزيادة عن " ز "
( 2 ) كذا بالاصل ود وتاريخ جرجان وفي " ز " : عبد الرحمن بن يزيد بن جابر
( 3 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 5 ) ليست " بن " في " ز "
( 6 ) زيد في " ز " : رضي الله عنهما
( 7 ) ليست " بن " في " ز "
( 8 ) تاريخ جرجان ص 413 رقم 722
( 9 ) في تاريخ جرجان : أبو سعيد محمد
( 10 ) لفظة " بها " ليست في تاريخ جرجان

(53/307)


6491 - محمد بن العباس بن الوليد بن محمد بن عمر بن الدرفس ( 1 ) أبو عبد الرحمن الغساني ( 2 ) الشيخ الصالح روى عن أبيه العباس ومحمد بن الوليد وأبي التقي هشام بن عبد الملك وأحمد ابن أبي الحواري ومحمد بن عمرو الباهلي وهشام بن خالد وكثير بن عبيد وسعد بن عبد الله بن عبد الحكم وأبي جعفر محمد بن عمرو السوسي والحسن بن محمد الشيباني المقرئ وهشام بن عمار ومحمد بن مصفى وأبي عامر موسى بن عامر والوليد بن عتبة وعمرو بن عثمان الحمصي والعباس بن الوليد بن صبح وأحمد بن عمر بن أبان ومؤمل بن إهاب وعمران بن أبي جميل ودحيم وسعيد بن عمرو ويونس بن عبد الأعلى وإدريس بن سليمان وعبيد بن آدم بن أبي إياس روى عنه أبو عمر محمد بن العباس بن الوليد العبسي وأبو زرعة وأبو بكر ابنا أبي دجانة وأبو بكر أحمد بن عبد الوهاب بن محمد وأبو سعيد بن الأعرابي البصري وهارون ابن محمد بن هارون الطحان وجمح المؤذن ( 3 ) والفضل بن جعفر وأبو هاشم المؤدب وأبو علي بن شعيب وأبو عمر بن فضالة وأبو علي عبد السلام بن محمد بن أحمد بن الحارث وأبو يعلى عبد المؤمن بن خلف بن طفيل النسفي وأبو عبد الله بن مروان وسليمان بن أحمد الطبراني وأبو أحمد بن عدي الجرجاني أخبرنا أبو الحسن الشافعي حدثنا عبد العزيز الصوفي أنبأنا أبو نصر بن الجبان ( 4 ) أنبأنا جمح بن القاسم حدثنا أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن الدرفس حدثنا كثير بن عبيد حدثنا ابن حمير عن ابن لهيعة عن أبي الأسود عم أم فروة ابنة معاذ السلمية عن أم مبشر امرأة أبي معروف قالت سألت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أنتزاور يا رسول الله إذا متنا يزور بعضنا بعضا فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يكون النسم ( 5 ) طيرا يعلق شجرة حتى إذا كان يوم القيامة دخلت في جثتها [ 11264 ]
_________
( 1 ) ضبطت بالضم وفتح الراء وسكون الفاء عن الانساب
( 2 ) ترجمته 2 ( ) ترجمته في الانساب ( الدرفسي ) والعبر 2 / 226 وسير أعلام النبلاء 14 / / 245 وشذرات الذهب 2 / 242
( 3 ) هو جمح بن القاسم بن عبد الوهاب أبو العباس الجمحي الدمشقي ترجمته في سير أعلام النبلاء 16 / 77
( 4 ) بالاصل ود و " ز " : الحبان تصحيف
( 5 ) النسم جمع نسمة وهي الروح والنفس

(53/308)


أخبرنا أبو محمد السلمي حدثنا عبد العزيز التميمي أنبأنا تمام بن محمد أنبأنا محمد بن العباس بن الوليد بن صالح بن عمر العبسي أنبأنا محمد بن العباس بن الوليد الغساني حدثنا محمد بن الوليد حدثنا خالد بن مخلد حدثنا القاسم بن عبد الله حدثني عبد الله بن دينار عن ابن عمر ( 1 ) أن النبي ( 2 ) ( صلى الله عليه و سلم ) اجتلى عائشة في أهلها قبل أن يدخل بها [ 11265 ] أنبأنا أبو الحسن علي بن الحسن بن الحسين وأبو طاهر محمد بن الحسين وأخبرنا أبو طاهر إبراهيم بن الحسن عنهما قالا أنبأنا محمد بن عبد السلام بن سعدان أنبأنا محمد بن موسى بن فضالة أنبأنا أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن الدرفس ( 3 ) الغساني حدثنا هشام بن عمار حدثنا يحيى بن حمزة حدثنا الحكم بن عبد الله حدثني القاسم عن عائشة قالت قال أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ( 4 ) يا رسول الله أمرنا أن نكثر الصلاة عليك في الليلة الغراء واليوم الأزهر وأحب ما صلينا عليك كما تحب قال قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم وارحم محمدا وآل محمد كما رحمت إبراهيم وآل إبراهيم وبارك على محمد وآل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد وأما السلام فقد عرفتم كيف هو [ 11266 ] أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو القاسم الإسماعيلي أنبأنا حمزة بن يوسف أنبأنا أبو أحمد بن عدي حدثنا محمد بن العباس بن محمد بن عمر بن عثمان بن الدرفس الدمشقي حدثنا شعيب بن عمرو السكوني بحديث ذكره أخبرنا خالي أبو المعالي محمد بن يحيى القاضي أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنبأنا أبو نصر الجبان أنبأنا أبو عمر بن فضالة أنبأنا أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن عمر بن عثمان بن ( 5 ) الدرفس الثقة بحديث ذكره قرأت بخط أبي الحسن نجاء بن أحمد وذكر أنه قرأه بخط أبي الحسين الرازي قال
_________
( 1 ) في " ز " : عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنهما
( 2 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
( 3 ) في " ز " : محمد بن العباس بن الوليد بن محمد بن عمر بن الدرفس
( 4 ) زيد في " ز " : رضي الله عنهم
( 5 ) الزيادة عن " ز "

(53/309)


أبو عبد الرحمن محمد بن العباس ( 1 ) كان محدثا جليلا قال أبو عبد الله بن مندة مات يعني ابن الدرفس ( 2 ) بعد التسعين يعني ومائتين وقد بقي بعد ذلك مدة قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي محمد التميمي ( 3 ) أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن ( 4 ) زبر قال في هذه السنة يعني سنة ثلاث وثلاثمائة توفي محمد بن العباس بن الدرفس المحدث بدمشق 6492 محمد ( 5 ) بن العباس بن الوليد بن صالح بن عمر بن كودك أبو عمر العبسي مولى القعقاع بن خليد العبسي ويقال القرشي روى عن أبي عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن الدرفس الدمشقي الغساني وإبراهيم بن دحيم وعبد الرحمن بن إسحاق بن ( 6 ) وعيسى بن إدريس البغدادي وعبد الرحمن بن القاسم ( 7 ) بن الرواس وجعفر بن أحمد بن الرواس ومحمد بن الحسن ابن قتيبة وأحمد بن بشر بن فيه وقد سقط شيخ ابن باكوية أخبرتنا أم الرضا ضوء بنت حمد بن علي بن محمد حبيب الصوري وأبي جعفر أحمد بن فياض والمفضل بن محمد الجندي وأحمد بن عبد الواحد الجوبري وطاهر بن علي الطبراني روى عنه عبيد الله بن الحسن بن أحمد بن الوراق وتمام بن محمد وعبد الوهاب الميداني وأبو نصر بن الجندي وعبد الرحمن بن عمر بن نصر وأبو الحسن علي بن عبد الله بن القاسم الخياط وأبو الحسين عبد الرحمن بن إسحاق بن عبد العزيز اللهبي وأبو الحسن بن السمسار وحوي بن علي بن صدقة بن حوي وحديد بن جعفر وأبو الخزرج بشير بن النعمان وسعيد بن عبيد الله بن فطيس والخصيب بن عبد الله بن محمد بن الخصيب
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن عمر بن عثمان بن الدرفس الدمشقي
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الوليد بن عمر بن عثمان بن الدرفس
( 3 ) في " ز " : أبي محمد بن عبد العزيز بن أحمد التميمي الكتاني
( 4 ) في " ز " : أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن سليمان بن عبد الرحمن بن زبر الربعي
( 5 ) من هنا التراجم الاربعة التالية سقطت من الاصل واستدركت عن " ز " ود والنص عن " ز "
( 6 ) الكلمة غير مقروءة في د
( 7 ) 6 ( ) الكلمة غير مقروءة في د
( 7 ) ما بين معكوفتين سقط من " ز "
واستدرك عن د

(53/310)


أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم قراءة أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي قال أخبرني القاضي أبو نصر محمد بن أحمد بن هارون بن الجندي قال أخبرنا أبو عمر محمد بن العباس بن الوليد بن صالح بن عمر بن كودك قراءة عليه في سنة ثمان وخمسين وثلثمائة حدثني أبو بكر عبد الرحمن بن القاسم بن الرواس قراءة عليه قال أنا أبو مسهر عبد الأعلى بن مسهر قال حدثنا مالك بن أنس عن محمد بن شهاب الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن حبر الأمة عبد الله بن عباس رضي الله عنهما عن الصعب بن جثامة الليثي أنه أهدى لرسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حمارا وحشيا وهو بالأبواء ( 1 ) فرده عليه رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فلما رأى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما بوجهه قال إنا لم نرده عليك إلا أنا حرم أخبرناه عاليا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر قال حدثنا أبو عثمان البحيري قال أنبأني أبو علي قال حدثني هارون بن أحمد قال أخبرني إبراهيم بن عبد الصمد قال أخبرني أبو مصعب الزهري قال حدثنا مالك بن أنس فذكره أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني المزكي أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي قال حدثني أبو الحسين بن الميداني قال توفي أبو عمر محمد بن العباس بن الوليد بن صالح بن عمر بن كودك يوم الاثنين لثلاث خلون من ذي الحجة سنة ثمان وخمسين وثلثمائة قال أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي حدث عن إبراهيم بن عبد الرحمن دحيم وعبد الرحمن بن القاسم بن الرواس وغيرهما حدثنا عنه تمام بن محمد وأبو الحسين بن الميداني والقاضي أبو نصر محمد بن أحمد بن هارون بن الجندي وغيرهم لم أسمع فيه شيئا 6493 محمد بن العباس بن يحيى بن العباس بن عبد الله بن سعيد بن العباس بن عبد الملك بن عبد العزيز بن سعيد بن عبد الله أبو الحسين الحلبي ( 2 ) مولى هشام بن عبد الملك
_________
( 1 ) الابواء : قرية من أعمال الفرع بالمدينة بينها وبين الجحفة مما يلي المدينة ثلاثة وعشرون ميلا ( معجم البلدان )
( 2 ) ترجمته في سير الاعلام 16 / 378 وكناه بأبي عبد الله وتاريخ علماء الاندلس لابن الفرضي 2 / 114 - 115 وكناه بأبي الحسين

(53/311)


سمع أبا الجهم بن طلاب بمشغرى وأبا محمد مكحولا البيروتي ببيروت وعلي بن عبد الحميد الغضائري وأبا أيوب سليمان بن محمد بن رويط وأبا بكر أحمد بن مسعود الوراق وأبا بكر محمد بن إبراهيم بن نيروز الأنماطي بحلب وأبا عروبة الحسين بن محمد الحراني وأبا العباس أحمد بن محمد بن السليم ( 1 ) الضراب بحران ومحمود بن محمد الرافقي الأديب بحمص ومحمد بن سعيد بن محمد الترخمي الحمصي روى عنه أبو بكر محمد بن الحسن الزبيدي النحوي وأبو الوليد عبد الله بن محمد بن يوسف بن الفرضي الأندلسيان ذكره القاضي أبو الوليد عبد الله بن محمد بن يوسف الفرضي في تاريخ الأندلس ( 2 ) وذكر أنه سمع جماعة من الشاميين والمصريين غير من سمينا قدم الأندلس على أمير المؤمنين المستنصر بالله يعني الأموي وكان يجري عليه النزل مع الأضياف وكان عنده إسناد الشام وكان عنده قطعة من الأخبار عن أحمد بن سعيد الأخميمي القرشي روى شعر الصنوبري عنه كتب عنه محمد بن حسن الزبيدي وحدثنا عنه وهو دلنا عليه كتبت عنه أجزاء من حديثه وأخباره وكان قد كف بصره وكان أديبا حسن الأخلاق وسمع منه غير واحد من أصحابنا وممن كتبنا عنه وتوفي رحمه الله سنة ست وسبعين وثلثمائة ودفن في مقبرة باب اليهود ( 3 ) 6494 محمد بن العباس بن يونس أبو بكر المحاربي المعروف بابن زلزل يقال إن جدهم كان قسيسا بجوبر ( 4 ) حدث عن جعفر بن محمد القلانسي وبكار بن قتيبة وعبد الله بن الحسن المصيصي وأبي عبد الله السكن بن عبد الله الديبلي ويزيد بن أحمد بن عمرو السلمي وأبو زرعة الدمشقي كتب عنه أبوا ( 5 ) الحسين الكلابي والرازي وأبو العباس محمد بن موسى بن السمسار وأبو الحسن علي بن محمد بن شيبان وأبو هاشم المؤدب
_________
( 1 ) في " ز " : السالم وفي د : السلم والمثبت عن تاريخ علماء الاندلس
( 2 ) راجع تاريخ علماء الاندلس لابن الفرضي 2 / 114 - 115
( 3 ) في تاريخ علماء الاندلس - وعنه ينقل المصنف - ودفن في مقبرة أم سلمة
( 4 ) تقدم التعريف بها
( 5 ) في د : " أبو " تصحيف

(53/312)


أخبرنا أبو سعد أحمد بن محمد البغدادي أنا أبو بكر محمد بن الحسن بن محمد بن سليم نا أبو العباس أحمد بن محمد بن يوسف بن مرده المكتب قال حدثنا عبد الوهاب بن الحسن الكلابي أبو الحسين قال أخبرنا محمد بن العباس بن يونس أبو بكر المحاربي المعروف بابن زلزل قال حدثني جعفر بن محمد قال أخبرني داود بن الربيع بن مصحح قال دثنا قال حدثنا سليمان بن حيان عن محمد بن عجلان عن سعيد المقبري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال كان رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول اللهم إني أعوذ بك من جار سوء في دار إقامة فإن جار البادية يتحول قرأت بخط أبي الحسن نجا بن أحمد وذكر أنه نقله من خط أبي الحسين الرازي في تسمية من كتب عنه بدمشق أبو بكر محمد بن العباس بن يونس المحاربي ويعرف بابن زلزل مات في ستة إحدى وثلاثين وثلثمائة قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي قال أخبرنا مكي بن محمد قال أخبرني محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن خالد أبو سليمان بن أبي محمد بن زبر قال في سنة إحدى وثلاثين وثلثمائة ابن زلزل يعني مات 6495 محمد بن العباس أبو بكر الصيدلاني العطار ( 1 ) حدث عن عبد الله بن عبد الحكم بغرائب فيما ذكر ابن منده وحدث عن محمد بن خالد المعروف بابن أمه ويحيى بن عبد الله بن بكير وعمر بن عبد الله بن عبد الرحمن البجلي روى عنه أبو محمد بكر بن أحمد بن حفص الشعراني وأبو الجهم بن طلاب المشغرائي كتب إلي أبو الفرج غيث بن علي يخبرني عن أبي طاهر المشرف بن عبد الله بن التمار إجازة قال أخبرني أبو القاسم هبة الله بن إبراهيم بن الصواف قال حدثنا أبو زيد ذكوان بن الحسن بن محمد بن عبيد التنيسي قال أخبرني أبو بكر أحمد بن حفص الشعراني قال حدثنا أبو بكر محمد بن العباس الصيدلاني العطار بدمشق قال أخبرني محمد بن خالد
_________
( 1 ) ترجمته في ميزان الاعتدال 3 / 590

(53/313)


المعروف بابن أمه قال حدثني مالك بن أنس عن نافع عن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) الندم توبة [ 11267 ] 6496 محمد بن العباس الهيتي أحد الصالحين له ذكر أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني أنبأنا أبو الحسن بن أبي الحديد ح وأنبأنا أبو القاسم النسيب حدثنا عبد العزيز ( 1 ) الكتاني قالا أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر حدثنا الحسن بن حبيب حدثنا أبي رضي الله عنه قال دعانا محمد بن عباس الهيتي وكان من الصالحين وكان عنده جماعة فكان فيهم أحمد بن عبد الرزاق فقدم إلينا خبيص فأخذ أحمد بعضه وقال ابن أبي الحديد لقمة من القصعة فناولني إياها وقال لي اجعلها أنت بيدك في فمي ففعلت فقال لي تدري وقال الكتاني ( 2 ) أتدري لم فعلت هذا زاد ابن أبي الحديد إنه وقالا يروى في الحديث من لقم أخاه المسلم لقمة حلوة وقاه الله مرارة يوم القيامة فأحببت أن تلقمني إياها حتى يوقيك الله مرارة يوم القيامة 6497 محمد بن العباس أبو الحسين الكاتب حكى عنه حسين العطار شاعر كان بدمشق " ذكر من اسم أبيه عبد الله من المحمدين " 6498 محمد بن عبد الله بن أحمد بن بشير بن ذكوان أبو عبيدة كذلك سماه بعض من روى عنه وهو أحمد بن عبد الله بن أحمد بن بشير تقدم ذكره في حرف الألف 6499 محمد بن عبد الله بن أحمد بن خالد أبو بكر السامري الفقيه الحافظ ( 3 ) روى عن أبي القاسم البغوي وأبي بكر بن أبي داود ومصعب بن إسماعيل
_________
( 1 ) إلى هنا تنتهي التراجم الساقطة من الاصل ونعود إلى الاصل المعتمد و " ز " ود
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) راجع الحاشية السابقة
( 4 ) ترجمته في تاريخ بغداد 5 / 460

(53/314)


روى عنه تمام بن محمد أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثنا عبد العزيز بن أحمد ( 1 ) أنبأنا تمام بن محمد حدثنا محمد بن عبد الله بن أحمد بن خالد السامري الحافظ حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز حدثنا عبيد الله بن عمر القواريري حدثنا الصباح أبو سهل حدثنا حصين بن عبد الرحمن حدثني جابر بن سمرة ( 2 ) قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول إن أهل الدرجات العلى ليراهم من هو أسفل منهم كما ترى الكوكب الدري في أفق السماء وأبو بكر وعمر منهم وأنعما [ 11268 ] وقال ابن عساكر ( 3 ) وهذا مثل حديث قبله غريب بهذا الإسناد أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد وأبو منصور بن خيرون قالوا قال لنا أبو بكر ( 4 ) الخطيب ( 5 ) محمد بن عبد الله بن أحمد بن خالد السامري يسكن بلاد الشام وحدث عن عبد الله بن محمد البغوي وأبي بكر بن أبي داود روى عنه تمام بن محمد الرازي ( 6 ) وذكر أنه كان حافظا 6500 محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن سليمان بن خالد بن عبد الرحمن ابن زبر أبو سليمان بن أبي محمد الربعي الحافظ ( 7 ) رحل في طلب الحديث وصنف وروى عن أبيه القاضي أبي محمد وأبي القاسم البغوي وأبي محمد بن صاعد وأبي بكر بن أبي داود ومحمد بن خريم وعبد الله بن الحسين بن جمعة وأبي الحارث أحمد بن سعيد وأبي عبد الله محمد بن حامد اليحياوي وسليمان بن محمد الخزاعي وإسماعيل بن العباس الوراق وأبو الحسن ( 8 ) أحمد بن جوصا د جوصا ومحمد بن يوسف بن بشر وعبد الرحمن بن إسماعيل الكوفي والحسن بن أحمد ابن غطفان وأحمد بن عمرو بن جابر وأحمد بن الحسين بن طلاب وأبي الدحداح
_________
( 1 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 2 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 3 ) زيادة منا للايضاح
( 4 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 5 ) تاريخ بغداد 5 / 460
( 6 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : الداري
( 7 ) ترجمته في سير أعلام النبلاء 16 / 440 وتذكرة الحفاظ 3 / 996 العبر 3 / 12 وشذرات الذهب 3 / 95
( 8 ) زيادة عن " ز "

(53/315)


ومحمد بن يوسف بن بشر ( 1 ) الهروي وهشام بن أحمد ومحمد بن الفيض بن محمد الغساني وعلي بن إسحاق بن إبراهيم وأبي الطيب أحمد بن إبراهيم بن عبادل وعبد الملك بن بحر وأحمد بن محمد بن زياد والحسن بن آدم العسقلاني وأبي بكر أحمد بن محمد بن أبي شيبة البغدادي البزاز ومحمد بن الربيع بن سليمان الجيزي ومكحول البيروتي وجماهر بن محمد الزملكاني وعلي بن محمد بن كاس القاضي ويعقوب بن إبراهيم الجراب وعمر بن محمد بن شعيب الصابوني وجعفر بن عبد الله بن جعفر الختلي ومحمد بن منصور بن نصر بن إبراهيم ومحمد بن عبد السلام بن سهل وأبي بكر الخرائطي وعبد الله بن جعفر بن خشيش والحسين بن محمد بن غويث وسعيد بن عبد العزيز ومحمد بن أحمد بن عمارة ومحمد بن إبراهيم الديبلي وأبي صالح يحيى بن محمد بن زياد بن زبار وأبي الحديد عبد الوهاب بن سعد ( 2 ) المصري وعبد الغافر بن سلامة الحمصي روى عنه تمام بن محمد وعبد الوهاب الميداني وأبو الحسن علي بن محمد بن طوق الداراني وأبو نصر بن الجبان وأبو الحسن بن السمسار وعبد الرحمن بن أبي نصر وابناه أبو علي وأبو الحسين ( 3 ) وأبو بكر محمد بن الحرمي المقرئ وأبو القاسم عبد العزيز ابن أحمد بن علي بن حمدان اللخمي ومحمد بن عوف المزني وعبد الرحمن بن عمر بن نصر وعبد الغني بن سعيد الحافظ وأبو أسامة محمد بن أحمد بن محمد الهروي وأبو علي الحسن بن علي بن شواش وطلحة بن أسد بن المختار الرقي وأبو الحسن علي بن عبد الله بن جهضم أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم أنبأنا أبو الحسين محمد بن عبد الرحمن بن عثمان ابن أبي نصر حدثنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن سليمان بن خالد بن عبد الرحمن بن زبر حدثنا عبد الله بن محمد البغوي حدثنا علي بن الجعد أنبأنا زهير بن معاوية قال أبو سليمان ( 4 ) وحدثنا أحمد بن محمد بن أبي شيبة حدثنا علي بن شعيب
_________
( 1 ) كذا ولعله تكرار فقد مر قريبا بدون ذكر " الهروي "
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : سعيد
( 3 ) زيد بعدها في د و " ز " : وأبو بكر محمد بن إبراهيم المؤدب وأبو عبد الله محمد بن أحمد بن إسماعيل البرزي المقرئ
( 4 ) في " ز " : أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن زبر الربعي

(53/316)


حدثنا سفيان بن عيينة قال سفيان حدثنا زياد بن علاقة سمع أسامة بن شريك ( 1 ) وقال زهير عن زياد بن علاقة عن أسامة بن شريك قال كنت عند رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فجاءت الأعراب من كل مكان فقالوا يا رسول الله أعلينا حرج في كذا وكذا قال ( صلى الله عليه و سلم ) يا عباد الله وضع الله الحرج إلا من اقترض ( 2 ) امرأ مسلما ظلما فذلك هلك أو خرج وهلك قالوا يا رسول الله أفنتداوى قال نعم يا عباد الله إن الله لم ينزل داء أو يضع داء إلا أنزل له شفاء غير داء واحد الهرم قالوا يا رسول الله ماخير ما أعطي الإنسان أو المسلم قال الخلق الحسن [ 11269 ] ولفظ الحديث لعبد الله بن محمد قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي ( 3 ) أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن ( 4 ) زبر قال سنة ثمان وتسعين ومائتين فيها ولدت في ذي الحجة بالرقة أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنبأنا أبو بكر الخطيب ( 5 ) قال أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن سليمان بن ( 6 ) زبر الدمشقي روى عن عبد الله بن محمد البغوي وطبقته حدثنا عنه أبو الحسين محمد بن عبد الرحمن بن عثمان بن أبي نصر بدمشق قرأت على أبي محمد بن حمزة عن علي بن هبة الله قال ( 7 ) أما زبر بفتح الزاي وسكون الباء أبو سليمان محمد بن عبد الله ( 8 ) دمشقي حافظ ثقة نبيل روى عن البغوي وغيره أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني بقراءتي عليه حدثنا عبد العزيز ( 9 ) بن أحمد من لفظه أنبأنا أبو نصر عبد الوهاب بن عبد الله المري المعروف بابن الجبان إجازة قال سمعت أبا
_________
( 1 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 2 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المختصر : اقتضى " أثبتت عن مسند أحمد
( 3 ) في " ز " : أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 4 ) 3 ( ) في " ز " : أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 4 ) في " ز " : أبو سليمان بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن سليمان بن زبر الربعي
( 5 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 6 ) زيادة عن : " ز "
( 7 ) الاكمال لابن ماكولا 4 / 163
( 8 ) في " ز " : محمد بن عبد الله بن ربيعة بن سليمان
( 9 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي

(53/317)


سليمان محمد بن عبد الله بن زبر رحمه الله يقول رأيت في السنة التي كتبت فيها العلم في المنام كأني في مسجد وأنا في حلقة فيها اثنان وثلاثون رجلا وأنا أقول هذا آدم وهذا شيث وهذا إدريس حتى عددت تسعة وعشرين نبيا ثم قلت كل هؤلاء أنبياء إلا أنا وهذا الذي عن يميني وعن يساري وهما الحسن والحسين ورأيت بعد ذلك وقد جئت إلى باب عظيم مغلق ففتح لي فخرجت منه إلى نور عظيم وبلد فسيح ورجل قائم فسلمت عليه فرد علي السلام فقصدت النور فنوديت منه يا محمد بن زبر فوقفت وقلت أنت السلام ومنك السلام وإليك يرجع السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام وانتبهت وخيل إلي في النوم أن القائم جبريل عليه السلام قرأت على أبي محمد بن حمزة عن عبد العزيز بن أحمد ( 1 ) قال قرأت على علي بن موسى بن الحسين قال قال أبو سليمان بن زبر كان الطحاوي قد نظر في أشياء كثيرة من تصنيفي وباتت عنده وتصفحها فأعجبته وقال لي يا أبا سليمان أنتم الصيادلة ونحن الأطباء ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني حدثني أبو الحسين ابن الميداني وغيره قالوا مات أبو سليمان محمد بن عبد الله ( 3 ) بن أحمد بن زبر الربعي الحافظ يوم السبت وأخرج كالغد لاثنتي عشرة ليلة خلت من جمادى الأولى سنة تسع وسبعين وثلاثمائة قال عبد العزيز حدث عن جماعة من أصحاب هشام بن عمار وعن عبد الله بن محمد البغوي وغيره جمع الجموع الكثيرة كان يملي في الجامع حدثنا عنه عدة منهم تمام بن محمد وأحمد ومحمد ابنا عبد الرحمن بن عثمان بن أبي نصر وكان ( 4 ) ثقة نبيلا مأمونا ( 5 ) 6501 محمد بن عبد الله بن أحمد بن أبي الخطاب أبو عبد الله الحراني الملطي ( 6 ) قاضي حمص
_________
( 1 ) راجع الحاشية السابقة
( 2 ) سير أعلام النبلاء 16 / 441
( 3 ) من أول الخبر إلى هنا سقط من " ز "
( 4 ) في " ز " : وكان ممحد بن عبد الله بن أحمد بن زبر
( 5 ) كذا بالاصل ود وليست في " ز "
( 6 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : المالطي

(53/318)


رحل وسمع أبا طالب محمد بن أحمد ( 1 ) بن أبي معشر وأبا جعفر محمد بن إسحاق ابن إبراهيم الفارسي بنسا وإبراهيم بن عبد الله بن عمر التمار بالبصرة وأبا عبد الله نفطوية وأبا بكر محمد بن أحمد بن نباتة البغدادي بحران ومحمد بن سعيد الترخمي الحمصي ومحمود بن محمد بن الفضل الرافقي الأديب وأبا علي أحمد بن محمد بن سليمان بن شعيب الحراني ومزاحم بن عبد الوارث وأبا علي الحسن بن عبد الرحمن بن الحسن الثقفي ومحمد بن صبيح بن رجاء ويحيى بن صاعد روى عنه تمام بن محمد ( 2 ) وأبو نصر بن الجبان ( 3 ) وعبد الوهاب الميداني وأبو القاسم علي بن بشري بن عبد الله العطار وعبد الرحمن بن عمر بن نصر وابنه شعيب بن عبد الرحمن بن عمر بن نصر أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنبأنا أبو نصر المري ( 4 ) أنبأنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن أبي الخطاب الحراني ( 5 ) قاضي حمص حدثنا أبو طالب محمد بن أحمد ( 6 ) بن أبي معشر حدثنا أبو جعفر محمد بن عبيد الله حدثني أبي عن الوليد بن عمرو بن ساج عن عبد الله بن سعيد بن أبي هند عن عبيد الله ابن عمر ( 7 ) عن سمي مولى أبي بكر عن أبي صالح عن أبي هريرة ( 8 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهن والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة [ 11270 ] 6502 محمد بن عبد الله بن أحمد أبو بكر البغدادي الجوهري ( 9 ) قدم دمشق وسمع بها خيثمة بن سليمان روى عنه أبو الحسن أحمد بن محمد وأحمد البغدادي المتيقي أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس قالا حدثنا و ( 10 ) أبو
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : عبد الله
( 2 ) في " ز " : تمام بن محمد بن عبد الله الرازي
( 3 ) في " ز " : أبو نصر عبد الوهاب بن عبد الله المدني المعروف بابن الجبان
( 4 ) راجع الحاشية السابقة
( 5 ) زيادة عن " ز "
( 6 ) في " ز " : محمد بن عبد الله بن أحمد بن أبي معشر
( 7 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : عمرو
( 8 ) في " ز " : أبي هريرة عبد الرحمن بن صخر رضي الله عنه
( 9 ) ترجمته في تاريخ بغداد 5 / 469
( 10 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند

(53/319)


منصور

(53/320)


منصور بن خيرون أنبأنا أبو بكر ( 1 ) الخطيب ( 2 ) أخبرني العتيقي حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن أحمد الجوهري حدثنا خيثمة بن سليمان بن حيدرة القرشي بدمشق حدثنا أبو عبيدة السري بن يحيى بالكوفة ح قال الخطيب وأنبأنا أبو بكر أحمد بن محمد بن محمد بن إبراهيم الأشناني بنيسابور حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم حدثنا السري بن يحيى حدثنا شعيب ( 3 ) بن إبراهيم حدثنا سيف بن عمر عن وائل ( 4 ) بن داود عن يزيد البهي عن الزبير ابن العوام قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) اللهم إنك باركت لأمتي في صحابتي فلا تسلبهم البركة وباركت لأصحابي في أبي بكر فلا تسلبه البركة وأجمعهم عليه ولا تنشر أمره فإنه لم يزل يؤثر أمرك على أمره اللهم وأعز عمر بن الخطاب وصبر عثمان بن عفان ووفق عليا واغفر لطلحة وثبت الزبير وسلم سعدا ( 5 ) ووقر عبد الرحمن وألحق بي السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار والتابعين بإحسان [ 11271 ] لفظ حديث الأصم قالوا وقال لنا الخطيب ( 6 ) محمد بن عبد الله بن أحمد أبو بكر الجوهري سمع خيثمة بن سليمان الأطرابلسي حدثني عنه أحمد بن محمد العتيقي وسألته عنه فقال كان شيخا ثقة صالحا ينزل دار كعب ويؤم بالناس في مسجد أبي القاسم بن حبابة وابن حبابة دلني عليه وقال لي اكتب عنه فإنه شيخ صالح وقال إنه مستجاب الدعوة منذ أربعين سنة قال ولم يكن عنده غير جزء واحد عن خيثمة حسب 6503 محمد بن عبد الله بن أحمد بن راشد ( 7 ) بن شعيب بن الوليد أبو عبد الله القاضي قدم من مصر وولي قضاء دمشق نيابة عن أبيه عبد الله قاضي مصر بعد أبي الفضل
_________
( 1 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 2 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 470
( 3 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : سعيد
( 4 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : دليل
( 5 ) كذا بالاصل " سعيدا " تصحيف والمثبت عن د و " ز " وتاريخ بغداد
( 6 ) تاريخ بغداد 5 / 469 - 470
( 7 ) كذا بالاصل و " ز " وفي د : الاشد

(53/320)


حكيم بن محمد المالكي الذي اختاره أهل دمشق للقضاء عند خلوها عن قاض بعد موت الخصيبي واعتزال صاحبه محمد بن إسماعيل المرندي ( 1 ) في ولاية فاتك الإخشيدي وورد دمشق يوم السبت لليلتين خلتا من شعبان سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة وكان شابا قرأت بخط عبد الوهاب بن جعفر الميداني قال وكان في هذا اليوم يعني يوم السبت لتسع ( 2 ) خلون من رجب سنة تسع وخمسين ثلثمئة ( 3 ) قد جرى من قوم من أهل باب الصغير خطأ على شيوخ البلد وأشرافه مثل أبي العباس السكري ( 4 ) وابي الحسن بن ( 5 ) أبي هشام وغيرهم من الشيوخ وكان أبو الحسن حمزة معهم فجرى عليه مثل ما جرى عليهم وكان المتولي لمكروه الشيوخ قوم يعرفون ببني كروس مع قوم انضافوا إليهم من أوباش الناس من أهل باب الصغير وغيرهم وكان السبب في ذلك التعصب مع ابن الوليد القاضي ( 6 ) ومع الميانجي القاضي فكان طبقة الشيوخ تميل مع الميانجي وبنو كروس ومن انضاف إليهم مع ابن وليد فمضى ( 7 ) الشيوخ بجمعهم مع أكثر أهل البلد من سائر الأسواق في هذا اليوم أعنى يوم ( 8 ) إلى خيم هؤلاء الغلمان مثل سوس خزف ومرتاج قنينة ويانس قدود وفاتك الشمول والغلمان الكبار فشكوا إليهم ما جرى عليهم من المكروه ممن تقدم ذكره فأنكروا هذه الحال وانصرفوا من عندهم أحسن انصراف وذلك في يوم السبت لتسع وعشرين ليلة خلت من أيار 6504 محمد بن عبد الله أحمد أبو الفرج بن أبي طالب المتعبد المعروف بابن المعلم الذي بنى كهف جبريل في جبل قاسيون حكى عن أبي العباس أحمد بن محمد بن علي البردعي وأبي القاسم علي بن الحسن ابن طعان وأبي يعقوب الأذرعي
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : المرشدي
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : لسبع
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) كذابالاصل ود وفي " ز " : السكوني
( 5 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : وأبي الحسن وأبي هاشم وغيرهم
( 6 ) اللفظة غير واضحة تماما بالاصل ونميل إلى قراءتها : " القاص " والمثبت عن د و " ز "
( 7 ) بالاصل ود : " فمضوا " والمثبت عن " ز "
( 8 ) بعدها بياض في " ز " مقدار صفحة والكلام متصل بالاصل ود

(53/321)


حكى عنه علي والحسين ابنا محمد الحنائيان وعلي بن الخضر السلمي وعبد الله بن جعفر الخباري أنبأنا أبو محمد بن صابر أنبأنا عبد الرحمن بن الحسين الحنائي أنبأنا أبي حدثنا أبو الفرج محمد بن عبد الله بن المعلم حدثنا أبو القاسم علي بن الحسن بن طعان حدثنا أبو الدحداح حدثنا موسى بن جعفر عن أبيه عن جده قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) الكمأة من المن وماؤها شفاء للعين [ 11272 ] قال ابن عساكر ( 1 ) كذا قال وقد أسقط من إسناده غير واحد قرأت قرأت بخط علي بن محمد الحنائي سمعت أبا الفرج محمد بن أبي طالب عبد الله العابد قال سمعت أبا العباس أحمد بن محمد بن علي بن هارون البردعي قال سمعت علي ابن أحمد البزار قال سمعت إبراهيم بن السري بن المغلس السقطي قال سمعت أبي يقول كنت في مسجدي ذات يوم وحدي بعدما صليت العصر وكنت قد وضعت ماء لأبرده لافطاري في كوة المسجد فغلب عيناي النوم فرأيت كأن جماعة من الحور العين قد دخلن المسجد وهن يشققن ( 2 ) أيديهن فقلت لواحدة منهن لمن أنت قالت لثابت البناني وقلت للأخرى وأنت فقالت لعبد الواحد وقلت للأخرى وأنت فقالت لعتبة وقلت للأخرى فقالت لفرقد حتى بقيت واحدة فقلت لمن أنت فقالت أنا لمن لا يبرد الماء لإفطاره فقلت لها إن كنت صادقة فاكسري الكوز فانفلت ( 3 ) الكوز ووقع من الكوة وانتبهت بكسر الكوز من منامي سمعت أن أبا محمد الحسن بن هبة الله رحمه الله يذكر أن أبا الفرج بن المعلم كان قرابة لنا وأن الأرض التي لنا ببيت سابا انتقلت إلينا عنه وحكى أيضا أن وكيلا لأخت الملقب بالحاكم اشترى لها أرضا ببيت سابا وأنه سام أبا الفرج بن المعلم بيع أرضه فلم يفعل فأمر بسد مجاري الماء عن أرضه فسدت فيبس الزرع التي فيها فأتاه الفلاح وأخبره بذلك فأخذ سطلا له وأخذ فيه سرطانات من النهر وأتى الأرض وصلى ركعتين على
_________
( 1 ) زيادة منا للايضاح
( 2 ) كذا بالاصل ود و " ز " والذي في المختصر : " يسفقن " وهي أشبه والسفق لغة في الصفق
( 3 ) كذا في الاصل ود وفي " ز " : " فانقلب " وفي المختصر : فقلبت
( 4 ) عن د و " ز " وبالاصل : النهر

(53/322)


التل الذي سد به مجاري الماء وأرسل السرطانات في الماء ففتحت للماء فأخبر بذلك وكيل أخت الملقب بالحاكم فأمر بأن لا يعترض له في أرضه هذا معنى ما سمعت من أبي رحمه الله ( 1 ) ولم أسأله عن تحقيق القرابة بيننا وبينه لأني كنت صبيا إذ سمعت ذلك منه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 2 ) قال توفي شيخنا أبو الفرج ابن المعلم صاحب الكهف وكان شيخا صالحا عابدا مجاب الدعوة لتسع عشرة ليلة خلت من ذي الحجة سنة اثنتي عشرة وأربعمائة حدث بشئ من الحكايات جمعها وذكر غيره أنه توفي سنة ثلاث عشرة وأربعمئة وذكر أبو بكر الحداد أنه رجل صالح وأنه مات سنة إحدى عشرة وأربعمئة والله أعلم وقبره بالكهف على رأسه بلاطة مذكور فيها اسمه 6505 محمد بن عبد الله بن أبان أبو جعفر الأنصاري حدث بدمشق عن محمد بن فرات الكوفي ومحمد بن جعفر يروي عن ابن شهاب الحناط روى عنه أبو إسحاق إبراهيم بن الحسن بن أبي الدرداء الصرفندي 6506 محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن عمير أبو العباس الكناني اليافوني ( 3 ) ( 4 ) من أهل يافا سمع بدمشق صفوان بن صالح وبفلسطين يزيد بن خالد بن موشل ( 5 ) وعمران بن هارون ( 6 ) الرملي ويزيد بن خالد بن عبد الله بن موهب وإسماعيل بن أبي خالد المقدسي وأبا عبد الله محمد بن مخلد المقدسي المسبحي ( 7 ) وأبا موسى عيسى بن يونس الفاخوري وأحمد بن أبي عبد الرحمن العسقلاني وإسماعيل بن عباد الأرسوفي وأبا عمير عيسى بن محمد ومحمد بن أبي السري ومحمد بن عمرو الغزي وعلي بن سهل الرملي وإبراهيم
_________
( 1 ) في " ز " : رحمة الله تعالى عليه
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) صحفت في " ز " إلى : الياقوتي
والبافوني نسبة إلى بافا وهي من بلاد ساحل الشام قاله السمعاني في الانساب
( 4 ) ترجمته في الانساب ( اليافوني ) ومعجم البلدان ( يافا )
( 5 ) سقطت من " ز "
( 6 ) في " ز " : بن أبي هارون
( 7 ) بالاصل ود : السبحي وفي " ز " : السنجي والمثبت عن معجم البلدان ولم أعثر عليه

(53/323)


ابن خلف وإسماعيل بن إبراهيم الترجماني والحسن بن علي الحلواني وحامد بن يحيى البلخي وغيرهم روى عنه سليمان بن أحمد الطبراني وأبو بكر أحمد بن أبي نصر القاسم بن معروف ابن حبيب بن أبان بن إسماعيل التميمي أنبأنا أبو علي الحداد أنبأنا أبو نعيم الحافظ حدثنا وأخبرنا أبو الفتح الحداد في كتابه أنبأنا أبو الحسن عبد الرحمن بن محمد بن عبيد الله الهمداني أنبأنا سليمان بن أحمد حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن عمير اليافوني حدثنا صفوان بن صالح حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن عطاء بن يسار عن أبي هريرة ( 1 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إن الله خيرني بين أن يغفر لنصف أمتي أو شفاعتي فاخترت شفاعتي ورجوت أن تكون أعم لأمتي ولولا الذي سبقني إليه العبد الصالح لعجلت دعوتي أن الله لما فرج عن إسحاق كرب الذبح قيل له يا أبا إسحاق سل تعطه قال أما والله لا تعجلتها قبل نزغات الشيطان اللهم من مات لا يشرك بك شيئا وأحسن فاغفر له وأدخله الجنة قال لطبراني قال الطبراني لم يرو هذا الحديث عن زيد بن أسلم إلا ابنه عبد الرحمن تفرد به الوليد بن مسلم أخبرنا أبو الحسن السلمي لفقيه حدثنا عبد العزيز بن أحمد الكتاني ( 2 ) لفظا وأبو المنجى حيدرة بن علي المالكي قراءة قالا أنبأنا أبو محمد بن أبي نصر أنبأنا عمي أبو بكر أحمد بن القاسم حدثنا أبو العباس محمد بن عبد الله بن إبراهيم الكناني اليافوني ( 3 ) بيافا في شهر ربيع الأول من سنة ست وثمانين ومائتين حدثنا أبو عبد الله محمد بن مخلد المقدسي المسبحي ( 4 ) حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن حسان بن بلال عن عائشة قالت قلت يا رسول الله أرايت قول الله عز و جل " يوم تبدل الأرض غير الأرض
_________
( 1 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) صحفت اللفظة في " ز " إلى : الياقوتي
( 4 ) رسمها بالاصل : " السحى " وفي د : " السبحي " وفي " ز " : السنجي " ولم نعثر عليه والمثبت ما جاء في معجم البلدان

(53/324)


" " والسموات " ( 1 ) فأين الناس حينئذ فقال لقد سألتني عن شئ ما سألني عنه أحد من أمتي قال إذا الناس على جسر جهنم [ 11273 ] 6507 محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن ثابت أبو بكر العنبري الأشناني البغدادي ( 2 ) ذكر أنه سمع هشام بن عمار وحدث عنه وعن علي بن الجعد ويحيى بن معين وإسحاق بن راهوية وأحمد بن حنبل وأبي بكر بن أبي شيبة وزهير بن حرب وسري السقطي ومحمد بن حميد الرازي وحنبل بن إسحاق روى عنه أبو القاسم عبد الله بن الحسن بن سليمان المقرئ وأبو عمرو بن السماك وعلي بن الحسن الجراحي القاضي وأحمد بن سلمان ( 3 ) الحربي ( 4 ) وأحمد بن إبراهيم بن شاذان ومحمد بن الخضر بن أبي خزام وأحمد بن محمد الصرصري وأبو بكر محمد بن خلف بن حيان وجماعة سواهم قال ابن عساكر ( 5 ) وكان غير ثقة أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد قالا حدثنا و ( 6 ) أبو منصور بن خيرون ( 7 ) أنبأنا أبو بكر ( 8 ) الخطيب ( 9 ) أنبأنا أبو الحسين علي بن محمد بن عبد الله المعدل أنبأنا عثمان بن أحمد الدقاق حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن إبراهيم حدثنا هشام بن عمار حدثنا وكيع عن شعبة عن محارب عن جابر عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال هبط علي جبريل فقال يا محمد إن الله يقرأ عليك السلام ويقول حبيبي إني كسوت حسن يوسف من نور الكرسي وكسوت حسن وجهك من نور عرشي وما خلقت خلقا أحسن منك يا محمد [ 11274 ] قال الخطيب ذكره الأشناني مرة أخرى بإسناد غير هذا
_________
( 1 ) سورة إبراهيم الاية : 48
( 2 ) ترجمته في تاريخ بغداد 5 / 439 وميزان الاعتدال 3 / 605
( 3 ) كذا بالاصل وفي د و " ز " : سليمان
( 4 ) في د : الحراني تصحيف
( 5 ) زيادة منا للايضاح
( 6 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند
( 7 ) زيد في " ز " : المقرئ العطار
( 8 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 9 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 439

(53/325)


أخبرناه محمد بن طلحة النعالي حدثنا أحمد بن محمد الصرصري حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الأشناني حدثنا علي بن الجعد أنبأنا شعبة عن منصور عن أبي وائل عن مسروق عن أبي هريرة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال هبط علي جبريل فقال يا محمد إن الله يقرأ عليك السلام ويقول لك حبيبي إني كسوت حسن وجه يوسف من نور الكرسي وكسوت حسن وجهك من نور عرشي وما خلقت خلقا أحسن منك يا محمد [ 11275 ] قال الخطيب ورواه مرة ثالثة خلاف ما تقدم أخبرنيه أبو القاسم الأزهري حدثنا أحمد بن إبراهيم البزار ( 1 ) حدثنا محمد بن عبد الله الأشناني حدثنا محمد بن حميد الرازي بسر من رأى سنة اثنتين وأربعين ومائتين حدثنا الفضل بن موسى عن سليمان الطويل عن زيد بن وهب عن عبد الله بن غالب عن عبد الله بن مسعود عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) بنحوه قال ( 2 ) وأنبأنا القاضي أبو العلاء محمد بن علي الواسطي حدثنا علي بن الحسن الجراحي حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الأشناني إملاء من حفظه حدثنا أبو خيثمة زهير ابن حرب حدثنا جرير عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال إذا صافح المؤمن المؤمن نزلت عليهما مائة رحمة تسعة وتسعين لأبشهما وأحسنهما خلقا [ 11276 ] قال الخطيب رواه الأشناني مرة أخرى فوضع له إسنادا غير هذا أخبرنيه عبد الله بن أبي الفتح حدثنا أحمد بن إبراهيم بن الحسن حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الأشناني إملاء سنة عشر وثلاثمائة حدثنا يحيى بن معين حدثنا عبد الله بن إدريس أنبأنا شعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء بن عازب عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) مثل حديث الجراحي أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) أخبرني القاضي أبو العلاء طي أبو العلاء الواسطي محمد بن علي بن يعقوب بقراءتي عليه حدثنا أبو القاسم عبد الله بن
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : البزاز
( 2 ) في " ز " : قال أبو بكير الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 440
( 3 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب

(53/326)


الحسن بن سليمان المقرئ حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الأشناني حدثنا هشام بن عمار حدثنا صدقة بن خالد حدثنا محمد بن عبد الله الشعيثي ( 1 ) حدثنا مكحول عن عوف بن مالك الأشجعي عن أبي هريرة عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال ليلة ولد أبو بكر الصديق تباشرت الملائكة اطلع الله إلى جنة عدن فقال وعزتي وجلالي لا أدخلها ( 2 ) إلا من أحب هذا المولود الذي ولد الليلة [ 11277 ] أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن المالكي قالا حدثنا و ( 3 ) أبو منصور بن خيرون المقرئ ( 4 ) أنبانا أبو بكر ( 5 ) الخطيب ( 6 ) أخبرني الأزهري حدثنا أحمد بن إبراهيم البزاز حدثنا محمد بن عبد الله الأشناني حدثنا يحيى بن معين حدثنا الأسود بن عامر حدثنا شريك عن الأعمش عن المنهال بن عمرو عن عبادة بن عبد الله الأسدي كذا قال عن سليمان بن يسار عن أبي هريرة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من جمع مالا من مأثم فوصل به رحما أو تصدق به أو جاهد في سبيل الله جمع جمعا فقذف به في جهنم [ 11278 ] قال الخطيب رواه الأشناني مرة أخرى بإسناد غيره هذا أخبرناه محمد بن طلحة النعالي حدثنا أبو الفرج القاسم بن عبد الله بن محمد بن جعفر الجمال حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الأشناني حدثنا أحمد بن حنبل حدثنا عبد الرزاق أنبأنا معمر عن الزهري عن سالم عن أبيه عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من جمع مالا من مأثم فوصل به رحما أو تصدق ( 7 ) به أو جاهد في سبيل الله جمع جميعه فقذف به في جهنم [ 112 79 ] قال الخطيب ( 8 )
_________
( 1 ) رسمها وإعجامها مضطربان بالاصل ود و " ز " والصواب ما أثبت ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 463
( 2 ) بالاصل ود : " لا دخلها " والمثبت عن " ز " والمختصر
( 3 ) زيادة عن د و " ز " لتقويم السند
( 4 ) زيادة عن " ز "
( 5 ) في " ز " : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ
( 6 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 441
( 7 ) بالاصل ود و " ز " : صدق والمثبت عن تاريخ بغداد
( 8 ) تاريخ بغداد 5 / 439

(53/327)


محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن ثابت أبو بكر الأشناني حدث عن علي بن الجعد ويحيى بن معين وأبي بكر بن أبي شيبة وإسحاق بن راهوية وأحمد بن حنبل وأبي خيثمة زهير بن حرب وهشام بن عمار وسري السقطي أحاديث باطلة وكان كذابا يضع الحديث روى عنه أبو عمرو بن السماك والقاضي أبو الحسن الجراحي ومحمد بن الخضر بن أبي خزام وأبو بكر بن شاذان وغيرهم قال الخطيب ( 1 ) وقال محمد بن أبي الفوارس قرأت على أبي الحسن الدارقطني قال محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن ثابت الأشناني كذاب دجال قال الخطيب ( 2 ) ولست أشك أن هذا الرجل ما كان يعرف من الصنعة شيئا وقد سمعت بعض شيوخنا ذكره فقال كان يضع الحديث وأنا أقول كان يضع ما لا يحسنه غير أنه والله أعلم أخذ أسانيد صحيحة من بعض الصحف فركب عليها هذه البلايا ونسأله الله السلامة في الدنيا والآخرة 6508 محمد بن عبد الله بن الأزرق حدث عن هشام بن عمار روى عنه أبو عبد الله محمد بن عبد الله الفرغاني نزيل دمشق قرأت بخط علي بن الخضر أنبأنا عبد الوهاب بن جعفر الميداني حدثني أبو هاشم المؤدب حدثنا الفرغاني يعني أبا عبد الله حدثنا محمد بن عبد الله بن الأزرق حدثنا هشام بن عمار حدثنا عيسى عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة عن النبي ( 3 ) ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا ينبغي لرجل يمشي إليه أخوه يطلبه قرضا هو عنده يعلم أنه يرده إليه فيرده حتى يقرضه [ 11280 ] 6509 محمد بن عبد الله بن إسحاق بن غالب أبو العباس الطبراني سكن دمشق وحدث بها عن أحمد بن أنس بن مالك كتب عنه أبو الحسين الرازي وأبو هاشم المؤدب أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني عن محمد بن علي الحداد أنبأنا تمام بن محمد أنبأنا
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 5 / 441
( 2 ) تاريخ بغداد 5 / 442
( 3 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم

(53/328)


أبو ( 1 ) هاشم أخبرني أبو العباس محمد بن عبد الله بن إسحاق بن غالب الطبراني وكان يسمع معنا حدثنا أبو الحسن أحمد بن أنس بن مالك فذكر عنه حكاية قرأت بخط أبي الحسن نجا بن أحمد وذكر أنه نقله من خط أبي الحسين الرازي في تمسية من كتب عنه بدمشق في الدفعة الثانية أبو العباس محمد بن عبد الله بن إسحاق بن غالب ( 2 ) الطبراني وكان قد سكن دمشق مات بها سنة أربع وعشرين وثلاثمائة قرأت لى مات بها سنة أربع وعشرين وثلاثمائة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي ( 3 ) أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال وأبو العباس الطبراني يعني توفي سنة أربع وعشرين وثلاثمائة 6510 محمد بن عبد الله بن بكار بن عبد الملك بن الوليد بن ( 4 ) بسر بن أبي أرطأة أبو بكر ويقال أبو عبد الله القرشي البسري روى عن الوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب وعبد الله بن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ومروان بن محمد ومروان بن معاوية وإسماعيل بن عياش وسليمان بن جعفر بن إبراهيم بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب الجعفري روى عنه ابن ابنه أبو عبد الملك البسري وأحمد بن المعلى وجعفر الفريابي وابن عمه أبو الوليد أحمد بن عبد الرحمن بن بكار البسري أنبأنا أبو علي الحداد أنبأنا أبو نعيم حدثنا سليمان بن أحمد حدثنا الحسن بن علي المعمري حدثنا هارون بن محمد بن بكار قال ونا الحسن بن سعيد بن جعفر نا جعفر بن محمد الفريابي نا محمد بن عبد الله بن بكار ( 5 ) ح قال وحدثنا عبد الله بن محمد حدثنا إبراهيم بن محمد بن الحسن حدثنا بكار بن
_________
( 1 ) كتبت فوق الكلام بين السطرين بالاصل
( 2 ) بالاصل هنا : طالب تصحيف والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) في " ز " : أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 4 ) بالاصل : " بن أبي بسر " تصحيف والتصويب عن د و " ز "
( 5 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل واستدرك عن د و " ز "

(53/329)


عبد الله القرشي قالوا حدثنا مروان بن محمد الطاطري حدثنا الوليد بن عتبة عن محمد ابن سوقة عن نافع عن ابن عمر قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول من رأى مبتلى فقال الحمد لله الذي عافاني ( 1 ) مما ابتلى به هذا وفضلني عليه وعلى كثير ممن خلق تفضيلا عافاه الله من ذلك البلاء كائنا ما كان [ 11281 ] قال أبو نعيم غريب من حديث محمد تفرد به مروان عن الوليد بن عتبة ( 2 ) أخبرنا أبو محمد الأكفاني حدثنا عبد العزيز الكتاني ( 3 ) أنبأنا تمام بن محمد وعبد الوهاب الميداني ( 4 ) وأبو بكر محمد بن عبد الله بن الحسين الدوري قالوا حدثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن مروان حدثنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم حدثني جدي محمد بن عبد الله بن بكار حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا زهير بن محمد عن موسى بن عقبة عن الأعرج عن أبي هريرة أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن لله تسعة وتسعين اسما مائة إلا واحدا ( 5 ) لأنه وتر يحب الوتر من أحصاها دخل الجنة أخبرنا أبو شجاع الحسن وأبو محمد يعيش ابنا سعد بن الحسن بن القواريري وأبو بكر المبارك بن المبارك بن أحمد بن كيلان السقلاطوني وأبو المواهب محمد بن محمد بن علي بن محمد بن فرجية الدينوري وأبو حفص عمر بن مسعود بن أبي الفضل بن العجمي وأبو محمد رضوان بن أحمد بن عبد الباقي بن منازل قالوا أنبأنا أبو المعالي ثابت بن بندار ابن إبراهيم أنبأنا البقال أبو بكر محمد بن عمر بن بكير النجار المقرئ قراءة عليه أنبأنا أبو حفص عمر بن محمد بن حميد بن بهتة المناشر حدثنا أبو بكر جعفر بن محمد بن الحسن الفريابي إملاء حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن بكار العامري القرشي الدمشقي حدثنا الوليد بن مسلم عن زهير بن محمد عن منصور بن عبد الرحمن الحجبي عن أمه صفية ابنة شيبة زوج النبي ( 6 ) ( صلى الله عليه و سلم ) أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كان إذا رأى ما يسر به قال الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وإذا رأى شيئا مما يكره قال الحمد لله على كل حال [ 11282 ] أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز التكاني ( 7 ) أنبأنا أبو بكر محمد بن
_________
( 1 ) في " ز " : عافانا
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 4 ) سقطت من " ز "
( 5 ) بالاصل : واحدة وفي د و " ز " : واحد
( 6 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 7 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني

(53/330)


عبيد الله بن أبي عمرو أنبأنا أبو عبد الله ( 1 ) محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن مروان القرشي قال قال أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم بن محمد بن بكار مات جدي رضي الله عنه فيها يعني سنة اثنتين وثلاثين ومائتين وصلى عليه مالك بن طوق ذكر أبو الفضل المقدسي فيما أخبره أبو عمرو بن مندة عن أبيه أنبأنا محمد بن عبد الله بن ( 2 ) إبراهيم بن مروان قال قال عمرو بن دحيم توفي سنة اثنتين وثلاثين ومائتين في ربيع الآخر آخر الجزء الثامن عشر بعد الستمائة من الفرع 6511 محمد بن عبد الله بن بكار أبو بكر ويعرف بأبي هريرة السلمي حدث عن هشام بن عمار ومحمد بن مصفى وهشام بن خالد وأحمد بن أبي الحواري ومحمد بن الخليل الخشني روى عنه و روى عنه أبو علي بن آدم الفزاري وأبو أحمد عبد الله بن محمد بن الناصح المفسر وأبو الحسن محمد بن عمرو بن سليمان بن عمرو بن حفص بن شليلة الثقفي أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد بن طاوس أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنبأنا أبو بكر محمد بن رزق الله بن عبد الله المقرئ المنيني حدثنا أبو علي محمد بن محمد بن آدم إملاء حدثنا أبو بكر السلمي محمد بن عبد الله بن بكار أملاه علينا سنة ست وتسعين ومائتين حدثنا ابن مصفى حدثنا ابن عمير عن إبراهيم بن محمد عن ليث بن أبي سليم عن أبي بردة عن أبيه عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال من حلف بالأمانة فليس منا [ 11283 ] 6512 محمد بن عبد الله بن بندار بن عبد الله بن محمد بن كاكا أبو عبد الله المرندي ( 4 ) ( 5 ) قدم دمشق حاجا سنة ثلاث وثلاثين وأربعمائة وحدث بها عن الدارقطني وأبي حفص الكتاني وأبي الحسن علي بن محمد بن عمر الفقيه القصار وأبي نصر عبد الرحمن بن أحمد
_________
( 1 ) زيد بعدها في " ز " : " بن إبراهيم " وفي د : " بن إبراهيم " بدلا من : " ابن عبد الله "
( 2 ) زيادة عن د و " ز "
( 3 ) تقرأ بالاصل ود و " ز " : أبي بريدة " ولعل الصواب ما أثبتناه راجع ترجمة ليث بن أبي سليم في تهذيب الكمال فقد ذكر في أسماء الرواة عنه : أبي بردة بن أبي موسى الاشعري
( 4 ) ترجمته في معجم البلدان " مرثد "
( 5 ) في " ز " : المرثدي
تصحيف

(53/331)


ابن الحسين الشيباني الهمداني وأبي القاسم موسى بن عيسى السراج وأبي الحسن الحربي وأبي الحسن علي بن محمد بن أحمد بن شوكر وأبي القاسم عبيد الله بن عمرو بن محمد بن المنتاب وأبي حفص بن شاهين وأبي العباس أحمد بن العباس بن نصر بن الحسن البزاز وأبي القاسم بن حبابة ( 1 ) وأبي عبد الله أحمد بن محمد بن يوسف بن دوست روى عنه عبد العزيز ( 2 ) الكتاني وأبو القاسم بن أبي العلاء وأبو الحسن علي بن الحسن بن أبي الحزور ونجا بن أحمد العطار وأبو منصور هبة الله بن الصقر بن أحمد القاساني المرثدي أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز الكتاني أنبأنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن بندار المراغي قدم علينا قراءة عليه حدثنا أبو الحسن علي بن عمر بن أحمد بن مهدي الحافظ أنبأنا أبو القاسم عبد الله بن محمد البغوي حدثنا شيبان بن فروخ حدثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس ( 3 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من طلب الشهادة صادقا أعطيها وإن لم تنله قال ابن عساكر ( 4 ) كذا قال المراغي وهو من أهل مرند ( 5 ) مدينة بأذربيجان قريبة من مراغة دخلتها وسمعت بها من حديثه وقد وقع لي هذا الحديث بعلو من طرق منها ما أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبانا أحمد بن محمد بن النقور وعبد العزيز بن علي بن أحمد الحمامي وعلي بن أحمد بن محمد بن علي قالوا أنبأنا أبو طاهر محمد بن عبد الرحمن المخلص حدثنا عبد الله بن محمد البغوي حدثنا شيبان بن أبي شيبة حدثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من طلب الشهادة صادقا أعطيها ولم لم تصبه ج ( 11284 ) 6513 محمد بن عبد الله بن بلال أبو جعفر الجوهري المقرئ حدث عن شعيب بن عمرو ومحمد بن هشام بن ملاس والعباس بن الوليد بن مزيد ومحمد بن الوزير
_________
( 1 ) في " ز " : حبان
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 3 ) في " ز " : رضي الله عنه
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) في " ز " : مرثد تصحيف
ومرند بفتح أوله وثانيه ونون ساكنة من مشاهير مدن أذربيجان بينها وبين تبريز يومان

(53/332)


روى عنه الفضل بن جعفر وأبو هاشم المؤدب أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم أنبأنا أبو عبد الله بن سلوان أنبأنا الفضل بن جعفر أنبأنا محمد بن عبد الله الجوهري حدثنا شعيب بن عمرو حدثنا يزيد بن هارون عن حميد الطويل عن أنس بن مالك ( 1 ) قال قال النبي ( 2 ) ( صلى الله عليه و سلم ) أعن أخاك ظالما أو مظلوما قال قلت يا رسول الله أعينه مظلوما فكيف أعينه ظالما قال ترده إلى الحق فذلك عون له [ 11285 ] 6514 محمد بن عبد الله بن جبلة ( 3 ) بن الرواد أبو بكر المصري البغدادي ثم الطرسوسي ( 4 ) قدم دمشق وحدث بها عن هشام بن علي السيرافي وحفص بن عمر سنجة وأبي إسماعيل الترمذي وصالح بن محمد جزرة وإبراهيم بن الهيثم البلدي وإسحاق بن الحسن الحربي ومحمد بن طاهر بن أبي الدميك وأحمد بن حاتم بن ماهان القاضي والحارث بن أبي أسامة ومحمد بن سلام الحمراوي والحسن بن عرفة وصالح بن أحمد بن حنبل وأبي مسلم الكشي وعمران بن موسى بن أيوب النصيبي وعثمان بن خرزاد روى عنه أبو القاسم تمام بن محمد وأبو محمد بن أبي نصر وعبد الرحمن بن عمر ابن نصر وعلي بن أحمد بن محمد الشرابي وأبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد الغفار ابن حمد ابن أحمد بن إسحاق بن ذكوان البعلبكي أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثنا عبد العزيز بن أحمد ( 5 ) أنبأنا أبو القاسم تمام بن محمد أنبأنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن جبلة المصري الطرسوسي قدم علينا دمشق قراءة عليه حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي سنجة حدثنا أبو حذيفة موسى بن مسعود حدثنا سفيان الثوري عن إسماعيل بن أبي خالد عن قبيس بن أبي حازم عن جرير بن عبد الله عن النبي ( 6 ) ( صلى الله عليه و سلم ) قال أول الأرض خرابا يسراها ثم يمناها [ 11286 ]
_________
( 1 ) زيد بعدها في " ز " : رضي الله تعالى عنه
( 2 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 3 ) ضبطت بالقلم عن تاريخ بغداد
( 4 ) ترجمته في تاريخ بغداد 5 / 452 وميزان الاعتدال 3 / 605
( 5 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 6 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم

(53/333)


أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني ( 1 ) قراءة حدثنا عبد العزيز بن أحمد أنبأنا أبو الحسن علي بن أحمد بن محمد بن علي بن الحسن المعروف بابن الرماني الشرابي قراءة عليه حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن جبلة المصري حدثنا عثمان بن خرزاد حدثنا محمد بن عباد حدثنا حاتم بن إسماعيل حدثنا شريك عن الأعمش عن الحسن عن أنس بن مالك قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) القرآن لا فقر بعده أخبرنا أبو الحسن بن قبيس أنبأنا أبو العباس حدثنا أبو القاسم عبد العزيز بن علي المالكي الشهرزوري إملاء بدمشق حدثنا أبو بكر أحمد بن محمد الفارسي أنبأنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن جبلة المصري الواعظ قال سمعت سنابك أبا الحديد الصوفي يقول كتبت إلى أبي عبد الله القرشي أهابك أن أقول هلكت وجدا * عليك وقد هلكت علي وجدا ولو أن الرقاد زنى بطرفي * جلدت جفونها بالدمع خدا * فكتب إلي أبو عبد الله القرشي * ولكني أقول جنيت حقا * إذا الوجد المبرح منك يهدى ولو حل الرقاد جفون عيني * رقدت إجابة لك لا لأهدى * أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن ( 4 ) بن قبيس وأبو منصور بن خيرون المقرئ ( 5 ) قالوا قال لنا أبو بكر أحمد بن علي ( 6 ) محمد بن عبد الله بن جبلة بن عبد الله بن عبد الرحمن أبو بكر المصري ( 7 ) البغدادي ساكن طرسوس قدم دمشق قبل سنة أربعين وثلاثمائة وحدث بها عن أحمد بن محمد بن غالب غلام الخليل البصري وإسحاق الحربي وأحمد بن حاتم بن ماهان السامري والحارث بن أبي أسامة التميمي ونحوهم روى عنه تمام بن محمد بن عبد الله الرازي زاد ابن خيرون وأبو محمد بن أبي نصر وغيرهم من الدمشقيين ثم اتفقوا فقالوا وقال لي عبد العزيز بن أحمد الكتاني حدث
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أبو محمد عبد الكريم بن حمزة
( 2 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 3 ) كذا بالاصل وفي " ز " : " حببت " وإعجامها مضطرب في د
( 4 ) بالاصل : الحسين تصحيف والتصويب عن " ز " ود
( 5 ) زيادة عن " ز "
( 6 ) زيد في " ز " : بن ثابت الخطيب الحافظ
( 7 ) كذا رسمها بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : المقرئ

(53/334)


هذا الشيخ عن يوسف بن سعيد بن مسلم وأحمد بن شيبان الرملي وكان شيخا فيه نظر 6515 محمد بن عبد الله بن جعفر بن عبد الله بن الجنيد أبو الحسين الرازي ( 1 ) والد تمام بن محمد يعرف بالري بابن الرستاقي سمع بالري أبا عبد الله محمد بن حفص بن عمر المهرقاني وأبا بكر محمد بن يوسف ابن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم بن نبهان وأبا عبد الله محمد بن أيوب بن يحيى بن الضريس وأبا الحسن علي بن الحسين بن الجنيد وأبا محمد عبد الله بن الحسين بن أيوب البيلي ومحمد بن صالح الصيمري وأبا القاسم جعفر بن محمد بن الحسن المهرقاني وأبا يعقوب يوسف بن الحسين بن علي الصوفي وأبا القاسم عيسى بن محمد بن عيسى بن بنت إبراهيم بن طهمان وأبا علي الحسين بن علي بن عبد الله الضرير وإبراهيم بن يوسف الهسنجاني وأبا محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم وأبا عبد الله حمزة بن خلاد بن محمد الصيرفي وأبا الحسن علي بن الحارث بن موسى وأبا محمد عبد الوهاب بن مسلم بن وارة وأبا السري منصور بن محمد بن عبد الله الأسدي ويعرف بأسد السنة وأبا العباس جعفر بن أحمد بن الخليل بالري وأبا عمر محمد بن جعفر بن محمد بن حبيب القتات وأبا العباس إسحاق بن محمد بن مروان بالكوفة وأبا محمد عبد الله بن محمد بن إبراهيم بن يسار ( 2 ) والحسن بن سفيان بنسا والهيثم بن خلف الدوري والمفضل بن محمد الجندي وأبا جعفر أحمد بن زيد بن هارون بن سعيد القزاز بمكة وأبا عبد الله محمد بن القاسم بن محمد الجمحي وجعفر بن محمد بن المستفاض وأبا القاسم موسى بن محمد بن معبد الموصلي وأبا العباس محمود بن محمد الرافقي وأبا العباس محمد بن أحمد السلمي الرقي وعبد ه الرقي وعبد الله بن أبي سفيان وزياد بن خالد الموصلي وأبا بدر أحمد بن خالد بن سرح الحراني وأبا العلاء أحمد بن صالح الأثط الصوري وأبا إسحاق إبراهيم بن عبد الله بن أيوب المخرمي وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وعبد الله بن محمد بن ناجية وسمع بمصر من أبي عثمان عبد الحكم بن سلام الصيرفي وأبي الحسن فقير بن موسى بن فقير الأسواني وبالشام سعيد بن هاشم الطبراني وأبي دفافة أسلم بن محمد
_________
( 1 ) ترجمته في تذكرة الحفاظ 3 / 897 وسير أعلام النبلاء 16 / 17 والعبر 2 / 277 والنجوم الزاهرة 3 / 321 وشذرات الذهب 2 / 376
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : سيار
( 3 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : دقاق

(53/335)


ابن سلامة الكناني العماني وسعيد بن عبد العزيز الحلبي غيرهم روى عنه ابنه تمام بن محمد وعقيل بن عبيد الله بن عبدان الصفار وعبد الواحد بن بكر الورثاني وعبد الرحمن بن عمر بن نصر وعبد الله بن محمد بن روزبة الكشوري ( 1 ) وأبو بكر أحمد بن عبد الله بن الفرج بن البرامي وأبو عمرو عثمان بن محمد بن عثمان العثماني البصري وأبو الحسن علي بن عبد الله بن جهضم الهمداني وغيرهم وكان أحد المكثرين المصنفين الثقات أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفرضي حدثنا عبد العزيز الكتاني ( 2 ) أنبأنا تمام ابن محمد ( 3 ) وأبو طالب عقيل بن عبيد الله بن أحمد بن عبدان قالا أنبأنا أبو الحسين محمد بن عبد الله بن جعفر بن عبد الله بن الجنيد الرازي قراءة من كتابه حدثنا أبو عبد الله محمد بن أيوب بن يحيى بن ضريس الرازي ( 4 ) أنبأنا محمد بن سعيد بن سابق الرازي وكان يسكن قزوين حدثنا عمرو بن أبي قيس عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة السوائي ( 5 ) قال من حدثك أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كان يخطب على المنبر جالسا فكذبه فأنا شهدته كان يخطب قائما ثم يجلس ثم يقوم فيخطب خطبة أخرى قال قلت فكيف كانت خطبته قال كلام يعظ به الناس ويقرأ آيات من كتاب الله ثم ينزل وكانت خطبته قصدا وصلاته قصدا بنحو " والشمس وضحاها " و " السماء وا لطارق " إلا صلاة الغداة قال وصلاة الظهر كان بلال يؤذن حين تدحض ( 6 ) الشمس فإن جاء رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أقام وإلا مكث حتى يخرج والعصر نحو ما يصلون والمغرب نحن ما تصلون والعشاء الآخرة يؤخرها عن صلاتكم قليلا أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد ( 7 ) الكتاني أنبأنا تمام ( 8 ) بن محمد
_________
( 1 ) في " ز " : الكسروي تصحيف
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكناني التميمي
( 3 ) زيد في " ز " : بن عبد الله الرازي
( 4 ) من قوله : من كتابه
إلى هنا سقط من " ز "
( 5 ) في " ز " : رضي الله عنه
( 6 ) تدحض يقال : دحضت الشمس : زالت عن كبد السماء إلى جهة الغرب ( راجع القاموس المحيط ولسان العرب )
( 7 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 8 ) في " ز " : أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله

(53/336)


حدثني أبي حدثني أبو عاصم محمد بن إسحاق بن عاصم الرازي حدثنا علي بن داود القنطري حدثنا أحمد بن عبد العزيز الرملي ( 1 ) عن بكر بن العلاء عن مسلم النحات قال خرجت من مسجد البصرة فإذا شيخ متوكئ على عصا فقلت من هذا فقال أنس ابن مالك فقلت ما الواصلة والمستوصلة فقال هي التي تزني في شبابها ثم تصلها بالقيادة إذا كبرت أخبرنا أبو محمد أيضا حدثنا أبو محمد ( 2 ) حدثني تمام بن محمد بن عبد الله بن جعفر بن الجنيد الرازي الحافظ أن والده أبا الحسين محمد بن عبد الله توفي في سنة سبع وأربعين وثلاثمائة قال عبد العزيز وكان ثقة نبيلا مصنفا حدثنا عنه ابنه وعقيل بن عبيد الله بن عبدان الصفار 6516 محمد بن عبد الله بن الحارث من أهل دشمق حكى عنه محمد بن عكاشة الكرماني شيئا في أصول السنة تقدم ذكر ذلك في ترجمة أمية بن عثمان ( 3 ) وروي هذا المنام عن ابن عكاشة من وجه آخر فقال محمد بن عبد الله بن الحارث العسقلاني وكان من الأبدال وروي عنه من وجه آخر عبد الله بن الحارث العسقلاني فالله أعلم 6517 محمد بن عبد الله بن الحسن الأطرابلسي ذكر شيخنا غيث أنه كتب إليه من أطرابلس بوفاة أبي القاسم بن أبي العيش وابن عبد الرزاق 6518 محمد بن عبد الله بن الحسن بن طلحة بن إبراهيم بن يحيى بن محمد ( 4 ) ابن يحيى ويقال إبراهيم بن محمد بن يحيى بن محمد بن يحيى بن كامل أبو الفتح التنيسي المعروف بابن النحاس قدم دمشق مع أبيه فسمع بها أبا بكر الخطيب وأبا الحسن بن أبي الحديد وعبد
_________
( 1 ) سقطت من " ز "
( 2 ) في " ز " : أخبرنا أبو محمد بن الاكفاني أيضا أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 3 ) راجع ترجمة أمية بن عثمان في كتابنا تاريخ مدينة دمشق بتحقيقنا 9 / 299 رقم 816
( 4 ) 4 ( ) من هنا إلى " بن كامل " سقط من " ز "

(53/337)


العزيز الكتاني ( 1 ) وغيرهم وسمع ببيت المقدس أبا الغنائم بن الفراء وعبد العزيز النصيبي وغيرهما وسمع بصيدا وصور وتنيس ودمياط والرملة وعسقلان فأكثر وكان مولده بتنيس في سنة سبع وثلاثين وأربعمائة وكان حيا في سنة عشرين وخمسمائة 6519 محمد بن عبد الله بن أبي الحسن بن الحسن أبو عبد الله الأصبهاني الديلمي الصوفي قدم دمشق وحدث بها بدار أبي القاسم السميساطي وسمع بمكة أبا علي الحسن بن عبد الرحمن الشافعي وسعد بن علي بن محمد الزنجاني وأبا معشر عبد الكريم بن عبد الصمد المقرئ الطبري وأبا العباس أحمد بن أبي بكر بن محمد بن يوسف الأصبهاني وأبا محمد عبد الملك بن الحسن بن بتنه ( 2 ) الأنصاري المكي سمع منه أبو محمد بن صابر وأبو القاسم بن تميم وذكر أبو عبد الله فيما قرأت بخطه أن مولده بأصبهان في شهر ربيع الأول سنة إحدى وأربعين وأربعمائة وروى كتاب جامع سفيان بن عيينة في سبعة أجزاء عن أبي علي الشافعي أنبأنا أبو محمد بن صابر وأبو القاسم بن تميم قالا أنبأنا أبو الحسن محمد بن عبد الله بن أبي الحسن بن الحسن الديلمي الأصبهاني بدمشق سنة ثمان وثمانين وأربعمئة أنا أبو علي الحسن بن عبد الرحمن ( 3 ) الشافعي بمكة حدثنا أبو الحسن أحمد بن إبراهيم بن فراس حدثنا أبو جعفر محمد بن إبراهيم حدثنا سعيد بن عبد الرحمن المخزومي حدثنا سفيان بن عيينة عن ابن شهاب ( 4 ) عن سالم بن عبد الله عن أبيه أن النبي ( 5 ) ( صلى الله عليه و سلم ) مر على
_________
( 1 ) في " ز " : وأبا محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 2 ) إعجامها مضطرب بالاصل وفي " ز " ود " بنت " والمثبت بتنه بموحدة ومثناة مكسورتين ثم نون مشددة مفتوحة عن تبصير المنتبه 4 / 1408
( 3 ) ما بين معكوفتين سقط من الاصل ود واستدرك لتقويم السند عن " ز "
( 4 ) في " ز " : محمد بن شهاب الزهري
( 5 ) في " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم

(53/338)


رجل من الأنصار وهو يعظ أخاه في الحياء فقال رسول ( 1 ) الله ( صلى الله عليه و سلم ) دعه فإن الحياء من الإيمان [ 11287 ] أخبرناه عاليا أبو سهل بن سعدوية أنبأنا أبو الفضل الرازي أنبأنا أبو الحسن بن فراس أنبأنا أبو جعفر الدبيلي ( 2 ) حدثنا سعيد بن عبد الرحمن حدثنا سفيان عن الزهري عن سالم عن أبيه أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) سمع رجلا يعظ أخاه في الحياء فال النبي ( صلى الله عليه و سلم ) إن الحياء من الإيمان [ 11288 ] 6520 محمد بن عبد الله بن الحسين بن محمد بن جمعة روى عن جده أبي جعفر الحسين بن محمد بن جمعة روى عنه تمام بن محمد أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثنا عبد العزيز بن أحمد أنبأنا تمام بن محمد أنبأنا محمد بن عبد الله بن ( 3 ) الحسين بن جمعة حدثا جدي أبو جعفر الحسين بن عبد الله بن جمعة حدثنا سعيد بن منصور سنة خمس وعشرين ومائتين حدثنا الحارث بن علبيد عن ثابت البناني عن أنس بن مالك قال بعثني رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) في حاجة فمررت بصبيان فجلست إليهم فلما استبطأني خرج فمر بالصبيان فسلم عليهم 6521 محمد بن عبد الله بن الحسين بن إسحاق بن إبراهيم بن زكريا ابن أيوب بن يحيى أبو بكر ويقال أبو الحسن النحوي الشاعر المعروف بابن الدوري ( 4 ) روى عن أبي عبد الله بن مروان وأبي عمر ( 5 ) بن فضالة وأبي منصور محمد بن زريق البلدي وأبي القاسم بن أبي العقب وأبي علي بن أبي الزمزام الفرائضي ومحمد بن القاسم الصوفي ويوسف بن القاسم وأبي عبد الله الحسين بن أحمد وكتب فأكثر بخط حسن
_________
( 1 ) بالاصل : " النبي " ثم شطبت واستدرك على هامشه : رسول الله
( 2 ) إعجامها مضطرب بالاصل ود
( 3 ) من قوله : الكريم
إلى هنا سقط من د فاختل السند فيها
( 4 ) ترجمته في الوافي بالوفيات 3 / 322
( 5 ) في د : عمرو

(53/339)


روى عنه أبو سعد إسماعيل بن علي الرازي وعبد العزيز الصوفي أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني أنبأنا أبو بكر محمد بن عبد الله النحوي المعروف بابن الدوري قراءة عليه حدثنا أبو عمر محمد بن موسى بن فضالة القرشي حدثنا الحسن بن محمد بن جمعة حدثنا سعيد بن منصور حدثنا عبد العزيز بن محمد عن موسى بن عقبة عن أبي سلمة ( 1 ) عن عائشة قالت قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) سددوا وقاربوا وأبشروا فإن أحدكم لن ينجيه عمله قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله منه برحمته [ 11289 ] أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قراءة عليه حدثنا عبد العزيز الكتاني أنبأنا أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله الرازي وأبو الحسين عبد الوهاب بن جعفر الميداني وأبو بكر حمد محمد بن عبد الله بن الحسين بن إسحاق الدوري قالوا أنبأنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم ابن عبد الرحمن بن عبد الملك بن مروان القرشي حدثنا أبو بكر محمد بن هارون بن بلال حدثني أبي حدثنا منبه بن عثمان عن خليد عن الحسن أن عبد الرحمن بن سمرة قال له يا حسن سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول لا تسأل الإمارة فإنه من سألها وكل إليها ومن ابتلي بها ولم يسألها أعين عليها [ 11290 قال منبه قال ابن دعلج قال عمر بن عبد العزيز إن هذا الشئ ما سألته الله قط أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز الكتاني ( 2 ) قال توفي شيخنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن الحسين بن الدوري الأديب في سنة إحدى وعشرين وأربعمائة كتب شيئا كثيرا بخط حسن ومعرفة حدثا عن علي بن يعقوب بن أبي العقب ومحمد بن إبراهيم ابن مروان وأبي عمر محمد بن موسى بن فضالة وغيرهم وحدثنا بكتاب معاني النحاس عن الحسين بن إبراهيم بن جابر الفرائضي المعروف بابن الزمزام عن أبي جعفر كانوا يتهمونه بأنه لا شئ في دينه فأما في الحديث فما حدث إلا من أصول حسنة ذكر أبو علي الأهوازي أنه مات في ذي الحجة من هذه السنة
_________
( 1 ) في د : أبي أمامة
( 2 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي

(53/340)


6522 - محمد بن عبد الله بن الحسين بن هارون بن يحيى أبو بكر الحمصي المقرئ الزاهد يلقب أبوه بالجرمي ( 1 ) نزيل دمشق روى عن أبي علي بن أبي الزمزام وأبي سليمان بن زبر والفضل بن جعفر وبكير ابن محمد المنذري وموسى البغراسي ويوسف الميانجي وأبي القاسم الربيع بن عمرو بن الربيع وأبي العباس أحمد بن عتبة بن مكين الأطروش وأبي العباس أحمد بن محمد بن علي بن هارون البردعي وأبي القاسم بن طعان وأبي الحسين بن علي بن أحمد بن عبد الله الحضرمي ويوسف بن علي البرزي والفرج بن إبراهيم النصيبي وأبي بكر أحمد بن علي الحبال ( 2 ) الصوفي روى عنه عبد العزيز بن أحمد الكتاني ( 3 ) وأبو القاسم بن أبي العلاء ومحمد بن علي بن محمد بن صالح المطرز وأبو بكر عتيق بن علي بن داود الصقلي السمنطاري الزاهد وأبو الفضل أحمد بن عبد المنعم بن أحمد بن بندار بن الكريدي وأبو الفضل عبد الكريم بن عبد الرحمن بن بكران الدربندي ( 4 ) وأبو عبد الله محمد بن علي بن أحمد بن المبارك الفراء وأبو علي الأهوازي وأبو محمد عبد الله بن عبد الرزاق بن فضيل الكلاعي ونجا بن أحمد العطار أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو محمد الكتاني ( 5 ) أنبأنا أبو بكر محمد بن الحسين المقرئ قراءة عليه حدثنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن زبر حدثنا عبد الله بن محمد البغوي حدثنا علي بن الجعد وهدبة بن خالد قالا حدثنا المبارك بن فضالة عن ثابت ( 6 ) عن أنس ( 7 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما تحاب رجلان في الله إلا كان أفضلهما أشدهما حبا لصاحبه [ 11291 ] أخبرناه عاليا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو محمد الصريفيني أنبأنا أبو القاسم ابن حبابة حدثنا عبد الله بن محمد حدثنا علي هو ابن الجعد أنبأنا المبارك بن
_________
( 1 ) بالاصل و " ز " : " الحرمى " والمثبت عن د
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : الجمال
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) كذا بالاصل و " ز " وفي د : الزبيدي
( 5 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 6 ) في " ز " : ثابت البناني
( 7 ) في " ز " : أنس بن مالك رضي الله عنه

(53/341)


فضالة ( 1 ) عن ثابت عن أنس ( 2 ) قال وحدثنا هدبة يعني بن خالد حدثنا المبارك عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ما تحاب رجلان في الله إلا كان أفضلهما أشدهما حبا لصاحبه [ 11292 ] قرأت بخط نجا بن أحمد وأنبانيه أبو محمد بن الأكفاني عنه أنبأنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن الحسين الحمصي أنبأنا عمر بن الفضل بن مهاجر ببيت المقدس سنة اثنتين وسبعين وثلاثمائة بحديث ذكره ذكر عتيق بن علي السمنطاري أن الجرمي ( 4 ) شيخ حمصي سكن دمشق مقرئ ثقة وليس من المكثرين أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا عبد العزيز الكتاني ( 5 ) قال وحدثني أيضا يعني نجا بن أحمد العطار قال توفي أبو بكر محمد بن الجرمي بن الحسين المقرئ في صفر سنة ست وثلاثين حدث عن ابن أبي الزمزام والفضل بن جعفر وغيرهما وكان يذهب إلى مذهب أبي الحسن الأشعري رحمه الله 6523 محمد بن عبد الله بن حفص الرازي حدث بدمشق عن أبي نعيم عبد الرحمن بن قريش الهري روى عنه أحمد بن أبي طلحة أنبأنا أبو الفرج غيث بن علي أنبأنا أبو طالب عبد الرحمن بن محمد بن عبد الرحمن الشيرازي بصور أنبأنا أبو زرعة عبد الواحد بن أحمد ( 6 ) بن علي الشيباني أنبأنا الحسن بن العباس بن الفضل حدثنا أحمد بن أبي طلحة حدثنا محمد بن عبد الله بن حفص الرازي نزل دمشق ثنا نزل دمشق حدثنا أبو نعيم عبد الرحمن بن قريش حدثنا أحمد بن عبد الله البلخي حدثنا شقيق بن إبراهيم البلخي عن إبراهيم بن أدهم عن عباد بن كثير عن الحسن ( 7 ) عن أنس ( 8 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم )
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) في " ز " : ثابت البناني عن أنس بن مالك رضي الله عنه
( 3 ) من قوله : ح قال
إلى هنا سقط من " ز "
( 4 ) بدون إعجام في " ز "
( 5 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
( 6 ) بالاصل : حمد والمثبت عن د و " ز "
( 7 ) في " ز " : الحسن بن أبي الحسن البصري
( 8 ) في " ز " : أنس بن مالك رضي الله عنه

(53/342)


إذا كان يوم القيامة نادى مناد على رؤوس الأولين والآخرين ألا من كان خادما للمسلمين في دار الدنيا فليقم وليمض على الصراط من غير خوف وليدخل الجنة وليس عليه حساب ولا عذاب [ 11293 ] 6524 محمد بن عبد الله بن حماد وهو أبو مالك بن مالك بن بسطام بن درهم أبو مالك الأشجعي الحرستاني ( 1 ) روى عن أبيه روى عنه تمام بن محمد ( 2 ) وكتب عنه أبو الحسين محمد بن عبد الله الرازي ( 3 ) والد تمام أخبرنا أبو محمد السلمي حدثني أبو محمد التميمي أنبأنا تمام بن محمد ( 4 ) أنبأنا أبو مالك محمد بن عبد الله بن أبي مالك حماد بن مالك بن بسطام بن درهم الأشجعي بقرية حرستا في سنة ثمان وثلاثين وثلاثمائة حدثني أبي عن أبيه حماد بن مالك بن بسطام أبو مالك الأشجعي حدثنا إسماعيل بن عبد الرحمن العبسي عن أبيه عبد الرحمن بن عبيد بن نفيع أنه كان في مسجد الكوفة ينتظر ركوع الضحى وممتع ( 5 ) النهار قال فبينا هو جالس إذ أجفل الناس في ناحية المسجد قال فأجفلت فيمن أجفل فإذا برجل جاث ( 6 ) على ركبتيه عليه إزار له وملاءة وهو يقول أنا المصعب بن سعد بن أبي وقاص سمعت أبي يأثر عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وهو يقول أربع من كن فيه فهو مؤمن فمن جاء بثلاث وكتم واحدة فقد كفر شهادة أن لا إله إلا الله وأني رسول الله وأنه مبعوث من بعد الموت وإيمان بالقدر خيره وشره من جاء بثلاث وكتم واحدة فقد كفرح ( 11294 ) وهذا مثل حديث قبله
_________
( 1 ) الحرستاني بفتح الحاء والراء المهملتين وسكون السين المهملة نسبة إلى حرستا وهي قرية على باب دمشق قريبة منها ( الانساب ) ذكر السمعاني جده أبا مالك حماد
( 2 ) زيادة عن " ز "
( 3 ) زيادة عن " ز "
( 4 ) في " ز " : أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله الرازي
( 5 ) متع النهار متوعا : ارتفع قبل الزوال
( 6 ) بالاصل ود : جائي والمثبت عن " ز "

(53/343)


قرأت بخط أبي الحسن العطار وذكر أنه نقله من خط الرازي ( 1 ) في تسمية من كتب عنه في قرى دمشق أبو مالك محمد بن عبد الله بن حماد بن مالك بن بسطام الأشجعي من أهل قرية حرستا مات سنة تسع وثلاثين وثلاثمائة 6525 محمد بن عبد الله بن خالد بن عباد بن زياد بن أبيه المعروف بزياد بن أبي سفيان له ذكر ذكره أحمد بن حميد بن أبي العجائز الأزدي في كتابه الذي سمى فيه من كان بدمشق وأعمالها من بني أمية وذكر أنه كان يسكن جرود ( 2 ) من إقليم معلولا ( 3 ) 6526 محمد بن عبد الله بن أبي ذر ويقال عبد الله بن محمد بن أبي ذر السوسي حدث بأطرابلس عن أبي عقيل أنس بن السلم ( 4 ) الخولاني روى عنه أبو الحسن محمد بن علي بن الحسن الحسني ( 5 ) الهمذاني وعبد الله بن محمد بن أيوب القطان ومحمد بن إسحاق بن مندة أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنبأنا أبو سعد الجنزرودي أنبأنا محمد بن علي بن الحسين أبو الحسن الهمذاني حدثنا محمد بن عبد الله بن أبي ذر السوسي بأطرابلس حدثنا أنس بن سلم ( 6 ) أبو عقل حدثنا مخلد بن مالك حدثنا محمد بن سلمة عن خصيف ابن عبد الرحمن عن سفيان الثوري عن المختار بن فلفل عن أنس بن مالك قال قال رجل للنبي ( صلى الله عليه و سلم ) يا خير البرية قال ذاك أبي إبراهيم عليه السلام [ 11295 ] صحيح من حديث الثوري وغريب من حديث خصيف وقد وقع إلي أعلى من هذا بثلاث درجات إلى المختار أخبرتنا به أم المجتبي بنت ناصر قالت أنبأنا إبراهيم بن منصور أنبأنا أبو بكر بن المقرئ أنبأنا أبو يعلى حدثنا أبو بكر هو ابن أبي شيبة حدثنا علي بن مسهر وابن
_________
( 1 ) في " ز " : أبي الحسين الرازي
( 2 ) تقدم التعريف بها
( 3 ) تقدم التعريف بها
( 4 ) في " ز " : السالم تصحيف
( 5 ) كذا بالاصل و " ز " وفي د : الحسيني
( 6 ) كذا بالاصل وفي د و " ز " : سالم

(53/344)


فضيل عن المختار عن أنس ( 1 ) قال جاء رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقال يا خير البرية فقال ذاك إبراهيم عليه السلام [ 11296 أخرجه مسلم ( 2 ) عن ابن أبي شيبة أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنبأنا شجاع بن علي أنبأنا أبو عبد الله بن مندة أنبأنا عبد الله بن محمد بن أبي ذر السوسي بأطرابلس حدثنا أنس بن سلم ( 3 ) حدثنا أسد بن ثعلب حدثنا حميد الرواسي حدثنا سعيد بن السائب الطائفي وكان رجلا صالحا عن عبد الله بن معية السوائي وكان قد أدرك الجاهلية قال أقبل رجلان من أصحاب النبي ( 4 ) ( صلى الله عليه و سلم ) عند باب بني سالم في الطائف فأتى النبي ( 5 ) ( صلى الله عليه و سلم ) ليراهما لبر يعني أنهما حملا إليه ثم ذكر الحديث لم يزد عليه 6527 محمد بن عبد الله بن زكريا بن يحيى ويلقب يحيى حيوية أبو الحسن النيسابوري ( 6 ) نزل مصر سمع بدمشق ومصر وغيرهما أبا الحسن بن جوصا وجعفر بن أحمد بن عاصم وأبا عبد الرحمن النسائي ( 7 ) وأبا عبد الله محمد بن إبراهيم بن زياد بن عبد الله بن ميمون الرازي ومحمد بن جعفر بن أعين البغدادي والعباس بن محمد بن العباس البصري وإسحاق بن إبراهيم بن يونس المنجنيقي وعمه أبا زكريا يحيى بن زكريا بن حيويه وأبا العلاء محمد بن أحمد بن جعفر الكوفي وأبا جعفر أحمد بن حماد زغبة التجيبي وأبا القاسم علي بن الحسن بن خلف بن قديد وأبا بكر أحمد بن عمرو بن عبد الخالق البزار ومحمد ابن إبراهيم بن إسحاق الأصبهاني وأبا بشر محمد بن أحمد بن حماد الدولابي وأبا العباس الفضل بن محمد البصري ومحمد بن الليث بن نصر
_________
( 1 ) في " ز " : أنس بن مالك رضي الله تعالى عنه
( 2 ) صحيح مسلم ( 43 ) كتاب الفضائل ( 41 ) باب من فضائل إبراهيم الخليل صلى الله عليه و سلم رقم 2369 ( 4 / 1839 )
( 3 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : سالم
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 5 ) راجع الحاشية السابقة
( 6 ) ترجمته في سير أعلام النبلاء 16 / 160 والعبر 2 / 342 والنجوم الزاهرة 4 / 128 وشذرات الذهب 3 / 57
( 7 ) في " ز " : أبا عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي

(53/345)


روى عنه أبو الحسين علي بن أحمد بن عمر بن عبد الواحد الكناني الوراق وأبو العباس إسماعيل بن عبد الرحمن بن عمر بن النحاس وأبو الحسن علي بن منير الخلال وأبو الحسن الدارقطني وأبو عبد الله محمد بن الفضل بن نظيف الفراء وذكر أبو نصر الوائلي أنه ثقة ثبت شافعي المذهب وكان قد نظر في الفرائض وصنف فيها أنبأنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن إبراهيم وحدثنا أبو بكر القرطبي عنه أنبأنا أبو الحسن محمد بن الحسين بن الطفال بمصر أنبأنا أبو الحسن محمد بن عبد الله بن حيوية النيسابوري حدثنا أبو بكر محمد بن جعفر بن أعين البغدادي حدثنا عمرو بن مرزوق أنبأنا شعبة عن عبيد الله بن أبي بكر بن أنس ( 1 ) أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال أكبر الكبائر الإشراك بالله وقتل النفس وعقوق الوالدين وشهادة الزور أو قول الزور [ 11297 ] أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو طاهر محمد بن أحمد بن أبي الصقر الأنباري أنبأنا أبو العباس إسماعيل بن عبد الرحمن بن عمر بن محمد بن سعيد البزاز المعروف بابن النحاس بقراءتي عليه في سنة سبع وعشرين وأربعمائة أنبأنا أبو الحسن محمد ابن عبد الله بن زكريا بن حيويه النيسابوري في سنة ثلاث وستين وثلاثمائة حدثنا أحمد بن عمير بن يوسف أبو الحسن الدمشقي بدمشق حدثنا أبو عامر موسى بن عامر حدثنا الوليد ابن مسلم حدثني ابن ثوبان عن أبيه عن مكحول والزهري عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن أبي هريرة عن النبي ( 2 ) ( صلى الله عليه و سلم ) قال تفضل صلاة الرجل في جماعة على صلاته وحده بخمسة وعشرين جزءا مثل ذلك [ 11298 ] قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا قال ( 3 ) أما حيوية بياء قبل الواو معجمة باثنتين من تحتها أبو الحسن محمد بن عبد الله بن زكريا بن حيويه سمع بكر بنسهل والنسائي وأكثر عنه حدث عنه الدارقطني وعبد الغني بن سعيد ومن بعدهما وكان ثقة نبيلا
_________
( 1 ) في " ز " : أنس بن مالك رضي الله عنه
( 2 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : رسول الله صلى الله عليه و سلم
( 3 ) الاكمال لابن ماكولا 2 / 360

(53/346)


قرأت على أبي محمد أيضا عن أبي محمد التميمي ( 1 ) أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال وفيها يعني ثلاث وسبعين ومائتين ولد أبو الحسن محمد بن عبد الله بن زكريا بن حيوية النيسابوري هو حدثني بذلك أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا إسماعيل بن مسعدة أنبأنا حمزة بن يوسف الجرجاني قال سمعت الدارقطني يقول سمعت محمد بن عبد الله بن زكريا النيسابوري بمصر حدث عن أبي عبد الرحمن النسائي وعن المنجنيقي وعن البزاز ( 2 ) وكان لا يترك أحدا يتحدث في مجلسه وقال جئت إلى شيخ عنده الموطأ فكان يقرأ عليه ويتحدث الشيخ مع قوم فلما فرغ من القراءة قلت أيها الشيخ يقرأ عليك وأنت تتحدث فقال كنت أسمع فلم أرجع إليه وسمعت الدارقطني ول أسمع فلم أرجع إليه وسمعت الدارقطني يقول وسمعته يقول حدث عن البزاز ( 3 ) بأشياء أخطأ فيها فأنكر عليه أبو عبد الرحمن وكان الحق مع أبي عبد الرحمن فأخرجوه من الجامع وغسلوا موضعه قال ابن عساكر ( 4 ) كذا كان في الأصل عن البزاز وعندي أن الصواب حدث البزاز بأشياء فالله أعلم قرأت بخط أبي طاهر مشرف بن علي بن الخضر التمار أنبأنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن مرزوق المعدل بمصر قال توفي أبو الحسن محمد بن عبد الله بن زكريا بن حيوية النيسابوري ليلة الاثنين ودفن يوم الاثنين لثماني عشرة ليلة خلت من شهر ( 5 ) رجب يعني سنة ست وستين وثلاثمائة قال غيره لخمس عشرة ليلة خلت منه 6528 محمد بن عبد الله بن زنجويه حدث عن محمد بن عبد الرحمن الجعفي ابن أخي حسين
_________
( 1 ) في " ز " : أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
( 2 ) كذا بالاصل وفي " ز " : ود : " البزار " وهو أشبه فقد ورد في أول الترجمة أنه سمع أبا أحمد بن عمرو بن عبد الخالق البزار
( 3 ) راجع الحاشية السابقة
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) زيادة عن " ز "

(53/347)


روى عنه عبد الله بن محمد بن أيوب الحافظ قرأت على أبي محمد السلمي عن عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 1 ) أنبانا عبد الوهاب بن عبد الله بن عمر حدثنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن أيوب الحافظ حدثنا محمد بن عبد الله بن زنجويه بدمشق حدثنا محمد بن عبد الرحمن الجعفي حدثنا أبو أسامة عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن معدان بن أبي طلحة عن ثوبان ( 2 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما ( 3 ) فارق الروح الجسد وهو برئ من ثلاث دخل الجنة الكبر والغلول ( 4 ) والدين [ 11299 ] 6529 محمد بن عبد الله بن سليمان ويقال ابن عبد الله بن محمد ابن سليمان بن محمد بن عبد المطلب بن ربيعة بن الحارث ابن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف الهاشمي يلقب زبرا من أهل دمشق ولاه هارون الرشيد مدينة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) سنة ثلاث وسبعين ومائة له ذكر أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنبأنا أبو الحسن السيرافي أنبأنا أحمد بن إسحاق حدثنا أحمد بن عمران حدثنا موسى حدثنا خليفة قال في تسمية عمال الرشيد على المدينة ( 5 ) قال وولى محمد بن عبد الله بن سليمان بن محمد بن عبد المطلب بن ربيعة ابن الحارث بن عبد المطلب ثم عزله 6530 محمد بن عبد الله بن سليمان أبو عبد الله الخراساني الزاهد حدث عن أبيه والحسين ( 6 ) بن علوان وأحمد بن عبد الله بن السري بن أبي الحواري وهشام بن عمار وإسحاق بن إبراهيم بن بنان ومحمد بن مصفى وأحمد بن
_________
( 1 ) زيادة عن " ز "
( 2 ) زيد في " ز " : رضي الله عنه
( 3 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي سنن الترمذي : من
( 4 ) الغلول يقال : غل غلولا : خان
( 5 ) لم أجد له ذكر في تاريخ خليفة ولم يذكر خليفة أي عامل لهارون الرشيد على المدينة تحت عنوان : تسمية عمال أمير المؤمنين هارون
( 6 ) في د و " ز " : الحسن

(53/348)


مسلم بن خلاد الحذاء وأحمد بن عمر بن أبان الصوري وموسى بن إبراهيم المروزي وعبد الرحمن ( 1 ) بن يحيى البرلسي روى عنه أبو حصين محمد بن إسماعيل بن محمد التميمي والد أبي الدحداح وبكر بن سهل الدمياطي أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة ( 2 ) حدثنا عبد العزيز ( 3 ) بن أحمد أنبأنا تمام ابن محمد أنبأنا أبو القاسم عبد السلام بن أحمد بن محمد بن الحارث القرشي القزاز حدثنا أبو حصين محمد بن إسماعيل بن محمد التميمي حدثنا محمد بن عبد الله الخراساني الزاهد حدثنا موسى بن إبراهيم المروزي حدثنا مالك بن أنس عن أبي حازم عن سهل ابن سعد ( 4 ) قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمل الأبرار من الرجال الخياطة وعمل الأبرار من النساء المغزل [ 11300 ] أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي حدثنا أبو محمد الجوهري أنبأنا أبو الحسن الدارقطني حدثنا أبو عبد الله عبيد الله بن عبد الصمد بن المهتدي حدثنا بكر بن سهل الدمياطي حدثنا محمد بن عبد الله بن سليمان الخراساني سنة اثنتين وأربعين ومائتين حدثنا عبد الله بن يحيى حدثنا عبد الله بن المبارك عن معمر عن الزهري عن سالم ( 5 ) عن ابن عمر قال لما طعن عمر فأمر بالشورى فقال ما عسى أن تقولوا في علي سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول يا علي يدك في يدي يوم القيامة تدخل معي حيث أدخل 6531 محمد بن عبد الله بن سليمان أبو سليمان السعدي المفسر صنف كتبا في التفسير منها كتاب مجتنى التفسير جمع فيه الصغير والكبير والقليل
_________
( 1 ) كذا بالاصل وفي د و " ز " : عبد الله
( 2 ) مطموسة بالاصل والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) في " ز " : أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي
4 - ( ) في " ز " : سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه
( 5 ) في " ز " : عن سالم بن عبد الله عن ابن عمر رضي الله عنهما

(53/349)


مما أمكنه والكثير ومنها الجامع الصغير في مختصر علم ( 1 ) التفسير ومختصر آخر لقبه ب المهذب سمع ببغداد أبا علي بن الصواف وأبا عبد الله المحاملي وأبا بكر الشافعي ودعلجا وأبا سهل بن زياد وجعفرا ( 2 ) الخلدي وعبد الله بن إسماعيل بن إبراهيم بن بويه ( 3 ) الهاشمي وأبا سعيد الحسن بن أحمد الإصطخري ومحمد بن مخلد الدوري وعثمان بن أحمد بن عبد الله الدقاق وإسماعيل بن محمد الصفار والحسن بن محمد النسوي بالبصرة وأحمد بن محمد بن سعدان بواسط وسهل بن عبد الله التستري الصغير بتستر ومحمد بن سعيد الحافظ بالرقة وسمع بدمشق محمد بن أحمد بن عمارة العطار والحسن بن حبيب ومحمد بن جعفر بن هشام بن ملاس وأبا محمد عبد الله بن الحسين بن جمعة الأسدي وكان شافعي الفروع أشعري الأصول كثير الاتباع للسنة حسن الكلام على التفسير أنشدنا أبو عبد الله البلخي أنشدنا أبو محمد رزق الله بن عبد الوهاب التميمي أنشدنا أبو الفضل شيخنا يعني عمه أنشدنا أبو سليمان الدمشقي السعدي المفسر لابن طباطبا العلوي الأصبهاني * حسود مريض القلب يخفي أنينه * ويضحي كئيب البال عندي حزينه يلوم علي أن رحت في العلم طالبا * أجمع من عند الرواة فنونه وأنظم أبكار الكلام وعونه * وأحفظ مما أستفيد عيونه إذا ما رأى الراؤون نطقي وصمته * رأوا حركاتي قد قهرن سكونه ويزعم أن العلم لا يجلب الغنى * ويحسن بالجهل الذميم ظنونه فيا لائمي وعني أغالي بقيمتي * فقيمة كل الناس ما يحسنونه * أنبأنا أبو الحسن سعد الخير بن محمد الأنصاري أنبأنا أبو نصر عمر بن مكي
_________
( 1 ) بالاصل : " في علم التفسير " والمثبت يوافق ما جاء في د و " ز "
( 2 ) في د و " ز " : وجعفر
( 3 ) بدون إعجام بالاصل أعجمت عن د و " ز "
( 4 ) بالاصل ود : " أفكار " ولعل الصواب ما أثبت عن " ز "

(53/350)


الدينوري أنا ( 1 ) أبو سعيد بندار بن علي بن الحسن بن محمد إجازة قال سمعت أحمد ابن الحسين يقول سمعت أبا سليمان الداراني يقول صليت بدمشق خلف رجل يقرأ " يا أيها المدثر قم فأنذر " ( 2 ) حتى بلغ قوله " فإذا نقر في الناقور " ( 2 ) فقال فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون ف " من ثقلت موازينه فهو في عيشة راضية " ( 3 ) ومن " خفت موازينه " ( 3 ) ف " ما أدراك ماهية " ( 3 ) وكان معنا من يصلي خلف هذا الرجل فحكى لنا أن رجلا يقرأ " وإذ ( 4 ) قال لقمان لابنه وهو يعظه " " ( 5 ) يا بني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا " " وأكيد كيدا فمهل الكافرين أمهلهم رويدا " ( 7 ) ( 8 ) 6532 محمد بن عبد الله بن عبد الله أبي دجانة بن عمرو بن عبد الله بن صفوان أبو زرعة النصري ( 9 ) ( 10 ) روى عن عبد الملك بن محمود بن سميع والحسين بن محمد بن جمعة وإبراهيم بن دحيم وأبي الحسن محمد بن نوح الجنديسابوري أبي محمد عبد الصمد بن عبد الله ابن عبد الصمد وسالم بن معاذ التميمي وعبد الله بن عمران البغدادي وابن عم أبيه محمود بن عبد الرحمن بن عمرو ومحمد بن العباس بن الدرفس وأبي الحسن علي بن محمد بن حرب الونيني وسعيد بن عبد العزيز الحلبي والقاسم بن عيسى العصار وأبي عبد الرحمن محمد بن أمية الأسيدي وعيسى بن إدريس البغدادي ووصيف بن عبد الله
_________
( 1 ) بياض مكانها بالاصل والمثبت عن د وبياض في " ز " مقدار تقريبا صفحة
والكلام متصل في د
( 2 ) سورة المدثر من الاية الاولى إلى الاية 8
( 3 ) سورة القارعة من الاية 6 إلى الاية 10
( 4 ) من هنا بياض بالاصل مقدار صفحتين والمستدرك من هنا عن د و " ز " وسنشير إلى نهايته في موضعه
( 5 ) سورة لقمان الاية : 13
( 6 ) سورة يوسف الاية : 5
( 7 ) سورة الطارق الايتان 16 و 17
( 8 ) كتب بعدها في " ز " :
بعد الاربعمئة من الاصل
بلغت سماعا بقراءتي على الشيخ العالم الورع الاصيل أبي البركات الحسن بن محمد بن الحسن بن هبة الله الشافعي أبقاه الله بإجازته من المؤلف عمه وأبو محمد عبد الله بن يونس بن إبراهيم التنيسي
وكتب محمد بن يوسف بن محمد بن أبي بداس البرزالي الاشبيلي وعارض به وذلك في مجلس واحد يوم الخميس العشرون من شهر رجب الفرد سنة ثمان وستمئة بجامع دمشق حرسها الله والحمد لله وحده وصلاته على محمد وآله
( 9 ) في " ز " : البصري تصحيف والمثبت عن د
( 10 ) ترجمته في تذكرة الحفاظ 3 / 1001 وسير أعلام النبلاء 17 / 50
( 11 ) أقحم بعدها في د : وأبي الحسن محمد بن دحيم

(53/351)


الأنطاكي ومحمد بن تمام ( 1 ) البهراني وأبي الحسن أحمد بن محمد بن الفضل السجستاني روى عنه أبو القاسم تمام بن محمد وأبي علي بن مهنا ( 2 ) رنا أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفرضي أنا أبو محمد الصوفي أنا أبو القاسم تمام بن محمد أخبرني أبو زرعة وأبو بكر محمد وأحمد ابنا عبد الله أبي دجانة قراءة عليهما قالا نا أبو إسحاق إبراهيم بن عبد الرحمن نا إسحاق بن سعيد حدثني عبد الملك ابن سالم أبو حفص من أهل الأردن عن سلمة بن العيار نا عبد الله بن شوذب حدثني عبد الله بن الحارث أنه سمع الحسن يقول سمعت جندب البجلي يقول قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من صلى الغداة فهو في جوار الله قال وضرب على فخذي فقال فاتق الله لا يطلبك بشئ من ذمته [ 11301 ] 6533 محمد بن عبد الله بن عبد الأعلى بن مسهر أبو عبد الرحمن الغساني روى عن أبيه وجده وأبي النضر إسحاق بن إبراهيم وأبي الجماهر محمد بن عثمان وأبي أيوب سليمان بن عبد الرحمن وهشام بن عمار روى عنه ابنه أبو ذر عبد الرب بن محمد وأبو الحسن بن جوصا ومحمد بن جعفر ابن محمد بن ملاس أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني أنا علي بن محمد بن طوق أنا عبد الجبار بن محمد أنا أحمد بن عمير حدثني محمد بن عبد الله بن عبد الأعلى نا أبو النضر نا سعيد بن يحيى اللخمي نا هشام بن الغاز نا سليمان بن داود اللخمي الخولاني وأخوه عثمان بن داود عن عمير ( 3 ) بن هانئ قال أتيت ابن عمر رضي الله عنهما فقلت يا أبا عبد الرحمن أرشدني أرشدك الله فإني رجل من أهل الشام وإني جئت في وفد الحجاج قال ما أنا لكم بحامد ثم قلت
_________
( 1 ) في د : بسام
( 2 ) زيد في سير أعلام النبلاء : وغيرهما
( 3 ) كذا في " ز " ود وفي المختصر : عمر بن هانئ

(53/352)


فأصحابنا الذين حاربونا قال ما أنا لهم بعاذر أنتم قوم تتهافتون في النار تهافت الذبان في المرق قال قلت أرأيت أصلحك الله قال مه إني رأيت مولى ( 1 ) الشيطان قلت اسمع مني قال ألك رحل قلت نعم قال فارحل رحلك أخبرنا أبو الحسن السلمي نا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني أنا أبو الحسن عبد الرحمن بن إسحاق بن عبد العزيز اللهبي أنا أبو بكر أحمد بن عبد الوهاب بن محمد بن الحسن بن أحمد اللهبي نا أبو العباس محمد بن جعفر بن محمد بن هشام بن ملاس نا أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن أبي مسهر أنا أبو الجماهر محمد بن عثمان نا عبد الله ابن زيد بن أسلم عن أبيه قال سمعت عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما يقول سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إذا رأيتم المداحين فاحثوا في وجوههم التراب [ 11302 ] أخبرنا أبو طاهر محمد بن الحسين الحنائي في كتابه حدثنا أبو البركات الخضر بن شبل الفقيه عنه أنا أبو بكر خليل بن هبة الله بن سهل بن الحسن بن محمد بن الحسن بن درستويه أنا أبو ذر عبد الرب بن محمد بن عبد الله ( 2 ) قال حدثني أبو الجماهر محمد بن عثمان نا سعيد بعني ابن بشير عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) في رجل نسي فأكل وهو صائم قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أتم صومك فإن الله أطعمك وسقاك [ 11303 ] ذكر عمرو بن دحيم أن أبا عبد الرحمن ولد ثمانين ومئة ومات يوم الجمعة بدمشق لخمس خلون من شهر ربيع الأول سنة خمس وعشرين ومئتين 6534 محمد بن عبد الله بن عبد الجبار الصيداوي روى عن محمد بن أحمد بن الغاز روى عنه أبو الحسين بن جميع ونسبه
_________
( 1 ) في " ز " : " من " وفي د : " ذل " والمثبت عن المختصر
( 2 ) في " ز " : عبدان والمثبت عن د

(53/353)


أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم ( 1 ) وأبو القاسم بن السمرقندي قالا أنا أبو نصر بن طلاب أنا أبو الحسين بن جميع أنشدني محمد بن عبد الله أنشدني محمد بن أحمد بن الغاز قال أنشدني محمد بن حمزة بن أبي كريمة * نروح ونغدو لحاجاتنا * وحاجة من عاش لا تنقضي تموت مع المرء حاجاته * وتبقى له حاجة ما بقي * 6535 محمد بن عبد الله بن عبد الحكم بن أعين أبو عبد الله المصري ( 2 ) صاحب الشافعي سمع أباه والشافعي وأبا ضمرة أنس بن عياض ومحمد بن إسماعيل بن أبي فديك وعبد الله بن هب وشعيب بن الليث وبشر بن بكر وإسحاق بن الفرات قاضي مصر وخالد بن عبد الرحمن الخراساني وأيوب بن سويد وحرملة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة ( 3 ) الجهني وحجاج بن رشدين بن سعد المهري ويحيى بن سلام البصري وخالد بن نزار الأيلي وسعيد بن بشير القرشي المصري وأبا زرعة وهب الله بن راشد وعبد الله بن نافع الصائغ وأبا عبد الرحمن عبد الله بن يزيد المقرئ وإسحاق بن بكر بن مضر وأبا بكر عبد الحميد بن أبي أويس المدني وأبا مسهر الغساني بدمشق ومحمد بن علي الصوري بصور روى عنه يحيى بن محمد بن صاعد وأبو حاتم الرازي وابنه أبو محمد عبد الرحمن وأبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي في سننه ومحمد بن يوسف بن بشر الهروس وعمرو بن عثمان المكي والحسن ( 4 ) بن علي بن الأشعث وأبو العباس الأصم وغيرهم كتب إلي أبو بكر عبد الغفار بن محمد بن الحسن أخبرني أبو بكر محمد بن عبد الله ابن أحمد وأبو منصور برغش بن عبد الله عنه أنا أبو سعيد محمد بن موسى بن الفضل
_________
( 1 ) من قوله : ابن الغاز
إلى هنا سقط من د
( 2 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 430 وتهذيب التهذيب 5 / 169 وسير أعلام النبلاء 12 / 497 وميزان الاعتدال 3 / 611 والوافي بالوفيات 3 / 338 والجرح والتعديل 7 / 300 وتذكرة الحفاظ 2 / 546 ووفيات الاعيان 4 / 193 وشذرات الذهب 2 / 154
( 3 ) في " ز " : سليمان والمثبت عن د وتهذيب الكمال
( 4 ) كذا في " ز " ود وفي تهذيب الكمال : الحسين

(53/354)


الصيرفي نا أبو العباس الأصم نا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم المصري أنا أنس بن عياض عن هشام بن عروة عن أبيه عن مروان عن بسرة بنت صفوان وكانت صحبت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إذا مس أحدكم ذكره فلا يصلين حتى يتوضأ [ 11304 ] ذكر أبو عبد الله الهروي أخبرني محمد بن عبد الحكم قال كان يحيى بن بكير يتكلم ( 1 ) في عبد الله بن يوسف التنيسي فلما قدمت على أبي مسهر في صفر سنة ثمان عشرة ومئتين سألني أبو مسهر عن عبد الله بن يوسف ما فعل فأخبرته بعافيته وقلت هو على ما تحب فقال سمع يعني من مالك الموطأ سنة ست وستين فذكر حكاية قد سقتها في ترجمة عبد الله بن يوسف من آخر عن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم مسموعة لي إلا أن في هذه بيان قدومه قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي قال حدثني أبي قال أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أحد الفقهاء روى عن شعيب بن الليث وأشهب بن عبد العزيز أنبأنا أبو الحسن القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 2 ) محمد بن عبد الله بن عبد الحكم المصري روى عن ابن أبي فديك وأنس بن عياض وابن وهب وشعيب بن الليث وبشر بن بكر وحرملة بن عبد العزيز وإسحاق بن الفرات قاضي مصر وخالد بن عبد الرحمن الخراساني ومحمد بن إدريس الشافعي وأيوب بن سويد روى عنه أبي وكتبت عنه وهو صدوق ثقة أحد فقهاء مصر من أصحاب مالك كتب إلي أبو محمد حمزة بن العباس بن علي وأبو الفضل أحمد بن محمد بن الحسن
_________
( 1 ) سقطت من " ز " واستدركت عن د للايضاح
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 300 - 301

(53/355)


ثم حدثني أبو بكر اللفتواني عنهما قالا أنا أحمد بن الفضل الباطرقاني أنا أبو عبد الله بن منده قال قال لنا أبو سعيد بن يونس محمد بن عبد الله بن عبد الحكم بن أعين يكنى أبا عبد الله روى عن عبد الله بن وهب وغيره توفي يوم الأربعاء للنصف من ذي القعدة سنة ثمان وستين ومائتين وصلى عليه بكار بن قتيبة وكان مولده سنة اثنتين وثمانين ومائة وكان المفتي في أيامه بمصر ( 1 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي قال قال لنا أبو إسحاق إبراهيم بن علي بن يوسف الشيرازي في كتاب طبقات الفقهاء من الشافعيين ومنهم أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبد الحكم بن أعين المصري سمع من ابن وهب وأشهب من أصحاب مالك وصحب الشافعي وتفقه به وحمل في المحنة إلى بغداد إلى ابن أبي دؤاد ( 3 ) ولم يجب إلى ما طلب منه ورد إلى مصر وانتهت إليه الرياسة بمصر ومات في نيف ( 4 ) سنة ستين ومائتين أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الشافعي أنا أبو البركات بن طاوس أنا عبيد الله ابن أحمد بن عثمان الأزهري أنا أبو علي الحسن بن الحسين بن حمكان حدثني الزبير بن عبد الواحد قال سمعت أبا بكر أحمد بن مسعود يقول سمعت ( 5 ) محمد بن عبد الله يعني ابن عبد الحكم يقول قال الشافعي ما كنيتك فقلت أبو جعفر فقال جاع فقر فكناني أبا عبد الله أخبرنا أبو الفرج غيث بن علي عن أبي الطاهر المشرف بن علي بن الخضر نا أبو القاسم هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أبو الحسين عبد الكريم بن أحمد بن أبي حدار قال قرئ على محمد بن رمضان الزيات قال سمعت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم يقول ولدت في ذي القعدة لأربع عشرة بقيت من سنة اثنتين وثمانين ومائة قال ابن رمضان ومات سنة ثمان وستين ومائتين أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر وأبو عبد الله الحسين بن أحمد بن علي
_________
( 1 ) تهذيب الكمال 16 / 431 وسير أعلام النبلاء 12 / 500 و 501
( 2 ) الخبر في سير أعلام النبلاء 12 / 500
( 3 ) تحرفت في د وسير الاعلام إلى : ابن أبي داود
( 4 ) كذا في " ز " : " نيف سنة وستين ومئتين " وفي د : في سنة نيف وستين ومئتين
( 5 ) ليست في د

(53/356)


وحدثنا أبو الحسن علي بن سليمان بن أحد الفقيه عنهما قالا أنا أبو بكر أحمد بن الحسين ( 1 ) البيهقي أنا محمد ( 2 ) بن عبد الله الحافظ أخبرني عبد الله بن محمد بن حيان نا محمد بن عبد الرحمن الأصبهاني قال سمعت الحسن بن علي بن الأشعث يقول سمعت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم يقول كنت أتردد إلى الشافعي فاجتمع قوم من أصحابنا إلى أبي فقالوا يا أبا محمد إن محمدا ينقطع إلى هذا الرجل ويتردد إليه فيرى الناس أن هذا رغبة عن مذهب أصحابه فجعل أبي يلاطفهم فيقول هو حدث وهو يحب النظر في اختلاف أقاويل الناس ومعرفة ذلك ويقول لي في السر يا بني الزم هذا الرجل فإنه عسى أن تخرج يوما من هذا البلد فتقول ابن القاسم فيقال لك من ابن القاسم قالا وأنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 3 ) قال في كتاب العاصمي يعني محمد بن الحسين الا ترى عن محمد بن رمضان عن ابن ( 4 ) عبد الحكم فذكر هذه القصة وقال فإنك لوجاوزت هذا البلد فتكلمت في مسألة فقلت فيها قال أشهب لقيل لك ومن أشهب فلزمت الشافعي وما زال كلام الشيخ في قلبي حتى خرجت إلى العراق فكلمني القاضي بحضرة جلسائه في مسألة فقلت قال فيها أشهب عن مالك فقال ( 5 ) ومن أشهب وأقبل على جلسائه فقال بعضهم كالمنكر ما أعرف أشهب ولا أبلق أخبرنا أبو الأعز قراتكين بن الأسعد أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسن علي بن عبد العزيز بن مردك البردعي أنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم نا محمد بن عبد الله ابن عبد الحكم المصري قال كان الشافعي أسخى الناس بما يجد وكان يمر بنا فإن وجدني وإلا قال قولوا لمحمد إذا جاء يأتي المنزل فإني لست أتغدى حتى يجئ فربما جئته فإذا قعدت معه على الغداء قال يا جارية اضربي لنا فالوذج فلا تزال المائدة بين يديه حتى تفرغ منه ونتغدى قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر عن أبي بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 6 ) أنا أبو عبد الله الحافظ قال سمعت أبا أحمد ( 7 ) الحسين بن علي يقول سمعت أبا بكر محمد
_________
( 1 ) تحرفت في د إلى : الحسن
( 2 ) في د : " أنا أبو محمد " خطأ
( 3 ) في " ز " : " المنذري " تصحيف والذي في د : قالا : ونا البيهقي
( 4 ) ليست في د
( 5 ) زيادة لازمة عن " ز "
( 6 ) في د : أبي بكر البيهقي
( 7 ) في د : أبا عبد الله الحسن بن علي

(53/357)


ابن إسحاق يقول سمعت سعد بن عبد الله بن عبد الحكم يقول كان الشافعي ربما جاء راكبا إلى الباب فيقول ادع لي محمدا فأدعوه فيذهب معه إلى منزله فيبقى عنده ويقيل عنده قال أبو بكر بن إسحاق وهم أربعة إخوة عبد الحكم وعبد الرحمن ومحمد وسعد وكان محمد أعلم من رأيت على أديم الأرض بمذهب مالك بن أنس وأحفظهم سمعته يقول كنت أتعجب ممن يقول في المسائل لا أدري ( 1 ) قال أبو بكر محمد بن إسحاق ( 2 ) فأما الإسناد فلم يكن يحفظه وكان أعبدهم وأكثرهم اجتهادا وصلاة سعد بن عبد الله وكان محمد من أصحاب الشافعي وممن يتعلم منه فوقعت وحشة بينه وبين يوسف ابن يحيى البويطي في مرض الشافعي الذي توفي فيه فحدثني أبو جعفر السكري ( 3 ) صديق الربيع قال لما مرض الشافعي مرضه الذي توفي فيه جاء محمد بن عبد الحكم ينازع البويطي في مجلس الشافعي فقال البويطي ( 4 ) أنا أحق به منك وقال ابن عبد الحكم أنا أحق بمجلسه منك فجاء الحميدي وكان في تلك الآيام بمصر فقال قال الشافعي ليس أحد أحق بمجلسي من يوسف بن يحيى البويطي فليس أحد من أصحابي أعلم منه فقال له محمد بن عبد الله بن عبد الحكم كذبت فقال له الحميدي كذبت أنت وكذب أبوك وكذبت أمك وغضب محمد بن عبد الحكم فترك مجلس الشافعي وتقدم فجلس في الطاق الثالث وترك طاقا بين مجلس الشافعي ومجلسه وجلس البويطي في مجلس الشافعي في الطاق الذي كان يجلس فيه وهو الطاق الذي كان يجلس فيه الربيع في أيامنا إلا أن الشافعي رحمه الله كان يجلس مستقبل القبلة فكان الربيع يجلس مستدبر القبلة قال أبو بكر محمد بن إسحاق ( 5 ) وقال لي محمد بن عبد الله بن عبد الحكم كان الحميدي معي في الدار نحوا من سنة وأعطاني كتاب ابن عيينة ثم أبوا إلا أن يوقعوا بيننا ما وقع أخبرنا أبو الحسن ( 6 ) علي بن الحسن بن الحسين أنا القاضي أبو عبد الله القضاعي
_________
( 1 ) طبقات الشافعية للسبكي 2 / 68 وسير أعلام النبلاء 12 / 498
( 2 ) تذكرة الحفاظ 2 / 547 وطبقات الشافعية 2 / 68 وسير الاعلام 12 / 498 وميزان الاعتدال 3 / 611
( 3 ) تحرفت في " ز " إلى : " السكوني " والمثبت عن د
( 4 ) هو يوسف بن يحيى البويطي أبو يعقوب ترجمته في سير أعلام النبلاء 12 / 58 وتاريخ بغداد 14 / 299
( 5 ) سير أعلام النبلاء 12 / 499 وطبقات السبكي 2 / 69
6 - ( ) تحرفت في " ز " وهو الاصل المعتمد إلى " الحسين " والمثبت عن د

(53/358)


في كتابه أنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن محمد ( 1 ) بن عمرو بن شاكر القطان نا أبو بكر محمد بن سليمان بن أبي الشريف المالكي قال أخبرني عبد الرحمن بن عيسى المعروف بابن القابلة قال سمعت المزني يقول كنا نأتي محمد بن إدريس الشافعي فنسمع منه فيجلس على باب داره فيأتي محمد بن عبد الله بن عبد الحكم فيصعد إليه فيطيل المكث وربما تغدى معه ثم ينزل فيقرأ علينا الشافعي فإذا فرغ من قراءته قرب إلى محمد بن عبد الحكم دابته فركبها وأتبعه الشافعي بصره فإذا غاب شخصه قال وددت أن لي ولدا مثله وعلي ألف دينار لا أجد لها قضاء ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم الخضر بن علي بن الخضر بن أبي هشام أنا أبو محمد عبد الله بن الحسن بن حمزة العطار أنا أبو الحسن عبد الرحمن بن محمد بن يحيى بن ياسر قال حدثني أبو موسى هارون بن محمد الموصلي قال أخبرني أبو يحيى زكريا بن أحمد بن يحيى البلخي القاضي نا أبو جعفر الترمذي وهو محمد بن أحمد ( 3 ) بن نصر قال حدثني الربيع بن سليمان قال ( 4 ) كان يوسف بن يحيى البويطي حين مرض الشافعي بمصر ومحمد ابن عبد الله بن عبد الحكم والمزني في حلقة الشافعي فاختلفوا في الحلقة أيهم يقعد فيها وتنازعوا الرياسة أو نحو هذا فبلغ محمد بن إدريس الشافعي فقال الحلقة ليوسف بن يحيى البويطي من شاء يقعد فيها ومن شاء قام فكان اعتزال محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أصحاب محمد بن إدريس الشافعي من هذا فجلس يوسف بن يحيى البويطي في الحلقة ومات محمد بن إدريس الشافعي قال فكانت حلقته أعظم حلقة في المسجد ورجع الناس والسلطان إليه في الفتيا قال فكان أبو يعقوب يصوم وكان يقرأ القرآن لا يكاد يمر يوم وليلة إلا ختمه مع ذلك يقرأ على الناس قراءة كثيرة من صنائع المعروف إلى الناس قال فسعي به وأبو بكر الأصم فيمن سعى به وليس هو ابن كيسان إنما هو أبو بكر الأصم أصله من خراسان وكان من أصحاب ابن أبي دؤاد ( 5 ) وابن الشافعي فيمن سعى به وهو
_________
( 1 ) في د : " بن محمد " مكرر
( 2 ) وفيات الاعيان 4 / 194 والوافي بالوفيات 3 / 339 وسير أعلام النبلاء 12 / 499
( 3 ) قوله : " بن أحمد " سقط من د راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 13 / 545
( 4 ) الخبر رواه الذهبي من هذا الطريق في سير أعلام النبلاء 12 / 60 - 61 في ترجمة البويطي
وطبقات الشافعية للسبكي 2 / 164
( 5 ) تحرفت في د إلى : داود

(53/359)


أبو عثمان في جارية للبويطي طلبها وحبسها عنده حتى كتب فيه ابن أبي دؤاد إلى والي مصر فأخذه فامتحنه فأبى أن يجيب وكان الوالي حسن الرأي فيه فقال قل فيما بيني وبينك فقال لا أقوله ليس بي أنا ولكن بي أن يقتدي بي مائة ألف يقولون قال أبو يعقوب ولا يدرون المعنى والسبب فيضلون ولا أقوله أبدا قال وكان قد أمر أن يحمل في أربعين رطل حديد من ماله قال ففعلوا له ذلك الحديد فوزن فنقص شيئا فقال أنقصوه حتى يتم أربعين كما أمرت قال أبو يعقوب اجعلوا واحدا وأربعين قال وحمل حتى ذهب به إلى بغداد قال الربيع وكان المزني ممن سعى به وحرملة قال أبو جعفر الترمذي وحدثني الثقة أيضا عن يوسف بن يحيى البويطي أن البويطي قال برئ الناس ذمتي ( 1 ) إلا ثلاثة أحدهم حرملة والمزني ( 2 ) فصار ببغداد وكانت كتبه تأتي إلى الربيع أخبرنا أبو الحسن بن قبيس ( 3 ) أنا أبي أبو العباس أنا أبو نصر عبد الوهاب بن عبد الله بن عمر المري ( 4 ) نا أبو الفرج أحمد بن القاسم بن الخشاب البغدادي نا علي بن محمد الحلواني قال سمعت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم يقول قال لي أبي يا بني كان مالك بن أنس يشبه بالسلف الماضين وإني لأرجو أن تكون له خلفا فالزم العلم تسود في الدنيا والآخرة أخبرنا أبو الحسن الفرضي وأبو يعلى البزار قالا أنا سهل بن بشر أنا علي بن منير أنا الحسن بن رشيق أنا أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي وسئل عن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم فقال هو أظرف من أن يكذب وقال أبو عبد الرحمن النسائي في تسمية الفقهاء من أهل مصر محمد بن عبد الله بن عبد الحكم كتب إلي أبو نصر بن القشيري أنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 5 ) أنا أبو عبد الله الحافظ قال سمعت أبا أحمد التميمي يقول سمعت أبا بكر محمد بن إسحاق يقول ما رأيت في فقهاء الإسلام أعرف بأقاويل الصحابة والتابعين من محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ( 6 )
_________
( 1 ) كذا في " ز " وفي د وسير الاعلام : دمي
( 2 ) لم يسم الثالث في سير الاعلام وفيها : " وآخر "
( 3 ) تحرفت في د إلى : قيس
( 4 ) تحرفت في د إلى : المزني
( 5 ) في د : أبو بكر البيهقي
( 6 ) ميزان الاعتدال 3 / 611 وسير الاعلام 12 / 498 وتذكرة الحفاظ 2 / 547 وتهذيب الكمال 16 / 431

(53/360)


أخبرنا أبو د أخبرنا أبو محمد السيدي ( 1 ) وأبو عبد الله البيهقي وحدثنا أبو الحسن المرادي عنهما قالا أنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 2 ) أنا أبو عبد الله الحافظ قال سمعت أبا سعيد عمرو بن محمد بن منصور العدل يقول سمعت أبا بكر محمد بن إسحاق يقول ما رأيت أفقه في المسائل من محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن شاكر فيما دفعه إلي سعد الخير بن محمد قال أنا أبو عيسى عبد الرحمن بن إسماعيل الخولاني قال أملى علينا أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي في أسماء شيوخه محمد بن عبد الله بن عبد الحكم صدوق لا بأس به ( 3 ) زاد غيره ثقة وبنو عبد الحكم كلهم ثقات أخبرنا أبو المظفر عبد الواحد بن عبد الكريم القشيري ( 4 ) عن أبي سعيد محمد بن علي الخشاب أنا أبو عبد الرحمن محمد بن الحسين السلمي قال سئل أبو الحسن الدارقطني عن عبد الحكم وعبد ( 5 ) الرحمن وسعد ومحمد بني عبد الله بن عبد الحكم ( 5 ) فقال ثقات أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 6 ) أنا أبو سعد الماليني أنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حماد قال أملى علي أبو عبد الله عمرو بن عثمان المكي قال رأيت رجلا من أهل مصر وهو محمد بن عبد الله بن ( 7 ) عبد الحكم يصلي الضحى فكان كلما صلى ركعتين سجد سجدتين فسأله من سأله ممن يأنس به عن السجدتين اللتين يسجدهما بين كل ركعتين ماذا يريدبهما قال شكرا لله على ما أنعم به علي من صلاة الركعتين ( 8 ) أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل وأبو عبد الله الحسين بن أحمد وحدثنا أبو الحسن علي بن سليمان عنهما قالا أنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 9 ) أنا أبو عبد
_________
( 1 ) في " ز " : السندي والمثبت عن د
( 2 ) في د : أبو بكر البيهقي
( 3 ) سير الاعلام 12 / 498 وتهذيب الكمال 16 / 430
( 4 ) في د : أنبأنا أبو المظفر ابن القشيري
( 5 ) بين الرقمين سقط من د
( 6 ) في د : أبو بكر البيهقي
( 7 ) من قوله عمرو
إلى هنا سقط من د فاختل فيها السياق
( 8 ) سير أعلام النبلاء 12 / 499
( 9 ) ليست في د

(53/361)


الله محمد بن عبد الله الحافظ أخبرني عبد الله بن محمد بن حيان أنا محمد بن عبد الرحمن الأصبهاني نا الحسن بن علي بن الأشعث أخبرني أبو الليث بن الأيلي ( 1 ) قال سألنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أن نقرأ عليه كتب محمد بن إدريس الشافعي ( 2 ) فأجابنا على ( 3 ) ذلك على أن تكون قراءتنا في منزله قال فجيئنا فابتدأنا بالقراءة عليه وكان رجل ممن يتفقه بقول المدنيين يقال له محمد بن سعيد ( 4 ) عنده مجلس قال فجاء فوجدنا ونحن نقرأ عليه فقال لنا روحوا فإن لنا مجلسا وأي شئ يصنع بهذه الكتب قال فقلت له أنا ومحمد يسمع ليس يمنعك أنت من هذه الكتب إلا أنك لا تحسن تقرؤها ( 5 ) فقال أنا لا أحسن أن أقرأها أنا أقرأ كتب عبد الملك الماجشون ولا أحسن أقرأ كتب محمد بن إدريس الشافعي قال وكان محمد بن عبد الله بن عبد الحكم متكئا فجلس إنكارا لقوله فقال يا عبد الله والله ما عبد الملك الماجشون عند الشافعي ( 6 ) إلا بمنزلة الفطيم عند الكبير أخبرنا أبو القاسم بن أبي هشام أنا عبد الله بن الحسن العطار نا عبد الرحمن بن محمد بن ياسر نا هارون بن محمد الموصلي نا أبو يحيى زكريا بن أحمد نا الحسن بن علي بن الأشعث المصري قال سمعت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ( 7 ) يقول وسئل فقيل له أرأيت الرجل يعرف قول ابن القاسم وأشهب ومالك يفتي قال لا حتى يكون يميز ويعرف قول غيرهم ويعرف الصواب من ذلك فقال السائل لم يرد الرجل ينظر في قول أبي حنيفة وأصحابه فقال ينبغي له أن ينظر في قولهم قيل له أبو حنيفة ليس عنده حديث قال ( 8 ) بلى عنده ولكن الصحيح عنده قليل ولكن أصحابه عندهم حديث كثير قد أقام محمد بن الحسن عند مالك بن أنس ( 9 ) ثلاث سنين يسمع منه فقيل له فيفتي المرء بقول مالك فقال لا حتى يعلم أنه الصواب قد قال مالك أشياء يعني لا يفتي بها فقيل له فكان الشافعي فقيها عالما فقال وكما يكون وقال محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ( 10 ) ما رأيت أحدا ناظر الشافعي إلا رحمته فقيل وأنت تقول إن مالكا وأهل الكوفة لو قالوا شيئا ثم
_________
( 1 ) كذا رسمها في " ز " وفي د والمختصر : أبو الليث بن الاعلى
( 2 ) في د : كتب الشافعي
( 3 ) تحرفت في " ز " إلى : أن
( 4 ) في د : محمد بن العيد وفي المختصر : محمد بن المعيد
( 5 ) في د : تقرأ فيها
( 6 ) في د : عند محمد بن إدريس الشافعي
( 7 ) قوله : " بن عبد الحكم " ليست في د
( 8 ) من هنا إلى قوله : أصحابه سقط من د
( 9 ) قوله : " بن أنس " ليس في د
( 10 ) في د : " وقال محمد " ولم يزد
( * ) /

(53/362)


خالفهم الشافعي فيه لم تعد قوله خلافا قال نعم مالك بن أنس ( 1 ) الناس على قوله وقيل له في أول القصة لما قال له السائل أفتى بقول مالك قال لا حتى تعلم قول غيره لو قال مكي أنا أفتي بقول عطاء ولا أنظر إلى غيره وقال شامي أنا أفتي بقول الأوزاعي أو محمد ابن عبد السلام مكحول ولا أنظر إلى غيره لم يكن هذا شيئا فقيل فالجاهل قال للسائل أنا أسألك أيش تقول في جاهل جاء فوجد ابن القاسم فأفتاه ثم سأل أشهب وهو حاضر فأفتاه بخلاف ذلك ثم ابن وهب فأفتاه بخلاف ذلك كيف يعمل فقال يأخذ بأي قولهم أحب فقال هو لا يعرف قال أحدهم حلال وقال الآخر حرام فقال محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ( 2 ) فكيف يفتي بقول من يقول الساعة شيئا ويرجع عنه فقيل له الشافعي فقال قال الشافعي حرام وعليكم أن تفتوا بقولي أو نحو هذا حتى تعلموا أن فيه الحق أو الصواب ( 3 ) قال ونا زكريا بن أحمد نا الحسن بن علي بن الأشعث المصري عن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم قال كان الشافعي متحريا فذاكرته يوما بحديث ( 4 ) وأنا غلام فقال من حدثك فقلت له أنت قال في أي كتاب قلت له في كتاب كذا وكذا فقال ما حدثتك به من شئ فهو كما حدثتك وإياك والرواية عن ( 5 ) أخبرنا أبو المعالي محمد بن إسماعيل أنا أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي ( 6 ) أنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ ( 7 ) قال أخبرني أبو عمرو بن السماك شفاها أن أبا سعيد الحصاص حدثه قال سمعت محمد بن عبد الله بن عبد الحكم يقول قال محمد بن إدريس الشافعي ( 8 ) يا محمد لا تحدث عن حي فإن الحي لا يؤمن عليه أن ينسى قال محمد بن عبد الله بن عبد الحكم وذلك إني سمعت من الشافعي حكاية فحكيتها عنه فنميت ( 9 ) إليه فأنكرها فاغتم أبي لذلك غما شديدا وكنا بجنبه فوقفته على الكلمة فقال لي يا محمد لا تحدث عن حي فإن الحي لا يؤمن عليه النسيان
_________
( 1 ) كلمة غير واضحة في " ز " ود ولعله : اتفق
( 2 ) في د : " فقال محمد " ولم يزد
( 3 ) في د : الحق والصواب
( 4 ) في د : فذكرته أنا بحديث
( 5 ) كلمة غير واضحة في " ز " ود
( 6 ) في د : " الحافظ " بدلا من " البيهقي "
( 7 ) في د : " أبو عبد الله الحافظ " ولم يزد
( 8 ) في د : " قال الشافعي " ولم يزد
( 9 ) غير واضحة في " ز " ود والمثبت عن المختصر

(53/363)


كتب إلي أبو سعد بن الطيوري يخبرني عن أبي عبد الله الصوري أنا أبو محمد عبد الرحمن بن عمر بن النحاس نا أبو عمر محمد بن يوسف بن يعقوب الكندي قال أخبرني محمد بن سعيد بن حفص الفارضي أن رجلا من أهل العراق نظر إلى سليم الخادم الأسود مولى إبراهيم بن تميم فقال ما أعجب أمركم يا أهل مصر يكون سليم الأسود معدلا فيكم ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم مجروحا فسمعه سليم فقال له يا هذا إني لم أخن أمانتي ولم أدع ما ليس بك ( 1 ) قال وأنا به عارف قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني وأخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم نا أبو بكر أحمد بن علي قال حدثني الكتاني ( 2 ) أنا مكي بن محمد بن الغمر ( 3 ) نا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن زبر ( 4 ) قال قال أبو جعفر الطحاوي سنة ثمان وستين ومائتين فيها مات محمد بن عبد الله بن عبد الحكم في ذي القعدة وصلى عليه بكار بن قتيبة وهو ابن ست وثمانين سنة وذكر عن الطحاوي أنه قال توفي في يوم الأربعاء لليلة خلت من ذي القعدة أخبرنا أبو القاسم العلوي أنا أبو بكر الحافظ قال حدثت عن أبي الحسن الدارقطني قال كتبت من خط أبي جعفر الطحاوي سنة ثمان وستين ومائتين فيها توفي أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبد الحكم القرشي قال وأنا السمسار أنا الصفار نا ابن قانع أن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم مات في سنة تسع وستين ومائتين 6536 محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن عبيد الله أبو بكر الأسدي الحلبي المعروف بالأسير أخو الإمام قدم دمشق وحدث بها عن جده عبد الرحمن بن عبيد الله الحلبي وبشر ابن عبيد الحلبي
_________
( 1 ) زيد في د : قال : وأنا أبو عمرو أحمد بن الحارث بن مسكين قال : بلغني أن أبي
وشاهد شهد له وقال : أنا به عارف
( 2 ) من قوله : ح وأخبرنا
إلى هنا سقط من د
( 3 ) في " ز " : " الفراء " والمثبت عن د
( 4 ) في د : " أبو سليمان ابن زبر " ولم يزد

(53/364)


روى عنه أبو القاسم بن أبي العقب أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 1 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله الرازي ( 2 ) نا أبو القاسم علي بن يعقوب بن إبراهيم ابن أبي العقب من لفظه نا أبو بكر محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن عبيد الله الأسدي الحلبي أخو الإمام المعروف بالأسير قدم علينا دمشق نا جدي عبد الرحمن بن عبيد الله الحلبي نا عبيد الله بن عمرو عن عبد الله بن محمد عن عقيل عن محمد بن أسامة عن أسامة بن زيد رضي الله عنه ( 4 ) قال كساني رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قبطية ( 5 ) مما أهدى دحية الكلبي قال فكسوتها امرأتي فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما لك لا تلبس القبطية قال يا رسول الله إني كسوتها امرأتي قال فمرها ( 6 ) فتجعل تحتها غلالة فإني أخشى أن تصف عظامهاح ( 11305 ) 6537 محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن ويقال ابن عبد الرحيم ويقال محمد ابن عبد الله بن محمد بن عبد الواحد أبو الأصيد الأزدي الإمام حدث عن إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني بكتاب الوظائف تصنيفه وأبي عمرو أحمد ابن محمد بن الغمطريق الثقفي وعمران بن موسى الطرسوسي وأبي جعفر محمد بن عمرو السوسي النميري وأبي جعفر محمد بن سليمان الخزاز ( 7 ) المنقري وأبي أمية الطرسوسي وموسى بن محمد بن أبي عوف وأبي عبد الله أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة البتلهي وإسماعيل بن أبان بن حوي السكسكي روى عنه أحمد بن عبد الله بن الفرج البرامي القرشي وأبو علي الحسن بن منير ( 8 ) بن محمد التنوخي والفضل بن جعفر وإبراهيم بن محمد البغدادي وأبو هاشم المؤدب أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد بن علي بن أبي المضاء الفقيه أنا أبو عبد الله بن
_________
( 1 ) في د : " أنا أبو محمد الكتاني " ولم يزد
( 2 ) في د : " أنا تمام بن محمد " ولم يزد
( 3 ) قوله : " عبد الرحمن بن عبيد الله الحلبي " ليس في د
( 4 ) قوله : " رضي الله عنه " ليس في د
( 5 ) قبطية : ثوب من ثياب مصر رقيق أبيض منسوب إلى القبط أهل مصر ( اللسان : قبط )
( 6 ) كذا في " ز " وفي د والمختصر : فأمرها
( 7 ) في الجزار
( 8 ) في د : نمير

(53/365)


أبي الحديد أنا أبو الحسن ( 1 ) بن عوف أنا الفضل بن جعفر بن محمد أبو القاسم التميمي أنا أبو الأصيد محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن الإمام أنا أبو عمرو أحمد بن محمد بن الغمطريق أنا الوليد ( 2 ) أنا يحيى عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال رأيت أبا هريرة رضي الله تعالى عنه يسجد في " إذا السماء انشقت " ( 3 ) فذكرت ذلك له فقال لو لم أر رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يسجد ( 4 ) فيها لم أسجد أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أحمد بن منصور بن خلف قال سمعت الحسن ابن حفص الأندلسي يقول أنا حامد بن العباس أبو حاتم الهروي نا إبراهيم بن محمد البغدادي نا أبو الأصيد محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن الإمام الدمشقي بها فذكر حكاية قرأت بخط أبي محمد بن الأكفاني فيما كر أنه وجده بخط بعض أصحاب الحديث في تسمية من سمع منه بدمشق محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن أبو الأصيد الإمام الأزدي ( 5 ) 6538 محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن علي بن عبد الله بن عبد الرحمن ابن سعيد بن خالد بن حميد بن صهيب بن طليب بن النجيب بن علقمة بن الصبر أبو الحسين ( 6 ) بن أبي العجائز الأزدي من أنفسهم ويقال من مواليهم سمع أبا محمد بن أبي نصر وأبا نصر بن الجندي ( 7 ) روى عنه أبو الفتيان عمر بن عبد الكريم الدهساني وسمع منه من شيوخنا أبو محمد ابن الأكفاني وأبو محمد بن السمرقندي أخبرنا أبو محمد بن السمرقندي إذنا أنا أبو الحسين محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن عبد الله بن أبي العجائز سعيد بن خالد بن حميد بن صهيب بن طليب بن النجيب ابن علقمة بن الصبر الأزدي وابنه القاضي أبو الحسين ( 8 ) محمد بن محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن علي بن عبد الله قراءة عليهما سنة ستين وأربعمائة قالا أنا أبو محمد بن أبي
_________
( 1 ) في " ز " : الحسين والمثبت عن د
( 2 ) في د : أنا الوليد نا أبو عمرو عن يحيى
( 3 ) سورة الانشقاق الاية الاولى
( 4 ) عن د وفي " ز " : سجد
( 5 ) في د : بدمشق : محمد بن عبد الله أبو الاصيد
( 6 ) كذا في د و " ز " وفي المختصر : الحسن
( 7 ) تحرفت في د إلى : الحميد
( 8 ) في د : " وابنه القاضي أبو الحسين محمد " ولم يزد

(53/366)


نصر أنا إبراهيم ( 1 ) بن محمد بن أحمد بن أبي ( 2 ) ثابت نا محمد بن حماد الطهراني أنا عبد الرزاق عن معمر عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حبس رجلا في تهمة ساعة من نهار ثم خلى عنه [ 11326 ] أخبرنا أبو الحسن بن قبيس أنا أبي وجماعة قالوا أنا أبو محمد بن أبي نصر فذكره قال لنا أبو محمد بن الأكفاني سنة سبع وستين وأربعمائة فيها توفي أبو الحسين محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن علي بن عبد الله بن أبي العجائز سعيد بن خالد بن حميد بن صهيب بن طليب بن النجيب بن علقمة بن الصبر الأزدي قال أبو بكر أحمد بن علي الخطيب على ما بلغني حدث عن أبي محمد عبد الرحمن بن عمر بن أبي نصر وغيره بشئ يسير وكان قد انتقل إلى بيروت فتوفي بها رحمه الله 6539 محمد بها رحمه الله 6539 محمد بن عبد الله بن عبد السلام بن أبي أيوب أبو عبد الرحمن البيروتي المعروف بمكحول الحافظ ( 3 ) روى عن أبي الحسين أحمد بن سليمان الرهاوي وسليمان بن سيف وصفوان بن عمرو الأصفر وأحمد بن محمد بن الحجاج ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم ( 4 ) والعباس بن الوليد ومحمد بن يحيى بن كثير الحراني ومحمد بن عوف وعبد الله بن محمد بن سعيد بن عيشون وحاجب بن سليمان المنبجي ومحمد بن عبيد الله ( 5 ) بن يزيد القردواني وعلي بن محمد بن أبي المضاء وأبي عمير عيسى بن محمد بن النحاس وعمر ابن حفص بن الوصابي ومحمد بن غالب الأنطاكي وأحمد بن المبارك وعبد الله ( 6 ) بن هانئ بن عبد الرحمن بن أبي عبلة ويزيد بن عبد الصمد وأبي عتبة أحمد بن الفرج الحمصي وأحمد بن عيسى بن زيد الخشاب وعبد الله بن عمرو الغزي ( 7 ) ومحمد بن
_________
( 1 ) في " ز " : " أبو هيثم " بدلا من " إبراهيم " والمثبت عن د
( 2 ) زيادة عن د راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 460
( 3 ) ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 33 وتذكرة الحفاظ 3 / 84 والعبر 2 / 187 والوافي بالوفيات 3 / 346 وشذارت الذهب 2 / 291 ومعجم البلدان 1 / 525
( 4 ) في د : عبد الصمد
( 5 ) في د : عبد الله
( 6 ) في د : عبد
( 7 ) في د : عبد الله بن محمد بن عمرو الغزي

(53/367)


هاشم البعلبكي وعلي بن محمد بن نفيل وأخطل بن الحكم ومحمد بن إسماعيل بن عليه وأحمد بن حرب الموصلي روى عنه أبو عبد الله بن مروان ( 1 ) وأبو بكر بن أبي دجانة وأبو الحسين محمد بن عبد الله ( 2 ) الرازي ومحمد بن سليمان بن يوسف البندار وأبو سليمان محمد بن عبد الله بن جعفر بن ربيعة ( 3 ) الربعيان وأبو هاشم المؤدب وأبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد الغفار بن ذكوان البعلبكي وأبو بكر بن المقرئ وأبو علي الحسن بن هارون بن عيسى وأبو القاسم إسماعيل بن القاسم بن إسماعيل الحلبي وأبو أحمد الحاكم وأحمد ومحمد ابنا موسى بن الحسين بن السمسار وعلي بن الحسن بن رجاء بن طعان وأبو علي الحسن ابن محمد بن الحسن بن القاسم بن درستويه وأحمد بن محمد بن علي بن هارون البردعي وعبد الوهاب الكلابي وأبو سعيد أحمد بن محمد بن رميح النسوي الحافظ وأبو الحسن علي بن الحسين بن بندار قاضي الرقة أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم بن العباس أنا أبو القاسم علي بن محمد بن يحيى السميساطي ( 4 ) أنا عبد الوهاب بن الحسن الكلابي أنا مكحول وهو محمد بن عبد الله بن عبد السلام البيروتي نا أبو الحسين أحمد بن سليمان الرهاوي نا جعفر بن عون العمري قال إسماعيل بن أبي خالد أخبرناه قال قلت لعبد الله بن أبي ( 5 ) أوفى أكان ( 6 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بشر خديجة رضي الله عنها ببيت من قصب قال نعم بشرها ببيت في الجنة من قصب لا سخب فيه ولا نصب أخبرنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجويه أنا أبو أحمد الحاكم قال أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن عبد السلام بن أبي أيوب الشامي سكن بيروت يعرف بمكحول سمع إسحاق بن سويد ومحمد بن هاشم أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل أنا جدي قراءة أنا أبو علي الأهوازي
_________
( 1 ) في د : روى عنه أحمد بن أبو عبد الله بن مروان
( 2 ) في د : " أبو الحسين الرازي " ولم يزد
( 3 ) في د : أبو سليمان بن زبر
( 4 ) في د : " السلمي السميساطي "
راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 18 / 71
( 5 ) زيادة عن د
( 6 ) بالاصل : " كان " والمثبت عن د

(53/368)


إجازة قال قال لنا عبد الوهاب بن الحسن الكلابي في تسمية شيوخه محمد بن عبد الله بن عبد السلام بن أبي ( 1 ) أيوب أبو عبد الرحمن البيروتي مكحول سنة عشرين وثلاثمائة يعني مات قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد ( 2 ) عبد العزيز بن أحمد الكتاني أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن زبر الربعي ( 3 ) قال سنة إحدى وعشرين وثلاثمائة توفي أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن عبد السلام بن أبي أيوب أبو عبد الرحمن ( 4 ) مكحول البيروتي يوم الجمعة مستهل جمادى الآخرة 6540 محمد بن عبد الله بن عبد الملك بن مروان ابن الحكم بن أبي العاص الأموي له ذكر وهو ابن زينب التي كانت تحت معاوية بن هشام بن عبد الملك وزوج زينب بنت هشام بن عبد الملك أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أخبرنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص نا أحمد قال حدثني الزبير بن بكار في تسمية ولد هشام بن عبد الملك ( 5 ) وزينب تزوجها محمد بن عبد الله بن عبد الملك بن مروان بن الحكم بن أبي العاص الأموي ( 6 ) فولدت له وأم سلمة وهما لأم ولد 6541 محمد بن عبد الله بن عبد القاري ( 7 ) من القارة من حلفاء ني 6541 محمد بن عبد الله بن عبد القاري ( 7 ) من القارة من حلفاء بني زهرة من أهل المدينة روى عنه أبيه روى عنه ابنه عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله ومحمد بن مسلم الزهري ووفد على عمر بن عبد العزيز
_________
( 1 ) زيادة عن د
( 2 ) في د : " عن أبي محمد التميمي " ولم يزد
( 3 ) في د : " أبو سليمان بن زبر " ولم يزد
( 4 ) كذا في " ز " : " أبوب عبد الرحمن " مكررة فيها وليست في د
( 5 ) راجع نسب قريش للمصعب الزبيري ص 168
( 6 ) من أول الخبر إلى هنا سقط من د
( 7 ) ترجمته في الجرح والتعديل 7 / 300 والتاريخ الكبير 1 / 1 / 126

(53/369)


أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي قال أخبرني أبو الطيب عثمان بن عمرو بن محمد بن المنتاب نا ابن صاعد نا الحسين بن الحسن أنا عبد الله بن المبارك عن عبد الله بن ذكوان عن عبد الرحمن بن القاري قال رآني عمر بن عبد العزيز وأنا أمشي إلى جنب أبي فقال لا تمش إلى جنب أبيك إنما ينبغي لك أن تمشي وراءه قال أبي إني أتوكأ على يده قال فهاه قال ابن عساكر ( 1 ) كذا نسبه إلى جد أبيه أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل محمد بن ناصر أنا أبو الحسين بن الطيوري وأبو الغنائم واللفظ له قالا أنا أبو أحمد الواسطي أنا أبو بكر الشيرازي أنا أبو الحسن القرئ أنا البخاري ( 2 ) قال محمد بن عبد الله بن عبد القاري قاله لي يحيى بن بكير عن الليث عن يونس عن الزهري قوله وروى عنه ابنه عبد الرحمن ابن محمد بن عبد الله بن عبد القاري عن أبيه عن عبد الله ( 3 ) عن أبي طلحة وعمر أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا حمد إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم قال ( 4 ) محمد بن عبد الله بن عبد القاري وهو جد يعقوب بن عبد الرحمن المديني الإسكندراني روى عن أبيه عن عمر وأبي طلحة روى عنه محمد بن مسلم الزهري وابنه ( 5 ) عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله بن عبد القاري سمعت أبي يقول ذلك 6542 محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن أحمد بن باكويه أبو عبد الله الشيرازي الصوفي ( 6 ) سمع بدمشق محمد بن سليمان الربعي وعلي بن الحسين الجعفري وأحمد بن محمد
_________
( 1 ) زيادة منا للايضاح
( 2 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 126 - 127
( 3 ) في " ز " : " عن أبي عبد الله " والمثبت عن د والتاريخ الكبير
( 4 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 300
( 5 ) في الجرح والتعديل ود : " وابنه عبد الرحمن سمعت
"
( 6 ) ترجمته في الوافي بالوفيات 3 / 322 والانساب واللباب 1 / 113 وسير الاعلام 17 / 544 والعبر 3 / 167 وشذرات الذهب 3 / 242

(53/370)


الدمشقي وعباس بن أبي صخر الرملي بالرملة وأحمد بن عطاء الروذباري بصور وعلي ابن محمد بن الحضرمي البصري بالبصرة وعبد الواحد بن بكر الورثاني ومحمد بن يوسف بن إبراهيم ومحمد بن علي بن سعيد الأرموي بأرمية وأبا زرعة محمد بن إبراهيم الأستراباذي وموسى بن أحمد الكرجي ( 1 ) بشيراز وأبا الحسن علي بن صالح الطرسوسي بتستر وعلي بن طاهر الأبهري بأبهر وسمع بالبصرة وواسط ورامهرمز وإصطخر روى عنه الأستاذ أبو القاسم القشيري وابنه أبو سعيد عبد الواحد بن عبد الكريم القشيري وأبو بكر بن خلف الشيرازي وأبو سعد علي بن عبد الله بن أبي صادق الحيري أخبرنا أبو شجاع ناصر بن محمد بن أحمد بن محمد النوقاني القاضي بطوس نا أبو سعيد عبد الواحد بن عبد الكريم القشيري إملاء أنا الشيخ أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن أحمد بن باكويه الشيرازي الصوفي ( 2 ) أنا علي بن محمد الحضرمي البصري قال حدثني الحارث بن أبي أسامة قال أخبرني كثير يعني ابن هشام قا ل أخبرني جعفر يعني ابن برقان ع يزيد يعني الأصم عن أبي هريرة رضي الله عنه رفعه إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال ليس الغنى عن كثرة العروض ( 3 ) ولكن الغنى هو غنى النفس أخبرنا أبو المظفر ابن القشيري ( 4 ) قال أخبرني أبي الأستاذ أبو القاسم عبد الكريم القشيري ( 5 ) قال ( 6 ) سمعت الشيخ أبا عبد الله محمد بن عبد الله بن عبيد الله ( 7 ) بن أحمد ابن باكويه الصوفي الشيرازي يقول سمعت أبا أحمد الصغير يقول سألت أبا عبد الله بن خفيف عن فقير يجوع ثلاثة أيام وبعد ثلاثة أيام يخرج ويسأل مقدار كفايته أيش يقال فيه فقال مكدي ( 8 ) كلوا واسكتوا فلو دخل فقير من هذا الباب لفضحكم كلكم أخبرنا أبو بكر محمد بن أحمد بن الحسن البروجردي أنا أبو سعد علي بن عبد الله
_________
( 1 ) زيد بعدها في د : الشيرازي
( 2 ) في د : أنا الشيخ أبو عبد الله بن باكويه الصوفي
( 3 ) كذا في " ز " وفي د والمختصر : العرض
( 4 ) لذي 4 ( ) الذي في " ز " : " أبو المظفر أبو سعيد عبد الواحد بن عبد الكريم القشيري " صوبنا الاسم عن د والسند معروف
( 5 ) قوله : " عبد الكريم القشيري " ليس في د
( 6 ) الرسالة القشيرية ص 216
( 7 ) في " ز " : عبد الله
( 8 ) كذا في " ز " ود : مكدي بإثبات الياء
والمكدي الذي احترف السؤال مع إلحاح فيه إلى الناس راجع تاج العروس بتحقيقنا ( كدى )

(53/371)


الحيري أنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن أحمد بن باكويه ( 1 ) أنشدني عبد الواحد قال أنشدني عبد الله بن سهل قال أنشدنا يحيى بن معاذ * طلقوا الدنيا ثلاثا * واطلبوا زوجا سواها إنها زوجة سوء * لا تبالي من أتاها أنت تعطيها مناها * وهي ( 2 ) توليك قفاها فإذا نالت مناها * منك ولتك وراها * أخبرنا أبو نصر إبراهيم بن الفضل بن إبراهيم البار ( 3 ) أنا أبو عبد الله الحسين بن محمد الكتبي الحاكم بهراة قال سنة ثمان وعشرين وأربعمائة ورد الخبر بوفاة ( 4 ) أبي عبد الله محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن أحمد بن ( 5 ) باكويه وأبي إسحاق الأرموي الحافظ وأحمد الأصبهاني الحافظ بنيسابور 6543 محمد بن عبد الله بن علي بن عياض بن أحمد بن أبي عقيل أبو الحسن القاضي الصوري سمع أباه بصور وأبا مسعود صالح بن أحمد الميانجي وأبا محمد الحسن بن محمد ابن جميع بصيدا وأبا علي أحمد بن عبد الرحمن بن أبي نصر بدمشق وقدم دمشق مع أبيه روى عنه أبو الفتيان عمر بن عبد الكريم أخبرنا أبو حفص عمر بن محمد بن الحسن الدهستاني بمرو نا أبو الفتيان عمر بن عبد الكريم ( 6 ) بن أبي الحسن بن سعدويه أنا القاضي عين الدولة أبو الحسن محمد بن عبد الله بن علي بن عياض بن أحمد بن أبي عقيل الصوري بقراءتي عليه في جامع صور نا القاضي أبو مسعود صالح بن أحمد بن القاسم بن فارس الميانجي بصيد نا أبو عمران موسى ابن عبد الرحمن الصباغ البيروتي وكان إماما بجامع بيروت نا الحسن ( 7 ) بن جرير الصوري نا يحيى بن بكير نا مالك عن عامر بن عبد الله عن عمرو بن سليم عن أبي
_________
( 1 ) في د : أنا أبو عبد الله بن باكويه
( 2 ) كلمة " هي " ليست في د
( 3 ) مشيخة ابن عساكر 22 / ب
( 4 ) سير أعلام النبلاء 17 / 544
( 5 ) في د : أبي عبد الله بن باكويه
( 6 ) قوله : " بن عبد الكريم " ليس في د
( 7 ) في د : الحسين

(53/372)


قتادة السلمي رضي الله عنه أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إذا دخل أحدكم المسجد فليركع ركعتين قبل أن يجلس [ 11307 ] أخبرناه عاليا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو المحاسن محمد بن الحسين بن الطبري وأبو عبد الله بن البنا قالوا أنا أبو الحسين بن النقور أنا أبو القاسم عيسى بن علي بن عيسى قال قرئ على أبي القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي وأنا أسمع نا كامل بن طلحة أبو يحيى الجحدري إملاء من كتابه نا ( 1 ) مالك بن أنس عن عامر ابن عبد الله بن الزبير عن عمرو بن سليم الزرقي عن أبي قتادة السلمي رضي الله تعالى عنه أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إذا جاء أحدكم المسجد فليركع ركعتين قل أن يجلس [ 11308 ] قرأت بخط أبي الفرج غيث بن علي سمع منه الدهستاني وغيره ولم يقدر لي أن أسمع منه شيئا وتوفي رحمه الله يوم الأربعاء لست خلون من ذي القعدة من سنة أربع وستين وأربعمائة ودفن في داره بعد صلاة العصر وحضرت ذلك وقال غيره سنة خمس وستين فالله أعلم 6544 محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر الموصلي ( 2 ) سمع بدمشق هشام بن إسماعيل ( 3 ) العطار وهشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري ومحمد بن شعيب بن شابور وأبا النضر إسحاق بن إبراهيم الفراديسي ويسرة بن صفوان وحدث عنهم وعن أبي بكر بن عياش ووكيع بن الجراح ويحيى القطان وعيسى بن يونس وحفص بن غياث والمعافى بن عمران الموصلي وزيد بن أبي الزرقاء وعمر بن أيوب والقاسم بن يزيد الجرمي روى عنه علي بن حرب الموصلي ويعقوب بن سفيان الفارسي وعبد الله بن أحمد ابن حنبل والوليد بن مضاء الموصلي والحسين بن إدريس الهروي ( 4 ) وعلي بن عبد
_________
( 1 ) سقطت " نا " من د
( 2 ) ترجمته في : تاريخ بغداد 5 / 416 وتذكرة الحفاظ 2 / 494 وميزان الاعتدال 3 / 596 الوافي بالوفيات 3 / 304 وتهذيب الكمال 16 / 437 وتهذيب التهذيب 5 / 172 والجرح والتعديل 7 / 307
( 3 ) في د : هشام بن إبراهيم بن إسماعيل العطار
( 4 ) تحرفت في د إلى : الهوى

(53/373)


العزيز البغوي ومحمد بن غالب بن حرب تمتام وعلي بن أحمد بن النضر الأزدي والحسين بن محمد المعروف بعبيد العجل والحسن بن علي بن شبيب المعمري وجعفر بن محمد الفريابي ومحمد بن الحسن بن بدينا الدقاق وهيذام بن قتيبة المروزي ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندني أخبرنا أبو د أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر وأبو القاسم زاهر بن طاهر الشحامي قالا أنا أبو عثمان البحيري أنا أبو عمرو ( 1 ) بن حمدان أنا الحسن بن سفيان النسائي نا محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر الموصلي ( 2 ) نا عيسى بن يونس عن محمد ( 3 ) بن عبد الله بن علاثة بن علقمة بن مالك بن عمرو ( 4 ) قال حدثني الحجاج بن فرافصة عن أبي عبيد عن سلمان قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها في الله ائتلف وما تناكر منها في الله اختلف إذا ظهر القول وخزن العمل وائتلفت الألسن وتباغضبت القلوب وقطع كل ذي رحم رحمه فعند ذلك " لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم " ( 11309 ) أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين المقرئ وأبو السعود أحمد بن علي بن محمد بن المجلي وأبو بكر أحمد بن علي بن عبد الواحد بن الأشقر وأبو البقاء عبد الله بن مسعود ابن عبد العزيز الرازي وأبو منصور مقرب بن الحسين بن الحسن ( 6 ) قالوا أنا أبو الحسين بن المهتدي نا علي بن عمر السكوني نا أبو بكر محمد بن محمد بن سليمان الباغندي نا محمد بن عبد الله بن عمار بن ( 7 ) سوادة أبو جعفر الموصلي نا ( 8 ) المعافى بن عمران عن الأوزاعي عن قتادة عن أنس قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أهل البدع شر الخلق والخليقة [ 11310 )
_________
( 1 ) تحرفت في " ز " إلى : " عمر " والمثبت عن د
( 2 ) قوله : " ابن سوادة أبو جعفر الموصلي " ليس في د
( 3 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 445 وليس في عامود نسبه : بن علقمة
( 4 ) الذي في د : " عن ابن علاثة " ولم يزد
( 5 ) سورة محمد الاية : 23 عن التنزيل العزيز : " فأصمهم " ود وفي " ز " : وأصمهم
( 6 ) مشيخة ابن عساكر 245 / ب
( 7 ) قوله : " بن سوادة أبو جعفر " سقط من د
( 8 ) ما بين معكوفتين سقط من " ز " واستدرك عن د لتقويم سند الحديث ومتنه وسند الحديث التالي
لكن السند التالي اضطرب فيها نقلناه على ضعفه

(53/374)


أخبرنا أبو الفرج قوام بن زيد الحربي نا أبو بكر محمد بن محمد بن سليمان الباغندي ( 1 ) نا محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي نا عفيف بن سالم عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حبذا المتخللون من أمتي [ 11311 ] قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ ( 2 ) أنا أبو بكر البرقاني أنا محمد بن عبد الله بن خميرويه نا الحسين بن إدريس أنا محمد بن عبد الله بن ( 3 ) عمار بن سوادة بن سوادة أبو جعفر البصري قال أبو علي بن عروة سألت عنه بدمشق فقالوا هو ثقة أخبرنا أبو الحسين هبة الله بن الحسن وأبو عبد الله الحسين بن عبد الملك قالا أنا عبد الرحمن بن محمد أنا حمد ( 4 ) إجازة قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم قال ( 5 ) أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة البصري ( 6 ) روى عنه المعالي بن عمران الموصلي وزيد بن أبي الزرقاء وعمر بن أيوب والقاسم بن يزيد سألت أبي عنه فقال لا بأس به لم ( 7 ) اكتب عنه قال أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم روى عنه علي بن حرب الطائي ( 8 ) أخبرنا أبو القاسم العلوي وأبو الحسن الغساني وأبو منصور بن خيرون المقرئ قالوا قال لنا أبو بكر ( 9 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 10 ) أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة المخرمي نزيل الموصل كان أحد أهل الفضل والمتحققين بالعلم حسن الحفظ كثير الحديث روى عن عيسى بن يونس وسفيان بن عيينة ومن عاصرهما وكان تاجرا قدم بغداد غير مرة وجالس بها الحفاظ وذاكرهم وحدثهم روى عنه علي بن حرب الموصلي ويعقوب بن سفيان الفسوي وعلي بن عبد
_________
( 1 ) كذا وثمة وسقط في السند
( 2 ) في د : عن أبي بكر الخطيب
( 3 ) ما بين معكوفتين سقط من " ز " واستدرك عن د وفيها : الحسن بن إدريس
( 4 ) في د : أحمد
( 5 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 302
( 6 ) الذي في د والجرح والتعديل : محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي
( 7 ) سقطت من د و " ز " واستدركت عن الجرح والتعديل
( 8 ) كذا في د و " ز " وفي الجرح والتعديل : الموصلي
( 9 ) في د : " قال لنا أبو بكر الخطيب " ولم يزد
( 10 ) تاريخ بغداد 5 / 416 - 417

(53/375)


العزيز البغوي وهيذام بن قتيبة المروزي وعلي بن أحمد بن النضر الأزدي ومحمد بن غالب التمتام وعبد الله بن أحمد بن حنبل وعبيد العجل والحسن بن علي المعمري وجعفر الفريابي ومحمد بن محمد الباغندي ومحمد بن الحسن بن بدينا وروى عنه الحسين بن إدريس الهروي كتابا في علل الحديث ومعرفة الشيوخ قال الخطيب ( 1 ) أبو بكر أحمد بن علي أحمد بن علي بن ثابت ( 1 ) وأنا أبو بكر البرقاني أنا محمد بن عبد الله بن خميرويه أنا الحسين بن إدريس الهروي قال قال محمد بن عبد الله بن عمار ولدت سنة اثنتين وستين ومائة ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد بن عدي ( 3 ) أنا ابن أبي عصمة نا أبو طالب أحمد بن حميد قال سمعت أحمد ابن حنبل وسئل عن أبي جعفر محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي فقال الأزرق قيل له نعم قال رأيته عند يحيى بن سعيد القطان أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الغساني قالا نا وأبو منصور بن خيرون العطار المقرئ قال حدثني ( 4 ) أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت البغدادي الخطيب الحافظ ( 5 ) حدثني ( 6 ) أبو النجيب عبد الغفار بن عبد الواحد الأرموي أنا أبو الفرج محمد ابن إدريس بن محمد الموصلي بها نا أبو منصور المظفر بن محمد الطوسي نا أبو زكريا يزيد بن محمد بن إياس حدثني عبيد العجل قال سمعت أبا يوسف القلوسي يقول لإسماعيل القاضي أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة الموصلي مثل علي بن المديني يعني في علم الحديث ورأيت عبيدا يعظم أمره ويرفع قدره قال ( 7 ) وأنا الحسن بن أبي بكر أنا محمد بن عبد الله الشافعي نا علي بن أحمد بن النضر نا أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة الموصلي ورأيت علي بن المديني يقدمه
_________
( 1 ) قوله : " أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت " ليس في د
( 2 ) تاريخ بغداد 5 / 417
( 3 ) رواه ابن عدي في الكامل في ضعفاء الرجال 6 / 279
( 4 ) كذا في " ز " : " قال : حدثني " وفي د : " أنا " وهو أشبه باعتبار السياق
والسند معروف
( 5 ) الذي في د : " أبو بكر الخطيب " ولم يزد
( 6 ) تاريخ بغداد 5 / 417 - 418
( 7 ) القائل أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 418

(53/376)


أخبرنا أبو غالب بن البنا وغيره عن أبي إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد أنا أبو الحسن محمد بن العباس بن الفرات إجازة أنا أبو عبد الله محمد بن العباس بن أحمد الضبي الحمصي أنا أبو الفضل يعقوب بن إسحاق بن محمود الفقيه قال قال أبو علي صالح بن محمد الحافظ أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي ثقة كيس ( 1 ) أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الغساني قالا نا أبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب ( 2 ) البغدادي الحافظ ( 3 ) أخبرني الصوري قال حدثني عبيد الله بن القاسم الهمداني أنا عبد الرحمن بن إسماعيل العروضي قال أخبرني أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي قال محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر موصلي ثقة صاحب حديث قال أبو بكر الخطيب ( 4 ) أنا ابن الفضل وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري ( 5 ) أنا أبو الحسين بن الفضل أنا ابن درستويه نا يعقوب بن سفيان قال وعفيف بن سالم موصلي ثقة حدثني عنه أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة الموصلي ومحمد بن عمار ثقة أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الغساني المالكي قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر ( 6 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب ( 7 ) أنا علي بن أبي علي قال قرأنا على الحسين بن هارون عن ابن ( 8 ) سعيد قال سمعت محمد بن غالب يقول حدثني محمد بن عبد الله بن عمار أبو جعفر الثقة كان من أهل الحديث قال ابن سعيد وسألت عبد الله بن أحمد بن حنبل عنه فقال ثقة قرأت في كتاب علي بن محمد بن علي بن الأحنف الخطيب أنا أبو الفرج محمد بن إدريس بن محمد بن إدريس ( 9 ) العبقسي الموصلي قال قرأت على أبي منصور المظفر بن
_________
( 1 ) تهذيب الكمال 16 / 438
( 2 ) في د : أبو بكر الخطيب ولم يزد
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 418
( 4 ) تاريخ بغداد 5 / 418
( 5 ) في " ز " : الطيوري تصحيف والمثبت عن د
والسند معروف
( 6 ) في د : أبو بكر الخطيب ولم يزد
( 7 ) تاريخ بغداد 5 / 418
( 8 ) في " ز " : " أبي سعيد " والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 9 ) " بن محمد بن إدريس " مكرر في " ز " والمثبت يوافق د

(53/377)


محمد الطوسي فأقر به أنا أبو زكريا يزيد بن محمد بن إياس الأزدي حدثني غير واحد من شيوخنا قالوا انحدر محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر الموصلي إلى سر من رأى في شكاية الزبيري القاضي وكثير الناس عليه في الحديث جدا فبلغ الخليفة أمره فقال أي شئ أقدم هذا الرجل قالوا يتظلم من الزبيري القاضي ( 1 ) بالموصل فقال اعزلوه له أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا إسماعيل بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد بن عدي ( 2 ) قال محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر الموصلي سمعت أبا يعلى يسئ القول فيه وكان يشتد عليه إذا قرئ عليه عنه شئ ويقول شهد على خالي بالزور قال و خالي بالزور قال أبو أحمد بن عدي ومحمد بن عبد الله بن عمار هو حسن الرواية من أهل الموصل معافى بن عمران وعفيف بن سالم وعمر بن أيوب وغيرهم وعدة فيهم إفرادات وغرائب وقد شهد له أحمد بن حنبل انه رآه عند يحيى بن سعيد القطان ولم أر أحدا من مشايخنا الذين حدثوا عنه يذكرونه بغير الجميل أو يتكلمون فيه في باب الحديث وكان عندهم ثقة أخبرنا أبو القاسم النسيب العلوي وأبو الحسن النسائي المالكي قالا نا وأبو منصور ابن خيرون المقرئ أنا أبو بكر ( 3 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 4 ) حدثني أبو النجيب عبد الغفار بن عبد الواحد الأرموي نا أبو الفرج محمد بن إدريس بن محمد الموصلي بها نا أبو منصور المظفر بن محمد الطوسي نا أبو زكريا ( 6 ) بن يزيد ابن محمد بن إياس الأزدي في كتاب طبقات العلماء من أهل الموصل قال محمد بن عبد الله بن عمار بن سوادة أبو جعفر الغامدي من الأزد كان فهما بالحديث وبعلله رجالا فيه جماعا له سمع من هشيم وسفيان بن عيينة وعبد الله بن إدريس ومحمد بن فضيل وعيسى بن يونس وأبي أسامة ويحيى بن سعيد القطان ووكيع بن الجراح وعبد الرحمن ابن محمد وأبي معاوية توفي سنة اثنتين وأربعين ومائتين الجز التاسع عشر بعد الستمائة من الفرع
_________
( 1 ) من قوله : وكثر
إلى هنا سقط من د
( 2 ) رواه ابن عدي في الكامل في ضعفاء الرجال 6 / 279 وتهذيب الكمال 16 / 438
( 3 ) في د : أبو بكر الخطيب ولم يزد
( 4 ) تاريخ بغداد 5 / 417
( 5 ) زيد في " ز " بعدها : " بن إدريس بن محمد بن إدريس " والمثبت يوافق د وتاريخ بغداد
( 6 ) في " ز " : ود : زكريا بن يزيد " صوبنا الاسم والزيادة عن تاريخ بغداد

(53/378)


6545 - محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو عبد الله القرشي الأموي المعروف بالديباج ( 1 ) سمي بذلك لحسن وجهه وهومن أهل المدينة وأمه فاطمة بنت الحسين ( 2 ) بن علي ابن أبي طالب روى عن أبيه عبد الله بن عمرو وأمه فاطمة بنت الحسين ( 3 ) وأنس بن مالك رضي الله عنه وطاوس ومحمد بن المنكدر وأبي الزناد وعبد ( 4 ) الله بن دينار والمطلب بن عبد الله بن حنطب وجعفر بن عمرو بن أمية الضمري ومحمد بن شهاب ( 5 ) الزهري روى عنه الدراوردي وابن أبي الزناد ومحمد بن معن الغفاري وعبد الله بن سعيد ابن أبي هند ومحمد بن إسحاق وأسامة بن زيد الليثي وسالم الخياط وبشر بن محمد الأموي وعبد الله بن عامر الأسلمي ومحمد بن موسى بن أبي عبد الله ويحيى بن سليم الطائفي وزيد بن عبد الرحمن بن أبي نعيم الليثي وقدم الشام غير مرة على خلفاء بني أمية أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر أنا محمد بن علي بن محمد الخشاب أنا أبو طاهر بن خزيمة أنا جدي أبو بكر نا يونس بن عبد الأعلى أنا ابن وهب قال وأنا أيضا يعني ابن أبي الزناد عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان بن أبي العاص ابن أمية بن عبد شمس عن أمه فاطمة بنت الحسين ( 6 ) عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا تديموا النظر إلى المجذمين قال وناه يحيى بن حكيم نا أبو قتيبة نا عبد الرحمن بن أبي الزناد بهذا الإسناد مثله سواء غير ( 7 ) أنه لم ينسب فاطمة أخبرناه عاليا أبو بكر محمد بن الحسين نا أبو الحسين ( 8 ) بن المهتدي
_________
( 1 ) ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 440 وتهذيب التهذيب 5 / 174 والجرح والتعديل 7 / 301 ، وميزان الاعتدال 3 / 593 وسير أعلام النبلاء 6 / 224 وتاريخ الطبري ( حوادث سنة 129 ) والكامل لابن الاثير ( حوادث سنة 129 )
( 2 ) تحرفت في " ز " إلى : " الحسن " والتصويب عن د وتهذيب الكمال وسير الاعلام
( 3 ) انظر الحاشية السابقة
( 4 ) قوله : " وعبد الله " سقط من د
( 5 ) قوله : " ومحمد بن شهاب " سقط من د
( 6 ) في " ز " : الحسن ( 7 ) زيادة لازمة عن د
( 8 ) في " ز " : " أبو الحسن بن المهندس " خطأ والتصويب عن د

(53/379)


ح وأخبرناه أبو القاسم بن المسرقندي أنا أبو الحسين ( 1 ) بن النقور قالا أنا عيسى ابن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي نا داود بن عمرو نا عبد الرحمن ( 2 ) بن أبي الزناد عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان أخبرتني فاطمة بنت الحسين أنها سمعت عبد الله بن عباس رضي الله عنهما يقول ( 3 ) نهاني رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن نديم النظر إلى المجذمين وقال لا تديموا النظر إليهم ورواه عبد الله بن سعيد بن أبي هند عن ( 4 ) محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أنا أبو علي بن المذهب أنا أحمد بن جعفر نا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ( 5 ) نا وكيع حدثني عبد الله بن سعيد بن أبي هند عن محمد بن عبد محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان عن أمه فاطمة بنت الحسين عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما وصفوان قال أخبرني عبد الله بن سعيد بن أبي هند عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان عن أمه فاطمة بنت حسين أنها سمعت عبد الله بن عباس رضي الله عنهما يقول قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) لا تديموا إلى المجذمين ( 6 ) النظر [ 11313 ] ورواه عبد الله بن عامر الأسلمي فقال عن عبد الله بن عباس والحسين ( 7 ) أخبرنا أبو محمدهبة الله بن سهل نا أبو سعيد الخشاب أنا محمد بن الفضل أنا جدي محمد بن إسحاق نا الحسين بن عيسى البسطامي حدثنا أنس بن عياض عن عبد الله بن عامر الأسلمي عن الديباج محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان القرشي الأموي حدثتني أمي فاطمة عن الحسين بن علي بن ( 9 ) أبي طالب وعبد الله بن عباس رضي الله عنهم أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كان يقول لا تديموا النظر إلى المجذومين ( 10 ) ومن كلمهم منكم فليكلمهم وبينه وبينهم قدر رمح [ 11314 ] قال أبو بكر بن خزيمة وأنا أبرأ من عهدته
_________
( 1 ) تحرفت في " ز " إلى : " الحسن " والمثبت عن د
( 2 ) قوله : " عبد الرحمن " ليس في د
( 3 ) في د : سمعت ابن عباس يقول
( 4 ) في د : " عن الديباج " ذكر لقبه ولم يذكر اسمه
( 5 ) رواه أحمد بن حنبل في المسند 1 / 502 رقم 2075
( 6 ) كذا في " ز " ود وفي المسند : المجذومين
( 7 ) كذا في " ز " والذي في د : والحسن
( 8 ) الذي في د : عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان
( 9 ) قوله : " بن أبي طالب " ليس في د
( 10 ) في د : المجذمين

(53/380)


أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر ابن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار قال وحدثني عمي مصعب بن عبد الله ( 1 ) عن مصعب بن عثمان بن مصعب أن عروة بن الزبير قال كان محمد الذي يقال له الديباج هو ابن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس يفد على أمراء بني أمية فإذ انصرف مر بابن عمه سعيد بن خالد بن عمرو بالفدين فأقام عنده بعض المقام فعوتب محمد على ذلك فقال إنه يصلني كلما مررت به بألف دينار وهي تقع مني موقعا أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن الزاهد قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا ( 3 ) أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ أنا الحسن بن أبي بكر أنا أبو سهل أحمد بن محمد بن عبد الله ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الفضل عمر بن عبيد ( 4 ) الله بن عمر بن علي أنا عبد الواحد بن محمد بن عثمان بن إبراهيم قال أخبرني الحسن بن محمد بن إسحاق قالا أخبرنا إسماعيل بن إسحاق بن إسماعيل بن حماد قال سمعت علي بن المديني يقول محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان زاد ابن السمرقندي أبو القاسم يعني الذي روى عنه الدراودري هذا أخو عبد الله بن حسن لأمه وكان يقال له الديباج وأمه فاطمة بنت الحسين ( 5 ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو طاهر أحمد بن الحسين ( 6 ) أنا أبو محمد بن يوسف بن رباح أنا أبو بكر المهندس قال أخبرنا أبو بشر الدولابي قال أخبرنا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معين يقول في تسمية تابعي أهل المدينة مدينة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ومحدثيهم عبد الله بن حسن بن حسن ( 7 ) وأخوه حسن بن حسن وأخوهما لأمهما محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان
_________
( 1 ) نسب قريش للمصعب ص 106
( 2 ) الفدين : قرية على شاطئ الخابور ما بين ماكسين وقريسيا ( معجم البلدان )
( 3 ) في د : " أنا الخطيب " ولم يزد
( 4 ) في د : عبد الله
( 5 ) تاريخ بغداد 5 / 385 - 386
( 6 ) في د : الحسين ترجمته في سير أعلام النبلاء 19 / 144
( 7 ) تحرفت في " ز " إلى : حسين والمثبت عن د

(53/381)


أخبرنا أبو الحسين محمد بن محمد وأبو غالب وأبو عبد اله يحيى ابنا الحسن بن البنا قالوا أخبرنا أبو جعفر بن المسلمة قال حدثنا أبو طاهر بن المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار قال في تسمية ولد عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان قال ( 1 ) ومحمد بن عبد الله كان يقال له الديباج من حسن وجهه مات أو قتل في حبس أمير المؤمنين المنصور في أمر محمد وإبراهيم ابني عبد الله بن حسن والقاسم ورقية ابني عبد الله بن عمرو وأمهم فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب وإخوتهم لأمهم عبد الله والحسن وإبراهيم بنو حسن بن حسن بن علي بن أبي طالب أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن الغساني علي بن أحمد المالكي قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ ( 3 ) أنا علي بن د أنا علي بن محمد بن عبد الله المعدل أنا الحسين بن صفوان أنا أبو بكر عبد الله ( 4 ) بن محمد بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد قال محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان ويكنى أبا عبد الله مات في حبس أبي جعفر المنصور أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوه نا أبو الحسن اللنباني نا أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد ( 6 ) قال في الطبقة الرابعة من أهل المدينة محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان يكنى أبا عبد الله مات في حبس أبي جعفر المنصور أيضا وأمه فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي قال أخبرني الحسن بن علي قال حدثنا محمد ابن العباس أنا سليمان بن إسحاق أنا الحارث بن أبي أسامة ( 7 ) نا محمد بن سعد ( 8 ) قال في الطبقة الرابعة من أهل المدينة محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان بن أبي العاص
_________
( 1 ) نسب قريش للمصعب الزبيري ص 114
( 2 ) في د : أنا أبو بكر الخطيب
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 387
( 4 ) كذا في " ز " ود وفي تاريخ بغداد : عبيد الله
( 5 ) في " ز " : اللبناني تحريف
( 6 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى المطبوع لابن سعد
( 7 ) قوله : " أنا الحارث بن أبي أسامة " عن د ومكانه في " ز " : أنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا
( 8 ) ليس له ترجمة في الطبقات الكبرى المطبوع لابن سعد

(53/382)


ابن أمية بن عبد شمس وأمه فاطمة بنت حسين بن علي بن أبي طالب ويقال لمحمد الديباج لجماله وكان أبوه عبد الله بن عمرو يدعى المطرف لجماله قال محمد بن سعد كان محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان أصغر ولد فاطمة بنت حسين وكان إخوته من أمه يحنون عليه ويحبونه وكان مائلا إليهم لا يفارقهم وكان فيمن أخذ مع محمد وإبراهيم ابني حسن ( 1 ) فوافوا بهم ( 2 ) أبا جعفر المنصور بالربذة فضربه من بينهم مائة سوط وحبسه ( 3 ) معهم بالهاشمية ( 4 ) فمات في حبسه وكان كثير الحديث عالما أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أبو الحسين المبارك بن عبد الجبار ومحد بن علي بن المعدل قالا أنا أبو أحمد الغندجاني أنا أبو بكر الشيرازي أنا أبو الحسن المقرئ أنا البخاري ( 5 ) قال ( 6 ) محمد بن عبد الله بن عمرو ابن عثمان بن عفان أبو عبد الله القرشي ( 7 ) مدني قال لي إبراهيم بن المنذر نا ( 8 ) محمد بن معن قال أخذ أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان في سنة خمس وأربعين وزعموا أنه قتله ليلة جاءه خروج محمد بن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طلاب بالمدينة وهو أخوه لأمه روى عنهما ابن إسحاق أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا حمد إجازة قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم قال ( 9 ) محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان القرشي ( 10 ) مدني يعرف بالديباج روى عن أمه فاطمة بنت حسين روى عنه الدراوردي وعبد الرحمن بن أبي الزناد مات في حبس أبي جعفر المنصور وهو أخو محمد بن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي لأمه
_________
( 1 ) في " ز " : ابني بنو حسن
( 2 ) في " ز : بهما والمثبت عن د
( 3 ) في " ز " : وحبسهم والمثبت عن د
( 4 ) بياض في " ز " وكلام غير مفهوم في د والمستدرك عن المختصر
( 5 ) في " ز " : أنا ابن البخاري
( 6 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 1 / 138
( 7 ) أقحم بعدها في " ز " : " الاموي " والمثبت يوافق د والتاريخ الكبير
( 8 ) في ز : " بن " تحريف والمثبت عن د والتاريخ الكبير
( 9 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 301
( 10 ) أقحم بعدها في " ز " : الاموي والمثبت يوافق د والجرح والتعديل

(53/383)


وأمهما ( 1 ) فاطمة بنت الحسين سمعت أبي يقول ذلك قال أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم روى عن طاوس ومحمد بن المنكدر روى عنه محمد بن معن الغفاري أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلما يقول أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان عن عبد الرحمن بن أبي الزناد منكر الحديث قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي أخبرني أبي قال أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان مدني ليس بالقوي أخبرنا أبو الفضل بن ناصر قراءة أنا أبو طاهر بن أبي الصقر إجازة أنا هبة الله بن إبراهيم أنا أبو بكر المهندس أنا أبو بشر الدولابي قال أبو عبد الله محمد يعني ابن عبد الله بن عمرو برنا الله بن عمرو أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس وأبو تراب حيدرة بن أحمد قالوا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي ( 2 ) بن ثابت الخطيب البغدادي ( 3 ) أنبأنا علي بن محمد بن عيسى البزار ( 4 ) نا القاضي أبو بكر محمد بن عمر الجعابي ( 5 ) قال محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية ابن عبد شمس ( 6 ) ويقال له الديباج قدم على أبي جعفر المنصور بغداد وقيل كان محبوسا في الهاشمية في أمر محمد وإبراهيم ابني عبد الله بن حسن وبها مات ولم يصح دخوله بغداد أخبرنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجويه أنا أبو أحمد الحاكم قال أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن
_________
( 1 ) في " ز " ود : " أمه " والمثبت عن الجرح والتعديل
( 2 ) في د : " أبو بكر أحمد بن علي " ولم يزد
( 3 ) الخبر في تاريخ بغداد 5 / 385 - 386
( 4 ) كذا في " ز " ود وفي تاريخ بغداد : البزاز
( 5 ) تحرفت في " ز " إلى : الحمصاني
( 6 ) " بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس " ليس في د ولا في تاريخ بغداد
( 7 ) في د : " قال : عبد الله بن محمد
"

(53/384)


عفان القرشي الأموي المدني حدث عن أبي الزناد عبد الله بن ذكوان وأمه فاطمة بنت الحسين ليس بالقوي عندهم وهو أخو عبد الله بن ( 1 ) حسن ابن الحسن بن علي بن أبي طالب لأمهما روى عنه عبد الرحمن بن أبي الزناد والدراوردي عبد العزيز قتله أبو جعفر المنصور ليلة جاء خروج محمد بن عبد الله بن حسن بالمدينة وهو أخوه لأمه أيضا أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الزاهد وأبو تراب حيدرة بن أحمد الأنصاري قالوا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب ( 2 ) قال ( 3 ) محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان أبو عبد الله القرشي ثم الأموي من أهل المدينة مدينة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وكان يعرف بالديباج لحسن وجهه وهو أخو القاسم بن عبد الله حدث عن أبيه وعن نافع ( 4 ) مولى عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما وأبي الزناد عبد الله بن ذكوان روى عنه عبد العزيز بن محمد الدراوردي وجماعة من أهل المدينة وقيل إنه قدم على المنصور بغداد وليس يثبت ذلك عندي إلا أنا نذكر ما قيل في ذلك أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسين بن الطيوري أنا الحسين بن جعفر ومحمد بن الحسن وأحمد بن محمد العتيقي ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالوا أنا الوليد بن بكر أنا علي بن أحمد أنا صالح بن أحمد حدثني أبي قال محمد بن عبد الله ابن عمرو بن عثمان بن عفان الأموي مدني تابعي ثقة ( 5 ) أخبرنا أبو جعفر محمد بن أبي علي إذنا أنا أبو بكر ( 6 ) الصفار أنا أحمد بن علي بن منجويه أنا أبو أحمد الحاكم قال نا محمد هو ابن سليمان الغازي نا محمد بن إسماعيل قال أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان عنده عجائب كناه يحيى بن سليم
_________
( 1 ) في " ز " ود : عبد الله وحسن
( 2 ) في د : أبو بكر الخطيب
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 385
( 4 ) في د وتاريخ بغداد : وعن نافع مولى ابن عمر
( 5 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 406 رقم 1472
( 6 ) تحرفت في " ز " ود إلى : نصر

(53/385)


قال لنا محمد بن سليمان في موضع آخر عن محمد بن إسماعيل البخاري لا يكاد يتابع في حديثه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد بن عدي ( 1 ) أنا الجنيدي نا محمد بن إسماعيل البخاري قال كنية محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان أبو عبد الله القرشي المدني الأموي كناه يحيى بن سليم لا يكاد يتابع في حديثه قال ابن عدي ( 2 ) ومحمد بن عبد الله بن عمرو هذا حديثه قليل ومقدار ماله يكتب أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسين الزاهد وأبو تراب حيدرة بن أحمد الأنصاري المقرئ قالوا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي ( 3 ) بن ثابت الخطيب الحافظ ( 4 ) أنا الحسن بن أبي بكر أنا الحسن بن محمد بن يحيى العلوي نا جدي حدثني إسماعيل بن يعقوب قال سمعت عمي عبد الله بن موسى يقول كان عبد الله بن الحسن يقول أبغضت محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان أيام ولد بغضا ما أبغضته أحدا قط ثم كبر وتربى فأحببته حبا ما أحببته أحدا قط أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا الحسن بن علي أنا أبو عمر بن حيوية أنا سليمان بن إسحاق ( 5 ) أنا الحارث بن أبي أسامة أنا محمد بن سعد أنا حمزة بن محمد ابن الوليد أنا ( 6 ) عبد الرحمن العطار قال رأيت عبد الله بن حسن بن حسن أتى أخاه أخاه أبا عبد الله محمد بن عبد الله بن ( 7 ) عمرو بن عثمان بن عفان القرشي الأموي ( 7 ) فوجده نائما فأكب عليه فقبله ثم انصرف ولم يوقظه أخبرنا أبو القاسم العلوي وأبو الحسن المالكي قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب أنا محمد بن الحسن النقاش أنا
_________
( 1 ) الكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي 6 / 218
( 2 ) الكامل لابن عدي 6 / 219
( 3 ) في د : أبو بكر أحمد بن علي ولم يزد
( 4 ) تاريخ بغداد 5 / 386
( 5 ) بياض في " ز " ود والمستدرك قياسا إلى سند مماثل
( 6 ) بياض في " ز " ود
( 7 ) بين الرقمين مكانه بياض في د
( 8 ) تاريخ بغداد 5 / 386

(53/386)


الحسن بن سفيان أخبرهم نا إبراهيم ( 1 ) بن المنذر حدثنا محمد بن معن الغفاري ( 2 ) حدثني محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان القرشي الأموي قال جمعتنا أمنا فاطمة بنت الحسين بن علي فقالت ( 3 ) يا بني والله إنه ما نال أحد من أهل السفه بسفههم شيئا ولا أدركوا ما أدركوه من لذاتهم إلا وقد ( 4 ) ناله ( 5 ) أهل المروءا ت بمروءاتهم فاستتروا بجميل ستر الله عز و جل أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر المقرئ ( 6 ) أنا أبو طاهر محمد بن عبد الرحمن أنا أبو عبد الله الطوسي أنا الزبير بن بكار قال وحدثني عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد العزيز الزهري عن أبي هريرة بن جعفر مولى أبي ( 7 ) قال خطب الديباج أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان القرشي الأموي وعبد العزيز بن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنه امرأة من قريش فاختلفت عليهما في جمالهما فجعلت تسأل وتستخبر إلى أن خرجت تصلي ( 8 ) في مسجد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فإذا بها قائمان في القمر يتعاقبان في أمرها ووجه عبد العزيز إليها وظهر محمد بن عبد الله إليها فنظرت إلى بياض عبد العزيز وجماله فقالت ما أسأل عن هذين وتزوجت عبد العزيز فجمع الناس وأولم لدخوله عليها ودعا محمد بن عبد الله فيمن دعا فأكرمه وأجلسه في مجلس شريف فلما فرغ الناس بارك له محمد وخرج يقول * بينا أرجى أن أكون وليها * رميت بعرق من وليمتها * ( 10 ) قال وحدثنا الزبير بن بكار حدثني عثمان بن عبد الرحمن ( 11 ) عن أبي العلاء بن وثاب قال قدم ابن ميادة ( 12 ) الرماح بن أبرد المدينة زائرا لعبد الواحد بن سليمان وهو أمير
_________
( 1 ) زيادة عن تاريخ بغداد
( 2 ) بياض في " ز " ود والمستدرك عن تاريخ بغداد
( 3 ) بياض في " ز " ود والمستدرك عن تاريخ بغداد
( 4 ) بياض في " ز " ود والمستدرك عن تاريخ بغداد
( 5 ) في " ز " : قال والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 6 ) في د : المعدل
( 7 ) بياض في " ز " ود
( 8 ) كلمة غير واضحة في " ز " ود
ونميل إلى قراءتها " العتمة "
( 9 ) في " ز " : برك والمثبت عن د
( 10 ) كلمة غير مقروءة في " ز " ود
( 11 ) من طريقه روي الخبر في الاغاني 2 / 325 وما بعدها في ترجمة ابن ميادة
( 12 ) كلمة غير مقروءة في " ز " ود ولعل الصواب ما أثبتناه

(53/387)


المدينة فكان عنده ليلة في سمره فقال عبد الواحد لأصحابه إني أهم أن أتزوج أفلا أبغوني أيما فقال له الرماح أنا أدلك أصلحك الله أيها الأمير قال وعلى من يا أبا الشرحبيل قال قدمت عليك أصلحك الله فلما دخلت مسجدكم إذا أشبه شئ به وبمن فيه الجنة وأهلها فوالله لبينا أنا فيه أمشي إذ قادتني رائحة عطر رجل وقفت عليه فلما وقع عليه بصري استلهاني حسه ( 2 ) فما أقلعت عنه حتى تكلم فما زال يتكلم كأنما يتلو زبورا أو يدرس إنجيلا أن يقرا قرآنا حتى سكت فلولا معرفتي بالأمير ما شككت أنه هو خرج من داره إلى مصلاه فسألت من هو فأخبرت أنه بين الحيين للخليفتين وأنه قد نالته ولادة من رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) مرتين والنور ساطع بين عينيه ( 3 ) ونعم حشو ( 4 ) الرجل وابن العشيرة أن اجتمعت أنت وهو على ولد ساد العباد وجاب ذكره البلاد ( 5 ) قال فلما قضى ابن ميادة كلامه قال عبد الواحد ومن حضره ذلك محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان ولد فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه يا أبا شرحبيل فقال ابن ميادة * لهم نبوة لم يعطها الله غيرهم ( 6 ) * وكل قضاء الله فهو مقسم * أخبرنا أبو القاسم علي بن أبي الحسين ( 7 ) وأبو الحسن بن أبي العباس وأبو تراب حيدرة بن أحمد الأنصاري المقرئ قالوا نا وأبو منصور ( 8 ) بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 9 ) أنا علي بن عبد العزيز الطاهري أنا علي بن عبد الله بن العباس بن المغيرة ( 10 ) الجوهري نا أحمد بن سعيد الدمشقي دثني حدثني ( 11 ) الزبير بن بكار حدثني عبد الملك بن عبد العزيز عن أبي السائب قال احتجت إلى لقحة ( 12 ) فكتبت إلى محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان أن يبعث إلي لقحة وإني
_________
( 1 ) غير مقروءة في " ز " ود والمثبت عن الاغاني وفيها : فابغوني
( 2 ) كذا رسمها في د و " ز " ولعلها : " حسبه " أو " حسنه " وفي الاغاني : حسنه
( 3 ) بياض في " ز " ود وفي الاغاني : لها نور ساطع من غرته وذؤابته فنعم المنلح
( 4 ) في د و " ز " : " حس " والمثبت عن الاغاني
( 5 ) بياض في د و " ز " والمستدرك عن الاغاني
( 6 ) بياض في " ز " وما بين معكوفتين استدرك عن الاغاني
والنبوة : ما ارتفع من الارض كناية عن العلو والارتفاع
( 7 ) كذا في " ز " وفي د : " الحسن " ولعله : ابن أبي الجن
( 8 ) في د : الخصيب وبعدها بياض
( 9 ) تاريخ بغداد 5 / 386
( 10 ) بياض في " ز " والمثبت عن تاريخ بغداد
( 11 ) إلى هنا ينتهي البياض في د
( 12 ) اللقحة واحدة اللقاح وهي التي تنتج في أول الربيع

(53/388)


لعلي بابي إذا أنا بزجر إبل وإذا فيها عبد يزجرها فقلت له يا هذا ليس ها هنا الطريق قال أردت أبا السائب فقلت أنا ( 1 ) أبو السائب فدفع إلي كتاب محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان فإذا فيه أتاني كتابك بطلب لقحة وقد جمعت ما كان بحضرتنا منها وهي تسع عشرة ( 2 ) لقحة وبعثت معها بعبد راع وهن بدن وهو حر إن رجع مما بعثت به شئ في مالي أبدا قال فبعت منهن بثلثمائة دينار سوى ما احتبست لحاجتي حتى قال ( 3 ) وأنا أبو القاسم الأزهري أنا أحمد بن إبراهيم البزاز نا أحمد بن سليمان ح وأخبرناه عاليا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر المعدل أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار أنشدني سلميان بن عياش السعدي لأبي وجزة السعدي يمدح محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان * وجدنا المحض ( 4 ) الأبيض من قريش * فتى بين الخليفة والرسول أتاك المجد من هنا وهنا * وكنت له بمعتلج السيول فما للمجد دونك من مبيت * وما للمجد دونك من مقيل * * ولا ممضى وراءك تبتغيه * وما هو قابل بك من بديل فدى لك من يصد الحق عنه * ومن ترضى أخاه بالقليل لو أنت ما حملت ركابي * مؤثلة وما حمدت رحيلي * أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي قال حدثني أبو محمد الجوهري أنا أبو عمر ابن حيوية أنا سليمان بن إسحاق بن إبراهيم نا الحارث بن أبي أسامة قال أخبرني محمد ابن سعد أنا محمد بن عمرو قال فأخبرني محمد بن عبد الرحمن بن أبي الموالي ( 5 ) قال جد رياح بن عثمان ( 6 ) في طلبهما يعني محمدا وإبراهيم ابني عبد الله بن حسن ولم يداهن واشتد في ذلك كل الشدة حتى خافا وجعلا ينتقلان من موضع إلى موضع واغتم أبو جعفر المنصور بتغيبهما فكتب إلى رياح بن عثمان أن يأخذ أباهما عبد الله بن حسن
_________
( 1 ) سقطت من " ز " واستدركت عن د
( 2 ) في " ز " ود : تسعة عشر
( 3 ) يعني أبا بكر الخطيب والخبر والشعر في تاريخ بغداد 5 / 387 وتهذيب الكمال 16 / 443
( 4 ) زيادة عن د والمصدرين
( 5 ) راجع تاريخ الطبري 7 / 532 وما بعدها حوادث سنة 144
( 6 ) هو رياح بن عثمان بن حيان المزي أبو جعفر
( 7 ) داهن يداهن من المداهنة وهي الملاينة والمصانعة

(53/389)


وإخوته حسن بن حسن وداود بن حسن وإبراهيم بن حسن ومحمد بن عبد الله بن عمرو ابن عثمان بن عفان وهو أخوهم لأمهم فاطمة بنت حسين ( 1 ) في عدة منهم وأن يشدهم وثاقا ويبعث بهم إليه حتى يوافوه بالربذة وكان أبو جعفر قد حج تلك السنة وكتب إليه أن يأخذهم ( 2 ) إليه أيضا قال فأدركت وقد أهللت بالحج فأخت فطرحت في الحديد وعقرت دابتي في الطريق حتى وافيتهم بالربذة قال محمد بن عمر أنا رأيت محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان ( 3 ) من دار مروان بعد العصر وهم في الحديد فيحملون في محامل ( 4 ) وأنا غلام وقد راهقت الاحتلام أحفظ ما أرى قال عبد الرحمن بن أبي الموال وأخذ معظمهم نحو من أربعمائة من جهينة ومن مزينة وغيرهم من القبائل فإذا هم بالربذة مكتفين في الشمس قال وسجنت مع عبد الله بن حسن وأهل بيته ووافى أبو جعفر المنصور الربذة منصرفا من الحج فسأل عبد الله بن حسن أبا جعفر أن يأذن له في الدخول عليه وأبى أبو جعفر فلم يره حتى فارق الدنيا قال ثم دعاني أبو جعفر من بينهم فأدخلت عليه وعنده عيسى بن علي فلما رآني عيسى بن علي قال هو هو يا أمير المؤمنين وإن أنت شددت عليه أخبرك بمكانهم فدنوت فسلمت فقال أبو جعفر لا سلم الله عليك أين الفاسقان ابنا الفاسق الكاذبان ابنا الكذاب ( 5 ) قلت يا أمير المؤمنين هل ينفعني الصدق عندك قال وما ذاك قال قلت امرأته طالق وعلي وعلي إن كنت أعرف مكانهما قال فلم يقبل ك فلم يقبل ذلك مني وقال السياط فيأتي بالسياطو أقمت بين العقابين فضربني أربعمائة سوط فما عقلت بها حتى رفع عني ثم رددت إلى أصحابي على تلك الحال ثم بعث إلى الديباج محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان وكانت ابنته تحت إبراهيم بن عبد الله بن الحسن فلما أدخل عليه قال أخبرني عن الكذابين ما فعلا وأين هما قال والله يا أمير
_________
( 1 ) في " ز " : " حسن " تحريف والتصويب عن د وتاريخ الطبري 7 / 540
( 2 ) بياض في " ز " ود والعبارة في تاريخ الطبري 7 / 550 أن يأخذني معهم فيبعث بي إليه أيضا
( 3 ) بياض في " ز " ود ولعله : وبني حسن يخرج بهم من دار مرواه وفي تاريخ الطبري 7 / 550 : أنا رأيت عبد الله ابن حسن وأهل بيته يخرجون من دار مروان
( 4 ) بياض في د و " ز " والعبارة في الطبري 7 / 550 فيحملون في محامل ليس تحتهم وطاء وأنا يومئذ قد راهقت الاحتلام
( 5 ) في " ز " ود : " ابن الفاسقين بن الفاسق الكذاب بن الكذاب " والمثبت عن تاريخ الطبري

(53/390)


المؤمنين ما لي بهما علم قال لتخبرني قال لقد قلت لك وتالله إني لصادق ولقد كنت أعلم علمهما قبل اليوم فأما اليوم فلا والله ما لي بهما علم قال جردوه فجردوه فضربه مائة سوط وعليه جامعة حديد في عنقه فلما فرغ من ضربه أخرج فألبس قميصا له قوهيا ( 1 ) على الضرب فأتى به إلينا فوالله ما قدروا على نزع القميص من لصوقه بالدم حتى حلب عليه شاة ثم انتزع القميص ودووي فقال أبو جعفر أحدروهم إلى العراق فقدم بنا إلى الهاشمية فحبسنا بها فكان أول من مات عبد الله بن حسن في الحبس فجاء السجان فقال ليخرج أقربكم منه فليصل عليه فخرج أخوه حسن بن حسن ( 2 ) بن أبي بن أبي طالب فصلى عليه ثم مات حسن بن حسن بعده فأخرج محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان فصلى عليه ثم مات محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان فأخذ رأسه فبعث به مع جماعة من الشيعة إلى خراسان فطافوا به في كور خراسان وجعلوا يحلفون أن هذا رأس محمد ابن عبد الله ابن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يوهمون الناس أن هذا رأس محمد بن عبد الله بن حسن الذي كان يجدون في الرواية خروجه على أبي جعفر المنصور قال أبو عبد الرحمن بن أبي الموال وكان معنا في الحبس علي بن حسن بن حسن بن حسن بن علي بن أبي طالب وهو أبو حسين ( 3 ) بن علي صاحب ( 4 ) فخ وكان من أفضل أهل زمانه عبادة ونسكا وورعا لم يأكل لأحد من أهل بيته طعاما تمرة فما فوقها من القطائع التي أقطعهم أبو العباس وأبو جعفر المنصور ولا توضأ من تلك العيون ولا شرب من مائها وكانت تحته بنت عمه زينب بنت عبد الله بن حسن بن حسن وكانت متعبدة فكان يقال ليس بالمدينة زوج أعبد منهما يعنون علي بن حسن وامرأته زينب بنت عبد الله بن حسن بن حسن وكان السجان بالهاشمية يحبه ويكرمه ويلطفه لما يرى من اجتهاده وعبادته فأتاه بمخدة فقال ضع رأسك عليها توطأ بها فآثر بها أباه حسن بن حسن فقال له أبوه يا بني عمك عبد الله بن حسن أحق بها فبعث بها إليه فقال عبد الله بن حسن يا أخي أخونا هذا البائس الذي ابتلي بسببنا وصار إلى ما صار إليه من الضرب أحق بها يعني محمد بن عبد الله
_________
( 1 ) القوهي ثياب بيض تنسب إلى قوهستان وهي كورة بين نيسابور وهراة
( 2 ) في الطبري : حسن بن حسن بن حسن
( 3 ) من قوله : ثم مات
إلى هنا ليس في تاريخ الطبري
( 4 ) في " ز " : حسن والمثبت عن د والمختصر
( 5 ) كذا في " ز " ود وفي المختصر : صاحب خبرهم وقد استدرك محققه " خبرهم " بين معكوفتين

(53/391)


ابن عمرو بن عثمان فأرسل بها إليه وقال إنك رجل أحق أن ( 1 ) تكون هذه المخدة تحت رأسك فأخذها فكانت تحت رأسه أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن أبي العباس قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي ( 2 ) الخطيب البغدادي الحافظ ( 3 ) أنا ابن الفضل أنا علي بن إبراهيم المستملي نا أبو أحمد ( 4 ) بن فارس نا البخاري قال حدثني إبراهيم بن المنذر أنا معن قال أخذ أبو جعفر المنصور محمد بن عبد الله بن عمرو ابن عثمان بن عفان بن ( 5 ) أبي العاص بن أمية بن عبد شمس الأموي القرشي المعروف بالديباج في سنة خمس وأربعين وزعم أنه قتله ليلة جاءه خروج محمد بن عبد الله بن الحسن بالمدينة قال أبو بكر أحمد بن علي الخطيب ( 6 ) وأنا السمسار أنا الصفار نا ابن قانع قال ومحمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان قتله المنصور أبو جعفر سنة خمس وأربعين يعني ومائة وبعث ( 7 ) برأسه إلى خراسان 6546 محمد بن عبد الله بن عمير بن عبد السلام أبو جعفر الرملي سمع بدمشق هشام بن عمار روى عنه أبو بكر بن المقرئ أخبرنا أبو الفرج سعيد بن أبي الرجاء أنا أبو طاهر بن محمود وأبو الفتح منصور بن الحسين لا الحسين قالا أنا أبو بكر بن المقرئ أنا أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عمير بن عبد السلام الرملي بالرملة وأفادنيه أبو بكر الفزاري نا هشام بن عمار بن نصير نا حاتم بن إسماعيل نا معاوية بن أبي مزرد ( 8 ) عن عمه أبي حباب ( 9 ) سعيد بن يسار عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) لما خلق الله الرحم قامت فقالت هذا مقام العائذ بك
_________
( 1 ) في " ز " : رفه " بدل " أحق أن " والمثبت عن د
( 2 ) في د : أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 387
( 4 ) في " ز " : " جعفر " وفي د : " أبو جعفر محمد بن عبد الله بن فارس " والمثبت عن تاريخ بغداد
( 5 ) من هنا إلى قوله : الديباج ليس في د وتاريخ بغداد
( 6 ) قوله : " أبو بكر أحمد بن علي الخطيب " ليس في د
( 7 ) في " ز " : بعث بدون واو والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 8 ) ترجمته في تهذيب الكمال 18 / 223
( 9 ) في د : " بن بن حيان " وفي " ز " : " أبي حيان " ترجمته في تهذيب الكمال 7 / 332

(53/392)


من القطيعة قال أما ترضين أن أقطع من قطعك وأصل من وصلك قالت بلى قال فذلك لك ثم تلا " فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم " ( 1 ) هكذا نسبه ابن المقرئ 6547 محمد بن عبد الله بن علاثة بن علقمة ( 2 ) بن مالك بن عمرو ( 3 ) ابن عويمر بن ربيعة بن عقيل بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة أبو اليسير ( 4 ) العقيلي الجزري الحراني القاضي ( 5 ) دخل دمشق وسمع بها جماعة ممن كان منهم عبدة بن أبي لبابة والأوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وسويد بن عبد العزيز وبرد بن سنان ومن غيرهم من علي بن بذيمة ( 6 ) وهشام بن حسان وعبيد الله بن عمر بن حفص العمري والنضر بن عربي الجزري وعثمان بن عطاء الخراساني وعبد الكريم بن مالك الجزري وخصيف بن عبد الرحمن روى عنه عبد الله بن المبارك ووكيع ومحمد بن سلمة الحراني وحرمي بن حفص وعمرو بن الحصين الجزري وعبد الله بن نافع الصائغ المدني وعبد العزيز بن عبد الله الأويسي ( 7 ) أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر وأبو القاسم بن أبي عبد الرحمن المستملي قالا أنا أبو عثمان البحيري أنا أبو عمرو بن حمدان ( 8 ) أنا أبو يعلى الموصلي أنا عمرو بن الحصين نا محمد بن عبد الله ( 9 ) بن علاثة بن علقمة أبو اليسير العقيلي الحراني الجزري القاضي عن خصيف بن عبد الرحمن عن مجاهد عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من حفظ على أمتي خمسين حديثا فيما ينفعهم من أمر دينهم
_________
( 1 ) سورة محمد الايتان 22 و 23
( 2 ) " بن علقمة " ليس في عامود نسبه في تهذيب الكمال
( 3 ) في د : عمر
( 4 ) " أبو اليسير " ليس في د
( 5 ) ترجمته في : تهذيب الكمال 16 / 445 وتهذيب التهذيب 5 / 174 وسير أعلام النبلاء 7 / 308 والتاريخ الكبير 1 / 1 / 132 والجرح والتعديل 7 / 302 وتاريخ بغداد 5 / 388 والوافي بالوفيات 3 / 306 وميزان الاعتدال 3 / 594
( 6 ) في د و " ز " : " نديمة " تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال
( 7 ) في " ز " ود : " الاوسي " والمثبت عن تهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء
( 8 ) السند في د مضطرب وتحرفت أيضا هذه اللفظة فيها إلى : بن أحمد
( 9 ) " نا محمد بن عبد الله " سقط من د

(53/393)


بعث يوم القيامة من العلماء وفضل العالم على العابد سبعين درجة الله أعلم ما بين الدرجتين قال ابن عساكر ( 2 ) كذا قال خمسين ورواه غيره عن أبي يعلى فقال أربعين أخبرنا أبو عبد الله ( 3 ) الخلال أنا إبراهيم بن منصور أنا أبو بكر بن المقرئ قال أخبرنا أبو يعلى نا عمرو بن الحصين نا أبو اليسير محمد بن عبد الله بن علاثة العقيلي الحراني الجزري القاضي قال حدثني ( 4 ) خصيف بن عبد الرحمن عن مجاهد عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه فكر مثله وقال أربعين وكذا رواه أبو أحمد بن عدي عن أبي يعلى الموصلي أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي قالا أنا أبو طاهر الباقلاني زاد أبو البركات الأنماطي وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا أبو الحسين الأهوازي أنا أبو حفص الأهوازي نا خليفة بن خياط ( 5 ) قال في الطبقة الرابعة من أهل الجزيرة كمحمد بن عبد الله بن علاثة بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة أبو اليسير ( 6 ) ولي القضاء للمهدي أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك ( 7 ) أنا أبو الحسن ابن السقا نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد الدوري قال سمعت يحيى بن معين يقول ( 8 ) بنو علاثة ثلاثة ( 9 ) فمنهم الذي يروي عنه معمر وهو قديم وحفص بن غياث يروي عن قاضي يروي عن القاضي منهم وموسى بن حفص يروي عن القاضي منهم وكان قاضي بغداد وهم جميعا من أهل الجزيرة أخبرنا أبو البركات عبد الوهاب بن المبارك الأنماطي أنا أبو طاهر الباقلاني أنا أبو
_________
( 1 ) في د : بعثه الله يوم القيامة
( 2 ) زيادة منا للايضاح
( 3 ) مكان " أبو عبد الله " بياض في د
( 4 ) من قوله : الحصين
إلى هنا مكانه في د : عن أبي علاثة خصيف
( 5 ) طبقات خليفة بن خياط ص 589 رقم 3088
( 6 ) من قوله : علاثة
إلى هنا سقط من طبقات خليف
( 7 ) في د : أحمد بن عبد الله بن عبدين
( 8 ) في د : نا عباس بن محمد قال : سمعت يحيى
( 9 ) يريد : وسليمان بن عبد الله بن علاثة الذي يروي عنه معمر بن راشد ومحمد - صاحب الترجمة - الذي يروي عنه حفص بن غياث
راجع الخبر باختلاف في تهذيب الكمال 6 / 392 في ترجمة زياد بن عبد الله بن علاثة

(53/394)


محمد بن يوسف بن رباح أنا أبو بكر المهندس أنا أبو بشر الدولابي نا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معني يقول في تسمية محدثي أهل الجزيرة محمد بن عبد الله بن علاثة العقيلي الحراني قضى للمهدي وأخوه زياد بن عبد الله بن علاثة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد بن عدي ( 1 ) أنا ابن أبي عصمة نا الفضل بن زياد قال سألت أبا عبد الله أحمد ابن حنبل عن محمد بن عبد الله بن علاثة من هو فقال كان من أهل الجزيرة أخبرنا أبو بكر محمد بن أبي شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوه أنا أبو الحسن اللنباني ( 2 ) أنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد ( 3 ) قال في تسمية أهل الجزيرة محمد بن عبد الله بن علاثة ويكنى أبا اليسير وكان على قضاء المهدي قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو محمد بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن فهم نا محمد بن سعد ( 4 ) قال محمد بن عبد الله بن علاثة الكلابي ويكنى أبا اليسير وكان ثقة إن شاء الله وكان من أهل حران فقدم بغداد فولاه المهدي القضاء بعسكر المهدي ثم ولى عافية بن يزيد الأودي أيضا القضاء معه قال ابن سعد فأخبرني علي بن الجعد قال رأيتهما جميعا يقضيان في المسجد الجامع بالرصافة هذا في أدناه وهذا في أقصاه وكان عافية أكثرهما دخولا على المهدي قال ابن عساكر ( 5 ) قال الصوري كذا قال وهو خطأ إنما هو أبو اليسير وهو ضعيف أخبرنا أبو القاسم بن أبي الأشعث أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا أبو القاسم السهمي أنا أبو أحمد بن عدي ( 6 ) نا الجنيدي نا محمد بن إسماعيل البخاري قال محمد بن عبد الله بن علاثة بن علقم بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة بن عقيل العقيلي أبو اليسير
_________
( 1 ) الكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي 6 / 222
( 2 ) تحرفت في " ز " ود إلى : اللبناني
( 3 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى لابن سعد
( 4 ) طبقات ابن سعد 7 / 323
( 5 ) زيادة منا للايضاح
( 6 ) الكامل لابن عدي 6 / 222

(53/395)


قاضي أبي جعفر المنصور ومحمد المهدي قال ( 1 ) وسمعت بن حماد يقول قال محمد ابن إسماعيل البخاري محمد بن عبد الله بن علاثة بن ( 2 ) عقيل بن مالك بن عمرو بن عويمر ابن ربيعة بن عقيل القاضي الشامي يروي عنه وكيع في حفظه نظر أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل السلامي أنا أبو الحسين الصيرفي وأبو الغنائم واللفظ له قالا أنا أبو أحمد أنا أبو بكر أحمد بن عبدان أنا أبو الحسين محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل البخاري ( 3 ) قال محمد بن عبد الله بن علاثة ويقال محمد بن علاثة القاضي سمع العلاء بن عبد الله روى عنه وكيع وحرمي بن حفص وهو أبو اليسير في حفظه نظر يروي عن علي بن بذيمة وأبي سلمة الحمصي ويقال الكلابي ويقال عقيلي أخبرنا أبو الحسين هبة الله بن الحسن إذنا وأبو عبد الله الحسين بن عبد الملك شفاها قالا أنا عبد الرحمن بن محمد أنا حمد إجازة قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا ( 4 ) أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم ( 5 ) قال محمد بن عبد الله بن علاثة ( 6 ) بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة بن عقيل القاضي الشامي يكنى أبا اليسير ( 7 ) وكان من أهل حران قدم بغداد وولاه المهدي القضاء روى عن العلاء بن عبد الله وأبي سلمة الحمصي روى عنه عبد الله بن المبارك ومحمد بن سلمة الحراني ( 8 ) ووكيع وأبو الوليد الطيالسي وحرمي بن حفص سمعت أبي يقول ذلك قال أبو محمد بن أبي حاتم وروى عن عمر بن عبد العزيز وهشام بن حسان وعبد الكريم الجزري وعلي بن بذيمة وروى عنه حفص بن غياث وعبد العزيز الأويسي أخبرنا أبو عبد الله يحيى بن الحسن قراءة أنا أبو تمام الواسطي إجازة عن أبي عمر بن حيوية أنا محمد بن القاسم بن جعفر نا أبو بكر بن أبي خيثمة قال محمد بن عبد الله بن علاثة ويكنى أبا اليسير أخبرنا بكنيته أبو سالم
_________
( 1 ) القائل : أبو أحمد بن عدي والخبر في الكامل 8 / 222
( 2 ) من هنا إلى قوله : القاضي
سقط من الكامل لابن عدي
( 3 ) التاريخ الكبير 1 / 1 / 132
( 4 ) زيادة عن د
( 5 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 7 / 302
( 6 ) من هنا إلى قوله
القاضي ليس في الجرح والتعديل
( 7 ) تحرفت في الجرح والتعديل إلى : اليسر
( 8 ) زيادة عن الجرح والتعديل

(53/396)


أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلما يقول أبو اليسير محمد بن عبد الله بن علاثة العقيلي سمع العلاء بن عبد الله وهشام بن حسان وعلي بن بذيمة روى عنه وكيع وعبد العزيز الأويسي وحرمي بن حفص قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي أخبرني أبي قال أبو اليسير محمد بن عبد الله بن علاثة ( 1 ) بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة بن عقيل القاضي أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس ( 2 ) قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ ( 3 ) أنا أبو بكر ( 4 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 5 ) أنا أحمد بن علي البادا وأبو بكر البرقاني وإسحاق بن إبراهيم بن مخلد الفارسي قالوا أنا محمد بن عبد الله الأبهري أنا أبو عروبة الحسين بن محمد الحراني أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم أنا أحمد بن إبراهيم الرازي إجازة أنا هبة الله ابن إبراهيم بن عمر أنا علي بن الحسين بن بندار الأذني أنا أبو عروبة الحسين بن محمد الحراني قال في الطبقة الثالثة من أهل الجزيرة وقالا محمد بن عبد الله بن علاثة العقيلي ولي القضاء للمهدي ذكروا أنه يكنى أبا اليسير أخبرنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أبو بكر الحافظ أنا محمد بن محمد الحاكم قال أبو اليسير ويقال أبو اليسر محمد بن عبد الله بن علاثة بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة بن عقيل العقيلي ويقال الكلابي أخو سليمان وزياد سمع هشام بن حسان أبا عبد الله الفردوسي وأبا عثمان عبيد الله ( 7 ) بن
_________
( 1 ) إلى هنا فقط في د
( 2 ) تحرفت في د إلى : قيس
( 3 ) ليست في د
( 4 ) في د : أبو بكر الخطيب
( 5 ) تاريخ بغداد 5 / 389
( 6 ) قوله : " أبا عبد الله " ليس في د
وفي " ز " : الفردوسي بالفاء
ومثلها في د
كلاهما تصحيف راجع ترجمته في تهذيب الكمال 19 / 241
( 7 ) تحرفت في " ز " إلى : عبد الرحمن والمثبت عن د راجع تهذيب الكمال 16 / 445

(53/397)


عمر العمري ( 1 ) وأبا عبد الله بن علي ( 2 ) بذيمة الجزري السوائي وأخاه سليمان بن علاثة الكلابي ( 3 ) وتولى قضاء بغداد زمن المنصور والمهدي روى عنه أبو سفيان وكيع ابن الجراح ( 4 ) وأبو عبد الله محمد بن سلمة بن عبد الله الباهلي الحراني وعبد الحكيم بن إبراهيم الثقفي الطائفي وأبو القاسم عبد العزيز بن عبد الله الأويسي أخبرنا أبو العباس الثقفي نا محمد بن إسماعيل نا موسى بن إسماعيل نا أبو اليسير محمد بن عبد الله بن علاثة ح وأخبرنا أبو القاسم العلوي وأبو الحسن بن قبيس قالا ( 5 ) نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ ( 6 ) أنا أبو بكر ( 7 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ ( 8 ) قال محمد ابن عبد الله بن علاثة بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر بن ربيعة ( 9 ) بن عقيل بن كعب ابن ربيعة بن عامر ( 10 ) بن صعصعة أبو اليسير العقيلي من أهل حران وهو أخو سليمان وزياد حدث عن هشام بن حسان والأوزاعي وعلي بن بذيمة وعبيد الله بن عمر العمري روى عنه عبد الله بن المبارك ووكيع بن الجراح ومحمد بن سلمة الحراني وحرمي بن حفص وغيرهم وكان قاضيا بالجانب الشرقي من بغداد زمن محمد المهدي قال الخطيب ( 11 ) أنا أبو سعيد محمد بن موسى بن الفضل الصيرفي قال سمعت أبا العباس محمد بن يعقوب الأصم يقول سمعت العباس بن محمد الدوري يقول سمعت يحيى بن معين يقول محمد بن عبد الله بن علاثة ثقة يروي عنه حفص بن غياث وغيره أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا وأبو محمد بن بالويه قالا نا محمد بن يعقوب الأصم نا عباس بن محمد الدوري قال سمعت يحيى يقول محمد بن عبد الله بن علاثة ثقة يروي عنه حفص بن غياث وغيره وأخوه سليمان بن علاثة ثقة يروي عنه معمر بن راشد وأخوه أيضا أبو سهل
_________
( 1 ) تحرفت في " ز " إلى : الهروي وفي د : العدوي
( 2 ) زيادة عن د
( 3 ) بياض في د و " ز "
( 4 ) " بن الجراح " مكانه بياض في د
( 5 ) قوله : " قالا : نا " ليس في د
( 6 ) قوله : 5 ( ) قوله : " قالا : نا " ليس في د
( 6 ) قوله : " المقرئ : أنا " مكانه في د : قال لنا
( 7 ) في د : أبو بكر الخطيب
( 8 ) تاريخ بغداد 5 / 388 - 389
( 9 ) زيادة عن د وتاريخ بغداد
( 10 ) تحرفت في " ز " إلى : " عمرو والتصويب عن د وتاريخ بغداد
( 11 ) زيادة منا للايضاح تاريخ بغداد 5 / 390

(53/398)


ابن علاثة ثقة يروي عنه أبو النضر هاشم بن القاسم ( 1 ) أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن بن قبيس وأبو القاسم هبة الله بن عبد الله قالوا نا وأبو منصور بن خيرون ( 2 ) أنا أبو بكر أحمد بن علي الخطيب ( 3 ) أنا أبو بكر أحمد بن محمد بن محمد بن الأشناني قال سمعت أبا الحسن أحمد بن محمد بن عبدوس الطرائفي ( 4 ) يقول سمعت عثمان بن سعيد الدارمي يقول وسألته يعني يحيى بن معين عن محمد بن عبد الله بن علاثة من هو فقال ثقة أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الخلال قالا نا أبو القاسم بن منده أنا أبو علي إجازة قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم ( 5 ) قال سئل أبو زرعة عن محمد بن عبد الله بن علاثة فقال صالح كأنه ( 6 ) بصري أصله من الجزيرة وسئل أبي عن محمد بن عبد الله بن علاثة فقال يكتب حديث فلا يحتج به أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد بن عدي قال ( 7 ) سمعت ابن حماد يقول قال محمد بن إسماعيل البخاري محمد ابن عبد الله بن علاثة بن علقمة بن مالك بن عمرو بن عويمر القاضي جزري يكنى أبا اليسير وهو حسن الحديث وأرجو أنه لا بأس به أخبرنا أبو القاسم ( 8 ) بن أبي الحسن وأبو الحسن بن قبيس قال نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن علي بن ثابت الخطيب ( 9 ) حدثني أحمد بن محمد المستملي أنا محمد بن جعفر الوراق أنا محمد بن الحسين أنا أبو الفتح الحافظ قال محمد بن عبد الله بن علاثة هو عندي واهي الحديث لا يحل يكتب حديثه عن
_________
( 1 ) الخبر في تهذيب الكمال 6 / 392 في ترجمة زياد بن عبد الله بن علاثة
( 2 ) في د : أبو منصور محمد بن عبد الله
( 3 ) تاريخ بغداد 5 / 390
( 4 ) في " ز " : " الطائفي " والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 5 ) الجرح والتعديل لان أبي حاتم 7 / 302
( 6 ) في " ز " : كان والمثبت عن د والجرح والتعديل
( 7 ) الكامل في ضعفاء الرجال 6 / 222 و 223
( 8 ) تحرفت في " ز " إلى : " الحسن " والمثبت عن د
وبعدها فيها بياض مكان " بن أبي الحسن " ولعل الصواب " الجن "
( 9 ) تاريخ بغداد 5 / 390

(53/399)


الأوزاعي وقال محمد بن إسماعيل البخاري روى عنه وكيع بن الجراح في حفظه نظر قال أبو الفتح الحافظ ولسنا نقنع بهذا من البخاري محمد بن عبد الله بن علاثة حدث بما يدل على كذبه وكان أحد العضل في التزيد عن الأوزاعي قال أبو بكر الخطيب ( 1 ) قد أفرط أبو الفتح في الحمل ( 2 ) على محمد بن عبد الله بن علاثة وأحسبه وقعت إليه روايات لعمرو بن الحصين عن ابن علاثة فنسبه إلى الكذب لأجلها والعلة في تلك من جهة عمرو بن الحصين فإنه كان كذابا وأما محمد بن عبد الله بن علاثة فقد وصفه يحيى بن معين بالثقة ولم أحفظ لأحد من الأئمة فيه خلاف ما وصفه ( 3 ) به ابن معين قال أبو بكر الخطيب ( 4 ) وأنبأنا إبراهيم بن مخلد أنا إسماعيل بن علي الخطبي قال استقضى المهدي محمد بن عبد الله بن علاثة الكلابي وعافية بن يزيد جميعا على الجانب الشرقي من مدينة السلام وكان زياد بن عبد الله بن علاثة يخلف أخاه على القضاء بعسكر المهدي قال الخطيب أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت البغدادي الحافظ وكان محمد بن عبد الله ابن علاثة صديقا لسفيان الثوري فلما ولي القضاء أنكر عليه سفيان ذلك فأخبرنا علي بن المحسن أنا طلحة بن محمد بن جعفر حدثني عبد الباقي بن قانع حدثني بعض شيوخنا قال استأذن محمد بن عبد الله بن علاثة على سفيان الثوري بعد أن ولي القضاء فدخل عمار بن محمد بن أخت سفيان الثوري يستأذن له على سفيان فلم يأذن له وكان سفيان يعجن كسبا للشاة فلم يزل به عمار حتى أذن له فدخل ابن علاثة فلم يحول سفيان وجهه إليه ثم قال له سفيان يا بن علاثة ألهذا كتبت العلم لو اشتريت صيرا بدرهم يعني سميكة ثم أدرته في سكك الكوفة لكان خيرا لك من هذا قال الخطيب وقرأت في كتاب أبي الحسن بن الفرات بخطه أخبرني أخي أبو القاسم عبيد الله بن العباس بن الفرات أنا علي بن سراج قال ( 5 ) محمد بن عبد الله بن علاثة يقال له قاضي الجن ولك أن بئرا كانت بين حران ( 6 ) وحصن مسلمة فكان من شرب
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 5 / 390
( 2 ) كذا في " ز " وفي د وتاريخ بغداد : الميل
( 3 ) في " ز " : " ما وثقه ابن معين " والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 4 ) تاريخ بغداد 5 / 389
( 5 4 ( ) تاريخ بغداد 5 / 389
( 5 ) زيادة للايضاح عن د وتاريخ بغداد
( 6 ) في " ز " : " وبئر مسلمة " والمثبت عن د وتاريخ بغداد

(53/400)


منها خبطته الجن قال فوقف عليها فقال أيها الجن إنا قد قضينا بينكم وبين الإنس فلهم النهار ولكم الليل قال فكان الرجل إذا استقى منها بالنهار لم يصبه شئ أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم السلمي نا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني ( 1 ) لفظا أنا أبو محمد عبد الرحمن بن عثمان بن القاسم التميمي وابنه أبو علي أحمد بن عبد الرحمن بن عثمان بن القاسم ( 2 ) وأبو الحسين عبد الوهاب بن جعفر بن علي الميداني وأبو نصر عبد الوهاب بن عبد الله بن عمر المري قالوا أنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن زبر الحافظ أنا أبي نا أبو عبد الله أحمد بن علي الدوري أخو سهل الدوري قال سمعت أبا ميسرة الحراني يقول اختصمت الجن والإنس إلى محمد ابن عبد الله بن علاثة القاضي في بئر بالمديبر قال أبو عبد الله سألت أبا ميسرة ظهرت الجن له قال لا ولكنه سمع كلامهم حكم للإنس أن يستقوا منها من طلوع الفجر إلى غروب الشمس وحكم للجن أن يستقوا منها من غروب الشمس إلى الفجر قال فكان إذا استقى منها أحد من الناس بعد غروب الشمس رجم بالحجارة ( 3 ) أحمد بن كامل القاضي قال قال البخاري يقال مات محمد بن عبد الله بن علاثة في آخر خلافة المهدي ومات المهدي سنة تسع وستين ومائة أخبرنا أبو القاسم علي ( 4 ) بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس قالا نا وأبو منصور ابن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ ( 5 ) أنا محمد بن أحمد بن رزق نا إبراهيم بن محمد بن يحيى المزكي نا محمد بن ( 6 ) إسحاق الثقفي نا حاتم بن الليث الجوهري نا علي بن الجعد قال محمد بن عبد الله بن علاثة من أهل حران ولاه المهدي قضاء بغداد عسكر المهدي فرأيت محمد بن عبد الله بن علاثة ببغداد في مسجد الجامع بالرصافة في زمان المهدي وأظن أنه مات في سنة ثمان ( 7 ) وستين ومائة أو نحو ذلك فيما أعلم
_________
( 1 ) ليست في د
( 2 ) قوله : " بن عثمان بن القاسم " ليس في د
( 3 ) بياض في " ز " ود
( 4 ) من هنا إلى قوله : منصور بياض مكانه في د
( 5 ) تاريخ بغداد 5 / 390 والخبر مضطرب في د إسنادا ومتنا
( 6 ) زيادة عن تاريخ بغداد ومكانه بياض في د
( 7 ) كذا في " ز " ود وفي تاريخ بغداد : ثلاث

(53/401)


قال الخطيب وحكى ابن الجعابي عن رجل لقيه بالجزيرة فأخبره ( 1 ) عن محمد بن عبد الله بن علاثة أنه مات في سنة ثمان وستين ومائة 6548 محمد بن عبد الله بن العلاء بن زبر الربعي أخو إبراهيم حدث عن أبيه روى عنه إبراهيم بن عبد الله بن صفوان 6549 محمد بن عبد الله بن فرن أبو عبد الله الفرغاني الوزان ( 2 ) المعروف بأخي أزغل سكن دمشق وحدث بها عن علي بن حرب وعباس بن عبد الله الترقفي وأحمد ابن إسحاق الوزان ومحمد بن إبراهيم الأصبهاني ومحمد بن واصل المقرئ ومحمد بن عبدك القزاز وعثمان بن خرزاذ وعباس بن محمد ( 3 ) الدوري وأبي الفضل عبد الله بن معاذ التميمي وإدريس بن عبد الكريم الحداد وزيد بن عيسى وأبي عبد الملك البسري ومحمد بن الجهم السمري ( 4 ) ومحمد بن عبد الرحمن بن مهرق ( 5 ) وعلي بن سهل بن المغيرة ومحمد بن علي بن حمدان الوزان ( 6 ) وأبي قلابة الرقاشي ومحمد بن إبراهيم بن حماد وإبراهيم بن عبد العزيز وأحمد بن إبراهيم بن فيل البالسي روى عنه أبو الحسين الرازي وأبو محمد عبد الله بن محمد بن أيوب الحافظ وأبو بكر أحمد بن عبد الله بن أبي دجانة وأبو هاشم المؤدب وأبو علي بن شعيب وأبو العباس محمد بن موسى بن السمسار وعبد الوهاب الكلابي وأبو القاسم علي بن الحسن بن رجاء ابن طعان ( 7 ) وأبو سليمان محمد بن عبد الله بن زبر وشافع بن محمد بن أبي عوانة الإسفرايني وأبو القاسم عبد المحسن بن عمر بن يحيى بن سعيد الصفار أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم نا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني
_________
( 1 ) قوله : " فأخبره عن محمد بن عبد الله بن علاثة " مكانه في تاريخ بغداد : من ولد ابن علاثة
( 2 ) كذا في " ز " وفي د والمختصر : الوراق
( 3 ) " بن محمد " ليس في د
( 4 ) في " ز " : البسري تصحيف والمثبت عن د ترجمته في سير أعلام النبلاء 13 / 163
( 5 ) كذا رسمها في " ز " وفي د : " الشرق " ولم أهتد إليه
( 6 ) في د : الوراق
( 7 ) من هنا إلى : المحسن سقط من د

(53/402)


التميمي ( 1 ) أنا عبد الوهاب بن عبد الله بن عمر الحافظ أنا أبو محمد عبد الله بن محمد الحافظ أنا أبو محمد عبد الله بن محمد ( 2 ) بن أيوب الحافظ نا محمد بن فرن الفرغاني نا علي بن حرب نا محمد بن فضيل عن المختار بن فلفل عن طلق بن حبيب عن علي بن حرب نا محمد بن فضيل عن المختار بن فلفل عن طلق بن حبيب عن أبي طليق قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمرة في رمضان تعد حجة [ 11315 ] قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي زكريا البخاري ح وأخبرنا خالي أبو المعالي محمد بن يحيى القاضي نا أبو الفتح نصر بن إبراهيم نا أبو زكريا نا أبو محمد عبد الغني بن سعيد قال وأما فرن بالراء والنون فهو محمد بن عبد الله بن فرن المعروف بأخي أزغل كان بدمشق بعد الثلاثمائة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 4 ) أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن ربيعة قال وفي ذي القعدة يعني من سنة ثلاثين وثلثمائة توفي أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن فرن الفرغاني أخو أزغل قرأت بخط أبي الحسن نجا بن أحمد وذكر أنه نقله من خط أبي الحسين ( 5 ) الرازي في تسمية من كتب عنه بدمشق أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن فرن الوزان ( 6 ) ويعرف بأخي أزغل الفرغاني من ساكني دمشق مات في سنة ثلاثين وثلثمائة 6550 محمد بن عبد الله بن القاسم بن عبد الله بن عمر ( 7 ) بن حفص بن عاصم ابن عمر بن الخطاب أبو عبد الله القرشي العمري الرهاوي سمع بدمشق وغيرها هشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري وعبيد ( 8 ) بن هشام الحلبي والمسيب بن واضح وسلمة بن شبيب وعقبة بن مكرم العمي وبشر بن هلال الصواف ومحمد بن حميد الرازي وإبراهيم بن سعيد الجوهري والحسن بن علي الحلواني والحسن بن قزعة الهاشمي
_________
( 1 ) في د : أنا عبد العزيز بن أحمد
( 2 ) الزيادة للايضاح وتقويم السند عن د
( 3 ) في " ز " : طلق والمثبت عن د والمختصر
( 4 ) في د : " عن أبي محمد بن أحمد " ولم يزد
( 5 ) تحرفت في " ز " إلى : الحسن والمثبت عن د
( 6 ) كذا في " ز " وفي د : الوراق
( 7 ) في د : عمرو تصحيف
( 8 ) تحرفت في د إلى أحمد

(53/403)


روى عنه أبو أحمد علي بن محمد بن عبد الله الحبيبي المروزي 6551 محمد بن عبد الله بن القاسم أبو الحسن البغدادي سمع بدمشق أبا يعقوب إسحاق بن إبراهيم الأذري ( 1 ) وأبا القاسم بن أبي العقب وأبا عبد الله محمد بن إبراهيم بن مروان القرشي وأبا بكر أحمد بن عبد الله ( 2 ) بن أبي دجانة روى عنه عبد الغني بن سعيد المصري قرأت على أبي محمد عبد الكريم بن حمزة عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 3 ) أنا أبو الخطاب العلاء بن أبي المغيرة بن حزم الأندلسي أنا أبو الحسن ( 4 ) علي بن بقاء بن محمد الوراق المصري أنا أبو محمد عبد الغني بن سعيد الحافظ حدثني أبو الحسن محمد بن عبد الله بن القاسم البغدادي أنا علي بن يعقوب نا أحمد بن أبي رجاء قال أنا سعيد بن محمد المصيصي قال حدثني يحيى بن صالح أنا سعيد بن عبد العزيز عن مسلم عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كلم الله موسى ببيت لحم [ 11316 ] 6552 محمد بن عبد الله بن كلماذ ( 5 ) حدث بمشق قرأت بخط أبي محمد بن الأكفاني وذكر انه وجد ذلك بخط بعض أصحاب الحديث في تسمية من سمع منه بدمشق محمد بن عبد الله بن كلماذ ( 6 ) في طبقة فيها أبو الحسن بن جوصا وأبو الدحداح وأصحاب هشام وذكر أنه سمع منه سنة ثلاث عشرة وثلاثمائة 6553 محمد بن عبد الله بن لبيد الأسدي ويقال الأسلمي قاضي دمشق في خلافة مروان بن محمد ثم عزل وولي القضاء بعده كلثوم بن زياد ثالثة ثم عزل وولي ابن لبيد ثانية ( 7 ) في دولة بني العباس فهلك في أيام السفاح وولي سالم بن عبد الله ويقال محمد بن عبد الله بن لبيد ولي بعد سالم وكان محمد بن عبد
_________
( 1 ) في د : الاوزاعي
( 2 ) ما بين معكوفتين زيادة عن د
( 3 ) في د : عن عبد العزيز بن أحمد ولم يزد
( 4 ) في د : الحسين
( 5 ) كذا في " ز " وفي د : كلباذا
( 6 ) في د : كلباذا
( 7 ) مكانها بياض في د

(53/404)


الله بن لبيد من حملة القرآن وممن يحضر دراسته في جامع دمشق حكى عنه محمد بن شعيب بن شابور أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا محمد بن أحمد بن أبي الصقر أنا منصور بن علي بن عبد الله الطرسوسي أنا الحسن بن رشيق نا أحمد بن محمد بن سالم نا داود بن رشيد نا الوليد بن مسلم قال وقال غير ابن أبي مالك يعني محمد ( 1 ) بن أحمد ثم محمد ابن لبيد الأسدي يعني ولي قضاء دمشق بعد سالم بن عبد الله أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قال أخبرنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 2 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله الرازي ( 3 ) إجازة أنا أبو عبد الله بن ( 4 ) قال عبد الله بن كثير إنه كان يقعد عند باب الساعات قال وأنا ( 5 ) دحيم قال قال الوليد ثم ولي القضاء بعد سالم محمد بن عبد الله بن لبيد الأسدي ولاه عبد الله ( 6 ) بن علي فأدركته المنية أخبرنا و 6 ( ) بن علي فأدركته المنية أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 7 ) أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون قال حدثني أبو زرعة ( 8 ) قال حدثني عبد الرحمن بن إبراهيم عن أبي مسهر قال عزله الوليد بن يزيد يعني يزيد بن أبي مالك وولي ( 9 ) الحارث بن يمجد الأشعري ثم ولي سالم بن عبد الله المحاربي وولاه عبد الله بن علي ثم ولي محمد بن عبد الله بن لبيد الأسدي ثم ولي سلمة بن عمرو أخبرنا أبو محمد المزكي نا أبو محمد عبد العزيز بن أبي طاهر أنا أبو القاسم البجلي أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في ذكر قضاة دمشق قال ومحمد بن عبد الله بن لبيد الأسدي
_________
( 1 ) كاذ في " ز " وفي د : " خالد " وبعدها بياض مكان " بن أحمد "
( 2 ) في د : " نا أبو محمد الكتاني " ولم يزد
( 3 ) في د : أنا تمام بن محمد ولم يزد
( 4 ) بياض في " ز " وفي د : أنا أبو عبد الله بن كثير : إنه كان يقعد والكلام فيها متصل
( 5 ) من هنا إلى قوله : بعد
بياض في د
( 6 ) زيادة عن د
( 7 ) في د : أنا أبو محمد الكتاني ولم يزد ( 8 ) رواه أبو زرعة في تاريخه 1 / 203 - 204
( 9 ) في " ز " : " وقال حدث ابن محد الاشعري " وفي د : وولى حرب بن محمد الاشعري " صوبنا الجملة والاسم عن تاريخ أبي زرعة
تقدمت ترجمة الحارث هذا في كتابنا تاريخ مدينة دمشق 11 / 506 رقم 1168

(53/405)


6554 - محمد بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية الأصغر بن عبد شمس بن عبد مناف ويقال عبد الله بن محمد أبو جراب القرشي المكي ( 1 ) سمع عطاء بن أبي رباح روى عنه أبو بكر بن أبي سبرة وإسحاق بن سعيد القرشيان وقدم الشام غازيا أخبرنا أبو البركات عبد الوهاب بن المبارك الأنماطي ( 2 ) قال أخبرنا ثابت بن بندار قال حدثني أبو العلاء الواسطي أنا أبو بكر البابسيري أنا أبو أمية بن الغلابي نا أبي أنا محمد بن عمر الواقدي قال سألت مالك بن أنس عن الصبي والمعتوه يقتلان قتيلا هل يرثانه قال لا يرثانه لأنهما قاتلان قال الواقدي وحدثني ابن أبي سبرة عن أبي جراب المكي القرشي عن عطاء مثل ذلك قال الغلابي واسم أبي جراب محمد بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية الأصغر وكان قد شهد الحرب مع مسلمة بن عبد الملك في بلاد الروم وأبو جراب ممن قتله داود بن علي أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابن البنا قالوا أنا أبو جعفر ابن المسلم أنا أبو طاهر بن المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار قال ( 3 ) فولد أمية الأصغر بن عبد شمس الحارث فولد الحارث بن أمية عبد الله وولد عبد الله بن الحارث عليا ( 4 ) والوليد ومحمدا ومن ولد عبد الله بن الحارث أبو جراب قتله داود ابن علي وهو محمد بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية الأصغر بن عبد شمس وأمه رملة بنت العلاء بن طارق بن المرقع من ولد كنانة أخبرنا أبو الفضل بن ناصر أنا المبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له
_________
( 1 ) ترجمته في الجرح والتعديل 5 / 157 والاكمال لابن ماكولا 2 / 441 والاسامي والكنى للحاكم النيسابوري 3 / 191 والتاريخ الكبير 1 / 3 / 188 وتبصير المنتبه 1 / 421
( 2 ) في د : أخبرنا أبو البركات الانماطي ولم يزد
( 3 ) راجع نسب قريش للمصعب الزبيري ص 150 و 151
( 4 ) في نسب قريش : عليا الاكبر

(53/406)


قالا أنا عبد الوهاب بن محمد أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل البخاري قال ( 1 ) عبد الله بن محمد أبو جراب القرشي سمع عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد ويقال في النسب ومحمد بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث ( 2 ) بن أمية الأصغر بن عبد شمس بن عبد مناف أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن عبد الملك إجازة ( 3 ) أنا ( 4 ) عبد الرحمن بن منده أنا حمد إجازة قال و ( 5 ) أنا الحسين ( 6 ) بن سلمة أنا علي بن محمد قالا ( 7 ) أنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم ( 8 ) قال عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية الأصغر بن عبد شمس بن عبد مناف أبو جراب القرشي ويقال محمد بن عبد الله بن محمد ابن عبد الله بن الحارث بن أمية بن عبد شمس روى عن عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور أنا محمد بن عبد الله بن حمدون أنا بكر بن عبد الله قال سمعت مسلما يقول أبو جراب عبد الله بن محمد القرشي سمع عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي الفتح المحاملي أنا أبو الحسن الدارقطني قال أبو جراب عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف القرشي سمع عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد قاله مسلم بن الحجاج فيما رنا أخبرنا به إبراهيم بن محمد بن يحيى عن مكي بن عبدان عنه أخبرنا أبو جعفر بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي الحافظ أنا أبو أحمد الحاكم ( 9 ) قال أبو جراب عبد الله بن محمد ويقال محمد بن عبد الله بن محمد بن
_________
( 1 ) التاريخ الكبير للبخاري 1 / 3 / ص 188 في باب من اسمه عبد الهل
( 2 ) كذا في " ز " ود وفي التاريخ الكبير : الحرب
( 3 ) زيادة عن د
( 4 ) في " ز " : " أنا أبو عبد الرحمن " والمثبت عن د
( 5 ) ما بين معكوفتين استدرك قياسا إلى سند مماثل
( 6 ) في " ز " : " أنا أبو الحسين " والمثبت عن د
( 7 ) مكانها في " ز " : " قال : وأنا محمد بن عبد الله إجازة " ومثلها في د
والسند معروف
( 8 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 2 / 2 / 157 باختلاف
( 9 ) الاسامي الكنى للحاكم 3 / 191

(53/407)


عبد الله بن الحارث بن أمية الأصغر بن عبد شمس بن عبد مناف القرشي سمع أبا محمد عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد كناه لنا محمد قرأت علي أبي محمد بن حمزة عن أبي نصر بن ماكولا قال ( 1 ) أبو جراب ( 2 ) عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الحارث بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف القرشي ( 3 ) سمع عطاء بن أبي رباح روى عنه إسحاق بن سعيد القرشي قاله مسلم بن الحجاج قال ابن عساكر ( 4 ) وقول الزبير بن بكار والغلابي في تسميته أصح ( 5 ) والله أعلم 6555 محمد بن عبد الله أبي العباس السفاح بن محمد بن علي بن عبد الله ابن العباس بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف الهاشمي ولد بأرض البلقاء من أعمال دمشق وخرج مع أبيه السفاح منها إلى الكوفة وولاه عمه المنصور البصرة وكان غير محمود الطريقة أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن البنا أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق أنا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة بن خياط ( 6 ) قال ولى أبو جعفر يعني المنصور سلم ( 7 ) بن قتيبة يعني البصرة فولي شهرين ثم عزله يعني سنة ست وأربعين ومائة وولى محمد بن أبي العباس السفاح بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس فلقبه أهل البصرة أبا الدبس ثم شخص محمد بن أبي العباس عن البصرة فيها يعني سنة سبع ( 8 ) وأربعين ومائة واستخلف عقبة بن سلم ( 9 ) الهنائي أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور وأبو منصور بن خيرون العطار قالا أنا أبو طاهر بن المخلص نا عبيد الله السكري نا زكريا المنقري أنا الأصمعي قال ثم ولي المنصور محمد بن أبي العباس أمير المؤمنين ثم عزله في سنة سبع وأربعين ومائة
_________
( 1 ) الاكمال لابن ماكولا 2 / 441
( 2 ) في الاكمال : جراب بكسر الجيم وآخره باء معجمة بواحدة
( 3 ) في الاكمال : عبد الله بن محمد القرشي ولم يزد
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) يعني قولهما أن اسمه : محمد بن عبد الله
( 6 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 423 و 432
( 7 ) في " ز " ود : سالم والمثبت عن تاريخ خليفة
( 8 ) في تاريخ خليفة : سنة تسع وأربعين
( 9 ) في " ز " : ود : سالم والمثبت عن تاريخ خليفة

(53/408)


أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أيضا أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين ( 1 ) بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب قال ( 2 ) وفيها يعني سنة سبع وأربعين ومائة عزل محمد بن سليمان عن البصرة وولى عليها محمد بن أبي العباس ومن شعر محمد بن أبي العباس السفاح * زينب ما لي عنك من صبر * وليس منك سوى الهجر وجهك والله وإن شفني * أحسن من شمس ومن بدر لو أبصر العاذل منك الذي * أبصرته أسرع في العذر * ومن شعره أيضا * أحييت من لا ينصف * ورجوت من لا يسعف بالله أحلف جاهرا * ومصدق من يحلف إني لأكتم حبها * صهري لما أتخوف والحب ينطق إن س * كت بما أحس ويعرف * قرأت على أبي القاسم الخضر بن الحسين بن عبدان عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 3 ) أنا عبد الوهاب بن محمد الميداني أنا أبو سليمان ( 4 ) محمد بن عبد الله بن أحمد بن جعفر بن ربيعة بن زبر الحافظ ( 5 ) أنا عبد الله بن أحمد بن جعفر أنا أبو جعفر محمد بن جرير الطبري قال وفي هذه السنة يعني سنة سبع وأربعين ومئة ولى أبو جعفر المنصور محمد بن أبي العباس ابن أخيه على البصرة فاستعفي منه فأعفاه فانصرف منها إلى المدينة مدينة السلام فمات فيها فصرخت امرأته البفوم ( 6 ) بنت الربيع واقتيلاه فضربها رجل من الحرس بجرز ( 7 ) على عجيزتها فتعاوره خدم محمد بن أبي العباس السفاح فقتلوه ( 8 ) فطل دمه ( 9 ) قرأت على أبي القاسم بن السمرقندي أيضا عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد
_________
( 1 ) في " ز " : " الحسن " والمثبت عن د
( 2 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب بن سفيان 1 / 132
( 3 ) " الكتاني التميمي " ليس في د
( 4 ) في د : أنا أبو سليمان بن زبر ولم يزد
( 5 ) الخبر 4 ( ) في د : أنا أبو سليمان بن زبر ولم يزد
( 5 ) الخبر في تاريخ الطبري 8 / 25
( 6 ) في تاريخ الطبري : البغوم بنت علي بن الربيع
( 7 ) الجرز : بالضم عمود من حديد ج أجراز ( القاموس ) وفي تاريخ الطبري : بجلويز
( 8 ) في " ز " : فقتلاه والمثبت عن د
( 9 ) قوله : فطل دمه مكانه بياض في د

(53/409)


الكتاني ( 1 ) أنا عبد الوهاب الميداني أنا أبو سليمان محمد بن عبد الله بن أحمد بن زبر ( 2 ) أنا عبد الله بن أحمد بن جعفر أنا أبو جعفر محمد بن جرير الطبري ( 3 ) قال ذكر علي بن محمد النوفلي حدثني أبي قال وجه أبو جعفر المنصور مع محمد بن عبد الله أبي العباس يعني السفاح بالزنادقة والمجان فكان فيهم حماد عجرد فأقاموا معه بالبصرة فظهر منه المجون وإنما أراد بذلك أن يبغضه إلى الناس فأظهر محمدا أنه يعشق زينب بنت سليمان بن علي فكان يركب إلى المربد فيتصدى لها يطمع أن تكون في بعض المناظر فينظر إليه فقال محمد لحماد قل لي فيها شعرا فقال أبياتا يقول فيها ( 4 ) * يا ساكن ( 5 ) المربد قد هجت لي * شوقا فما أنفك بالمربد * قال فحدثني أبي قال كان أبو جعفر المنصور نازلا على أبي سنتين ( 6 ) فعرفت الخصيب المتطلب بكثرة إتيانه إياها وكان الخصيب يظهر النصرانية وهو زنديق معطل ( 7 ) لا يبالي من قتل فأرسل المنصور رسولا يأمره أن يتوخى قتل محمد بن عبد الله أبي العباس فاتخذ سما قاتلا ثم انتظر علة تحدث بمحمد فوجد حرارة فقال له الخصيب خذ شربة دواء فقال هيئها لي فهيأها له ثم جعل فيها ذلك السم ثم سقاه إياه فمات منها فكتبت أم محمد بن أبي العباس إلى أبي جعفر المنصور تخبره أن الخصيب قتل ابنها فكتب المنصور يأمر بحمله إليه فلما صار إليه ضربه ثلاثين سوطا ضربا خفيفا وحبسه أياما ثم وهب له ثلاثمائة درهم وخلاه ذكر أحمد بن كامل بن خلف قال سنة تسع وأربعين ومائة فيها مات محمد بن عبد الله أبي العباس السفاح ببغداد وكان قد قدم مع أمه أم سلمة من البصرة
_________
( 1 ) في د : عن عبد العزيز ولم يزد
( 2 ) في د : نا ابن زبر ولم يزد
( 3 ) تاريخ الطبري 8 / 86 حوادث سنة 158
( 4 ) والبيت في الاغاني 14 / 374 من أبيات
( 5 ) في الاغاني : يا قمر المربد
( 6 ) في " ز " : " سنان " وفي د : " سنين " والمثبت عن الطبري
( 7 ) في د و " ز " : مبطل والمثبت عن الطبري

(53/410)


6556 - محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب ابن هاشم أبو عبد الله المهدي بن المنصور ( 1 ) بويع له بالخلافة عند موت أبيه بالحجاز وقدم مشق في خلافته ومضى إلى بيت المقدس وقد ذكرت ذلك في ذكر بناء الجامع روي عن أبيه المنصور والمبارك بن فضالة روى عنه من ( 2 ) أهل دمشق يحيى بن حمزة القاضي ومن غيرهم جعفر بن سليمان الضبعي ومحمد بن عبد الله الرقاشي وأبو ( 3 ) سفيان سعيد بن يحيى بن مهدي الواسطي أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة أنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني التميمي ( 4 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد بن عبد الله الرازي ( 5 ) أنا أبو القاسم خالد بن أبي علي أنا محمد بن خالد بن محمد بن يحيى بن حمزة الحضرمي من حفظه ببيت لهيا نا جدي لأبي أبو عبد الله أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة حدثني أبي عن أبيه يحيى بن حمزة قال صليت خلف محمد بن عبد الله المهدي أمير المؤمنين المغرب فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم فقلت ما هذا يا أمير المؤمنين فقال حدثني أبي عن جدي عن أبيه عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) جهر ببسم الله الرحمن الرحيم فقلت يا أمير المؤمنين فآثره عنك قال نعم ( 11317 ) قال وأنا تمام بن محمد بن عبد الله الرازي ( 6 ) أخبرني أبو إسحاق إبراهيم بن محمد ابن صالح بن سنان ومحمد بن هارون بن شعيب في آخرين قالوا أنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة بإسناده مثله أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم وأبو القاسم إسماعيل بن أحمد قالا أنا أبو نصر ابن طلاب أنا أبو الحسن بن جميع أنا أحمد بن محمد بن عمارة ( 7 ) نا أحمد بن محمد بن
_________
( 1 ) ترجمته وأخباره في : تاريخ الطبري ( الفهارس ) والكامل لابن الاثير ( الفهارس ) والبداية والنهاية ( الفهارس ) والوزراء والكتاب ص 141 ومروج الذهب 2 / 246 وتاريخ بغداد 5 / 391 وسير الاعلام 7 / 400 والوافي بالوفيات 3 / 300 وتاريخ خلفاء للسيوطي
( 2 ) في " ز " : روى عن أهل دمشق
صوبنا الجملة عن د
( 3 ) في د : وأبا
( 4 ) قوله : " الكتاني التميمي " ليس في د
( 5 ) قوله : " بن عبد الله الرازي " سقط من د
( 6 ) قوله : " بن محمد بن عبد الله الرازي " ليس في د
( 7 ) قوله : " أنا أحمد بن محمد بن عمارة " ليس في د

(53/411)


يحيى بن حمزة

(53/412)


يحيى بن حمزة حدثني أبي عن أبيه قال صلى بنا المهدي صلاة المغرب فجهرببسم الله الرحمن الرحيم قال فقلت يا أمير المؤمنين ما هذا فقال حدثني أبي عن أبيه عن جده عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) جهر ببسم الله الرحمن الرحيم قال فقلت فآثره عنك فقال نعم ورواه غيره فجعله عن محمد بن يحيى بن حمزة عن المهدي وهو وهم ( 11318 ) أخبرنا أبو الفرج سعيد بن أبي الرجاء أنا أبو طاهر بن محمود وأبو الفتح منصور بن الحسين ( 1 ) قالا أنا أبو بكر بن المقرئ نا محمد بن ( 2 ) خالد بن يحيى بن محمد بن يحيى ( 3 ) بن حمزة نا جدي أحمد بن محمد بن يحيى نا أبي قال صلى بنا محمد بن عبد الله المهدي فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم لم يزد على هذا والصحيح هو الأول فقد رواه منصور بن أبي مزاحم عن يحيى بن حمزة أخبرناه أبو غالب محمد بن الحسن البنا ( 4 ) أنا أبو محمد الجوهري أنا الشريف أبو العباس عبد الله بن موسى بن إسحاق بن حمزة الهاشمي البزار قراءة عليه وأنا حاضر أسمع وهو يسمع نا علي هو ابن سراج المصري الحافظ بانتقاء إلى محمد بن صاعد حدثني أبو معاوية بن صالح حدثني منصور بن بشير قال قال يحيى بن حمزة صلى بنا أمير المؤمنين محمد بن عبد الله المهدي فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم في السورتين جميعا فقلت له ما هذا يا أمير المؤمنين فقال حدثني أبي عن أبيه عن جده عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) صلى فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم فقلت ( 5 ) له نؤثر هذا عنك يا أمير المؤمنين قال نعم أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري ( 6 ) أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب قال ( 7 ) وفي سنة ثلاث وستين ومائة أقام الحج للناس علي بن المهدي وأتى المهدي بيت المقدس فصلى فيه وفي هذه السنة دخل دمشق
_________
( 1 ) في د : الحسن تصحيف
( 2 ) في د : ابن أبي خالد
( 3 ) كذا ورد اسمه هنا في " ز " ود
( 4 ) في د : أبو غالب ابن البنا
( 5 ) من قوله : " في السورتين جميعا " إلى هنا
سقط من د
( 6 ) تحرفت في " ز " إلى : الطيوري والمثبت عن د
( 7 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 150

(53/412)


أخبرنا أبو السعود بن المجلي ( 1 ) نا أبو الحسين ( 2 ) بن المهتدي ح وأخبرنا أبو الحسين بن الفراء نا أبي أبو يعلى قالا نا أبو القاسم عبيد الله بن 1 أحمد بن علي الصيدلاني أنا محمد بن مخلد قال قرأت على علي بن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال في كنى الخلفاء المهدي محمد بن عبد الله أبو عبد الله أخبرنا أبو غالب أحمد بن الحسن أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم عبيد الله بن عثمان بن يحيى أنا أبو محمد إسماعيل بن علي الخطبي قال باب خلافة أبي عبد الله المهدي محمد بن عبد الله المنصور بن محمد بن علي استخلف محمد المهدي في ذي الحجة عند وفاة المنصور بويع له بمكة في ذي الحجة في المسجد الحرام سنة ثمان وخمسين ومائة وكان المهدي ولي عهد أبيه وأمه أم موسى الحميرية بنت منصور بن عبد الله بن يزيد الحميري ففي ذلك يقول أبو العتاهية ( 3 ) * له بيتان بيت تبعي * وبيت حل ( 4 ) في البلد الحرام * ومولده في جمادى الآخرة سنة ست وعشرين ومائة ووصل الخبر إلى المهدي وهو بمدينة السلام بموت أبيه واستخلافه يوم الخميس لإحدى عشرة ليلة بقيت من ذي الحجة ويقال يوم الثلاثاء لثلاث عشرة ليلة بقيت من ذي الحجة فبويع ( 5 ) له بالخلافة ببغداد واستقام له الأمر واستقبل بخلافته المحرم من سنة تسع وخمسين ومائة أخبرنا أبو القاسم العلوي وأبو الحسن الغساني ( 6 ) قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ العطار ( 7 ) أنا أبو بكر ( 8 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 9 ) محمد أمير المؤمنين المهدي بن عبد الله المنصور بن محمد بن علي بن عبد الله بن
_________
( 1 ) بدون إعجام في " ز " ود
( 2 ) تحرفت في " ز " إلى : الحسن والمثبت عن د
( 3 ) زيد بعدها في د : " في المهدي " والبيت من أربعة أبيات في ديوان أبي العتاهية ط بيروت ص 408 قالها يمدح اليمانية أخوال المهدي
( 4 ) زيادة عن د والديوان وفي الديوان : حل بالبلد الحرام
( 5 ) قوله : " فبويع له " مكانها بياض في د
( 6 ) قوله : " الغساني : قالا : نا و " مكانه بياض في د
( 7 ) مكان " المقرى العطار نا " في د : قالوا
( 8 ) في د : أبو بكر الخطيب ولم يزد
( 9 ) تاريخ بغداد 5 / 391

(53/413)


عباس بن عبد المطلب بن هاشم ( 1 ) يكنى أبا عبد الله وأمه أم موسى بنت منصور الحميرية ولد بإيذج ( 2 ) في سنة سبع وعشرين ومائة واستخلف يوم مات المنصور بمكة وقام بأمر بيعته الربيع بن نس الربيع بن يونس وأتاه بالخبر منارة البربري مولاه يوم الثلاثاء لست عشرة ليلة خلت من ذي الحجة والمهدي إذ ذاك ببغداد فأقام بعد قدوم منارة يومين لم يظهر الخبر ثم خطب الناس يوم الخميس ونعى لهم المنصور وبويع بيعة العامة وذلك في سنة ثمان وخمسين ومائة أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو يعلى بن الفراء أنا أبو الحسن علي بن معروف بن محمد البزاز وأخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين وأبو غالب بن البنا نا أبو الغنائم بن المأمون أنا أبو الحسن الدارقطني قالا نا إبراهيم بن عبد الصمد بن موسى الهاشمي نا محمد بن الوليد القرشي نا أسباط بن محمد زاد ابن الفراء الضبي وقالا وصلة بن سليمان الواسطي عن سليمان التيمي عن قتادة عن سعيد بن المسيب عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول المهدي من ولد العباس ( 11319 ) عمي قال الدارقطني هذا حديث غريب من حديث قتادة عن سعيد بن المسيب عن عثمان بن عفان وهو غريب من حديث سليمان عن قتادة تفرد به محمد بن الوليد مولى بني هاشم بهذا الإسناد ولم نكتبه إلا عن شيخنا أبي إسحاق أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد قالا نا وأبو منصور ابن خيرون المقرئ العطار ( 3 ) أنا أبو بكر ( 4 ) أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 5 ) قال أخبرنا أبو نعيم الفضل ( 6 ) بن دكين الحافظ نا سلميان بن أحمد الطبراني أنا أبو زيد عبد الرحمن بن حاتم المرادي نا نعيم بن حماد نا يحيى بن يمان ( 7 ) نا سفيان وزائدة عن عاصم عن ( 8 ) أبي وائل عن زر عن عبد الله عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال المهدي يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي [ 11320 ]
_________
( 1 ) " بن هاشم " ليس في تاريخ بغداد ود
( 2 ) ايذج : بلدة من كور الاهواز وبلاد الحوز
( 3 ) " المقرئ العطار " ليس في د
( 4 ) في د : أبو بكر الخطيب ولم يزد
( 5 ) تاريخ بغداد 5 / 391
( 6 ) قوله : " الفضل بن دكين " ليس في د وتاريخ بغداد
( 7 ) في " ز " : " عائذ " وفي د : " يسار " والمثبت عن تاريخ بغداد فعنه يأخذ المصنف
( 8 ) كذا في د و " ز " وفي تاريخ بغداد عن عاصم أبي وائل

(53/414)


قال ( 1 ) وأخبرنا علي بن أحمد الرزاز أنا أحمد بن سلمان النجاد نا محمد بن عثمان العبسي نا أبي نا وكيع بن الجراح نا فضيل بن مرزوق ( 2 ) عن ميسرة يعني ابن حبيب عن المنهال يعني ابن عمرو عن سعيد يعني ابن جبير عن عبد الله يعني ابن عباس رضي الله عنهما قال منا ثلاثة منا المنصور ومنا السفاح ومنا المهدي قال وأنا أبو نعيم أحمد بن عبد الله ( 3 ) الحافظ نا سليمان بن أحمد الطبراني نا أبو زيد عبد الرحمن بن حاتم المرادي نا نعيم بن حماد نا الوليد بن مسلم عن شيخ عن يزيد بن الوليد ( 4 ) الخزاعي عن كعب قال المنصور والمهدي والسفاح من ولد العباس قال ونا أبو نعيم أحمد بن عبد الله الحافظ نا سليمان بن أحمد الطبراني ( 5 ) نا أبو زيد عبد الرحمن بن حاتم المرادي نا نعيم بن حماد نا بقية وعبد القدوس يعني ابن الحجاج عن صفوان عن شريح بن عبيد عن كعب قال ما المهدي إلا من قريش وما الخلافة إلا فيهم غير أن له ( 6 ) أصلا ونسبا في اليمن أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن البنا ( 7 ) أنا أبو الحسن ( 8 ) محمد بن علي السيرافي أنا أبو عبد الله النهاوندي نا أحمد بن عمران نا موسى التستري نا خليفة العصفري قال ( 9 ) أقام الحج يعني سنة ثلاث وخمسين ومائة المهدي محمد بن عبد الله أمير المؤمنين وأقام الحج يعني سنة ستين ومائة المهدي أمير المؤمنين ابن عبد الله أمير المؤمنين أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبيد الله بن جعفر نا يعقوب ( 10 ) قال سنة ثلاث وخمسين ومائة حج بالناس المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب
_________
( 1 ) القائل : أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 391
( 2 ) في " ز " : " مصال بن مروان " وفوق الكلمة الاولى ضبة وفي تاريخ بغداد : " فضل بن مرزوق " والمثبت عن د
راجع ترجمته في تهذيب الكمال 15 / 119
( 3 ) قوله : " أحمد بن عبد الله " ليس في د
( 4 ) عن د وفي " ز " : الغازي
( 5 ) في د : قال : ونا أبو نعم نا الطبراني وانظر تاريخ بغداد 5 / 391
( 6 ) قوله : " فيهم غير أن " مكانه في " ز " : " في قريش أو " وفي د : مكانه بياض والمثبت عن تاريخ بغداد
( 7 ) قوله : البنا ليس في د
( 8 ) قوله : أبو الحسن ليس في د
( 9 ) تاريخ خليفة ص 426 و 430 ( ت
العمري )
( 10 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب بن سفيان 1 / 139

(53/415)


وقال يعقوب ( 1 ) وفي سنة ستين ومائة حج بالناس المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب وفي ( 2 ) سنة ثلاث وستين حج بالناس المهدي محمد بن عبد الله أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ أنا الحمامي أنا أبو الحسن علي بن أحمد بن أبي قيس الرفاء وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو منصور بن عبد العزيز أنا أبو الحسين ( 3 ) بن بشران أنا عمر بن الحسن ابن علي قال أنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن أبي الدنيا نا عباس بن محمد الدوري وقال محمد بن عبد الله الأشناني أخبرنا العباس بن هشام عن أبيه قال المهدي وفي رواية الأشناني بويع المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب فاستقبل ببيعته المحرم سنة تسع وخمسين وقال غير عباس بن محمد الدوري بويع المهدي محمد بن عبد الله يوم هلك المنصور بمكة وقام ببيعته الربيع بن يونس وأتاه ببيعته منارة البربري مولاه يوم الثلاثاء لست عشرة خلت من ذي الحجة وهو ببغداد فأقام المهدي بعد قدوم منارة يومين لم يظهر شيئا ثم خطب الناس يوم الخميس ونعى لهم المنصور وبويع بيعة العامة سنة تسع وخمسين ومائة حدثني العجلي وفي رواية الأشناني نا عمرو بن محمد عن أبي معشر قال توفي المهدي وهو ابن ثلاث وأربعين سنة قال أبو بكر محمد بن عبد الله بن أبي الدنيا وكان المهدي أسمر مضطرب الخلق بعينه اليمنى نكتة بياض يكنى أبا عبد الله وأمه أم موسى بنت منصور بن عبد الله بن يزيد الحميري وصلى عليه هارون ابنه أخبرنا أبو غالب الماوردي أنا أبو الحسن محمد بن علي السيرافي ( 4 ) أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا ( 5 ) خليفة قال ( 6 ) بويع المهدي محمد بن عبد الله ابن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب أمه أم موسى بنت منصور بن عبد الله بن يزيد امرأة من حمير في أول سنة تسع وخمسين ومائة ومات أمير المؤمنين المهدي ببغداد لثمان بقين من المحرم يعني سنة تسع وستين ومائة بالحمى فصلى عليه ابنه هارون ابن
_________
( 1 ) المعرفة والتاريخ 1 / 147
( 2 ) المعرفة والتاريخ 1 / 150
( 3 ) تحرفت في د إلى : الحسن
( 4 ) في د : أبو الحسن السيرافي
( 5 ) تحرفت في " ز " إلى : بن والمثبت عن د
( 6 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 429 و 436 و 439

(53/416)


المهدي وهو ابن ثمان وأربعين سنة قال ورأيت في نسخة سمعت من ابن عمران ولد بالحميمة من أرض الشام سنة إحدى وعشرين ومائة ويقال مات وهو ابن ثلاث ( 1 ) وأربعين سنة قال وقال عبد العزيز ابن إحدى وأربعين وكانت ( 2 ) ولايته عشر سنين وشهرا ( 3 ) ونصفا أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد قالا نا وأبو منصور بن خيرون المقرئ العطار ( 4 ) قال أخبرني أبو بكر أحمد ( 5 ) بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ ( 6 ) أخبرني الحسن بن أبي بكر قال كتب إلي محمد بن إبراهيم ذكر أن أحمد بن حمدان بن الخضر أخبرهم نا أحمد بن يونس الضبي ( 7 ) حدثني أبو ( 8 ) حسان الزيادي قال سنة ثمان وخمسين ومائة فيها بويع المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب ويكنى أبا عبد الله وأمه أم موسى بنت منصور بن عبد الله بن شهر بن ذي شهير بن أبي سرح بن شرحبيل بن زيد بن ذي مثوب بن الأشهل بن مثوب بن الحارث بن شمر ( 9 ) ذي الجناح بن لهيعة بن ينعم بن يعفر بن يكنف من ولد ذي رعين من حمير وأمها بربرية يقال لها أروى بويع يوم مات أبو جعفر المنصور بمكة وكان مولده سنة سبع وعشرين ومائة وكان طويلا أسمر جعدا بعينه اليمنى نكتة بياض أخبرنا أبو علي بن نبهان ثم أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الفضل محمد ابن أحمد الفقيه وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا أبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو علي بن شاذان ( 10 ) ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا طراد بن محمد نا عبد الوهاب الميداني قالا أنا أبو بكر بن وصيف قالا أنا أبو بكر الشافعي نا أبو بكر عمر بن حفص السدوسي نا محمد بن يزيد قال واستخلف المهدي محمد بن عبد الله قال أبو بكر توفي بماسبذان ( 11 )
_________
( 1 ) في " ز " ود : " ثمان " والمثبت عن تاريخ خليفة ص 439
( 2 ) في " ز " ود : وكان والمثبت عن تاريخ خليفة
( 3 ) في " ز " ود : وشهر والتصويب عن تاريخ خليفة
( 4 ) قوله : " المقرى العطار قال " ليس في د
( 5 ) في د : أبو بكر الخطيب
( 6 ) تاريخ بغداد 5 / 391 - 392
( 7 ) زيادة عن د وتاريخ بغداد
( 8 ) زيادة عن د وتاريخ بغداد
( 9 ) عن تاريخ بغداد ليست في د ولا في " ز "
( 10 ) من قوله : " ح وأخبرنا
إلى هنا ليس في د "
( 11 ) مكانها بياض في د

(53/417)


وصلى 11 ( ) مكانها بياض في د

(53/418)


وصلى عليه الرشيد وكنيته أبو عبد الله وتوفي سنة تسع وستين ومائة في المحرم لثمان بقين منه وكانت خلافته عشر سنين وشهر ونصف وتوفي وله ثلاث وأربعون سنة وأمه أم موسى بنت منصور بن عبد الله بن شهر بن ( 1 ) ذي شهير بن أبي سرح بن ( 1 ) شرحبيل بن زيد ابن ذي مثوب بن الأشهل بن مثوب بن الحارث بن ذي الجناح بن لهيعة بن ينعم بن يعفر بن يكنف من ولد ذي رعين ابن حمير ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 3 ) قال وبايع الناس المهدي محمد بن عبد الله أبي جعفر أمير المؤمنين المنصور بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس وولي عهدهم من بعد أبيه أبي جعفر بمكة يوم الخميس لثلاث عشرة خلت من شهر ربيع الأول من سنة سبع وأربعين ومائة وفيها يعني سنة إحدى وخمسين ومائة جدد أبو جعفر المنصور البيعة لنفسه وابنه المهدي ولعيسى بن موسى بعد المهدي على أهل بيته بمحضر منه في المجلس وذلك في يوم جمعة عمهم بالإذن ( 4 ) أخبرنا أبو القاسم ( 5 ) علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد قالا نا وأبو منصور بن عبد الملك المقرئ العطار أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ( 6 ) ثابت الخطيب الحافظ ( 7 ) أنا الحسن بن علي بن محمد الجوهري أنا أبو عبيد الله محمد ( 8 ) بن عمران المرزباني نا أحمد بن محمد بن عيسى المكي أنا محمد بن القاسم بن خلاد نا المعاذي
_________
( 1 ) ما بين الرقمين ليس في د
( 2 ) من قوله شرحبيل إلى هنا ليس في د ومكانه : الحميرية
( 3 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 133 و 138
( 4 ) كتب بعدها في " ز " : آخر الجزء الرابع والثلاثين بعد الاربعمائة من الاصل
بلغت سماعا بقراءتي وعرضا بالاصل على شيخنا العالم الاصيل الورع بقية السلف أبي البركات الحسن بن محمد بن الحسن بن هبة الله بإجازته من عمه المؤلف
وكتبمحمد بن يوسف بن محمد البرزالي الاشبيلي يوم الاحد الثالث والعشرين من شهر رجب الفرد سنة ثمان عشرة وستمئة بالمسجد الجامع بدمشق حرسها الله تعالى والحمد لله رب العالمين وسمع من ترجمة محمد بن عبد الله بن علاثة إلى آخر الجزء أبو سعد عبد الله ابن شيخنا المسمع ورشيد الدين أبو البركات عيسى ابن محمد بن مهدي بن تميم وعبد الرحمن بن يونس بن إبراهيم التونسي ( ثم بياض مقداره ثلاثة أرباع الصفحة )
( 5 ) قوله : " أبو القاسم " مكانه بياض في د "
( 6 ) قوله : " بن ثابت الخطيب الحافظ " ليس في د
( 7 ) الخبر والشعر في تاريخ 5 / 392
( 8 ) زيادة عن د وتاريخ بغداد

(53/418)


قال لما جدد المهدي محمد بن عبد الله البيعة لنفسه بعد وفاة المنصور كان أول من هنأه بالخلافة وعزاه أبو دلامة فقال * عيناي واحدة ترى مسرورة * بأميرها جذلى وأخرى تذرف تبكي وتضحك تارة ويسوءها * ما أنكرت ويسرها ما تعرف فيسوءها موت الخليفة محرما * ويسرها أن قام هذا الأرأف ما إن رأيت كما رأيت ولا أرى * شعرا أرجله وآخر ينتف هلك الخليفة يا آل أمة أحمد * وأتاكم من بعده من يخلف أهدى لهذا الله فضل خلافة ( 1 ) * ولذاك جنات النعيم تزخرف * قال فأمر المهدي بالنداء بالرصافة إن الصلاة جامعة وخطب فنعى المنصور وقال إن أمير المؤمنين عبد دعي فأجاب وأمر فأطاع واغرورقت عيناه بالدمع فقال إن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قد بكى عند فراق الأحبة ولقد فارقت عظيما وقلدت جسيما وعند الله أحتسب أمير المؤمنين وبه عز و جل أستعين على خلافة المسلمين أخبرنا ( 2 ) أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أحمد بن محمد بن النقور وعبد الباقي ابن محمد قالا أنا أبو طاهر محمد بن عبد الرحمن أنا عبد الله السكري قال أخبرني زكريا المنقري نا الأصمعي قال كان نقش خاتم المهدي الله ثقة محمد وبه ( 3 ) يؤمن أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين المقرئ أنا أبو الحسين بن المهتدي أنا أبو أحمد ابن أبي مسلم أنا عثمان بن أحمد قال أخبرنا إسحاق بن إبراهيم بن سنين نا عبد الله بن أبي مذعور حدثني بعض أهل العلم قال كان نقش خاتم ( 4 ) محمد بن عبد الله يعني المهدي العزة ( 5 ) لله أخبرنا أبو العز أحمد بن عبيد الله السلمي أنا أبو يعلى بن الفراء أنا أبو القاسم إسماعيل بن مسعدة أنا أبو القاسم محمد بن سويد المعدل أنا أبو علي الحسين بن القاسم ابن ( 6 ) جعفر الكوكبي نا محمد بن مقسم أخبرني مسلمة بن عدي مولى عيسى بن موسى
_________
( 1 ) في " ز " : " أهدى بهذا الله منه خلافة " والمثبت عن د وتاريخ بغداد
( 2 ) الخبر التالي سقط من د
( 3 ) زيادة عن المختصر
( 4 ) في د : خاتمه يعني المهدي
( 5 ) كذا رسمها بالاصل وفي د المختصر : القوة لله
( 6 ) من هنا الكلام ممحو في د

(53/419)


قال ( 1 ) ما 6 ( ) من هنا الكلام ممحو في د

(53/420)


قال ( 1 ) لما وردت على المهدي وفاة أمير المؤمنين أبي جعفر المنصور خطب فقال أيها الناس أسروا مثل ما تعلنون من طاعتنا نهبكم العافية وتخمدوا العاقبة واحفضوا جناح الطاعة لمن نشر معدلته فيكم وطوى ثوب الإصر عنكم وأهال عليكم السلامة ولين المعيشة من حيث رآه الله مقدما ذلك فضل من يقدمه والله لأفنين عمري بين عقوبتكم والإحسان إليكم قال فقال ( 2 ) فرأيت وجوه الناس تشرق مرحا بكلامه أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن محمد بن عبد الواحد أنا أبو القاسم علي بن المحسن نا أبو بكر أحمد بن إبراهيم بن الحسين البزاز وأبو طاهر محمد بن عبد الرحمن الذهبي قالا أنا عبيد الله بن عبد الرحمن السكري نا أبو يعلى المنقري نا الأصمعي قال دخل عبد الله بن عمرو بن عتبة على المهدي محمد بن عبد الله يعزيه بأبي جعفر المنصور فقال آجرك الله يا أمير المؤمنين على أمير المؤمنين وبارك لك فيما خلفته بعده فلا مصيبة أعظم من موت أمير المؤمنين ولا عطية أفضل مما من الله على أولياء الله وأقبل يا أمير المؤمنين أفضل العطية واصبر على أعظم المصيبة ( 3 ) أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي الحافظ أنا أبو عبد الله الحسين ( 4 ) بن محمد بن جعفر الخالع فيما أذن أن يرويه عنه أبو القاسم بن ( 5 ) الهمداني أنا القاضي أبو بكر محمد بن خلف أخبرني إبراهيم بن محمد بن إسحاق قال إن هارون بن المهدي سأل الفضل بن الربيع عن أرجاء البطريق فقال له ( 6 ) فقال له الذي أنشأ هذه الأرجاء فقال الفضل إن أباك رضي الله عنه لما أفضت إليه الخلافة قدم عليه بطريق من الشام ( 7 ) فأسندناه ثم كلمه بترجمان يعبر عنه فقال الرومي أنا لم أقدم على أمير المؤمنين لمال ولا لغرض وإنما قدمت شوقا إليه وإلى النظر إلى وجهه لأنا نجد في كتبنا
_________
( 1 ) تاريخ الخلفاء للسيوطي ص 329
( 2 ) كلمة غير واضحة في " ز "
( 3 ) سقط الخبر السابق أيضا من د
( 4 ) تحرفت في " ز " إلى " الحسين " ترجمته في تاريخ بغداد 8 / 105
( 5 ) كلمة غير واضحة " ز "
( 6 ) بياض في " ز "
( 7 ) كلمة غير واضحة في " ز "

(53/420)


أن الثالث من أهل بيت نبي هذه الأمة يملأ الأرض عدلا كما ملئت جورا فقال المهدي قد سرني ما قلت ولك عندنا كلما تحب ثم أمر الربيع بإنزاله وإكرامه فأقام مدة ثم خرج يتنزه فمر بموضع الأرجاء فنظر إليه فقال للربيع أقرضني خمسمائة ألف درهم ابني مستقلا ( 1 ) خمسمائة ألف درهم قال أفعل ثم أخبر المهدي بما ذكر فقال أعطه خمسمائة ألف درهم وما أعلمت فارفعه إليه وإذا خرج إلى بلاده فابعث إليه في كل سنة قال ففعل فبنى الأرجاء وخرج إلى بلاده فكانوا يبعثون ملكها إليه حتى مات الرومي فأمر المهدي أن يضم إلى مستغله قال واسم البطريق فاران بن اميت ( 2 ) ابن البراني ( 3 ) بن طريف وكان أبوه ملكا من ملوك الروم في أيام معاوية بن أبي سفيان قال ( 3 ) وأخبرنا أبو القاسم الأزهري أنا أحمد بن إبراهيم أنا إبراهيم بن محمد بن عرفة النحوي أخبرني أبو العباس المنصوري قال لما حصلت في يد أمير المؤمنين المهدي الخزائن والأموال وذخائر المنصور أخذ في رد المظالم وأخرج ما في الخزائن وفرقه حتى أكثر من ذلك وبر أهله وأقرباءه ومواليه وذوي الحرمة به وأخرج لأهل بيته أرزاقا لكل واحد منهم في كل شهر خمسمئة درهم لكل رجل ستة آلاف درهم في السنة وأخرج لهم في الأقسام لكل رجل عشرة آلاف درهم وزاد بعضهم وأمر ببناء مسجد الرصافة وحاط حائطها وخندق خندقها وذلك كله في السنة التي قدم فيها ( 4 ) مدينة السلام قال ( 5 ) وأنا الحسن بن علي الجوهري أنا محمد بن العباس الخزاز أنا عبيد الله بن أحمد المروروزي حدثني أبي حكى لنا الربيع بن يونس أنه قال مات أبو جعفر المنصور وفي بيت المال شئ لم يجمعه خليفة قط قبله مائة ألف ألف درهم وستون ألف ألف درهم فلما صارت ( 6 ) الخلافة إلى المهدي قسم ذلك وأنفقه وقال الربيع بن يونس نظرنا في نفقة أبي جعفر المنصور فإذا هو ينفق في كل سنة ألفي درهم مما يجبى من مال الشراة
_________
( 1 ) كلمة غير واضحة في " ز "
( 2 ) كذا
( 3 ) الخبر في تاريخ بغداد 5 / 392 - 393
( 4 ) ما بين معكوفتين استدرك عن تاريخ بغداد
( 5 ) القائل : أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 393
( 6 ) غير مقروءة في " ز " والمثبت عن تاريخ بغداد

(53/421)


أخبرنا أبو منصور بن خيرون المقرئ أنا أبو بكر أحمد بن علي الخطيب البغدادي الحافظ قال ( 1 ) أخبرني القاضي أبو الطيب طاهر بن عبد الله الطبري قال أخبرنا المغافي بن زكريا قال حدثنا أحمد بن الحسن بن منصور السائح حدثني أبو قلابة قال حدثني أبو صفوان نصر صفوان نصر ( 2 ) بن قديد بن نصر بن سيار حدثني أبو عمرو الشغافي قال صلينا مع أمير المؤمنين المهدي المغرب ومعنا العوفي يعني الحسين بن الحسن ( 3 ) بن عطية وكان على مظالم المهدي فلما انصرف المهدي من صلاة المغرب جاء الحسين بن الحسن ( 3 ) بن عطية العوفي حتى قعد في قبلته فقام يتنفل فجذب ثوبه فقال ما شأنك قال شئ أولى بك من النافلة قال وما ذاك قال سلام مولاك قال وهو قائم على رأسه أوطأ قوما ( 4 ) الخيل وغصبهم على ضيعتهم وقد صح ذلك عندي تأمر بردها وتبعث من يخرجهم ( 5 ) فقال المهدي يصح إن شاء الله تعالى فقال العوفي لا إلا الساعة فقال المهدي لفلان القائد اذهب الساعة إلى موضع كذا وكذا فأخرج من فيها وسلم الضيعة إلى فلان قال فما أصبحوا حتى ردت الضيعة على صاحبها أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو ( 6 ) حمزة بن يوسف أنا محمد ابن عثمان وأبو منصور محمد بن أحمد بن الحسين قالا نا أبو الفرج أحمد بن محمد بن مسروق قال قال يحيى بن أيوب ودخل محمد بن طلحة بن مصرف على المهدي في حاجة قال فجلس مع الناس في القصر قال والمهدي في بهو له قاعد مع أصحابه قال فجاء المطر قال فقام محمد بن طلحة على رجليه فقال يا أمير المؤمنين أمن العدل هذا أن تكون في الكن ( 7 ) ونحن في المطر قال فقال المهدي من هذا فقالوا هذا محمد بن طلحة بن مصرف رحل فيه غفلة قال فقال المهدي هاهنا يا عم هاهنا يا عم قال فجعل يدنو قال والمهدي يقول له هاهنا يا عم حتى جاء محمد بن طلحة فوقف تحت ( 8 ) قال فقال له
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 8 / 30 في ترجمة الحسين بن الحسن بن عطية العوفي
( 2 ) في " ز " : يعني والمثبت عن تاريخ بغداد
( 3 ) تحرفت في " ز " إلى : الحسين
( 4 ) بياض في " ز " والمستدرك عن تاريخ بغداد
( 5 ) في " ز " : يريحهم والمثبت عن تاريخ بغداد
( 6 ) غير واضحة في " ز "
( 7 ) الكن : وقاء كل شئ وستره والبيت ( القاموس )
( 8 ) كلمة غير مقروءة في " ز "

(53/422)


هاهنا يا عم قال فقال له محمد بن طلحة إنما أردت أن استكن ( 1 ) من المطر قال فقال له المهدي سل حاجتك قال فسأله حاجته قال فقال له المهدي لم لا تقول لأخيك سفيان الثوري يأتينا قال إذن تكون له الحجة علي قال فقال له المهدي كيف تكون له الحجة عليك قال يقول ما عملوا بما علموا فجاءهم ما لا يعلمون فاحتاجوا إلي قال فقال له فقل لناأنت قال نعم تبيع قمنيسات ( 2 ) بينك فترد على كل ذي حق حقه قال أو غير هذا قال نعم نأمر بالصلاة جامعة واصعد المنبر فاسأل الناس أن يسوغوك ما في يدك ثم تستقبل لهم العدل الآن فقال مقبول منك يا عم قال فانصرف محمد بن طلحة قال فقال المهدي لجلسائه هذا الذي قلتم إنه مغفل ( 3 ) أخبرنا أبو الحسن علي بن الحسن بن سعيد نا وأبو النجم بدر بن عبد الله أنا أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت الخطيب الحافظ قال ( 4 ) أخبرني علي بن أيوب أخبرنا محمد بن عمران بن موسى أنا محمد بن أحمد الكاتب أنا الحسين ( 5 ) بن فهم حدثني أبو همام حدثني إبراهيم بن أعين قال قال صالح المري دخلت على المهدي هاهنا بالرصافة فلما مثلت بين يديه قلت يا أمير المؤمنين احمد الله ما أكلمك به اليوم فإن أولى الناس بالله عز و جل أحملهم لغلظة النصيحة فيه وجدير بمن له قرابة برسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن يرث أخلاقه ويأتم بهديه وقد ورثك الله من العلم ( 6 ) وإنارة الحجة ميراثا قطع به عذرك فمهما ادعيت من حجة أو ركبت من شبهة لم ( 7 ) يصح لك برهان من الله عز و جل حل ( 8 ) بك من سخط الله عز و جل بقدر ما تجاهلته من العلم وأقدمت عليه من شبهة الباطل واعلم أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) خصم من ولي ( 9 ) أمته يبتزها أحكامها ومن كان محمد ( صلى الله عليه و سلم ) خصمه كان الله عز و جل خصمه فأعد لمخاصمة الله عز و جل ومخاصمة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حججا تضمن لك النجاة أو استسلم للهلكة ( 10 ) واعلم أن أبطأ الصرعى نهضة صريع هوى يدعيه إلى الله عز و جل ( 11 )
_________
( 1 ) يعني : أستتر
( 2 ) كذا رسمها في " ز " وفي المختصر : " تقوم المحسبات ببيتك " وقد استدرك الكلمتين بين معكوفتين
( 3 ) في المختصر : قلتم : إنه ما يعقل
( 4 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 9 / 306
( 5 ) عن تاريخ بغداد وفي " ز " : الحسن
( 6 ) في تاريخ بغداد : من فهم العلم
( 7 ) زيادة عن تاريخ بغداد
( 8 ) زيادة عن تاريخ بغداد
( 9 ) في تاريخ بغداد : خالفه في أمته
( 10 ) عن تاريخ بغداد وفي " ز " : للعقوبة
( 11 ) في تاريخ بغداد : إلى الله قربة

(53/423)


وإن أثبت الناس قدما يوم القيامة آخذهم بكتاب الله تعالى وسنة ( 1 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فمثلك من يرتكب المعصية ( 2 ) ولكن تمثل له الإساءة إحسانا ويشهد له عليها خونة العلماء وبهذه الحبالة ( 3 ) قد تصيدت الدنيا نظراءك فأحسن الحمل فقد أحسنت إليك الأداء قال فبكى المهدي قال أبو همام فأخبرني بعض الكتاب أنه رأى هذا الكلام مكتوبا في دواوين المهدي أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الغنائم بن السواق وأبو منصور بن محمد أنا أبو الفرج العصاري أنا جعفر بن محمد بن نصير أنا أبو العباس الصوفي نا يحيى بن أيوب قال أبو يوسف القاضي للمهدي يا أمير المؤمنين إن شريكا لا يرى الصلاة خلفك فأرسل إليه المهدي فأحضره قال فقال له ما تقول في أبي يوسف قال من أبو يوسف يا أمير المؤمنين قال يعقوب قال ومن يعقوب يا أمير المؤمنين قال هذا قال تسأل عنه فإن كان عدلا جازت شهادته قال فقال له المهدي ما تقول أنت فيه قال أعرفه وأعرف أباه وكان أبوه غلاما عندنا بالكوفة ينتمي إلى العرب وليس من العرب قال فغضب المهدي قال فقال يا بن الفاعلة بالزنا قال فقال له شريك مه مه فما علمتها إلا صوامة قوامة قال فقال له المهدي يا زنديق والله لأقتلنك قال فجعل شريك يضحك ويقول ها ها قال وكان شريك جهوري الصوت وقال يا أمير المؤمنين إن للزنادقة علامات شربهم النبيذ اتخاذهم القينات وقوفهم عن ( 4 ) قال فأطرق المهدي وقام شريك فانصرف أخبرنا أبو سعد عبد الملك بن أحمد بن الحسين بن قريش أنا أبو القاسم بن إبراهيم إملاء أنا عبيد الله بن محمد بن أحمد قراءة عليه أنا محمد بن يحيى أنا محمد بن ( 5 ) نا محمد بن عبد الله العلكي قال قيل رجل يد المهدي ثم قال له يدك يا أمير المؤمنين أحق بالتقبيل لعلوها بالمكارم وطهارتها من المآثم وإنك ليوسفي العفو إسماعيلي الصدق ( 6 ) الرفق فمن أرادك بسوء فجعله الله طريد خوفك وحصيد سيفك
_________
( 1 ) في تاريخ بغداد : وسنة نبيه صلى الله عليه و سلم
( 2 ) في تاريخ بغداد : فمثلك لا يكابر بتجريد المعصية
( 3 ) زيادة عن تاريخ بغداد
( 4 ) كلمة غير واضحة في " ز "
( 5 ) غير مقروءة في " ز "
( 6 ) غير واضحة في " ز "

(53/424)


أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوه أنا أحمد بن محمد بن عمر نا أبو بكر محمد بن عبد الله بن أبي الدنيا حدثني هارون هو ابن سفيان حدثني إبراهيم قال قال عمرو بن سعيد السعيدي قلت للمهدي والله يا أمير المؤمنين ( 1 ) ( 2 ) بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم رب يسر ولا تعسر أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد المالكي نا وأبو منصور بن خيرون أنبأنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) نا الحسين بن علي الصيمري نا علي بن الحسن الرازي أنا محمد بن الحسين الزعفراني نا أحمد بن زهير قال سمعت أبي يقول قدم على المهدي بعشرة محدثين فيهم الفرج بن فضالة ( 4 ) وغياث بن إبراهيم وغيرهم وكان المهدي يحب الحمام ويشتهيها فأدخل عليه غياث بن إبراهيم فقبل له حدث أمير المؤمنين فحدثه بحديث أبي هريرة لا سبق إلا في حافر أو نصل وزاد فيه أو جناح فأمر له المهدي بعشرة آلاف قال فلما قام قال أشهد أن قفاك قفا كذاب على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وإنما استجلبت ذاك أنا فأمر بالحمام فذبحت فما ذكر غياثا ( 5 ) بعد ذلك أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو السعود أحمد بن علي بن محمد بن المجلي قالا أنا أبو محمد عبد الله بن محمد الصريفيني أنا أبو القاسم عبيد الله بن أحمد الصيدلاني نا علي بن محمد الكاتب نا أبو الحسن علي بن الحسين الطويل حدثني سليمان بن محمد عن الواقدي قال دخلت يوما على المهدي فدعا محبرته ودفتره وكتب
_________
( 1 ) كتب بعدها في " ز " : إلى هنا تم الجزء الثامن عشر من تاريخ أبي القاسم ابن عساكر وكان الفراغ من استنساخه في يوم الثلاثاء السادس من شهر جمادى الاولى من شهور سنة ألف وثلثمائة وثمانية وثلاثين
سيد الاولين بالامر عليه وعلى آله فضل صلاة
تسليم
وكتبه العبد
محمد حامد
من علماء الازهر الشريف
والحمد لله وحده
( 2 ) هنا نعود إلى الاصل المعتمد بعد أن استدركنا ما تقدم وهو بياض بالاصل
( 3 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 12 / 323 - 324 في ترجمة غياث بن إبراهيم النخعي
( 4 ) ترجمته في تاريخ بغداد 12 / 393
( 5 ) في " ز " : غياث

(53/425)


عني أشياء حدثته بها ثم نهض وقال كن بمكانك حتى أعوذد إليك فدخل إلى دور الحرم ثم خرج متنكرا ممتلئا غيظا فلما جلس قلت يا أمير المؤمنين خرجت على خلاف الحال التي دخلت عليها فقال نعم دخلت على الخيزران ( 5 ) فوثبت علي ومدت يدها إلي وخرقت ( 1 ) ثوبي وقالت يا قشاش ( 2 ) وأي خير رأيت منك وإنما اشتريتها من نخاس ورأت مني ما رأت وعقدت لابنيها ولاية العهد ( 3 ) ويحك فأنا قشاش قال فقلت يا أمير المؤمنين قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إنهن يغلبن الكرام ويغلبهن اللئام [ 11115 ] وقال خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي [ 11116 ] وقال خلقت المرأة من ضلع أعوج إن قومته كسرته [ 11117 ] وحدثته في هذا الباب بكل ما حضرني فسكن غضبه وأسفر وجهه وأمر لي بألفي دينار وقال أصلح بهذه من حالك وانصرفت فلما وصلت إلى منزلي وأفاني رسول الخيزران فقال تقرأ عليك ستي السلام وتقول لك يا عمي قد سمعت جميع ما كلمت به أمير المؤمنين فأحسن الله جزاءك وهذه ألف دينار إلا عشرة دنانير بعثت بها إليك لأني لا أحب أن أساوي صلة أمير المؤمنين ووجهت إلى بأثواب رواها الخطيب ( 4 ) عن الأزهري والخلال عن الصيدلاني أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه وأبو محمد عبد الكريم بن حمزة وأبو المعالي الحسين بن حمزة السلميون قالوا أنا أحمد بن عبد الواحد بن محمد بن أحمد بن عثمان بن الوليد أنا جدي أنا محمد بن جعفر بن محمد الخرائطي نا عمران بن موسى أو غيره ( 5 ) قال هدر ( 6 ) المهدي دم رجل من أهل الكوفة كان سعى في فساد الدولة وبذل لمن دل عليه مائة ألف درهم فاستخفى الرجل حينا ثم خرج إلى مدينة السلام فكان كالمستخفي فإنه لفي بعض طرقات المدينة إذ بصر به رجل قد كان عرف حاله فأهوى إلى مجامع ثوبه
_________
( 1 ) الخيزران زوجة المهدي وأم ولده وكانت جرشية ماتت سنة 173 ه
( 2 ) بالاصل ود : وحرقت والمثبت عن " ز " وتاريخ بغداد
( 3 ) القشاش هو الذي يلقط الشئ الحقير من الطعام فيأكله كما في اللسان : قشش
( 4 ) يعني موسى الهادي وهارون الرشيد
( 5 ) رواه الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد 14 / 431 في ترجمة الخيزاران
( 6 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : وغيره

(53/426)


وصاح هذا فلان طلبة أمير المؤمنين فبينما الرجل على تلك الحال إذ سمع وقع حوافر الدواب فالتفت فإذا بموكب كثير الغاشية فقال من هذا فقالوا معن بن زائدة ( 1 ) قال وما يكنى قالوا يكنى بأبي الوليد فلما حاذاه قال يا أبا الوليد خائف فأجره وميت فأحيه فوقف معن في موكبه وسأل عن حاله فقال صاحبه هذا طلبه أمير المؤمنين قد جعل لمن جاء به مائة ألف درهم قال فأعلم أمير المؤمنين أني قد أجرته وقال لبعض غلمانه انزل عن دابتك وأركب أخانا فركب وانطلق به إلى منزله ومضى الرجل إلى باب المهدي فإذا سلام الأبرش يريد الدخول إليه فقص عليه القصة فدخل سلام على المهدي الأبرش فأخبره فقال يحضر معن فجاءته الرسل فركب وأوصى به حاشيته ومن ببابه من مواليه وقال لا يخلص إليه وفيكم عين تطرف فإن رامه أحد فموتوا دونه ودخل معن على المهدي يسلم فلم يرد عليه وقال يا معن وتجير علي أيضا قال نعم قال ونعم أيضا قال نعم يا أمير المؤمنين قتلت في طاعتكم وعن دولتكم أربعة آلاف مصل في يوم واحد ولا يجار لي رجل واحد استجار بي فأطرق المهدي طويلا ثم رفع رأسه وقال قد أجرنا من أجرت قال يا أمير المؤمنين إن الرجل ضعيف الحال قال قد أمرنا له بثلاثين ألف درهم قال إن جنايته عظيمة وصلات الخلفاء على حسب جناية الرعية قال قد أمرنا له بمائة ألف درهم قال أهنأ المعروف أعجله قال يتقدمه ما أمرنا له به فانصرف معن وقد سبقه المال فأحضر الرجل وقال ادع الله لأمير المؤمنين فقد حقن دمك وأجزل صلتك وأصلح نيتك فيما يستقبل أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن الزاهد قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 2 ) أنا علي بن أحمد الرزاز أنا أحمد بن قانع بن مرزوق القاضي نا أبو شعيب الحراني نا أبو زيد قال سمعت الضحاك قال قدم المهدي علينا البصرة فخرج يصلي العصر فقام إليه أعرابي فقال يا أمير المؤمنين مر المؤذن لا تقم حتى أتوضأ فضحك المهدي وقال للمؤذن لا تقم ( 3 ) حتى يتوضأ الأعرابي قال ( 3 ) وأناه القاضي أبو
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المختصر : أهدر
( 2 ) هو معن بن زائدة الشيباني أبو الوليد أحد الامراء وأبطال العرب وعين الاجواد ترجمته في سير أعلام النبلاء 7 / 97
( 3 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 399 - 400
( 4 ) بالاصل : تقيم خطأ والمثبت عن د و " ز " وتاريخ بغداد

(53/427)


العلاء محمد بن علي الواسطي أنا سهل بن أحمد الديباجي نا أبو خليفة نا ربيع ( 1 ) بن سلمة عن أبي عبيدة قال كان المهدي يصلي بنا الصلوات في المسجد الجامع بالبصرة لما قدمها فأقيمت الصلاة يوما فقال أعرابي يا أمير المؤمنين لست على طهر وقد رغبت إلى الله في الصلاة خلفك فأمر هؤلاء أن ينتظروني فقال انتظروه رحمكم الله ودخل إلى المحراب ووقف إلى أن قيل له قد جاء الرجل فكبر فعجب الناس من سماحة أخلاقه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور وأبو منصور بن العطار قالا أنا أبو طاهر المخلص أنا عبيد الله بن عبد الرحمن نا زكريا بن يحيى نا الأصمعي نا بعض أشياخنا قال بينا أنا في طريق مكة في منهل من المناهل إذ جاء أعرابي أخذ بيد جارية سوداء فقال أفيكم أحد ( 2 ) يكتب لي كتابا فقلت أنا فقال هل عندك من صحيفة فقلت نعم فأخرجت له صحيفة فقال اكتب بسم الله الرحمن الرحيم هذا ما أعتق هلال بن عبد الله الكلابي جاريته لؤلؤة لوجه الله ولجواز العقبة لله أعتقك وله المنة علي في ذلك ولا سبيل لي عليك إلا بسبب ولائي أقول قولي هذا وأستغفر الله عز و جل فحدثت بهذا الحديث شبيب بن شيبة المنقري قال شبيب اشتر لي ألف رأس فأعتقهم عني واكتب لهم هذا الشرط قال فأعتقت عنه ألف رأس وكتبت لهم هذا الكتاب قال ابن عساكر ( 3 ) كذا قال وقد سقط منه ذكر المهدي وأخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر أحمد بن الحسين ( 4 ) أنا أبو الحسين ابن الفضل القطان ببغداد أنا أبو سهل بن زياد القطان نا محمد بن يونس نا عبد الملك بن قريب الأصمعي نا شبيب بن شيبة قال كنا بطريق مكة وبين أيدينا سفرة لنا نتغدى في يوم قائظ فوقف علينا أعرابي ومعه جارية له زنجية فقال يا ( 5 ) قوم أفيكم أحد يقرأ ( 6 ) كلام الله حتى يكتب لي كتابا قال
_________
( 1 ) القائل : أبو بكر الخطيب
( 2 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : رفيع
( 3 ) في " ز " : أحدا
( 4 ) زيادة منا للايضاح
( 5 ) بالاصل ود : الحسن تصحيف والتصويب عن " ز "
( 6 ) سقطت من الاصل ود واستدركت عن " ز "
( 7 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : يقول

(53/428)


قلنا أصب من غدائنا نكتب لك ما تريد قال إني صائم فعجبنا من صومه في تلك البرية فلما فرغنا من غدائنا دعونا به فقلنا ما تريد فقال أيها الرجل إن الدنيا قد كانت ولم أكن فيها وستكون ولا أكون فيها وإني أردت أن أعتق جاريتي هذه لوجه الله تعالى وليوم العقبة أتدري ما يوم العقبة قوله عز و جل " فلا اقتحم العقبة وما أدراك ما العقبة ( 1 ) فك رقبة " ( 2 ) فاكتب ما أقول لك ولا تزيدن علي حرفا هذه فلانة خادم فلان قد أعتقها لوجه الله وليوم العقبة قال شبيب فقدمت البصرة فأتيت بغداد فحدثت بهذا الحديث المهدي فقال مائة نسمة تعتق على عهدة الأعرابي أخبرنا أبو محمد عبد الجبار بن محمد بن أحمد أنا علي بن أحمد بن محمد الواحدي ( 3 ) أنا أبو سعد بن أبي رشيد العدل نا أبو العباس أحمد بن عيسى الوشا نا محمد ابن يحيى الصولي نا محمد بن العباس الرياشي عن الأصمعي ( 4 ) قال سمعت المهدي على منبر البصرة يقول إن الله أمركم بأمر بدأ فيه بنفسه وثنى بملائكته فقال " إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ( 5 ) " آثره ( صلى الله عليه و سلم ) بها من بين الرسل واختصكم بها من بين الأمم ( 6 ) فقابلوا نعمة الله بالشكر أخبرناه أبو الحسن علي بن أحمد بن الحسن وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنبأنا أبو الحسن الدارقطني ح وأخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين المقرئ نا أبو الحسين بن المهتدي نا عبيد الله بن أحمد بن علي الصيدلاني قالا أنا الحسين بن إسماعيل القاضي نا عبد الله بن أبي سعد نا هارون بن ميمون الخزاعي نا أبو خزيمة الباذغيسي قال قال المهدي أمير المؤمنين ما توسل إلى أحد بوسيلة ولا تذرع بذريعة هي أقرب إلى ما تحب من تذكيري يدا أسلفت مني إليه أتبعها أختها وأحسن ربها لأن منع الأواخر يقطع شكر الأوائل رواها الخطيب ( 7 ) عن سلامة بن الحسين المقرئ عن الدارقطني
_________
( 1 ) من قوله : أتدري
إلى هنا سقط من " ز "
( 2 ) سورة البلد الايات 11 - 13
( 3 ) رواه الواحدي في أسباب النزول ص 201
( 4 ) ومن طريقه رواه السيوطي في تاريخ الخلفاء ص 334
( 5 ) سورة الاحزاب الاية : 52
( 6 ) في أسباب النزول : " الانام "
( 7 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 394

(53/429)


ح أخبرنا أبو القاسم علي بن أبي الحسين العلوي وأبو الحسن بن أبي العباس المالكي قالا نا وأبو منصور بن عبد الملك أنا أبو بكر أحمد بن علي ( 1 ) أنا أبو الحسن الطاهري أنا علي بن عبد الله بن المغيرة نا أحمد بن سعيد نا الزبير بن بكار حدثني المدائي قال دخل على المهدي رجل فقال يا أمير المؤمنين إن المنصور شتمني وقذف أبي فإما أمرتني أن أحلله وأما عوضتني فاستغفرت له قال ولم شتمك قال شتمت عدوه بحضرته فغضب قال ومن عدوه الذي غضب لشتمه قال إبراهيم بن عبد الله بن حسن قال إن إبراهيم أمس به رحما وأوجب عليه حقا فإن كان شتمك كما زعمت فعن رحمه ذب وعن عرضه دفع وما أساء من انتصر لابن عمه قال إنه كان عدوا له قال فلم ينتصر للعداوة إنما انتصر للرحم فأسكت الرجل فلما ذهب ليولي قال لعلك أردت أمرا لم تجد له ذريعة عندك أبلغ من هذه الدعوى قال نعم فتبسم ثم أمر له بخمسة آلاف درهم أخبرنا أبو النجم بدر بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب ( 2 ) أنا محمد بن علي بن مخلد الوراق نا أحمد بن محمد بن عمران نا تمام بن المنتصر نا أبو العيناء نا العتابي قال دخل أبو دلامة على المهدي يطلب كلبا فأعطاه ثم قائده فأعطاه ثم دابة ثم جارية تطبخ الصيد فأعطاه ذلك فقال من يعولها اقطعني ضيعة أعيش فيها وعيالي قال قد أقطعك أمير المؤمنين مائة جريب ( 3 ) من العامر ومائة من الغامر قال وما الغامر قال الخراب الذي لا ينبت فقال أبو دلامة قد أقطعت أمير المؤمنين خمس مائة جريب من الغامر من أرض بني أسد قال فهل بقيت لك من حاجة قال نعم تأذن أن أقبل يدك قال ما لي إلى ذلك سبيل قال والله ما رددتني عن حاجة أهون علي فقدا منها أخبرنا أبو القاسم الحسيني أنا أبو الحسن رشأ بن نظيف أنبأنا الحسن بن إسماعيل أنا أحمد بن مروان نا الحربي نا أبو نصر عن الأصمعي قال دخل رجل على المهدي من بعض أشراف أهل البصرة فأمر له بمال فقال له يا أمير المؤمنين ما انتهى إلى غاية شكرك إلا وجدت وراءها غاية من معروفك يحسرني بلوغها وما عجز الناس عن بلوغه فالله من
_________
( 1 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 394 - 395
( 2 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 8 / 492 - 493 في ترجمة زند في الجون أبي دلامة الشاعر
( 3 ) الجريب من الارض والطعام مقدار معلوم الذراع والمساحة
( راجع تاج العروس بتحقيقنا : جرب )

(53/430)


ورائه فلا زالت أيامك ممدودة بين أمل تبلغه وأمل فيك تحققه حتى تملك من الأعمار أطولها وتنال من الدرجات أفضلها أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 1 ) أنا الجوهري أنا محمد بن العباس نا عبيد الله بن أحمد حدثني أبي قال أخبرت أن الربيع قال فتح المنصور يوما خزانة مما قبض من خزائن مروان ابن محمد فأحصى فيها اثني عشر ألف عدل خز فأخرج منها ثوبا قال يا ربيع اقطع من هذا الثوب جبتين لي واحدة ولمحمد واحدة فقلت لا يجئ منه هذا قال اقطع لي منه جبة وقلنسوة وبخل بثوب آخر يخرجه المهدي فلما أفضت الخلافة إلى المهدي أمر بتلك الخزانة بعينها ففرقت على الموالي والغلمان والخدم أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالا أنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص نا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار حدثني شيخ من أهل المدينة قال لما دق أمير المؤمنين المهدي المقصورة وجلس لأشراف قريش فأجازهم وكساهم وكان فيمن وصل الله عبد الأعلى بن عبيد الله بن محمد بن صفوان فأجازه وكساه وتظلم إليه عبد الأعلى من زفر بن عاصم فيما له عنده من الأرزاق فأمر زفر بدفع ذلك إليه فقال له عبد الأعلى وصلك الله يا أمير المؤمنين وجعلني فداك فقد وصلت الرحم ورددت الظلامة وعندي بنت عم أحب الناس إلي غدوت اليوم وأنا مغاضب لها فإن رأيت أن تجعل المصلح بيني وبينها موضعا فافعل فأعطاه ألف دينار وخمسين ثوبا وقال هذا يصلح ما بينك وبينها قال نعم جعلني الله فداك فقال له أمير المؤمنين المهدي والله لو قلت لا ما زلت أزيدك إلى الليل أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الفقيه أنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنا أبو الحسن محمد بن إبراهيم الفارقي ( 2 ) أنا أبو سعد الماليني أنا أبو محمد الحسن بن إسماعيل الدنانيري بمصر نا أحمد بن إسماعيل العطار نا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو نا أبي أنا أبو خليد قال قال مالك بن أنس
_________
( 1 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 393
( 2 ) في " ز " : العارفي

(53/431)


قال لي أمير المؤمنين المهدي يا أبا عبد الله ألك دار قلت لا والله يا أمير المؤمنين ولأحدثنك حديثا حدثنا ربيعة بن أبي عبد الرحمن أن نسب الرجل داره فأمر لي بثلاثة آلاف دينار أخبرنا أبو العز أحمد بن عبيد الله إذنا مناولة وقرأ علي إسناده أنا محمد بن الحسين أنا المعافى بن زكريا ( 1 ) نا إبراهيم بن محمد المهلبي نا أحمد بن يحيى نا الزبير ابن بكار قال كنت أرمي الجمار راجلا فإذا أعييت جئت إلى دار بكار مولى الأخنس بن شريق وهي الدار التي عند الجمرة فكنت مع عمي مصعب بن عبد الله ونحن نرمي الجمار فقلت هذه دار بكار قال أوما عندك من خبرها أكثر من هذا فقلت لا قال موضعها كان عمر بن أبي ربيعة يقف عليه ينظر إلى النساء إذا خرجن يرمين الجمرة كان إذ ذاك دكانا قال وكان بكار لي صديقا فأنشدنا أصحابنا عنه يرثي المهدي وكان المهدي أعطاه بداره هذه أربعة آلاف دينار فأبى وقال ما كنت لأبيع جوار أمير المؤمنين بشئ أبدا فقال المهدي أعطوه أربعة آلاف دينار ودعوه وداره فلما مات المهدي قال بكار يرثيه * ألا رحمة الرحمن ( 2 ) في كل ساعة * على رمة أمست بما سبذان ( 3 ) لقد غيب القبر الذي تم سؤددا * وكفين بالمعروف تبتدران * قال عبيد الله ( 4 ) بن محمد وكان المهدي مات بماسبذان سنة تسع وستين ومائة أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن بن قبيس قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب [ 5 ] وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الغنائم حمزة بن علي وأبو منصور محمد بن محمد قالوا أنا أبو الفرج أحمد بن عمر بن عثمان الغضاري ( 6 ) أنا جعفر بن محمد بن نصير الخلدي نا أبو العباس أحمد بن محمد بن مسروق الطوسي
_________
( 1 ) رواه المعافى بن زكريا في الجليس الصالح الكوفي 2 / 294 - 295
( 2 ) في الجليس الصالح : رحمة الله
( 3 ) ما سبذان : أحد فروج الكوفة وهي بالقرب من هيت قاله في الروض المعطار وانظر معجم البلدان
( 4 ) في الجليس الصالح : عبد الله بن محمد
( 5 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 395 - 396
( 6 ) رسمها بالاصل : " القطري " والمثبت عن د و " ز " وتاريخ بغداد

(53/432)


حدثني عبد الله بن هارون بن موسى الفروي نا عبد الملك بن عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة عن أبيه قال دخل أبي وأصحابه على المهدي بالمدينة فدخل عليه المغيرة بن عبد الرحمن المخزومي وأبو السائب والعثماني وابن أخت الأحوص فقال لهم أنشدوني فأنشده عبد العزيز الماجشون * وللناس بدر في السماء يرونه * وأنت لنا بدر على الأرض مقمر فبالله يا بدر السماء وضوءه * تراك تكافئ عشر ما لك أضمر وما البدر إلا دون وجهك في ال * دجى يغيب فتبدو حين غاب فتقمر وما نظرت عيني إلى البدر طالعا * وأنت تمشى في الثياب فتسحر * وأنشده ابن أخت الأحوص * قالت كلابة من هذا فقلت لها * هذا الذي أنت من أعدائه زعموا إني امرؤ لج بي حب فأحرضني * حتى بكيت وحتى شفني السقم * وأنشده المغيرة بن عبد الرحمن زاد ابن السمرقندي المخزومي * رمى البين من قلبي السواد فأوجعا * وصاح فصيح بالرحيل فأسمعا وغرد حادي البين وانشقت العصا * أصحبت مسلوب الفؤاد مفجعا كفى حزنا من حادث الدهر أنني * أرى البين لا أستطيع للبين مدفعا وقد كنت قبل البين بالبين جاهلا * فيا لك بين ما أمر وأقظعا * وأنشده أبو السائب أصيخا لداعي حب ليلى فيمما * صدور المطايا نحوها فتسمعا خليلي إن ليلى أقامت فإنني * مقيم وإن بانت فبينا بنا معا وإن أثبتت ليلى بربع غدوها * فعيذا لنا بالله أن تتزعزعا * قال والله لأغنينكم زاد ابن السمرقندي هل لك من حاجة فإنه بلغني أنك بعت جاريتك سرا من جاريتك في دين كان عليك قال إني والله يا أمير المؤمنين لقد فعلت ذلك قال فأردنها عليك ثم اتفقوا فقالوا بأجمعهم فأجاز أربعة عشر آلاف دينار عشرة آلاف دينار
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : بليت

(53/433)


أخبرنا أبو العز أحمد بن عبيد الله السلمي إذنا ومناولة وقرأ علي إسناده أنا أبو علي محمد بن الحسين أنا المعافى بن زكريا القاضي ( 1 ) نا أحمد بن العباس السكري نا عبد الله بن أبي سعد قال ونا أبي نا أبو أحمد الختلي حدثني عبد الله حدثني عبد الله بن هارون بن موسى الفروي حدثني عبد الملك بن عبد العزيز عن أبيه قال سألني المهدي أمير المؤمنين فقال يا ماجشون حدثنا ما قلت حين فقد أصحابك يعني الفقهاء قال قلت * يا من لباك على أصحابه جزعا * قد كنت أحذر ذا من قبل أن يقعا إن الزمان رأى إلف السرور بنا * فدب بالهجر فيما بيننا وسعى فليصنع الدهر بي ما شاء مجتهدا * فلا زيادة شئ فوق ما صنعا * فقال والله لأغنينك فأجازه بعشرة الآف دينار فقدم بها المدينة فأكلها في السخاء والكرم أخبرنا أبو الحسن ( 2 ) بن قبيس نا وأبو منصور بن زريق أنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الغنائم حمزة بن علي وأبو منصور بن عبد العزيز قالوا أنا أبو الفرج الغضاري ( 4 ) أنا جعفر بن محمد بن نصر الخلدي نا أحمد بن محمد ابن مسروق حدثني عبد الله بن هارون بن موسى بن أبي قروة المديني نا عبد الملك بن عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة الماجشون عن أبيه قال سألني المهدي أمير المؤمنين يا ما جشون ما قلت حين فقد أصحابك يعني الفقهاء قال قلت * أيا ( 5 ) باك على أحبابه جزعا * قد كنت أحذر ذا من قبل أن يقعا إن الزمان رأى إلف السرور بنا * فدب بالهجر فيما بيننا وسعى ما كان واله شؤم الدهر يتركني * حتى يجرعني من غيظه جرعا
_________
( 1 ) رواه القاضي الجريري في الجليس الصالح الكافي 2 / 31
( 2 ) في " ز " : الحسين تصحيف
( 3 ) الخبر والشعر في تاريخ بغداد 10 / 437 - 438 في ترجمة عبد العزيز بن أبي سلمة الماجشون
( 4 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : " العطار " وفي تاريخ بغداد : أبو الفرج أحمد بن عمر بن عثمان الغفاري
5 - ( ) كذا بالاصل ود و " ز " وتاريخ بغداد : " أيا باك " ولا يستقيم بها الوزن

(53/434)


فليصنع ( 1 ) الدهر لي ما شاء مجتهدا * فلا زيادة شئ فوق ما صنعا * فقال والله لأغنينك فأجازه بعشرة آلاف دينار فقدم بها المدينة فأكلها ابنه في السخاء والكرم أخبرنا أبو القاسم وأبو الحسن قالا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر ( 2 ) الحافظ أخبرني الحسن بن محمد بن الحسن الخلال نا أحمد بن محمد بن عمران نا محمد ابن القاسم الأنباري نا الحسن بن علي العنزي نا العباس بن عبد الله بن جعفر بن سليمان بن علي بن عبد الله بن العباس حدثتني جدتي فائقة بنت عبد الله أم عبد الواحد بن جعفر بن سليمان قالت انا يوما عند المهدي أمير المؤمنين وكان قد خرج متنزها إلى الأنبارد إذ دخل عليه الربيع ومعه قطعة من جراب فيه كتابة برماد وخاتم من طين قد عجن قد عجن بالرماد وهو مطبوع بخاتم الخلافة فقال يا أمير المؤمنين ما رأيت أعجب من هذه الرقعة جاءني بها رجل أعرابي وهو ينادي هذا كتاب أمير المؤمنين المهدي دلوني على هذا الرجل الذي يسمى الربيع فقد أمرني أن أدفعها إليه وهذه الرقعة فأخذها المهدي وضحك وقال صدق هذا خطي وهذا خاتمي أفلا أخبركم بالقصة كيف كانت قلنا يا أمير المؤمنين أعلى عينا في ذلك قال خرجت أمس إلى الصيد في غب سماء فلما أصبحت هاج علينا ضباب شديد وفقدت أصحابي حتى ما رأيت منهم أحدا وأصابني من البرد والجوع والعطش ما الله به أعلم وتحيرت عند ذلك فذكرت دعاء سمعته من أبي يحكيه عن أبيه عند جده عن ابن عباس رفعه قال من قال إذا أصبح وإذا أمسى بسم الله وبالله ولا حول ولا قوة إلا بالله اعتصمت بالله وتوكلت على الله حسبي الله لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم وقي وكفي وشفي من الحرق والغرق والهدم وميتة السوء فلما قلتها رفع لي ضوء نار فقصدتها فإذا بهذا الأعرابي في خيمة له وإذا هو يوقد نارا بين يديه فقلت أيها الأعرابي هل من ضيافة قال انزل فنزلت فقال لزوجته هاتي ذاك الشعير فأتت به فقال اطحنيه فابتدأت تطحنه فقلت له اسقني ماء فأتاني بسقاء فيه مذقة ( 3 ) من لبن أكثرها ماء فشربت منها شربة ما شربت قط شيئا إلا هي أطيب منه قال وأعطاني حلسا ( 4 ) له فوضعت رأسي عليه فنمت نومة ما نمت
_________
( 1 ) في تاريخ بغداد : وليصنع
( 2 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 396 - 398
( 3 ) مذقة من لبن يقال : مذق اللبن يمذقه مذقا خلطه بالماء
( 4 ) الحلس بالكسر وبالتحريك : كل شئ ولي ظهر البعير تحت الرجل وقيل : هو كساء رقيق يكون تحت البرذعة ( اللسان )

(53/435)


نومة أطيب منها وألذ ثم انتبهت فإذا هو قد وثب إلى شويهة فذبحها وإذا امرأته تقول له ويحك قتلت نفسك وصبيتك إنما كان معاشكم من هذه الشاة فذبحتها فبأي شئ تعيش قال فقلت لا عليك هات الشاة فشققت جوفها واستخرجت كبدها بسكين كانت في خفي فشرحتها ثم طرحتها على النار فأكلتها ثم قلت هل عندك شئ أكتب لك فيه فجاءني بهذه القطعة جراب ( 1 ) وأخذت عودا من الرماد الذي كان بين يديه فكتبت له هذا الكتاب وختمته بهذا الخاتم وأمرته أن يجئ ويسأل عن الربيع فيدفعها إليه فإذا في الرقعة خمس مائة ألف درهم فقال والله ما أردت إلا خمسين ألف درهم ولكن جرت بخمس مائة ألف درهم لا أنقص والله منها درهما واحدا ولو لم يكن في بيت المال غيرها احملوها معه فما كان إلا قليلا حتى كثرت إبله وشاؤه وصار منزلا من المنازل ينزله الناس ممن أراد الحج من الأنبار إلى مكة وسمي منزل مضيف أمير المؤمنين المهدي قال ( 2 ) وأخبرني أبو القاسم الأزهري أنا أحمد بن إبراهيم نا إبراهيم بن محمد بن عرفة قال وخرج المهدي يوما إلى الصيد فانقطع عن خاصته فدفع إلى أعرابي وهو يريد البول فقال يا أعرابي احفظ علي فرسي حتى أنزل فسعى نحوه وأخذ بركابه فنزل المهدي ودفع الفرس إليه فأقبل الأعرابي على السرج يقلع حليته وفطن المهدي وقد أخذ حاجته فقدم إليه فرسه وجاءت الخيل نحوه وأحاطت به ونذر بها الأعرابي فولى هاربا فأمر برده فقال وخاف أن يكون قد غمز به فقال خذوا ما أخذنا منكم ودعونا نذهب إلى خزي الله وناره ( 4 ) فقال المهدي وصاح به تعال لا بأس عليك فقال ما تشاء جعلني الله فداء فرسك فضحك من حضره وقالوا ويلك هل رأيت إنسانا قط قال هذا قال فما أقول قالوا قد جعلني الله فداك يا أمير المؤمنين قال أو هذا أمير المؤمنين قالوا نعم قال والله لئن أرضاه هذا مني ما يرضيني ذاك فيه ولكن جعل الله جبريل وميكائيل فداءه وجعلني فداءهما فضحك المهدي واستطابه وأمر له بعشرة آلاف درهم فأخذها وانصرف أخبرنا أبو العز أحمد بن عبيد الله إذنا ومناولة وقرأ علي إسناده أنا محمد بن
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : القطعة الجراب
( 2 ) القائل أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 498
3 - ( ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : أبول
( 4 ) في تاريخ بغداد : حرق الله وناره

(53/436)


الحسين ( 1 ) أنا أبو الفرج القاضي ( 2 ) نا محمد بن القاسم الأنباري حدثني أبي قال قال أبو العباس محمد بن إسحاق بن أبي العنبس عن إسحاق بن يحيى بن معاذ حدثني سوار صاحب رحبة سوار قال انصرفت يوما من دار المهدي فلما دخلت منزلي دعوت بالغداء فجاشت ( 3 ) نفسي فأمرت به فرد ثم دعوت بالنرد ودعوت جارية لي ألاعبها فلم تطب نفسي بذلك فدخلت للقائلة فلم يأخذني النوم فنهضت أمرت ببغلة لي شبهاء فأسرجت فركبتها فلما خرجت استقبلني وكيل لي ومعه مال فقلت ما هذا فقال ألفا درهم جبيتها من مستغلك الجديد قلت امسكها معك واتبعني قال وخليت رأس البغلة حتى عبرت الجسر ثم مضيت في شارع دار الرقيق حتى انتهيت إلى الصحراء ثم رجعت إلى باب الأنبار فطوفت فلما صرت في شارع باب الأنبار انتهيت إلى باب دار نظيف عليه شجرة وعلى الباب خادم فوقفت وقد عطشنا فقلت للخادم أعندك ماء تسقينيه قال نعم وقام فأخرج قلة نظيفة حيرية طيبة الرائحة عليها منديل فناولني فشربت وحضر وقت العصر فدخلت مسجدا على الباب فصليت فيه فلما قضيت صلاتي إذا أنا بأعمى يتلمس فقلت ما تريد يا هذا قال إياك أريد قلت وما حاجتك فجاء حتى قعد إلي فقال شممت منك رائحة الطيب فظننت أنك من أهل النعيم فأردت أن ألقي إليك شيئا فقلت قل قال أترى باب هذا القصر قلت نعم قال هذا قصر كان لأبي فباعه وخرج إلى خراسان وخرجت معه فزالت ( 4 ) عنا النعم التي كنا فيها فقدمت فأتيت صاحب الدار لأسأله ( 5 ) شيئا يصلني به وأصير إلى سوار فإنه كان صديقا لأبي قلت ومن أبوك قال فلان ابن فلان قال فإذا أصدق الناس كان لي فقلت له يا هذا فإن ( 6 ) الله عز و جل قد أتاك بسوار ومنعه الطعام والنوم حتى جاء به فأقعده بين يديك ثم دعوت الوكيل فأخذت الدراهم منه ودفعتها إليه وقلت له إذا كان غدا فصر إلي إلى المنزل ثم مضيت فقلت ما أحدث أمير المؤمنين المهدي بشئ أظرف من هذا فأتيته
_________
( 1 ) بالاصل ود : الحسن تصحيف والتصويب عن " ز " والسند معروف
( 2 ) رواه القاضي محمد بن زكريا الجريري في الجليس الصالح الكافي 1 / 302 وما بعدها
( 3 ) أي اضطربت ولم تهدأ كأنها تطالبه بشئ
( 4 ) بالاصل : " فرأيت " تصحيف والمثبت عن د و " ز " والجليس الصالح
( 5 ) بالاصل : لا أسأله والمثبت عن الجليس الصالح
( 6 ) بالاصل : " قال " والمثبت عن الجليس الصالح

(53/437)


فاستأذنت عليه فأذن لي فدخلت عليه فحدثته فأعجبه فأمر بألفي دينار فأحضرت فقال ادفعها قال فنهضت فقال اجلس عليك دين قلت نعم قال كم قلت خمسون ألف دينار فأمسك وجعل يحدثني ساعة ثم قال امض إلى منزلك فصرت إلى منزلي فإذا خادم معه خمسون ألف دينار فقال يقول لك أمير المؤمنين اقض بها دينك قال فقبضتها فلما كان من الغد أبطأ علي المكفوف وأتاني رسول المهدي يدعوني فجئته فقال فكرت في أمرك فقلت تقضي دينه ثم تحتاج إلى الحيلة والقرض وقد أمرت لك بخمسين ألف أخرى قال فقبضتها وانصرفت فأتاني المكفوف فدفعت إليه الألفي الدينار وقلت قد رزق الله بكرمه بك خيرا كثيرا وأعطيته من مالي ألفي دينار أخبرنا أبو القاسم الخطيب وأبو الحسن الزاهد قالا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر الخطيب ( 1 ) أخبرني أبو القاسم الأزهري أنا أحمد بن إبراهيم نا إبراهيم بن محمد ابن عرفة قال وبلغني أن المهدي لما فرغ من بناء عيسى باذ ( 2 ) ركب في جماعة يسير لينظر فدخله مفاجأة وأخرج من كان هناك من الناس وبقي رجلان تخفيا عن أبصار الأعوان فرأى المهدي أحدهما وهو دهش ما يعقل فقال من أنت قال أنا أنا أنا قال ويلك من أنت قال لا أدري قال ألك حاجة قال لا لا قال أخرجوه أخرج الله نفسه فدفع في قفاه فلما خرج قال لغلام له اتبعه من حيث لا يعلم فسل عن أمره ومهنته فإني أخاله حائكا فخرج الغلام يقفوه ثم رأى الآخر فاستنطقه فأجابه بقلب جرئ ولسان بسيط ( 3 ) فقال من أنت فقال رجل من أبناء رجال دعوتك قال ما جاء بك إلى هاهنا قال جئت لأنظر إلى هذا البناء الحسن فأتمتع بالنظر وأكثر الدعاء لأمير المؤمنين بطول المدة وتمام النعمة ونماء العز والسلامة قال أفلك حاجة قال نعم خطبت ابنة عمي فردني أبوها وقال لا مال لك والناس يرغبون في الأموال وأنا بها مشغوف ولها وامق قال قد أمرت لك بخمسين ألف درهم قال جعلني الله فداك يا أمير المؤمنين قد وصلت فأجزلت الصلة ومننت فأعظمت المنة فجعل الله باقي عمرك أكثر من ماضيه وآخر أيامك
_________
( 1 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 398 - 399
( 2 ) عيسى باذ : محلة كانت بشرق بغداد نسبت إلى عيسى بن المهدي وباذ : معناه العمارة
( 3 ) في تاريخ بغداد : لسان منبسط

(53/438)


خيرا من أولها وأمتعك بما أنعم به وأمتع رعيتك بك فأمر أن تعجل له صلته ووجه ببعض خاصته معه وقال سل عن مهنته فإني أخاله كاتبا فرجع الرسولان معا فقال الأول وجدت الأول حائكا وقال الآخر وجدت الرجل كاتبا فقال المهدي لم يخف على مخاطبة الكاتب والحائك قال ( 1 ) وأنا محمد بن علي بن مخلد الوراق أنا أحمد بن محمد بن عمران نا محمد ابن يحيى الصولي قال قال عمرو بن أبي عمرو الأعجمي اعترضت امرأة المهدي فقالت يا عصبة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) انظر في حاجتي فقال المهدي ما سمعتها من أحد قبلها ثم قال اقضوا حاجتها وأعطوها عشرة آلاف درهم أنبأنا أبو الحسن علي بن محمد بن العلاف وأخبرني أبو المعمر الأنصاري عنه ح أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن المسلمة وأبو الحسن بن العلاف قالا أنا عبد الملك بن محمد بن بشران أنا أحمد بن إبراهيم الكندي أنا محمد بن جعفر الخرائطي نا أبو سهل النحوي قال ذكروا أن المهدي خرج إلى الحج حتى إذا كان بزبالة ( 2 ) جلس يتغدى حتى أتى بدوي فوقف بالباب فنادى يا أمير المؤمنين إني عاشق فرفع صوته فقال للحاجب ويك ما هذا قال إنسان بالباب يصيح إني عاشق قال أدخلوه فأدخلوه عليه فقبل يده وقعد يأكل معه فقال له من عشيقتك قال ابنة عمي قال أولها أب قال نعم قال فإنه لا يزوجكها قال هاهنا شئيا أمير المؤمنين قال فأخبرني ما هو قال ادن مني أذنك قال فأدنى منه أذنه فقال إني هجين فقال المهدي فما يكون قال إنه عندنا عيب فأرسل في طلب أبيها فائتني به فدخل عليه فقبل يده وقعد يأكل مع أمير المؤمنين فقال له هذا ابن أخيك قال نعم قال فلم لا تزوجه بكريمتك فقال مثل مقالة ابن أخيه وكان من ولد العباس عنده على المائدة جماعة فقال هؤلاء كلهم بنو العباس وهم هجن ما الذي يضرهم من ذلك قال هو عندنا عيب فلما فرغوا من طعامهم وغسلوا أيديهم قال له المهدي زوجه إياها على عشرين ألف درهم عشرة آلاف درهم للعيب وعشرة آلاف مهرها قال نعم قال فحمد الله وأثنى عليه وزوجه
_________
( 1 ) القائل أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 399
( 2 ) زبالة منزل معروف بطريق مكة من الكوفة وهي قرية عامرة بها أسواق ( معجم البلدان )

(53/439)


إياها فأتى ببدرتين فدفعتها إلى الشيخ فأنشأ الشاب يقول ابتعت ظبية بالغلاء وإنما * يعطي الغلاء بمثلها أمثالي وتركت أسواق ( 1 ) القباح لأهلها * إن القباح وإن رخصن غوالي * أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالا أنا أبو الغنائم محمد بن علي الدجاجي أنا إسماعيل بن سعيد بن إسماعيل بن محمد نا أبو علي الحسين بن القاسم بن جعفر الكوكبي نا أحمد بن أبي خيثمة أنا أحمد بن إسماعيل أبو حذافة أنا الأصمعي حدثني حسن الوصيف الحاجب حاجب المهدي قال كنا بزبالة إذا أعرابي يقول يا أمير المؤمنين جعلني الله فداك إني عاشق قال وكان يحب ذكر العشاق والعشق فدعا الأعرابي فلما دخل عليه قال سلام عليك أمير المؤمنين ورحمة الله وبركاته ثم قعد فقال له ما اسمك قال أبو مياس قال يا أبا مياس من عشيقتك قال ابنة عمي وقد أبى أن يزوجنيها قال لعله أكثر منك مالا قال لا بل أنا أكثر منه مالا قال فما القصة قال ادن مني رأسك قال فجعل المهدي يضحك وأصغى ( 2 ) إليه رأسه فقال إني هجين ( 3 ) قال ليس يضرك ذاك إخوة أمير المؤمنين وولده أكثرهم هجن يا غلام علي بعمه قال فأتي به فإذا أشبه خلق الله بأبي مياس كأنهما باقلاة فلقت فقال المهدي ما لك لا تزوج أبا مياس وله هذا اللسان والأدب وقرابته منك قرابته قال إنه هجين قال فإخوة أمير المؤمنين وولده أكثرهم هجن فليس هذا مما ينقصه زوجها منه قد أصدقتها عنه عشرة آلاف درهم قال قد فعلت فأمر له بعشرين ألف درهم فخرج أبو مياس وهو يقول * ابتعت ظبية بالغلاء وإنما * يعطي الغلاء بمثلها أمثالي وتركت أسواق القباح لأهلها * إن القباح وإن رخصن غوالي * أخبرنا أبو المعالي عبد الله بن أحمد المروزي نا أبو بكر بن خلف إملاء نا أبو زكريا يحيى بن إبراهيم المزكي حدثني محمد ( 4 ) بن أحمد بن حماد نا أحمد بن علي نا أبي نا الحسين بن علي الأزدي نا محمد بن عمر الجرجاني عن المفضل بن محمد الضبي
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود وفي " ز " : أشراف
( 2 ) أي أماله
( 3 ) الهجين : العربي ابن الامة
( راجع اللسان )
( 4 ) بالاصل : " أحمد بن محمد " وفوق اللفظتين علامتا تقديم وتأخير والمثبت يوافق د و " ز "

(53/440)


قال كنت يوما جالسا على باب منزلي أحتاج إلى درهم وعلي دين عشرة آلاف درهم إذ جاءني رسول المهدي فقال أجب أمير المؤمنين فقلت في نفسي وما بغية أمير المؤمنين لعل ساعيا سعى ( 1 ) بي إليه ثم دخلت منزلي ولبست ثيابي وصرت إليه فلمامثلت بين يديه سلمت عليه فقال وعليك السلام وأومأ إلي بالجلوس فجلست فلما سكن جأشي قال لي يا مفضل ما أفخر ( 2 ) بيت قالته العرب فأرتج علي ساعة ثم قلت يا أمير المؤمنين بيت الخنساء فاستوى جالسا وكان متكئا ثم قال أي بيت قلت قولها * وإن صخرا لتأتم الهداة به * كأنه علم في رأسه نار * ( 3 ) فقال قد قلت له وأبى علي وأومأ إلى إسحاق بن بزيع قلت الصواب مع أمير المؤمنين ثم قال يا مفضل حدثني فحدثته حتى انتصف النهار وقال يا مفضل كيف حالك قلت يا أمير المؤمنين كيف يكون حال من عليه عشرة آلاف درهم وليس معه درهم فقال يا إسحاق أعطه عشرة آلاف درهم قضاء لدينه وعشرة آلاف درهم يستعين بها على دهره وعشرة آلاف درهم يصلح بها من شأنه أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الزاهد قالا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر الخطيب ( 4 ) أنا علي بن عبد العزيز الطاهري أنا علي بن عبد الله بن المغيرة الجوهري نا أحمد بن سعيد الدمشقي نا الزبير بن بكار أخبرني يونس بن عبد الله الخياط قال دخل ابن الخياط المكي على أمير المؤمنين المهدي وقد مدحه فأمر له بخمسين ألف درهم فلما قبضها فرقها على الناس وقال * أخذت بكفي كفه ابتغي الغنى * ولم أدر أن الجود من كفه يعدي فلا أنا منه ما أفاد ذوو الغنى * أفدت وأعداني فبددت ما عندي * فنمي إلى المهدي فأعطاه بدل كل درهم دينارا أخبرنا خالي ( 5 ) أبو المعالي محمد بن يحيى قال قرأت على أبي القاسم عبد المحسن ابن عثمان بن غانم التنيسي القاضي بتنيس قلت له أخبركم أبو بكر محمد بن الحسن بن
_________
( 1 ) أي وشى به إليه
( 2 ) بالاصل : " قال فخر " والمثبت عن " ز " ود
( 3 ) ديوان الخنساء ط بيروت ( صادر ) ص 49
( 4 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 393 - 394
( 5 ) أخرت بالاصل إلى ما بعد لفظة " يحيى " واستدركت على هامش " ز " وكتبت فوق الكلام بين السطرين في د

(53/441)


دريد نا الحسن بن خضر عن أبيه قال مر المهدي على الجسر على برذون له والناس حوله وأعرابي واقف فقال * عجبت لبحر يحمل البحر فوقه * على ظهر برذون حواليه فيلق ألا إن برذون الخليفة لا يني * يمر علينا بين بحرين يعنق ترى تحته بحرا تغشته ظلمة * ومن فوقه بحر به الأرض تشرق أبرذون إني لا أراك مغرقا * ووقك بحر جوده يتدفق غشيت به أمواج دجلة غدوة * فكادت به أمواج دجلة تغرق * اخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن الغساني قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 1 ) أنا عبيد الله بن أبي الفتح الفارسي نا محمد بن العباس الخزاز ( 2 ) نا محمد بن خلف بن المرزبان حدثني أبو الحسن عبد الله بن محمد نا محمد بن زياد قال دخل مروان بن أبي حفصة على المهدي وعنده جماعة فأنشده * صحا بعد جهل واستراحت عواذله قال فقال لي ويلك ( 3 ) كم هي بيتا قلت يا أمير المؤمنين سبعون بيتا قال فإن لك عندي سبعين ألفا قال فقلت في نفسي بالنسيئة إنا لله وإنا إليه راجعون ثم قلت يا أمير المؤمنين اسمع مني أبياتا حضرت فما في الأرض أنبل من كفيلي قال هات فاندفعت فأنشدته * كفاكم بعباس أبي الفضل والدا * فما من أب إلا أبو الفضل فاضله كان أمير المؤمنين محمدا * أبو جعفر في كل أمر يحاوله إليك قصرنا النصف من صلواتنا * مسيرة شهر بعد شهر نواصله فلا نحن نخشى أن يخيب مسيرنا * إليك ولكن أهنأ الخير عاجله * قال فتبسم وقال عجلوها له فحملت إلي من وقتها أخبرنا أبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر ( 4 ) أخبرني أبو القاسم الأزهري نا محمد
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 5 / 395
( 2 ) إعجامها ناقص بالاصل ود والمثبت عن " ز " وتاريخ بغداد
( 3 ) في المختصر : ويحك
( 4 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 8 / 35 - 36 في ترجمة الحسين بن أبي الحكم السلولي

(53/442)


ابن العباس الخزاز نا عبيد الله بن عبد الرحمن السكري نا عبد الله بن عبد الرحمن البلخي نا الحكم بن موسى بن الحسين بن يزيد السلولي حدثني سعد بن أخي العوفي قال قدم على المهدي في بيعة موسى الهادي وهارون الرشيد الحسين بن أبي الحكم السلولي والمؤمل بن أميل المحاربي ( 1 ) وقد أوفدهما هاشم بن سعيد الحميري من الكوفة فقدما على المهدي في عسكره فأنشده الحسين * فهاك بياعنا يا خير وال * فقد جدنا ( 2 ) به لك طائعينا وإن تفعل وأنت لذاك أهل * يحليك يا بن خير الناس فينا وعدلك يا بن وارث خير خلق * نبي الله خير المرسلينا فإن أبا أبيك وأنت منه * هو العباس وارثه يقينا * * أبان به الكتاب وذاك حق * ولسنا للكتاب مكذبينا بكم فتحت وأنتم غير شك * لها بالعدل أكرم خاتمينا فدونكها فأنت لها محل * حباك به إله العالمينا * فأمر لهما بثلاثين ألفا فألقي بينهما فأخذ كل واحد منهما بدرة وصدعا الأخرى فأخذ هذا نصفا وهذا نصفا ولم يحفظ ما قال المؤمل أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد نا وأبو منصور محمد بن عبد الملك أنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) أنا أبو الحسين ( 4 ) محمد بن عبد الواحد بن علي البزار ( 5 ) أنا عمر بن محمد بن سيف الكاتب نا محمد بن القاسم بن محمد النحوي حدثني أبي حدثني أبو الحسن علي بن محمد بن العباس القرشي نا عبد الله بن الحسين بن سعد ( 7 ) قال أبي وحدثناه أبو محمد بن أبي سعد الوراق فدخل بعض الكلام والشعر في بعض والمعاني متقاربة قال خرج المؤمل بن أميل المحاربي إلى المهدي وهو أمير على الري ممتدحا له فأمر له
_________
( 1 ) المؤمل بن أميل أبو أميل المحاربي الشاعر الكوفي ترجمته في تاريخ بغداد 13 / 177
( 2 ) في تاريخ بغداد : جئنا
( 3 ) الخبر والشعر في تاريخ بغداد 13 / 177 - 178 في ترجمة المؤمل بن أميل المحاربي
( 4 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : الحسن
( 5 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : البزاز
( 6 ) في د : يوسف
( 7 ) الاصل : سعيد والتصويب عن د و " ز " وتاريخ بغداد

(53/443)


بعشرين ألف درهم ورفع الخبر إلى المنصور قال فلما اتصل به قربي من العراق وأنفذ لي قاعدا على جسر النهروان يستقرئ القوافل فلما مررت به قال من أنت قلت المؤمل ابن أميل مادح الأمير المهدي وشاعره قال إياك طلبت فأخذ بيدي فأدخلني على المنصور وهو بقصر الذهب فقال لي أتيت غلاما غرا فخدعته قلت بل أتيت غلاما كريما فخدعته فانخدع قال فأنشدني ما قلت فيه فأنشدته * هو المهدي إلا أن فيه * مشابه صورة القمر المنير يشابه ذا وذا فهما إذا ما * أنارا يشكلان على البصير * * فهذا في الظلام سراج نار ( 1 ) * وهذا بالنهار سراج نور ولكن فضل الرحمن هذا * على ذا بالمنابر والسرير وبالملك العزيز فذا أمير * وماذا بالأمير ولا الوزير ونقص الشهر يخمد ذا وهذا * منير عند نقصان الشهور فيا بن خليفة الله المصفى * به تعلو مفاخرة الفخور لقذفت ( 2 ) الملوك وقد توافوا * إليك من السهولة والوعور لقد سبق الملوك أبوك حتى * بقوا من بين كاب أو حسير وجئت وراءه تجري خبيبا ( 3 ) * وما بك حين تجري من فتور فقال الناس ما هذان إلا * كما بين الفتيل إلى النقير فإن سبق الكبير فأهل سبق * له فضل الكبير على الصغير وإن بلغ الصغير مدى كبيرا * فقد خلق الصغير من الكبير * فقال ما أحسن ما قلت ولكن لا تساوى ما أخذت يا ربيع حط ثقله وخذ منه ستة عشر ألفا وخله والبقية قال فحط الربيع ثقلي وأخذ مني ستة عشر ألفا مما بقيت معي إلا نفيقة ( 4 ) يسيرة لأني كنت اشتريت لأهلي طرائف الري ( 5 ) فشخصت وآليت أن لا أدخل بغداد وللمنصور بها ولاية فلما مات المنصور واستخلف المهدي قدمت بغداد فألفيت
_________
( 1 ) في تاريخ بغداد : نور
( 2 ) في تاريخ بغداد : تفذفت الملوك وقد توانوا
( 3 ) في تاريخ بغداد : حثيثا
( 4 ) بالاصل ود و " ز " : بقية والمثبت عن تاريخ بغداد
( 5 ) في تاريخ بغداد : اشتربت لاهلي طرائف من طرائف الري

(53/444)


رجلا يقال له ابن ثوبان قد نصبه المهدي للمظالم فكتبت قصة أشرح فيها ما جرى علي فرفعها ابن ثوبان إلى المهدي فلما قرأها ضحك حتى استلقى ثم قال هذه مظلمة أنا بها عارف ردوا عليه ماله الأول وضموا إليه عشرين ألفا أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا أبي علي قالا أنا أبو الغنائم محمد بن علي بن علي أنا أبو القاسم إسماعيل بن سعيد المعدل نا الحسين بن القاسم الكوكبي نا أحمد بن أبي خيثمة أنا زبير بن بكار أنا بعض أصحابنا قال كان المهدي مستهترا ( 1 ) بالخيزران لا يكاد أن يفارقها في مجلس يلهو به فجلس يوما مع ندمائه فاشتاق إليها فكتب إليها بهذه الأبيات نحن في أطيب السرور ولكن * ليس إلا بكم يطيب السرور عيب ما نحن فيه يا أهل ودي * أنكم غبتم ونحن حضور فأغذوا المسير بل إن قدرتم * أن تطيروا مع الرياح فطيروا * فأجابته الخيزران بهذه الأبيات * قد أتانا الذي ذكرت من الشوق * فكدنا وما فعلنا نطير ليت أن الرياح كن يؤدين * إليكم بما يجن الضمير لم أزل صبة فإن كنت بعدي * في سرور فطاب ذاك السرور * قال أحمد وأخبرني عن الجهم بن بدر عن عبيد الله بن المهدي قال قال أبي في حسنه * أما يكفيك أنك تملكيني * وأن الناس كلهم عبيدي وأنك لو قطعت يدي ورجلي * لقلت من الهوى أحسنت زيدي * أنبانا أبو الفرج غيث بن علي أخبرني أبو بكر الخطيب ( 2 ) أنا أبو نعيم نا سليمان ابن أحمد نا إبراهيم بن جميل الأندلسي نا عمر بن شبة قال كانت للمهدي جارية يحبها حبا شديدا وكانت شديدة الغيرة عليه في سائر جواريه فتغتاض ( 3 ) عليه وتؤذيه فقال فيها
_________
( 1 ) مستهترا بالخيزران يقال : استهتر بأمر كذا وكذا أي ولع به لا يتحدث بغيره ولا يفعل غيره
( 2 ) بالاصل : ابن الخطيب والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المختصر : تعتاص

(53/445)


* أرى ماء وبي عطش شديد * ولكن لا سبيل إلى الورود أراح الله من بدني فؤادي * وعجل بي إلى دار الخلود أما يكفيك أنك تملكيني * وأن الناس كلهم عبيدي وأنك لو قطعت يدي ورجلي * لقلت من الرضا أحسنت زيدي * قال ونا إبراهيم بن جميل الأندلسي نا عمر بن شبة قال أهدت جارية للمهدي إليه تفاحة مطيب ة فأخذها المهدي وأنشأ يقول * تفاحة من عندي تفاحة * جاءت فماذا صنعت بالفؤاد والله إن أدري أأبصرتها * يقظان أم أبصرتها في الرقاد * أخبرنا أبو السعود أحمد بن علي بن محمد بن المجلي ( 1 ) إذنا ومناولة نا أبو الحسين محمد بن علي بن محمد بن المهتدي قال قرئ على أبي الحسن أحمد بن محمد بن المكتفي وأنا أسمع نا محمد بن الحسن بن دريد نا الملكي حدثني شيخ من أهل البصرة حدثني سفيان مولى المهدي قال إني نائم بعيساباذ إذا هاتف يهتف * قسط غدا دار جيراننا * وللدار بعد غد أبعد هنالك أما تعزي الفؤاد * وأما على أثرهم تكمد * فأصبحنا فلم نمس حتى أمر بجهازه إلى ماسبذان فلم يرجع إليها قال ونا ابن دريد نا الملكي حدثني جماعة من البصريين عن صالح الغازي عن علي بن يقطين قال رأى المهدي في النوم قائلا يقول * كأني بهذا القصر قد باد أهله * وأوحش منه ركبه ومنازله وصار عميد القوم من بعد بهجة * وملك إلى قبر عليه جنادله ولم يبق إلا ذكره وحديثه * ينادي بليل معولات حلائله * قال فما مكث بعد ذلك عشرا حتى مات أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن بن قبيس قالا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب أنا أبو الحسين علي بن محمد بن عبد الله المعدل أنا عثمان ابن أحمد الدقاق نا محمد بن أحمد بن البراء قال قال علي بن يقطين
_________
( 1 ) بدون إعجام بالاصل ود و " ز "

(53/446)


خرجنا مع المهدي فقال لنا يوما إني داخل ذلك البهو فنائم فيه فلا يوقظني أحد حتى أستيقظ قال فنام ونمنا فما أنبهنا إلا بكاؤه فقمنا فزعين فقلنا ما شأنك يا أمير المؤمنين قال أتاني الساعة آت في منامي والله لو كان في مائة ألف شيخ لعرفته فأخذ بعضادتي الباب وهو يقول * كأني بهذا القصر قد باد آهله * وأوحش منه ركبه ومنازله وصار عميد القوم من بعد بهجة * وملك إلى قبر عليه جنادله * أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين بن المزرفي ( 1 ) نا أبو الحسين بن المهتدي أنا أبو أحمد عبيد الله بن محمد بن أبي مسلم أنا عثمان بن أحمد بن السماك نا إسحاق بن إبراهيم بن سفيان حدثني أبو محمد القاسم بن عمر بن أبي علي الكوفي حدثني محمد بن إسماعيل الموصلي قال أرق المهدي ذات ليلة فإذا هو بهاتف يهتف من جوانب قصره * كأني بهذا القصر قد باد آهله * وأوحش منه ركبه ومنازله * * وصار عميد القوم ( 2 ) من بعد بهجة * وملك إلى قبر عليه جنادله ولم يبق إلا ذكره وحديثه * يصحن بليل معولات حلائله * أخبرنا أبو الحسن علي بن عساكر بن سرور المقدسي نا أبو الفتح نصر بن إبراهيم بن نصر المقدسي ببيت المقدس لفظا في جمادى الأخرى سنة سبعين وأربعمائة أنا أبو القاسم عبيد الله بن أحمد بن محمد بن بكران قراءة عليه بجامع القدس أنا أبو علي الحسين بن محمد بن عيسى القيسي نا أبو محمد عبد الرحمن بن عمر بن محمد البزاز يعرف بابن النحاس نا الربيع بن محمد بن الربيع بن سليمان نا جدي الربيع بن سليمان الجيزي ( 3 ) نا سعد بن عبد الله بن عبد الحكم نا محمد بن إدريس الشافعي أنه أخبر أن المهدي لما فرغ من بنيان قصر بناه تحول إليه هو وحشمه فبينا هو ذات ليلة نائم إذ سمع صوتا من زاوية القصر وهو يهتف * ( 4 ) كأني بهذا القصر قد باد آهله * وقد درست أعلامه ومنازله *
_________
( 1 ) في " ز " : المشرقي تصحيف
( 2 ) في " ز " ود : عميد القصر
( 3 ) بالاصل ود و " ز " : الجيري تصحيف
( 4 ) الخبر والشعر في البداية والنهاية 10 / 166 باختلاف الرواية

(53/447)


قال فأجابه المهدي وكان ذكيا * كذاك أمور الناس يبلى جديدها * وكل فتى يوما ستبلى فعائله * فأجابه الهاتف وهو يقول * تزود من الدنيا فإنك ميت * وإنك مسؤول فما أنت قائله * فأجابه المهدي وهو يقول * أقول بأن الله حق شهدته * فذلك ( 1 ) قول ليس تحصى فضائله * فأجابه الهاتف وهو يقول * تزود من الدنيا فإنك راحل * وقد أزف ( 2 ) الأمر الذي بك نازله * فأجابه المهدي وهو يقول * متى ذاك خبرني هديت فإنني * سأفعل ما قد قلت لي وأعاجله * فأجابه الهاتف يقول * تلبث ثلاثا بعد عشرين ليلة * إلى منتهى شهر وما أنت كامله * قال فقالت رائطة سرية المهدي فوالله ما لبث إلا تسعة وعشرين يوما حتى فارق الدنيا رحمه الله أخبرنا أبو بكر بن المزرفي ( 3 ) نا أبو الحسين بن المهتدي أنا أبو أحمد بن أبي مسلم أنا عثمان بن أحمد نا إسحاق بن إبراهيم بن سفيان نا عبد الله بن أبي مذعور حدثني بعض أهل العلم قال كان آخر ما تكلم به محمد بن عبد الله وهو المهدي الحمد لله يحيي ويميت وهو حي لا يموت أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو بكر محمد بن هبة الله أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب نا سلمة عن أحمد عن إسحاق بن عيسى عن أبي معشر قال
_________
( 1 ) في البداية والنهاية : وذلك
( 2 ) أزف الامر : اقترب
( 3 ) في د : المزفي تصحيف

(53/448)


توفي المهدي بماسبذان ( 1 ) ليلة الخميس لثمان بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة فكانت خلافته عشر سنين ( 2 ) وخمسة وأربعين يوما وليلة ومعه ابنه هارون فولي الصلاة عليه وأخذ البيعة لموسى أخيه لنفسه بعده وانصرف ( 3 ) أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أيضا أنا أبو الفضل عمر بن عبيد الله أنا أبو الحسين بن بشران أنا عثمان بن أحمد نا حنبل بن إسحاق نا عاصم بن علي نا أبو معشر قال ونا حنبل حدثني أبو عبد الله ح وأخبرني أبو المظفر بن القشيري أنا أبو بكر البيهقي أنا محمد بن عبد الله نا أبو بكر محمد بن المؤمل نا الفضل بن محمد نا أحمد بن حنبل نا إسحاق بن عيسى عن أبي معشر قال وبايع الناس محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن العباس يعني سنة ثمان وخمسين وتوفي في المحرم سنة تسع وستين ومائة فكانت خلافته عشر سنين ( 4 ) وخمسة وأربعين ليلة أخبرنا أبو غالب أحمد بن الحسن بن أحمد أنا محمد بن أحمد بن محمد بن علي أنا عبيد الله بن عثمان بن يحيى الدقاق أنا إسماعيل بن علي بن إسماعيل نا موسى بن إسحاق عن محمد بن عبد الله بن نمير حدثني من سمع أبا معشر السندي قال استخلف محمد بن عبد الله المهدي يوم الخميس ( 5 ) لأحدى عشرة ليلة بقيت من ذي الحجة سنة ثمان وخمسين ومائة قال وتوفي لأربع عشرة مضت من المحرم سنة تسع وستين ومائة وقال أبو معشر في الرواية الأخرى توفي محمد بن عبد الله وهو المهدي في المحرم سنة تسع وستين ومائة فكانت خلافته عشر سنين وخمسة وأربعين ليلة وقال ابن أبي السري توفي المهدي ليلة الخميس لثمان بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة فتلك عشر سنين وشهرا واثنين وعشرين يوما
_________
( 1 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي مروج الذهب 3 / 377 مات بقرية يقال لها : ردين
( 2 ) في البداية والنهاية 10 / 167 عشر سنين وشهرا وكسورا
( 3 ) الخبر في المعرفة والتاريخ 1 / 158
( 4 ) استدركت عن هامش " ز " سقطت من الاصل ود
( 5 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي مروج الذهب 3 / 377 يوم السبت لست خلون من ذي الحجة وقد أخذ البيعة له بمكة الربيع مولاه
وانظر البداية والنهاية 10 / 137

(53/449)


وذكر عمر بن شبة أن المهدي توفي بماسبدان يوم الأربعاء لتسع بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة وهو ابن ثلاث وأربعين سنة فكانت خلافته عشر سنين وشهرا وأربعة أيام وقال ابن أبي السري ويقال كانت خلافته عشر سنين وشهرا وثلاثة عشر يوما ومات بماسبذان وكان خروجه إلى قرية يقال لها الرذ بها قبره ومات وهو ابن ثلاث وأربعين سنة وصلى عليه ابنه هارون وكان طويلا أسمر معتدل الخلق جعد الشعر بعينه اليمنى نكتة بياض رحمة الله عليه ومبلغ سنه على حساب مولده اثنتان وأربعون سنة وسبعة أشهر وأياما أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن بن قبيس وأبو محمد بن الأكفاني قالوا نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 1 ) أنا علي بن أحمد بن عمر المقرئ أنا علي بن أحمد بن أبي قيس ( 2 ) ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو منصور بن عبد العزيز أنا أبو الحسين ابن بشران أنا عمر بن الحسن بن علي قالا أنا عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا نا العباس بن هشام وفي حديث النسيب وابن قبيس وابن خيرون نا عباس يعني ابن هشام عن أبيه قال توفي المهدي بقرية يقال لها الرذ ( 3 ) ليلة الخميس لثمان بقين من المحرم سنة تسع وستين زاد ابن الأكفاني وابن السمرقندي ومائة فكانت ولايته تسع سنين وشهرا أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني حدثنا أبو ( 4 ) محمد الكتاني أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة قال ثم استخلف المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس في تلك السنة يعني سنة ثمان وخمسين ومائة فأقام عشر سنين أنا أبو مسهر أنه أصيب في المحرم سنة تسع وستين ومائة أخبرنا أبو الأعز قراتكين بن الأسعد أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسن بن
_________
( 1 ) رواه الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 400
( 2 ) بالاصل ود و " ز " : " قبيس " والمثبت عن تاريخ بغداد
( 3 ) الرذ قرية بما سبذان قرب البندنيجين
( 4 ) في " ز " : " نا محمد بن الكتاني " تصحيف

(53/450)


لؤلؤ أنا أبو بكر محمد بن الحسن بن شهريار قال قال أبو حفص الفلاس وبايع يعني المنصور لابنه المهدي فملك عشر سنين وشهرا ونصف ومات لثمان بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة وبايع لابنيه موسى وهارون حدثنا أبو بكر يحيى بن إبراهيم السلماسي أنا نعمة الله بن محمد المرثدي نا أحمد ابن محمد بن عبد الله نا محمد بن أحمد بن سليمان أنا سفيان بن محمد بن سفيان حدثني الحسن بن سفيان نا محمد بن علي عن محمد بن إسحاق قال سمعت أبا عمر الضرير يقول ثم ولي محمد بن عبد الله المهدي فكانت ولايته عشر سنين وسبعة عشر يوما ثم توفي يوم الجمعة لخمس بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة أنا أبو بكر أحمد بن علي ح أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر محمد بن هبة الله قالا أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 1 ) قال واستخلف محمد بن عبد الله يوم الخميس لأحدى عشرة بقيت من ذي الحجة سنة ثمان وخمسين ومائة ومات محمد بن عبد الله سنة تسع وستين ومائة يوم الثلاثاء لأربع عشرة مضت من المحرم من أول السنة أخبرنا أبو القاسم الحسيني وأبو الحسن المالكي قالا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر ( 2 ) أنا محمد بن أحمد بن رزق أنا عثمان بن أحمد نا أبو الحسن ( 3 ) بن البراء قال ومات المهدي بالرذ من ماسبذان لثمان بقين من المحرم سنة تسع وستين ومائة وكان نقش خاتمه العزة لله وكان عمره ثلاثا وأربعين سنة وخلافته عشر سنين وشهرا ( 4 ) وخمسة أيام قال ( 5 ) وأنا الحسن بن أبي بكر أنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم قال قال أبو بكر السدوسي توفي المهدي بماسبذان وصلى عليه الرشيد وتوفي وله ثلاث وأربعون سنة
_________
( 1 ) راجع المعرفة والتاريخ 1 / 158
( 2 ) رواه أبو بكر الخطيب في تاريخ بغداد 5 / 400
( 3 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : الحسين
( 4 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : وشهر
( 5 ) القائل : أبو بكر الخطيب والخبر في تاريخ بغداد 5 / 401

(53/451)


قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان بن زبر قال وفيها يعني سنة تسع وستين ومائة خرج المهدي إلى ماسبذان في المحرم فتوفي بها ليلة الخميس لثمان بقين من المحرم وبويع ابنه موسى بن محمد الهادي أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه أنا نصر بن إبراهيم وعبد الله بن عبد الرزاق ح وأخبرنا أبو الحسن علي بن زيد السلمي أنا نصر المقدسي قالا أنا أبو الحسن ابن عوف أنا أبو علي بن منير أنا أبو بكر بن خريم ( 1 ) نا هشام بن عمار نا الهيثم بن عمران العبسي قال ولي ( 2 ) محمد بن عبد الله المهدي عشر سنين ومات من حمى بما ماسبذان ( 3 ) أخبرنا أبو القاسم النسيب وأبو الحسن الزاهد وأبو محمد المزكي قالوا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر الحافظ أنا علي بن أحمد المقرئ أنا علي بن أحمد بن أبي قيس ح وأخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا محمد بن محمد بن عبد العزيز أنا علي بن محمد بن بشران أنا عمر بن الحسن بن علي قالا نا أبو بكر بن أبي الدنيا حدثني العجلي عن عمرو بن محمد وقال ابن أبي قيس نا عمرو بن محمد عن أبي معشر قال توفي المهدي وهو ابن ثلاث وأربعين سنة قالا ونا ابن أبي الدنيا نا محمد بن صالح وفي رواية ابن أبي قيس حدثني ( 5 ) محمد بن صالح القرشي حدثني عبد الله بن محمد الظفري ( 6 ) قال توفي المهدي وهو ابن خمس وأربعين سنة
_________
( 1 ) بالاصل : خزيم تصحيف والمثبت عن د و " ز "
( 2 ) بالاصل : " راى " تصحيف والمثبت عن د و " ز "
( 3 ) اختلفوا في سبب موته راجع مختلف الاقوال في تاريخ الطبري ومروج الذهب والبداية والنهاية
( 4 ) تاريخ بغداد 5 / 401
( 5 ) في رواية تاريخ بغداد : حدثنا
( 6 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي تاريخ بغداد : المظفري

(53/452)


أخبرنا أبو السعود أحمد بن علي الواعظ نا أبو الحسين بن المهتدي ح وأخبرنا أبو الحسين بن الفراء أنا أبي أبو يعلى قالا أنا عبيد الله بن أحمد الصيدلاني أنا محمد بن مخلد قال قرأت على علي بن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال وهلك المهدي محمد بن عبد الله بن محمد بن علي وهو ابن ثلاث وأربعين سنة وولي عشر سنين أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال قال أبي وولي محمد المهدي عشر سنين وتوفي وهو ابن ثلاث وأربعين سنة

(53/453)


6557 - محمد بن عبد الله بن محمد بن عثمان بن حماد بن سليمان ابن الحسن بن أبان بن النعمان بن بشير الأنصاري حدث عن هشام بن عمار وإبراهيم بن المنذر وعبد القدوس بن عبد السلام بن عبد القدوس بن حبيب روى عنه سليمان بن أحمد الطبراني أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد أنا أبو نعيم قال حدثنا وأنبأنا أبو الفتح الحداد أنا أبو الحسن عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله ( 1 ) الهمذاني وأخبرنا أبو علي الحداد وأبو عدنان محمد بن أحمد بن المطهر وغيرهما في كتبهم قالوا أنا أبو بكر بن ريذه ( 2 ) قالا أنا سليمان بن أحمد الطبراني ( 3 ) نا محمد بن عبد الله بن محمد بن عثمان بن حماد بن سليمان بن الحسن بن أبان بن النعمان بن بشير الأنصاري بدمشق ولم يقل أبو نعيم والهمذاني بدمشق نا عبد القدوس بن عبد السلام بن عبد القدوس حدثني أبي عن جدي زاد ابن ريذة عبد القدوس بن حبيب وقالوا عن الحسن عن أنس بن مالك قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما خاب من استخار ولا ندم من استشار ولا عال ( 4 ) من اقتصد [ 11321 ] قال الطبراني لم يروه عن الحسن إلا عبد القدوس تفرد به ولده عنه 6558 محمد بن عبد الله بن محمد بن أعين أبو بكر الطائي الحمصي قدم دمشق وسمع بها من عمر بن مضر العبسي ويزيد بن محمد بن عبد الصمد والحسن بن أحمد بن محمد بن بكار بن بلال وأبي حدرد أحمد بن همام بن عبد الغفار
_________
( 1 ) كذا بالاصل وفي " ز " ود : عبيد الله
( 2 ) إعجامها مضطرب في د و " ز "
( 3 ) رواه الطبراني في المعجم الصغير 2 / 78
( 4 ) كذا بالاصل ود و " ز " وفي المعجم الغصغير : حال

(54/3)


المخزومي والعباس بن الوليد وسعد بن محمد البيروتي وروى عنهم وعن محمد بن عوف وأبي عتبة وعمران بن بكار والوليد بن مروان بن جنادة ومحمد ( 1 ) بن مهدي وأبي أيوب سليمان بن عبد الحميد البهراني وأبي زياد ربيعة بن الحارث الجبلاني والحسن ابن مسعود وأبي قرصافة محمد بن عبد الوهاب العسقلاني وأبي هارون الجيريني ( 2 ) وسعيد بن عبد الحميد الصوري وعبد الصمد بن عبد الوهاب ( 3 ) النصري ومحمد بن النعمان بن بشير وأحمد بن الوليد وإسماعيل بن محمد وعثمان بن خرزاد وأحمد بن النعمان بن أنعم وسعيد بن عثمان التنوخي ومحمد بن علي الطبري نزيل صور روى عنه أبو بكر بن المقرئ وأبو عبد الله الحسين بن أحمد الصفار الهروي الحافظ وأبو الخير أحمد بن علي بن سعيد الحمصي والحاكم أبو أحمد وأبو الحسن علي ابن محمد بن إسحاق القاضي وعبد الله بن محمد بن أيوب القطان وأبو العباس بن السمسار والحسن بن عبد الله بن سعيد الكندي وسليمان الطبراني وأبو المفضل محمد ابن عبد الله بن محمد بن همام الشيباني أخبرنا أبو عبد الله الخلال أنا أبو طاهر بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ نا محمد بن عبد الله الطائي نا أبو حفص عمر بن مضر العبسي بدمشق نامنبه بن عثمان اللخمي قال خليد بن دعلج عن قتادة عن أنس أنه قال له أي شئ تعرف من حالنا يشبه حال أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا إله إلا الله وقد خرجتم بها أخبرنا أبو الفرج سعيد بن أبي الرجاء أنا منصور