روابط مصاحف م الكاب الاسلامي

روابط مصاحف م الكاب الاسلامي
 

تاريخ دمشق لابن عساكر تحميل بكل الصيغ

تاريخ دمشق لابن عساكر

السبت، 4 يونيو 2022

مجلد 72.و73. تاريخ دمشق

 مجلد 72.و73. تاريخ دمشق

72. مجلد 72.تاريخ دمشق

وابن عيينة وصالح بن كيسان ومعمر عن الزهري عن علي بن حسين عن عمرو وقال ( 1 ) مالك عمر وهو وهم وقال إبراهيم بن طهمان عن مالك بن أنس عن عمرو بن عثمان ( 1 ) هو أخو أبان وسعيد في أهل المدينة أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب ( 2 ) قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا ( 2 ) أبو الحسن قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 3 ) قال عمرو بن عثمان بن عفان القرشي عن أبيه وأسامة بن زيد روى عن الزهري عن علي بن الحسين عنه سمعت أبي يقول ذلك قال أبو زرعة الرواة يقولون عمرو وكان مالك يقول عمرن بن عثمان أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل المقدسي أنا مسعود بن ناصر أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر الكلاباذي ( 4 ) قال عمرو بن عثمان بن عفان القرشي الأموي المدني وقال مالك عمر ووهم فيه وهو أخو سعيد وأبان حدث عن أسامة بن زيد روى عنه علي بن الحسين في الحج والجهاد والفرائض أنبأنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن إبراهيم بن الحطاب ( 5 ) أنا محمد بن الحسين بن الطفال ح وأخبرنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن جعفر أنا أبا سهل بن بشر أنا علي بن منير بن أحمد قالا أنا محمد بن أحمد الذهلي نا موسى بن هارون قال سمعت مصعبا يقول عمرو بن عثمان أكبر من أبان بن عثمان أخبرنا أبو الحسين ( 6 ) بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو
_________
( 1 ) ما بين الرقمين استدرك على هامش م
( 2 ) ما بين الرقمين استدرك على هامش م
( 3 ) الجرح والتعديل 6 / 348
( 4 ) الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 367
( 5 ) الأصل وم : الخطاب تصحيف والصواب بالحاء المهملة ترجمته في سير أعلام النبلاء 19 / 583
( 6 ) الأصل وم : الحسن تصحيف

(46/294)


جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص نا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار حدثني علي بن صالح عن يعقوب بن محمد بن عيسى عن عبد العزيز بن عمران ( 1 ) نا محرر ( 2 ) بن جعفر عن جده قال قدم جندب بن عمرو بن حمير الدوسي المدينة مهاجرا ثم مضى إلى الشام وخلف ابنته أم أبان عند عمر ( 3 ) فقال يا أمير المؤمنين إن وجدت لها كفؤا فزوجه ولو بشراك نعله وإلا فأمسكها حتى يلحقها دار قومها بالسراة قال فكانت عند عمر ( 4 ) تدعوه أباها ويدعوها بنته قال فإن ( 5 ) عمر ذات يوم على المنبر يكلم الناس في بعض الأمر إذ خطر عليه أمرها فقال ذكره ما من أهل له في الحميلة الحسيبة ابنة جندب بن عمرو بن حممة وليعلم امرؤ من هو فقام عثمان بن عفان فقال أنا يا أمير المؤمنين قال أنت لعمر الله قم سقت منها يعني كم سقت إليها قال كذا وكذا قال قد زوجتك إياها فعجله فإنها معدة قال ونزل عمر ( 6 ) عن المنبر فجاء عثمان بمهرها فأخذه عمر ( 6 ) في يديه فدخل به عليها فقال يا بني يدي آخذ لك ففتحت حجرلها فألقى فيه المال ثم قال قولي اللهم بارك لي فيه فقالت اللهم بارك لي فيه فما هذا يا أبتاه قال مهرك فتعجبت به وقالت واسوه ( 7 ) فقال احبسي لنفسك وشيعي منه لأهلك أي فرقي قال وقال لحفصة يا ابنتاه أصلحي من ثيابها ( 9 ) وغيري يديها واصبغي ثوبيها ففعلت ثم أرسلت بها مع نسوة إلى عثمان فقال لما فارقته أمانة في عنقي ( 9 ) أخشى أن تضيع بيني وبين عثمان قال فلحقهم فضرب على عثمان بابه قال أهلك بارك الله لك فيهم فدخلت على عثمان فأقام عندها مقاما طويلا لا يخرج إلى حاجة قال فدخل عليه سعيد بن العاص قال له يا أبا عبد الله لقد أقمت عند هذه الدوسية مقاما ما كنت تقيمه عند النساء قال إنه ما بقيت خصلة
_________
( 1 ) أقحم بعدها بالأصل وم : نا عبد العزيز بن عمر
( 2 ) الأصل وم : محرز تصحيف والصواب محرر براءين راجع ترجمة عبد العزيز بن عمران في تهذيب الكمال 11 / 519
( 3 ) بالأصل وم : عمرو تصحيف
( 4 ) الأصل : قال والمثبت عن م
( 5 ) الأصل وم : عثمان
( 6 ) الأصل وم : عمرو
( 7 ) كذا رسمها بالأصل وم
( 8 ) في م : شأنها
( 9 ) الأصل : أمانة وعنقي والمثبت عن م

(46/295)


كنت أحب أن تكون في امرأة إلا وقد صادفتها فيها ما خلا خصلة واحدة قالت وما هي قال قد دخلت في السن وما حاجتي في النساء الولد وأحسبها حديثة لا ولد فيها اليوم قال وكأنه استرجى منها ضحكا فلما خرج من عنده قال لها عثمان ما أضحكك قالت سمعت قولك في الولد وإني لمن نسوة ما دخل منهن امرأة على سيد قط فرأت حمرا حتى يلد سيد من هو منه قال فما رأت حمرا حتى ولدت عمرو بن عثمان أخبرنا أبو عبد الله بن الحطاب ( 1 ) في كتابه أنا أبو الحسن محمد بن الحسين بن الطفال ثم أخبرنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم النسائي أنا سهل بن بشير أنا علي بن منير الخلال قال أنا القاضي أبو الطاهر محمد بن أحمد الذهلي نا موسى بن هارون قال سمعت مصعبا يقول عمرو بن عثمان أكبر من أبان بن عثمان ( 2 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قراءة نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو ( 3 ) محمد بن أبي نصر أنا أبو ( 4 ) القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ نا الوليد بن مسلم نا يحيى بن حمزة أن معاوية غزا عمرو بن عثمان أرض الروم ففتح أنقرة ( 5 ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسين بن الطيوري أنا الحسين بن جعفر ومحمد بن الحسن وأحمد بن محمد العتيقي ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين ( 6 ) بن جعفر قالوا أنا الوليد بن بكر أنا علي بن أحمد بن زكريا أنا صالح بن أحمد حدثني أبي قال ( 7 ) عمرو بن عثمان بن عفان مدني تابعي ثقة من كبار التابعين ( 8 ) قرأت على أبي عبد الله يحيى بن الحسن عن أبي المعالي محمد بن عبد السلام بن
_________
( 1 ) الأصل وم : الخطاب بالخاء المعجمة تصحيف
( 2 ) بالأصل وم : أبان وعثمان
( 3 ) زيادة لازمة
( 4 ) الأصل وم : أبي
( 5 ) راجع معجم البلدان ( 1 / 271 )
( 6 ) الأصل : الحسن والمثبت عن م
( 7 ) كتاب تاريخ الثقات ص 367 رقم 1274
( 8 ) قوله : " من كبار التابعين " ليس في تاريخ الثقات وهو مثبت في تهذيب الكمال عن العجلي

(46/296)


شاندي ( 1 ) الواسطي أنا أبو الحسن علي بن محمد بن ( 2 ) خزفة أنا محمد بن الحسين نا ابن أبي خيثمة أنا مصعب هو ابن عبد الله حدثني عبد الله بن محمد بن يحيى بن عروة بن الزبير أو غيره قال ( 3 ) اشتكى عمرو بن عثمان فكان العواد يدخلون عليه فيخرجون ويتخلف عنده يعني مروان فيطيل فأنكرت ذلك رملة بنت معاوية فخرقت كوة فاستمعت على مروان فإذا هو يقول لعمرو ما أخذ هؤلاء يعني بني حرب بن أمية الخلافة إلا باسم أبيك فما يمنعك أن تنهض بحقك فلنحن أكثر منهم رجالا ( 4 ) منا فلان ومنهم فلان ومنا فلان ومنهم فلان حتى عد رجالا ثم قال منا فلان وهو فضل وفلان وهو فضل يعدد فضول رجال بني أبي العاص على رجال بني حرب فلما برأ عمرو بن عثمان تجهز للحج وتجهزت رملة في جهازه فلما خرج عمرو إلى الحج خرجت رملة إلى أبيها فقدمت عليه الشام فأخبرته وقالت ( 5 ) ما زال يعد فضل رجال بني أبي العاص على بني حرب حتى عد ابني عثمان وخالدا فتمنيت أنهما ماتا فكتب معاوية ( 6 ) إلى مروان * أواضع رجل فوق أخرى يعدنا * عديد الحصا ما إن تزال تكاثر وأمكم تزجى تؤاما لبعلها * وأم أخيكم نزرة الولد عاقر * أشهد يا مروان لسمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول إذا بلغ ولد الحكم ثلاثين رجلا اتخذوا مال الله دولا ودين الله دخلا وعباد الله خولا قال فكتب إليه مروان أما بعد فإني أبو عشرة وأخو عشرة وعم عشرة والسلام [ 10062 ] أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الفضل بن البقال أنا علي بن محمد أنا عثمان بن أحمد نا حنبل بن إسحاق نا عفان نا حماد عن علي بن زيد قال كان لسعيد بن المسيب دين على عمرو بن عثمان قال وكان عبد الملك بن مروان صالح عنه فقيل لسعيد خذ بعضه ودع بعضه فقال لا والله لا آخذها إلا جميعا أو آخذ من حسناته وما أرى له حسنة
_________
( 1 ) رسخمها بالأصل وم : " ساندى " مهملة راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 18 / 607 وفيها : شانده
( 2 ) ما بين الرقمين سقط من م
( 3 ) الخبر في نسب قريش للمصعب ص 109
( 4 ) الأصل وم : رجلا
( 5 ) الأصل وم : وقال والمثبت عن نسب قريش
( 6 ) الأصل وم : عثمان والمثبت عن نسب قريش

(46/297)


5377 - عمرو بن عثمان بن هانئ المدني مولى عثمان بن عفان ( 1 ) وفد على عمر بن عبد العزيز وحدث عنه وعن عاصم بن عمر بن عثمان والقاسم بن محمد روى عنه محمد بن عمر ( 2 ) الواقدي ومحمد بن إسماعيل بن أبي فديك وهشام بن سعد المدنيون وأغفل البخاري وابن أبي حاتم ذكره في كتابيهما أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أنا أبو علي بن المذهب أنا أحمد بن جعفر نا عبد الله بن أحمد ( 3 ) حدثني أبي نا أبو عامر نا هشام يعني ابن سعد عن عثمان ( 4 ) بن عمرو بن هانئ عن عاصم بن عمر بن عثمان عن عروة عن عائشة قالت دخل علي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فعرفت في وجهه أن قد خفره شئ فتوضأ ثم خرج ولم يكلم أحدا فدنوت من الحجرات فسمعته يقول أيها ( 5 ) الناس إن الله تبارك وتعالى يقول مروا بالمعروف وانهوا عن المنكر من قبل أن تدعوني فلا أجيبكم وتسألوني فلا أعطيكم وتستنصروني فلا أنصركم [ 10063 ] كذا قال وصوابه عمرو بن عثمان بن هانئ كذلك أخبرنا أبو القاسم الشحامي أنا أبو الحسين علي بن محمد البخاري ( 6 ) أنا علي بن محمد بن أحمد بن محمد الزرقي ( 7 ) أنا أبو حاتم محمد بن حبان ( 8 ) البستي ( 9 ) أنا الحسن بن سفيان نا عبد الرحمن بن إبراهيم نا ابن أبي فديك عن عمرو بن عثمان بن هانئ عن عاصم بن عمر ( 10 ) بن عثمان عن عروة عن عائشة قالت
_________
( 1 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 294 وتهذيب التهذيب 4 / 366
( 2 ) من قوله على عمرو دين في آخر ترجمة عمرو بن عثمان بن عفان إلى هنا سقط من م
( 3 ) رواه أحمد بن حنبل في المسند 9 / 504 رقم 25310 طبعة دار الفكر
( 4 ) كذا بالأصل وم وسينبه المصنف إلى الصواب في آخر الحديث
( 5 ) في المسند : يا أيها الناس
( 6 ) الأصل : الشحامي والمثبت عن م
( 7 ) في م : الزورفي
( 8 ) في م : " حال " وفوقها ضبة

(46/298)


دخل علي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فعرفت في وجهه أن قد خفره شئ فتوضأ وما كلم أحدا ثم خرج فلصقت بالحجرات أسمع ما يقول فقعد على المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أيها الناس إن الله يقول لكم مروا بالمعروف وانهوا عن المنكر قبل أن تدعوني فلا أجيبكم وتسألوني فلا أعطيكم وتستنصروني فلا أنصركم فما زاد عليهن حتى نزل [ 10064 ] أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر البيهقي أنا أبو طاهر الفقيه أنا محمد بن إبراهيم أبو بكر الفحام نا محمد بن يحيى ح وأخبرنا أبو محمد عبد الجبار بن محمد بن أحمد البيهقي أنا أبو الحسين الواحدي أنا أبو طاهر الزيادي أنا محمد بن إبراهيم بن الفضل المعمري نا محمد بن يحيى الذهلي أنا أبو همام الدلال نا هشام بن سعد عن عمرو بن عثمان بن هانئ عن عاصم بن عمر ( 1 ) عن عروة بن الزبير عن عائشة قالت دخل علي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يوما فعرفت في وجهه أن قد خفره شئ وفي حديث عبد الجبار أنه حضره شئ فتوضأ وخرج ما كلم أحدا فقعد على المنبر زاد البيهقي فلصقت بالحجرات أسمع ما يقول وقالا فقال أيها الناس إن الله يقول مروا بالمعروف وانهوا عن المنكر من قبل أن تدعوني فلا أجيبكم وتسألوني فلا أعطيكم وتستنصروني فلا أنصركم [ 10065 ] قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد بن الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا سليمان بن إسحاق الجلاب نا الحارث بن أبي أسامة أنا محمد بن سعد ( 2 ) أنا محمد بن عمر نا عمرو بن ( 3 ) عثمان بن هانئ قال سمعت عمر بن عبد العزيز بخناصرة وهو خليفة خطب الناس قبل يوم الفطر بيوم وذلك يوم جمعة فذكر الزكاة فحض عليها وقال على كل إنسان صاع تمرا ومدان من حنطة وقال إنه لا صلاة لمن لا زكاة له ثم قسمها يوم الفطر قال وكان يؤتى بالدقيق والسويق مدين مدين فيقبله ( 4 ) أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو عمر بن
_________
( 1 ) الأصل وم : عمرو تصحيف
( 2 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 5 / 363 في ترجمة عمر بن عبد العزيز
( 3 ) الزيادة لتقويم السند عن ابن سعد
( 4 ) الأصل وم : فيقبله تصحيف والتصويب عن ابن سعد

(46/299)


حيوية أنا سليمان بن إسحاق أنا الحارث بن أبي أسامة نا محمد بن سعد قال في الطبقة الخامسة من أهل المدينة عمرو بن عثمان بن هانئ مولى عثمان بن عفان وهانئ الذي مر به علي بن أبي طالب وهو يبني دارا له بالمدينة فقال لمن هذه الدار فقالوا لهانئ فقال علي وأيضا لهانئ وكان هانئ ( 2 ) ذاهب البصر وقد انتسب ولد هانئ بعد قتل عثمان في همدان وقد روى الكوفيون عن عمرو بن عثمان بن هانئ أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا ثابت بن بندار أنا أبو العلاء الواسطي أنا أبو بكر البابسيري أنا الأحوص بن المفضل قال قال في تسمية موالي عثمان بن عفان الذي روي عنهم الحديث منهم عمرو بن عثمان بن هانئ مولى عثمان الذي يقال له هانئ من العرب أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو القاسم أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال في طبقات أهل المدينة عمرو بن عثمان بن هانئ حدث عن القاسم ( 3 ) 5387 عمرو بن عثمان حدث عن عمرو بن خالد روى عنه أبو صالح محمد بن الحسن حدثنا أبو النضر عبد الرحمن بن عبد الجبار بن عثمان الفامي لفظا وأبو المظفر عبد الجامع بن لامع بن أحمد بن محمد الفارسي وأبو محمد جاول بن عبد الله الرومي عتيق ابن الأنصاري قراءة بهراة ( 4 ) قالوا أنا أبو سهل نجيب بن ميمون بن سهل أنا أبو علي منصور بن عبد الله بن خالد الذهلي الهروي أنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن عمرو بن عبد الرحمن المروزي نا أبو صالح محمد بن الحسن نا عمرو بن عثمان الدمشقي نا عمرو بن خالد عن المهلهل بن الفضل عن ثابت عن أنس
_________
( 1 ) سقطت ترجمته من الطبقات الكبرى المطبوع ضمن القسم الضائع من تراجم أهل المدينة والخبر في تهذيب الكمال 14 / 295 عن ابن سعد
( 2 ) الأصل وم : لهانئ والمثبت عن تهذيب الكمال
( 3 ) تهذيب الكمال 14 / 295
( 4 ) بدون إعجام في م وفوقها ضبة

(46/300)


أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى إذا لم تستحي فاصنع ما شئت [ 10066 ] لم أكتبه من مسند أنس إلا من هذا الوجه وفي إسناده غير واحد من المجهولين 5379 عمرو بن عاصم ( 1 ) بن يحيى بن زكريا أبو العباس الصوري الإمام سمع وزير بن القاسم الجبيلي بجبيل من ساحل دمشق وأبا الحسن محمد بن إبراهيم بن كثير بن وفدان الصوري والحسن بن الليث وأبا الحارث العباس بن العبدي الأنطاكي والمؤمل بن إهاب روى عنه أبو المفضل الشيباني وأبو العباس أحمد بن عتبة بن مكين الجوبري وأبو يعلى عبد الله بن محمد بن حمزة بن أبي كريمة الصيداوي وأبو الحسين بن جميع أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه وأبو القاسم إسماعيل بن أحمد قالا أنا أبو نصر بن طلاب أنا أبو الحسين بن جميع نا عمرو بن عاصم أبو العباس الإمام بصور نا محمد بن إبراهيم بن كثير الصوري نا مؤمل بن إسماعيل نا شعبة وسفيان وأبو عوانة وعبد العزيز بن مسلم قالوا أنا الأعمش عن زيد بن وهب قال سمعت عبد الله بن مسعود يقول حدثنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وهو الصادق المصدوق فذكر الحديث أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قراءة حدثنا أحمد بن عبد العزيز لفظا نا أبو الحسن علي بن الحسن الحافظ نا أحمد بن عتبة بن مكين السلامي لفظا نا عمرو ( 2 ) بن عاصم بن يحيى بن زكريا الصوري بصور نا خالد بن عبد الرحمن نا حسام بن مصك ( 3 ) عن الحارث أو علي بن أبي طالب قال من يشتري علما بدرهم قال الحارث أنا فذهبت فاشتريت صحفا بدرهم فجئت بها فأملى علي حتى كتبت ثم قال علي يا أهل الكوفة أعجزتم أن تكونوا كشطر رجل وكان الحارث أعور لا أرى عمرو بن عاصم أدرك خالدا بل بينهما رجل والله أعلم أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي بن ميمون وأبو إسحاق إبراهيم بن أحمد بن
_________
( 1 ) كذا وقعت الترجمة هنا وحقها أن تقدم إلى ما بعد ترجمة عمرو بن العاص كما يقتضيه سياق التنظيم الذي اتبعه المصنف
( 2 ) في م : " عمر بن عصم " تصحيف
( 3 ) ترجمته في تهذيب الكمال 4 / 246

(46/301)


جعفر بن رجاء اليربوعي الكوفي قالا أنا محمد بن علي بن الحسن بن عبد الرحمن الحسني أنا محمد بن عبد الله الشيباني حدثني عمرو بن عاصم ( 1 ) الإمام بصور نا وزير بن القاسم الجبيلي بجبيل نا محمد يعني ابن المبارك الصوري حدثني إسماعيل بن عياش عن عبد العزيز بن عبيدالله عن الحكم بن عتيبة ( 2 ) عن سالم بن أبي الجعد عن جابر بن عبد الله قال يعني إسماعيل بن عياش وحدثني ابن جريج عن عطاء وأبي الزبير وعبد الله بن عبيد بن عمير عن جابر بن عبد الله أنه حدثهم قال عطش الناس وهم بالحديبة حتى كادت أن تقطع أعناقهم من شدة العطش ففزعوا إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقالوا هلكنا يا رسول الله هلكنا قال كلا لن تهلكوا وأنا فيكم ثم أدخل يده في تور ( 3 ) كان بين يديه فيه قريب من مد ففرج فيه أصابعه قال جابر فوالذي أكرمه بنبوته لرأيت الماء يفور من بين أصابعه كالعيون التي تجري فقال حي بسم الله قال جابر فشربنا وسقينا الركاب ثم عمدنا إلى المزاد والقرب فملأناها حتى صدرنا فتبسم رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ثم قال أشهد أن لا إله إلا الله وأني نبي الله ورسوله لا يقولها عبد يصدق قلبه ولسانه إلا دخل الجنة [ 10067 ] قال عطاء فسأله عبد الله بن أبي عمار فقال يا أبا عبد الله كم كنتم يومئذ قال أربع عشرة مائة ولو شهد ذلك اليوم أهل منى لوسعهم وكفاهم قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان بن زبر قال سألت عمرو بن عاصم بن يحيى الصوري فقال لي ولدت سنة تسع وثلاثين ومائتين 5380 عمرو بن عثمان بن صالح بن ميمون بن الأخضر بن الحارث بن أخي عمرو بن عبسة ( 4 ) السلمي حكى شيئا من أمر أبي العميطر ( 5 )
_________
( 1 ) في م : عصيم تصحيف
( 2 ) الأصل وم : عيينة تصحيف
( 3 ) الأصل وم : ثور تصحيف
( 4 ) الأصل : " عنبسة " وفي م : " عيينة " وكلاهما تصحيف والصواب ما أثبت تقدمت ترجمته قريبا
( 5 ) أبو المعيطر واسمه علي بن عبد الله بن خالد بن يزيد أبو الحسن القرشي الأموي السفياني ترجمته في سير أعلام النبلاء 9 / 284

(46/302)


حكى عنه ابنه دحيم بن عمرو وتقدمت حكايته في حرف الدال ( 1 ) 5381 عمرو بن أبي عمرو الحيراني ( 2 ) أظنه حمصيا حدث عن هشام بن خالد روى عنه محمد بن يوسف الهروي حكاية تأتي في ترجمة مكحول إن شاء الله تعالى 5382 عمرو بن عيسى المصيصي سمع هشام بن خالد الأزرق روى عنه أبو عمر أحمد بن محمد بن عبد الرحمن بن الجلي الطرسوسي أخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد بن مقاتل أنا أبو القاسم بن أبي العلاء أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو بكر بن عيسى بن عبد الكريم الطرسوسي نا محمد بن أحمد بن عبد الرحمن الطرسوسي نا عمرو بن عيسى المصيصي نا هاشم بن الد نا بقية نا ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا ينظر أحدكم إلى فرج زوجته ولا فرج جاريته إذا جامعها فإن ذلك يورث العمى [ 10068 ] 5383 عمرو بن غيلان بن سلمة ويقال عمرو بن عبد الله بن غيلان الثقفي ( 5 ) قيل إن له صحبة روى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) حديثا واحدا وعن عبد الله بن مسعود وهو مولى أبي عبد رب الزاهد من فوق
_________
( 1 ) تقدمت ترجمته في كتاب تاريخ مدينة دمشق 17 / 216 رقم 2074
( 2 ) بالأصل بدون إعجام والمثبت عن م
( 3 ) كذا بالأصل وم وتقدم قريبا : أحمد بن محمد
( 4 ) في م : عمر
( 5 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 310 وتهذيب التهذيب 4 / 372 وأسد الغابة 3 / 758 باختلاف عامود نسبه فيه والجرح والتعديل 6 / 253 والإصابة 3 / 10

(46/303)


روى عنه مسلم بن مشكم أبو عبد الله ( 1 ) وولي البصرة أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة حدثني أبو بكر الخطيب ح وأخبرنا أبو القاسم الشحامي أنا أبو بكر البيهقي قالا أنا أبو محمد عبد الله بن يحيى بن عبد الجبار السكري ح وأخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قالا أنا إسماعيل بن محمد بن إسماعيل نا عباس ( 2 ) بن عبد الله الترقفي نا محمد بن المبارك نا صدقة بن خالد نا وفي حديث ابن مندة عن يزيد بن أبي مريم الدمشقي عن مسلم بن مشكم ( 3 ) عن عمرو بن غيلان الثقفي عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أنه قال من آمن بي وصدقني وعلم أن ما جئت الحق من عندك فأقل ماله وولده وحبب إليه لقاءك وعجل له القضاء ( 4 ) ومن لم يؤمن بي ولم يصدقني ولم يعلم أن ما جئت به الحق وقال السكري حق فأكثر ماله وولده وأطل عمره [ 10069 ] أخبرنا عاليا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد نا الحكم بن موسى أبو صالح أنا صدقة بن خالد عن يزيد بن أبي مريم عن ( 5 ) أبي عبيدالله ( 6 ) عن عمرو ( 7 ) ين غيلان قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) اللهم من آمن بي وصدقني وعلم أن ما جئت به الحق من عندك فأقل ماله و حبب إليه لقاءك وعجل له القضاء ومن لم يؤمن بي ولم يصدقني ولم يعلم أن ما جئت به هو الحق فأكثر ماله وولده أطل عمره [ 10070 ] أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العزي الكيلي قالا أنا أبو طاهر أحمد بن الحسين زاد الأنماطي وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا محمد بن
_________
( 1 ) في تهذيب الكمال وأسد الغابة " أبو عبيد الله " وفي م : مسلم بن مسلم بن عبد الله
( 2 ) الأصل وم : " نا ابن عباس "
( 3 ) مشكم بكسر الميم وسكون المعجمة وفتح الكاف كما في الإصابة
( 4 ) في أسد الغابة : القصاص
( 5 ) ما يبن الرقمين استدرك على هامش م وبعدها صح
( 6 ) بالأصل وم : عبد الله والمثبت عن تهذيب الكمال وأسد الغابة
( 7 ) بالأصل وم هنا : عمر

(46/304)


أحمد بن إسحاق نا عمر بن أحمد بن إسحاق نا خليفة بن خياط قال ( 1 ) ومن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن ( 2 ) قيس بن عيلان ثم من ثقيف وهو قسي بن منبه بن بكر بن هوازن عمرو بن غيلان بن سلمة بن معتب بن مالك بن كعب بن عمرو بن سعد ولي البصرة وهو من ساكني الطائف أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أحمد بن الحسن ( 3 ) بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال قرأت على علي بن المديني قال وممن روى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ممن نزل البصرة من ثقيف عمرو بن غيلان الثقفي أنبأنا أبو محمد بن الآبنوسي ثم أخبرني أبو الفضل بن ناصر عنه أنا أبو بكر بن البرقي قال ومن ثقيف عمرو بن غيلان بن سلمة بن معتب وقال في موضع آخر معتب بن مالك بن عمر بن سعد بن عوف بن قسي وهو ثقيف ليست تصح له صحبة له حديث زاد ابن سلام في هذا النسب كعبا ( 4 ) بين مالك وعمرو أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي في كتابه وحدثنا أبو الفضل الحافظ أنا أبو الفضل بن خيرون وأبو الحسين بن الطيوري وأبو الغنائم وهذا لفظه قالوا أنا أبو أحمد زاد ابن خيرون ومحمد بن الحسن قالا أنا أبو بكر الشيرازي أنا أبو الحسن المقرئ أنا أبو عبد الله البخاري قال ( 5 ) عمرو بن غيلان الثقفي أمير البصرة سمع كعبا قوله قاله سعيد عن قتادة وقال أبو قتيبة نا هلال عن قتادة عن عبد الله بن عمرو بن غيلان مثله أنبأنا أبو الحسين هبة الله بن الحسن وأبو عبد الله الحسين بن عبد الملك قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة
_________
( 1 ) طبقات خليفة بن خياط ص 104 - 105 رقم 362 ( ت
زكار )
( 2 ) الأصل وم : حفصة والمثبت عن طبقات خليفة
( 3 ) الأصل وم : الحسين تصحيف
4 - ( ) الأصل وم : عن
( 5 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 362

(46/305)


ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 1 ) قال عمرو بن غيلان الثقفي أمير البصرة ويقال عبد الله بن عمرو بن غيلان روى عنه قتادة ومسلم بن مشكم صاحب ( 2 ) أبي الدرداء سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو غالب أحمد بن الحسن أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد بن عمير إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا عبد الله بن أبي الحديد أخبرنا أبو الحسن الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد بن عمير قراءة قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول في الطبقة الأولى من تابعي أهل الشام ممن أدرك الجاهلية عمرو بن غيلان الثقفي أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد قال عمرو بن غيلان التميمي سكن الشام وروى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) حديثا كذا قال وإنما هو الثقفي أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قال عمرو بن غيلان الثقفي يعد في الشاميين حديثه عند أبي عبيدالله ( 3 ) مسلم بن مشكم مختلف في صحبته 5384 عمرو بن قتيبة ( 4 ) روى عن الوليد بن مسلم روى عنه أحمد بن المعلى القاضي وأبو الحسن بن جوصا مكاتبة أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو
_________
( 1 ) الجرح والتعديل 6 / 253
( 2 ) كذا بالأصل وم وفي الجرح والتعديل : كاتب
( 3 ) الأصل وم : عبد الله
( 4 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 312 وتهذيب الكمال 4 / 373 وزيد فيه : الصوري

(46/306)


عبد الله محمد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن مروان القرشي نا أحمد بن المعلى قال كتب إلي عمرو بن قتيبة نا الوليد بن مسلم نا سعيد بن عبد العزيز عن الزهري عن سالم عن ابن عمر قال كنت شابا عزبا أبيت في المسجد وكان الرجل من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) إذا رأى الرؤيا أتى إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ( 1 ) فأخبره بها وعبرها له قال عبد الله فقلت اللهم إن كان لي عندك خير فأرني رؤيا يعبرها لي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال ( 2 ) عبد الله ولن أعود قال عبد الله فرأت ملكا أتاني فعمد بي إلى النار فإذا فيها كفم البئر وكقرون البئر ( 3 ) وإذا عليها ملك فلما رآني صرفني عنها وقال لست من أهلها فلما وليت قال نعم الرجل إن أحيا الليل قال عبد الله فلما أصبحت قصصتها على حفصة فقصتها حفصة على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقال ( 2 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إن عبد الله بن عمر رجل صالح [ 10071 ] 5385 عمرو بن قميئة بن ذريح بن سعد بن مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل بن قاسط بن هنب بن أفصى بن دعمي بن جديلة ابن أسد بن ربيعة بن نزار ويعرف بالضائع ( 4 ) شاعر جاهلي أقدم من امرئ القيس ولقيه امروء القيس في آخر عمره فأخرجه معه إلى قيصر لما توجه إليه فمات معه وسمته العرب عمرا ( 5 ) الضائع لموته في غربة وفي غير أرب ولا مطل بوهو الذي عناه امرؤ القيس بقوله ( 6 )
_________
( 1 ) ما بين الرقمين استدرك على هامش م
( 2 ) ما بين الرقمين استدرك على هامش م
( 3 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : البقر
( 4 ) ترجمته في الأغاني 18 / 139 الشعر والشعراء 1 / 376 وخزانة الأدب 4 / 412 وفي نسخة 2 / 247 والمؤتلف والمختلف للآمدي ص 168 ومعجم الشعراء ص 213
وقميئة بوزن سفينة
( 5 ) الأصل وم : " عمرو " والمثبت عن الأغاني
( 6 ) ديوانه ص 65 - 66 والشعر والشعراء 1 / 118 والأول فيه 1 / 376

(46/307)


* بكى صاحبي لما رأى الدرب دونه * وأيقن أنا لاحقان بقيصرا فقلت له لا تبك عينك إنما * نحاول ملكا أو نموت فنعذرا * أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو محمد عبد الوهاب بن علي بن عبد الوهاب إجازة إن لم يكن سماعا أنا أبو الحسن علي بن عبد العزيز الطاهري أنا أبو بكر أحمد بن جعفر بن محمد أنا أبو خليفة الفضل بن الحباب أنا محمد بن سلام الجمحي ( 1 ) في كتاب طبقات الشعراء الجاهليين ( 2 ) قال الطبقة الثامنة أربعة رهط عمرو بن قميئة بن سعد بن مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة والنمر بن تولب وأوس بن غلفاء الهجيمي ( 3 ) وعوف بن عطية بن الخرع ( 4 ) قال حدثني مسمع بن عبد الملك وهو كردين ( 5 ) قال قول امرء القيس * بكا صاحبي لما رأى الدر بدونه * وأيقن أنا لاحقان بقيصرا * قال صاحبه الذي ذكر عمرو بن قميئة وبنو قيس ( 6 ) يدعي بعض شعر امرئ القيس لعمرو بن قميئة وليس ذلك بشئ أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله بن أحمد أنا أبو بكر الخطيب قال قرأت في كتاب علي بن محمد بن عبيد الكوفي بخطه حدثني عبد الله بن محمد بن محمد بن عمر قال قال محمد بن حبيب الضائع هو عمر بن قميئة بن سعد بن مالك وهو الذي يقول له امروء القيس وكان خرج معه إلى قيصر ( 7 ) * بكا صاحبي لما رأى الدرب دونه * وأيقن أنا لاحقان بقيصرا * قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر علي بن هبة الله قال ( 8 ) أما ذريح بفتح الذال المعجمة وكسر الراء عمرو بن قميئة بن ذريح بن سعد بن
_________
( 1 ) رواه الجمحي في كتاب طبقات الشعراء ص 67
( 2 ) الأصل : الجاهلين والتصويب عن م
( 3 ) تقرأ بالأصل " الهجمي " وغير واضحة في م واستدرك على هامشها : " الهجمي " والمثبت عن طبقات الشعراء
( 4 ) الأصل وم : " عون بن عطية بن الحرع " والمثبت عن طبقات الشعراء
( 5 ) غير مقروءة بالأصل وم ورسهما : " بحودس " والمثبت عن طبقات الشعراء
( 6 ) كذا بالأصل وفي م : وهو قيس وفي طبقات الشعراء : وبنو أقيش
( 7 ) الأصل وم : قيس
( 8 ) الاكمال لابن ماكولا 3 / 378 - 379

(46/308)


مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة الشاعر دخل مع امرئ القيس بلد الروم فمات بها فسمي عمرا الضائع ( 1 ) ثم قال في حرف الضاد ( 2 ) وأما الضائع بضاد معجمة وعين مهملة فهو عمرو بن قميئة بن سعد بن مالك الضائع شاعر مشهور هو أول من عمل في الخيال شعرا وكان رفيق امرئ القيس بن حجر لما خرج إلى بلد الروم أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الوحش سبيع بن المسلم عن رشأ بن نظيف ونقلته من خطه أنا عبيدالله بن محمد بن أحمد الفرضي أنا أبو بكر محمد بن يحيى الصولي قال قال عمرو بن قميئة بن ذريح أحد بني سعد بن مالك بن قيس بن ثعلبة ( 3 ) * نأتك أمامة إلا سؤالا * وإلا خيالا يوافي خيالا يوافي مع الليل مستوطنا ( 4 ) * ويأبى مع الصبح إلا زيالا خيال يخيل لي مثلها * ولو قدرت لم تخيل نوالا * أنبأنا أبو سعد أحمد بن عبد الجبار بن أحمد بن أبي الحسين أحمد بن الحسين البوري ( 5 ) نا إسماعيل بن سعيد بن سويد نا الكوكبي ( 6 ) نا أحمد بن عبيد النحوي ( 7 ) نا محمد بن زبار ( 8 ) عن الشرقي بن قطامي قال ( 9 ) كان عمرو بن قميئة البكري من أعجب الناس إلى مرثد بن قيس بن ثعلبة ( 10 ) وكان يجمع بينه وبين امرأته على طعامه وكانت إصبع عمرو الوسطى والتي تليها ملصقتين فخرج
_________
( 1 ) الأصل وم : عمرو والمثبت عن الاكمال
( 2 ) الاكمال لابن ماكولا 5 / 236 - 237
( 3 ) الأبيات في الأغاني 18 / 138
( 4 ) الأغاني : ميعادها
( 5 ) كذا رسمها بالأصل وفي م : البوري وليس في أسماء شيوخه قارن مع المشيخة 9 / أ وفيها : أحمد بن عبد الجبار بن أحمد بن القاسم أبو سعد بن الطيوري الدلال
( 6 ) في م : " الكوفي " بدل : نا الكوكبي
( 7 ) ترجمته في تهذيب الكمال 1 / 202
( 8 ) هو محمد بن زياد بن زياد الزباري الكلبي
( 9 ) الخبر والشعر في الأغاني 18 / 140 - 141 بزيادة واختلاف
( 10 ) الأغاني : مرثد بن سعد بن مالك

(46/309)


يزيد ذات يوم يضرب بالقداح فأرسلت امرأته إلى عمرو إن عمك يدعوك فجاءت به من وراء البيوت فلما دخل عليها لم يجد عمه وأنكر شأنها فأرادته على نفسه فقال لقد جئت بأمر عظيم فقالت إما لتفعلن أو لأسوءنك فقال للمساءة ما دعوتني ثم قال فخرج وأمرت بجفنة وكفئت على أثر قدمه فلما رجع مرثد وجدها متغضبة فقال ما شأنك قالت رجل قريب القرابة منك جاءني يسومني نفسي قال من هو قالت أما أنا فلا أسميه وهذا أثر قدمه فعرف مرثد أثر عمرو فأعرض عنه وعرف عمرو من أين أتي فقال في ذلك * لعمرك ما نفسي بجد رشيدة * تؤامرني سرا لأصوم مرثدا عظيم رماد القدر لا متعبس * ولا مؤيس منها إذا هو أخمدا فقد أظهرت منه بوائق جمة * وأفرغ في لومي مرارا وأصعدا على غير ذنب أن أكون جنيته * سوى قول باغ جاهد فتجهدا * أنبأنا أبو الفرج غيث بن علي عن ( 1 ) أبي بكر الخطيب أنا أبو منصور محمد بن علي بن إسحاق الكاتب أنا أبو بكر أحمد بن بشر بن سعيد الحرقي نا أبو روق أحمد بن محمد بن بكر الهزاني نا أبو حاتم سهل بن عثمان السجستاني قال سمعت مشيختنا قالوا وعاش عمرو بن قميئة بن سعد بن مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة بن عكابة تسعين سنة وقال * يا لهف نسفي على الشباب ولم * أفقد به إذ فقدته أمما قد كنت في ميعة أسر بها * أمنع صحبي وأهبط العصما وأسحب الريط والبرود إلى * أدنى تجاري وأنفض اللمما * وقال حين مضت له تسعون حجة وهي قصيدة ( 2 ) * كأني وقد جاوزت تسعين حجة * خلعت بها عني عذار لجامي رمتني بنات الدهر من حيث لا أرى * فكيف ( 3 ) بمن يرمى وليس برام فلو أنها نبل إذا لاتقيتها ( 4 ) * ولكنما أرمى بغير سهام
_________
( 1 ) بالأصل وم : بن تصحيف
( 2 ) الأبيات في الأغاني 18 / 142 والشعر والشعراء 1 / 377
( 3 ) الأغاني : فما بال من يرمي وليس برام
( 4 ) الأغاني : فلو أن ما أرمي بنبل رميتها
الشعر والشعراء : فلو أنني أرمي بنبل رأيتها

(46/310)


إذا ما رآني الناس قالوا ألم تكن * حديثا ( 1 ) جديد البز غير كهام فأفنى وما أفني من الدهر ليلة * ولم يغن ما أفنيت سلك نظام على الراحتين مرة وعلى العصا * أنوء ثلاثا بعدهن قيامي وأهلكني تأميل يوم وليلة * وتأميل عام بعد ذاك وعام * 5386 عمرو بن قيس بن ثور بن مازن بن خيثمة أبو ثور السكوني الكندي الحمصي ( 2 ) وفد مع أبيه على معاوية بن أبي سفيان وسمع معاوية وعبد الله بن قرط وواثلة بن الأسقع وجده مازن بن خيثمة وله صحبة وعبد الله بن عمرو وعبد الله بن بسر ( 3 ) وإسماعيل بن عبد الله السكوني وعاصم بن حميد السكوني وعدي بن عدي الكندي وأبا بردة بن أبي موسى وأبا الطفيل عامر بن واثلة روى عنه الأوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وصفوان بن عمرو وإسماعيل بن عياش ومعاوية بن صالح وحميد بن محمد الحمصي وثور بن يزيد وأبو عثمان التنوخي وعبد الحميد بن عبد العزيز السكوني وحسان بن نوح وصبيح بن محرز ( 4 ) ومحمد بن حمير وأيوب بن سليمان ( 5 ) بن أيوب السكوني وولي الصائفة لعمر ( 6 ) بن عبد العزيز وقدم دمشق مكرها في جيش الطلب بدم الوليد بن يزيد أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو الفضل أحمد بن الحسن بن هبة الله وأبو منصور علي بن علي بن سكينة قالوا أنا أبو محمد الصريفيني أنا أبو القاسم بن حبابة نا أبو القاسم البغوي نا علي بن الجعد نا إسماعيل بن عياش حدثني عمرو بن قيس
_________
( 1 ) الشعر والشعراء : جليدا حديث السن غير كهام
الأغاني : حديثا جديد البري غير كهام
( 2 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 315 وتهذيب التهذيب 4 / 374 وميزان الاعتدال 3 / 284 والجرح والتعديل 6 / 254 والتاريخ الكبير 6 / 363 وسير أعلام النبلاء 5 / 322 وشذرات الذهب 1 / 209
( 3 ) الأصل وم : بشر تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال وسير الأعلام
( 4 ) الأصل وم : " محزن " والمثبت عن تهذيب الكمال
( 5 ) كذا بالأصل وم وفي تهذيب الكمال : سعيد
( 6 ) بالأصل وم : عمرو تصحيف

(46/311)


الكسوني عن عبد الله بن بسر ( 1 ) المازني قال جاء أعرابي إلى النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فقال يا رسول الله أي الناس خير قال طوبى لمن طال عمره وحسن عمله قال يا رسول الله أي الأعمال أفضل قال أن تفارق الدنيا ولسانك رطب من ذكر الله تعالى [ 10072 ] أخبرناه أبو الفواء عبد الواحد بن حمد وأم المجتبى فاطمة بنت ناصر قالا أنا أبو طاهر أحمد بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ أنا أبو العباس بن قتيبة نا حرملة ح وأخبرنا أبو سعيد محمد بن محمد بن الفضل الشرابي نا عبد الله بن محمد بن أبي الرجاس أنا أبو علي الحسن بن علي بن أحمد البغدادي أنا عبد الله بن محمد بن عبد الكريم الرازي نا بحر بن نصر الخولاني قالا نا ابن وهب أنا معاوية بن صالح عن عمرو بن قيس الكندي عن عبد الله بن بسر ( 2 ) قال جاء أعرابيان إلى النبي ( صلى الله عليه و سلم ) يسألانه فقال أحدهما يا رسول الله أي الناس خير قال من طال عمره وحسن عمله قال وقال الآخر يا رسول الله إن شرائع الإسلام قد كثرت فأخبرني منها بأمر أتشبث به قال لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله عز و جل [ 10073 ] واللفظ لحديث حرملة أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن عبد الملك أنا أبو طاهر بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ نا أبو العباس محمد بن الحسن ( 3 ) بن قتيبة بن زيادة بن الطفيل العسقلاني نا إبراهيم بن هشام بن يحيى ( 4 ) الغساني نا سعيد بن عبد العزيز عن عمرو بن قيس السكوني عن عدي بن عدي الكندي قال بينا أبو الدرداء ثيوما يسير شاذا إذ لقيه رجلان شاذان من الجيش فقال يا هذان إنه لم يكن ثلاثة في مكان مثل هذا المكان إلا أمروا عليهم أحدهم فليؤمرن ( 5 ) أحدكم فقالوا أنت يا أبا الدرداء أمير المؤمنين قال بل أنتما سمعت رسول الله يقول ما من والي ثلاثة إلا لقي الله مغلولا يمينه إلى عنقه فكه عدله أو غله جوره [ 10074 ]
_________
( 1 ) في م المختصر : بشر تصحيف
( 2 ) بالأصل وم : بشر تصحيف
( 3 ) الأصل وم : الحسين تصحيف ترجمته في سير أعلام النبلاء 14 / 292
( 4 ) في م : ابن يحيى بن يحيى
( 5 ) الأصل وم : فليأمرن

(46/312)


أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه أنا أبو الحسن بن أبي الحديد أنا جدي أبو بكر أنا أبو الدحداح نا أحمد بن عبد الواحد نا محمد بن كثير عن الأوزاعي عن عمرو بن قيس السكوني قال خرجت مع أبي في الوفد إلى معاوية قال سمعت رجلا من القوم قال إن من أشراط الساعة أن تظهر القول وتخزن العمل أو قال العقل وأن ترفع الأشرار وتوضع الأخيار وأن يقرأ المثناة في القوم ليس فيهم من يعبرها قيل له ما المثناة قال ما كنت ( 1 ) سوى كتاب الله فحدثت بهذا الحديث قوما فيهم إسماعيل بن عبد الله فقال أنا معك في ذلك المجلس أتدري من الرجل قال عبد الله بن عمرو وكذا وإنما الصواب يزيد بن معاوية أخبرنا أبو الفضل محمد بن إسماعيل الفضيلي أنا أبو القاسم علي بن أحمد الخزاعي أنا الهيثم بن كليب العسقلاني نا بشر حدثني عمرو بن قيس قال وفدت مع أبي إلى يزيد بن معاوية بحوارين فرأيت نفرا اجتمعوا على رجل يحدثهم فجلست معهم فسمعته يقول من أشراط الساعة أن تفتح القول وتخزن الفعل وتوضع الأخيار وترفع الأشرار أن تقرأ المثناة في القوم ليس فيهم أحد يعيرها قالوا وما المثناة قال ما اكتتب سوى كتاب الله قال فلقيت إسماعيل بن عبد الله قال أنا رجل معك في ذاك المجلس وهل تدري من ذلك الرجل قال عبد الله بن عمرو بن العاص أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز بن منصور قالا أنا أبو طاهر أحمد بن الحسن زاد الأنماطي وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا أبو الحسن الأهوازي أنا أبو حفص الأهوازي نا خليفة بن خياط قال ( 2 ) عمرو ( 3 ) بن قيس الكندي مات قبل الأربعين ومائة فصل بينهما ( 4 ) وهما واحد
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم ولعله : كتب
( 2 ) طبقات خليفة بن خياط ص 576 رقم 3011
( 3 ) بالأصل وم هنا : " عمر " تصحيف والتصويب عن خليفة
( 4 ) وذكر خليفة بن خياط ص 574 رقم 2997 عمرو بن قيس سكوني حمصي راجع الحاشية قبل السابقة

(46/313)


أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو طاهر الباقلاني أنا محمد يوسف بن رباح أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي نا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معين يقول في تسمية أهل الشام عمرو بن قيس الكندي أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوة أنا أبو الحسين اللنباني ( 1 ) أنا أبو بكر بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد قال ( 2 ) في الطبقة الثالثة من تابعي أهل الشام عمرو بن قيس الكندي قال الواقدي توفي سنة خمس وعشرين ومائة قال الهيثم توفي في خلافة أبي جعفر قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهر يأنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد قال ( 3 ) عمرو بن قيس الكندي وكان صالح الحديث قال محمد بن عمر توفي في سنة خمس وعشرين ومائة [ في ] ( 4 ) خلافة الوليد بن يزيد بن عبد الملك أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل محمد بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك ومحمد واللفظ له قالوا أنا عبد الوهاب بن محمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أبو بكر أنا أبو الحسن أنا أبو عبد الله البخاري قال ( 5 ) عمرو بن قيس أبو ثور الشامي الكندي الحمصي سمع عبد الله بن عمرو سمع منه معاوية بن صالح والأوزاعي أنا أبو الحسين القاضي إذنا وأبو عبد الله الأديب مشافهة قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 6 )
_________
( 1 ) الأصل : اللبناني بتقديم الباء وفي م : " اللساني " كلاهما تصحيف
( 2 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكيرى لابن سعد
( 3 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 7 / 459
( 4 ) زيادة عن م
( 5 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 362 - 363
( 6 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 254

(46/314)


عمرو بن قيس أبو ثور الشامي حمصي سمع عبد الله بن عمرو وعبد الله بن بسر ( 1 ) وسمع من معاوية سمع منه الأوزاعي ومعاوية بن صالح وإسماعيل بن عياش سمعت أبي يقول ذلك قال ابن أبي حاتم عمرو بن قيس هو أبو ثور بن مازن بن خيثمة روى عن جده مازن بن خيثمة أن معاذ بن جبل بعثه يوم نزل بين السكون والسكاسك حين أسلم الناس وافدا إلى رسول الله وروى عمرو بن قيس عن عاصم بن حميد السكوني روى عنه صفوان بن عمرو أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني أنا أبو القاسم تمام بن محمد نا أبو عبد الله الكندي نا أبو زورعة قال في الطبقة الثانية ممن ولي السرايا عمرو بن قيس الكندي ثم أعاد ذكره في الطبقة الثالثة ( 2 ) أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين الصيرفي أنا عبد الله بن عتاب أنا أبو الحسن ( 3 ) بن جوصا إجازة وأخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد نا الحسن بن أحمد أنا علي بن الحسن أنا عبد الوهاب بن الحسين أنا أبو الحسن قراءة قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول في الطبقة الثالثة عمرو بن قيس بن ثور بن مازن بن خيثمة الكندي أبو ثور روى عن معاوية وولاه ( 4 ) عمر بن عبد العزيز الصائفة أنبأنا أبو طالب الحسين بن محمد أنا أبو علي بن المحسن أنا أبو الحسين محمد بن المظفر أنا بكر بن أحمد بن حفص نا أبو بكر أحمد بن محمد بن عيسى بحمص قال عمرو بن قيس بن ثور بن مازن بن خيثمة أبو ثور كان مولده سنة أربعين سنة الجماعة ومات سنة أربعين ومائة قال عبد الوهاب بن نجدة ( 5 ) قلت لابن عياش هل سمع عمرو بن قيس أو أدرك من
_________
( 1 ) الأصل وم : بشر تصحيف والتصويب عن الجرح والتعديل
( 2 ) راجع تهذيب الكمال 14 / 316
( 3 ) بالأصل وم : الحسين تصحيف
( 4 ) الأصل وم : " وولا "
( 5 ) تهذيب الكمال 14 / 316 وسير الأعلام 5 / 322

(46/315)


أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال ( 1 ) نعم أدرك سبعين أو أكثر من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال أبو بكر فالذين صح لنا خبرهم ممن لقي من أصحاب رسول الله معاوية بن أبي سفيان أدركه وحدث عنه بحديثين وحدث عن عبد الله بن ( 2 ) عمرو بحديثين وحدث عن عبد الله ( 2 ) بن بسر ( 3 ) بحديثين وحدث ( 4 ) عن أبي أمامة بحديث وعن النعمان بن بشير بحديث ( 4 ) وعن واثلة بن الأسقع بحديث وعن المقدام ( 5 ) أو المقداد اختلفوا علينا فيه فقال بعضهم عن المقدام وقال بعضهم عمرو بن قيس ( 6 ) عن شرحبيل عن المقدام قال أبو بكر هؤلاء سبعة الذين عرفنا أسماءهم ( 7 ) أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال أبو ثور عمرو بن قيس السكوني الشامي الحمصي سمع عبد الله بن عمرو بن العاص وعبد الله بن بسر ( 9 ) روى عنه الأوزاعي ومعاوية بن صالح كناه لنا محمد بن سليمان نا محمد بن إسماعيل قال كناه نعيم بن حماد عن ابن حمير ( 10 ) أنا أبو الحسين محمد بن محمد بن الفراء أنا أبو يعلى ح وأخبرنا أبو السعود بن المجلي أنا أبو الحسين المهتدي قالا أنا أبو القاسم عبيدالله بن أحمد المقرئ أنا محمد بن مخلد بن حفص قال قرأت على علي بن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال قال ابن عياش عمرو بن قيس يكنى أبا ثور أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أبو بكر أحمد بن منصور أنا أبو سعيد بن حمدون نا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول
_________
( 1 ) ما بين الرقمين استدرك على هامش م
( 2 ) ما بين الرقمين على هامش م
( 3 ) الأصل وم : بشر تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال
( 4 ) ما بين الرقمين كتب وسط السطرين في م في سطر مستقل
( 5 ) الأصل : المقداد والمثبت عن م وتهذيب الكمال
( 6 ) كذا بالأصل وم وفي تهذيب الكمال : عن جرير بن شرحبيل
( 7 ) تهذيب الكمال 14 / 316
( 8 ) الأسامي والكنى للحاكم 3 / 14 رقم 978
( 9 ) الأصل وم : بشر تصحيف والتصويب عن الأسامي والكنى
( 10 ) هو محمد بن حمير السليحيني

(46/316)


أبو ثور عمرو بن قيس الكندي سمع عبد الله بن عمرو روى عنه معاوية بن صالح والاوزاعي قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى نا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني أبو ( 1 ) موسى بن ( 2 ) أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو ثور عمرو بن قيس أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو طاهر بن أبي الصقر أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أبو بكر المهندس أنا أبو بشر الدولابي ( 3 ) قال أبو ثور عمرو بن قيس الكندي ( 4 ) أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 5 ) قال سمعت عبد الله بن أحمد بن ذكوان يذكر عن يزيد بن عبد ربه قال قال عمرو بن قيس قال قال لي الحجاج متى مولدك يا أبا ثور قلت تمام الحجة سنة أربعين قال وهو مولدي قال فتوفي الحجاج سنة خمس وتسعين وتوفي عمرو بن قيس سنة أربعين ومائة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد بن الغمر أنا أبو سليمان بن زبر قال وفي هذه السنة يعني سنة أربعين ولد عمرو بن قيس أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل السلامي أخبرنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد وأبو الحسين الأصبهاني قالا أنا أحمد أنا محمد أنا البخاري ( 6 ) قال وقال يزيد بن عبد ربه حدثنا أصحابنا عن أبي منصور عن عمرو بن قيس أن الحجاج بن يوسف سأله عن مولده فقال سنة الجماعة سنة أربعين فقال الحجاج وهو
_________
( 1 ) الأصل وم : أبي
( 2 ) الأصل وم : " عن " تصحيف والتصويب قياسا إلى أسانيد مماثلة
( 3 ) الكنى والأسماء للدولابي 1 / 133
( 4 ) الأصل : الكناني : والمثبت عن م والكنى والأسماء
( 5 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 122
( 6 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 363

(46/317)


مولدي قال أبو منصور مات سنة أربعين ومائة كناه ( 1 ) نعيم عن ابن حمير يعني أبا ثور أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 2 ) حدثني محمود بن خالد وغيره نا يزيد بن عبد ربه نا عمير بن المغلس حدثني أيوب بن منصور قال سمعت عمرو بن قيس يقول قال لي الحجاج متى كان مولدك يا أبا ثور قال عام الجماعة سنة أربعين قال وهي مولدي قال فتوفي الحجاج سنة ( 3 ) خمس وتسعين وتوفي عمرو بن قيس سنة أربعين ومائة كذلك أخبرني محمود بن خالد أخبرنا أبو القاسم بن هبة الله بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب أنا أبو الفرج عبد السلام بن عبد الوهاب القرشي بأصبهان ح وأخبرنا أبو علي الحداد في كتابه وأخبرن يأبو مسعود عبد الرحيم بن حمد عنه أنا أبو نعيم الحافظ قالا ( 4 ) حدثنا سليمان بن أحمد نا أبو زرعة نا أبو اليمان نا إسماعيل بن عياش عن صفوان بن عمرو عن عمرو بن قيس بن ثور بن مازن بن خيثمة أن جده مازن بن خيثمة وهبيل بن كعب أحد بني مازن وفي حديث الخطيب بني مازن بعثهما معاذ بن جبل يوم نزل بين السكون والسكاسك وقاتل حتى أسلم الناس وافدين إلى رسول الله فآخى بين السكون والسكاسك قرأت على أبي عبد الله يحيى بن الحسن عن أبي تمام علي بن محمد عن أبي عمر بن حيوية أنا محمد بن القاسم بن جعفر نا ابن أبي خيثمة نا الحوطي قال قلت لإسماعيل بن عياش أدرك أحد من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال سبعين أو أكثر سمعته يقول ( 5 ) سمعت معاوية بن أبي سفيان على المنبر يدع ( 6 ) بهذه الآية " اليوم أكملت لكم دينكم " ( 7 ) الآية قال نزلت يوم جمعة يوم عرفة
_________
( 1 ) الأصل وم : " كانه " تصحيف والتصويب عن التاريخ الكبير
( 2 ) الخبر في تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 256 - 257
( 3 ) من قوله : متى كان مولدك إلى هنا استدرك على هامش م وبعده صح
( 4 ) بالأصل وم : قالاه
( 5 ) الخبر في سير أعلام النبلاء 5 / 323 وتاريخ الإسلام ( حوادث سنة 121 - 140 ص 508 )
( 6 ) كذا بالأصل وم وفي تاريخ الإسلام : " يزع " وفي سير الأعلام : نزع
( 7 ) سورة المائدة الآية : 3

(46/318)


أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا حدثنا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى يقول عمرو بن قيس السكوني هو الذي روى عنه إسماعيل بن عياش وهو ثقة قلت يحيى هو كوفي لأنه سكوني فقال يحيى لا هو شامي هو عمرو بن قيس بن ثور وقد سمع من عبد الله بن عمرو بن العاص قلت من عبد الله بن عمرو قال نعم يقول سمعت عبد الله بن عمرو أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسين بن الطيوري أنا الحسين بن جعفر ومحمد بن الحسن وأحمد بن محمد العتيقي وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالوا أنا الوليد أنا علي بن أحمد أنا أبو مسلم صالح بن أحمد العجلي حدثني أبي قال ( 1 ) عمرو بن قيس الكندي شامي تابعي ثقة ذكر أبو عبد الله محمد بن إبراهيم الكناني الأصبهاني أنه سأل أبا حاتم الرازي عن عمرو بن قيس السكوني فقال شامي ثقة ( 2 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني بقراءتي عليه نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم القرشي نا محمد بن عائذ نا الوليد ( 3 ) قال محبر ( 4 ) نا سعيد بن عبد العزيز أن عمر بن عبد العزيز أغزى أرض الروم صائفتين على إحداهما ( 5 ) الوليد بن هشام المعيطي والأخرى عمرو بن قيس السكوني في أقل من أربعين ألفا نظرا منه بجماعة من كان أصابه الأزل ( 6 ) على حصار قسطنطينية قال فخرج إليهم لأوون طاغية الروم لما بلغه من
_________
( 1 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 369 رقم 1282
( 2 ) تهذيب الكمال 14 / 316
( 3 ) من طريقه رواه الذهبي في تاريخ الإسلام ( حوادث سنة 121 - 140 ص 508 )
( 4 ) كذا بالأصل وم : " قال محبر " والذي في تاريخ الإسلام : وقال الوليد : ثنا سعيد بن عبد العزيز
( 5 ) الأصل وم : أحدهما
( 6 ) الأصل وم : الأول والمثبت عن تاريخ الإسلام والأزل : الضيق والشدة ( القاموس )

(46/319)


قلتهم فلقيه سائح من سياحي الروم فقال أين يريد الملك قال هذه الطائفة القليلة قال تركت لقاءهم وأمراؤهم على تلك الحال فلما ولي هذا الرجل الصالح تعرضهم ( 1 ) فقال ذاك بالشام وهؤلاء بأرض الروم قال عمل ذلك مقدمة لهؤلاء قال سعيد فانصرف لاون عن لقائهم أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز أخبرنا أبو محمد أنا أبو القاسم أنا أحمد نا ابن عائذ أنا الوليد قال وبويع عمر بن عبد العزيز في سنة تسع وتسعين فبعث عمرو بن قيس السكوني على صائفة أهل الشام معه ما حمل إلى القسطنطينة من الطعام والكسوة فلقيهم بادرلنه ( 1 ) فأعطاهم فيها العطاء قال وفي سنة مائة أغزى عمر بن عبد العزيز الصائفة لليمنى الوليد بن هشام ( 3 ) وعلى الصائفة اليسرى عمرو بن قيس السكوني أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا ابن عبيدالله نا يعقوب قال قلت ليزيد بن عبد ربه حدثكم بقية يعني ابن الوليد ( 4 ) عن أبي بكر بن ( 5 ) أبي مريم قال كتب عمر بن عبد العزيز إلى والي حمص انظر إلى القوم الذين نصبوا أنفسهم للفقه وحبسوها في المسجد عن طلب الدنيا فأعط كل رجل منهم مائة دينار يستعينون ( 6 ) بها على ما هم عليه من بيت مال المسلمين حين يأتيك كتابي هذا قال خير الخير أعجله والسلام عليك قال وكان عمرو بن قيس وأسد بن وداعة فيمن أخذها فقال يزيد نعم أخبرنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي الحسن أنا سهل بن بشر أنا أبو بكر الخليل بن هبة الله أنا عبد الوهاب الكلابي نا أبو الجهم أحمد بن الحسين بن طلاب نا العباس بن الوليد بن صبح نا أبو مسهر قال ( 7 ) سمعت كامل بن سلمة بن رجاء بن حيوة
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وتاريخ الإسلام
( 2 ) كذا رسمها بالأصل وم
( 3 ) فوقها في م ضبة
( 4 ) من طريقه رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 5 / 323 مختصرا
( 5 ) زيادة عن سير الأعلام للإيضاح
( 6 ) الأصل : يستغنون والمثبت عن م
( 7 ) من طريقه رواه في تهذيب الكمال 14 / 316

(46/320)


ببيت المقدس قال قال هشام بن عبد الملك من سيد أهل فلسطين قالوا رجاء بن حيوة قالوا من سيد أهل الأردن قالوا عبادة بن نسي قال من سيد أهل دمشق قالوا يحيى بن يحيى الغساني ( 1 ) قالوا من سيد أهل حمص قالوا عمرو بن قيس السكوني ( 2 ) قالوا من سيد أهل الجزيرة قالوا عدي بن عدي قال هشام يا لكندة وفي غير هذه الرواية قال أبو مسهر كلهم من كندة غير يحيى بن يحيى الغساني أنبأنا بها أبو طالب الحسين بن محمد أنا علي بن الحسن أنا محمد بن المظفر أنا بكر بن أحمد السوائي نا أحمد بن محمد بن عيسى حدثني يزيد بن محمد نا عبد السلام بن عتيق نا أبو مسهر فذكر نحوها وذكر قول أبي ( 3 ) مسهر في آخرها أنبأنا أبو الحسن علي بن بركات الخشوعي أنا أبو الحسين أحمد بن عبد الرحمن بن الحسن الطرائفي قراءة عليه أنا أبو ( 4 ) محمد عبد الرحمن بن عثمان بن أبي نصر أنا خيثمة بن سليمان بن حيدرة نا محمد بن عوف ( 5 ) نا إبراهيم بن العلاء نا أبو عون ثوابة بن عون التنوخي يسكن حماة قال سمعت عمرو بن قيس السكوني يقول حججت فلما فرغنا من حجنا خرجنا نريد العمرة من بطن مر قال فأغفيت فرأيت رسول الله مقبلا من ناحية المدينة يريد مكة ومعه نفر من أصحابه على رواحلهم في هيئة أهل اليمن فقمت إلى رسول الله في منامي فسلمت عليه فوقف فرد السلام ثم قال لي يا عمرو بن قيس تريد العمرة قلت نعم بأبي أنت وأمي فقال رسول الله لا العمرة من الجحفة ثلاثا قال فمضى رسول الله وانتبهت ناديت أصحابي فأخبرتهم برؤياي قال [ إلى ] ( 6 ) جانبنا رجل معه حشم ( 7 ) فلما سمعني أقص رؤياي هذه
_________
( 1 ) الأصل وم : العياني تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال
( 2 ) كذا بالأصل وم وفي تهذيب الكمال : الكندى
( 3 ) الأصل وم : أبو ( 4 ) كتبت بين السطرين
( 5 ) رواه الذهبي في تاريخ الإسلام ( حوادث سنة 121 - 140 ص 509 ) من طريق محمد بن عوف الطائي
( 6 ) زيادة عن تاريخ الإسلام
( 7 ) بالأصل وم : ثم والمبثب عن تاريخ الإسلام

(46/321)


أرسل لي رسوله فقال أبو عبد الرحمن يريدك فقلت من أبو عبد الرحمن قال عبد الله بن عمرو فقلت أهل ذلك صاحب رسول الله قال نعم ( 1 ) فأتيته فقال أنت الذي رأيت هذه الرؤيا التي سمعت بعضها قلت نعم قال اقصصها علي رحمك الله فقصصتها حتى إذا انتهيت إلى ذكر رسول الله بكى حتى علا صوته فاسكت فلما استفاق من عبرته قال اردد علي فرددت عليه فلما انتهيت إلى ذكر رسول الله بكى حتى نشج في بكائه وأسكت ثم دعا بماء فتوضأ منه وجاء ثم قال أردد علي يرحمك الله فرددت عليه فاستوعب كلامي كله قال فتنفس ( 2 ) عبد الله بن عمرو ( 3 ) حتى ظننت أن قلبه قد خرج ثم قال امضر لما أمرك رسول الله في منامك فوالذي بعثه ( 4 ) بالحق لربما سمعته غير مرة ولا مرتين يقول من رآني في المنام فكأنما رآني في اليقظة فمن رآني فقد رآني ( 5 ) حقا فإن الشيطان لا يتمثل بي [ 10075 ] ذكر محمد بن عمر الواقدي أن عمرا كان من نساك أهل الشام وأفاضلهم قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي بكر الخطيب قال ذكر الواقدي أنه مات سنة خمس وعشرين ومائة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن البسري أنا أبو طاهر المخلص إجازة نا عبيدالله بن عبد الرحمن السكري ( 6 ) نا عبد الرحمن بن محمد بن المغيرة أخبرنا أبي حدثنا أبو عبيد قال سنة خمس وعشرين ومائة مات عمرو بن قيس السكوني قال ابن عساكر ( 7 ) وهذا وهم لأن عمرا كان ممن سار إلى دمشق للطلب بدم الوليد بن يزيد وقتل الوليد سنة ست وعشرين في جمادة الآخرة ( 8 ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا
_________
( 1 ) الزيادة عن تاريخ الإسلام
( 2 ) كلمة بدون إعجام ورسمها بالأصل وم : " مننعننى " والمثبت عن تاريخ الإسلام
( 3 ) الأصل وم : عمر
( 4 ) الأصل : بعث والمثبت عن م وتاريخ الإسلام
( 5 ) كذا بالأصل وم وفي تاريخ الإسلام : فقد رأى الحق
( 6 ) الأصل وم : السكوني
( 7 ) زيادة منا للإيضاح
( 8 ) انظر تهذيب الكمال 14 / 317 وسير الأعلام 5 / 323

(46/322)


أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة حدثنا هاشم بن محمد قال قال الهيثم بن عدي ما مات عمرو بن قيس الكندي في خلافة أبي جعفر في أولها أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن اللالكائي أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله نا يعقوب ( 1 ) قال وسمعت أبا أيوب سليمان بن سلمة الخبائري الحمصي يقول توفي عمرو بن قيس السكوني أبو ثور سنة أربعين ومائة وصلى عليه جبريل بن يحيى البجلي 5387 عمرو بن كلب أو كليب اليحصبي ( 2 ) ممن أدرك النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وشهد اليرموك ووجهه أبو عبيدة من مرج الصفر إلى فحل فينما ذكر سيف بن عمر عن أبي عثمان يزيد بن أسد الغساني عن خالد وعبادة ( 3 ) 5388 عمرو بن محمد بن العباس بن مروان أبو العباس الفزاري المقرئ المؤدب حدث عن سعيد بن عبد العزيز الحلبي ومحمد بن القاسم بن عبد الخالق المؤذن وأبي هاشم محمد بن عبد الأعلى بن عليل ( 4 ) وأبي عبد الملك أحمد بن إبراهيم البسري ويزيد بن محمد بن عبد الصمد ومحمد بن الفضل بن محمد بن فياض روى عنه عبد الوهاب الميداني وأبو القاسم عامر بن محمد أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد حدثني أبو العباس عمرو بن محمد بن العباس الفزاري المؤدب في مسجد وائلة حارة القيط نا محمد بن القاسم بن عبد الخالق المؤذن نا أحمد بن عبد الواحد بن عبود نا علي بن هارون نا مالك بن شهاب عن أنس بن مالك
_________
( 1 ) رواه في المعرفة والتاريخ 1 / 122 وعنه في تهذيب الكمال 14 / 317
( 2 ) الإصابة 3 / 117
( 3 ) الخبر في تاريخ الطبري 3 / 438 ( حوادث سنة 13 )
( 4 ) ترجمته في سير الأعلام 14 / 529

(46/323)


أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) دخل مكة في عام الفتح وعلى رأسه مغفر فقيل له يا رسول الله هذا ابن خطل متعلق بأستار الكعبة فقال اقتلوه [ 10076 ] قرأت بخط عبد الوهاب الميداني ثم أخبرنا أبو القاسم الخضر بن الحسين عن عبد العزيز بن أحمد أنا عبد الوهاب الميداني حدثني عمرو بن العباس حدثنا سعيد بن عبد العزيز قال سمعت أبا عبد الغني الحسن بن علي بمعان سنة ست وأربعين ومائتين نا عبد الرزاق الصنعاني ( 1 ) نا مالك بن أنس عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة قال قال رسول الله إذا كان يوم عرفة غفر الله للحاج الخاص فإذا كان ليلة المزدلفة غفر الله للتجار فإذا كان يوم منى غفر الله للحمالين فإذا كان عند جمرة العقبة غفر الله للسؤال ولا يشهد ذلك الموقف احد ( 2 ) إلا غفر الله له [ 10077 ] قرأت في بعض تصانيف علي بن الخضر السلمي أنا الميداني حدثني أبو العباس عمر بن العباس بن مروان الفزاري الشيخ الصالح بحديث ذكره 5389 عمرو بن محمد بن عبد الله بن سعيد بن العاص القرشي الأموي الكوفي عم عبد العزيز بن أبان روى عنه ابنه خالد بن عمرو أبو سعيد الأموي وابنه خالد ضعيف ووفد على هشام بن عبد الملك قرأت في كتاب قديم نا عبد الله بن أيوب نا خالد بن عمرو نا أبي عمرو ( 3 ) بن محمد قال بعثني أبي إلى هشام بن عبد الملك فقال لي إنك تأتي باب أمير المؤمنين وهم بنو هاشم وبنو أمية فإياك أن تمازح الشريف فيحقد عليك ولا الدنئ فيجترئ عليك 5390 عمرو بن محمد بن عبد المطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف الهاشمي ( 4 ) من أهل دمشق
_________
( 1 ) الأصل : الصغاني والمثبت عن م
( 2 ) الأصل وم : أحدا
( 3 ) الأصل وم هنا : عمر تصحيف
( 4 ) تحفة ذوي الألباب 1 / 207 وأمراء دمشق للصفدي ص 80

(46/324)


ووليها من قبل أبي جعفر المنصور أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبيدالله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار قال ( 1 ) ومن ولد عبد المطلب بن ربيعة محمد بن عبد المطلب وأمه ابنة حمزة الهمداني وكان له قدر وشرف من ولده عمرو بن محمد بن عبد المطلب ولاه أمير المؤمنين المنصور أبو جعفر دمشق وهو لأم ولد 5391 عمرو بن محمد بن عذرة ويقال غندة أبو البركات السلمي الداراني الفقيه المالكي ( 2 ) سمع أبا القاسم عبد العزيز بن علي الشهرزوري المالكي سنة إحدى وعشرين وأربعمائة وأنا الحسن علي بن محمد الحنائي ذكره أبو محمد بن الأكفاني في تتمة تاريخ داريا وقال توفي في شوال سنة ستين وأربعمائة 5392 عمرو بن محمد بن عمرو بن ربيعة بن الغاز أبو حفص الجرشي ( 3 ) روى عن الوليد بن مسلم ومحسن بن تميم روى عنه أبو الحسن أحمد بن نصر بن عساكر وأحمد بن المعلى وجماهر بن أحمد الزملكاني وأبو المطلع محمد بن عصمة السعدي وأبو بكر عبد الرحمن بن القاسم وأحمد بن أنس بن مالك أخبرنا أبو الفرج سعيد بن أبي الرجاء الصيرفي أنا منصور بن الحسين وأحمد بن محمود وأخبرنا أبو عبد الله الحسين بن عبد الملك أنا أحمد بن محمود قالا أنا أبو بكر بن المقرئ أنا جماهر بن محمد الزملكاني الدمشقي زاد
_________
( 1 ) نسب قريش للمصعب ص 87
( 2 ) تاريخ داريا ص 117 وجاء اسمه فيه : عمرو بن عذرة بن محمد السلمي المالكي
( 3 ) تقرأ بالأصل : الحزيني " وفي م : " الحريبي " والمثبت عن المختصر

(46/325)


الصيرفي بدمشق نا عمرو بن الغاز نا الوليد بن مسلم نا مالك عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه و سلم " يوم يقوم الناس لرب العالمين " ( 1 ) قال يقوم وقال أبو عبد الله يغيب أحدهم في رشحه إلى أنصاف أذنيه أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفرضي نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام ( 2 ) بن محمد حدثني أبو زرعة وأبو بكر محمد ( 3 ) وأحمد ابنا عبد الله بن أبي دجانة البصري قال حدثنا أبو الأزهر جماهر بن أحمد بن محمد الزملكاني نا أبو حفص عمرو بن محمد بن الغاز نا الوليد بن مسلم بحديث ذكره قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن النسائي أخبرني أبي أنا أحمد بن المعلى أنا أبو حفص عمرو بن محمد بن الغاز ثقة نا الوليد أخبرني عبد الله بن المبارك عن ابن جريج عن محمد بن عباد بن جعفر " كما أخرجك ربك من بيتك بالحق " ( 4 ) يعني من المدينة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو طاهر بن أبي الصقر أنا أبو القاسم هبة الله بن أحمد بن عمر أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي قال ( 5 ) أبو حفص عمرو بن محمد بن الغاز يحدث عنه الوليد بن مسلم 5393 عمرو بن محمد بن يحيى بن سعيد أبو سعيد الدينوري الوراق وراق محمد بن جرير قدم دمشق وحدث بها عن أبي جعفر محمد بن عبد الله الحضرمي مطين وأبي جعفر محمد بن جرير الطبري وجعفر بن محمد الفريابي وإسحاق بن سنان ( 6 ) الأنماطي وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأبي بكر بن أبي داود وأبي علي الحسن بن
_________
( 1 ) سورة المطففين الآية : 6
( 2 ) الأصل : غانم تصحيف والمثبت عن م
( 3 ) الأصل وم : " ومحمد "
( 4 ) سورة الأنفال الآية : 5
( 5 ) الكنى والأسماء للدولابي 1 / 153
( 6 ) مكان اللفظة بياض في م

(46/326)


الحباب ( 1 ) المقرئ وأبي ( 2 ) شعيب عبد الله بن الحسن الحراني ومحمد بن نصر الصائغ المروزي ومحمد بن مخلد ومحمد بن يحيى بن سليمان المروزي وأحمد بن يحيى الحلواني ومحمد بن الليث الجوهري روى عنه محمد بن أبي نصر وأبو القاسم تمام بن محمد أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو سعيد عمرو بن محمد ( 3 ) بن يحيى الدينوري قراءة عليه سنة أربعين وثلاثمائة نا أبو جعفر محمد بن عبد الله بن سليمان الحضرمي بالكوفة نا محمد بن أبي رجاء نا سلمة بن أبي رجاء عن الوليد بن جميل ( 4 ) عن القاسم عن أبي أمامة قال رسول الله فضل العالم على العباد كفضلي على أدناكم [ 10078 ] هذا حديث غريب أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد بن محمد نا عبد العزيز بن أحمد قال وجدت في كتاب أبي محمد بن أبي نصر توفي أبو سعيد عمرو بن محمد الدينوري وراق أبي جعفر محمد بن جرير الطبري بدمشق يوم الجمعة لأربع خلون من ربيع الأول سنة إحدى وأربعين وثلاثمائة قال عبد العزيز حدث عن جرير بكتاب التعبير وغيره وحدث عن غيره ثقة مأمون حدثنا عنه أبو محمد بن أبي نصر وتمام بن محمد الرازي 5394 عمرو بن محرز ويقال عمر ( 5 ) الأشجعي ( 6 ) كان في الجيش الذي وجهه يزيد بن معاوية من زيزاء ( 7 ) إلى أهل الحرة مع مسلم بن
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وفي م : الختار
( 2 ) الأصل وم : وأبو
( 3 ) في م : عمرو بن محمد بن محمد يحيى الدينوري
( 4 ) هو الوليد بن جميل بن قيس القرشي أبو الحجاج الفلسطيني ترجمته في تهذيب الكمال 19 / 408
( 5 ) الأصل وم : " عمرو " ولعل الصواب ما أثبت وقد جاء في الجرح والتعديل والمعرفة والتاريخ 1 / 397 : " عمر "
( 6 ) ترجمته في الجرح والتعديل 6 / 135 في باب عمر والتاريخ الكبير 6 / 194
( 7 ) زيزاء من قرى البلقاء يطؤها الحاج ويقام بها لهم سوق ( معجم البلدان )

(46/327)


عتبة واستعمله مسلم على ميمنته وقد تقدم ذلك في ترجمة طريف بن الحسحاس ( 1 ) أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو بكر محمد بن هبة الله وأبو سعد محمد بن علي بن محمد بن جعفر قالا أنا محمد بن الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 2 ) نا أبو صالح حدثني الليث حدثني عبد الرحمن بن خالد عن ابن شهاب أن عمرو ( 3 ) بن محرز الأشجعي حدثه أنه بلغه عن بعض من يحدث أن جبريل قال ما من الإنس أهل عشرة أبيات إلا قد قلبتهم فما وجدت منهم أحدا أشد إنفاقا للمال من محمد رسول الله قال يعقوب عمرو ( 3 ) بن محرز الأشجعي من ( 5 ) قيس عيلان غطفاني كذا قال يعقوب في الموضعين ( 6 ) أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل ( 7 ) قال عمرو ( 8 ) بن محرز الأشجعي مرسل روى عنه الزهري قاله الأويسي نا عبد العزيز بن محمد عن محمد بن عبد الله بن شهاب عن ابن شهاب وقال عبد الله نا الليث نا ابن مسافر عن ابن شهاب عن عمرو ( 8 ) محرز الأشجعي وقال ابن عفير نا الليث عن ابن مسافر عن ابن شهاب أراه عن عمرو بن محرز الأشجعي وقال ابن عفير هو أول مولود ولد بحمص أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم العبدي أنا أبو علي إجازة
_________
( 1 ) راجع ترجمته في كتابنا : تاريخ مدينة دمشق 24 / 477 رقم 2966 طريف بن حابس ويقال : ابن الخشخاش
( 2 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 397
( 3 ) في المعرفة والتاريخ : عمر
( 4 ) الأصل : غلبتهم والمثبت عن م والمعرفة والتاريخ
( 5 ) الأصل وم : بن والمثبت عن المعرفة والتاريخ
( 6 ) جاء تعقيب المصنف على قول يعقوب فيه : " عمر " فالنسخة التي وقعت بيده من المعرفة والتاريخ " عمر " وهو ما ورد في المطبوع منها
وقد جاء بالأصل وم الاسم صوابا ولعل الصواب جاء من النساخ
( 7 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 194 في باب عمر
( 8 ) في التاريخ الكبير : عمر

(46/328)


ح ( 1 ) قال ونا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 2 ) عمر ( 3 ) بن محرز الأشجعي الحمصي ويقال عمرو بن محرز ويقال ابن محرر ( 4 ) روى عنه الزهري سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو صادق محمد الفقيه أنا أبو الحسن العدل أنا أبو أحمد العسكري قال فأما محرز بالحاء غير معجمة وبعدها راء غير معجمة تليها زاي عمر بن محرز الأشجعي ويقال عمرو بن محرر ويقال ابن مجزز بالجيم روى عنه الزهري أخبرتنا أم البهاء فاطمة بنت محمد قالت أنا احمد بن محمود الثقفي أنا أبو بكر محمد بن إبراهيم المقرئ أنا أبو الطيب محمد بن جعفر المنبجي نا عبيدالله بن سعد قال قال أبي سعد وعرضناها على يعقوب أيضا وغزا ابن محرز أرض الروم وفتح الله أرقلة ( 5 ) يعني سنة ثمان وسبعين أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قراءة نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ قال وفي سنة ست وسبعين غزا عمرو بن محرز الأشجعي على الصائفة ففتح هرقلة أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة ( 6 ) قال في تسمية ولاة الصائفة في أيام عبد الملك عمرو بن محرز الأشجعي أخبرنا أبو القاسم الخضر بن الحسن بن عبدان فيما قرأت عليه عن عبد العزيز بن أحمد أنا علي بن الحسن بن علي الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أبو الحسن بن جوصا أنا أبو عامر موسى بن عامر نا الوليد بن مسلم نا ابن جابر حدثني رجاء بن حيوة قال
_________
( 1 ) " ح " حرف التحويل أضيف عن الجرح والتعديل
( 2 ) الجرح والتعديل 6 / 135 في باب عمر
( 3 ) الأصل : " عمرو " والمثبت عن م والجرح والتعديل
( 4 ) الأصل : محرز والمثبت عن م والجرح والتعديل
( 5 ) كذا بالأصل وم : وفي معجم البلدان : هرقلة : مدينة ببلاد الروم
( 6 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 298 ( ت
العمري )

(46/329)


رأيت بالجابية في زمن عبد الملك جماعة على رجل فأشرفت عليه فإذا بعمرو بن محرز الأشجعي يحدثهم فقلت أيها الشيخ بينا أنت تطري ابن الزبير وتدعو إليه إذا انقلبت عليه تدعو إلى قتاله فأي حاليك أهدى سبيلا قال يا ابن أخي رأي ولا أدري الرأي منهما ما بقيت أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر نا جعفر بن محمد بن جعفر بن هشام الكندي ( 2 ) نا أبو زيد أحمد بن عبد الرحيم بن بكر الحوطي نا أبو ( 3 ) المغيرة نا الأوزاعي قال أنبئت أنه لما غزا ابن الزبير قال رجل من أهل اليمن لعمرو بن محرز والله لا ينصرفن من وجهكم هذا حتى تخربوا الكعبة فجبهه ابن محرز وقال لا يكون ذلك قال الرجل بلى والذي نفسي بيده ليكونن ذلك فإذا كان ذلك بلغ
( 4 ) السماء ثم رفعت به القرى والمدائن فعند ذلك تداعى بالجواب وعبد ( 5 ) الله إلى أهل الأرض عهده أنبأنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي وغيره عن أبي محمد الجوهري عن أبي عمر بن حيوية أنا أبو أيوب سليمان بن إسحاق بن إبراهيم أنا الحارث بن أبي أسامة أنا محمد بن سعد أنا الواقدي قال وكان مسلم بن عقبة خلف على المدينة عمرو بن محرز الأشجعي ويقال روح بن زنباع الجذامي وقدم عليهم الخبر بموت يزيد فوثبوا على من كان عندهم من أهل الشام فأخرجوهم 5395 عمرو بن محصن بن سراقة بن عبد الأعلى بن سراقة الأزدي شهد صفين ( 6 ) مع معاوية روى عن عبد الله بن قرط وحمزة بن مالك وحبيب بن مسلمة وغيرهم
_________
( 1 ) الأصل : أرى والمثبت عن م
( 2 ) ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 570
( 3 ) في م : نا المغيرة تصحيف وهو أبو المغيرة عبد القدوس بن الحجاج الخولاني
( 4 ) بدون إعجام بالأصل وصورتها : " دحيه " وفي م : دخنه
( 5 ) كذا بالأصل وفي م : وتعبد وفوقها ضبة
( 6 ) اللفظة بدون إعجام بالأصل وصورتها : بعى " وهي غير واضحة تماما في م ولعل الصواب ما ارتأيناه

(46/330)


روى عنه يزيد بن يزيد بن جابر الأزدي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر والحكم بن فراس وإسحاق بن كثير القرشي ومحفف بن يزيد بن معقل أنبأنا أبو محمد هبة الله بن أحمد وعبد الله بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر نا أحمد بن محمد بن سعيد بن فطيس قالا أنا أحمد بن إبراهيم نا ابن عائذ قال وذكر يحيى بن حمزة أن الذي قتل عمار بن ياسر عمرو بن محصن الأزدي وعبادة بن أوفى النمير اشتركا ( 1 ) فيه وكان عمرو فارسا وكان عبادة رجلا 5396 عمرو بن مخلاة الكلبي ( 2 ) شاعر فارس شهد مرج راهط وقال في ذلك أشعارا منها ( 3 ) * ويوم ترى الرايات فيه كأنها * حوائم طير مستدير وواقع مضى أربع بعد اللقاء وأربع * وبالمرج باق من دم القوم ناقع طعنا زيادا في استه وهو مدبر * وثورا أصابته السيوف ( 4 ) القواطع ونجى حبيشا ملهب ذو علالة * وقد جذ من يمنى يديه الأصابع ( 5 ) وقد شهد الصفين عمرو بن محرز * فضاق عليه المرج والمرج واسع * أراد زياد بن عمرو بن معاوية العقيلي وثور بن معن بن يزيد السلمي وعمرو بن محرز الأشجعي وقال عمرو بن مخلاة الكلبي في حرب كانت بين كلب وقيس وكان زعيم كلب فيها حميد بن بحدل فودى من أصيب من قيس ( 6 ) * خذوها يا بني ذبيان عقلا * على الأجساد واعتقدوا الحراما ( 7 ) دراهم من بني مروان بيض ( 8 ) * ننجمها لكم عاما فعاما وأيقن أنه يوم طويل * على قيس يذيقهم السماما *
_________
( 1 ) الأصل وم : " أشركا "
( 2 ) معجم الشعراء للمرزباني ص 241
( 3 ) الأبيات في الأغاني ( 19 / 197 ) في أخبار عويف
( 4 ) الأصل : السنون والمثبت عن م والأغاني
( 5 ) المهلب : الفرس الشديد الجري وجذ : قطع
( 6 ) الأبيات في الأغاني 19 / 203 - 204
( 7 ) كذا بالأصل وم وفي الأغاني والمختصر : الخداما
( 8 ) الأغاني : دراهم
بيضا

(46/331)


* ومخنث ( 1 ) أمام القوم يسعى * كسرحان التنوفة حين ساما رأى شخصا على شرف ( 2 ) بعيد * فكبر حين أبصره وقاما وأقبل يسأل البشرى إلينا * فقال رأيت إنسا أو نعاما وقال لخيله سيري حميد * فإن لكل ذي أجل حماما فما لاقيت من سمح وبدر * ومرة فاتركي حطبا حطاما بكل مقلص عبل شواه * يدق بهمز نابيه اللجاما وكل طيرة ( 3 ) مرطى سبوح * إذا ما شد فارسها الحزاما وقائلة على دهش وحزن * فقد بلت مدامعها اللثاما ( 4 ) كأن بني فزارة لم يكونوا * ولم يرعوا بأرضهم الثماما ولم أر حاضرا منهم بشاء * ولا من يملك النعم الركاما ( 5 ) * 5397 عمرو بن مرثد يقال عمرو بن أسماء أبو أسماء الحربي ( 6 ) من أهل دمشق روى عن ثوبان مولى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وأبي هريرة ومعاوية بن أبي سفيان وشداد بن أوس وأوس بن أوس الثقفي وأبي ثعلبة الخشني وعمرو البكالي روى عنه أبو قلابة وأبو الأشعث الصنعاني ( 7 ) وشداد أبو عمار وراشد بن داود الصنعاني ( 7 ) وأبو سلام الأسود وربيعة بن يزيد القصير أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي الأنصاري أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسن علي بن محمد بن أحمد بن كيسان النحوي أنا أبو محمد يوسف بن يعقوب
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر والأغاني : ومختب
( 2 ) الأغاني : بلد
( 3 ) كذا بالأصل وم : طيرة وفي المختصر والأغاني : طمرة
( 4 ) من الأعشاب
( 5 ) أي الضخم
( 6 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 329 وتهذيب التهذيب 4 / 379 والجرح والتعديل 6 / 259 والتاريخ الكبير 6 / 376
( 7 ) الأصل وم : الصغاني تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال

(46/332)


القاضي نا أبو الربيع ومسدد ومحمد بن عبيد ومحمد بن أبي بكر واللفظ لأبي الربيع نا حماد بن زيد نا أيوب عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن ثوبان قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أفضل دينار ينفقه الرجل دينار ينفقه على عياله ودينار ينفقه على دابته في سبيل الله ودينار ينفقه على أصحابه في سبيل الله [ 10079 ] قال أبو قلابة بدأ بالعيال ثم قال ( 1 ) وأي رجل أعظم أجرا من رجل ينفق على عياله صغار فيعفهم وينفعهم الله به ( 2 ) رواه مسلم ( 3 ) عن أبي الربيع أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو الحسن علي بن هبة الله بن عبد السلام قالا أنا أبو محمد الصريفيني أنا أبو القاسم بن حبابة نا أبو القاسم البغوي نا علي بن الجعد أنا شعبة عن خالد الحذاء قال سمعت أبا قلابة يحدث عن أبي أسماء عن ثوبان عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن الرجل إذا عاد أخاه المسلم كان في خراف الجنة أو خرفة ( 4 ) حتى يرجع [ 10080 ] أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 5 ) أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 6 ) حدثني أبو الخير الرحبي قال نحن ورثنا أبا أسماء الرحبي قلت فما اسمه قال عمرو بن أسماء أخبرنا أبو غالب أحمد بن الحسن أنا أبو الحسين الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنا أبو الحسن الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد قراءة قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول أبو أسماء الرحبي عمرو بن أسماء دمشقي
_________
( 1 ) يعني أبا قلابة الجرمي
( 2 ) زيد في م : " ويعينهم به " وفي صحيح مسلم : ويغنيهم
( 3 ) صحيح مسلم ( 12 ) كتاب الزكاة ( 12 ) باب رقم 994 ( ج / 691 )
( 4 ) الخرافة اجتناء الثمر والخرفة : اسم ما يخترف من النخل حين يدرك ( النهاية )
( 5 ) في م : الكناني تصحيف
( 6 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 390

(46/333)


قال أحمد بن جوصا حدثني أبو زرعة قال سألت أبا الخير محمد بن داود الرحبي عن اسم أبي أسماء الرحبي فقال نحن ورثنا أبا أسماء قلت فما اسمه قال عمر بن أسماء قال ابن سميع شهد أبو عثمان وأبو أسماء وأبو الأشعث فتح دمشق أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسين قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا البخاري قال ( 1 ) عمرو بن مرثد أبو أسماء الرحبي الشامي سمع ثوبان وشداد بن أوس سمع منه أبو قلابة سماه بعض ولده أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنا أبو القاسم العبدي أنا أحمد إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 2 ) عمرو بن مرثد أبو أسماء الرحبي سمع ثوبان وشداد بن أوس وأوس بن أوس ( 3 ) وأبا هريرة سمع منه أبو قلابة سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن مصور بن خف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو أسماء عمرو بن مرثد الرحبي عن ثوبان روى عنه أبو قلابة كذا فيه والصواب عمرو ( 4 )
_________
( 1 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 376
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 259
( 3 ) الزيادة بين معكوفتين عن م والجرح والتعديل
( 4 ) كذا بالأصل وم جاء تعقيب المصنف على عبارة مسلم بن الحجاج وقد جاء اسمه صوابا في المتن : " عمرو " ولعله وقعت بيد المصنف نسخة للأسماء والكنى لمسلم صحف فيه الاسم إلى : " عمر " وقد صوبها النساخ بعد

(46/334)


قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو أسامة عمرو بن مرثد الرحبي أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أبو بكر الحافظ أنا أبو أحمد محمد بن محمد قال ( 1 ) أبو أسماء عمرو بن مرثد الرحبي الشامي سمع أبا عبد الله ثوبان مولى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وأبا يعلى شداد بن أوس النجاري ( 2 ) سمع منه أبو قلابة عبد الله بن زيد الجرمي وأبو الأشعث شراحيل بن أدة الصنعاني ( 3 ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسين بن الطيوري أنا الحسين بن جعفر ومحمد بن الحسين وأحمد بن محمد بن أحمد ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالوا أنا الوليد بن بكر ( 4 ) أنا علي بن أحمد بن زكريا أنا صالح بن أحمد حدثني أبي قال ( 5 ) أبو أسماء الرحبي شامي تابعي ثقة قرأت بخط عبد العزيز بن محمد بن عبدوية الشيرازي سمعت أبا سليمان بن زبر يقول أبو أسماء الرحبي من رحبة دمشق قرية من قراها بينها وبين دمشق ميل عامرة ( 6 ) قرأت بخط أبي محمد الأكفاني مما ذكر أنه رأى بخط أبي سليمان بن زبر الحافظ أبو أسماء الرحبي من رحبة دمشق قرية من قراها بينها وبين دمشق ميل ( 7 ) قال ابن زبر رأيتها عامرة
_________
( 1 ) الأسامي والكنى للحاكم 1 / 387 رقم 327
( 2 ) في الأسامي والكنى : البخاري تصحيف
( 3 ) الأصل : الصغاني والتصويب عن م والأسامي والكنى
( 4 ) الأصل : بكير تصحيف والتصويب عن م
( 5 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 489 في باب الكنى رقم 1892
( 6 ) راجع معجم البلدان وذكر ياقوت أنها خربت
( 7 ) في ياقوت نقلا عن ابن زبر : يوم

(46/335)


5398 - عمرو بن مرداس ( 1 ) قدم دمشق وسمع بلالا روى عنه أبو الورد بن ثمامة بن حزم القشيري أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أنا أبو علي بن المذهب أنا أحمد بن جعفر نا عبد الله بن أحمد ( 2 ) حدثني أبي نا إسماعيل يعني ابن علية عن الجريري عن أبي الورد بن ثمامة عن عمرو بن مرة ( 3 ) قال أتيت الشام أتية فإذا رجل غليظ الشفتين أو قال ضحم الشفتين والأنف وإذا بين يديه سلاح فتناولته وهو يقول يا أيها الناس خذوا من هذا السلاح واستصلحوه وجاهدوا به في سبيل الله قال رسول الله قلت من هذا قالوا بلال [ 10081 ] كذا وقع في الأصل وهو وهم إنما هو عمرو بن مرداس لا ابن مرة وقد رواه عن ابن علية على الصواب علي بن المديني وخلف بن سالم المخرمي وهما حافظان أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي في كتابه ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال ( 4 ) عمرو بن مرداس سمع بلالا روى عنه أبو الورد بن ثمامة أنبأنا أبو الحسين هبة الله بن الحسن وأبو عبد الله الحسين بن عبد الملك قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أحمد إجازة ح ( 5 ) قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا
_________
( 1 ) الجرح والتعديل 6 / 261 والتاريخ الكبير 6 / 370
( 2 ) رواه أحمد في مسنده 9 / 237 رقم 23958 طبعة دار الفكر
( 3 ) كذا بالأصل وم وهو تصحيف وسينبه المصنف في آخر الخبر إلى الصواب وفي مسند أحمد : عمرو بن مرداس
( 4 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 370
( 5 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل وأضيف عن م

(46/336)


أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 1 ) عمرو بن مرداس شامي سمع بلالا روى عنه أبو الورد بن ثمامة سمعت أبي يقول ذلك 5339 عمرو بن مرة أبو طلحة ويقال أبو مريم الجهني ويقال الأسدي والأزدي ( 2 ) صاحب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) روى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) روى عنه القاسم بن مخيمرة وعيسى بن طلحة وحجر بن مالك وأبو الحسن الجزري الشامي ومضرس بن عثمان الجهني والد عثمان بن مضرس ( 3 ) وعمر ( 4 ) ابني مضرس وسبرة بن معبد ويقال الربيع بن سبرة وعبد الرحمن بن الغاز بن ربيعة الجرشي ( 5 ) وقدم على معاوية وكانت له بدمشق دار ( 6 ) بناحية باب توما ينسب إلى ابنه طلحة بن عمرو يعرف اليوم بدرب طلحة وكان معاوية بسميه أسيد وكان قوالا بالحق أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أنا أبو القاسم التنوخي ح ( 7 ) وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو الفرج قوام بن زيد بن عيسى قالا أنا أبو الحسين بن النقور قالا أنا أبو الحسين علي بن عمر بن محمد بن الحسن الحضرمي نا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي نا يحيى بن معين نا أبو اليمان عن شعيب بن أبي حمزة عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي حسين عن عيسى بن طلحة قال سمعت عمرو بن مرة الجهني قال جاء رجل إلى النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فقال أرأيت إن شهدت
_________
( 1 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 261
( 2 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 336 وتهذيب التهذيب 4 / 382 والإصابة 3 / 15 وأسد الغابة 3 / 766 والجرح والتعديل 6 / 257
( 3 ) زيادة للإيضاح عن تهذيب الكمال
( 4 ) الأصل : وعمرو والمثبت عن عن م وتهذيب الكمال
( 5 ) الأصل وم : الحرشي تصحيف والصواب ما أثبت عن تهذيب الكمال وانظر الأنساب : الجرشي
( 6 ) الأصل : دارا والتصويب عن م
( 7 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل واستدرك عن م

(46/337)


أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله وصليت الصلوات الخمس وأديت الزكاة وصمت رمضان وقمته فمن أنا قال أنت من الصديقين والشهداء [ 10082 ] أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة أنا الحسن بن منصور الإمام بحمص نا علي بن الحسن بن معروف نا أبو اليمان الحكم بن نافع نا شعيب بن أبي حمزة نا عبد الله بن أبي حسين نا عيسى بن طلحة عن عمرو بن مرة الجهني قال جاء رجل من قضاعة إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقال شهدت أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله وصليت الصلوات الخمس وصمت الشهر وقمت رمضان وأعطيت الزكاة قال النبي ( صلى الله عليه و سلم ) من مات على هذا كان من الصديقين والشهداء [ 10083 ] قال ابن مندة رواه ابن لهيعة عن عبيدالله بن أبي جعفر عن عيسى بن طلحة عن عمرو بن مرة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد وحدثني أبو مسعود عبد الرحيم بن علي بن حمد عنه أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد نا أحمد بن عبد الوهاب نا أبو اليمان أنا شعيب حدثني عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي حسين عن عيسى بن طلحة بن عبيد الله عن عمرو بن مرة الجهني أنه أتى النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فقال من أنت قال رجل من قضاعة فقال له شهدت أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وصليت الصلوات الخمس وصمت رمضان وآتيت الزكاة فقال له النبي ( صلى الله عليه و سلم ) من مات على هذا كان من الصديقين والشهداء [ 10084 ] أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل الفقيه أنا أبو حفص عمرو بن مسرور أنا أبو سهل بشر بن أحمد بن بشر الإسفرايني أنا عبد الله بن محمد بن ناجية نا عبد الله بن معاوية الجمحي نا حماد بن سلمة عن علي بن الحكم عن أبي حسن ( 1 ) أن عمرو بن مرة قال لمعاوية بن أبي سفيان إني سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ما من وال يغلق بابه عن ذي الحاجت والخلة والسكينة ( 2 ) إلا غلق الله عز و جل أبواب السماء عن خلته وحاجته ومسكنته [ 10085 ]
_________
( 1 ) بالأصل وم والمختصر : أبي حسين تصحيف وهو أبو الحسن الجزري روى عن عمرو بن مرة راجع بداية ترجمته وتهذيب الكمال 14 / 337
( 2 ) في المختصر : والمسكنة

(46/338)


أخبرنا أبو المظفر بن القشيري أنا أبو سعد الأديب أنا أبو عمرو بن حمدان ح وأخبرتنا أم المجتبى بنت ناصر قالت قرئ على إبراهيم بن منصور أنا أبو بكر المقرئ قالا أنا أبو يعلى نا عبد الأعلى زاد ابن ( 1 ) حمدان بن حماد نا حماد بن سلمة عن علي بن الحكم عن أبي حسن ( 2 ) أن عمرو بن مرة قال لمعاوية سمعت النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وقال ابن حمدان رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ما من وال يغلق بابه دون ذوي الخلة والحاجة إلا أغلق الله أبواب السماء عن خلته ومسكنته [ 10086 ] قال ونا زهير بن حرب نا إسماعيل بن إبراهيم عن علي بن الحكم نا أبو حسن ( 2 ) عن عمرو بن مرة قال قلت لمعاوية سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ما من أمير ولا وال يغلق بابه دون ذوي الحاجة زاد أحمد والخلة وقالا والمسكنة إلا أغلق الله أبواب السماء دون حاجته زاد ابن المقرئ وخلته وقالا ومسكنته قال فجعل معاوية رجلا على حوائج الناس [ 10087 ] أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي قالا أنا أبو طاهر الباقلاني زاد الأنماطي وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا أبو الحسين الأهوازي نا خليفة بن خياط ( 3 ) قال ومن جهينة بن زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة عمرو بن مرة بن مالك بن الحارث ( 4 ) بن مازن بن رفاعة بن نصر بن مالك بن غطفان بن قيس بن جهينة بن زيد من ساكني الشام روى قلت لمعاوية سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول أيما وال أو قاض أغلق بابه دون ذوي الحاجة أغلق الله أبواب السماء دون حاجته روى أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال أنتم من قضاعة بن مالك بن حمير بن سبأ [ 10088 ]
_________
( 1 ) الأصل : " أحمد " وفي م : " أح "
( 2 ) كذا بالأصل وم : " أبي حسن " ومر قريبا : " أبي حسين " تصحيف وقد صوبنا
( 3 ) طبقات خليفة بن خياط ص 200 و 201 رقم 751
( 4 ) طبقات خليفة : المحرث

(46/339)


أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو عبد الوهاب بن محمد بن إسحاق أنا الحسين بن محمد بن أحمد أنا أبو الحسن اللنباني نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد ( 1 ) قال في تسمية من نزل الشام من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) عمرو بن مرة الجهني كان شيخا كبيرا في عهد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن فهم نا محمد بن سعد ( 2 ) قال في الطبقة الثانية من قضاعة بن مالك بن عمرو بن مرة بن زيد بن مالك ( 3 ) بن حمير ثم من جهينة بن زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة عمرو بن مرة بن عبس بن مالك بن الحارث ( 4 ) بن مازن بن سعد بن مالك بن رفاعة بن نصر بن غطفان بن قيس من جهينة أسلم قديما وصحب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وشهد معه المشاهد وكان أول من ألحق قضاعة باليمن فقال في ذلك بعض البلوبين فلا تهلكوا في لجة لجها ( 5 ) عمرو يعني لجاجة وولده بدمشق أنبأنا أبو محمد بن الآبنوسي ثم أخبرني أبو الفضل بن ناصر عنه أنا أبو محمد الحسن بن علي الجوهري أنا أبو الحسين بن المظفر أنا أبو علي المدائني أنا أبو بكر بن البرقي قال ومن جهينة بن زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة عمرو بن مرو بن عبس بن مالك بن الحارث بن مازن بن سعد بن رفاعة بن نصر بن سعد بن ذبيان بن راشد بن قيس من جهينة فيما ذكر ابن عفير له أحاديث أخبرنا أبو الغنائم الكوفي ثم حدثنا أبو الفضل السلامي أنا أبو الفضل وأبو الحسين وأبو الغنائم واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أبو الفضل ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال ( 6 )
_________
( 1 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى المطبوع لابن سعد
( 2 ) طبقات ابن سعد 4 / 343 و 347 وعنه في تهذيب الكمال 14 / 337
( 3 ) " بن مالك " ليستا في ابن سعد
( 4 ) عند ابن سعد : " المحرث " وقد مر أيضا عن طبقات خليفة : المحرث
( 5 ) ابن سعد : قالها عمرو
( 6 ) التاريخ الكبير
6 - / 308

(46/340)


عمرو بن مرة أبو مريم الأزدي ويقال أسدي ويقال الجهني أخبرنا أبو الحسين ( 1 ) إذنا ( 2 ) وأبو عبد الله شفاها قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 3 ) عمرو بن مرة الجهني أبو مريم وكانت له صحبة روى عنه القاسم بن مخيمرة وعيسى بن طلحة وحجر بن مالك وروى حرملة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة عن عثمان وعمرو ابني مضرس الجهنيين عن أبيهما عنه وروى عن ابن الحكم الشامي عن أبي الحسن الجزري ( 5 ) عنه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 6 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي ( 7 ) نا أبو زرعة قال وعمرو بن مرة الجهني منزله بدمشق حدثني دحيم عن أبي مسهر أنه بقي إلى إمارة عبد الملك أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين ( 8 ) بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أبو الحسن بن جوصا إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنا أبو الحسن الربيعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد بن عمير قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول عمرو بن مرة الجهني قال أبو سعيد بدمشق داره ناحية باب توما ولده بها مات بالشام في خلافة عبد الملك ( 9 )
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسن تصحيف والسند معروف
( 2 ) " إذنا " سقطت من م ومكانها علامة تحويل إلى الهامش ولم يكتب عليه شيئا
( 3 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 257
( 4 ) بالأصل : " بن " تصحيف والتصويب عن م والجرح والتعديل
( 5 ) الأصل : الجوزي وفي م : الحوري كلاهما تصحيف والتصويب عن الجرح والتعديل
( 6 ) في م : الكناني تصحيف والسند معروف
( 7 ) الأصل وم : الكندري تصحيف والسند معروف
( 8 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 9 ) تهذيب الكمال 14 / 337

(46/341)


أخبرنا أبو الفتح عبد الملك بن عبد الله الكروخي أنا أبو عامر محمود بن القاسم بن محمد وأبو نصر عبد العزيز بن محمد وأبو بكر أحمد بن عبد الصمد قالوا أنا عبد الجبار بن محمد أنا أبو العباس المحبوبي أنا أبو عيسى الترمذي قال وعمرو بن مرة الجهني يكنى أبا مريم أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي قال عمرو بن مرة الجهني أبو مريم سكن مصر وقدم دمشق على معاوية ( 1 )
وقال أبو موسى هارون بن عبد الله ويقال إن عمرو بن مرة كان على عهد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) شيخا كبيرا ( 2 ) أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قال عمرو بن مرة أبو مريم الجهني ويقال الأسدي سكن فلسطين روى عنه عيسى بن طلحة وسبرة بن معبد ومضرس بن عثمان وغيرهم أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد قال قال لنا أبو نعيم الحافظ عمرو بن مرة الجهني وقيل الأسدي يكنى أبا مريم سكن فلسطين حدث عنه عيسى بن طلحة والربيع بن سبرة وأبو الحسن الجزري ( 3 ) قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر الحافظ ( 4 ) قال أما عبس بفتح العين وسكون الباء عمرو بن مرة بن عبس بن مالك بن الحارث بن مازن بن سعد بن رفاعة بن نصر بن غطفان بن قيس بن جهينة الجهني من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ذكر فيمن قدم مصر ذلك ذلك أبو يونس أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو طاهر الخطيب أنا أبو القاسم بن الصواف أنا أحمد بن محمد بن إسماعيل نا محمد بن أحمد بن حماد قال سمعت معاوية بن صالح والعباس بن محمد قالا قال لنا يحيى بن معين أبو مريم عمرو بن مرة
_________
( 1 ) تهذيب الكمال 14 / 337
2 - ( ) تهذيب الكمال 14 / 337
( 3 ) الأصل : الجوزي وفي م : الحوزي تصحيف
الاكمال لابن ماكولا 6 / 88 و 89 - 90

(46/342)


أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو مريم عمرو بن مريم الجهني له صحبة أخبرنا أبو الفضل بن ناصر فيما قرأت عليه عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي أبو عبد الرحمن قال أبو مريم عمرو بن مرة الجهني أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد بن محمد قال أبو مريم عمرو بن مرة بن مالك بن الحارث ( 1 ) بن مازن بن رفاعة بن نصر بن مالك بن غطفان بن قيس بن جهينة بن زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة الجهني ويقال الأزدي ويقال الأسدي له صحبة من النبي ( صلى الله عليه و سلم ) سكن الشام أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا الحسن بن علي أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا الحارث بن أبي أسامة نا محمد بن سعد ( 2 ) أنا هشام بن محمد نا خالد بن سعيد عن رجل من جهينة من بني دهمان عن أبيه وقد صحب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال قال عمرو بن مرة الجهني كان لنا صنم وكنا نعظمه وكنت سادنه فلما سمعت بالنبي ( صلى الله عليه و سلم ) كسرته وخرجت حتى أقدم المدينة على النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فأسلمت وشهدت شهادة الحس وآمنت بمن جاء به بحلال وحرام فذلك حين أقول * شهدت بأن الله حق وأنني * لآلهة الأحجار أول تارك وشمرت عن ساقي الإزار مهاجرا * إليك أجوب الوعث بعد الدكادك لأصحب خير الناس نفسا ووالدا * رسول مليك الناس فوق الحبائك * قال ثم بعثه رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إلى قومه يدعوهم إلى الإسلام فأجابوه إلا رجلا واحدا ( 3 ) رد عليه قوله فدعا عليه عمرو بن مرة فسقط فوه فما كان يقدر على الكلام وعمي واحتاج
_________
( 1 ) في م : المحرث
( 2 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 1 / 333 تحت عنوان : وفد جهينة ( ذكر وفادات العرب )
( 3 ) الأصل وم : رجل واحد والمثبت عن ابن سعد

(46/343)


أخبرنا أبو سهل محمد بن إبراهيم بن محمد أنا عبد الرحمن بن أحمد بن الحسن نا جعفر بن عبد الله بن يعقوب نا محمد بن هارون الروياني نا أبو عبد الله محمد بن عبد الله السمرقندي حدثني عبد الله بن دلهات الجهني الرهاوي حدثني أبو داود عن أبيه الدلهات عن أبيه وهو إسماعيل عن أبيه عبد الله أن أباه مسرعا حدثه أن أباه ياسر بن سويد حدثه قال سمعت عمرو بن مرة الجهني يقول خرجنا حجاجا في الجاهلية في جماعة من قومي فرأيت في المنام وأنا بمكة نورا ساطعا من الكعبة حتى أضاء لي جبل يثرب وأشعر جهينة وسمعت صوتا في النور وهو يقول انقشعت الظلماء وسطع الضياء وبعث خاتم الأنبياء ثم أضاء لي إضاءة أخرى حتى نظرت ( 1 ) إلى قصور الحيرة وأبيض المدائن وسمعت صوتا في النور وهو يقول ظهر الإسلام وكسرت الأصنام وصلت الأرحام قال فانتبهت فزعا فقلت لقومي والله ليحدثن في هذا الحي من قريش حدث وأخبرتهم بما رأيت فلما انتهيت إلى بلادنا جاء الخبر أن رجلا يقال له أحمد قد بعث قال فخرجت حتى أتيته وأخبرته بما رأيت فقال يا عمرو بن مرة أنا النبي المرسل إلى العباد كافة يدعوهم إلى الإسلام وآمرهم بحقن الدماء وصلة الأرحام وعبادة الله وحده ورفض الأصنام وبحج البيت وصيام شهر رمضان شهر من اثني عشر شهرا فمن أجاب فله الجنة ومن عصى فله النار فآمن يا عمرو يؤمنك الله من هول جهنم فقلت أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله آمنت بكل ما جئت به من حلال وحرام وإن زعم ذلك كثير ( 2 ) من الأقوام ثم أنشدته أبياتا قلتها حين سمعت به قال فكان لنا صنم وكان أبي سادنه فقمت إليه فكسرته ثم لحقت بالنبي ( صلى الله عليه و سلم ) وأنا أقول * شهدت بأن الله حق وأنني * لآلهة الأحجار أول تارك وشمرت عن ساقي الإزار مهاجرا * أجوب إليك الوعث بعد الدكادك لأصحب خير الناس نفسا ووالدا * رسول مليك الناس فوق الحبائك * قال النبي ( صلى الله عليه و سلم ) مرحبا بك يا عمرو فقلت بأبي أنت وأمي [ ألا ] ( 3 ) بعثت بي إلى
_________
( 1 ) الأصل وم : " نظرا " والمثبت عن المختصر
( 2 ) الأصل : كثيرا والتصويب عن م
( 3 ) زيادة للإيضاح

(46/344)


قومي لعل الله أن يمن بي عليهم كما من بك علي قال فبعثني فقال عليك بالرفق والقول السديد ولا تكن فظا ولا متكبرا ولا حسودا قال فأتيت قومي فقلت يا بني رفاعة بل يا معشر جهينة إني [ رسول ] ( 1 ) رسول الله إليك أدعوكم إلى الإسلام وآمركم بحقن الدماء وصلة الأرحام وعبادة الله وحده ورفض الأصنام وبحج البيت وصيام شهر رمضان شهر ( 2 ) من اثني عشر ( 3 ) شهرا ( 4 ) فمن أجاب فله الجنة ومن عصى فله النار يا معشر جهينة جعلكم خيار من أنتم منه وبغض إليكم في جاهليتكم ما حبب إلى غيركم من العرب فإنهم كانوا يجمعون بين الأختين والغزاة في الشهر الحرام ويخلف الرجل على امرأة أبيه فأجيبوا هذا النبي المرسل من بني لؤي بن غالب تنالوا شرف الدنيا وكرامة الآخرة فأجابوني إلا رجلا منهم فقال يا عمرو بن مرة أمر الله عيشك أتأمرنا برفض آلهتنا وأن نفرق جمعنا وأن نخالف دين آبائنا الشيم العلى إلى ما يدعونا إليه هذا القرشي من أهل تهامة لا حبا ولا كرامة ثم أنشأ الخبيث يقول * إن ابن مرة قد أتى بمقالة * ليست مقالة من يريد صلاحا إني لأحسب قوله ومقاله * يوما وإن طال الزمان ذباحا ليسفه الأشياخ ممن قد مضى * من رام ذلك لا أصاب فلاحا * قال فقال عمرو الكاذب مني ومنك أمر الله عيشه وأبكم لسانه وأكمه أسنانه قال فوالله ما مات حتى سقط فوه وعمي وخرف وكان لا يجد طعم الطعام فخرج عمرو بمن أسلم من قومه حتى أتوا النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فحياهم ورحب بهم وكتب لهم كتابا هذه نسخته بسم الله الرحمن الرحيم هذا كتاب أمان من الله العزيز على لسان رسوله بحق صداق وكتاب ناطق مع عمرو بن مرة لجهينة بن زيد أن لكم بطون ( 5 ) الأرض وسهولها وتلاع ( 6 ) الأودية
_________
( 1 ) الزيادة عن م
( 2 ) الأصل وم : شهرا
( 3 ) الأصل وم : عشرا
( 4 ) زيادة للإيضاح عن المختصر
( 5 ) يقال لكل غامض بطن ولكل ظاهر ظهر يريد : إن لكم الوهدة من الأرض
( 6 ) تلاع الأودية : ما انحدر من الأودية وما اتسع من فوهة الوادي

(46/345)


وظهورها على أن ترعوا نباتها وتشربوا ماءها على أن تؤدوا الخمس وتصلوا الخمس وفي التيعة ( 1 ) والصريمة ( 2 ) شاتان إذا اجتمعتا فإن فرقتا فشاة شاة ليس على أهل المثيرة ( 3 ) صدقة ولا على الواردة لبقة ( 4 ) والله شهيد على ما بيننا ومن حصر من المسلمين كتاب قيس بن شماس وفي ذلك يقول عمرو بن مرة * ألم تر أن الله أظهر دينه * وبين برهان القرآن لعامر إلى خير من يمشي على الأرض كلها * وأفضلها عند اعتكار الضرائر أطعنا رسول الله لما تقطعت * بطون الأعادي بالظبى والخناصر ( 5 ) فنحن قبيل قد بنى المجد حولنا * إذا احتملت في الحرب هام الأكابر بنو الحرب نقربها بأيد طويلة * وبيض تلألأ في أكف الأعاور ترى حوله الأنصار يحيون سربهم * بسمر العوال والصفيح البواتر إذا الحر بدارت عند كل عظيمة * ودارت رحاها بالليوث الهوامر تبلج منه اللون وازداد وجهه * كمثل ضياء البد ربين البواهر * أخبرتنا أم البهاء فاطمة بنت محمد قالت أنا أبو الفضل الرازي ( 6 ) أنا جعفر بن عبد الله نا محمد بن هارون الروياني نا أبو كريب نا سعيد بن شرحبيل عن ابن لهيعة عن الربيع بن سبرة عن عمرو بن مرة الجهني قال قلت يا رسول الله ممن نحن قال يعني أنتم من اليد الطليقة واللقمة الهنيئة أنتم من جهينة أنبأنا أبو علي الحداد أنا محمد بن عبد الله بن ريذة أنا سليمان بن أحمد الطبراني أنا علي بن إبراهيم الخزاعي نا عبد الله بن داود بن دلهات عن أبيه داود عن
_________
( 1 ) رسمها بالأصل وم : " العبقه " تصحيف والصواب ما أثبت والتيعة : بالكسر : الأربعون من الغنم أو أدنى ما تجب فيه الصدقة من الحيوان ( القاموس )
( 2 ) الصريمة : بالصاد مصغرا تصغير الصرمة وهي القطيع من الإبل والغنم قيل من العشرين إلى الثلاثين والأربعين والمراد بها هنا : من مئة وإحدى وعشرين إلى المئتين
( 3 ) المثيرة : البقرة التي تستعمل للحراثة حيث تثير الأرض
( 4 ) اللبقة : يفتح بفتح اللام وسكون الباء الظرف أي ليس عليهم أن يعطوا لمن يرد مياههم من المسلمين الظروف
( 5 ) الأصل وم وفي المختصر : والخناجر
( 6 ) زيادة عن م

(46/346)


أبيه دلهات عن أبيه إسماعيل عن أبيه عبد الله أن أباه مسرعا حدثه أن أباه ياسرا حدثه عن عمرو بن مرة قال كان رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بعث جهينة ومزينة إلى أبي سفيان بن الحارث بن عبد المطلب الهاشمي وكان منابذا للنبي ( صلى الله عليه و سلم ) فلما ولوا غير بعيد قال أبو بكر الصديق يا رسول الله بأبي أنت وأمي على ما تبعث كشيين ( 1 ) قد كادا تهابنان في الجاهلية أدركهم الإسلام وهم على بقية منها فأمر النبي ( صلى الله عليه و سلم ) بردهم حتى وقفوا بين يديه فقال يا مزينة حي جهينة يا جهينة حي مزينة فعقد لعمرو بن مرة على الجيشين على جهينة ومزينة ثم قال سيروا على بركة الله فساروا إلى أبي سفيان بن الحارث فهزمه الله وكثر القتل في أصحابه فلذلك ما يقول أبو سفيان بن الحارث * من عاذلي أو ناصري * بالمشرفية من جهينة ألن يعودهم ابن مره * ذو البيان اللحينه * * هم ذهبوا بالسلام * وأطمعوا فينا مزينه * قرأت على أبي الفتح نصر الله بن محمد عن أبي الفتح نصر بن إبراهيم عن أبي الحسن بن السمسار أنا محمد بن أحمد بن عمار السلمي أنا محمد بن جعفر بن محمد نا علي بن حرب نا المعافى بن محمد نا يوسف بن عطية عن كلثوم بن جبر قال قال معاوية يوما لعمرو بن مرة الجهني هل لك أن تقوم مقاما تقول إن قضاعة من معد وأطعمك مصر والعراق سنة قال إذا شئت فتقدم معاوية إلى أصحابه أن يكونوا حول المنبر وجاء عمرو بن مرة يرفل في حلله حتى صعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه وقال * يا أيها السائل يوم المعجر * حيث التقينا في العجاج الأكبر قضاعة بن مالك بن حمير * النسب المعروف غير المنكر * فقال معاوية ما لك قطع الله لسانك فقام إليه ابنه زهير فقال يا أبة ما كان عليك أن تشفع أمير المؤمنين ويطعمك مصر والعراق سنة فأنشأ عمرو يقول * يوما أطعتك يا زهير كسوتني * في الناس ضاحبة ثباب صغار
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وم

(46/347)


أنبيع والدنا الذي ندعى له * بأبي معاشر غائب متواري قحطان والدنا الذ نسمو به * وأبو خزيمة خندف بن نزار * أخبرنا أبو الحسين ( 1 ) بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص أنا أحمد بن سليمان الطوسي نا الزبير بن بكار قال ورووا في ذلك شعرا فقالوا * يا أيها الداعي ادعنا وابشر * وكن قضاعيا ولا تبزر * قضاعة بن مالك بن حمير * النسب المعروف غير المنكر قال وحدثنا الزبير قال وحدثني عمر بن أبي بكر المؤملي أن ابن مزروع الكلبي قال هذا الشعر لأفلح بن العبوب المشجعي قال وقال أبو عبيدة قائله عمرو بن مرة الجهني قال ولا أحسبه إلا كما قال ابن مرزوع وذلك أني لقيت ولد عمرو بن مرة بدمشق فأنكروا هذا الشعر وجحدوا أن يكون عمرو بن مرة انتسب هذا النسب وهم مقيمون على نسبهم في معد أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني بقراءتي عليه نا أبو محمد الكتاني ( 2 ) أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم بن بشر نا محمد بن عائذ ثنا الوليد حدثني يعني عثمان بن حصين عن يزيد بن عبيدة قال وفي سنة ثمان وخمسين سنة ( 3 ) شتى عمرو بن
( 4 ) أخبرتنا أم البهاء بنت الغبدادي قالت أنا أبو طاهر بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ نا أبو الطيب محمد بن جعفر نا عبيدالله بن سعد بن إبراهيم قال قال أبي
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسن تصحيف والسند معروف
( 2 ) في م : الكناني تصحيف
( 3 ) الأصل " نا " والمثبت عن م
( 4 ) رسمها بالأصل وم : " المهدرون " والذي في تاريخ خليفة ص 225 في حوادث سنة 58 قال : - ومن طريق محمد بن عائذ قال : حدثني الوليد قال : حدثني غير يزيد قال : وفي سنة ثمان وخمسين شتى عمرو بن مرة البذندون

(46/348)


سعد ( 1 ) بن إبراهيم وعرضناها على يعقوب أيضا قال ثم حج عثمان بن محمد بن أبي سفيان سنة تسع وخمسين وشتى عمرو بن مرة بالروم أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنا أبو الحسن السيرافي أنا أبو عبد الله النهاوندي أنا أحمد بن عمران نا موسى التستري نا خليفة العصفري قال ( 2 ) وفيها يعني سنة تسع وخمسين شتى عمرو بن مرة بأرض الروم في البز ولم يكن عامئذ بحر 5400 عمرو بن مرة الحنفي شاعر من أهل الحجاز وفد على عبد الملك بن مروان ويقال على يزيد بن عبد الملك قرأت بخط الحسين بن الحسن بن علي الربعي أخبرني أبو محمد عبد الله بن عطية بن حبيب أخبرني أبو طالب محمد بن صبيح بن رجاء حدثنا أبو عمر الكندي قال قال أبو الطيب بن الأعرابي الوشاء حدثني أبو جعفر محمد بن إبراهيم القارئ عن العمري عن الهيثم بن عدي قال كان بالمدينة أربعة قيان فاطحبوا على المنادمة وصحيح الإخاء يتقارضون الشعر ويباهون العشق منهم عمرو بن مرة الحنفي وصعب بن سفيان الحارثي وزيد بن سعد التميمي وسفيان بن الحارث النوفلي وكانوا يغدون كل يوم إلى جوار لعمر بن أبي ربيعة المخزومي للمذاكرة تعلق كل واحد منهم واحدة منهن وعلقته حتى فشا أمرهم وبلغ ذلك عمر بن أبي ربيعة فجمعهن عنهم فاشتد لذلك وجدهم ونحلت أجسامهم وتغيرت ألوانهم فاجتمعوا يجيلون الرأي بينهم فقال بعضهم ما الرأي إلا الخروج إلى أمير المؤمنين عبد الملك بن مروان نستعديه على الهوى يصف كل واحد منا ما يلقى في أبيات من الشعر فتجهزوا وخرجوا حتى قدموا على عبد الملك بن مروان فوافوه يوم قعد للمظالم فدخلوا في جملة الناس فتقدم عمرو بن مرة الحنفي وكان أكبر القوم سنا فرفع إلى عبد الملك قصته وفيها هذه الأبيات * تغير وجه الوصل إذ غيب البدر * وحالفني الهجران لا سلم الهجر
_________
( 1 ) بالأصل وم : سعيد
( 2 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 266
حوادث سنة 59 ( ت
العمري ) وفيه عمرو بن مرة المهري

(46/349)


على غير ذنب كان مني عملته * سوى أنني نوهت إذ غلب الصبر وأن امرأ يبدي تباريح قلبه * إلى إلفه إذ شفه الشوق والذكر حقيق بأن يصفو له الود والهوى * ويصرف عنه الغيب إذ صرح القدر فقل يا أمير المؤمنين فإنما * أتيناك كي تقضي إذا وضح الأمر * فأجابه عبد الملك في ظهر قصته * لقد وضحت فيك القضية يا عمرو * وأنت حقيق بأن يحل بك الهجر لأنك أظهرت الذي كنت كاتما * ونوهت ( 1 ) بالحب الذي ضمن الصدر فبحت به في الناس حتى إذا بدا * دقيق الهوى ناديت أن غلب الصبر فألا بكتمان الهوى مت صابرا * فتهلك محمودا وفي كفك العذر فلست أرى إن بحت بالحب والهوى * جزاءك إلا أن يعاقبك البدر * وتقدم زيد بن ( 2 ) سعد فرفع قصته وفيها * ومالكه للروح مني تطلعت * بباب ( 3 ) فؤادي نحوها بالتبسم فلما رأت في القلب تصوير حبها * أشارت بأنفاس ولم تتكلم فباح الهوى مني ( 4 ) ومنها صبابة * بمكنون أسرار الضمير المكتم فأيقنت أن القلب قد قال مرحبا * وأهلا وسهلا بالحبيب المتيم فأمسكت منها بالرجاء وأمسكت * بأردان قلب مستهام متيم فقل يا أمير المؤمنين فإنما * إليك رحلنا في الحكومة فاحكم * فأجابه عبد الملك في ظهر قصته * سأحكم يا زيد بن سعد عليكما * وأقضى بحق واجب غير مبهم ذكرت بأن القلب منك بكفها * وحبك منها في الضمير المكتم فقد قاسمتك الحب منهما فما أرى * سبيلا عليها في الحكومة فاعلم تمسكت منها بالرجاء وأمسكت * بأردان روح القلب منك المتيم
_________
( 1 ) الأصل : وتودعت والمثبت عن م والمختصر
( 2 ) في م : كتبت " زيد " فوق الكلام بين السطرين وكتبت " بن " تحت الكلام بين السطرين
( 3 ) كذا بالأصل وم : " بباب " وفي المختصر : بناب
( 4 ) في المختصر : فباح الهوى منها ومني صبابة

(46/350)


فأخف هواها في فؤادك لا تبح * به يا ابن سعيد في الأنام فتصرم فإن بكتمان الهوى يظفر الفتى * بكل كعاب كالربيب المنعم * ورفع سفيان بن الحارث قصته وفيها * تذكرت أيام الرضى منك في الهوى * على المطل منكم بالعصارة والتعب وفعل كريم قد يجازى بمثله * إذا نحن أجرينا الهوى غاية الحب وإحداثك الهجران من بعد صبوة * على غير ما جرم جنيت ولا ذنب كأني على جمر الغضا من صدودكم * يقلبني جنبا بظهر ( 1 ) على جنب فقل يا أمير المؤمنين فإنما * أتيناك كي تقضي لقلب على قلب * فأجابه عبد الملك في ظهر قصته * تحكمني صعب وقد شفه الهوى * ولست أرى في الحكم جورا على صعب لقد جارت الحوراء يا صعب في الهوى * عليك وما أحدثت ذنبا سوى الحب علام وفيم الصد منها وما أرى * لها سببا يدني إلى سبب العتب فإن هي لم تقبل عليك بودها * ويلقاك منها بالبشاشة والرحب فحكمي عليها أن تجازى بفعلها * كذلك أقضي لقلب على قلب * ورفع سفيان بن الحارث قصته وفيها أبيات حفظ منها * تبدت بأسباب المودة والهوى * فلما حوت قلبي نبت بصدود فلو شئت يا ذا العرش حين خلفتني * شقيا بمن أهواه غير سعيد عطفت علي القلب منها برأفة * وإن كان أقسى من صفا وحديد تعلقت من رأس الرجاء بشعرة * وأمسكت من رأس الحبيب بجيد فإن يغلب الناس الرجاء ويعتلى * عليه فما مني الردى ببعيد فقل يا أمير المؤمنين فإنما * تحكم والأحكام ذات حدود * فأجابه عبد الملك في ظهر قصته * أرى الجور منها ظاهرا يا ابن حارث * وما رأيها في ما أتت بسديد أمن بعد ما صادت فؤادك واحتوت * عليه نبت وجه الهوى بصدود
_________
( 1 ) الأصل : " بظهرا " وفي م : جنبك طهرا " وفي المختصر : " لظهر "

(46/351)


فلست أرى إلا تألف قلبها * بطول بكاء عندها وسهود فإن هي لم ترحم بكاءك والتوت * عليك فما منك الردى ببعيد سأقضي عليها إذ تبين جورها * بتركان حلق أو بعطف ودود بأن يعقب الهجران بالوصل والرضى * على رغم واش في الهوى ( 1 ) وحسود فحكمي عليها أن تقاد بقلبها * لذي صبوة جارت عليه ودود * وكتب عبد الملك بن مروان إلى عمر بن أبي ربيعة ( 2 ) أن يخرجهن إليهم وكتب إلى عامله أن يأتي أن يبتاعهن منه لهم وأحسن جوائزهم وصرفهم رواه عروة عن الهيثم فقال صعب بن سفيان العبسي وسنان بن الحارث الغطفاني ذكر أن وفودهم كان على يزيد بن عبد الملك 5401 عمرو بن مرة الكلبي أحد بني مارية وقدم على الوليد بن يزيد يخبره بتوجه جيش يزيد بن الوليد إليه له ذكر 5402 عمرو بن مسعدة بن صول بن صول أبو الفضل الصولي ( 3 ) وزير المأمون قدم معه دمشق وحدث عن المأمون روى عنه علي بن محمد بن شبيب ومحمد بن حبيب وأبو معاوية المفضل بن غسان الغلابي وكان أبوه مسعدة مولى خالد بن عبد الله القسري ( 4 ) أمير العراق وكان كاتبه أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا الحسن بن علي أنا أبو بكر محمد بن
_________
( 1 ) الأصل : " واش والهوى والجود " وفي م : " واس في السوي وحود " صوبنا العجز عن المختصر
( 2 ) بالأصل وم : " عمرو بن ربيعة " وقد تقدم في أول الخبر أنه : عمر بن أبي ربيعة
3 - ( ) ترجمته في وفيات الأعيان 3 / 475 ومعجم الأدباء 16 / 127 وتاريخ بغداد 12 / 203 وإرشاد الأريب 6 / 88 ومعجم الشعراء ص 219 والوزراء والكتاب للجهشياري ص 216 والاعلام 5 / 86

(46/352)


عبيدالله بن الشخير نا أحمد بن إسحاق الملحمي ( 1 ) حدثني عمارة بن وثيمة أبو رفاعة ( 2 ) نا علي بن محمد بن شبيب عن عمرو بن مسعدة قال سمعت المأمون أمير المؤمنين يقول حدثني أبي عن أبيه عن عمه عبد الصمد بن علي بن عبد الله بن عباس عن أبيه عن ابن عباس قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) علقوا السوط حيث يراه أهل البيت فإنه آدب لهم ( 3 ) [ 10089 ] أخبرنا أبو الحسن بن قبيس وأبو منصور بن زريق قالا قال لنا أبو بكر الخطيب ( 4 ) عمرو ( 5 ) بن مسعدة بن سعيد بن صول بن صول أبو الفضل هو ابن عمر إبراهيم بن العباس بن محمد بن صول بن صول وكان أحد كتاب المأمون أسند الحديث عن أمير المؤمنين المأمون أنبأنا أبو غالب شجاع بن فارس وأبو البركات بن المبارك وأبو بكر أحمد بن مقرب ( 6 ) بن الحسين وغيرهم قالوا أنا ثابت بن بندار بن إبراهيم أنا أبو تغلب عبد الوهاب بن علي بن الحسن اللخمي نا أبو الفرج المعافى بن زكريا بن يحيى الجرير أنشدنا محمد بن يزيد النحوي للحرمازي بقوله لعمرو بن مسعدة وكان يجري عليه * أقام بأرض الشام فاحتل جانبي * ومطلبه بالشام غير قريب ولا سيما في مغلس حلف تعرس * أما تعرس في مغلس بعجيب * أنبأنا أبو الفرج غيث بن علي أنا أبو بكر الخطيب أنا أبو يعلى أحمد بن عبد الواحد الوكيل أنا محمد بن جعفر التميمي أنا أبو بكر الصولي أنا الحسين بن يحيى وعون قالا نا أحمد بن النجم قال مرض عمرو بن مسعدة مرضة ثم أفاق فدخل دار المأمون فقال له أبو الجنوب يحيى بن مكرم صح بالجيم يا عمرو لك التمحيص والأجر لله علينا الحمد والشكر فقد كان شكى شوقا إليك للنهي والأمر
_________
( 1 ) زيادة عن م
( 2 ) مكانها بياض في م
( 3 ) من هذا الطريق رواه الخطيب في تاريخ بغداد 12 / 203
( 4 ) تاريخ بغداد 12 / 203
( 5 ) " عمرو بن مسعدة " مكرر بالأصل
( 6 ) الأصل وم : " معرب " والمثبت عن مشيخة ابن عساكر 20 / أ

(46/353)


ذكر أبو عبد الله محمد بن داود بن الجراح في رسالة كتبها إلى أبي أحمد يحيى بن علي في من يسمى من الشعراء عمرا ذكر دعبل أن عمرو بن مسعدة كان يقوم بأمر عمرو بن أبي بكر يعني المؤملي قاضي دمشق وكان محمد بن داود يحمل عليه فقال يمدح عمرا ويغمز على ابن داود * لشتان بين المدعين وزاره * وبين الوزير الحق عمرو بن مسعدة فهمهم في الناس أن يحبوهم * وهم أبي الفضل اصطناع ومحمدة فأسكن رب الناس عمرا جنانه * وأسكنهم نارا من النار موصدة * وبلغني أن عمرو بن مسعدة كان عنده فرس أدهم أغر لم يملك أحد مثله فبلغ المأمون خبره وبلغ ذلك عمرا فقاده إليه وكتب معه ( 1 ) * يا إماما لا يدانيه * إذا عد إمام فضل الناس كما * يفضل نقصانا تمام قد بعثنا بجواد * مثله ليس يرام فرس ( 2 ) يزهى به للحسن * سرج ولجام ( 3 ) دونه الخيل كما دونك * في الفضل الأنام ووجهه صبح ولكن * سائر الخلق ( 4 ) ظلام والذي يصلح للمولى * على العبد حرام * وروى مالك وما يصلح وذكر ابنه أبو محمد بن عمرو بن مسعدة عنه أنه لم يقل من الشعر شيئا إلا بيتا واحدا فإنه وقع في ظهر رقعة لرجل * أعزز علي بأمر أنت طالبه * لم يكن النجح فيه وانقضى أمده * أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الوحش المقرئ وغيرهما عن أبي الحسن رشأ بن نظيف أنا أبو بكر أحمد بن محمد بن أحمد الغساني أنا محمد بن جعفر الخرائطي حدثني أبو موسى قال
_________
( 1 ) الأبيات في معجم الأدباء 16 / 130 ومعجم الشعراء ص 219
( 2 ) زيادة عن المصدرين لإقامة الوزن
( 3 ) الأصل : " الحيش بسرح ولجام " وفي م : الحيش سرج ولجام " صوبنا العجز عن المصدرين السابقين
( 4 ) الأصل وم وفي المصدرين السابقين : الجسم

(46/354)


كان إسماعيل بن حبان صديقا لعمرو بن مسعدة فلما كتب للمأمون صار إليه فلم يصل إليه فكتب إليه ( 1 ) * مالك قد حلت عن وفائك * واستبدلت باليسر شيمة كدرة ما لي من حاجة اليك سوى * تسهيل أذني فما لها عسره لستم ترجون للحساب ( 2 ) ولا * يوم تكون السماء منفطرة لكن لدنيا كالظل بهجتها * سريعة الإنقضاء منشمرة * أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم أنا أبو الحسن بن أبي الحديد أنا جدي أبو بكر أنا أبو بكر الخرائطي قال سمعت أبا العباس المبرد يقول مر عمرو بن مسعدة الكاتب بأبي العتاهية وهو جالس على الطريق فوقف عليه يسأله عن حاله فما قام إليه وفع إليه رأسه وهو يقول ( 3 ) * أقعدني ( 4 ) اليأس منك عنك فما * أرفع رأسي إليك من كسلي * أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد الفقيه نا وأبو منصور بن زريق أنا أبو بكر الخطيب ( 5 ) أخبرني الأزهري أنا أحمد بن إبراهيم نا إبراهيم بن محمد بن عرفة قال ومات عمرو بن مسعدة في هذه السنة بأذنة ( 6 ) يعني سبع عشرة ومائتين قال وكان لعمرو بن مسعدة منزلان بمدينة السلام أحدهما بحضرة طاق الحراني والحراني هو إبراهيم بن ذكوان ومنزل آخر فوق الجسر وهو المعروف بساباط عمرو بن مسعدة 5403 عمرو بن مسعود السلمي ( 7 ) من أهل الطائف شاعر وفد على معاوية بن أبي سفيان
_________
( 1 ) الأبيات في الأغاني 4 / 21 وأدب الغرباء للأصفهاني ص 44 ونسبها لأبي العتاهية وقال في مناسبتها : أن أبا العتاهية استأذن على عمرو بن مسعدة فحجب عنه فكتب إليه
( 2 ) غير واضحة بالأصل وتقرأ : للمات
والمثبت عن الأغاني وفي أدب الغرباء : للوفاء
( 3 ) البيت في ديوان أبي العتاهية ط بيروت ص 378 ، وهما بيتان وذكر مناسبة أخرى لهما
( 4 ) الديوان : كسلني
( 5 ) رواه الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد 12 / 203
( 6 ) أذنة بليدة بساحل الشام عند طرسوس ( معجم البلدان )
( 7 ) الإصابة 3 / 16

(46/355)


أخبرنا أبو بكر محمد بن محمد بن علي بن كرتيلا أنا أبو بكر محمد بن علي بن محمد أنا أحمد بن عبد الله بن الخضر أنا أحمد بن علي بن محمد الكاتب حدثني أبي أبو ( 1 ) طالب حدثني أبو عمر محمد بن مروان بن عمر أخبرني الطيب بن محمد بن موسى بن سعيد بن سلم الباهلي حدثين الصلت بن مسعود الجحدري نا محمد بن حرب في ( 2 ) الجاهلية فلما ولى معاوية قيل له لو أتيت معاوية فأتى فلما ضاق به الأمر أتاه فاستأذن فحجب فكتب إليه * ما بل شيخك مخنوقا بجرته * طال المطال به دهرا وقد كبرا قد جاء ترعد كفاه بمحجنه * ولم يترك الدهر من أولاده ذكرا قد بشرته أمورا فاقثأر لها * وقد حنى قوسه دهر وقد غبرا فاذكر أباك أبا سفيان إن لنا * حقا عليك به ضيعتنا عصرا * فأذن له وأدنى مجلسه قال كيف حالك يا عمرو وما بقي منك قال يا أمير المؤمنين قل مني ما كنت أحب أن يكثر وكثر مني ما كنت أحب أن يقل أجمت النساء وكن الشفاء برمت المطعم وكان المنعم ثقلت على وجه الأرض وقوي خطوي بعضه من بعض فنومي هبات وسمعي وفات وفهمي تارات ائذن لي فأنشدك ما قلت فقال قل فقال * أصبحت شيخا كبيرا هامة لغد * أزقو لدى جدثي أو لا فبعد غد أردى الزمان حلوباتي وما اكتسبت * كفاي من سبد الأموال واللبد حتى إذا صرت من مال ومن ولدي * مثل الخلية سيرونا بلا أحد أرسي بكد صفاتي حد معوله * يا دهر قدني مما تبتغيه قد والله لو كان يا خير الخلائف ما * لاقيت في أحد ذلت ذرى أحد أو قيل للغرد الجوال لانصدعت * من دونه كبد المستعصم الغرد لما رأى يا أمير المؤمنين به * تشتت ( 3 ) الدهر من جمع إلى بدد ( 4 )
_________
( 1 ) زيادة عن م
( 2 ) كذا بالأصل وم وثمة اضطراب في العبارة
( 3 ) في المختصر : تقلب
( 4 ) بعده في م - وقد سقط من الأصل - وأبصر الشيخ في حلقومه نقعت * منه الحشاشة بين الصدر والكبد

(46/356)


وأم الرحيل في كفيه محجنه * يؤامر النفس في طعن وفي قعد إما جوار إذا ما غاب ضيعها * أو المقام فصنك المعير والوتد فدمعه عسق وماؤه سرق * وقلبه فرق من شدة الكمد ( 1 ) لنسوة رغب أولادها سغب * كأفرخ زغب حلوا على ضمد قالوا الرحيل فداروا حول شيخهم * يسترجعون له أن خاص بالبلد يدعو ( 2 ) أصبية فقدان والدهم * ووالدا واضعا ( 3 ) كفا على كبد قالوا يا أبانا إذا ما غبت كيف لنا * بمثل والدنا في القرب والبعد قد كنت ترضعنا إن درة نكأت * عنا وتكلؤنا بالروح والجسد فغرغر الشيخ من حزن مدامعه * أنفاسه من سخين الحزن في صعد ( 4 ) وقال تردع صبيانا وأجوبة * أوصيكم باتقاء الله يا ولد أما أغيب فأبوا من حلوبتكم * أو مت فاعتصموا بالواحد الصمد * قال فرق له معاوية وقال كم دينك يا عمرو كم يرضيك قال ثلاثون ألفا عشرة آلاف أقضي بها ديني وعشرة آلاف أرم بها أمري وعشرة آلاف أستعين بها على دهي قال أعطوه ستين ألفا قال وحدثني محمد بن مروان حدثني أبو سعيد بكر بن محمد السلمي نا عبد الله بن محمد القرشي نا محمد بن عباد بن موسى العكلي ( 5 ) حدثني محمد بن عبد الله الخزاعي حدثني رجل من بني سليم قال كان عمرو بن مسعود رجل من بني سليم ثم أحد بين ذكوان ينزل الطائف وكان صديقا لأبي سفيان بن حرب وأخا وكان له مال وولد فذهب ماله وزوج ولده وإن الشيخ عمر حتى إذا استخلف معاوية أتاه بالخلة التي كانت بينه وبين أبي سفيان فأقام ببابه سنة وبعض أخرى لا يصل إليه ثم إن معاوية ظهر للناس يوما فكتب إليه في رقعة
_________
( 1 ) في المختصر : فقلبه فرق وماؤه سرق * ودمعه عسق من شدة الكمد ( 2 ) في المختصر : ينعي
( 3 ) كذا بالأصل وم : وفي المختصر : ووالد واضع
( 4 ) المختصر : فغرغر الشيخ في عينيه عبرته * أنفاسه من سخين الوجد في صعد
5 - ( ) غير واضحة بالأصل وم ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 399

(46/357)


* يا أيها الملك المبدي لنا صجرا * لو كان صخر يعرض الأرض ما ضجرا ما بال شيخك مخنوقا بجرته * طال المطال به دهرا وقد كبرا ومر حول ونصف ما يرى طمعا * يدنيه منك وهذا ( 1 ) الموت قد حضرا قد جاء يرعد كفاه لمحجنه * لم يترك الدهر من أولاده ذكرا قد بشرته أمورا فاقثأر لها * وقد حنا ظهره دهر وقد غبرا * نادى وكلكل هذا الدهر يعركه * قد كنت يا ابن أبي سفيان معتصرا فاذكر أباك أبا سفيان إن لنا * حقا عليه وقد ضيعته عصرا * فلما قرأالكتاب دعا به فقال كيف أنت وكيف عيالك وحالك فقال ما تسأل يا أمير المؤمنين عمن ذبلت بشرته وقطعت ثمرته فابيض ثمرته فابيض الشعر وانحنى الظهر فقد كثر مني ما كنت أحب أن يقل وصعب مني ما كنت أحب أن يذلك فأجمت النساء وكن الشقاء وكرهت المطعم وكان المنعم وقصر خطوي وكثر سهوي فسحلت مر يرتي بالنقض وثقلت على وجه الأرض وقرب بعضي من بعض وضعفت ودل وكل فقل انحياشه وكثر ارتعاشه وقل معاشه فنومه سبات وفهمه تارات وليله هبات كمثل قول عمك * أصبحت شيخا كبيرا هامة بغد * يرنو لدى جدثي أو لا فبعد غدي أردى الزمان حلوباتي وما جمعت * كفاي من سبد الأموال واللبد حتى إذا صرت من مالي ومن ولدي * مثل الخليلة سبروتا بلا عدد أرسى يكد صفاتي جد معوله * يا دهر قدني ما تبتغيه قد والله لو كان يا خير الخلائف ما * لاقيت في أحد ذلت ذرى أحد أو كان بالغرد الجوال لانصدعت * من دونه كبد المستعصم الغرد لما رأى يا أمير المؤمنين به * تقلب الدهر من جمع إلى بدد وأبصر الشيخ في حلقومة نقعت * منه الحشاشة بين الصدر والكبد رام الرحيل وفي كفيه محجنه * يؤامر النفس في ظعن وفي قعد إما جوار إذا ما غاب ضيعها * أو المقام بدار الهون والفند أما جوار إذا ما غاب ضيعها * أو المقام بدار الهون والفند فأسمحت نفسه بالسير مغتربا * وإن تحرم في تامورة الأسد
_________
( 1 ) الأصل وم : وهو والمثبت عن المختصر

(46/358)


فقلبه فرق وماؤه سرق * ودمعه عسق من شدة الكمد لنسوة رغب أولادها سغب * كأفرخ زغب حلوا على ضمد رام الرحيل فداروا حول شيخهم * يسترجعون له أن خاض في البلد ينعي أصيبية فقدان والدهم * ووالد واضع كفا على كبد قالوا يا أبانا إذا ما غبت كيف لنا * بمثل والدنا في القرب والبعد قد كنت ترضعنا إن درة نكأت * عنا وتكلؤنا بالروح والجسد فغرغر الشيخ في عينيه عبرته * أنفاسه من سخين الوجد في صعد وقال يودع صبيانا ونسوته * أوصيكم باتقاء الله يا ولدي فإن أعش فإياب من حلوبتكم * أو مت فاعتصموا بالواحد الصمد * قال عبد الله بن محمد أربعة أبيات من هذا الشعر أنشدنيها أبي قال فبكى معاوية بكاء شديدا وأمر له بثلاثمائة ألف وكسى وعروض وحمله فوافى الطائف لعشرة أيام من دمشق أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل أنا عبد الغافر بن محمد أنا أبو سليمان حمد بن محمد بن إبراهيم قال في حديث معاوية أن عمرو بن مسعود دخل عليه وقد أسن وطال عمره فقال له معاوية كيف أنت وكيف حالك فقال ما تسأل يا أمير عن من ذبلت بشرته وقطعت ثمرته وكثر أن يحب ما يقل وصعب منه ما يحب أن يذل وسحلت مريرته بالنقض وأجم النساء وكن الشقاء وقل انحياشه وكثر ارتعاشه فنومه سبات وليله هبات وسمعه خفات وفهمه تارات أخبرنا ابن الأعرابي وابن الربيعي ( 1 ) ودخل حديث أحدهما في الآخر قال ابن الأعرابي حدثنا ابن أبي الدنيا نا ( 2 ) محمد بن باد بن موسى نا محمد بن عبد الله الخزاعي حدثني رجل من بني سليم وقال ابن الربيعي ( 1 ) حدثني أبي عن جدي عن هشام بن محمد عن أبيه عن رجل من قريش قوله ذبلت بشرته أي قل ماؤها وذهبت نضارتها والبشرة ما يباشره البصر من ظاهر بدن
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وفي م : الراء تقرأ دالا والعين قافا
وصورتها فيها : " الدبيقى "
( 2 ) زيادة عن م لتقويم السند

(46/359)


الإنسان والأدمة باطن البدن وفي ذبول البشرة وجه آخر وهو أن يكون كناية عن الفرج يريد أنه قد ضعف واسترخى قال سفيان بن عيينة في قوله عز و جل " وما كنتم تستترون أن يشهد عليكم سمعكم ولا أبصاركم ولا جلودكم " ( 1 ) أراد بالجلود الفرج وقوله قطعت ثمرته يريد ذهاب الزرع وانقطاع النسل وهو ثمرة الإنسان وهو يؤيد التأويل الآخر في ذبول البشرة وقوله أكثر منه ما يحب أن يقل يريد آفات الكبر كالسهو والغلط ونحوهما وكالبوال والدنين وما أشبههما من العلل وأما صعوبة أن يحب أن يذل فإنه يريد بذلك ما يعرض للمشايخ من حشو ( 2 ) المفاصل فيقل معه اللين واللدونة التي بها تكون مطاوعة للقبض والبسط والاعطاء ( 3 ) وقوله سحلت مريرته بالنقض فإن المريرة الحبل المفتول والسحيل أن يفتل الغزل طاقة واحدة يقال خيط سحيل فإذا فتل طاقين فهو مبرم قال زهير ( 4 ) * يمينا لنعم السيدان وجدتما * على كل حال من سجيل ومبرم * وقال ابن هرمة * أرى الناس في أمر سحيل فلا تكن * له صاحبا حتى ترى الأمر مبرما * وأما جعل الحبل وانتقاضه مثالا لانحلال بدنه وانتقاص قواه وقوله أجم النساء أي ملهن وعافهن كما يعاف الطعام ويقال أجمت اللحم إذا أكثرت منه تعافه وقوله قل انحياشه أي حركته ونصرته في الأمور إلا أن الحركة الضرورية بالارتعاش قد كثرت منه وغلبت عليه والسبات نوم المريض والشيخ المسن وهو الغشية الخفيفة يقال سبت الرجل فهو مسبوت ويقال إنه مأخوذ من السبت وهو القطع وذلك لأنه سريع الإنقطاع ويقال إنما سمي آخر أيام الجمعة سبتا لانقطاع الأيام عنه وذلك أن أولها يوم الأحد والسبت أيضا السير السريع قال الشاعر
_________
( 1 ) سورة فصلت الآية : 22
( 2 ) كذا بالأصل وفي م : " حو " وفي المختصر : خشونة
( 3 ) في المختصر : والاعتماد
( 4 ) ديوانه ص 14

(46/360)


* ومطوية الأقراب أما نهارها * فسبت وأما ليلها فذميل * ( 1 ) والخفات ضعف الحسن يريد أنه لا يدرك الصوت إلا كهيئة السرار والخفوت خفص الصوت ومنه المخافتة في الكلام قال الله تعالى " فلا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها " ( 2 ) وإنما قيل للميت خافت لانقطاع صوته والخفات من خفت بمنزلة الصمات من صمت والسكات من سكت وقوله وليله هبات فإن الهبات من الهبت وهو اللين والإسترخاء ويقال في فلان هبته أي ضعف عقل وقد هبت السحاب إذا أرحت عزالها وقال الشاعر : * سقيا مجلجلة ينهل وابلها * من باكر مستهل الودق مهفوت * كأنه يريد أن نومه بالليل إنما هو يقدر أن يسترخي أعضاؤه من غير أن يستغرق نوما ولو قيل وليله هبات من هب النائم من نومه كان جيدا ( 3 ) إلا أن الرواية متبعة 5404 عمرو بن معاذ العنسي الداراني حدث عن أبي موسى عمران بن موسى الطرسوسي روى عنه ابنه أحمد بن عمرو بن معاذ وهو عمرو بن أحمد بن معاذ تقدم ذكره 5404 عمرو بن معاوية بن المنتفق العقيلي ذكر الواقدي أنه من جند دمشق سمع معاوية بن أبي سفيان وأمره على الصائفة ويقال إن عثمان بن عفان ولاه أرمينية أخبرنا أبو غالب أحمد بن الحسن أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد بن عمير إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن نصر أحمد أنا الحسن بن أحمد أنا علي بن الحسن أنا عبد الوهاب بن الحسن أنا أحمد بن عمير قراءة قال سمعت أبا الحسن ( 4 ) بن سميع قول في الطبقة الرابعة عمرو بن معاوية العقيلي
_________
( 1 ) البيت منسوبا في حواشي المختصر لحميد بن ثور
( 2 ) سورة الإسراء الآية : 110
( 3 ) الأصل وم : جيد
( 4 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل وم فاضطرب السند زدناه منا قياسا إلى أسانيد مماثلة

(46/361)


أنا أبو محمد بن الأكفاني بقراءتي عليه نا عبد العزيز أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم القرشي نا محمد بن عائذ نا إسماعيل بن عياش عن صفوان بن عمرو عن سعيد بن حنظلة أن معاوية بن أبي سفيان أمر عمرو بن معاوية العقيلي على الصائفة فلما قدم سأله عما بلغ الخمس فأخبره فقال أين هو فقال عمرو تسألني عن الخمس وأرى رجلا من المهاجرين يمشي على دميه لا أحمله فقال معاوية لا جرم لا تنالها مني ما بقيت فقال إذا لا أبالي فأنشأ يقول * تهادى قريش في دمشق غنيمتي * وأترك أصحابي فما ذاك بالعدل ولست أميرا أجمع المال تاجرا * ولا أبتغي طول الإمارة بالبخل فإن يمسك الشيخ الدمشقي ماله * فلست على مالي بمستغلق ( 1 ) قفلي * قال ونا ابن عائذ حدثني إسماعيل بن عياش عن صفوان بن عمرو عن أبي حسبة أن عمرو بن معاوية العقيلي كان هو وال على الجيش ينزل فيواسي أصحابه في سوق السبي والجزور والرمك مشمرا على ساقيه قرأت على أبي القاسم بن السمرقندي عن أبي طاهر بن أحمد بن أبي الصقر أنا هبة الله بن إبراهيم عن عمر الصواف نا أحمد بن محمد بن إسماعيل نا محمد بن أحمد بن حماد نا محمد بن عوف وعمران بن بكار قالا أنا أبو المغيرة نا صفوان بن عمرو وحدثني أبو حسبة مسلم بن أنيس أن عمرو بن معاوية العقيلي كان وهو على الجيش ينزل فيواسي أصحابه بسوق الجزر والسبي والرمك مشمرا عن ساقيه إزاره أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه نا أبو الفتح نصر بن إبراهيم لفظا وأبو القاسم بن أبي العلاء قراءة قالا أنا أبو الحسن بن عوف نا محمد بن موسى بن الحسين أنا أبو بكر بن خزيمة نا حميد بن زنجوية نا معاوية بن عمرو نا أبو إسحاق الفزاري عن صفوان بن عمرو بن سعد بن حنظلة السكسكي قال
_________
( 1 ) الأصل وم : مستعلق والمثبت عن المختصر

(46/362)


أمر معاوية بن أبي سفيان عمرو بن معاوية العقيي على الصائفة وكان بسوق لوبية ( 1 ) مع الناس فإذا رأى رجلا قطع به ( 2 ) حمله على دابه من الخمس فلما قدم على معاوية سأله عن الخمس وعن ما بلغت سهام المسلمين أخبره بشئ كثير قال فأين الخمس فأتى بشئ قليل قال هذا ما بقي منه فأين هو قال أتراني كنت أرى رجلا من المسلمين قد قطع به ولا أحمله وأدعه يمشي فقال معاوية لا جرم لا تنالها بعد مرتك هذه فقال الشيخ إذا لا أبالي ثم أنشأ يقول * تهادى ( 3 ) قريش في دمشق غنيمتي * وأترك أصحابي فما ذاك بالعدل ولست أميرا أجمع الناس ( 4 ) تاجرا * ولا أبتغي طول الإمارة بالبخل فإن يمسك الشيخ الدمشقي ماله * فلسم على مالي بمستغلق قفلي * وزاد فيه غير صفوان بن عمرو * وإني امرؤ للخيل عندي مزية * على صاحب البرذون أو صاحب البغل * أخبرنا أبو القاسم العلوي أنا رشأ بن نظيف أنا الحسن بن إسماعيل أنا أحمد بن مروان أنا ( 5 ) محمد بن موسى نا محمد بن الحارث قال سمعت المدائني يقول كان عمرو بن معاوية العقيلي يقول اللئيم فنى عثرات الكرام 5406 عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عاصم ( 6 ) بن عمرو بن زبيد بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن بن ربيعة بن منبه وهو زبيد الأكبر بن صعب بن سعد العشيرة بن مالك بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان أبو ثور الزبيدي ( 7 ) له وفادة على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وكان شجاعا من فرسان المذكورين
_________
( 1 ) راجع معجم البلدان ( 5 / 25 )
( 2 ) الأصل : يد عن م
( 3 ) الأصل : تهادني والمثبت عن م
( 4 ) كذا بالأصل : وفي م والمختصر : المال
( 5 ) سقطت من م
( 6 ) في أسد الغابة : حصم وعن الكلبي : عصم
( 7 ) ترجمته في الأغاني 15 / 208 سيرة ابن هشام ( الفهارس ) والشعر والشعراء 1 / 372 وأسد الغابة 3 / 770 والإصابة 3 / 18

(46/363)


روى عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حديثا روى عنه شراحيل بن القعقاع وشهد اليرموك أخبرنا أبو الفضل محمد بن إسماعيل أنا أبو القاسم أحمد بن محمد بن محمد الخليلي أخبرنا أبو القاسم علي بن أحمد بن محمد بن الحسن نا أبو سعيد الهيثم بن كليب نا حنبل بن إسحاق بن حنبل نا محمد بن زياد الكوفي نا شرقي بن القطامي عن أبي الطلق العائذي عن شراحيل بن القعقاع قال قال عمرو بن معدي كرب الحمد لله لقد كنا من قريب إذا حججنا قلنا لبيك اللهم لبيك تعظيما إليك عذرا هذي زبيد قد أتتك قسرا يقطعن خببا ( 1 ) وجبالا وعرا قد تركوا الأنداد خلوا صفرا يقطعن من بين غضى وسمرا ونحن اليوم نقول كما علمنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك وإن كنا لنمنع الناس أن يقفوا بعرفة وذاك في الجاهلية فأمرنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن خلوا بينهم وبين عرفة وإن كان موقفهم ببطن محسر ( 2 ) عشية عرفة فرقا من أن يخطفنا الجن فقال لنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أجيزوا بطن عرنة ( 3 ) فإنا هم إذا أسلموا إخوانكم [ 1260 ] أخبرنا ( 4 ) أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي حدثني ابن زنجوية حدثني إبراهيم بن هانئ وأحمد بن منصور قالوا نا محمد بن زياد بن زيان ( 5 ) الكلبي نا شرقي بن قطامي عن أبي طلق العائذي عن شراحيل بن القعقاع قال قال عمرو بن معدي كرب وقال ابن زنجوية سمعت عمرا يقول الحمد لله قبل كنا منذ قريب إذا حججنا قلنا لبيك لبيك تعظيما إليك عذرا هذي زبيد قد أتتك قسرا نعدو بها مضمرات سررا يقطعن خببا وجبالا وعرا قد تركوا الأنداد
_________
( 1 ) في م : " حسا " وفي المختصر : خبا
( 2 ) بطن محسر : بضم الميم وفتح الحاء وتشديد السين وكسرها : هو وادي المزدلفة ( معجم البلدان )
( 3 ) بطن عرنة : بوزن همزة واد بحذاء عرفات ( معجم البلدان )
( 4 ) الخبر التالي سقط من م باستثناء تعقيب المصنف في آخر الخبر
( 5 ) كذا بالأصل وهو خطأ وسينبه المصنف إلى الصواب في آخر الخبر هو أبو عبد الله محمد بن زياد بن زيار البغدادي الاخباري عن شرقي بن قطامي وغيره وعنه تمام ( تبصير المنتبه 2 / 651 )

(46/364)


خلوا صفرا يقطعن من بين غضى وسفرا ونحن اليوم نقول كما علمنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك قال وكنا نمنع الناس أن يقفوا بعرفة وذلك في الجاهلية وأمرنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن نخلي بينهم وبين عرفة وكان موقفهم ببطن محسر عشية عرفة فرقا من أن يتخطفنا الجن فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أجيزوا بطن عرنة فإنما هم إذا أسلموا إخوانكم [ 10091 ] واللفظ لابن هانئ كذا فيه والصواب ابن زبار ( 1 ) أخبرناه أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن محمد قالا نا وأبو منصور المقرئ أنا أبو بكر الخطيب أنا محمد بن عبد الله بن شهريار أنا سليمان بن أحمد الطبراني نا أحمد بن محمد بن عباد الجوهري البغدادي نا محمد بن زياد بن زبار الكلبي نا شرقي بن القطامي قال سمعت أبا طلق العائذي يحدث عن شراحيل بن القعقاع عن عمرو بن معدي كرب قال لقد رأيتنا من قرب ونحن إذا حججنا قلنا لبيك تعظيما إليك عذرا هذي زبيد قد أتتك قسرا تقطعن خببا وجبالا وعرا قد خلفوا الأنداد خلوا صفرا ولقد رأيتنا وقومنا ببطن محسر كاد أن يتخطفنا الجن فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ارتفعوا على بطن عرنة فإنهم إخوانكم إن أسلموا وعلمنا التلبية لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك قال سليمان لم يروه عن شرقي إلا محمد بن زياد أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الحسن علي بن أحمد قالا نا أبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 2 ) أنا أبو عبد الله أحمد بن عبد الله بن الحسين المحاملي قال وجدت في كتاب جدي الحسين بن إسماعيل القاضي بخط يده نا زهير بن محمد بن أبي زهير ( 3 ) المروزي نا محمد بن زيد الكلبي كذا قال لنا زهير نا شرقي بن قطامي ( 4 ) ح وأنا محمد بن عبد الله بن شهريار أنا سليمان بن أحمد الطبراني أنا
_________
( 1 ) في م : زياد
( 2 ) رواه الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد 5 / 281
282 - في ترجمة محمد بن زياد بن زيار
( 3 ) كذا بالأصل وم : " بن أبي زهير " في تاريخ بغداد : بن زهير
( 4 ) ترجمته في تاريخ بغداد 9 / 278

(46/365)


أحمد بن محمد بن عباد الجوهري البغدادي نا محمد بن زياد بن زبار الكلبي نا شرقي بن القطامي عن أبي طلق العائذي عن شراحيل بن القعقاع قال سمعت عمرو بن معدي كرب يقول علمنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك [ 10092 ] لفظ حديث المحاملي قال الخطيب لا نعلم روى هذا الحديث عن شرقي غير محمد بن زياد بن زبار رواه غيرهم عن محمد بن زياد فقال عن ابن طوق أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة أنا أحمد بن محمد بن إبراهيم أنا أبو أمية محمد بن إبراهيم نا محمد بن زياد بن زبار الكلبي نا شرقي بن قطامي عن أبي ( 1 ) طوق العائذي عن شراحيل بن القعقاع قال قال عمرو بن معدي كرب الحمد لله لقد كنا منذ قريب حججنا فلبينا قلنا لا شريك هو لك فاليوم نقول لبيك اللهم لبيك لا شريك لك قال ابن مندة هكذا رواه جماعة عن محمد بن زياد ورواه أحمد بن محمد بن الصلت البغدادي عن محمد بن زياد عن شرقي بن قطام عن أبي الزبير عن جابر قال سمعت عمرو بن معدي كرب يقول ثم ذكر الحديث قال ابن مندة أناه أحمد بن إبراهيم بن نافع نا أحمد بن محمد بن الصلت بهذا وشرقي بن قطامي يكنى أبا المثنى واسمه الوليد بن حصين أنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا أبو بكر الخطيب ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري قالا أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب بن سفيان ( 2 ) نا إسماعيل بن أبي أويس حدثني أبي عن عمر بن شمر عن أبي ( 3 ) طوق عن شرحبيل بن القعقاع أنه سمع عمرو بن معدي كرب يقول
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم ومر قريبا : ابن طوق
( 2 ) رواه يعقوبي بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 332
( 3 ) في المعرفة والتاريخ : عن ابن أبي طوق

(46/366)


نحن اليوم نقول كما علمنا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال فقلت له يا أبا ثور وكيف علمكم رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال علمنا لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك ( 1 ) لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك وهكذا رواه محمد بن سعد كاتب الواقدي عن ابن أبي أويس وقال عن أبي طوق ورواه علي بن المبارك الصنعاني ( 2 ) عن ابن أبي أويس عن أبيه عن عمرو عن أبي طوق أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله ( 3 ) بن مندة أنا عبد الله بن جعفر البغدادي بمصر عن ( 4 ) عبد الله بن محمد البردي قال إسماعيل بن أبي أويس عن أبيه عن عمرو بن شمر عن شرحبيل بن القعقاع أنه قال سمعت عمرو بن معدي كرب فقلت له يا أبا ثور ثم ذكر حديث التلبية قال ابن مندة رواه يونس بن بكير وأسعث بن شعبة عن عمرو بن شمر ( 5 ) عن أبي ( 6 ) طوق عن شرحبيل بن القعقاع قال سمعت عمرو بن معدي كرب يحدث نحوه كذا قال في الموضعين عن أبي طوق والصواب أبو طلق ذكره كذلك أبو أحمد الحاكم وسماه عديا قال ويقال علي بن حنظلة بن نعيم وقد رواه أبو جعفر محمد بن عبد الله بن المبارك المخرمي عن محمد بن زياد بطوله نحو الأول وقال في إسناده عن أبي طلق ورواه ابن عدي في كتاب الكامل عن حذيفة بن الحسن عن أبي أمية وقال علي بن طلق ( 7 ) قال
_________
( 1 ) في المعرفة والتاريخ : لبيك لبيك لا شريك لك
2 - ( ) الأصل : الصغاني والمثبت عن م وانظر ترجمة إسماعيل بن أبي أويس في تهذيب الكمال 2 / 139 وذكر في أسماء الرواة عنه : علي بن المبارك الصنعاني
( 3 ) الأصل : وم : عبيد الله
( 4 ) في م : بن واللفظة سقطت من الأصل
( 5 ) الأصل : سمرة والمثبت عن م
( 6 ) الأصل : ابن والمثبت عن م
( 7 ) گذا بالأصل والذي في الكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي 4 / 35 في ترجمة شرقي بن قطامي : ثنا حذيفة بن الحسن ثنا الحسن ثنا محمد بن إبراهيم بن مسلم ثنا محمد بن زياد بن زيان ( زبار ) الكلبي ثنا شرقي بن قطامي عن أبي طلق العائذي عن شرحبيل بن القعقاع ثم ذكر حديث التلبية

(46/367)


قرأت على أبي محمد بن حمزة عن أبي زكريا البخاري وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا أبو إسحاق إبراهيم بن يونس أنا أبو زكريا ح وأخبرنا أبو الحسين أحمد بن سلامة بن يحيى أنا أبو الفرج الإسفرايني أنا رشأ بن نظيف قالا نا عبد الغني بن سعيد قال وأبو الطلق العائذي عدي بن حنظلة روى عنه شرقي بن القطامي أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن المسلمة أنا أبو الحسن الحمامي أنا أبو علي بن الصواف نا الحسن بن علي القطان نا إسماعيل بن عيسى العطار نا أبو حذيفة إسحاق بن بشر القرشي قال وأمدهم يعني أبا عبيدة بن الجراح بتسعة عشر رجلا ممن شهد اليرموك منهم عمرو بن معدي كرب الزبيدي وذكر غيره يعني يوم القادسية أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو طاهر أحمد بن الحسن وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا القاسم عبد الملك بن محمد أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة نا هاشم بن محمد بن سعيد بن خيثم الهلالي نا الهيثم بن عدي قال قال ابن عباس عمرو بن معدي كرب ذهبت عينه يوم اليرموك أخبرنا أبو البركات أيضا أنا أبو طاهر وأبو الفضل وأخبرنا أبو العز الكيلي أنا أبو طاهر قالا أنا أبو الحسين محمد بن الحسن أنا أبو الحسين الأهوازي أنا أبو حفص نا خليفة ( 1 ) قال ومن زبيد وهو منبه بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن الحارث بن صعب أن سعد العشيرة يعني ابن مالك بن أدد عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن ( 2 ) عمرو بن عصيم بن عمرو بن زبيد يكنى أبا ثور شهد القادسية روى في التلبية أمه أسيلة بنت قيس من بني عجل أخبرنا أبو السعود بن المجلي نا أبو الحسين بن المهتدي
_________
( 1 ) طبقات خليفة بن خياط ص 135 رقم 496
( 2 ) أقحم بعدها بالأصل وم : " معدي كرب بن عبد الله " والمثبت يوافق عبارة طبقت خليفة بن خياط ومصادر ترجمة الأخرى

(46/368)


وأخبرنا أبو الحسين بن الفراء أنا أبي أبو يعلى قالا أنا عبيدالله بن علي بن أحمد أنا محمد بن مخلد قال قرأت على علي بن عمرو حدثهم الهيثم بن عدي قال عمرو بن ( 1 ) معدي كرب يكنى أبا ثور قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد بن الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن فهم نا محمد بن سعد قال في الطبقة الربعة من سعد العشيرة بن مالك بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن منبه وهو زبيد الأكبر وهو جماع زبيد بن صعب بن سعد العشيرة وإنما سمي زبيد الصغير زبيدا لأنه لما كثر عمومته وبنو عمه قال من نريد بن بصرة يعني يعطي بصره على ابن أود فأجابه فسموا كلهم زبيدا ما بين زبيد الأصغر إلى زبيد الأكبر كلهم يقال لهم زبيد عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عصيم ( 2 ) بن عمرو بن زبيد الأصغر وان عمرو فارس العرب ويكنى أبا ثور وفد إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وأسلم أنبأنا أبو محمد بن الآبنوسي ثم أخبرني أبو الفضل ناصر عنه أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسين بن المظفر أنا أبو علي المدائني أنا أبو بكر بن البرقي قال ومن بني زبيد بن سلمة بن مازن بن منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مذحج عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عصم بن عمرو بن عويج بن عمرو بن زبيد جاء عنه حديث أنبأنا أبو الغنائم الكوفي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا عبد الوهاب بن محمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال ( 3 ) في تسمية الصحابة عمرو بن معدي كرب أبو ثور الزبيدي كان بالمدينة ثم كان بالعراق زمن القادسية
_________
( 1 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل وم ولعل ما ارتأيناه الصواب
( 2 ) في الطبقات ابن سعد 5 / 525 عصم
( 3 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 312

(46/369)


أخبرنا أبو الحسين بن القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح ( 1 ) قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 2 ) قال ( 3 ) عمرو بن معدي كرب أبو ثور ( 4 ) الزبيدي كان بالعراق زمن القادسية سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو ثور عمرو بن معدي كرب الزبيدي سمع النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب ( 5 ) بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو ثور عمرو بن معدي كرب الزبيدي كان بالمدينة ثم كان بالعراق أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الفقيه أنا سليم بن أيوب الفقيه أنا طاهر بن محمد بن سليمان أنا علي بن إبراهيم الحوري نا يزيد بن محمد قال سمعت أبا عبد الله المقدمي يقول عمرو بن معدي كرب الزبيدي ويكنى أبا ثور أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا محمد بن أحمد بن محمد أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر نا أحمد بن محمد بن إسماعيل نا محمد بن أحمد بن حماد قال عمرو بن معدي كرب أبو ثور أخبرنا أبو القاسم أيضا أنا الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي قال عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عصم بن زبيد سكن الكوفة وروى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ما رواه ابن بطة عن البغوي فقال ابن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عصم بن عمرو بن زبيد
_________
( 1 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل وأضيف عن م
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 260
( 3 ) بالأصل وم : ثم قال
( 4 ) الأصل : زيد تصحيف والمثبت عن م والجرح والتعديل
( 5 ) الأصل : الخطيب تصحيف والمثبت عن م والسند معروف

(46/370)


أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا محمد بن محمد بن إسحاق قال ( 1 ) أبو ثور عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن عصم ( 2 ) بن عمرو بن زبيد وهو منبه بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن الحارث بن صعب بن سعد العشيرة الزبيدي كان بالمدينة ثم كان بالعراق من القادسية له سماع من النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وأمه أسيلة بنت قيس من بني عجل أخبرنا أبو محمد بن حمزة عن أبي زكريا وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا إبراهيم بن يونس بن محمد أنا أبو زكريا ح وأخبرنا أبو الحسين بن سلامة أنا سهل بن بشر أنا رشأ بن نظيف قالا نا عبد الغني بن سعيد قال فأما الزبيدي بضم الزاي فكثير منهم عمرو بن معدي كرب الزبيدي أنا أبو ثور روى عنه حديث التلبية أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قال عمرو بن معدي كرب أبو ثور الزبيدي عداده في أهل الحجاز روى عنه شراحيل بن القعقاع أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد المقرئ قال قال لنا أبو نعيم الحافظ عمرو بن معدي كرب بن عبد الله بن عمرو بن زبيد أبو ثور الزبيدي له الوقائع المذكورة في الجاهلية وأدركه الإسلام فقدم على النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وعلمه التلبية وله في الإسلام بالقادسية بلاء حسن حين بعثه عمر ( 3 ) إلى سعد بن أبي وقاص وكتب إليه أن يصدر عن مشورته في الحرب وكان لعمرو سيف يسميه الصماصمة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر علي بن هبة الله قال ( 4 )
_________
( 1 ) الأسامي والكنى للحاكم النيسابوري 3 / 5 رقم 974
( 2 ) عصم بالضم وسكون الصاد المهملة المغني ص 174
( 3 ) الأصل وم : عمرو تصحيف وهو يريد : عمر بن الخطاب
( 4 ) الاكمال لابن ماكولا 4 / 221

(46/371)


وأما الزبيدي بضم الزاي وفتح الباء فجماعة فمنهم أبو ثور عمرو بن معدي كرب الزبيدي له صحبة ورواية أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو عمر ( 1 ) بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا الحارث بن أبي أسامة نا محمد بن سعد ( 2 ) أنا محمد بن عمر حدثني عبد الله بن عمرو بن زهير عن محمد بن عمارة بن خزيمة بن ثابت قال قدم عمرو بن معدي كرب الزبيدي في عشرة نفر ( 3 ) المدينة فقال ( 4 ) من سيد هذه البحرة من بني عمرو بن عامر فقيل له سعد بن عبادة فأقبل يقود راحلته حتى أناخ ببابه ( 5 ) فخرج إليه سعد فرحب به وأمر برحله فحط وأكرمه وحباه ثم راح إلى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) هو ومن معه وأقام أياما ثم أجازه رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بجائزة وانصرف إلى بلاده فأقام مع قومه على الإسلام فلما توفي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ارتد ثم رجع إلى الإسلام ( 6 ) وأبلى يوم القادسية وغيرها قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد أنا محمد بن عمر حدثني عبد الله بن عمرو بن زهي ربن محمد بن عمارة نحوه وزاد في أوله وكان عمرو قد قال لقيس بن مكشوح المرادي حين انتهى إليهم أمر رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يا قيس إنك سيد قومك اليوم وقد ذكر لنا أن رجلا من قريش يقال له محمد قد خرج بالحجاز يقول إنه نبي فانطلق بنا إليه حتى نعلم علمه فإن كان نبيا كما يقول فإنه لن يخفى علينا إذا لقيناه اتبعناه وإن كان غير ذلك علمنا علمه فإنه إن يسبق إليه رجل من قومك سادنا وترأس علينا وكنا أذنابا فأتى عليه قيس وسفه رأيه فركب عمرو بن معدي كرب حتى قدم المدينة فقال حين دخلها وهو آخذ بزمام راحلته من سيد أهل هذه البحيرة من بني
_________
( 1 ) الأصل : عمرو تصحيف والتصويب عن م والسند معروف
( 2 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 1 / 327 و 5 / 526
( 3 ) في ابن سعد 5 / 526 : في عشرة من زبيد المدينة
( 4 ) ابن سعد 6 / 526 : فقال حين دخلها وهو آخذ بزمام راحلته
( 5 ) الأصل : بناقته والمثبت عن م وابن سعد
( 6 ) بعدها في ابن سعد : وهاجر إلى العراق وشهد فتح القادسية وغيرها

(46/372)


عمرو بن عامر فذكر الحديث وقال وأقام عمرو مع زبيد قومه وعليهم فروة بن مسيك سامعا مطيعا فإذا أراد أن يغزو أطاعه وكان فروة يصيب كل من خالفه فلما بلغ قيس بن مكشوح خروج عمرو بن معدي كرب أوعد عمرا وتحطم ( 1 ) عليه وقال ( 2 ) خالفني وترك رأيي وقال في ذلك شعرا ( 3 ) قال محمد بن عمر سمعها من مشيختنا * أمرتك يوم ذي صنعاء * أمرا باديا رشده أمرتك باتقاء الله * والمعروف تتعده خرجت من المنى مثل ( 4 ) * الحمير غره وتده * وجعل عمرو بن معدي كرب يقول قد خبرتك يا قيس بن مكشوح إنك ستكون دينا تابعا لفروة بن مسيك وجعل فروة يطل بقيس بن مكشوح كل الطلب حتى فر من بلاده فلما توفي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ثبت فروة بن مسيك على الإسلام يعير على من خالفه بمنأطاعه وارتد عمرو بن معدي كرب بعد وفاة النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فقال حين ارتد وهو ثبت ( 5 ) * وجدنا ملك فروة شر ملك * حمار ساف منخره بثفر ( 6 ) وكنت إذا رأيت أبا عمير * ترى الحولاء من خبث وغدر * وجعل فروة يكالب من ارتد عن الإسلام ويقاتله أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا عبد الملك بن محمد أنا محمد بن أحمد بن الحسن أنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة نا المنجاب بن الحارث أنا إبراهيم بن يوسف نا زياد عن محمد بن إسحاق ( 7 ) قال قدم على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمرو بن معدي كرب الزبيدي في ناس من زبيد فأسلم وقد كان عمرو بن معدي كرب قال لقيس بن مكشوح المرادي حين انتهى إليهم أمر
_________
( 1 ) تحطم عليه : اشتد عليه
( 2 ) زيادة عن المختصر للإيضاح
( 3 ) القائل : عمرو ابن معدي كرب
( 4 ) تقرأ بالأصل وم : " المناسك " والمثبت " المنى مثل " عن ابن هشام
( 5 ) البيتان في سيرة ابن هشام 4 / 231
( 6 ) الأصل وم : " يعدر " والمثبت عن ابن هشام
ساف : شم والثفر من البهائم بمنزلة الرحم في الإنسان
( 7 ) الخبر والشعر في سيرة ابن هشام 4 / 230 - 231

(46/373)


رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يا قيس إنك سيد قومك اليوم وقد ذكر لنا أن رجلا يقال له محمد قد خرج بالحجاز يقال إنه نبي فانطلق بنا إليه حتى نعلم علمه فإن كان نبيا كما يقول فإنه لن يخفى علينا ( 1 ) إذا لقيناه اتبعناه وإن كان غير ذلك علمنا علمه فأتى عليه قيس بن مكشوح ذلك وسفه رأيه فركب عمرو بن معدي كرب حتى قدم على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وصدقه وآمن به فلما بلغ ذلك قيس بن مكشوح أوعد عمرا وعظم ( 2 ) عليه وقال خالفني وترك رأيي فقال عمرو في ذلك شعرا * أمرتك يوم ذي صنعاء * أمرا باديا رشده أمرتك باتقاء الله * والمعروف تعتقده ( 3 ) تمناني على فرس * عليه جالسا أسده عليه ( 4 ) مفاضة كالنهي * أخلص ماءه جدده ترد الرمح مثنى ( 5 ) السنان ( 6 ) * عوائرا ( 7 ) قصده فلو لاقيتني لاقيت * ليثا فوقه لبده تلاقي شنبثا شثن * البراثن ناشزا كنده يسامي القرن إن قرن * تيممه فيعتضده ( 8 ) فيأخذه فيرفعه * فيخفضه فيقتضده ( 9 ) فيدمغه فيحطمه * فيخضمه فيزدرده ( 10 ) ظلوم الشرك فيما أحرزت * أنيابه ويده متى ما يغدا ويعدى به * مقبوله برده ويخطر مثل خطر العجل * فوق سمراته ربده فأمسى بعثرته الثقب * فيه سفى بلده
_________
( 1 ) في سيرة ابن هشام : عليك
( 2 ) كذا بالأصل وفي م وسيرة ابن هشام : وتحطم
( 3 ) كذا بالأصل وم وفي سيرة ابن هشام : تعتده
( 4 ) الأصل وم : وفي سيرة ابن هشام : علي
( 5 ) الأصل وم وفي سيرة ابن هشام : " منثني " وبهامشه عن نسخة : مثنى
( 6 ) الأصل وم : السان والمثبت عن سيرة ابن هشام
( 7 ) الأصل وم : عوائر والمثبت عن سيرة ابن هشام
8 - ( ) الأصل : فيعضده وفي م : " فيعصر " والمثبت عن ابن هشام
ويعتضده : يأخذ تحت عضده ليصرعه
( 9 ) يقتصده يقتله
( 10 ) يدمغه أي يصيب دماغه ويخضمه : يأكله

(46/374)


فلا تمتني وعن غيره * أبنه ( 1 ) كبده * أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا أبو طاهر المخلص أنا رضوان بن أحمد نا أحمد بن عبد الجبار نا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال قدم على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمرو بن معدي كرب في ناس من زبيد فأسلم وقد كان عمرو قال لقيس بن مكشوح المرادي حين انتهى إليهم رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يا قيس إنك سيد قومك اليوم وقد ذكر لنا أن رجلا من قريش يقال له محمد قد خرج بالحجاز يقول إنه نبي فانطلق بنا إليه حتى نعلم علمه فإن كان نبيا كما يقول فلن يخفى علينا وإن كان غير ذلك علمنا علمه فأبى عليه قيس ذلك وسفه رأيه فركب عمرو حتى قدم على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فأسلم وصدق وآمن به فلما بلغ ذلك قيسا أوعد عمرا وتحطم عليه وقال خالفني وترك رأيي فقال عمرو في ذلك * أمرتك يوم ذي صنعاء ( 2 ) * أمرا باديا رشده أمرتك باتقاء الله * والمعروف يعتصده خرجت من المنى مثل * الحمير غره وتده تمناني على فرس * عليه جالس ( 3 ) أسده عليه مفاضة كالنهي * أخلص ماءه جدده ترد الرمح مثنى السنان * عوائرا ( 4 ) قصده فلو لاقيتني للقيت * ليثا فوقه لبده تلاقي شنبثا شثن * البراثن ناشزا كنده يسامي القرن إن قرن * تيممه فيضطهده رفيقا بافتراس القرن * يرميه فيقتصده فيدفعه فيحطمه * فيخضمه فيزدرده ظلوم الشرك فيما أحرزت * أنيابه ويده
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم
( 2 ) ذو صنعاء : اسم موضع
( 3 ) كذا بالأصل وم ومر : جالسا
( 4 ) الأصل وم : عواثر

(46/375)


براثنه له وطب ( 1 ) * كثير حوله عوده * كذا قال وطب وأخطأ وقال عوده وأخطأ إنما هو وطب فأقام عمرو في قومه بني زبيد وعليهم فورة بن مسيك فلما توفي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقد قال عمرو بن معدي كرب * إنني بالنبي موقفة نفسي * وإن لم أر النبي عيانا سيد العالمين طرا وأدناهم * إلى الله حيث كان مكانا جاء بالناموس من لدن الله * وكان الأمين فيه المعانا حكمة بعد حكمة وضياء * فاهتدينا بنورها من عمانا ورأينا السبيل حين رأيناه * جديدا بكرهنا ورضانا وعبدنا الأله حقا وكنا * للجهالات نعبد الأوثانا وائتلفنا به وكنا عدوا * ورجعنا به معا إخوانا فعليه السلام والسلم منا * حيث كنا في البلاد وكانا إن لم يكن لن يرى النبي فإنا * قد تبعنا سبيله إيمانا وأسينا أن لا نكون رأيناه * فقد أقرح الصدور أسانا لو رأيت النبي ما لمت نفسي * فيه بالعون حين كان استعانا يوم أحد ولا غزاة حنين * يوم ساقت هوازن غطفانا ويرى أن في زبيد صلاحا * وضرابا من دونه وطعانا وتراني من دونه لا أبالي * فيه وقع السيوف والمرانا لوقيت النبي بالنفس مني * ولعانقت دونه الأقرانا ويصلي علي حيا شهيدا * أو أروي من النجيع السنانا * أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا أبو طاهر أنا أبو بكر بن سيف أنا السري بن يحيى ( 2 ) أنا شعيب بن إبراهيم نا سيف بن عمر عن المستنير ( 3 ) بن يزيد عن عروة بن غزية وموسى عن أبي زرعة السيباني ( 4 ) قال ولما فصل المهاجر بن أبي أمية من عند أبي بكر وكان في آخر من فصل اتخذ مكة
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : وظب
( 2 ) الخبر في تاريخ الطبري 3 / 329 حوادث سنة 11
( 3 ) رسمها بالأصل وم : " المسدبر "
( 4 ) الأرض وم : الشيباني والمثبت عن تاريخ الطبري

(46/376)


طريقا فمر بها فاتبعه خالد بن أسيد ومر بالطائف فاتبعه عبد الرحمن بن أبي العاص ثم مضى حتى إذا حاذى بجرير بن عبد الله ضمه إليه وانضم إليه عبد الله بن ثور حين حاذى به ثم قدم على أهل نجران فانضم إليه فروة بن مسيك وفارق عمرو بن معدي كرب قيسا وأقبل مستخفيا ( 1 ) حتى دخل على المهاجر على غير أمان فأوثقه المهاجر وأوثق قيسا ( 2 ) وكتب بحالهما إلى أبي بكر وبعث بهما إليه أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أحمد بن الحسن بن خيرون أنا عبد الملك بن محمد أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ( 3 ) نا المنجاب أنا خلاد الأحول عن خالد بن سعيد عن أبيه قال بعث النبي ( صلى الله عليه و سلم ) خالد بن سعيد بن العاص إلى اليمن وقال له إن مررت بقرية فلم تسمع أذانا فاسبهم قال فمر ببني زبيد فلم يسمع أذانا فسباهم فأتاه عمرو بن معدي كرب فكلمه فيهم فوهبهم له خالد قال فوهب له عمرو سيفه الصمصامة فلما تسلحه خالد ومضى نظر عمرو بن معدي كرب في قفاه ( 4 ) فقال
على الصمصامة السيف السلام ( 5 ) ليس عنده تمام البيت * بأنه لم ( 6 ) أخنك ولم تخني * ولكن المواهب للكرام وكنت إذا نهضت به لقوم * يجاوب صوب نوح بالندام * قال ابن إسحاق فأقام عمرو بن معدي كرب في قومه من زبيد وعليهم فروة بن مسيك فلما توفي رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ارتد عمرو فقال عمرو حين ارتد ( 7 ) * وجدنا ملك فروة شر ملك * حمارا ( 8 ) ساف منخره بقذر ( 9 ) وكنت إذا رأيت أبا عمير * أرى ( 10 ) الحولاء من خبث وغدر *
_________
( 1 ) كذا بالأصل وفي تاريخ الطبري : متسجيبا
( 2 ) الأصل : " وأوتى عمرا "
( 3 ) من طريقه في الإصابة 3 / 18
( 4 ) رسمها بالأصل : " نعاه " ولعل الصواب ما ارتأيناه
( 5 ) الإصابة : صمصامة السيف السالم
( 6 ) زيادة لإقامة الوزن عن م
( 7 ) مر البيتان قريبا وانظر تاريخ الطبري 3 / 327
( 8 ) الأصل وم : حمار والمثبت عن ابن هشام والطبري
( 9 ) غير مقروءة بالأصل وم : وهي أقرب إلى ما جاء في الطبري : " بقذر " وفي ابن هشام : بثغر
( 10 ) كذا بالأصل وفي م والمصدرين السابقين : ترى

(46/377)


أخبرنا أبو علي الحسين بن علي بن أشليها وابنه أبو الحسن علي قالا أنا أبو الفضل بن الفرات أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب نا أحمد بن إبراهيم القرشي نا محمد بن عائذ قال سمعت أبا مسهر عن محمد بن شعيب عن حبيب قال قال مالك بن عبد الله الخثعمي ما رأيت أشرف من رجل رأيته يوم اليرموك أنه خرج إليه علج فقتله ثم آخر فقتله ثم آخر فقتله ثم انهزموا وتبعهم وتبعته ثم انصرف إلى خباءله أسود عظيم فنزل فدعا بالجفان ودعا من حوله قلت من هذا قال عمرو بن معدي كرب ( 1 ) قال ونا ابن عائذ نا عيسى بن يونس بن ( 2 ) أبي إسحاق عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال شهدنا فتح القادسية فكان عمرو بن معدي كرب الزبيدي يمر على الصفوف فيقول يا معشر المهاجرين كونوا أسدا أشداء فإن الفارس ( 3 ) أغنى شأنه تيس بعد أن يلقي نيزكه قال قيس وفي القوم أسوار لا تسقط ( 4 ) له نشابة فقلنا له يا أبا ثور أتقي الإسوار لا يرميك ورماه فأصاب قوسه فحمل عليه فاعتنقه وذبحه وسلبه سواري ذهب كانا عليه ومنطقة ذهب بقباء ديباج أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا أبو طاهر المخلص أنا أبو بكر بن سيف نا السري بن يحيى ( 5 ) أنا شعيب بن إبراهيم نا سيف بن عمر عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال مر بنا عمرو بن معدي كرب وهو يحضض الناس بين الصفين وهو يقول إن الرجل من هذه الاعاجم إذا ألقى مزراقه فإنما هو تيس فبينما هو كذلك يحرضنا إذ خرج إليه رجل من الأعاجم فوقف بين الصفين فرماه بنشابة فلما أخطأت سبة قوسه وهو متنكبها فالتفت إليه ثم حمل عليه فاعتنقه ثم أخذ بمنطقته فاحتمله فوضعه بين يديه فجاء به حتى إذا دنا
_________
( 1 ) الإصابة 3 / 18
( 2 ) بالأصل " نا " والمثبت عن م
( 3 ) الجملة بالأصل : " أسدا أسدا عنى سانه انما القادسية يئس " وفي م : " أسد أسدا عن سانه انما الفارسي يئس " صوبنا الجملة عن الإصابة وتاريخ الطبري
( 4 ) كذا بالأصل وم : " لا سقط ( ؟ ) وفي الإصابة : فرماه اسوار من الأساور بنشابة والتصويب عن الطبري
( 5 ) الخبر رواه الطبري في تاريخ 2 / 411 ( ط
بيروت ) حوادث سنة 14

(46/378)


منا كسر عنقه ثم وضع سيفه على حلقه فذبحه ثم ألقاه فقال هكذا فاصنعوا بهم فقلنا من يستطيع يا أبا ثور أن يصنع كما تصنع وقال بعضهم وصوابه غير إسماعيل وأخذ سواريه ومنطقته ويلمق ديباج عليه أخبرنا أبو محمد بن حمزة نا أبو بكر الخطيب وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن محمد بن هبة الله أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب نا أبو بكر بن أبي شيبة نا أبو أسامة قال إسماعيل أنا عن قيس قال شهدت القادسية فكان سعد على الناس وحارسهم فجعل عمرو بن معدي كرب الزبيدي يمر على الصفوف ويقول يا معشر المهاجرين كونوا أسودا أشداء فإن الفارسي ( 1 ) أغنى شأنه تيس بعد أن يلقي نيزكه ( 2 ) وكان معهم إسوار لا يسقط نشابه فقلنا له يا أبا ثور اتق ذاك فإنا لنقول ذاك إذ رماه فأصاب قوسه فحمل عمرو عليه فاعتنقه ثم ذبحه فأخذ سلبه سواري ( 3 ) ذهب كانا عليه ومنطقة ذهب وقباء ديباج قال وفر رجل من ثقيف فلحق بالمشركين فأخبرهم فقال إن بأس ( 4 ) الناس في هذا الجانب وأشار إلى بجيلة فوجهوا إليها ستة عشر فيلا عليها المقاتلة وإلى سائر الناس فيلين وكان سعد يومئذ يقول
( 5 ) بجيلة قال قيس ( 6 ) وكنا ربع الناس يومئذ فأعطانا عمر ربع السواد فأخذناه ثلاث سنين فوفد بعد ذلك جرير إلى عمر ( 7 ) وتبعه عمار بن ياسر فقال عمر ( 8 ) ألا تخبروني عن منزليكم ( 9 ) هذين ومع ذلك إني لأسألكما وإني لأبين في وجوهكم أي المنزلتين خير فقال له جرير أنا أخبرك يا أمير المؤمنين أما أحد المنزلين أدنى محلة من السواد إلى أرض
_________
( 1 ) زيادة لإيضاح المعنى راجع الإصابة 3 / 18
( 2 ) غير مقروءة بالأصل وصورتها : " ببركة "
( 3 ) الأصل وم : " سوار من ذهب " والصواب ما أثبت باعتبار ما يأتي وانظر الطبري 3 / 576
( 4 ) بالأصل وم : " ناس " والمثبت عن الطبري 3 / 576
( 5 ) بدون إعجام بالأصل وم ورسمها : " عسا "
( 6 ) هو قيس بن أبي حازم البجلي وكان قد شهد القادسية
( 7 ) الأصل وم : عمرو
( 8 ) راجع تاريخ الطبري 2 / 544 ( ط بيروت ) حوادث سنة 22
( 9 ) الأصل : منزلكم وفي م : " منزل لهم " والتصويب عن الطبري

(46/379)


العرب وأما المنزل الآخر فأرض وعكها وحرها ( 1 ) يعني المدائن قال وكذا بني عمار فقال كذبت فاقل عمر أنت أكذب ثم قال عمر ألا تخبرني عن أميركم ( 2 ) هذا مجزي هو قلت لا والله ما هو بمجزي ولا كاف ولا عالم بالسياسة فعزه وبعث المغيرة بن شعبة قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أخبرنا الحسين بن فهم نا محمد بن سعد أنا عمر نا ابن أبي سبرة عن موسى بن عقبة عن أبي حبيبة مولى الزبير نا نيار بن مكرم الأسلمي قال شهدت القادسية فنزلنا يوما اشتد فيه القتال بيننا وبين الفرس رجلا يفعل بالعدو يومئذ الأفاعيل قلت من هذا جزاه الله خيرا قيل عمرو بن معدي كرب قال وأنا محمد بن عمر حدثني منصور بن أبي الأسود عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال شهدت القادسية فسمعت عمرو بن معدي كرب وهو يتمشى بين الصفين وهو يقول يا معشر المسلمين كونوا أسودا أشداء أغنى شأنه إنما الفارسي تيس بعد أن يضع نيزكه وأسوارهم لا يقع له نشابة قلنا له أخذنا أبا ثور بالأسوار فما أخطأ قوسه وشد عليه عمرو ( 3 ) فأخذه وسقطا إلى الأرض جميعا فكشف عنهما وأن عمرا لعلى صدره يذبحه وأنا أنظر وأخذ سلبه سوارين ومنطقة ويلمق من ديباج قال ونا محمد بن عمر حدثني ابن أبي سبرة عن عيسى الحناط قال أتى عمرو بن معدي كرب يوم القادسية بفرس فرمزه فقال هذا ضعيف ثم أتي بآخر فهزه فركضه فقال لأصحابه إني حامل فعابر الجسر فإن أسرعتم أدركتموني وقد عقرني القوم ووجدتموني قائما بينهم قد قتلت وجردت وإن أبطأتم عني وجدتموني قتيلا وجردت فحمل عمرو فوجد قد عره على ما وصفه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسن الكرخي أنا محمد بن عبد الرحمن أنا أحمد بن عبد الله نا أبو عبيدة التميمي أنا شعيب بن إبراهيم نا
_________
( 1 ) الطبري : وأما المنزل الآخر فوعك البحر وغمه وبعوضه
( 2 ) يعني عمار بن ياسر وكان أميرا على الكوفة
( 3 ) الأصل وم : عمر

(46/380)


سيف بن عمر عن المقدام الحارث عن الشعبي قال ( 1 ) قال عمرو بن معدي كرب إني حامل على الفيل ومن حوله لفيل بإزائهم فلا تدعوني أكثر من جزر ( 2 ) جزور وبعيره فإن تأخرتم عني فقدتم أبا ثور وأين لكم مثل أبي ثور فإن أدركتموني وجدتموني وفي يدي السيف فحمل فما انثنى حتى ضرب فيهم فستره الغبار فقال أصحابه ما تنتظرون ما أنتم خلقاء أن تدركوه وإن فقدتموه فقد المسلمون فارسهم فحملوا حملة فأفرج المشركون عنه بعدما ضربوه وطعنوه وإن سيفه في يده يضاربهم به وقد طعن فرسه فلما وافى أصحابه وانفرج عنه أهل فارس أخذ برجل فرس رجل من أهل فارس فحركه الفارسي فاضطرب الفرس فالتفت الفارسي إلى عمرو فهم به وأبصره المسلمون فغشوه فنزل عنه الفارسي وحاضر إلى ( 3 ) أصحابه فقال مكنوني ( 4 ) لجامه فمكنوه فركبه أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا محمد بن محمد بن أحمد بن المسلمة أنا علي بن أحمد بن عمر نا محمد بن أحمد بن الحسن بن علي القطان نا إسماعيل بن عيسى العطار نا إسحاق بن بشر قال قال ابن إسحاق فلما فتح الله للمسلمين يوم القادسية على عدوهم وأصابوا عسكرهم وما فيه أقبل سعد على الناس يقسم بينهم الأموال ويعطيهم على قدر ما قرءوا من القرآن فأراد التقصير ببشر بن ربيعة الخثعمي ويزيد بن جحفة التميمي وكانوا أشد أهل العسكر ولم يكونوا بلغوا في القرآن فأبوا أن يأخذوا قسمته إلا أن يفضلهم على الناس فقال عمرو بن معدي كرب * أمن ليلى تسرى يعد هدء * خيال هاج للقلب ادكارا يذكرني الشباب وأم عمرو * وشاماتا المربع ( 5 ) والديارا وحيا من بني صعب بن سعد * سقوا ( 6 ) الأرصاد والديم الغزارا ألا أبلغ أمير المؤمنين ( 7 ) سعدا * فقد كذبت أليته وجارا
_________
( 1 ) الخبر في تاريخ الطبري 2 / 419 ( ط
بيروت ) حوادث سنة 14
( 2 ) زيادة عن م والطبري
( 3 ) الأصل : وإلى والمثبت عن م والطبري
( 4 ) كذا بالأصل وم وفي الطبري : أمكنوني من لجامه فأمكنوه منه فراكبه
( 5 ) المختصر : المرابع
( 6 ) الأصل وم : سقوه
7 - ( ) كذا بالأصل وم : أمير المؤمنين وفي المختصر : أمير القوم

(46/381)


وحرق نابه ظلما وجهلا * علي فقد أتى ذما وعارا هبلت لقد نسيت جلاد عمرو * وأنت كخامع تلج الوجارا أطاعن دونك الأعداء شزرا * وأغشى البيض والأسل الحرارا ( 1 ) بباب القادسية مستميتا * كليث أريكة يأبي الفرارا أكر عليهم مهري وأحمي * إذا كرهوا الحقائق والذمارا جزاك الله في جهنبي عقوقا * وبعد الموت زقوما ونارا * فلما بلغه قوله أرسل إليه فاعطاه وفضله فأرضاه أخبرنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي الحسن الداراني أنا سهل بن بشر أنا عبد الوهاب بن الحسين بن عمر بن برهان نا محمد بن العباس اليزيدي نا العباس بن الفرج الرياشي نا سوار قال سمعت أبا عبيدة يقول إن عمرو بن معدي كرب حمل يوم القادسية على مرزبان وهو يرى أنه رستم فقتله فقال في ذلك * ألم بسلمى قبل أن تظغنا * إن لسلمى عندنا ديدنا قد علمت سلمى وأشياعها * وما قطر الفارس إلا أنا شككت بالرمح حيازيمه * فالخيل يعدو رهبا بيننا * أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد أنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن أحمد بن ريذة ( 2 ) أنا سليمان بن أحمد الطبراني ( 3 ) نا أبو يزيد القراطيسي نا سعيد بن منصور نا هشيم أنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال رأيت عمرو ( 4 ) بن معدي كرب يوم القادسية وهو يحرض الناس على القتال وهو يقول أيها الناس كونوا أسدا أشداء أغنى شأنه ( 5 ) إنما الفارسي عسى إذا ألقى نيزكه قال فبينما هو كذلك إذا إسوار من أساورة فارس قد تواله بنشابة فقيل له يا أبا ثور إن هذا الاسوار قد توالك بنشابة قال فرماه فأصاب سية قوس عمرو فكسرها فحمل عليه عمرو فطعنه فدق صلبه فنزل إليه فأخذ سوارين كانا عليه من ذهب ويلمقا من ديباج قال فسلم ذلك له أنبأنا أبو طالب عبد القادر بن محمد بن يوسف أنا إبراهيم بن عمر الفقيه
_________
( 1 ) الأصل وم : الحورا والمثبت عن المختصر
( 2 ) الأصل وم : ريده تصحيف
( 3 ) رواه الطبراني في المعجم الكبير 17 / 45 رقم 97
( 4 ) الأصل وم : قيس تصحيف
( 5 ) كذا رسمناها في الأصل وم وفقا لما مر من روايات وفي المعجم الكبير : غناء شأناه

(46/382)


ح وحدثنا أبو المعمر المبارك بن أحمد الأنصاري أنا المبارك بن أحمد أنا أبو الحسن علي بن عمر بن الحسن وأبو إسحاق إبراهيم بن عمر قالا أنا أبو عمر بن حيوية أنا عبيدالله بن عبد الرحمن بن محمد نا أبو محمد عبد الله بن مسلم بن قتيبة قال في حديث عمرو بن معدي كرب أنه قال يوم القادسية يا معشر المسلمين كنوا أسدا غياشا ( 1 ) فإنما الفارسي تيس إذا ألقى نيزكه حدثنيه محمد بن عبيد عن معاوية بن عمرو عن أبي إسحاق عن أبي عيينة عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس قال رأيت عمرا يومئذ يقول ذلك قوله غياشا هو من غاشيت الرجل وعانقت بمعنى والغياش مصدر غايشت يقال رجل غياش عدو إذ كان يعانق قرنه في النزال كذلك جاء هذا الحرف يوصف الرجل منه بمصدر الفعل وفي هذه الحرف أن عمرا حمل على الأسوار فاعتنقه ثم ذبحه وأخذ سلبه ومثله بما يوصف المصدر رجل كرم وقوم كرم ونساء كرم لا تجمع ولا تؤنث قال الشاعر ( 2 ) * وأن يعربن إن كسي الجواري * وتنبو العين عن كرم عجاف * ومنه قول عبد الله بن جعفر لحسين ورأى ناقته قائمة على زمامها بالعرج ( 3 ) وكان مريضا أيها النوم وظن أنه نائم وإذا الرجل ميت وجعا ويقال هذا رجل صوم وفطر ورجال صوم وفطر قال ابن حيوية قال أبو عمر يعني محمد بن عبد الواحد الزاهد الغياش في العداوة والعناق في الصداقة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن المسلم أخبرنا أبو الحسن بن الحمامي أنا أبو علي بن الصواف أنا الحسن بن علي العطار أنا إسحاق بن بشر حدثني أبو مخنف علي المجالد بن سعيد عن الشعبي
_________
( 1 ) غير واضحة بالأصل وم والمثبت باعتبار المعنى كما سيأتي
( 2 ) البيت في اللسان ( عجف ) منسوبا لمرداس بن أدية وفي تاج العروس ( عجف )
( 3 ) العرج بفتح أوله وسكون ثانيه وجيم وهي قرية جامعة في واد من نواحي الطائف

(46/383)


أن الأعاجم كانوا يومئذ يعني يوم القادسية مائة ألف وعشرين ألفا معهم ثلاثون فيلا مع كل فيل أربعة آلاف ( 1 ) فقال سعد بن أبي وقاص لعمرو ( 2 ) بن معدي كرب الزبيدي ولقيس ( 3 ) بن مكشوح المرادي ولطلحة بن خويلد الأسدي إنكم شواحطنا ( 4 ) فسيروا في الناس فحرضوهم فقام عمرو بن معدي كرب فقال أيها الناس كونوا أشد حذرا إذا برز إلى أحدكم قرنه فلا يكله إلى غيره إن هؤلاء معشر الأعاجم إذا لقي أحدهم قرنه فهو تيس فبينما هو يحرضهم ويرتجز ويقول * أنا أبو ثور وسيفي ذو النون * أضربهم ضرب غلام مجنون * يا آل زبيد إنهم تموتون إذ جاءته نشابة أصابت قربوسه فحمل على صاحبه فأخذه أخذ الجارية فوضعه بين الصفين ثم احتز رأسه وقال ( 5 ) اصنعوا هكذا قرأت على أبي غالب بن البنا ( 6 ) عن أبي محمد الجوهري قال أبو ( 7 ) عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا أبو علي بن الفهم نا محمد بن سعد أنا محمد بن عمر حدثني بكر بن مسمار عن زياد مولى سعد قال سمعت سعدا يقول وبلغه عن أعمرو بن معدي كرب وقع في الحصر وإنه قد وله بعد لقد كان له موطن صالح لقد كان يوم القادسية عظيم الغياش والنكاية للعدو فقيل له قيس بن مكشوح فقال كان أبذل لنفسه من قيس وإن قيسا ( 8 ) لشجاع قال وأنا محمد بن عمر حدثني ابن أبي سبرة عن عبد الملك بن نوفل أن
_________
( 1 ) تاريخ الطبري 2 / 409 - 410 ( ط بيروت ) حوادث سنة 14
( 2 ) زيادة عن م
( 3 ) بالأصل وم : والقيس
( 4 ) شواحطنا : الشوحطة : الطويلة من الخيل كما في القاموس يريد أنهم طوال
( 5 ) الأصل وم : وقالوا
( 6 ) أقحم بعدها بالأصل وم : " الحريري " وهو أحمد بن الحسن بن أحمد بن عبد الله بن البناء البغدادي الحنبلي راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 19 / 603
( 7 ) زيادة لازمة منا للإيضاح
( 8 ) الأصل وم : قيس

(46/384)


عمرو بن معدي كرب قال كانت خيل المسلمين تنفر من الفيلة يوم القادسية وخيل الفرس لا تنفر فأمرت رجلا فترس عني ثم دنوت من الفيل فضربت خطمه فقطعته فنقر ونفرت الفيلة فحطمت العسكر وألح المسلمون عليهم حتى انهزموا قال وأنا محمد بن عمر بن ربيعة بن عثمان قال لما ولى عمر النعمان بن مقرن على الناس يوم نهاوند ( 1 ) كتب إليه إن في جندكم عمرو بن معدي كرب وطليحة بن خويلد الأسدي فأحضرهما وشاورهما في الحرب ( 2 ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة نا أبي نا جرير عن مغيرة قال كتب عمر إلى سعد أو النعمان بن مقرن استشرفي الحرب عمرو بن معدي كرب وعلباء بن الهيثم وجرير بن عبد الله وطليحة الأسدي ولا تستعملهم ( 3 ) أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو بكر بن ريذة أخبرنا سليمان بن أحمد ( 4 ) أنا أبو خليفة قال قال محمد بن سلام عمرو بن معدي كرب له في الجاهلية وقائع وقد أدرك الإسلام قدم على النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ووجهه عمر بن الخطاب إلى سعد بن مالك ( 5 ) إلى القادسية وكان له هناك بلاء حسن كتب عمر إلى سعد إني ( 6 ) قد وجهت إليك وأمددتك ( 6 ) بألفي رجل عمرو بن معدي كرب وطليحة بن خويلد وهو طليحة الأسدي فشاورهما في الحرب ولا تولهما شيئا أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن المسلمة أنا علي بن أحمد المقرئ أنا محمد بن أحمد بن الصواف أنا الحسين بن علي القطان أنا عيسى العطار قال قال أبو عبد الله قال الشعبي قال عمرو بن معدي كرب
_________
( 1 ) كلمة غير واضحة بالأصل وم ولعل الصواب ما ارتأيناه قارن مع الإصابة
( 2 ) الإصابة 3 / 19
( 3 ) الإصابة 3 / 19
( 4 ) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير 17 / 45 رقم 97
( 5 ) المعجم الكبير : " سعد بن أبي وقاص " واسمه مالك
( 6 ) ما بين الرقمين سقط من المعجم الكبير

(46/385)


لما فرض لي عمر ألفين تجوعت فكان عمر يطعم الناس كل عشية فجلست على مائدته قبالته حيث يراني فنظر إلي وإلى أكلي فقال إلي بيده فقال ما هذا الأكل فقال يا أمير المؤمنين إني كنت أصافي الجاهلية فكنت آكل الجذعة بكفلها فأعني على بطني فقال عمر بيده ألفين فقلت ألف ها هنا وألف ها هنا فأي شئ أجعل ها هنا فقال بيده خمسمائة قلت ومرها لي فكان عطاؤه ألفين وخمسمائة أنبأنا أبو المعالي ثعلب بن جعفر بن أحمد السراج أنا أبي أنا أبو طاهر محمد بن علي البيع أنا أحمد بن محمد البزار أنا أحمد بن محمد الصواف إجازة نا الحارث بن محمد التميمي حدثني محمد بن علي المدائني عن عائذ بن أبي عامر التميمي قال قدم عمرو بن معدي كرب على عمر بن الخطاب وعمر يغدي الناس وقد جهز لعشرة عشرة فأجلسه مع عشرة فأكلوا ونهضوا وعمرو جالس فأجلس معه عشرة فأكلوا ونهضوا وأجلس معه عشرة فأكل معهم ونهض ونهضوا فأكل مع ثلايين ثم قام قال ونا المدائني عن يزيد بن نحيف قال أكل عمرو بن معدي كرب عنزا رباعية وفرقا من ذرة والفرق ثلاثة آصع ( 1 ) أخبرنا أبو علي الحسين بن علي من أشليها وابنه أبو ( 2 ) الحسن علي قالا أنا أبو الفضل بن الفرات أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ نا عبد الرحمن بن مغراء نا جابر بن يحيى القارئ قال لما افتتح سعد العراق ودر له الخراج وفد عمرو بن معدي كرب إلى عمر بن الخطاب وكتب معه يذكر شجاعته وحسن مؤازرته فلما قدم على عمر قراه فرفع رأسه إليه فقال له أيه يا عمرو كيف تركت سعدا قال تركته للمسلمين كالأب الرؤوف ينقل إليهم نقل الدرة إلى حجرها أسدا في عريشه أعرابيا في ثمرته نبطيا في حبوته عاتقا في حجابها قال كأنما اتفقتما في أمر واحد كتب يثني عليك أقبلت وتثنى عليه قال إني لم أثن إلا بما رأيت قال فدع عنك سعدا وأخبرني عن قومك قال عمرو قال عن فضلها وخيرها قال في كل فضل خير
_________
( 1 ) القاموس المحيط وضبطت فيه بالفتح وقد يحرك : مكيال بالمدينة يسع ثلاثة آصح أو يسع ستة عشر رطلا
( وهما واحد )
( 2 ) سقطت من الأصل وم

(46/386)


قال فأين علقمة بن خالد قال أولئك فوارس أعراضها وسداد فراضها وشعل مراضها أهل الرياح وأهل الرماح أكثرنا لحنا و
( 1 ) طلبا وأقلنا هربا قال فأين سعد العشيرة قال أولئك أكبرنا خميسا وأعظمنا رئيسا وأشدنا سريسا ( 2 ) قال عبد الرحمن بن مغراء ( 3 ) وحدثني غيره فأين بنو الحارث بن كعب قال سله نسكه ( 4 ) ثم رجع الحديث إلى جابر القارئ قال فقال مراد قال أولئك الأتقياء البررة والمساعير الفجرة هم أكثرنا ديارا وأبعدنا آثارا وأطلبنا أوتارا قال عبد الرحمن وسمعت غيره يقول هم أكثرنا ديارا وخيرنا قرارا وأبعدنا آثارا وأطلبنا أوتارا ثم رجع الحديث إلى جابر قال فأخبرني عن الحرب قال هي شبه فتاة بغي دعت إلى نفسها فأجابها أهل الدعارة وجانبها أهل السنا والحيارة مرة المذاق إذا قلصت عن ساق من صبر فيها عرف ومن ضعف فيها تلف وإنها لكما قال عمي امرؤ القيس ( 5 ) * الحرب أول ما تكون فتية * تسعى ( 6 ) بزينتها لكل جهول * * حتى إذا ( 7 ) استعرت وشب ضرامها * عادت عجوزا غير ذات حليل شمطاء جزت رأسها وتنكرت * مكروهة للشم والتقبيل * ورجع الحديث إلى جابر قال فقال عمر أخبرني عن السلاح قال سلني عما شئت منه قال الرمح قال أخوك وقد تخذلك قال فالنبل قال هي المنايا تخطئ وتصيب قال الترس قال ذاك المجن عليه تدور الدوائر قال الدرع قال مشغلة للفارس متعبة للراجل قال السيف قال أمك تقارع الكل يا عمر قال عمر بل أمك قال الحمى أصرعتتني لك قال غير جابر ( 8 ) الحمى أصرعتني لليوم
_________
( 1 ) غير واضحة بالأصل وم
( 2 ) السريس : الكيس الحافظ لما في يده
( 3 ) الأصل وم : الفراء تصحيف راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 9 / 300
( 4 ) كذا رسم اللفظتين بالأصل وم
( 5 ) ديوان امرئ القيس ط بيروت ص 161 قالها في وصف الحرب وسوء عاقبتها
( 6 ) الديوان : تبدو
( 7 ) الديوان : حميت
( 8 ) الأصل : جائز والمثبت عن م

(46/387)


قال ونا ابن عائذ نا أبو حفص عمر بن عبدا لاحد عن من أخبره عن أبي بكر الهذلي بنحو ذلك أنبأنا أبو علي المقرئ أنا أبو بكر بن ريذة ( 1 ) نا سليمان بن أحمد الطبراني ( 2 ) نا أبو خليفة قال قال محمد بن سلام ( 3 ) إنما يعد الشرف ما كان من قبل النبي ( صلى الله عليه و سلم ) إلى عهد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) واتصل في الإسلام فبيت اليمن الذي هو في الصفة عند العز في كندة الأشعث بن قيس وفارسها في بين زبيد عمرو بن معدي كرب وشاعرها ( 4 ) امرؤ القيس من كنده ( 5 ) لا يختلف في هذا قال ونا الطبراني ( 6 ) نا أبو خليفة قال قال محمد بن سلام قال بعض أصحابنا قال عرض سلمان بن ربيعة الخيل فمر عمرو بن معدي كرب على فرس له فقال له سلمان هذا هجين فقال عمرو ضيق ( 7 ) قال فأمر به فعطش ثم دعا بطشت من ماء ودعا بعناق ( 8 ) فشربت فجاء فرس عمرو ( 9 ) فثنى يديه وشرب وهذا صنيع الهجين فقال له ألا ترى فقال أجل الهجين يعرف الهجين فبلغ عمر فكتب قد بلغني ما قلت لأميرك وبلغني أن لك سيفا تسميه الصمصامة عندي سيف مصمم بالله لئن وضعته على هامتك لا أقلع حتى أبلغ شيئا ويذكره من جوفه فإن سرك أن تعلم أحق ما أقول فعد أخبرنا أبو البركات الأنماطي أخبرنا أبو الحسين بن الطيوري أنا أبو الحسن ( 10 ) العتيقي ح ( 11 ) وأنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالا أنا
_________
( 1 ) الأصل وم : زيد تصحيف والصواب ما أثبت والسند معروف
( 2 ) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير 1 / 238 رقم 652
( 3 ) الأصل وم : سلامة والمثبت عن المعجم الكبير
( 4 ) رسمها بالأصل : " وبنا عزها " وبدون إعجام في م والمثبت عن المعجم الكبير
( 5 ) الأصل : كيدها وفي م : كبدها والمثبت عن المعجم الكبير
( 6 ) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير 17 / 46 رقم 99
( 7 ) المعجم الكبير : عبيق
( 8 ) المعجم الكبير : بعناق الخيل
( 9 ) الأصل وم : عمر
( 10 ) الأصل : الحسين تصحيف والتصويب عن م وهو : أحمد بن محمد بن أحمد بن منصور أبو الحسن البغدادي ترجمته في سير أعلام النبلاء 17 / 602

(46/388)


الوليد بن بكر أنا علي بن أحمد بن زكريا نا صالح بن أحمد حدثني أبي قال ( 1 ) عمرو بن معدي كرب كوفي تابعي ثقة
أنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو الفضل عمر ( 2 ) بن عبد الله أنا أبو الحسين بن بشران أنا عثمان بن أحمد نا حنبل بن إسحاق نا الحميدي نا سفيان نا إسماعيل سمعه من قيس قال شهدت الأشعث بن قيس وعمرو بن معدي كرب وقع بينهما كلام في المسجد فقال له الأشعث والله لئن جئتك لأضرطنك فقال أبو ثور عمرو بن معدي كرب كلا والله إنها لكذا وكذا قال أبو علي حنبل يعني لضيفه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي نا محمد بن عباد نا سفيان عن إسماعيل عن قيس قال سمعت الأشعث وعمرو بن معدي كرب وقع بينهما كلام فقال الأشعث لئن دنوت منك لأضرطنك فقال عمرو كلا والله إنها لعروم مفزعة أخبرنا أبو العز بن كادش السلمي إذنا ومناولة وقرأ علي إسناده أنا محمد بن الحسين أنا المعافى بن زكريا ( 3 ) نا محمد بن الحسن بن زياد المقرئ نا أبو عثمان سعد ( 4 ) بن عبد الله بن سعيد الهجراني بالبصرة أنا العباس بن الفرج الرياشي عن الأصمعي عن أبي عمرو بن العلاء أنه قال كان عمرو بن معدي كرب يحدث بحديث فقال فيه لقيت في الجاهلية خالد بن الصقعب ( 5 ) فضربته وقدوته وخالد في الحلقة فقال له رجل إن خالدا في الحلقة فقال له اسكت يا سئ الأدب إنما أنت محدث فاسمع أو فقم ومضى في حديثه ولم يقطعه فقال له رجل أنت شجاع في الحرب والكذب معا قال كذلك أنا تام الآلات أخبرنا أبو القاسم بن أبي الحسن الحسني أنا رشأ بن نظيف أنا أبو محمد المصري أنا أبو بكر أحمد بن مروان نا إبراهيم بن سهلويه نا عمر بن عبد الكريم عن
_________
( 1 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 371 رقم 1287
( 2 ) في م : عمرو
( 3 ) رواه المعافى بن زكريا في الجليس الصالح الكافي 2 / 214 - 215
( 4 ) كذا بالأصل وم وفي الجليس الصالح : أبو عثمان سعيد بن عبد الله بن سعيد المهرقاني
( 5 ) غير مقروءة بالأصل وم والمثبت عن الجليس الصالح

(46/389)


عبد الله بن أحمد بن يزيد عن عبد الله بن عبد الوهاب عن نافع عن ابن عمر قال بينما عمر بن الخطاب في مسجد الرسول ( صلى الله عليه و سلم ) في جماعة من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وهم يتذاكرون فضائل القرآن إذ قال قائل منهم خاتمة براءة وقال قائل منهم خاتمة بني إسرائيل وقال قائل منهم كهيعص وطه وأكثروا وفي القوم عمرو بن معدي كرب الزبيدي في ناحية إذ قال يا أمير المؤمنين فأين أنتم عن عجيبة " بسم الله الرحمن الرحيم " فوالله إن في بسم الله الرحمن الرحيم لعجيبة من العجب فاستوى عمر وكان متكئا فجلس وكان يعجبه حديث عمرو فقال له يا أبا ثور حدثنا بعجيبة بسم الله الرحمن الرحيم فقال يا أمير المؤمنين إنه أصابنا في الجاهلية مجاعة شديدة فأقحمت بفرسي البرية أطلب شيئا فوالله ما أصبت إلا بيض النعام وإن فرسي لتقمم ( 1 ) من غثاء ( 2 ) البرية فبينا أنا كذلك إذ رفعت لي خيل وماشية وخيمة فأتيت الخيمة ( 3 ) فإذا بجارية كأحسن البشر وإذا بفناء الخيمة شيخ متكئ فقلت لما دخلني من هول الجارية ومن ألم الجوع استأسر ثكلتك أمك فقال يا هذا إن أردت القرى فانزل وإن أردت معونة أعناك فقال أستأسر ثكلتك أمك فقال لي مثل قوله الأول فنهض نهوض شيخ لا يقدر على القيام فدنا مني وهو يقول بسم الله الرحمن الرحيم ثم جذبني إليه فإذا أنا تحته وهو فوقي فقال لي أقتلك أو أخلي عنك فقلت بل خل عني فنهض عني وهو يقول * عرضنا عليك النزل منا تفضلا * فلم ترعوي جهلا لفعل الأشائم وجئت بعدوان وظلم ودون ما * تمنيته في البيض حز الغلاصم * فقلت في نفسي يا عمرو أنت فارس العرب للموت أهون من الهرب من هذا الشيخ الضعيف فدعتني نفسي إلى معاودته وأنشأت أقول * رويدك لا تعجل بليث بصارم * سليل المعالي خزبري قماقم أإن زل عمرو زلة أعجمية * ولم يك للفرار بحاجم طمعت لما منتك نفسك فسلمن * سقتك المنايا كأسها بالصرائم
_________
( 1 ) تقمم : ذهب في الماء وغمر حتى غرق وتقمم : تتبع الكناسات والقيمم : يبيس البقل
( القاموس )
( 2 ) غثاء : البالي من ورق الشجر المخالط زيد السيل وغثيث الأرض بالنبات : كثر فيها ( القاموس )
( 3 ) زيادة عن م

(46/390)


فما لك فابذل دون نفسك سلمن * هنالك أو تصبر لحز الغلاصم فما دون ما تهواه للنفس مطمع * سوى أحز الرأس منك بصارم * ثم قلت استأسر ثكلتك أمك فدنا مني وهو يقول بسم الله الرحمن الرحيم ثم جذبني جذبة مثلت تحته فاستوى عى صدري فقال أقتلك أم أخلي عنك فقلت بل خل ( 1 ) عني فنهض وهو يقول * ببسم الله والرحمن فزنا * هنالك والرحيم به قهرنا وهل يغني جلادة ذي حفاظ * إذا يوما بمعركة نزلنا وهل شئ يقوم لذكر ربي * وقدما بالمسيح هناك عدنا سأقسم كل ذي جن وإنس * إذا يوما يعطله حللنا * فقلت استأسر ثكلتك أمك فدنا مني وهو يقول بسم الله الرحمن الرحيم فملئت منه رعبا يا أمير المؤمنين وكما لا تعرف مع اللات والعزى شيئا ثم جذبني جذبة فضرب بحقه فقلت خل عني فقال هيهات بعد ثلاث مرار ما أنا بفاعل ثم قال يا جارية ائتني بشفرة فأتت بها فجز ناصيتي ثم نهض وهو يقول * مننا على عمرو فعاد لحينه * وتناقشنا فساء بما فعل وفي اسم ذي الالاء عز ومنعة * ومحترز لو كان سامه غفل * وكنا يا أمير المؤمنين إذا جزوا نواصينا استحينا أن نرجع إلى أهلنا حتى تنبت فرضيت أن أخدمه حولا فلما حال علي الحول قال لي يا عمرو إني أريد أن تنطلق معي إلى البرية وما بي وجل وإني لواثق بسم الله الرحمن الرحيم فانطلقت معه حتى أتى واديا فهتف بأهله " بسم الله الرحمن الرحيم " فلم يبق طائر في وكره إلا طار ثم هتف الثانية فلم يبق سبع في مربضه إلا نهض ثم هتف الثالثة فإذا هو بأسود كالنخلة السحوق وإذا هو لابس شعرا فرعبت فقال الشيخ لا ترع يا عمرو إذا نحن اصطرعنا فقل غليه صاحبي ب " بسم الله الرحمن الرحيم " قال فاصطرعنا فقلت غلبه صاحبي باللات والعزى فلطمني لطمة كاد يقلع رأسي فقلت له لست بعائد فاصطرعا فقلت غلبه صاحبي ب " بسم الله الرحمن الرحيم " قال فعلاه الشيخ فنفخ كما ينفخ الفرس وشق بطنه واستخرج منه كهيئة
_________
( 1 ) الأصل وم : " خلي "

(46/391)


القنديل الأسود فقال يا عمرو إن الجارية هذه غشه وكفره قلت له فداك أبي وأمي ما لك وهؤلاء القوم فقال يا عمرو إن الجارية التي رأيت في الخباء هي الفارعة ابنة المستورد وكان رجلا من الجن وكان مؤاخيا لي وكان عليى دين المسيح عليه السلام وهؤلاء قومها يغزوني ( 1 ) كل سنة منهم رجل فينصرني الله عليهم ب " بسم الله الرحمن الرحيم " فانطلقنا حتى إذا أمعنا في البرية فقال يا عمرو قد رأيت ما كان مني وأنا جائع فالتمس لي شيئا آكله فالتمست فما وجدت له إلا بيض النعام فأتيته وهو نائم قد توسد إحدى يديه وتحته سيفه وهو سيف طوله سبعة أشبار وعرضه أقل من شبرين وهو الصمصامة فاستخرجت سيفه من تحته فضربته ضربة قطعته من الساقين فقال لي يا غدار ما أغدرك فلم أزل أضربه حتى قطعته إربا إربا فغضب عمر رحمة الله عليه وقال أنا أقول كما قال العبد الصالح يا غدار ظفر بك رجل من المسلمين فأنعم عليك ثلاث مرات ووجدته قائما فقتله والله لو كنت مؤاخذك في الإسلام بما فعلت في الجاهلية لقتلتك أيامه ( 2 ) ثم أنشأ عمر رضي الله عنه يقول * إذا قتلت أخا الإسلام بظلمة * إذا لما جبيته في سالف الحقب الحر يأنف مما أنت تفعله * تبا لما جئته في العجم والعرب لو كنت آخذا في الإسلام ما فعلت * أهل الجهالة والإشراك والصلب فقال اليوم من كفي مطالبة * يدعي لذائقها بالويل والحرب * ثم قال ما كان من حديثه يا عمرو قال فأتيت الخيمة فاستقبلتني الجارية فقالت يا عمرو ما فعل الشيخ قلت قتله الحبشي قالت كذبت بل قتلته أنت يا غدار ثم دخلت الخيمة فجعلت تبكيه وهي تقول * عين جودي لفارس مغوار * واندبيه بواكفات غزار سبع وفي عهر ( 3 ) حم * ورئيس الفجار يوم الفجار لهف نفسي على لقائك يا عمرو * أسلمته الحماة للأقدار بعدما حز ما به كنت تسمو * في زبيد ومعشر الكفار ولعمري لو رمته أنت حقا * رمت منه كصارم بتار
_________
( 1 ) الأصل : يغزون والمثبت عن م
( 2 ) كذا بالأصل ورسمها في م غير واضح
( 3 ) كذا بالأصل وم : وفي عهرحم

(46/392)


فجزاك المليك سواء وهونا * عشت منه بذلة وصغار * فدخلت الخيمة أريد قتلها فلم أر أحدا كأن الأرض ابتلعتها فاقتلعت الخيمة وسقت الماشية حتى انتهيت بها إلى قومي زبيد أخبرناه أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه وأبو الفرج غيث بن علي وأبو محمد عبد الكريم بن حمزة قالوا أنا أبو الحسن بن أبي الحديد أنا جدي محمد بن أحمد بن عثمان أنا محمد بن جعفر بن سهل حدثني أبو الحارث محمد بن مصعب الدمشقي وغيره حدثني سليمان ابن بنت شرحبيل الدمشقي نا عبد القدوس بن الحجاج قال قال مجالد بن سعيد عن الشعبي عن رجل قال كنت في مجلس عمر بن الخطاب وعنده جماعة من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يتذاكرون فضائل القرآن فقال بعضهم خواتيم سورة النحل وقال بعضهم سورة يس وقال علي بن أبي طالب فأين أنتم عن فضيلة آية الكرسي أما إنها خمسون كلمة في كل كلمة سبعون بركة وفي القوم عمرو بن معدي كرب لا يحير جوابا فقال فأين أنتم عن " بسم الله الرحمن الرحيم " فقال له عمر حدثنا يا أبا ثور فقال بينا أنا في الجاهلية إذ أجهدني ( 1 ) الجوع فأقحمت فرسي البرية فما أصبت ( 2 ) إلا بيض النعام فبينا أنا أسير إذا أنا بشيخ غربي الخيمة وإلى جانبه جارية كأنها شمس طالعة ومعه غنيمات له فقلت له استأسر ثكلتك أمك فرفع رأسه إلي وقال يا فتى إن أردت قرى فانزل وإن أردت معونة أعناك فقلت له استأسر فقال * عرضنا عليك البر ( 3 ) منا تكرما * فلم ترعوي جهلا كفعل الأشائم وجئت ببهتان وزور ودون ما * تمنيته بالبيض حز الحلاقم * ووثب إلي وثبة وهو يقول " بسم الله الرحمن الرحيم " وكأني مثلت تحته
_________
( 1 ) الأصل : " جهر بي " وفي م : جهدني والمثبت عن المختصر
( 2 ) الأصل وم : صبت والمثبت عن المختصر
( 3 ) الأصل وم وفي المختصر : النزل

(46/393)


قال أأقتلك أم أخلي ( 1 ) عنك قلت بل خل عني ثم إن نفسي حدثتني بالمعاودة فقلت استأسر ثكلتك أمك فقال * بسم الله والرحمن فزنا * هنالك والرحيم به قهرنا وما يغني جلادة ذي حفاظ * إذا يوما لمعركة برزنا * ثم وثب إلي وثبة كأني مثلت تحته فقال أقتلك أم أخلي عنك قلت بل خل عني فخلى ( 2 ) عني فانطلقت غير بعيد ثم قلت في نفسي يا عمرو أيقهرك مثل هذا الشيخ فوالله للموت خير لك من الحياة فرجعت إليه فقلت له استأسر ثكلتك أمك فوثب إلي وثبة وهو يقول " بسم الله الرحمن الرحيم " فكأني مثلت تحته فقال أأقتلك أم أخلي ( 1 ) عنك فقلت بل خل عني قال هيهات ائتني بالمدية فأتيته بالمدية فجز ناصيتي وكانت العرب إذا ظفرت برجل فجزت ناصيته استعبدته فكنت معه أخدمه مدة ثم إنه قال يا عمرو أريد أن تركب معي إلى البرية فليس بي منك وجل وإني ببسم الله الرحمن الرحيم لواثق قال فسرنا حتى أتينا واديا أشبا نشبا ( 3 ) مهولا مغولا فنادى بأعلى صوته " بسم الله الرحمن الرحيم " فلم يبق طير في وكره إلا طار ثم أعاد الصوت فلم يبق سبع في مربضه إلا هرب ثم أعاد الصوت فإذا نحن بحبشي قد خرج علينا من الوادي كالنخلة السحوق فقال لي يا عمرو إذا رأيتنا قد اتحدنا فقل غلبه صاحبي ببسم الله الرحمن الرحيم قال فلما رأيتهما قد اتحدا قلت غلبه صاحبي باللات والعزى فلم يصنع الشيخ شيئا فرجع إلي وقال قد علمت أنك قد خالفت قومي ( 4 ) قلت أجل ولست بعائد فقال إذا رأيتنا قد اتحدنا فقل غلبه صاحبي ببسم الله الرحمن الرحيم ( 5 ) قال فاتكأ عليه الشيخ فبعجه بسيفه فانشق جوفه فاستخرج منه شيئا كهيئة القنديل الأسود ثم قال يا عمرو هذا غشه وغله ثم قال أتدري من تلك الجارية قال تلك الفارعة ابن السليل الجرهمي وكان أبوها من خيار الجن وهؤلاء أهلها وبنو عمها يغزوني
_________
( 1 ) الأصل وم : أخل
( 2 ) الأصل وم : خلي
( 3 ) أشب الشجر : التف
والنشب : محركة شجر للقسي ( القاموس )
( 4 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : قولي
( 5 ) زيد في المختصر بعدها : قلت : أفعل
فلما رأيتهما قد اتحدا قلت : غلبه صاحبي ببسم الله الرحمن الرحيم

(46/394)


منهم كل عام رجل ينصرني الله ببسم الله الرحمن الرحيم ثم قال قد رأيت مني ما كان مني إلى الحبشي وقد غلب علي الجوع فائتني بشئ آكله فأقحمت فرسي البرية فما أصبت إلا بيض النعام فأتيته فوجدته نائما وإذا تحت رأسه شئ كهيئة الخشبة فاستللته فإذا هو سيف عرضه شبر في سبعة أشبار فضربت ساقيه ضربة أبنت الساقين مع القدمين فاستوى على فقار ( 1 ) ظهره وهو يقول قاتلك الله ما أغدرك يا غدار قال عمر ثم ماذا صنعت قلت فلم أزل أضربه بسفه حتى قطعته إربا إربا قال فوجم لذلك عمر ثم أنشأ يقول * بالغدر نلت أخا الإسلام عن كثب * ما إن سمعت كذا في سالف العرب والعجم تأنف عما جئته كرما * تبا لما جئته في السيد الأرب ( 2 ) إني لأعجب أنى نلت قتلته * أم كيف جازاك عنه الذئب لم تتب قرم عفا عنك مرات وقد علقت * بالجسم منك يداه موضع العطب ( 3 ) لو كنت آخذ في الإسلام ما فعلوا * في الجاهلية أهل الشرك والصلب إذا لنالتك من عدلي مشطبة * يدعى لذائقها بالويل والحرب * قال ثم ماذا كان من حال الجارية قلت ثم إني أيتت الجارية فلما رأتني قالت ما فعل الشيخ قلت قتله الحبشي قالت كذبت بل قتلته أنت بغدرك ثم أنشأت تقول * عين جودي للفارس ( 4 ) المغوار * ثم جودي بواكفات غزار لا تملي البكاء إن خانك الدهر * بوافي حقيقة صبار وتقي وذي وقار وحلم * وعديل الفخار يوم الفخار لهف نفسي على لقائك عمرو * أسلمتك الأعمار للأقدار ولعمري لو لم ترمه بغدر * رمت ليثا بصارم بتار * فأحفظني قولها واستللت سيفي ودخلت الخيمة لأقتلها فلم أجد ( 5 ) في الخيمة أحدا فاستقت الماشية وجئت إلى أهلي
_________
( 1 ) الأصل : " فقا " وفي م : " قفا "
( 2 ) صورتها بالأصل وم : الأدب والمثبت عن المختصر
( 3 ) الأصل وم : للعطب والمثبت عن المختصر
( 4 ) الأصل : " لفارس " وفي م : " الفارس " والمثبت عن المختصر
( 5 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : " أر "

(46/395)


أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن محمد بن الحصين أنا الأمير أبو محمد الحسن بن عيسى بن المقتدر نا أبو العباس أحمد بن منصور اليشكري قال قرأت على ابن دريد أنا السكن بن سعيد عن محمد بن عباد عن ابن الكلبي قال تزوج عمرو بن معدي كرب امرأة من كندة وله حديث فذكره ابن الكلبي في أخبار كندة فلما دخل بها أقام عندها ثلاثا وخاف أن يغتال فخرج من عندها فقال إن ولدت غلاما فسميه خزرا وإن ولدت جارية فسميها عكرشة ثم رحل عنها فولدت غلاما فسمته خزرا فنشأ الغلام في كندة حتى أدرك فنادى فيهم بالغزو فخرج حتى أغار على بني زبيد فإذا هو بعمرو في خيل عظيمة وهو لا يعرفه فالتقت الخيلان فشد خزر على أبيه فأخذه فسأله أن يعتقه فقال لو كنت عمرو بن معدي كرب ما فعلت فقال أنا عمرو قال وإنك لعمرو قال نعم قال وما آية ذلك وكانت أمه قد أخبرته بخبر عمرو وما عهد إليها فأخبرها فخلى سبيله فقال عمرو يا خزر ما تسعني وإياك أرض فإن شئت فارتحل وأقيم أنا في هذه البلاد وإن شئت ارتحلت أنا وأقمت أنت فقال أنا أحق بالرحلة منك فرحل خزر حتى لحق بصنعاء فمكث فيها دهرا من دهره ثم خرج في بعض غاراته فلقي أباه في خيل عظيمة وهو رئيسها فر عمرو على رئيس القوم فقتله فلما انكشفوا عرفه فأهوى بسيفه ليقطع بده فأمسك عن ذلك فقال * أمرتك يوم ذي صنعاء * أمرا باديا رشده رام الحزم تعمله * وتأتيه وتعتمده فلما أن ملكت الملك * حيث أباك تقتصده كمن زلت به النعلان ( 1 ) * فاندقت به عضده ألم تعلم بأن أباك * ليث فوقه لبده شديد الكف فيما أدركت * أظفاره ويده * وقال أيضا * يا أسفا على خزر بن عمرو * فيا ندمي عليه ولهف نفسي بني كان لي عضدا وذكرا * إذا غيبت في كفني ورمسي
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وغير واضحة بالأصل في م

(46/396)


به فخر الفوارس من زبيد * كأن جبينه لألاء شمس فلا تسقي بأكفي الغوادي * ولا قيت البلاء وكل نحس وما تعني الندامة والمراثي * وقد أصبحت مثل حديث أمس * أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد أنا أبو بكر أحمد بن الفضل بن محمد الباطرقاني أنا أبو عبد الله بن مندة أنا أبو العباس القاسم بن القاسم بن عبد الله بن مهدي السياري ( 2 ) قال حدثني أحمد بن سيار نا خالد بن خداش أنا أبو ثميلة يحيى بن واضح حدثني رميح يعني ابن هلال عن أبيه قال ( 2 ) رأيت عمرو بن معدي كرب في خلافة معاوية شيخ عظيم أعظم ما يكون من الرجال أجش الصوت ( 3 ) إذا التفت التفت بجميع جسده أخبرنا أبو السعود أحمد بن علي البغدادي حدثنا أبو الحسين محمد بن علي بن المهتدي ح وأخبرنا أبو الحسين محمد بن محمد بن الفراء أنا أبي قالا أنا عبد الله بن أحمد بن علي أنا محمد بن مخلد قال قرأت على ابن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال قال ابن عياش في تسمية العور عمرو بن معدي كرب أنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوة أنا أبو الحسن اللنباني ( 4 ) نا أبو بكر بن أبي الدنيا حدثني محمد بن عمر نا سعيد بن عامر عن ( 5 ) جويرة بن أسماء قال ( 6 ) شهد صفين غير واحد أبناء خمسين ومائة منهم عمرو بن معدي كرب بلغني عن أبي عبيدة معمر بن المثنى ( 7 ) أن عمرا شهد القادسية وهو ابن مائة وست وستين وقيل مائة وعشرة ( 8 ) أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الوحش سبيع بن المسلم عن رشأ بن
_________
( 1 ) في م : اليساري تصحيف ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 500
( 2 ) الإصابة 3 / 20
( 3 ) في الإصابة : أخشن الصوت
( 4 ) الأصل وم : اللبناني تصحيف
( 5 ) الأصل : بن تصحيف والتصويب عن م
( 6 ) الإصابة 3 / 20
( 7 ) الإصابة 3 / 20
( 8 ) زيادة عن الإصابة وم

(46/397)


نظيف أنا أبو شعيب محمد بن عبد الرحمن وأبو محمد عبد الله بن عبد الرحمن قالا أنا الحسن بن رشيق أنا أبو بشر محمد بن أحمد حدثني أبو بكر الوجيهي وهو أحمد بن محمد بن القاسم عن أبيه عن صالح بن الوجيه قال في سنة إحدى وعشرين كانت وقيعة نهاوند ولقي النعمان بن عمرو بن مقرن المشركين بنهاوند وهم يومئذ في جمع لا يوصف كثرة وعدة وكراعا فاشتدت الحرب بينهم حتى قتل النعمان ثم انهزم المشركون في آخر النهار وشهد عمرو بن معدي كرب نهاوند فقاتل حتى كان الفتح وأثبتته الجارح فحمل فمات بقرية من قرى نهاوند يقال لها روذة ( 1 ) قال أبو بكر الوجيهي أنشدني غير أبي لدعبل ( 2 ) * لقد غادر الركبان حين تحملوا * بروذة شخصا لا جبانا ولا غمرا فقل لزبيد بل لمذحج كلها * رزئتم أبا ثور قريعكم عمرا * أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب أخبرني أبو الحسين أحمد بن محمد بن قفرجل الوراق حدثني جدي لأمي أبو بكر محمد بن عبد الله ( 3 ) بن الفضل نا محمد بن يحيى النديم نا محمد بن الفضل نا أحمد بن يحيى بن جابر ( 4 ) نا العمري نا هشام الكلبي حدثني ابن عمرو بن جرير عن خالد بن قطن حدثني من شهد موت عمرو بن معدي كرب قال وكانت مغازي العرب إذ ذاك إلى الري فخرج حتى نزل روذة ورقد فلما أرادوا الرحيل أيقظوه فقام وقد مال شقه وذهب لسانه فلم يلبث أن مات فدفن بروذة فقالت امرأته الجعفية ترثيه ( 6 )
_________
( 1 ) الأصل : " رودة " وفي م : " يروده " والمثبت يوافق الإصابة 3 / 20 ومعجم البلدان وفيه أنها من قرى الري
( 2 ) ليسا في ديوانه ط بيروت ( دار الكتاب اللبناني ط 1972 ) والبيتان في الإصابة منسوبين لدعبل بن علي الخزاعي وفي الاستيعاب 2 / 521 ( هامش الإصابة ) لبعض شعرائهم
ومثله في أسد الغابة 3 / 770
( 3 ) في م : عبيد الله
( 4 ) الخبر في فتوح البلدان للبلاذري ص 366 ( ط
دار الفكر )
( 5 ) في فتوح البلدان : دفن فوق روذة وبوسنة بموضع يقال له : كرمانشاهان
( 6 ) وفي موته أقوال : نقل ابن حجر عن المرزباني أنه مات في خلافة عثمان بالفالج
( الإصابة )
وفي الاستيعاب : قتل يوم القادسية وقيل بل مات عطشا يومئذ
وفيه أيضا : وقيل بل مات سنة إحدى وعشرين بعد أن شهد وقعة نهاوند وشهد فتحها
ومر أنه شهد صفين وعمره مئة وخمسين سنة
ومر أنه رئي في خلافة معاوية

(46/398)


* قد غادر الركب الذين تحملوا * بروذة شخصا لا ضعيفا ولا غمرا فإن تجزعوا لا يغن ذلك بعده * ولكن سلوا الرحمن يعقبكم صبرا * 5407 عمرو بن المؤمل أبو الحارث العدوي من أهل دمشق حدث في
( 1 ) عن عصام بن رواد الجراح وعبد الله بن أحمد بن حنبل روى عنه أبو إسحاق أحمد بن محمد بن يونس بن ياسين البزاز وأبو الفضل يعقوب بن إسحاق بن محمود الهرويان أخبرنا أبو محمد الحسن بن أبي بكر بن أبي الرضا حفيد العمري بهراة أنا أبو عاصم الفضيل بن يحيى الفضيلي أنا أبو علي الحسين بن محمد بن الحسين الحدثاني الوراق نا أبو الفضل يعقوب بن إسحاق عن محمود الفقيه الحافظ قال سمعت أبا الحارث عمرو بن المؤمل الدمشقي أن عم عمر بن الخطاب قال سمعت عبد الله بن أحمد بن حنبل يقول سمعت أبي يقول من قال لفظه بالقرآن مخلوق فهو كافر قال أبو الحارث أهل الثغر أهل طرسوس على هذا القول اليوم قرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر عن أبي بكر البيهقي أنا أبو عبد الله الحافظ حدثني محمد بن العباس نا أبو إسحاق نا شقيق نا عمرو بن المؤمل الدمشقي نا عصام بن رواد بن الجراح قال سمعت سهل بن بشير أبا الحسين يقول خرج إبراهيم بن أدهم وعبد العزيز بن أبي داود وسفيان الثوري وإبراهيم بن طهمان من مكة على طريق الطائف وذكر حكاية 5408 عمرو بن مهاجر بن دينار بن أبي مسلم أبو عبيد ( 2 ) صاحب حرس عمر بن عبد العزيز مولى الأنصار
_________
( 1 ) صورتها في الأصل وم : " العرنة "
( 2 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 345 وتهذيب التهذيب 4 / 385 والجرح والتعديل 6 / 261 والتاريخ الكبير 6 / 373

(46/399)


رأى واثلة بن الأسقع وأنس بن مالك وروى عن أبيه مهاجر بن دينار وعمر بن عبد العزيز روى عنه أخوه محمد والأوزاعي وعمر بن يزيد البصري ويحيى بن حمزة وإسماعيل بن عياش وأبو خالد يزيد ( 1 ) بن يحيى القرشي والقاسم بن هزان الخولاني وعثمان بن أبي العاتكة ومروان بن جناح وحصين بن جعفر الفزاري وعبد الله بن العلاء بن زبر أخبرنا أبو علي الحداد في كتابه وحدثني أبو مسعود عبد الرحيم بن علي عنه أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد نا عمرو بن إسحاق بن إبراهيم بن العلاء الحمصي نا جدي إبراهيم بن العلاء نا إسماعيل بن عياش عن عمرو بن مهاجر عن أبيه المهاجر بن أبي مسلم عن أسماء بنت يزيد الأنصارية أنها حدثته أنها سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول لا تقتلوا أولادكم سرا فإن الغيال يدرك الرجل على ظهر فرسه [ 10093 ] يعني بالسر الجماع أخبرناه أبو القاسم بن إسماعيل بن أحمد أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي نا أبو القاسم البغوي نا داود بن مهاجر نا إسماعيل بن عياش حدثني عمرو بن مهاجر عن أبيه عن أسماء بنت يزيد قالت سمعت النبي ( صلى الله عليه و سلم ) يقول لا تقتلوا أولادكم سرا فإن الغيل يدرك الفارس على ظهر فرسه [ 10094 ] أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة حدثني دحيم نا الوليد نا شيخ من الأوزاعي عن عمرو بن مهاجر قال سمعت أنس بن مالك قرأ مالك ونا أبو زرعة حدثني سليمان نا ابن عياش حدثني عمرو بن عياش قال صليت خلف واثلة بن الأسقع على ستين جنازة ورأيته وسطهم صفا واحدا للرجال وصفا للنساء جعل النساء مما يلي القبلة
_________
( 1 ) الأصل : بن يزيد تصحيف والصواب عن م والتهذيب الكمال

(46/400)


أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 1 ) حدثني محمد بن عثمان التنوخي نا ابن عياش عن عمرو بن مهاجر قال صليت خلف واثلة بن الأسقع على ستين جنازة حدثني أبو المعمر المبارك بن أحمد الأنصاري أنا المبارك بن عبد الجبار بن أحمد أنا أبو الحسن محمد بن عبد الواحد بن محمد بن جعفر الحريري أنا أبو حفص عمر بن محمد الزيات أنا أبو عبد الله أحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي نا أبو أحمد الهيثم بن خارجة نا إسماعيل بن عياش عن عمرو بن مهاجر قال صليت خلف واثلة بن الأسقع على ستين جنازة ماتوا من الطاعون فجعل الرجال مما يليه والنساء مما يلي القبلة وصفهم صفين صفا للرجال مما يليه وصفا للنساء بين يدي صف الرجال وقام وسطا فكبر أربع تكبيرا ثم سلم عن يمينه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة قال ( 2 ) سمعت أبا مسهر ومحمد بن المبارك ينسبان عمرو بن مهاجر بن دينار مولى أسماء ( 3 ) بنت يزيد بن السكن الأنصاري أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أحمد بن الحسن بن أحمد أنا يوسف بن رباح أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي نا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معين يقول عمرو بن مهاجر مولى الأنصار لأسماء بنت يزيد بن السكن أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال وسمعت يحيى يقول عمرو بن مهاجر أخو محمد بن مهاجر وهما موالي أسماء بنت يزيد بن سكن قالت ليحيى بنت يزيد بن سكن قال نعم لم يقل يحيى بن سكن أخبرنا أب البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي قالا أنا أحمد بن الحسن بن أحمد زاد أبو البركات وأحمد بن الحسن بن خيرون قالا أنا محمد بن الحسن الأصبهاني أنا
_________
( 1 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 324
( 2 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 325
( 3 ) في م : " سما " تصحيف راجع طبقات ابن سعد 8 / 233

(46/401)


محمد بن أحمد بن إسحاق حدثنا خليفة بن خياط ( 1 ) قال في الطبقة الثالثة من أهل الشامامات ( 2 ) عمرو بن مهاجر مولى أسماء بنت يزيد حمصي مات سنة تسع ( 3 ) وثلاثين ومائة أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمر بن مندة أنا الحسن بن محمد أنا أحمد بن محمد بن عمر نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد ( 4 ) قال في الطبقة الثالثة من أهل الشام عمرو بن مهاجر مولى أسماء بنت يزيد مات سنة تسع ( 5 ) وثلاثين ومائة وهو ابن أربع وسبعين سنة قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد قال في الطبقة الرابعة منهم ( 6 ) عمرو بن مهاجر ( 7 ) مولى أسماء بنت يزيد بن السكن الأنصارية عتاقة وكان صاحب حرس عمر بن عبد العزيز وكان عمرو بن مهاجر ( 8 ) ثقة له حديث كثير ومات سنة تسع وثلاثين ومائة في خلافة أبي جعفر وهو ابن أربع وسبعين سنة أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ( 9 ) ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال عمرو بن مهاجر أخو محمد مولى أسماء بنت يزيد الأنصاري الدمشقي وكان على شرطة عمر بن عبد العزيز قال يحيى بن بكير ( 10 ) مات سنة تسع وثلاثين ومائة وولد سنة أربع وسبعين ( 11 )
_________
( 1 ) راجع بشأنها طبقات خليفة بن خياط ص 572 رقم 2975
( 2 ) بالأصل : " الشام مات " وقد كتبت " م " الشام تحت " م " مات والمثبت يوافق عبارة م وطبقات خليفة
( 3 ) كذا بالأصل : تسع وفي طبقات خليفة بن خياط وم : سبع
( 4 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى المطبوع لابن سعد
( 5 ) كذا بالأصل واللفظة بدون إعجام في م وصورتها : " بببع " وسيرد في الخبر التالي عن ابن سعد : تسع
( 6 ) طبقات ابن سعد 7 / 462
( 7 ) في م وابن سعد : المهاجر
( 8 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل وم والزيادة منا قياسا إلى أسانيد مماثلة
( 9 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 373
( 10 ) الأصل وم : بكر والتصويب عن التاريخ الكبير
( 11 ) الأصل : أربع وتسعين والتصويب عن م وتهذيب الكمال والذي في التاريخ الكبير : مات سنة تسع وثلاثين ومئة وسنة أربع وتسعون وهذا خطأ كبير راجع ما جاء عن ابن سعد

(46/402)


أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الخلال قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح ( 1 ) قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 2 ) عمرو بن مهاجر الأنصاري الدمشقي أخو محمد بن مهاجر وكان على حرس عمر بن عبد العزيز وروى عن عمر بن عبد العزيز وعن أبيه عن أسماء بنت يزيد روى عنه الأوزاعي وأخوه محمد مهاجر وعمر بن يزيد النصري ( 3 ) وإسماعيل بن عياش ويحيى بن حمزة سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 4 ) أنا أبو القاسم البجلي نا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في تسمية الأصاغر من أصحاب واثلة وغيره ( 5 ) عمرو بن مهاجر بن دينار أنبأنا أبو الحسين وأبو عبد الله قالا أنا أبو القاسم أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 6 ) نا محمد بن حمويه ( 7 ) بن الحسن قال سمعت أبا طالب قال قال أحمد بن حنبل عمرو بن مهاجر الذي كان على حرس عمر بن عبد العزيز ثقة أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا ( 8 ) نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى يقول عمرو بن مهاجر ثقة أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو عبد الله البلخي قالا أنا أبو الحسين بن
_________
( 1 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل واستدرك عن م
( 2 ) الجرح والتعديل 6 / 261
( 3 ) كذا بالأصل وم وتهذيب الكمال وفي الجرح والتعديل : البصري
( 4 ) في م : الكناني تصحيف
( 5 ) أقحم بعدها بالأصل : " عن "
( 6 ) الجرح والتعديل 6 / 261
( 7 ) الأصل : " حيويه " وفي م : " حبويه " والمثبت عن عن الجرح والتعديل
( 8 ) مكان اللفظة بالأصل بياض وفي م : " القسا " تصحيف واستدركت اللفظة قياسا إلى أسانيد مماثلة

(46/403)


الطيوري وثابت بن بندار قالا أنا أبو عبد الله وأبو نصر قالا نا الوليد أنا علي بن أحمد بن زكريا أنا صالح بن أحمد حدثني أبي قال محمد ( 1 ) بن المهاجر شامي ثقة وأخوه عمرو بن مهاجر شامي ثقة ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر بن الحسن ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أخبرنا محمد بن هبة الله قالا أنا الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 3 ) وذكر حديثا لمحمد بن مهاجر ثم قال وهذا أخو عمرو بن مهاجر صاحب حرس عمر بن عبد العزيز وهما من رجال الشام ثقتان ولهما أحاديث كثار ( 4 ) حسان وقال أبو حاتم بن حبان فيما حكاه المقدسي عنه عمرو واهي قد ذكرناه في الضعفاء وهذا فيه نظر أخبرنا أبو الفرج سعيد بن أبي الرجاء الصيرفي أنا منصور بن الحسين ( 5 ) أنا أبو بكر بن المقرئ أنا أبو عروبة نا أيوب قال ضمرة عن علي بن أبي حملة قال كان عمرو بن المهاجر صاحب حرس عمر بن عبد العزيز أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو محمد الكتاني أنا أبو محمد بن أبي صنر أنا أبو ( 6 ) الميمون أنا أبو زرعة ( 7 ) نا أبو مسهر نا محمد بن مهاجر أن عمر بن عبد العزيز قال لأخيه عمرو بن مهاجر لقد وليتك يا عمرو حين وليتك على غير قرابة بيني بينك ولا ولاء لي عليك ولكنك رجل من الأنصار وأنت امرؤ تحسن الصلاة أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني شفاها نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ حدثني
_________
( 1 ) بالأصل وم : أحمد بن المهاجر تصحيف والتصويب عن تاريخ الثقات للعجلي ص 415 رقم 1508 ، وليس فيه : ثقة
( 2 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 371 رقم 1288
( 3 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب بن سفيان 2 / 448 وعنه في تهذيب الكمال 14 / 345
( 4 ) كذا بالأصل وم وفي المعرفة والتاريخ وتهذيب الكمال : كبار
( 5 ) بالأصل وم : الحسن تصحيف
( 6 ) زيادة قياسا إلى سند مماثل
( 7 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 324

(46/404)


عبد الأعلى يعني ابن مسهر عن من حدثه عن عمرو بن مهاجر أن عمر بن عبد العزيز قال لخالد بن الريان وقد لبس جبة ما دعاك إلى لبس هذه الجبة قال سرورا بخلافتك قال من أين هي لك قال من كسوتك يا أمير المؤمنين أو من كسوة أهل بيتك قال يا بحرا ( 1 ) تدع هذا السيف والحق بأهلك اللهم إني قد وضعته لك فلا ترفعه ثم قال هكذا اللهم إني أستخيرك يا كهل قال عمرو فظننت أنه يعني غيري قال إياك أعني ممن أنت قال من الأنصار قال الحمد لله قد وليتك الحرس فالله الله في الضعيف أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني قراءة حدثنا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 2 ) نا أبو مسهر حدثني يحيى بن حمزة حدثني عمرو بن مهاجر أن عمر بن عبد العزيز قال إنما مثلي ومثل عمرو بن مهاجر كمثل رجل اتخذ سهما لا ريش له والله لأريشنه قال ( 3 ) ونا أبو مسهر نا إسماعيل بن عياش حدثني عمرو بن مهاجر أن عمر بن عبد العزيز أجرى عليه في كل شهر عشرين ( 4 ) دينارا أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر محمد بن هبة الله أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله نا يعقوب ( 5 ) قال سألت عبد الرحمن بن إبراهيم عن موت عمرو بن مهاجر قال سويد قد رآه وروى عنه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 6 ) حدثني عمرو بن عبد العظيم بن عمرو بن مهاجر وسألته عن تاريخ موت عمرو بن مهاجر فقال حدثني عمي ( 7 ) محمد بن مهاجر قال مات عمرو بن مهاجر سنة تسع وثلاثين ومائة قديما
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وم
( 2 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 325
( 3 ) المصدر السابق 1 / 324
( 4 ) الأصل وم : عشر والمثبت عن أبي زرعة
( 5 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب الفسوي 1 / 121
( 6 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 1 / 255 - 256

(46/405)


أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة قال ( 1 ) وفيها يعني سنة تسع وثلاثين مات عمرو بن مهاجر بالشام وكان صاحب عمر بن عبد العزيز أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم علي بن أحمد بن محمد أنا أبو طاهر المخلص إجازة نا عبيدالله بن عبد الرحمن أخبرني أبو الحسن الصيرفي أخبرني أبي محمد بن المغيرة حدثني القاسم بن سلام قال سنة تسع وثلاثين ومائة فيها مات عمرو بن مهاجر الأنصاري وهو مولى أسماء بنت يزيد بن السكن قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد قال سمعت أبا سليمان بن زبر يقول قالوا فيها يعني سنة تسع وأربعين ( 2 ) مات عمرو بن مهاجر الأنصاري مولى أسماء بنت يزيد بن السكن قوله وأربعين خطأ والصواب ما تقدم 5409 عمرو بن ميمون أبو عبد الله ويقال أبو يحيى الأودي المذحجي ( 3 ) من أهل اليمن أدرك الجاهلية والإسلام ولم يلق النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وقدم الشام ( 4 ) مع معاوية بن جبل ثم سكن الكوفة روى عن عمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب و عبد الله بن
_________
( 1 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 418 وليس فيه : وكان صاحب عمر بن عبد العزيز
( 2 ) كذا بالأصل وم خطأ سينبه إليه المصنف في آخر الخبر
( 3 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 350 وتهذيب التهذيب 4 / 386 وحلية الأولياء 4 / 148 والإصابة 3 / 118 وفيه : الأزدي وأسد الغابة 3 / 772 والجرح والتعديل 6 / 258 وسير أعلام النبلاء 4 / 158
( 4 ) الأصل وم : بالشام

(46/406)


مسعود ومعاذ بن جبل وأبي أيوب وأبي مسعود الأنصاريين وعبد الله بن عباس وعبد الله بن عمرو بن العاص وأبي هريرة وسلمان بن ربيعة والربيع بن خثيم ( 1 ) روى عنه أبو إسحاق السبيعي وحصين بن عبد الرحمن وأبو بلج يحيى بن أبي سليم وعبدة بن أبي لبابة وسعيد بن جبير وعيسى بن حطان الرقاشي والشعبي ومحمد بن سوقة ويزيد بن شريك التيمي أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين نا أبو الحسين بن المهتدي ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور قالا أنا عيسى بن علي ح وأخبرنا أبو عبد الله الفراوي ( 2 ) أنا زاهر بن أحمد قالا أنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وقال الشحامي أبو القاسم البغوي نا داود بن عمرو الضبي نا أبو الأحوص سلام بن سليم عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن معاذ بن جبل قال كنت ردف رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) على حمار يقال له عفير فقال يا معاذ هل تدري ما حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وحقهم على الله أن لا يعذب من لا يشرك به شيئا قال فقلت يا رسول الله أفلا أبشر الناس قال لا تبشرهم فيتكلوا [ 10095 ] أخبرنا أبو نصر أحمد بن عبد الله بن رضوان وأبو علي بن السبط وأبو غالب بن البنا قالوا أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو بكر بن مالك أنا محمد بن يونس نا سهل بن حماد أبو عتاب نا جرير بن أيوب البجلي عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن ابن مسعود عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) في قوله " يوم ت بدل الأرض غير الأرض " ( 3 ) قال أرض بيضاء ( 4 ) كأنها فضة لم يعمل فيها خطيئة ولم يسفك فيها دم [ 10096 ] أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد الخطيب أنا أبو منصور النهاوندي أنا أبو العباس
_________
( 1 ) تقرأ في م : خيثم تصحيف
( 2 ) بالأصل : " أبو عمر البختري " والمثبت عن م
( 3 ) سورة إبراهيم الآية : 48
( 4 ) الأصل وم : بيضة

(46/407)


النهاوندي أنا أبو القاسم بن الأشقر نا محمد ( 1 ) بن إسماعيل حدثني نعيم بن حماد نا إبراهيم بن أحمد عن الأوزاعي عن حسان بن عطية عن عبد الرحمن بن سابط الجمحي عن عمرو بن ميمون قال قدم معاذ بن جبل على عهد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فوقع حبه في قلبي فلزمته حتى واريته في التراب ثم لزمته بالشام لم لزمت أفقه الناس من بعده عبد الله بن مسعود أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن محمد بن عبد الواحد أنا الحسن بن علي التميمي أنا أحمد بن جعفر نا عبد الله بن أحمد ( 2 ) حدثني أبي نا الوليد بن مسلم نا الأوزاعي عن حسان بن عطية حدثني عبد الرحمن بن سابط عن عمرو بن ميمون الأودي قال قدم علينا معاذ ( 3 ) اليمن رسول ( 4 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من الشحر ( 5 ) رافعا صوته بالتكبير أجش ( 6 ) الصوت فألقيت عليه محبتي فما فارقته حتى حثوت عليه التراب بالشام ميتا ثم نظرت إلى أفقه ( 7 ) الناس بعده فأتيت عبد الله بن مسعود هذا مختصر من حديث أخبرناه أتم من هذا أبو المعالي محمد بن إسماعيل بن محمد بن الحسين أنا أبو بكر البيهقي أنا علي بن أحمد بن عبدان أنا أحمد بن عبيد نا عبيد بن شريك نا نعيم بن حماد نا إبراهيم بن محمد الفزاري نا الأوزاعي ح قال وأنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو النضر محمد بن محمد بن يوسف الفقيه نا إبراهيم بن أبي طالب نا محمد بن بشر الحرسي يعني النيسابنوري نا الوليد بن مسلم نا
_________
( 1 ) " نا محمد " مكرر بالأصل والمثبت يوافق عبارة م والسند معروف
( 2 ) مسند أحمد بن حنبل ( الطبعة الميمنية 5 / 231 ) و 8 / 236 رقم 22081 طبعة دار الفكر وعن المسند في سير أعلام النبلاء 4 / 158 - 159
( 3 ) في المسند : معاذ بن جبل
( 4 ) سقطت من الأصل وم واستدركت عن المسند
( 5 ) الأصل وم والمسند : السحر تصحيف والتصويب عن سير الأعلام
والشحر : صقع على ساحل بحر الهند من ناحية اليمن قال الأصمعي : هو بين عدن وعمان ( معجم البلدان )
( 6 ) الأصل : أحسن وفي م : " أحس " والمثبت عن المسند وسير الأعلام والأجش الذي في صوته جشه وهي شدة مع غنة
( 7 ) في المسند ( بطبعتيه ) : أنف الناس

(46/408)


الأوزاعي ( 1 ) عن حسان بن عطية عن عبد الرحمن بن سابط عن عمرو بن ميمون الأودي قال صحبت معاذا باليمن فما فارقته حتى واريته في التراب بالشام ثم صحبت بعده أفقه الناس عبد الله بن مسعود فسمعته يقول عليكم بالجماعة فإن يد الله على الجماعة ويرغب في الجماعة ثم سمعته يوما من الأيام وهو يقول سيلي عليكم ولاة يؤخرون الصلاة عن مواقيتها فصلوا الصلاة لميقاتها فهو الفريضة وصلوا معهم فإنها لكم نافلة قال قلت يا أصحاب محمد ما أدري ما تحدثوا قال وما ذاك قلت تأمرني بالجماعة وتحضني عليها ثم تقول لي صل الصلاة وحدك وهي الفريضة وصل مع الجماعة وهي النافلة قال يا عمرو بن ميمون قد كنت أظنك أفقه أهل هذه القرية تدري ما الجماعة قال قلت لا قال إن جمهور الجماعة الذين فارقوا الجماعة الجماعة ( 2 ) ما وافق الحق وإن كنت وحدك لفظ حديث الوليد وفي رواية الفزاري اختصار وقال في آخره : الجماعة ما وافق طاعة وإن كنت وحدك
قال وأنا أبو بكر البيهقي أنا أبو عبد الله الحسين بن عبد الله السديدي البيهقي أنا ( 3 ) أبو حامد أحمد بن محمد بن الحسين الخسر وجردي نا داود بن الحسين البيهقي نا حميد بن زنجوية قال ( 4 ) قال نعيم بن حماد في هذا الحديث يعني إذا فسدت الجماعة فعليك بما كانت عليه الجماعة قبل أن تفسد وإن كنت وحدك فإنك أنت الجماعة حينئذ أنبأنا أبو علي المقرئ ثم حدثني أبو مسعود عبد الرحيم بن علي عنه أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد أنا أبو زرعة الدمشقي نا يحيى بن عمرو بن راشد نا ابن ( 5 ) ثوبان عن حسان بن عطية عن شيخ بمكة يعني ابن سابط عن عمرو بن ميمون
_________
( 1 ) من طريقه رواه المزي في تهذيب الكمال 14 / 351
( 2 ) سقطت من الأصل واستدركت عن م وتهذيب الكمال
( 3 ) ما بين الرقمين سقط من م
( 4 ) تهذيب الكمال 14 / 352
( 5 ) الأصل وم : وأبو ثوبان تصحيف وهو عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان راجع ترجمة حسان بن عطية في تهذيب الكمال 4 / 265

(46/409)


ح وأخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 1 ) أنا تمام بن محمد و عبد الرحمن بن عثمان وعقيل بن عبيد ح وأخبرنا أبو محمد بن الأكفاني وعبد الكريم بن حمزة قالا أنا أبو الحسن بن أبي الحديد أنا أبو محمد بن أبي نصر قالوا نا أبو بكر أحمد بن القاسم بن معروف نا أبو زرعة نا يحيى بن عمرو بن عمارة الليثي قال سمعت ابن ثوبان يقول حدثني حسان بن عطية حدثني شيخ بمكة قال أبو زرعة يعني ابن سابط قال سمعت عمرو بن ميمون قال قدم معاذ بن جبل ونحن باليمن فقال يا أهل اليمن أسلموا تسلموا إني رسول رسول ( 2 ) الله ( صلى الله عليه و سلم ) إليكم قال عمرو فوقع له في قلبي حب فلم أفارقه حتى مات فلما حضره الموت بكيت فقال معاذ ما يبكيك قال أما إنه ليس عليك أبكي إنما أبكي على العلم الذي يذهب معك فقال إن العلم والإيمان ثابتان إلى يوم القيامة العلم عند عبد الله بن مسعود وعبد الله بن سلام فإنه عاشر عشرة في الجنة وسلمان الخير وعويمر أبي الدرداء فلحقت بعبدالله بن مسعود فذكر وقت الصلاة فذكرت ذلك لعبدالله بن مسعود فأمرني بما أمره به رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن أصلي لوقتها وأجعل صلاتهم تسبيحا فذكرت له فضيلة الجماعة فضربعلى فخذي وقال ويحك إن جمهور الناس فارقوا الجماعة إن الجماعة ما وافق طاعة الله عز و جل أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز ثابت بن منصور قالا أنا أبو طاهر الباقلاني زاد ابن الأنماطي وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا أبو الحسين الأهوازي أنا أبو حفص الأهوازي نا خليفة قال ( 3 ) ومن أود بن سعد العشيرة عمرو بن ميمون الأودي يكنى أبا عبد الله مات سنة ست أو سبع وسبعن ويقال أربع
_________
( 1 ) في م : الكناني
( 2 ) استدركت اللفظة عن هامش الأصل وبعدها صح
( 3 ) طبقات خليفة بن خياط ص 248 رقم 1050

(46/410)


أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أحمد بن الحسين بن أحمد أنا يوسف بن رباح أنا أبو بكر المهندس أنا أبو بشر الدولابي نا معاوية بن صالح قال سمعت يحيى بن معين يقول في تسمية أهل الكوفة عمرو بن ميمون الأودي روى عن عمر أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو العبدي أنا أبو محمد بن يوة أنا أبو الحسن أنا أبو بكر نا محمد بن سعد ( 1 ) قال ( 2 ) وفي الطبقة الأولى من أهل الكوفة عمرو بن ميمون الأودي قال محمد بن عمر توفي سنة أربع أو خمس وسبعين قال الهيثم بن عدي توفي في ولاية الحجاج قبل الجماجم روى عن عمر وعبد الله أنبأنا أبو طالب بن يوسف وأبو نصر بن البنا قالا أنا أبو محمد الجوهري قراءة عن أبي عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا الحسين بن الفهم الفقيه قال حدثنا محمد بن سعد ( 1 ) قال ( 3 ) في الطبقة الأولى من أهل الكوفة ممن روى عن عمر بن الخطاب وعبد الله بن مسعود ولم يرو عن علي بن أبي طالب عمرو بن ميمون الأودي أود بن صعب بن سعد العشيرة من مذحج روى عن عمر وعبد الله وسمع من معاذ باليمن في حياة رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وروى عن أبي ( 4 ) مسعود الأنصاري وعبد الله بن عمرو بن وسلمان بن ربيعة والربيع بن خثيم أنا عبيدالله بن موسى أنا إسرائيل عن أبي إسحاق في حديث رواه عن عمرو بن ميمون أنه كان يكنى أبا عبد الله أخبرنا أبو الغنائم محمد بن علي في كتابه وحدثنا أبو الفضل بن ( 5 ) ناصر أنا أحمد بن الحسين ومبارك ومحمد واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد الغندجاني زاد أحمد وأبو الحسين الأصبهاني قالا أنا أبو بكر الشيرازي أنا أبو الحسين المقرئ نا أبو عبد الله البخاري قال ( 6 )
_________
( 1 ) الأصل وم : سعيد تصحيف
( 2 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى لابن سعد المطبوع
( 3 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 6 / 117
( 4 ) الأصل : ابن تصحيف والتصويب عن ابن سعد
( 5 ) زيادة عن م
( 6 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 367

(46/411)


عمرو بن ميمون الأودي سمع معاذ بن جبل بالشام وباليمن وابن مسعود وابن عمر سمع منه أبو إسحاق قال أبو نعيم مات سنة أربع وسبعين سكن الكوفة وقال نعيم بن حماد نا هشيم عن أبي بلج وحصين عن عمرو بن ميمون رأيت في الجاهلية قردة اجتمع عليها قردة ( 1 ) فرجموها فرجمتها معهم قال أحمد كنيته أبو عبد الله قال يحيى بن آدم نا إسرائيل عن أبي إسحاق كنيته أبو عبد الله أنبأنا أبو الحسين الأبرقوهي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أحمد إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة ( 2 ) أنا علي قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 3 ) عمرو بن ميمون الأودي أدرك الجاهلية سكن الكوفة روى عن معاذ بن جبل روى عنه أبو إسحاق الهمداني وأبو بلج وحصين سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الفقيه أنا نصر بن إبراهيم الزاهد أنا سليم بن أيوب الفقيه أنا اطاهر بن محمد بن سليمان نا علي بن إبراهيم بن أحمد نا يزيد بن محمد بن إياس قال سمعت محمد بن أحمد المقدمي يقول عمرو بن ميمون الأودي أبو عبد الله أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد قال عمرو بن ميمون الأودي أدرك النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولم يسمع منه أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال
_________
( 1 ) التاريخ الكبير : قرود
( 2 ) الأصل : مسلمة تصحيف والمثبت عن م والسند معروف
( 3 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 258

(46/412)


أبو عبد الله عمرو بن ميمون الأودي أدرك الجاهلية وسمع معاذ بن جبل وعمر بن الخطاب وعبد الله بن مسعود روى عنه أبو إسحاق عمرو بن عبد الله بن علي السبيعي وحصين بن عبد الرحمن وأبو الهزيل السلمي كان بالشام ثم سكن الكوفة أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قال عمرو بن ميمون الأودي أدرك الجاهلية وأسلم في حياة النبي ( صلى الله عليه و سلم ) روى حجاج بن محمد عن شعبة عن عمرو بن مرة قال أدرك عمرو بن ميمون النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل محمد بن طاهر أنا مسعود بن ناصر أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر البخاري ( 1 ) قال عمرو ( 2 ) بن ميمون الاودي أبو عبد الله الكوفي وكان بالشام ثم سكن بعد الكوفة
أدرك الجاهلية وسمع عمر بن الخطاب وابن مسعود وسعد بن أبي وقاص ومعاذ بن جبل باليمن وبالشام روى عنه أبو إسحاق وعبد الملك بن عمير وحصين في الوضوء والحج والجهاد والجنائز قال البخاري قال أبو نعيم مات سنة أربع وسبعين وقال الذهلي في ما كتب إلي أبو نعيم مثله وقال ابن نمير مثل ( 3 ) أبي نعيم وقال قال يحيى بن بكير مات سنة أربع أو خمس وسبعين وقال ابن أبي شيبة مثل عمرو بن علي وقال ابن سعد قال الهيثم توفي في ولاية الحجاج قبل الجماجم أنبأنا أبو علي الحداد قال قال لنا أبو نعيم الحافظ عمرو بن ميمون الأودي أدرك الجاهلية وأسلم في حياة النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وكان قد حج مائة حجة وعمرة قال حجاج بن محمد عن شعيب عن عمرو بن مرة قال أدرك عمرو بن ميمون النبي ( صلى الله عليه و سلم )
_________
( 1 ) راجع كتاب الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 363
( 2 ) الأصل وم : " أبو عمرو " تصحيف
( 3 ) الأصل وم : " بن " ولعل الصواب ما ارتأيناه قارن بما جاء في تهذيب الكمال : وقال أبو نعيم ومحمد بن عبد الله بن نمير : مات سنة أربع وسبعين

(46/413)


أخبرنا أبو السعود بن المجلي أنا أبو الحسين بن المهتدي ح وأخبرنا أبو الحسين بن الفراء أنا أبي أبو يعلى قالا نا عبيدالله بن أحمد بن علي الصيدلاني أنا محمد بن مخلد بن حفص قال قرأت على علي بن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال قال ابن عياش عمرو بن ميمون يكنى أبا عبد الله أخبرنا أبو الحسين علي بن محمد الخطيب أنا أبو منصور محمد بن الحسن نا أحمد بن الحسين بن زنبيل أنا عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن أنا محمد بن إسماعيل قال وكنية عمرو بن ميمون أبو عبد الله الأودي كان بالشام ثم سكن الكوفة أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو عبد الله عمرو بن ميمون الأودي سمع عمر وعبد الله روى عنه أبو إسحاق أخبرنا أبو الفضل بن ناصر فيما قرأت عليه عن جعفر بن يحيى بن إبراهيم أنا عبد الله بن سعيد بن حاتم أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو عبد الله عمرو بن ميمون الأودي قرأت على أبي الفضل أيضا عن محمد بن أحمد بن محمد أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أحمد بن محمد بن إسماعيل نا محمد بن أحمد بن حماد قال أبو عبد الله بن عمرو بن ميمون الأودي أخبرنا أبو سعيد إسماعيل بن أبي صالح وأبو الحسن مكي بن أبي طالب قالا أنا أحمد بن علي بن خلف أنا أبو عبد الله الحافظ حدثني عبد الله بن جعفر قال سمعت أبا بكر محمد بن عمر بن سلم الحافظ يقول عمرو بن ميمون الأودي أبو عبد الله أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين أحمد بن محمد أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد نا عبد الله بن سعيد الكندي نا أحمد بن بشر عن إسماعيل بن أبي خالد عن سعيد بن جبير قال سمعت عمرو بن ميمون يقول عبدت اللات في الجاهلية ( 1 )
_________
( 1 ) المعرفة والتاريخ 1 / 228

(46/414)


أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 1 ) نا عثمان بن أبي شيبة نا أبو بكر عن أبي إسحاق قال كان عمرو بن ميمون جاهليا أخبرنا أبو سعد الكرماني وأبو الحسن الهمداني قالا أنا أبو بكر بن خلف أنا محمد بن عبد الله الحاكم قال قرأت بخط مسلم بن الحجاج ذكر من أدرك الجاهلية ولم يلق النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولكنه صحب الصحابة بعد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) منهم عمرو بن ميمون الأودي يكنى أبا عبد الله أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا أبي علي قالا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أحمد بن عبيد إجازة ح قال وقرأنا على أبي عبد الله بن البنا عن أبي الحسين ( 2 ) بن الآبنوسي أنا أحمد بن عبيد قراءة ح وعن محمد بن عبد الواحد بن حصبة أنا علي بن محمد بن خزفة أنا محمد بن الحسن نا ابن أبي خيثمة نا سعيد بن داود أبو علي نا حجاج بن محمد نا شعبة عن عمرو بن مرة في حديث ذكره قال أدرك عمرو بن ميمون النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو الحسين بن قيس أنا أبو الحسين بن أبي الحديد أنا جدي أبو بكر أنا أبو بكر الخرائطي أنا سعد بن يزيد البزار نا علي بن عاصم نا حصين بن عبد الرحمن ( 3 ) عن عمرو بن ميمون الأودي قال رأيت قردة باليمن فرجمتها القردة فرجمتها معهم قال علي بن عاصم لو غير حصين حدثني ما صدقت رواه البخاري ( 4 ) في صحيحه عن نعيم بن حماد عن هشيم عن حصين أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن
_________
( 1 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 228
( 2 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 3 ) من طريقه رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 4 / 159
4 - ( ) أخرجه البخاري في ( 63 ) كتاب مناقب الأنصار ( 27 ) باب القسامة في الجاهلية رقم 3849

(46/415)


مندة أنا خيثمة نا الحسن بن مكرم نا شبابة بن سوار ( 1 ) نا عبد الملك بن مسلم نا عيسى بن حطان قال دخلت مسجد الكوفة فإذا عمرو بن ميمون الأودي جالس وعنده ناس فقال له رجل حدثنا بأعجب شئ رأيته في الجاهلية قال كنت في حرث لأهلي باليمن فرأيت قرودا كثيرة قد اجتمعن قال فرأيت قردا وقردة اضطجعا ثم أدخلت القردة يدها تحت عنق القرد واعتنقها ثم ناما فجاء قرد فغمزها من تحت رأسها فنظرت إليه فأسلت ( 2 ) يدها من تحت رأس القرد ثم انطلقت معه غير بعيد فنكحها وأنا أنظر ثم رجعت إلى مضجعها فذهبت تدخل يدها تحت عنق القرد كما كانت فانتبه القرد فقام إليها فشم دبرها فاجتمعت القردة فجعل يشير إليه وإليها فتفرقت القردة فلم ألبث أن جئ بذلك القرد بعينه أعرفه فانطلقوا بها وبالقرد إلى موضع كثير الرمل فحفروا لهما حفيرة فجعلوهما فيها ثم رجموهما حتى قتلوهما والله لقد رأيت الرجم قبل أن يبعث الله محمد ( صلى الله عليه و سلم ) قال ابن مندة هذا حديث غريب تفرد به شبابة عن أبي سلام عبد الملك بن مسلم أخبرناه أبو المظفر القشيري أنا أبو عثمان البحيري أنا أبو الحسين محمد بن عبد الله المخلدي الهروي أنا أبو محمد عبد الله بن بشر البكري نا سعيد بن يعقوب الطالقاني نا عبد الله بن أبي جعفر الرازي نا أبو سلام عن عيسى بن حطان عن عمرو بن ميمون الأودي قال قيل له أخبرنا بأعجب شئ رأيته في الجاهلية قال رأيت الرجم في غير ابن آدم إن أهلي أرسلوني في نخل لهم أحفظها من القرود فبينا أنا يوما في البستان إذ جاء القرود فصعدت نخلة فتفرقت القرود فاضطجعوا فجاء قرد وقردة فاضطجعا فأدخلت القردة يدها تحت القرد فاستثقلا نوما فجاء قرد فغمز القردة فسلت يدها من تحت القرد فذهبت معه فأصاب منها القرد ثم رجعت القردة إلى القرد فذهبت تدخل يدها في المكان الذي كانت فيه فانتبه القرد فقام فشرم دبرها فصاح صيحة فاجتمعت القردة فقام واحد منهم كهيئة الخطيب فوجهوا في طلب القرد فجاءوا به بعينه وأنا أعرفه فحفروا لهما فرجموهما ( 3 )
_________
( 1 ) من طريقه رواه المزي في تهذيب الكمال 14 / 352
( 2 ) في تهذيب الكمال : فاستلت
( 3 ) سير أعلام النبلاء 4 / 159 - 160 وتهذيب الكمال 14 / 352 - 353

(46/416)


أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الخلال أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا ابن أبي حاتم ( 1 ) نا أبي نا يوسف بن يعقوب الصفار نا أبو بكر بن عياش عن أبي إسحاق الهمداني قال كان أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) يرضون بعمرو بن ميمون قال وذكر أبي عن إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين أنه قال عمرو بن ميمون يعني الأودي ثقة ( 2 ) أخبرنا أبو البركات الانماطي وأبو عبد الله البلخي قالا أنا أبو الحسين بن الطيوري وثابت بن بندار قالا أنا الحسين بن جعفر زاد ابن الطيوري ومحمد بن الحسن أنا أبو العباس الوليد بن بكر أنا أبو الحسن علي بن محمد أنا أبو مسلم صالح بن أحمد حدثني أبي قال عمرو بن ميمون الأودي كوفي ( 3 ) تابعي ثقة جاهلي أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسين بن الطيوري أنا أبو الحسن العتيقي ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالا أنا الوليد أنا علي أنا صالح حدثني أبي قال عمرو بن ميمون الأودي تابعي جاهلي أسلم في حياة النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولم ير النبي ( صلى الله عليه و سلم ) من أصحاب عبد الله أخبرنا أبو القاسم بن عبدان قراءة عن أبي عبد الله محمد بن علي بن أحمد بن المبارك أنا رشأ بن نظيف أنا محمد بن إبراهيم بن محمد أنا محمد بن محمد بن داود نا عبد الرحمن بن يوسف بن سعيد بن خراش قال عمرو بن ميمون الأودي قد سمع ابن معاذ ورواية عمرو بن ميمون عن أبي ذر رضي الله عنه وأرضاه صحيحة قرأت على أبي عبد الله بن البنا عن أبي الحسين ( 4 ) بن الآبنوسي أنا أبو بكر بن بيري
_________
( 1 ) الجرح والتعديل 6 / 258
( 2 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 371 رقم 1290
( 3 ) " كوفي " سقطت من تاريخ الثقات
( 4 ) الأصل وم : الحسن تصحيف

(46/417)


ح وعن أبي نعيم محمد بن عبد الواحد وأبو المعالي محمد بن عبد السلام بن محمد وقرأنا على أبي الفضل بن ناصر عن أبي المعالي بن عبد السلام قالا أنا علي بن محمد بن خزفة ( 1 ) قالا نا محمد بن الحسين نا ابن أبي خيثمة نا أبو نعيم نا سفيان عن أشعث بن أبي الشعثاء قال رأيت الأسود وعمرو بن ميمون أهلا من الكوفة قرأنا على أبي عبد الله بن البنا عن أبي الحسين ( 2 ) بن الآبنوسي أنا أبو بكر بن بيري قراءة - ح وعن أبي نعيم محمد بن عبد الواحد أنا أبو الحسن بن خزفة ( 3 ) نا محمد بن الحسين بن سعيد نا ابن أبي خيثمة نا أبي نا ابن مهدي عن شعبة عن أبي إسحاق قال حج عمرو بن ميمون ستين من بين حجة وعمرة ( 4 ) أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم أنا رشأ بن نظيف أنا الحسن بن إسماعيل أنا أحمد بن مروان ح وأخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا وأبو محمد بن بالوية قالا نا محمد بن يعقوب قالا نا عباس بن محمد نا يحيى بن معين نا أبو المنذر نا إسرائيل عن أبي إسحاق أن ( 5 ) عمرو بن ميمون الأودي حج مائة حجة وعمرة وأن الأسود بن يزيد حج سبعين حجة وعمرة
أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم الحافظ ( 6 ) نا أبو حامد بن جبلة نا أبو العباس بن السراج نا محمد بن الصباح نا جرير عن منصور عن إبراهيم قال : لما كبر عمرو بن ميمون وتد له وتد في الحائط فكان إذا سئم من طول القيام استمسك به أو يربط حبلا فيتعلق به قرأنا على أبي عبد الله بن البنا عن أبي الحسين بن الآبنوسي أنا أبو بكر بن بيري
_________
( 1 ) الأصل : حرفة وبدون إعجام في م والصواب ما أثبت وضبط
( 2 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 3 ) بدون إعجام بالأصل وم
( 4 ) سير أعلام النبلاء 4 / 160
( 5 ) الأصل : " بن " والمثبت عن م
( 6 ) رواه أبو نعيم في حلية الأولياء 4 / 150 وسير أعلام النبلاء 4 / 160

(46/418)


قراءة - ح وعن أبي نعيم محمد بن عبد الواحد أنا ابن خزفة ( 1 ) نا الزعفراني نا ابن أبي خيثمة نا أبي وابن الأصبهاني قالا نا جرير عن منصور عن إبراهيم قال لما كبر عمرو بن ميمون أوتد له في الحائط وكان إذا سئم من القيام أمسك به أو دلي له حبل يتعلق به أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر البيهقي أنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو سعيد الثقفي نا الحسن بن أحمد بن الليث نا زياد بن أيوب نا هشيم أنا أبو بلج عن عمرو بن ميمون قال كان يلقى الرجل من إخوانه فيقول لقد رزق الله البارحة من الصلاة كذا ورزق من الخير كذا أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 2 ) أنا علي بن حسن الربعي ورشأ بن نظيف قالا أنا محمد بن إبراهيم أنا محمد بن محمد نا عبد الرحمن بن يوسف بن سعيد نا حجاج بن يوسف الشاعر نا قبيصة نا يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق قال ( 3 ) كان عمرو بن ميمون إذا رئي ذكر الله جل ثناؤه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب نا قبيصة نا يونس بن أبي ( 4 ) إسحاق وأخبرنا أبو سعد ( 5 ) بن البغدادي أنا أبو العباس أحمد بن محمد بن أحمد بن القاسم الطهراني وأبو عمرو بن مندة قالا أنا الحسن بن محمد بن يوسف أنا أبو الحسين اللنباني ( 6 ) نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا إسحاق بن إبراهيم أنا أبو عامر قبيصة عن يونس بن أبي إسحاق قال كان عمرو بن ميمون إذا دخل المسجد فرئي ذكر الله قرأنا على أبي عبد الله بن البنا عن أبي الحسين ( 7 ) محمد بن أحمد أنا أحمد بن عبيد بن بيري قراءة وعن محمد بن عبد الواحد الواسطي أنا علي بن محمد بن خزفة
_________
( 1 ) بدون إعجام بالأصل وم
( 2 ) في م : الكناني
( 3 ) سير أعلام النبلاء 4 / 160
( 4 ) زيادة عن م
( 5 ) الأصل : سعيد تصحيف والتصويب عن م
( 6 ) إعجامها مضطرب في م
( 7 ) في م : الحسن

(46/419)


الصيدلاني قالا أنا محمد بن الحسين بن سعيد الزعفراني أنا ابن أبي خيثمة أنا سليمان بن أبي شيخ أبو سفيان عن حصين بن عبد الرحمن قال جاء عمرو بن ميمون الأودي إلى قومه من المسجد الجامع وقد صلوا العشاء الآخرة فوجدهم يتحدثون فقال لهم فيم كنتم قالوا كنا نذكر موت عمر بن الخطاب والمصيبة به قال أنتم تحبون أن تبقى الدنيا وقد أبى الله إلا فناءها وإنما تفنى الدنيا بذهب الصالحين أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو بكر بن إسماعيل وأبو عمر بن حيوية قالا نا يحيى بن محمد بن صاعد نا محمد بن صاعد نا محمد بن عثمان بن كرامة نا عبيدالله بن موسى عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون قال اعملوا في الصحة قبل المرض وفي الحياة قبل الممات وفي الشباب قبل الكبر وفي الفراغ قبل الشغل أخبرنا أبو سعد أحمد بن محمد البغدادي أنا أبو سهل حمد بن أحمد بن عمر يعرف - و - كبر ( 1 ) أنا أبو منصور محمد بن عبد الله بن بلوار ( 2 ) نا أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد الكريم الرازي نا محمد بن إسحاق الصغاني أنا خلف بن الوليد نا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون قال اعملوا في الصحة قبل المرض وفي الشباب قبل الكبر وفي الفراغ قبل الشغل وفي الحياة قبل الممات وقال اتقوا الله حق تقاته وهو أن يطاع فلا يعصى وأن يشكر فلا يكفر وأن يذكر فلا ينسى أخبرنا أبو الحسن علي بن عبد الواحد بن أحمد بن العباس أنا أبو الحسن علي بن عمر بن محمد بن الحسن القزويني أخبرنا أبو بكر أحمد بن إبراهيم بن الحسن بن شاذان أنا أبو القاسم البغوي نا أحمد بن حنبل نا عباد بن العوام نا عاصم بن كليب قال
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وم وبدون إعجام
( 2 ) كذا رسمها بالأصل وم

(46/420)


رأيت عمرو بن ميمون وسويد بن غفلة التقيا فاعتنق كل واحد منهما صاحبه ( 1 ) أخبرنا أبو منصور محمود بن أحمد بن عبد المنعم بن ماشاذة أنا أبو علي الحسن بن عمر بن يونس أنا القاضي أبو عمر نا أبو العباس محمد بن أحمد الأثرم نا القاسم بن مالك المزني نا عاصم بن كليب قال رأيت سويد بن غفلة وعمرو بن ميمون التقيا فعانق كل واحد منهما صاحبه وتصافحا أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم ( 2 ) نا أحمد بن محمد بن عبد الوهاب نا محمد بن إسحاق الثقفي نا داود بن رشيد نا أبو المليح قال قال عمرو بن ميمون ما يسرني أن أمري ( 3 ) يوم القيامة إلى أبوي ح قال ( 4 ) ونا أبو حامد بن جبلة نا محمد بن إسحاق نا عبد الله بن مطيع ح قال وثنا عبد الله بن محمد نا إسحاق بن إبراهيم نا أحمد بن منيع قالا نا هشيم نا أبو بلج عن عمرو بن ميمون أنه كان لا يتمنى الموت حتى أرسل إليه يزيد بن أبي مسلم فبعثه ولقي منه شدة ولم يكد أن يدعه ثم تركه بعد ذلك قال وكان يقول اليوم أتمنى الموت اللهم ألحقني بالأبرار ولا تلحقني مع الأشرار وأسقني من خير الأنهار أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا الحسن بن محمد بن أحمد أنا أبو الحسن اللنباني ( 5 ) نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا سريج ( 6 ) حدثني هشيم عن أبي بلج ( 7 ) عن أبي عبد الله عمرو بن ميمون أنه كان لا يتمنى الموت قال إني أصلي في كل يوم كذا وكذا صلاة حتى أرسل إليه
_________
( 1 ) سير أعلام النبلاء 4 / 160
( 2 ) رواه أبو نعيم في حلية الأولياء 4 / 150
( 3 ) الأصل وم : " امر - ى " تصحيف والمثبت عن حلية الأولياء
( 4 ) القائل أبو نعيم الحافظ والخبر في حلية الأولياء 4 / 148
( 5 ) في م : اللبناني بتقديم الباء تصحيف
( 6 ) الأصل : " شريح " وفي م بدون إعجام والصواب ما أثبت وهو سريج بن يونس البغدادي ترجمته في تهذيب الكمال 7 / 59
( 7 ) الأصل وم : " بلخ " تصحيف

(46/421)


يزيد بن مسلم فبعثه ولقي منه فكان يقول اللهم الحقني بالأخيار ولا تلحقني مع الأشرار واسقني ماء عذب الأنهار أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أحمد بن الحسن بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة نا هاشم بن محمد نا الهيثم بن عدي قال مات عمرو بن ميمون الأودي في ولاية الحجاج قبل الجماجم أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الفضل بن البقال أنا أبو الحسين بن بشران أنا أبو عمر بن السماك نا حنبل بن إسحاق ح وأخبرنا أبو الحسن الفرضي نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو خازم ( 1 ) بن الفراء أنا يوسف بن عمر نا محمد بن مخلد نا عباس بن محمد قالا نا أبو نعيم ح وأخبرنا أبو سعد ( 2 ) إسماعيل بن أحمد وأبو الحسن مكي بن أبي طالب قالا أنا أحمد بن علي بن خلف أنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو عبد الله ( 3 ) محمد بن عبد الله الصفار أنا أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل السلمي قال سمعت أبا نعيم الفضل بن ديكن يقول مات عمرو بن ميمون الأودي سنة أربع وسبعين أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو علي بن المسلمة وأبو القاسم عبد الواحد بن علي قالا أنا أبو الحسن علي بن أحمد أنا الحسن بن محمد بن الحسن نا محمد بن عبد الله بن سليمان الحضرمي نا ابن نمير قال مات عمرو بن ميمون الأودي سنة أربع وتسعين أخبرنا أبو القاسم أيضا أنا نصر بن أحمد بن نصر أنا محمد بن أحمد بن عبد الله ح وأخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أبو الحسين بن الطيوري وأبو طاهر أحمد بن علي المقرئ قالا أنا أبو الفرج الطناجيري قالا أنا محمد بن زيد الأنصاري أنا محمد بن محمد الشيباني نا هارون بن حاتم نا أصحابنا قالوا مات عمرو بن ميمون الأودي سنة أربع وتسعين
_________
( 1 ) الأصل وم : حازم بالحاء المهملة تصحيف والصواب بالخاء المعجمة تقدم التعريف به
( 2 ) الأصل وم : سعيد تصحيف
( 3 ) أقحم بعدها بالأصل وم : " بن "

(46/422)


أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 1 ) أنا أبو بكر محمد بن عبيد الله بن أبي عمرو أنا أبو عبد الله بن مروان أنا أبو عبد الملك البسري نا سليمان بن عبد الرحمن نا علي بن عبد الله التميمي قال عمرو بن ميمون مات سنة أربع وسبعين وقال قائل سنة خمس وسبعين قرأنا على أبي عبد الله يحيى بن الحسن عن أبي الحسن الصيرفي أنا أبو بكر بن بيري وعن أبي نعيم الواسطي أنا أبو الحسن ( 2 ) بن خزفة ( 3 ) أنا أبو عبد الله الزعفراني نا ابن أبي خيثمة قال قال المدائني مات عمرو بن ميمون سنة أربع وسبعين أو خمس وسبعين قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان بن زبر قال قال أبو نعيم وابن نمير فيها يعني سنة أربع وسبعين مات عمرو بن ميمون ( 4 ) وقال عمرو بن ميمون الأودي سنة خمس وسبعين وكان قد أدرك الجاهلية وذكر أن الهروي أخبره عن إسحاق بن سيار ( 5 ) ومحمد بن إسماعيل الترمذي عن أبي نعيم والهروي أخبره عن محمد بن عبد الله بن سليمان بن أبي نمير ومصعب بن إسماعيل المصعبي أخبره عن محمد بن أحمد بن ماهان عن عمرو بذلك أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أحمد بن الحسن أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عمر بن أبي شيبة قال قال عمي ومات عمرو بن ميمون في سنة خمس وسبعين أخبرنا أبو الأعز قراتكين بن الأسعد أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسن بن لؤلؤ أنا محمد بن الحسين بن شهريار نا أبو حفص الفلاس قال مات عمرو بن ميمون الأودي سنة خمس وسبعين وكان قد أدرك الجاهلية أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن البسري أنا أبو طاهر المخلص
_________
( 1 ) في م : الكناني تصحيف
( 2 ) الأصل : الحسين تصحيف والتصويب عن م
( 3 ) الأصل وم : حزفة تصحيف
( 4 ) تهذيب الكمال 14 / 353
( 5 ) إعجام مضطرب بالأصل وم ترجمته في سير أعلام النبلاء 13 / 194

(46/423)


إجازة نا عبيدالله بن عبد الرحمن أخبرني عبد الرحمن بن محمد بن المغيرة وأخبرني أبي حدثني أبي عبيد القاسم بن سلام قال سنة خمس وسبعين فيها توفي عمرو بن ميمون الأودي بالكوفة أخبرنا أبو غالب الماوردي أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة قال ( 1 ) وفيها يعني سنة ست وسبعين مات عمرو بن ميمون الأودي ويقال سنة أربع وقد تقدم قول خليفة أنه مات سنة ست أو سبع ويقال أربع أخبرنا أبو الفضل بن ناصر أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو العلاء محمد بن علي بن يعقوب أنا أبو الحسن الجراحي ح قال وأنا أبو علي الفضالي أنا إسحاق بن محمد أنا عبد الله بن إسحاق المدائني نا قعنب بن المحرر قال وقال أبو نعيم ومات عمرو بن ميمون الأودي سنة أربع وثمانين هذا وهم والصواب أربع وسبعين وقد تقدم عن أبي نعيم قوله إنه مات سنة أربع وسبعين 5410 عمرو بن ميمون بن مهران أبو عبد الله بن أبي أيوب الجزري الفقيه ( 2 ) حدث عن أبيه وسليمان بن يسار وعمر بن عبد العزيز ومكحول والزهري روى عنه جعفر بن برقان والثوري وشريك وبزيع والد أحمد بن بزيع الرقي وابن أخيه عبد الحميد بن عبد الحميد بن ميمون بن مهران وعبد الله بن المبارك وعبد الواحد بن زياد وزهير بن معاوية وزكريا بن أبي زائدة ويزيد بن هارون ومحمد بن بشر العبدي وعنبسة بن سعيد البصري وعبد الرحمن بن سوار وبشر بن المفضل ( 3 )
_________
( 1 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 275 ( ت
العمري )
( 2 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 346 وتهذيب التهذيب 4 / 385 والجرح والتعديل 6 / 258 والتاريخ الكبير 6 / 367 وسير أعلام النبلاء 6 / 346 وتذكرة الحفاظ 1 / 60 وتاريخ بغداد 12 / 188
( 3 ) بالأصل وم : الفضل تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء

(46/424)


ووفد على عمر بن عبد العزيز يستعفي لأبيه من العمل فلم يعفه وولاه عمر البريد أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو سعد الجنزرودي أنا أبو سعد أحمد بن إبراهيم بن موسى ح وأخبرنا أبو نصر أحمد بن منصور بن محمد أنا أحمد بن إبراهيم بن موسى قالا أنا أبو طاهر بن خزيمة نا جدي أبو بكر نا محمد بن عبد الأعلى الصنعاني ( 1 ) نا بشر يعني ابن المفضل نا عمرو بن ميمون ح قال ونا محمد بن العلاء بن كريب أو ابن مبارك عن عمرو بن ميمون ح قال ونا محمد بن عبد الله المخرمي نا يزيد بن هارون أنا عمرو بن ميمون عن سليمان بن يسار عن عائشة أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) كان إذا أصاب ثوبه مني غسله ثم يخرج إلى الصلاة وأنا أنظر إلى بقعه من أثر الغسل في ثوبه هذا لفظ حديث الصنعاني ( 1 ) وفي حديث ابن المبارك قال كنت أغسل ثوب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من المني فيخرج وفي ثوبه أثر الماء وفي حديث يزيد بن هارون نا سليمان بن يسار أخبرتني عائشة رواه مسلم عن ابن كريب ( 2 ) أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل أنا أبو عثمان البحيري أنا أبو حفص عمرو بن إبراهيم بن أحمد الكناني المتوفى ببغداد نا أبو احمد حمزة بن محمد بن العباس الكاتب نا محمد بن إبراهيم بن عبد الحميد الحلواني أبو بكر نا سليمان بن عبد الرحمن بن سوار نا عمرو بن ميمون بن مهران حدثني أبي ميمون بن مهران عن أبيه مهران عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال من لم يقرأ مع الإمام فصلاته خداج [ 10097 ]
أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين نا أبو الحسين بن المهتدي أنا أبو أحمد محمد بن عبد الله بن أحمد بن القاسم بن جامع الدهان أنا أبو علي محمد بن سعد بن عبد الرحمن الحافظ أنا أحمد بن بزيع الرقي حدثني أبي قال سمعت عمي عمرو بن ميمون بن مهران يقول
_________
( 1 ) الأصل وم : الصغاني تصحيف والصواب : الصنعاني ترجمته في تهذيب الكمال 16 / 475
( 2 ) صحيح مسلم ( 2 ) كتاب الطهارة ( 32 ) باب حكم المني ( رقم 288 )

(46/425)


أرسلني أبي إلى عمر بن عبد العزيز أستعفيه له من الولاية قال فدخلت على عمر وعنده شيخ فقال عمر هذا ابن الشيخ الذي كنا في حديثه آنفا قال فسلم علي الشيخ وأدناني إلى جنبه فقال لي كيف أنت يا بني وكيف أبوك قال قلت صالح وهو يقرأ عليك السلام قال كيف يقرأ عليك السلام ولم يعرفني ولم يرني قال قلت أرسلني أو أوصاني أن أبلغ من سألني عنه السلام قال فقال الشيخ لعمر شد يدك بهذا أو لا تعفي أباه قال وأنا أبو علي الحافظ نا الميمون يعني عبد الملك بن عبد الحميد قال سمعت أبي يقول وجه يعني ميمونا عمرا ابنه إلى عمر بن عبد العزيز يستعفيه من ولاية الجزيرة فلم يعفه وولى عمرا البريد وهو ابن نيف وعشرين سنة ( 1 ) قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر ( 2 ) بن حيوية أنا سليمان بن إسحاق بن إبراهيم نا الحارث بن أبي أسامة نا محمد بن سعد أنا أحمد بن إسحاق وهو الدورقي عن عمر بن حفص ( 3 ) نا عمرو بن ميمون قال أتيت سليمان بن عبد الملك بهذه الجزيرة فرأيت عنده عمر وهو كأشد الرجال وأغلظهم عنقا فما لبثت بعدما استخلف عمر إلا سنة حتى أتيته فخرج يصلي بنا الظهر وعليه قميص ثمن ( 4 ) دينار أو نحوه وملته مثله وعمامة قد سدلها بين كتفيه وقد نحل ودقت عنقه أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد الفقيه نا وأبو منصور عبد الرحمن بن محمد أنا أبو بكر الخطيب أنا أبو سعيد بن حيوية أنا عبد الله بن جعفر وأخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي قالا أنا أحمد بن الحسن بن أحمد زاد أبو البركات وأحمد بن الحسن بن خيرون قالا أنا أبو الحسين الأصبهاني أنا أبو حفص الأهوازي قالا نا عمر بن أحمد الأهوازي نا خليفة بن خياط ( 5 ) قال عمرو بن ميمون بن مهران نزل الرقية مات سنة خمس وأربعين ومائة
_________
( 1 ) تهذيب الكمال 14 / 349
( 2 ) الأصل : بكر تصحيف والتصويب عن م والسند معروف
( 3 ) اللفظة غير مقروءة بالأصل والمثبت عن م
( 4 ) مكانها بياض في م
( 5 ) طبقات خليفة بن خياط ص 587 رقم 3078

(46/426)


أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى بن معين يقول عمرو بن ميمون كان جزريا نزل بغداد أخبرنا أبو الحسن بن قبيس وأبو منصور بن زريق أنا أبو بكر الخطيب أنبأنا أحمد بن محمد بن عبد الله الكاتب ( 1 ) أنا محمد بن حميد المخرمي ( 2 ) نا علي بن الحسين بن حبان ( 3 ) قال وجدت في كتاب أبي عن أبي زكريا يحيى بن معين قال عمرو بن ميمون بن مهران كان بالرقة وكان ها هنا ببغداد قال الخطيب وأنا أبو خازم ( 4 ) بن الفراء أنا الحسين بن علي الحلبي نا أبو عمران موسى بن القاسم بن الأشيب ح وأخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو العبدي أنا أبو محمد بن يوة أنا أبو الحسن اللنباني ( 5 ) قالا نا أبو بكر بن أبي الدنيا ح وقرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن عروف نا الحسين بن الفهم قالا نا محمد بن سعد ( 6 ) قال عمرو بن ميمون بن مهران كان ينزل الرقة قال محمد بن عمر الواقدي مات وقال الخطيب قال الواقدي مات سنة خمس وأربعين ومائة زاد ابن الفهم في خلافة أبي جعفر المنصور وكان ثقة إن شاء الله ( 7 ) أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل ( 8 ) قال
_________
( 1 ) ترجمته في تاريخ بغداد 5 / 49
( 2 ) ترجمته في تاريخ بغداد 2 / 264
( 3 ) بالأصل وم وتاريخ بغداد هنا حبان وفي تاريخ بغداد ترجمته 11 / 395 حيان
( 4 ) الأصل وم : حازم تصحيف والتصويب عن تاريخ بغداد
( 5 ) الأصل وم : اللبناني بتقديم الباء تصحيف
( 6 ) طبقات ابن سعد 7 / 482 وجاء فيها : عمرو بن ميمون بن مطران
( 7 ) الخبر في تاريخ بغداد 12 / 188 و 189
( 8 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 367 - 368

(46/427)


عمرو بن ميمون بن مهران الجزري عن عمر بن عبد العزيز وأبيه روى عنه الثوري وشريك قال سليمان بن عبد الرحمن كنيته أبو عبد الله وقال موسى بن عمرو ( 1 ) بن ميمون مات عمرو أبو عبد الله سنة سبع وأربعين ومائة وكانت أم ميمون لبني نصر بن معاوية بن قيس بن عيلان وأبوه للأزد كذا قال وهو موسى بن عمر بن عمرو أخبرنا أبو الحسين ( 2 ) هبة الله بن الحسن إذنا وأبو عبد الله الأديب مشافهة قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 3 ) عمرو بن ميمون بن مهران الجزري يقال كنيته أبو عبد الله روى عن أبيه وسليمان بن يسار روى عنه الثوري وغيره سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو عبد الله عمرو بن ميمون بن مهران الجزري عن أبيه وعمر بن عبد العزيز روى عنه الثوري وشريك ويزيد بن هارون قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو عبد الله عمرو بن ميمون بن مهران قرأنا على أبي الفضل بن ناصر عن أبي طاهر بن أبي الصقر أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي ( 4 ) قال أبو عبد الله عمرو بن ميمون بن مهران أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفي التاريخ الكبير : " موسى بن عمر بن عمرو بن ميمون " وسينبه المصنف إلى الصواب
( 2 ) الأصل وم : الحسن تصحيف والصواب : الحسين والسند معروف
( 3 ) الجرح والتعديل 6 / 258
( 4 ) الكنى والأسماء للدولابي 2 / 57

(46/428)


أبو عبد الله عمرو بن ميمون بن مهران البصري الجزري عن أبيه وعمر بن عبد العزيز روى عنه الثوري وشريك بن عبد الله النخعي أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل المقدسي أنا أبو سعيد مسعود بن ناصر أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر البخاري ( 1 ) قال عمرو بن ميمون بن مهران أبو عبد الله الجزري الرقي أخو عبد الأعلى بن ميمون يقال إن جده مهران كان مكاتبا لبني نصر بن معاوية فعتق وأن أبا ميمون وبكير أبا أيوب كان مملوكا لأم نمر ( 2 ) من الأزد من ثمالة فأعتقته ولم يزل بالكوفة إلى هيج الجماجم ثم تحول إلى الجزيرة نسبة ابن سعد إلى الهيثم بن عدي سمع عمرو سليمان بن يسار روى عنه ابن المبارك وزهير بن عبد الواحد ويزيد بن زريع في الوضوء وقال البخاري قال ابن ابنه موسى بن عمر بن عمرو مات سنة سبع وأربعين ومائة وقال ابن سعد مات سنة خمس وأربعين ومائة قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي بكر الخطيب قال عمرو بن ميمون بن مهران أبو عبد الله الجزري سمع أباه وسليمان بن يسار روى عنه سفيان الثوري وأبو معاوية الضرير ويزيد بن هارون وغيرهم أخبرنا أبو الحسن بن قبيس وأبو منصور بن زريق قالا قال لنا أبو بكر الخطيب ( 3 ) عمرو بن ميمون بن مهران أبو عبد الله الجزري سمع أباه وسليمان بن يسار وعمر بن عبد العزيز بن مروان روى عنه سفيان الثوري وزهير بن معاوية وشريك بن عبد الله وعبد الله بن المبارك ويحيى بن زكريا بن أبي زائدة وبشر بن المفضل ويزيد بن هارون ومحمد بن بشر العبدي وغيرهم وكان ثقة ذكر يحيى بن معين أنه نزل بغداد قال وأنا أبو سعيد الحسن بن محمد بن عبد الله بن حسنويه الغائب بأصبهان أنا
_________
( 1 ) الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 369
( 2 ) غير مقروءة بالأصل وم وصورتها : " تمر " والمثبت عن تاريخ بغداد 12 / 188
( 3 ) الخبر في تاريخ بغداد 12 / 188

(46/429)


عبد الله بن عفر بن حبان ( 1 ) نا عمر بن أحمد بن إسحاق الأهوازي نا خليفة بن خياط ح قال وأنا أبو خازم ( 2 ) بن الفراء أنا الحسين بن علي بن أبي أسامة الحلبي أنا أبو عمران موسى بن القاسم الأشيب نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد قالا قال الهيثم بن عدي أنا عمرو بن ميمون بن مهران قال قلت لأبي ممن أنت قال كان أبي مكاتبا لبني نصر بن معاوية فعتق وكان مملوكا لامرأة من الأزد من ثمالة يقال لها أم نمر فأعتقتني هذا آخر حديث خليفة وزاد ابن سعد فلم أزل بالكوفة حتى كان هيج الجماجم فتحولت إلى الجزيرة أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين بن علي أنا أبو الحسين محمد بن علي ( 3 ) بن محمد أنا أبو أحمد محمد بن عبد الله بن أحمد بن القاسم بن جامع أنا أبو علي محمد بن سعيد ( 3 ) بن عبد الرحمن قال قال لي أبو بكر بن صدقة كتبت عن أحمد بن مختار رجل من أهل حصن مسلمة عن رجل من أهل حصن مسلمة عن عمرو بن ميمون عن أبيه عن أبي عبد الرحمن السلمي عن علي بن أبي طالب قراءة القرآن وكان عمرو بن ميمون قد أقام بحصن مسلمة أخبرنا أبو بكر أيضا أنا أبو الحسين بن المهتدي ح وأنا أبو الحسن بن قبيس نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 4 ) أنا الأزهري والنرسي قالوا أنا محمد بن عبد الله بن جامع نا أبو علي محمد بن سعيد ( 5 ) الحراني نا الميموني قال سمعت أبي يصف عمرو بن ميمون بالقرآن والنحو وقال عندنا مصحف من كتابه وسمعت أبي يقول ما يرى إلا قلمين فما غيرهما ( 6 ) حتى فرغ منه أو ( 7 ) هذا المعنى إن شاء الله
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفي تاريخ بغداد : عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان
( 2 ) الأصل وم : حازم تصحيف والتصويب - بالخاء - عن تاريخ بغداد
( 3 ) ما بين الرقمين سقط من م
( 4 ) رواه البغدادي في تاريخ بغداد 12 / 189
( 5 ) الأصل وم : سعد والمثبت عن تاريخ بغداد
( 6 ) الأصل وم : غيرها والمثبت عن تاريخ بغداد
( 7 ) زيادة عن تاريخ بغداد

(46/430)


أخبرنا أبو بكر بن المزرفي نا أبو الحسن أنا محمد بن عبد الله أنا أبو علي الحراني قال سمعت الميموني يقول سمعت أبي يقول سمعت عمي عمرا يقول لو علمت أنه بقي علي حرف من السنة باليمن لأتيتها ( 1 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني أنا أبو محمد الكتاني ( 2 ) أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 3 ) قال قلت لعبد الرحمن بن إبراهيم إن أبا مسهر عن صدقة بن خالد عن ابن جابر أن مسلمة بن عبد الملك أرسل إلى رجاء بن حيوة وعدي ( 4 ) بن عدي ومكحول وعمرو بن ميمون بن مهران فسألتهم فهل يحتمل عمر بن ميمون أن يسأل مع هؤلاء فأخبرني عن محمد بن شعيب عن الأوزاعي أن عمر بن عبد العزيز سأل عمرو بن ميمون ولم يدفع عمرا عما ذكره عنه ابن جابر أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين المقرئ نا محمد بن علي بن محمد أنا أبو أحمد الدهان نا محمد بن سعيد الحراني نا هلال بن العلاء نا عبد الله بن جعفر نا أبو المليح عن ميمون قال ما أحد من الناس أحب إلي من عمرو ولأن يموت أحب إلي من أن أراه على عمل ( 5 ) أخبرنا أبو محمد هبة الله بن أحمد نا عبد العزيز بن أبي طاهر أنا عبد الرحمن بن عثمان أنا عبد الرحمن بن عبد الله بن عمر أنا عبد الرحمن بن عمر قال فحدثني معاوية يعني ابن صالح نا منصور بن أبي مزاحم نا أبو بكر بن نوفل بن الفرات العقيلي قال قيل لميمون بن مهران كيف عبد الأعلى ابنك قال نعم الرجل عمرو ( 6 ) أخبرنا أبو بكر المقرئ أنا أبو ( 7 ) أحمد نا محمد بن سعيد قال سمعت
_________
( 1 ) سير أعلام النبلاء 6 / 346 وتهذيب الكمال 14 / 347
( 2 ) في م : الكناني تصحيف
( 3 ) رواه أبو زرعة الدمشقي في تاريخه 1 / 623 - 624
( 4 ) الأصل : وعدي ومكحول بن عدي
( 5 ) تهذيب الكمال 14 / 347
( 6 ) تهذيب الكمال 14 / 347
( 7 ) " أبو " كتبت فوق الكلام بين السطرين في م

(46/431)


الميموني ( 1 ) يقول ( 2 ) تذاكرنا أنا وأبو عبد الله بن حنبل ميمونا فقال ما كان أكبر في الورع ( 3 ) قلت عمرو قال ميمون الآن أشهر عند الناس من عمرو قلت له حدثنا أبي أن عمرا لم يكن يقبل الهدية فقال لعلها أن تكون من ناحية السلطان أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا محمد بن أبي حاتم قال ( 4 ) ذكر عبد الملك الميموني قال سمعت أحمد بن حنبل يقول جدك عمرو بن ميمون ليس به بأس قال وذكر أبي عن إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين أنه قال عمرو بن ميمون بن مهران ثقة أخبرنا أبو الحسن بن قبيس وأبو القاسم الواسطي قالا ثنا وأبو منصور بن زريق أنا أبو بكر الخطيب ( 5 ) أنا أبو بكر أحمد بن محمد الأشناني قال سمعت أحمد بن عبدوس ( 6 ) يقول سمعت عثمان بن سعيد الدارمي يقول سألت يحيى بن معين عن عمرو بن ميمون الجزري فقال ثقة أخبرنا أبو الحسن بن قبيس وأبو منصور بن زريق أنا أبو بكر الخطيب ( 7 ) أنا علي بن طلحة المقرئ أنا أبو الفتح محمد بن إبراهيم الغازي أنا محمد بن محمد بن داود الكرجي ( 8 ) نا عبد الرحمن بن يوسف بن خراش قال عمرو بن ميمون بن مهران شيخ صدوق
_________
( 1 ) وهو أبو الحسن عبد الملك بن عبد الحميد بن عبد الحميد بن ميمون بن مهران
( 2 ) من طريقه الخبر في تهذيب الكمال 14 / 346 - 347
( 3 ) الأصل وم : " أكثره في المورع " والمثبت عن تهذيب الكمال
( 4 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 258
( 5 ) تاريخ بغداد 12 / 190
( 6 ) في تاريخ بغداد : أحمد بن محمد بن عبدوس الطرائفي
( 7 ) تاريخ بغداد 12 / 190
( 8 ) الأصل وم : الكرخي تصحيف والتصويب عن تاريخ بغداد

(46/432)


أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين ( 1 ) نا محمد بن علي بن المهتدي أنا أبو أحمد الدهان أنا أبو علي الحراني أنا الميموني قال وحدثني أبي أن عمرو بن ميمون تخلف عن أمير المؤمنين مروان بن محمد وكأنهم كانوا يخافون عليه قال فبلغه أنه محا اسمه من الديوان فقال الحمد الله الذي لم يكن إلا ذلك أخبرنا أبو الحسن بن قبيس نا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب ( 2 ) أنا الأزهري والحسن بن محمد بن عمر النرسي ح وأخبرناه عاليا أبو بكر بن المزرفي ( 3 ) نا أبو الحسين بن المهتدي قالوا أنا أبو أحمد ومحمد بن عبد الله بن أحمد بن جامع الدهان نا أبو علي محمد بن سعيد بن عبد الرحمن الحراني ( 4 ) نا عبد الملك الميموني قال ( 5 ) حدثت أبا عبد الله أحمد بن حنبل قلت حدثني أبي قال لما رأيت قدر عمي عند أبي جعفر قلت يا عم لو سألت أمير المؤمنين أبا جعفر أن يقطعك قطعة ( 6 ) قال فسكت عني قال فلما ألححت عليه قال يا بني إنك تسألني أن أسأله شيئا قد ابتدأني هو به غير مرة ولقد قال لي يوما يا أبا عبد الله إني أريد أن أقطعك قطيعة وأجعلها لك طيبة وإن أحبائي من أهلي وولدي يسألوني ذلك فأأبى عليهم فما يمنعك أن تقبلها قال قلت يا أمير المؤمنين إني رأيت هم الرجل على قدر انتشار صيته ( 7 ) وإنه يكفيني من همي ما أحاطت به داري فإن رأى أمير المؤمنين أن يعفيني فعل قال قد فعلت قال فقال لي ابن حنبل أعده ( 8 ) علي فأعدته عليه حتى حفظه ( 9 ) أخبرنا أبو بكر بن المزرفي ( 10 ) نا محمد بن علي أنا أبو أحمد الدهان نا أبو علي
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 2 ) رواه البغدادي في تاريخ بغداد 12 / 188 - 189
( 3 ) بالأصل : المرزقي وفي م : المروقي تصحيف والصواب ما أثبت : المزرقي والسند معروف
( 4 ) الأصل وم : الميموني والمثبت عن تاريخ بغداد
( 5 ) من طريقه رواه المزي في تهذيب الكمال 14 / 347
( 6 ) كذا بالأصل وم وفي تاريخ بغداد وتهذيب الكمال : قطيعة
( 7 ) تقرأ بالأصل : " ضيعته " وفي م : " صنعته " وفي تهذيب الكمال : " ضيعته " والمثبت عن تاريخ بغداد
( 8 ) الأصل وم : عده والمثبت عن م وتهذيب الكمال وتاريخ بغداد
( 9 ) الأصل : حفظته والمثبت عن م وتهذيب الكمال وتاريخ بغداد
( 10 ) الأصل وم : المزرقي بالقاف والصواب بالفاء وقد تقدم

(46/433)


الحراني نا الميموني حدثني أبي عن عمرو بن ميمون قال ما سمعته بعد أحط شيئا قط قال قال ( 1 ) الميموني حدثني أبي قال كان عمي عمرو يعطش فما يستسقي من أحد يشربه من بيته ويقول كل معروف صدقة وما أحب أن يتصدق علي ( 2 ) قال ونا الميموني قال ما سمعت عمرا اغتاب أحدا قط أو قال عابه ولقد ذكر عنده يوما رجل فلم يجد فيه شيئا يذكره به يعني من الخير فقال إنه لحسن الأكل ( 2 ) قال ونا الميموني قال سمعت أبي يقول لما مات ميمون اشتد جزع أم عبد الله بنت سعيد بن جبير عليه وكانت زوجته فعزاها عمرو فقال يا أمة احمدي الله عز و جل خرج من الدنيا سالما لم يصب في سنه ولا في عينه ولا في يديه ذا المعنى قال وحدثني أبي قال رباني عمرو صغيرا قال فربما قال لي أي بني أي أحب إليك أقرأ لك سورة أو أحدثك أحدوثة فربما قرأ الحمد لله وربما قلت له أحدوثة قال فحدثني أن رجلا كان رقاء فسمع بحية عظيمة في موضع من المواضع فأتاها فرقاها حتى أخذها ثم جعلها في جوالق ( 3 ) ضخم وحملها على حمار فلما كان ببعض الطريق أعيا الرجل فمال إلى شجرة فطرح الجوالق فوضع رأسه ثم نام فاستيقظ فإذا الحية قد قرصت الجوالق ثم أتت قدميه فابتلعتها فأقبل يرقيها وهي تبتلعه حتى غيبته في جوفها قال الميموني وأكبر علمي أن أبي حدثني بها قال ونا الميموني حدثني أبي قال سمعت عمي عمرا يقول وكان بالكوفة بلغني أنه يحشر من ظهرها سبعون ألفا يدخلون الجنة بلا حساب فأحب أن أموت بها فمات ودفناه بها رواها الخطيب ( 4 ) عن الأزهري والنرسي عن ابن جامع وذكر هلال بن العلاء أنه مات بالرقة وذلك في ما أخبرنا أبو الحسن بن إبراهيم بن مخلد وأبو القاسم بن التنوخي قالوا أنا
_________
( 1 ) غير واضحة بالأصل والمثبت عن م
( 2 ) تاريخ بغداد 12 / 189
( 3 ) الجوالق بكسر الجيم واللام وبضم الجيم وفتح اللام : وعاء ( القاموس )
( 4 ) تاريخ بغداد 12 / 190

(46/434)


محمد بن عبد الله الأبهري نا أبو عروبة الحسين بن محمد الحراني قال عمرو بن ميمون بن مهران قال لي هلال بن العلاء مات بالرقة وكان يؤدب بحصن مسلمة قال وذكر لي شيوخ الحصن أنه روى القرآن عن أبيه عن أبي عبد الرحمن السلمي وعن يحيى بن وثاب وكنيته أبو عبد الله وفي رواية غيره أنه مات سنة خمس وأربعين ومائة قال وأنا ابن الفضل أنا علي بن إبراهيم نا أبو أحمد بن فارس نا البخاري قال قال لي موسى بن عمر بن عمرو بن ميمون بن مهران مات عمرو أبو عبد الله سنة أربعين ومائة هذا وهم وقد تقدم في تاريخ البخاري ( 1 ) بهذا الإسناد أنه مات سنة سبع وأربعين والمحفوظ أنه مات سنة خمس وأربعين فقد أخبرنا أبو غالب الماوردي أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة قال ( 2 ) عمرو بن ميمون بن مهران من أهل الجزيرة يعني مات سنة خمس وأربعين ومائة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن البسري أنا أبو طاهر المخلص إجازة نا عبيدالله بن عبد الرحمن السكري ( 3 ) أخبرني عبد الرحمن بن محمد بن المغيرة أخبرني أبي حدثني أبو عبيد ( 4 ) قال سنة خمس وأربعين ومائة وفيها مات عمرو بن ميمون بن مهران قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنا مكي بن محمد أنا أبو سليمان بن زبر قال وفيها يعني سنة خمس وأربعين مات عمرو بن ميمون بن مهران أخبرنا أبو بكر بن المزرفي ( 5 ) نا أبو الحسين بن المهندس أنا أبو أحمد بن الدهان نا محمد بن سعيد الرقي قال سمعت عبد الملك بن عبد الحميد الميموني يقول
_________
( 1 ) راجع التاريخ الكبير 6 / 368
( 2 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 423 ( ت
العمري )
( 3 ) تقرأ بالأصل : اليشكري تصحيف والمثبت عن م
( 4 ) سير أعلام النبلاء 6 / 347
( 5 ) الأصل : المرزقي وفي م : المزرقي تصحيف

(46/435)


مات عمر بن ميمون أظنه سنة ثماني وأربعين ومائة وكنيته أبو عبد الله رواها الخطيب ( 1 ) عن الأزهري والنرسي عن ابن جامع 5411 عمرو بن نصر بن الحجاج المعروف بابن عمرون حدث عن أبيه روى عنه أبو بكر محمد بن عمرو أخبرنا أبو الحسن علي بن الحسن بن الحسين الموازيني أنا أبو القاسم بن الفرات أنا عبد الوهاب الكلابي نا ابن جوصا حدثني محمد بن عمرو بن نصر حدثني أبي أن أباه حدثه نا الأوزاعي حدثني محمد بن مسلم عن أبي سلمة بن عبد الرحمن أنا أبا هريرة قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال بينما راع في غنمه عدا عليه الذئب وأخذ شاة فطلبه فالتفت إليه الذئب فقال من لها يوم السبع يوم ليس لها راع غيري فقال الناس سبحان الله قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فإني أؤمن بذلك أنا وأبو بكر وعمر أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم نا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد لفظا وأبو الحسين بن عقيل بن رشيد قراءة قالا أنا أبو محمد بن أبي نصر نا أبو علي محمد بن هارون بن شعيب نا أبو بكر محمد بن عمر بن نصر بن الحجاج حدثني أبي عن أبيه عن عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي عن الزهري نا أنس بن مالك الأنصاري قال بينما نحن مع رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) هبطنا ثنية ورأوا رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يسير وحده فلما أسهلت به الطريق ضحك وكبر فكبرنا تكبيرة ( 2 ) ثم سارربوة ثم ضحك وكبر فكبرنا بتكبيره ثم سار ربوة ثم ضحك وكبر فكبرنا بتكبيره ثم أدركته فقال القوم كبرنا بتكبيرك يا رسول الله لا ندري مما ضحكت فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قاد جبريل الناقة فلما أسهلت التفت إلي فقال أبشر وبشر أمتك إنه من قال لا إله إلا الله دخل الجنة وحرم الله عليه النار فضحكت وكبرت [ 10099 ]
_________
( 1 ) تاريخ بغداد 12 / 191
( 2 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : بتكبيرة

(46/436)


أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو عبد الله جعفر بن محمد نا أبو بكر محمد بن عمرو بن نصر بن الحجاج حدثني أبي عمرو بن نصر عن أبيه نصر بن الحجاج أنه حدثه عن الأوزاعي عن ابن سيرين عن أبي هريرة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) من ابتاع
( 1 ) فهو بالخيار ثلاثة أيام فإن ردها ردها ومعها صاعا من التمر
( 2 ) 5412 عمرو بن واقد أبو حفص القرشي ( 3 ) مولى آل أبي سفيان محدث شاعر روى عن يونس بن ميسرة بن حلبس والوليد بن سليمان بن أبي السائب وعروة بن رويم وعمر بن يزيد النصري ( 4 ) وزرعة بن إبراهيم وعلي بن يزيد الهلالي ( 5 ) ويزيد بن أبي مالك وإسماعيل بن عبيدالله ( 6 ) وموسى بن يسار وحفص بن عمر الأنصاري ويحيى بن سليمان وزيد بن وقاد وثور بن يزيد روى عنه هشام بن عمار ويحيى بن صالح الوحاظي والقاسم بن الوليد الهمداني والد الوليد بن القاسم ومحمد بن المبارك الصوري وموسى بن إبراهيم المروزي وأبو عمر حفص بن عمر ( 7 ) بن سويد أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر وأبو القاسم تميم بن أبي سعيد بن أبي العباس قالا أنا أبو سعد الأديب
_________
( 1 ) تقرأ بالأصل وم : مصراه
( 2 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل واستدرك عن م وبعد كلمة " التمر " كلمة فيها غير واضحة ورسمها : " لا سمرا "
( 3 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 363 وتهذيب التهذيب 4 / 390 والجرح والتعديل 6 / 267 والتاريخ الكبير 6 / 379 وميزان الاعتدال 3 / 291
( 4 ) الأصل وم : عمرو بن يزيد البصري تصحيف والتصويب عن تهذيب الكمال
5 - ( ) كذا بالأصل وم وفي تهذيب الكمال : الألهاني
( 6 ) الأصل وم : عبد الله تصحيف والمثبت عن تهذيب الكمال وفيه : إسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر
( 7 ) كذا بالأصل وم وفي تهذيب الكمال : عمرو

(46/437)


ح وأخبرنا أبو محمد إسماعيل بن أبي القاسم بن أبي بكر أنا عمر بن أحمد بن عمر بن مسرور قالا أنا الحاكم أبو أحمد الحافظ أنا أبو الجهم أحمد بن الحسين بن أحمد بن طلاب القرشي الدمشقي نا هشام بن عمار نا عمرو بن واقد نا يونس بن حلبس عن أبي إدريس عن معاذ بن جبل عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال نضر الله عبدا سمع كلامي ثم لم يزد فيه رب حامل يعني فقه إلى من هو لها أو عجب منه لا يغل عليهن قلب مؤمن الإخلاص لله والمناصحة لولاة الأمور والاعتصام بجماعة المسلمين فإن دعوتهم تحيط ( 1 ) من وراءهم ( 2 ) [ 10100 ] أخبرناه أبو عبد الله الفراوي وأبو القاسم الشحامي قالا أنا أبو سعد ( 3 ) الجنزرودي أنا الحاكم أبو أحمد الحافظ أنا أبو بكر محمد بن مروان بن عبد الملك بدمشق نا هشام بن عمار نا عمرو يعني ابن واقد نا يونس بن حلبس ( 4 ) عن أبي إدريس عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) نضر الله عبدا استمع كلامي ثم لم يزد فيه رب حامل كلمة لها منه ثلاث لا يغل عليهن قلب مؤمن الإخلاص لله والمناصحة لولاة الأمر والاعتصام فإن دعوتهم تحيط من وراءهم ( 2 ) [ 10101 ] أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل وأبو محمد هبة الله بن سهل قالا أنا أبو عثمان سعيد بن أحمد بن محمد البحيري ح وأخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو سعد محمد بن عبد الرحمن قالا أنا أبو عمرو محمد بن أحمد بن حمدان أنا الحسن بن سفيان نا هشام بن عمار نا عمرو بن واقد نا عمر ( 5 ) بن يزيد النصري عن الزهري عن عروة عن عائشة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أن ثلاثة نفر دخلوا في غار فانطبق عليهم الجبل فقال بعضهم لبعض هذا بأعمالكم فليقم كل امرئ منكم فليدع ( 6 ) الله بخير عمل عمله قط
_________
( 1 ) الأصل وم : تحبط والمثبت عن المختصر
( 2 ) الأصل وم : ورائهم
( 3 ) الأصل وم : سعيد تصحيف
( 4 ) في م : جليس تصحيف
( 5 ) الأصل وم : عمرو تصحيف والصواب ما أثبت
( 6 ) الأصل وم : فليدعوا تصحيف

(46/438)


فقام أحدهم فقال اللهم إنك تعلم أنه كان لي أبوان كبيران وكنت لا أغتبق حتى أغبقهما وإني أتيتهما ليلة بغبوقهما فقمت على رؤوسهما فوجدتهما نائمين فكرهت أن أنبههما من نومهما وكرهت أن أنصرف حتى يفيقا فلم أزل قائما على رؤوسهما حتى نظرا ( 1 ) إلى الفجر اللهم إن كنت تعلم أن ذلك كذلك فأفرج عنا فانصدع الجبل حتى نظروا إلى الضوء ثم قام الآخر فقال اللهم إن كنت تعلم أنه كانت له ابنة عم فكنت أحبها حبا شديدا وإني سمتها نفسها فقالت لا إلا بمائة دينار فجمعتها لها فلما أمكنتني من نفسها قالت لا يحل لك أن تفض الخاتم إلا بحقه فقمت وتركتها اللهم إن كنت تعلم أن ذلك كذلك فأفرج عنا فانفرج الجبل حتى كادوا يخرجون ثم قام الآخر فقال اللهم إن كنت تعلم أنه كان لي أجراء كثير وكان لا يبيت لأحد منهم عندي أجر وإن أجيرا منهم ترك عندي أجرة وإني زرعته فأخصب فاتخذت منه عبيدا ومالا كثيرا فأتى بعد حين فقال لي يا عبد الله أعطني أجري قلت هذا كله أجرك قال يا عبد الله لا تتلاعب بي قلت ما أتلاعب بك قال فأخذه كله ولم يترك لي منه قليلا ولا كثيرا اللهم إن كنت تعلم أن ذلك كذلك فأقرج عنا فانفرج الجبل عنهم فخرجوا [ 1272 ] أخبرناه أبو محمد هب الله بن سهل بن عمر وأبو القاسم تميم بن أبي سعيد بن أبي العباس قالا أنا أبو سعد محمد بن عبد الرحمن أنا أبو أحمد محمد بن محمد بن أحمد بن إسحاق أنا محمد بن مروان بن عبد الملك نا هشام بن عمار نا عمرو بن واقد نا عمر بن يزيد النصري عن الزهري عن عروة عن عائشة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال إن ثلاثة دخلوا في مغارة فانطلق عليهم الجبل فقال بعضهم لبعض هذا بأعمالكم فليقم كل امرئ منكم فليدع الله بخير عمل عمله قط فقام أحدهم فقال اللهم إنك تعلم أنه كان لي أبوان كبيران وكنت لا أغتبق حتى أغبقهما وإني أتيتهما ليلة فقمت على رؤوسهما بغبوقهما فوجدتهما نائمين فكرهت أن أنبههما من نومهما وكرهت أن أنصرف حتى يغتبقا فلم أزل قائما على رؤوسهما حتى
_________
( 1 ) الأصل وم : نظروا

(46/439)


نظرت إلى الفجر اللهم إن كنت تعلم ذلك كذلك فأفرج عنا فانصدع الجبل حتى نظروا إلى الضوء ثم قام الآخر فقال اللهم إنك تعلم أنه كانت له ابنة عم وكنت أحبها حبا شديدا وإني سمتها نفسها فقالت لا إلا بمائة دينار فجمعتها لها فلما مكنتني من نفسها قالت لا يحل لك أن تفض الخاتم إلا بحقه فقمت وتركتها اللهم إن كنت تعلم أن ذلك كذلك فأفرج عنا فانفتح الجبل حتى كادوا يخرجون ( 1 ) ثم قام الآخر فقال اللهم إنك تعلم أنه كان لي أجراء كثير وكان لا يبيت لأجير عندي أجرة وإن أجيرا ترك عندي أجرة ( 2 ) وإني زرعته فأخصب حتى اتخذت منه عبيدا ومالا كثيرا ثم أتاني بعد حين فقال لي يا عبد الله أعطني أجري فقلت هذا كله أجرك قال يا عبد الله لا تلعب بي قال ما ألعب بك فأخذه كله لم يترك لي منه قليلا ولا كثيرا اللهم إن كنت تعلم أن ذلك كذلك فأفرج عنا فانفرج الجبل فخرجوا [ 10103 ] أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو بكر محمد بن المظفر أنا أبو الحسن العتيقي أنا يوسف بن أحمد أنا أبو جعفر العقيلي قال بعد ذكر حديث الغار ( 3 ) قال ابن عيينة وشعيب بن أبي حمزة وإسحاق بن راشد وعبيد الله بن أبي زياد الرصافي عن الزهري عن سالم عن ابن عمر وهذه الرواية أولى يعني رواية الجماعة أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة فيما قرأت عليه عن أبي محمد عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد بأخبرني أبي نا محمد بن جعفر بن ملاس نا الحسن بن محمد بن بكار قال قال هشام بن عمار عمرو بن واقد مولى لقريش أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد وأبو الحسين قالا أنا أحمد أنا محمد بن سهل أنا البخاري قال ( 4 )
_________
( 1 ) الأصل وم : يخرجوا
( 2 ) الأصل وم : أجر
( 3 ) الخبر في كتاب الضعفاء الكبير للعقيلي 3 / 197 في ترجمة عمر بن يزيد النصري رقم 1195
( 4 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 380

(46/440)


عمرو بن واقد مولى قريش الدمشقي منكر الحديث قال إسحاق عن محمد بن المبارك مولى لآل أبي سفيان قال أبو مسهر ليس بشئ أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا أبو عمرو عبد الرحمن بن محمد الفارسي أنا أبو أحمد بن عدي ( 1 ) نا الحميدي نا البخاري قال عمرو بن واقد مولى لآل أبي سفيان القرشي قال أبو مسهر ليس بشئ قال وأنا ابن عدي ( 2 ) قال سمعت ابن حماد يقول قال البخاري عمرو بن واقد الصوري دمشقي منكر الحديث أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب ح وحدثني أبو عبد الله البلخي أنا أبو منصور محمد بن الحسين البزار قالا أنا أبو بكر أحمد بن محمد بن غالب أنا حمزة بن محمد بن علي نا محمد بن إبراهيم بن شعيب نا محمد بن إسماعيل نا عمرو بن واقد مولى بني هاشم منكر الحديث أو مولى بني أمية الدمشقي أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 3 ) عمرو بن واقد مولى قريش روى عن يونس بن ميسرة بن حلبس والوليد بن سليمان روى عنه ابن نفيل وهشام بن عمار سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو الحسن الفرضي أنا نصر بن إبراهيم الزاهد وعبد الله بن عبد الرزاق ح وأخبرنا أبو الحسن علي بن زيد السلمي أنا نصر بن إبراهيم قالا أنا أبو الحسن بن عوف أنا أبو علي بن منير أنا أبو بكر بن خريم نا هشام بن عمار نا أبو حفص عمرو بن واقد القرشي بحديث ذكره
_________
( 1 ) الكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي 5 / 117
( 2 ) المصدر السابق 5 / 117
( 3 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 267

(46/441)


أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي ( 1 ) علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم ( 2 ) قال أبو حفص عمرو بن واقد القرشي مولاهم ويقال مولى لال أبي سفيان ( 3 ) الدمشقي روى عن أبي حلبس يونس بن ميسرة بن حلبس وأبي ( 4 ) عبد الملك علي بن يزيد الهلالي ( 5 ) روى عنه محمد بن المبارك الصوري وهشام بن عمار ليس بالقوي عندهم أخبرنا أبو القاسم إسماعيل بن أحمد أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا أبو عمرو الفارسي أنا أبو أحمد بن عدي ( 6 ) قال سمعت ابن حماد يقول قال السعدي ح وأخبرنا أبو محمد بن الأكفاني إجازة ثنا عبد العزيز بن أحمد أنا عبد الوهاب بن جعفر أنا أبو هاشم عبد الجبار بن عبد الصمد المؤدب أنا أبو بكر القاسم بن عيسى نا إبراهيم بن يعقوب السعدي قال ( 7 ) عمرو بن واقد سألت عنه محمد بن المبارك فقال كان يتبع السلطان وكان صدوقا وما أدري ما قال الصوري أحاديثه معضلة منكرة وقال القاسم مناكير وزاد في قول السعدي قد كنا قديما ننكر حديثه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر محمد بن هبة الله أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب بن سفيان ( 8 ) قال قال عبد الله بن أحمد بن ذكوان كان يعني محمد بن المبارك الصوري لا يحدث عن عمرو بن واقد حتى مات مروان بن محمد الطاطري قال وكان مروان يقول عمرو بن واقد كذاب قال ونا يعقوب قال ( 9 ) سألت عبد الرحمن بن إبراهيم عن عمرو بن واقد فقال لم يكن شيوخنا يحدثون عنه وكأنه لم يشك أنه كان يكذب
_________
( 1 ) سقطت من الأصل وم والنسد معروف
( 2 ) الأسامي والكنى للحاكم النيسابوري 3 / 233 رقم 1274
( 3 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل واستدرك للإيضاح عن م والأسامي والكنى
( 4 ) الأصل وم : وأبو تصحيف والمثبت عن الأسامي والكنى
( 5 ) كذا بالأصل وم وفي الأسامي والكنى : " الألهاني " وتقدم عن تهذيب الكمال أيضا : الألهاني
( 6 ) رواه ابن عدي في الكامل في ضعفاء الرجال 5 / 117
( 7 ) الأصل " نا " والمثبت عن م
( 8 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 1 / 200 وتهذيب الكمال 14 / 363 وميزان الاعتدال 3 / 291
( 9 ) المعرفة والتاريخ 1 / 200

(46/442)


قال يعقوب ( 1 ) وعمرو بن واقد شامي ليس حديثه بشئ أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي ( 2 ) علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم ( 3 ) قال أخبرني أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن عبد السلام نا يزيد بن عبد الصمد قال سمعت أبا مسهر يقول عمرو بن واقد يكذب من غير أن يتعمد أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الخلال قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح ( 4 ) قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 5 ) سمعت أبي يقول قال أبو مسهر عمرو بن واقد ليس بشئ قال وحدثني أبي قال سمعت دحيما يقول عمرو بن واقد ليس بشئ وهو دون عفير وأبي ( 6 ) المهدي سعيد بن سنان قال وسألت أبي عن عمرو بن واقد فقال ضعيف الحديث منكر الحديث ذكر أبو عبد الله محمد بن إبراهيم الكتاني الأصبهاني : أنه سأل أبا حاتم عن عمرو بن واقد الدمشقي ؟ فقال : ضعيف الحديث
أخبرنا أبو الفتح عبد الملك بن عبد الله الكروخي أنا أبو عامر محمود بن القاسم بن محمد وأبو نصر عبد العزيز بن محمد وأبو بكر أحمد بن عبد الصمد قالوا أنا أبو محمد عبد الجبار بن محمد بن عبد الله أنا محمد بن أحمد المحبوبي أنا أبو عيسى الترمذي قال عمرو بن واقد منكر الحديث أخبرنا أبو الحسن الفرضي وأبو يعلى بن الحبوبي قالا أنا أبو الفرج الإسفرايني أنا علي بن منير أنا الحسن بن رشيق نا أبو عبد الرحمن النسائي قال عمرو بن واقد دمشقي متروك الحديث
_________
( 1 ) المعرفة والتاريخ 3 / 66
( 2 ) سقطت من الأصل واستدركت عن م
( 3 ) الأسامي والكنى للحاكم النيسابوري 3 / 224
( 4 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل وم
( 5 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 267
( 6 ) الأصل وم : " أبو " والتصويب عن الجرح والتعديل

(46/443)


أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا أبو عمرو الفارس أنا أبو أحمد بن عدي ( 1 ) قال عمرو بن واقد أصله من دمشق يكنى أبا حفص ( 2 ) ولعمرو غير ما ذكرت من الحديث وهذه الأحاديث التي أمليتها بإسناد واحد كلها غير محفوظة إلا من رواية عمرو بن واقد عن يونس عن أبي إدريس عن معاذ بن جبل وهو في الشاميين ممن يكتب حديثه مع ضعفه وقال أبو حاتم بن حبان البستي عمرو بن واقد البصري مولى بني أمية من أهل دمشق يروي عن الزهري وأهل المدينة كان ممن يقلب الأسانيد ويروي المناكير عن المشاهير كان أبو مسهر سئ الرأي فيه أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا محمد بن المظفر أنا أبو الحسن العتيقي أنا يوسف بن أحمد أنا أبو جعفر العقيلي قال ( 3 ) في تسمية الضعفاء عمرو بن واقد الدمشقي أخبرنا أبو عبد الله ( 4 ) البلخي أنا أبو ياسر محمد بن عبد العزيز أنا أبو بكر بن محمد بن غالب البرهاني إجازة قال هذا ما وافقت عليه أبا الحسن ( 5 ) الدارقطني من المتروكين ح وأخبرنا أبو القاسم يحيى بن بطريق أنا القاضيان أبو تمام علي بن محمد بن الحسن وأبو الغنائم محمد بن علي في كتابيهما عن أبي الحسن الدارقطني قال عمرو بن واقد دمشقي عن عمر ( 6 ) بن يزيد النصري ويونس بن ميسرة زاد ابن بطريق متروك
_________
( 1 ) الكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي 5 / 117 و 119
( 2 ) العبارة في الكامل : عمرو بن واقد القرشي الدمشقي من صور سكن دمشق يكنى أبا حفص
( 3 ) الضعفاء الكبير للعقيلي 3 / 293 رقم 1296
( 4 ) الأصل : عبد والمثبت عن م
( 5 ) الأصل : " وقفت عليه أنا أبو الحسن " والتصويب عن م وفيها : وقفت
( 6 ) الأصل وم : عمرو تصحيف

(46/444)


5413 - عمرو بن الوضاح ( 1 ) صاحب الوضاحة ( 2 ) وهو قائد من قواد بني أمية كان مروان بن محمد بعثه لقتال الذين خلعوه بدمشق في أيام زامل بن عمرو السكسكي الحراني له ذكر أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 3 ) أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم القرشي نا محمد بن عائذ نا الوليد قال وأخبرني شيخ من أهل قنسرين أنه غزا في صائفة كان يقدمها عمرو بن الوضاح في نحو من عشرين ألفا فوغل في دار أرض الروم ففتح وسبى سبيا كثيرا وكنت فيمن غزا معه فأقبل بتلك الغنائم يريد عقبة الركاب ( 4 ) يتلقى جماعة الصائفة فلما كان من عقبة الركاب على مرحلة أو مرحلتين سمع منشدا ينشد ألا من دل على بغلة كذا يتبعها إلفها برذون كذا فدعا به عمرو فقال ما تقول فأخبره بما ينشد فقال إنما البغال تتبع إلفها من البراذين ولا يغرف برذونا يتبع البغال فما أنت ومن أين أنت ومن بعث بك قال فذهب ينسب فلجلج وعرف أنه قد لجلج فقال ليخلني الأمير فأخلاه فأخبره أنه عين للروم وأنه خلف أهل الرساتيق والكور قد حشروا إلى عقبة الركاب ليأخذوا عليك بها ويستنفذوا ما غنمت قال ماذا لي إن نصحتك نصيحة تغنم بها جماعتهم وتجيزها بإذن الله لمن معك وما معك قال لك الأمان وغير ذلك قال إن الذين حشروا إلينا من الرساتيق لم يحشروا إليه على بعث ضرب لهم أعطوا عليها العطاء وإنما حشروا إليها كرها وقد أقاموا وأبطأت عليهم فالرأي لك أن يؤذن مؤذنك في هذه الساعة أن يصبح الناس على ظهر نفير ليقيما ( 5 ) ثم يصبح غاديتهم فيسير يوما أو يومين وتبلغهم ليوافوك عند إقبالك من العقبة فإذا ذهب الخير إليهم بذلك وسرت يومك رحلوا عنها أو أكثرهم عطفت عليهم فأضربها بإذن الله وقويت على من بقي منها ( 6 ) قال الشيخ نفعل ذلك ثم عطفت راجعا فوافى الأمر على نحو ما ذكر من رفض
_________
( 1 ) له ذكر في تاريخ الطبري 7 / 313 وتاريخ خليفة بن خياط ص 374
( 2 ) في تاريخ الطبري : الوضاحية
( 3 ) في م : الكناني : تصحيف
( 4 ) راجع معجم البلدان ( 4 / 134 )
( 5 ) كذا بالأصل وم
( 6 ) في المختصر : منهم

(46/445)


عامتهم وقلة من ثبت عليها فقاتلوه قتالا شديدا فنصره الله وكان بيننا وبينهم معركة تشبه الملحمة وأجاز بما كان سبا وغنم حتى لحقنا أرض الروم وذكر الوليد كان ذلك سنة أربع عشرة ومائة وأمير الصائفة معاوية بن هشام 5414 عمرو بن الوليد بن عقبة بن أبي معيط واسمه أبان بن أبي عمرو بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو الوليد القرشي الأموي المدني المعروف بأبي قطيفة ( 1 ) وإنما قيل له أبو قطيفة لكثرة شعر رأسه وليحته شبه بالقطيفة شاعر محسن سيره ابن الزبير في جملة من سير من بني أمية إلى دمشق أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار قال ( 2 ) ومن ولد الوليد بن عقبة عمرو بن الوليد يقال له أبو قطيفة كان كثير الشعر وأمه بنت ( 3 ) الربيع بن ذي الخمار من بين أسد بن خزيمة وأبو قطيفة هو الذي يقول ( 4 ) * ليت شعري وأين مني ليت * أعلى العهد يلبن فبرام أم كعهد البقيع أم غيرته * بعدي المعصرات والأيام أقطع الليل كله باكتئاب * وزفير فما أكاد أنام نحو قومي إذ فرقت بيننا الدار * وجادت عن قصدها الأحلام خشية أن يصيبهم عنت الهوى * وحرب يشيب منها الغلام ولقد حان أن يكون لهذا الدهر * عنا تباعد وانصرام وبقومي ( 5 ) بدلت لخما وكلبا * وجذاما وأين مني جذام
_________
( 1 ) ترجمته في نسب قريش ص 146 جمهرة أنساب العرب ص 115 والأغاني 1 / 12 ، معجم الشعراء للمرزباني ص 240
( 2 ) الخبر في نسب قريش للمصعب ص 146
( 3 ) كذا بالأصل وم والأغاني 1 / 20 وفي نسب قريش : وأمه الربيع بنت ذي الخمار
( 4 ) الأبيات في الأغاني 1 / 28 - 29
( 5 ) الأصل وم : وبقوسي والمثبت عن المختصر وفي الأغاني : وبأهلي

(46/446)


إقر عني السلام إن جئت قومي * وقليل لهم لدي السلام * وقال أيضا أبو قطيفة ( 1 ) * أيا ليت شعري هل تغير بعدنا * جبوب المصلى أم كعهدي القرائن أم الدور أكناف البلاد عوامر * كما كن أم هل بالمدينة ساكن أحن إلى تلك البلاد ( 2 ) صبابة * كأني أسير في السلاسل راهن فما أخرجتنا رغبة عن بلادنا * ولكنه ما قدر الله كائن لعل قريشا أن تريع حلومها * ويزجر بعد الشؤم طير أيامن إذا برقت نحو الحجاز سحابة * دعا الشوق مني يرقها المتيامن * وقال أيضا * بكى أحد أن فارق النوم أهله * فكيف بذي وجد من القوم آلف من أجل أبي بكر عن بلادها * أمية والأيام عوج عواطف * في شعر له كثير وذكر في غير هذه الرواية أن ابن الزبير لما بلغه شعر أبي قطيفة قال حن والله أبو قطيفة وعليه السلام ورحمة الله من لقيه فليخبره أنه آمن فليرجع فأخبر بذلك فانكفأ إلى المدينة راجعا فلم يصل إليها حتى مات قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا قال ( 3 ) أما قطيفة بفتح القاف وكسر الطاء وبالفاء فهو أبو قطيفة الشاعر الأموي واسمه
( 4 ) كذا فيه مبيض ذكر أبو بكر أحمد بن يحيى بن جابر البلاذري في كتابه قال وفي ذلك يعني تسيير بني أمية يقول أبو قطيفة واسمه عمرو بن الوليد بن عقبة بن أبي معيط وإنما قيل له أبو قطيفة لأنه كان كثير شعر الرأس ثائره عظيم اللحية وكان ممن سيره ابن الزبير إلى الشام * بكا أحد لما تحمل أهله * فكيف بذي وجد من القوم آلف *
_________
( 1 ) الأبيات في معجم الشعراء ص 240 - 241 والأغاني 1 / 30
( 2 ) الأغاني : الوجوه
( 3 ) الاكمال لابن ماكولا 7 / 94
( 4 ) بياض بالأصل وم وقد ذكره ابن ماكولا وفيه : واسمه عمرو بن الوليد بن عقبة بن معيط الشاعر

(46/447)


5415 - عمرو بن الوليد ( 1 ) من أهل دمشق سمع سالم بن عبد الله ومكحولا ( 2 ) روى عنه الأوزاعي أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين ( 3 ) محمد بن أحمد بن الآبنوسي أنا أبو الحسن الدارقطني أنا أبو بكر النيسابوري نا العباس بن الوليد بن مزيد ح وأخبرنا أبو الحسن السلمي أنا حيدرة بن علي بن محمد المالكي ح وأخبرنا أبو الفرج أحمد بن الحسن بن علي بن ( 4 ) زرعة أنا أبو الحسن علي بن محمد بن عبيدالله الهاشمي قالا أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا خيثمة بن سليمان أنا العباس بن الوليد أخبرني أبي نا الأوزاعي حدثني عمرو بن الوليد سألت سالم بن عبد الله ( 5 ) بن عمر عن الحجر حجر الكعبة ما يقال فيه فقال ( 6 ) حدثني القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق عن عبد الله بن الزبير عن عائشة أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أخذ بيدها يوما فقال لولا حداثة ( 7 ) قومك هدمت الكعبة فألحقت الحجر ( 8 ) فيها لأنه منها ولكن قومك استحلوا ( 9 ) من بنيانه ولجعلت لها بابين وألصقتها ( 10 ) بالأرض فإن قومك إنما رفعوا بابها لئلا يدخلها إلا من شاءوا ولأنفقت كنزها [ 10104 ] واللفظ لحديث خيثمة رواه الوليد بن مسلم وبشر بن بكر عن الأوزاعي
_________
( 1 ) ترجمته في الجرح والتعديل 6 / 266 والتاريخ الكبير 6 / 378
( 2 ) في م : ومكحول
( 3 ) الأصل وم : الحسن تصحيف ترجمته في سير أعلام النبلاء 18 / 85
( 4 ) زيادة عن م
( 5 ) الأصل وم : عبيد الله تصحيف تقدم أول الترجمة صوابا
( 6 ) زيادة منا للإيضاح
( 7 ) غير واضحة بالأصل وم وصورتها : " لومعه معنى " والمثبت عن المختصر
( 8 ) زيادة عن م
( 9 ) غير مقروءة بالأصل والمثبت عن م
( 10 ) الأصل وم : فألصقتها

(46/448)


فأما حديث الوليد فأخبرناه أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو الحسن الدارقطني وأخبرناه أبو القاسم بن السمرقندي واللفظ له أنا أبو الحسين بن النقور أنا أبو الحسين بن أخي ميمي وعمر بن إبراهيم بن أحمد الكتاني قالوا أنا عبد الله بن محمد نا داود بن رشيد نا الوليد بن مسلم عن الأوزاعي عن عمرو بن الوليد قال سألت سالم بن عبد الله عن حجر الكعبة ما سمع فيه فقال ( 1 ) حدثني القاسم بن محمد بن أبي بكر أن عبد الله بن الزبير حدثه عن عائشة أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أخذ بيدها يوما فقال لوقفة ( 2 ) قومك لهدمت الكعبة فألحقت فيها وقال ابن أخي ميمي بها الحجر فإنه منها ولجعلت لها بابين وألصقتها بالأرض ولكن قومك أسلموا وإنما رفع بابها لأن لا يدخلها إلا من شاءوا وأنفقت كنزها [ 10105 ] وليس في حديث الدارقطني وأنفقت كنزها وأما حديث بشر فأخبرناه أبو بكر عبد الغفار بن محمد الشيروي في كتابه ثم أخبرني أبو بكر محمد بن عبد الله بن أحمد وأبو منصور برعش بن عبد الله عنه أنا أبو سعيد محمد بن موسى الصيرفي أنا أبو العباس الأصم أنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم نا بشر بن بكر عن الأوزاعي حدثني عمرو بن الوليد أنه سأل سالم بن عبد الله عن الحجر حجر الكعبة ما يقال فيه فقال حدثني القاسم بن محمد بن أبي بكر عن عبد الله بن الزبير عن عائشة أم المؤمنين أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أخذ بيدها يوما فقال لولا حداثة قومك بالكفر لهدمت الكعبة فأدخلت الحجر فيها فإنه منها ولكن قومك استحلوا من بنيانه ولجعلت لها بابين وألصقتها ( 3 ) بالأرض فإن قومك إنما رفعوا بابها لئلا يدخلها إلا من شاءوا ولأنفقت كنزها [ 10106 ] تابعهم عمرو بن عبد الواحد عن الأوزاعي
_________
( 1 ) زيادة منا
( 2 ) كذا بالأصل وم
( 3 ) الأصل : وألصقتهما والمثبت عن م

(46/449)


أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد وحمد بن الحسن قال أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا البخاري ( 1 ) قال عمرو بن الوليد سمع سالم بن عبد الله أن ( 2 ) القاسم بن محمد حدثه عن عبد الله بن الزبير عن عائشة أن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخذ بيدها فقال لولا حداثة قومك بالكفر لهدمت الكعبة
( 3 ) ولأنفقت كنزها [ 10107 ] قاله أحمد بن عاصم عن عبد الرحمن بن إبراهيم ( 4 ) عن عمر بن عبد الواحد عن الأوزاعي عن عمرو وقال الوليد عن الأوزاعي حدثني عمرو بن الوليد نا سالم بن عبد الله بن عمر نا القاسم بن محمد بن أبي بكر أن عبد الله بن الزبير أخبره عن عائشة عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو الحسين ( 5 ) القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنا أبو القاسم العبدي أنا أحمد إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 6 ) عمرو بن الوليد الدمشقي روى عن سالم روى عنه الأوزاعي سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب قال ( 7 ) وقال يعني الأوزاعي حدثني عمرو بن الوليد ثقة
_________
( 1 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 378
( 2 ) في التاريخ الكبير : أنا القاسم بن محمد عن عبد الله بن الزبير
( 3 ) كذا اختصر الحديث بالأصل وم وهو تام في التاريخ الكبير
( 4 ) الأصل وم : بن والمثبت عن التاريخ الكبير
( 5 ) الأصل وم : الحسن تصحيف والسند معروف
( 6 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 266
( 7 ) المعرفة والتاريخ ليعقوب بن سفيان 2 / 473

(46/450)


أخبرنا أبو محمد طاهر بن سهل نا أبو بكر الخطيب أنا محمد بن محمد بن عثمان السواق نا عيسى بن حماد الرخجي نا الهيثم بن خلف الدوري نا الحكم بن عمرو نا أبو مسهر نا أبو زبر ( 1 ) عبد الله بن العلاء بن زبر قال رأيت عمرو بن الوليد يعرض على مكحول يعنل العلم في الأصل عمر بن الوليد وهو خطأ أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد التميمي أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 2 ) نا أبو مسهر نا عبد الله بن العلاء بن زبر قال رأيت عمرو بن الوليد يعرض على مكحول في الأصل بخط ابن فطيس عمر بن الوليد وعليه علامة الشك والصواب عمرو بن الوليد أخبرنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي الحسن أنا سهل بن بشر أنا أبو بكر الخليل بن هبة الله بن الخليل أنا عبد الوهاب الكلابي نا أبو الجهم أحمد بن الحسين بن طلاب المشغرائي نا العباس بن الوليد بن صبح الخلال نا أبو مسهر نا عبد الله بن العلاء بن زبر قال رأت عمرو بن الوليد يعرض على مكحول قال أبو مسهر يعني العلم 5416 عمرو بن هاشم البيروتي ( 3 ) روى عن الأوزاعي والهقل بن زياد ومحمد بن عجلان وعبد الله بن لهيعة وسليمان بن أبي كريمة ومحمد بن سليمان بن أبي كريمة وإدريس بن زياد الألهاني ومحمد بن شعيب بن شابور روى عنه ابنه هاشم بن عمرو وبقية بن الوليد ومحمد بن عوف الحمصي ( 4 )
_________
( 1 ) زيادة منا للإيضاح ترجمته في سير أعلام النبلاء 7 / 350
( 2 ) لم أعثر عليه في تاريخ أبي زرعة الدمشقي المطبوع
( 3 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 357 وتهذيب التهذيب 4 / 388 والجرح والتعديل 6 / 268 وميزان الاعتدال 3 / 290
( 4 ) الزيادة عن م

(46/451)


ويزيد بن محمد بن عبد الصمد وبكر ( 1 ) بن سهل الدمياطي وأبو زرعة الرازي وأحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة وأبو سليم إسماعيل بن حصن الجبيلي وأحمد بن إبراهيم بن هشام بن ملاس والهيثم بن مروان ووزير بن القاسم الجبيلي وسعيد بن يزيد بن معيوف الحجوري وأبو القاسم يوسف بن يحيى البغدادي قاضي حمص وعثمان بن يحيى القرقساني وموسى بن سهل الرملي وزهير بن عباد ( 2 ) وعصام بن رواد بن الجراح وهارون بن عمران بن أبي جميل وعلي بن معبد المصري وثابت بن نعيم الهوجي العسقلاني أنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم الأذرعي نا بكر بن سهل الدمياطي أنا عمرو بن هاشم قال سمعت الأوزاعي يحدث عن حسان بن عطية عن نافع عن ابن عمر قال قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من حلف على يمين فاستثنى ثم أتى بما حلف فلا كفارة عليه [ 10108 ] قال وأنا تمام نا أبو الحسن أحمد بن سليمان بن أيوب بن حذلم ( 3 ) نا أبو القاسم يزيد بن محمد بن عبد الصمد نا عمرو بن هاشم نا الهقل بن زياد نا الأوزاعي نا الزهري عن نافع عن عبد الله بن عمر أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال إنما الحمى من فيح جهنم فأطفئوها بالماء [ 10109 ] أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد ثم أخبرني أبو مسعود عبد الرحيم بن علي بن حمد عنه أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد ( 4 ) نا بكر بن سهل نا عمرو بن هاشم البيروتي نا إدريس بن زياد الألهاني عن محمد بن زياد الألهاني عن أبي أمامة أنه كان يسلم على كل من لقيه قال فما علمت أحدا يسبقه بالسلام إلا يهوديا مرة اختبأ له خلف أسطوانة فخرج فسلم عليه فقال له أبو أمامة ويحك يا يهودي ما حملك على ما صنعت قال رأيتك رجلا تكثر السلام فعلمت أنه فضل فأحببت أن آخذ به فقال
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم " بشر " وفي تهذيب الكمال : بكر بن سهل الدمياطي وهو الصواب ترجمته في سير الأعلام 13 / 425 وما أثبتناه : " بكر "
( 2 ) الأصل وم : حماد والمثبت عن تهذيب الكمال له ذكر في سير الأعلام 11 / 383
( 3 ) سقطت من الأصل ومكانها فراغ بسيط وفي م : " حد " ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 514
( 4 ) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير 8 / 109 رقم 7518

(46/452)


أبو أمامة ويحك سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول إن الله جعل السلام تحية لأمتنا وأمانا لأهل ذمتنا [ 10110 ] أخبرنا أبو الحسين ( 1 ) القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 2 ) قال عمرو بن هاشم البيروتي روى عن الأوزاعي وهقل بن زياد روى عنه أبو زرعة سألت محمد بن مسلم عنه فقال كتبت عنه كان قليل الحديث قلت ما حاله قال ليس بذلك كان صغيرا حين كتب عن الأوزاعي وبلغني أن محمد بن عوف قيل له من عمرو بن هاشم الذي يروي عنه بقية بن الوليد فقال هو عمرو بن هاشم البيروتي كتبت عنه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو القاسم بن مسعدة أنا حمزة بن يوسف أنا أبو أحمد ( 3 ) قال عمرو بن هاشم البيروتي ليس به بأس 5417 عمرو ويقال عمر بن هانئ الطائي من شيعة ( 4 ) بني العباس وهو الذي تولى نبش قبور بني أمية بدمشق وغيرها حكى عنه الهيثم بن عدي 5418 - عمرو بن يحمد ( 5 ) والد الأوزاعي أنبأنا أبو الفرج غيث بن علي بن عبد السلام الخطيب وأبو محمد هبة الله بن أحمد بن محمد المزكي نا أبو الحسن بن أبي الحديد أنا جدي أبو بكر أنا عبد الله بن أحمد بن ربيعة نا جعفر بن هارون يعني المصيصي نا محمد بن كثير قال
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 268
( 3 ) يعني عبد الله بن عدي وليس لعمرو ترجمة في الكامل في ضعفاء الرجال المطبوع الذي بين يدي
( 4 ) الأصل وم : شعبة ولعل الصواب فيما ارتأيناه
( 5 ) بالأصل وم والمختصر : محمد تصحيف والصواب ما أثبت راجع ترجمة الأوزاعي في سير أعلام النبلاء 7 / 107 وتهذيب الكمال 11 / 311

(46/453)


سمعت الأوزاعي يوما وذكروا أباه فبكى بكاء خفيفا لم ينتبه إلا من قرب منه وتأمله ثم دعا له وجعل يترحم عليه ثم قال حدثني أبي قال كنا أغيلمة أترابا نلعب في ميدان الأوزاع ( 1 ) بربض مدينة دمشق فمر بنا راكب مسرع فاعترضه رجل فسأله وأنا أسمع فقال من أين جئت قال من المدينة قال هل وراءك من خبر قال نعم قتل أمير المؤمنين عمر بن الخطاب أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم عن رشأ بن نظيف أنا أبو الحسن بن السمسار أنا أبو سليمان بن زبر ( 2 ) أنا أبي أنا ( 3 ) الحسن بن جرير أخبرني عمر بن الوليد قال قال علي بن ربيعة أخبرني محمد بن شعيب أن يحيى بن أبي عمرو بن السيباني ( 4 ) قال إن حدث بي حدث فأقعد الناس بي وأحقهم بميراثي عبد الرحمن ( 5 ) بن عمرو بن يحمد ( 6 ) ويحمد ( 7 ) جاهلي وعمرو ولد في الإسلام أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في الطبقة الثالثة عمرو بن يحمد ( 6 ) أبو الأوزاعي دمشقي 5419 عمرو بن يحيى بن سعيد بن عمرو بن سعيد بن العاص ( 7 ) بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو أمية المكي ( 8 ) حدث عن جده سعيد بن عمرو
_________
( 1 ) تسمى محلة الأوزاع وهي العقيبة الصغيرة ظاهر باب الفراديس بدمشق ( ويقال له الآن : باب العمارة ) ( قاله في سير أعلام النبلاء 7 / 107 في ترجمة الأوزاعي )
( 2 ) هو محمد بن عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن زبر ترجمته في سير أعلام النبلاء 16 / 440
( 3 ) بالأصل وم : نا أبي الحسن تصحيف والزيادة منا للإيضاح راجع ترجمة الحسن بن جرير في سير أعلام النبلاء 13 / 442 وفيها روى عنه :
وأبو محمد بن زبر وهو والد أبي سليمان بن زبر واسمه عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن زبر ترجمته في سير الأعلام 15 / 315
( 4 ) الأصل وم : الشيباني تصحيف ترجمته في تهذيب الكمال 20 / 182
( 5 ) وهو ابن عمه لحا ( عن سير أعلام النبلاء 7 / 109 ) ترجمة عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي
( 6 ) بالأصل وم : محمد ومحمد والصواب ما أثبت وهو جد الأوزاعي انظر ما تقدم
( 7 ) في تهذيب الكمال : ابن العاص بن سعيد بن العاص بن أمية
( 8 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 367 وتهذيب التهذيب 14 / 391 الجرح والتعديل 6 / 269 والتاريخ الكبير 6 / 382

(46/454)


وسمع سفيان بن عيينة وروى عنه أبو سلمة موسى بن إسماعيل وأحمد بن محمد المكي ( 1 ) وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي وإبراهيم بن محمد الشافعي ومحمد بن يحيى بن أبي عمر العدني وسويد بن سعيد وروح بن عبادة وقدم دمشق على بعض بني أمية أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أنا أبو علي بن المذهب أنا أحمد بن جعفر نا عبد الله بن أحمد ( 2 ) حدثني أبي نا ( 3 ) روح وهو ابن عبادة نا أبو أمية عمرو بن يحيى بن سعيد بن عمرو بن سعيد بن العاص أخبرني جدي سعيد بن عمرو بن سعيد عن أبي هريرة قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ( 4 ) هلكت أمتي على يدي غلمة من قريش [ 10111 ] قال مروان وهو معنا في الحلقة قبل أن يلي شيئا فلعنة الله عليهم غلمة قال أما والله لو أشاء أن أقول بنو فلان وبنو فلان لفعلت قال فكنت أخرج أنا مع أبي وجدي إلى مروان بعد ما ملكوا فإذا هم يبايعون الصبيان منهم ومن بايع له وهو في خرقة قال لنا هل عسى أصحابكم هؤلاء أن يكونوا أكبر سمعت أبا هريرة يذكر أن هذه الملوك يشبه بعضها بعضا أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل أنا أبو عبد الله محمد بن علي بن محمد وأبو سهل محمد بن أحمد قالا أنا الهيثم الكشميهني ح وأخبرنا أبو عبد الله أيضا أبو عثمان سعيد بن أحمد بن محمد أنا أبو علي محمد بن عمر بن ( 5 ) يوسف قالا أنا محمد بن يوسف الفربري أنا محمد بن إسماعيل البخاري ( 6 ) نا موسى بن إسماعيل نا عمرو بن يحيى بن سعيد أخبرني جدي قال
_________
( 1 ) تهذيب الكمال : أحمد بن محمد الأزرقي
( 2 ) الأصل وم : " محمد " تصحيف والصواب ما أثبت
( 3 ) زيادة منا للإيضاح راجع ترجمة روح بن عبادة في تهذيب الكمال 6 / 236 وفيها أنه روى عنه : أحمد بن محمد بن حنبل
( 4 ) زيادة منا للإيضاح
( 5 ) في م : " عمرو "
( 6 ) أخرجه البخاري في صحيحه : 93 كتاب الفتن ( 3 ) باب رقم 7058

(46/455)


كنت جالسا مع أبي هريرة في مسجد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) بالمدينة ومعنا مروان قال أبو هريرة قال سمعت الصادق المصدوق يقول هلكة ( 1 ) أمتي على يدي غلمة من قريش [ 10112 ] فقال مروان لعنة الله عليهم غلمة قال أبو هريرة لو شئت أن أقول بني فلان وبني ( 3 ) وفلان لفعلت فكنت أخرج مع جدي إلى بني مروان حين ملكوا بالشام فإذا رآهم غلمانا أحداثا ( 4 ) قال لنا عسى هؤلاء أن يكونوا منهم قلنا أنت أعلم أنبأنا أبو الغنائم بن النرسي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال عمرو بن يحيى بن سعيد بن العاص الأموي سمع جده سعيدا أراه أبو أمية المكي سمع منه ابن عيينة وموسى بن إسماعيل وأحمد بن محمد المكي أخبرنا أبو الحسين الأبرقوهي إذنا وأبو عبد الله الأديب شفاها قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أحمد إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن قالا أنا ابن أبي حاتم ( 6 ) قال ( 7 ) عمرو بن يحيى بن عمرو بن سعيد بن العاص الأموي روى عن أبيه روى عنه ابن عيينة وأبو سلمة وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي وإبراهيم بن محمد الشافعي ومحمد بن يحيى بن أبي عمر العدني وسويد بن سعيد سمعت أبي يقول ذلك أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أبو علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال ( 8 )
_________
( 1 ) الأصل وم : هلكت والمثبت عن البخاري
( 2 ) في م : لعنة الله عليهم أجمعين غلمة والأصل كالبخاري
( 3 ) الزيادة عن البخاري
( 4 ) الأصل وم : " غلمان أحداث " والمثبت عن صحيح البخاري
( 5 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 382
( 6 ) بالأصل : أنا أبو حاتم تصحيف والتصويب عن م
( 7 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 269
( 8 ) الأسامي والكنى للحاكم النيسابوري 2 / 78 رقم 449

(46/456)


أبو أحيحة ( 1 ) ويقال أبو أمية عمرو بن يحيى بن سعيد بن العاص الأموي القرشي سمع جده سعيد بن العاص روى عنه أبو محمد سفيان بن عيينة الهلال وأبو سلمة موسى بن إسماعيل المنقري وقد قال يحيى بن معين أن أبا أحيحة هو سعيد بن العاص فالله أعلم هي كنية سعيد بن العاص جد عمرو بن يحيى أو كنية عمرو حفدة سعيد اللهم إلا أن يكون الحفدة تكنى بكنية الجد قال وأنا أبو أحمد ( 2 ) حدثني علي بن محمد نا هشام بن علي السدوسي نا محمد بن عمر أبو عبد الله المقرئ نا عمرو بن يحيى بن سعيد بن العاص أبو أحيحة أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل المقدسي أنا أبو سعيد مسعود بن ناصر أنا أبو الحسن بن سيار ( 4 ) أنا أبو نصر البخاري قال ( 5 ) عمرو بن يحيى بن سعيد بن العاص أراه يكنى أبا أمية القرشي الأموي المكي سمع جده سعيد بن عمرو ( 6 ) بن وروى عنه ابن عيينة وموسى إسماعيل وأحمد بن محمد الأزرقي في الوضوء والجهاد ومواضع أخبرنا أبو الحسين ( 7 ) القاضي وأبو عبد الله الأصبهاني قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا حمد إجازة ح ( 8 ) قال وأنا أبو طاهر أنا أبو الحسن أنا ابن أبي حاتم ( 9 ) قال ذكر أبي عن إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين أنه قال عمرو بن يحيى بن سعيد القرشي صالح 5420 عمرو بن يحيى بن وهب بن أليدر من أهل دومة الجندل
_________
( 1 ) أحيحة بمضمومة وفتح مهملتين بينهما مثناة تحت ( المغني )
( 2 ) الأسامي والكنى للحاكم 2 / 78
( 3 ) الزيادة عن م
( 4 ) كذا بالأصل وفي م : أبو الحسين بن سياوش
( 5 ) الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 371
( 6 ) ما بين معكوفتين عن الجمع بين رجال الصحيحين ومكانه بالأصل وم : " جده عمر "
( 7 ) الأصل وم : الحسن تصحيف
( 8 ) " ح " حرف التحويل سقط من الأصل وم
( 9 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 269

(46/457)


حدث عن أبيه روى عنه عمرو بن محمد بن الحسن بن المعلم أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو سعد محمد بن عبد الرحمن نا الإمام ( 1 ) أبو الحسن محمد بن علي بن سهل الماسرجسي أنا محمد بن أيوب بن حبيب بن يحيى الرافعي بمصر نا عبد الملك بن عبد الحميد الميموني نا عمر بن محمد بن الحسن المعلم نا عمرو بن يحيى بن وهب بن أكيدر صاحب دومة الجندل عن أبيه عن جده قال كتب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) إلى أبي أكيدر ولم يكن معه خاتمه فختمه بظفره [ 1283 ] 5421 عمرو بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان بن حرب أمه أم ولد ذكره الطبري في تاريخه في تسمية ولد يزيد ( 2 ) وأظنه حكاه عن أحمد بن زهير عن علي بن محمد 5422 عمرو أبو عثمان البكالي ( 3 ) ( 4 ) لم ينسب وقيل ابن سيف ( 5 ) له صحبة ويقال لا صحبة له شهد اليرموك روى عن عبد الله بن مسعود وعبد الله بن عمرو وأبي الأعور السلمي روى عنه معدان بن أبي طلحة وأبي تميمة طريف بن مجالد الهجيمي وأبو أسماء ( 6 ) الرحبي عمرو بن مرثد وعبد الله بن هبيرة
_________
( 1 ) في م : والإمام تصحيف راجع ترجمة الماسرجسي في سير أعلام النبلاء 16 / 446
( 2 ) الذي ذكره الطبري في تاريخه في أسماء ولد يزيد بن معاوية 5 / 500 " عمر " ولم يرد فيه ذكر : " عمرو "
ولم يذكره المعصب الزبيري في ولد يزيد بن معاوية في نسب قريش ص 128 ، ولا ابن حزم في جمهرة أنساب العرب ص 112
( 3 ) ترجمته في الإصابة 3 / 23 وأسد الغابة 3 / 696 والجرح والتعديل 6 / 270
( 4 ) البكالي بكسر الموحدة وتخفيف الكاف عن الإصابة
( 5 ) كذا بالأصل وم : وفي الإصابة : اختلف في اسم أبيه فقيل : سفيان وقيل : سيف وقيل : عبد الله
( 6 ) غير واضحة بالأصل وم والصواب ما أثبت ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 329

(46/458)


وكان يؤم الناس بدمشق أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة أنا أحمد بن محمد أنا أحمد بن محمد بن زياد نا محمد بن عبد الملك بن مروان نا يزيد بن هارون أنا سعيد الجريري عن أبي تميمة الهجيمي قال أتيت الشام ( 1 ) فإذا أنا برجل مجتمع عليه وإذا هو مجدود الأصابع قال قلت من هذا قالوا هذا أفقه من بقي على ظهر الأرض من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) هذا عمرو البكالي قال قلت فما شأن أصابعه قالوا أصيب يوم اليرموك قال وإذا هو يحدث ويقال يا أيها الناس اعملوا وأبشروا فإن فيكم ثلاثة أعمال ليس منهن عمل إلا وهو يوجب لأهله الجنة قالوا وما هن قال رجل يلقى في الفئة فينصب نحره حتى يهراق دمه فيقول الله لملائكته ما حمل عبدي على ما صنع قال فيقولون ربنا أنت أعلم قال يقول أنا أعلم ولكن أخبروني ما حمله على الذي صنع قال يقولون ربنا رجيته شيئا فرجاه وخوفته شيئا فخافه قال فيقول فإني أشهدكم أني قد أوجبت له ما رجا وأمنته مما يخاف قال ورجل يقوم في الليلة الباردة من دفوة فراشه إلى الوضوء والصلاة فيقول الله لملائكته ما حمل عبدي على ما صنع ( 2 ) قال يقولون ربنا أنت أعلم قال يقول أنا أعلم ولكن أخبروني ما حمله على ما صنع قال يقولون ربنا رجيته شيئا فرجاه وخوفته شيخا فخافه قال قال أشهدكم أني قد أوجبت له مارجا وأمنته مما يخاف قال والقوم يكونون جميعا فيقرأ الرجل عليهم القرآن فيقول لملائكته ما حمل عبادي هؤلاء على ما صنعوا قال يقولون ربنا أنت رجيتهم شيئا فرجوه وخوفتهم شيئا فخافوه قال فيقول ( 3 ) إني أشهدكم أني قد أوجبت لهم ما رجوا وأمنتهم مما خافوا تابعه حماد بن سلمة عن الجريري وهكذا رواه حماد بن زيد ( 4 ) بإسناده نحوه
_________
( 1 ) الأصل وم : بالشام
( 2 ) ما بين معكوفتين زيادة للإيضاح عن المختصر والجملة بدورها مستدركة فيه بين معكوفتين
( 3 ) في م : فيقولون : تصحيف
( 4 ) الأصل وم : يزيد

(46/459)


أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد نا أبو الربيع الزهراني ( 1 ) نا حماد بن زيد نا سعيد الجريري قال قدمت الشام فإذا الناس يطيفون برجل فقلت من هذا قال فقالوا هذا أفقه من بقي اليوم من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) هذا عمرو البكالي قال ورأيت أصابعه مقطوعة فقلت ما ليده فقالوا أصيب يوم اليرموك بالشام زمان عمر بن الخطاب قال فسمعته يقول يا أيها الناس اعملوا وأبشروا فإن فيكم ثلاثة أعمال كلها توجب لأهلها الجنة رجل قام في ليلة باردة من فراشه ودثاره فتوضأ ثم قام إلى الصلاة فيقول الله لملائكته ما حمل عبدي هذا على ما صنع وهو أعلم ( 2 ) قال فيقولون ربنا رجيته أمرا فرجاه وخوفته أمرا فخافه قال فيقول فإني أشهدكم أني أعطيته ما رجا وأمنته مما يخاف قال وقوم اجتمعوا يذكرون الله عز و جل قال فيقوم الله عز و جل لملائكته ما حمل عبيدي هؤلاء على ما صنعوا قال فيقولون ربنا رجيتهم أمرا فرجوه وخوفتهم أمرا فخافوه قال فيقول فإني أشهدكم أني قد أعطيتهم ما رجوا وأمتهم مما يخافوا قال وسمعته يقول إذا أمرك الإمام بالصلاة والزكاة والجهاد في سبيل الله فقد حلت لك الصلاة خلفه وحرم عليك سبه ( 3 ) ورواه حفص بن غياث عن الجريري فزاد في إسناده أبا السليل ( 4 ) ضريب بن نقير ( 5 ) بن الجريري وأبا ( 6 ) تميمة وهو وهم أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة أنا بكر بن أحمد أبو أحمد المروزي نا أبو الأحوص محمد بن الهيثم نا علي بن المديني نا حفص بن غياث ( 7 ) أنا أبو محمد هبة الله بن سهل بن عمر الفقيه أنا أبو سعيد محمد بن
_________
( 1 ) الأصل وم : الزهري والصواب ما أثبت ترجمته في تهذيب الكمال 8 / 48
( 2 ) كذا بالأصل وم في هذه الرواية : " وهو أعلم " ولعل في الكلام سقطا
( 3 ) راجع الإصابة 3 / 24
( 4 ) ضبطت بفتح السين المهملة وكسر اللام الأولى عن الاكمال 4 / 337
( 5 ) ترجمته في تهذيب الكمال 9 / 184
( 6 ) الأصل وم : وأبي
( 7 ) في م : عتاب تصحيف

(46/460)


علي بن محمد الصوفي أنا أبو طاهر محمد بن الفضل بن محمد بن إسحاق أنا جدي أبو بكر بن خزيمة نا محمد بن عبد الأعلى الصنعاني حدثنا المعتمر عن أبيه حدثني أبو تميمة عن عمرو ولعله أن يكون قد قال البكالي يحدث عمرو عن عبد الله بن مسعود قال قال عمرو إن عبد الله بن مسعود قال استبعني ( 1 ) النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فانطلقنا حتى أتينا موضعا فخط لي خط فقال لي كن بين ظهري هذه لا تخرج منها فإنك إن خرجت منها هلكت قال فكنت فيها ومضى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حرب أو قال أبعد شيئا قال ثم إنه ذكر هنينا كأنهم الزط أو كما شاء الله ليس عليهم ثياب ولا أرى سوآتهم طوال قليل لحمهم قال فأتوا فجعلوا يركبون رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وجعل نبي الله ( صلى الله عليه و سلم ) ( 2 ) يقرأ عليهم قال وجعلوا يأتون يحلبون حولي ويضرطون بي قال عبد الله فأرعبت منهم رعبا شديدا فجلست أو كما قال فلما انشق عمود الصبح جعلوا يذهبون قال ثم إن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) جاء ثقيلا وجعا أو يكون وجعا مما ركبوه قال إني أجد ثقيلا قال فوضع رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) رأسه في حجري قال ثم إن هنينا أتوا عليهم ثياب بيض طوال وقد أغفى رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال عبد الله فأرعبت أشد مما أرعبت المرة الأولى قال فقال بعضهم لبعض لقد أعطي هذا الرجل خيرا أو كما قالوا إن عينيه نائمتان أو عينه نائمة وقلبه يقظان قال ثم قال بعضهم لبعض هلم فلنضرب له مثلا فقال بعضهم لبعض اضربوا له مثلا ونأول نحن أو نضرب نحن وتأولون أنتم فقال بعضهم مثله كمثل رجل سيد أو قالوا هو سيد يبني بنيانا حصينا ثم أرسل إلى الناس ( 3 ) للطعام فمن لم يأت طعامه أو قالوا لم يتبعه عذب عذابا شديدا أو قال الآخرون أما السيد فهو رب العالمين وأما البنيان فهو الإسلام والطعام الجنة وهذا الداعي فمن اتبعه كان في الجنة ومن لم يتبعه عذب قال ثم إن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) استيقظ قال ما رأيت يا ابن أم عبد قال رأيت كذا وكذا فقال نبي الله ( صلى الله عليه و سلم ) ما خفي علي مما ( 4 ) قالوا شيئا قال نبي الله ( صلى الله عليه و سلم ) هم نفر من الملائكة أو قال هم الملائكة أو كما شاء الله عز و جل [ 10114 ]
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفوقها بالأصل : ضبة
( 2 ) ما بين معكوفتين زيادة عن م
( 3 ) كلمة " الناس " مكررة بالأصل والمثبت يوافق م
( 4 ) في م : " ما "

(46/461)


أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الفقيه وأبو إسحاق إبراهيم بن طاهر بن بركات ( 1 ) وأبو القاسم تمام بن عبد الله بن المظفر الظني ( 2 ) قالوا أنا أبو الحسن علي بن الحسن بن طاوس العاقولي أنا أبو اقاسم عبد الملك بن محمد بن عبد الله بن بشران أنا أبو بكر أحمد بن سلمان ( 3 ) النجاد نا جعفر بن محمد الصايغ نا حسن بن موسى الأشيب نا شيبان عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن معدان بن أبي طلحة عن عمرو البكالي عن عبد الله بن عمرو قال الملائكة عشرة أجزاء فتسعة أجزاء الكروبيون الذي يسبحون في الليل والنهار لا يفترون وجزء واحد ( 4 ) الذين وكلوا بخزائن كل شئ والملائكة والجن والإنس عشرة أجزاء تسعة أجزاء الملائكة وجزء واحد ( 4 ) الإنس والجن والإنس عشرة أجزاء تسعة أجزاء الجن وجزء واحد ( 4 ) الإنس فإذا ولد معه تسعة من الجن والإنس عشرة أجزاء فتسعة أجزاء يأجوج ومأجوم وجزء واحد ( 5 ) سائر الإنس وما من السماء موضع اهاب إلا عليه ملك ساجد وقائم وإن المحرم محرم مما بحياله إلى العرش وإن البيت المعمور بحيال البيت لو سقط سقط عليه يصلي فيه ( 6 ) كل يوم سبعون ألف ملك إذا خرجوا لم يعودوا أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي ( 7 ) قالا أنا أبو طاهر أحمد بن الحسن زاد أبو البركات وأبو الفضل بن خيرون قالا أنا محمد بن الحسن أنا محمد بن إسحاق أنا عمر بن أحمد بن إسحاق أنا خليفة بن خياط قال ( 8 ) في تسمية الصحابة قال ومن بكال بن دعمي بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن سهل يعني ابن ( 9 ) عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير بن سبأ عمرو البكالي أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو العلاء الواسطي أنا أبو بكر البابسيري أنا الأحوص بن المفضل ( 10 ) نا أبي ( 11 ) حدثني عبد الله بن الحارث
_________
( 1 ) مشيخة ابن عساكر 23 / أ
( 2 ) مشيخة ابن عساكر 35 / أ
( 3 ) في م : سليمان تصحيف مر التعريف به
( 4 ) بالأصل وم : وجزءا واحدا
( 5 ) بالأصل : وجزءا واحدا
( 6 ) " يصلي فيه " كتبتا فوق الكلام بين السطرين في م
( 7 ) في الأصل : الكتاني تصحيف والمثبت عن م
( 8 ) طبقات خليفة بن خياط ص 206 رقم 781
( 9 ) الأصل وم : " ان " تصحيف
( 10 ) الأصل وم : الفضل تصحيف
( 11 ) الخبر في الإصابة 3 / 24 من طريق المفضل بن غسان

(46/462)


حدثني موسى الكوفي قال وقفت على منزل عمرو البكالي وهو أخو نوف بحمص وهما من حمير أنبأنا أبو محمد بن الآبنوسي ثم أخبرني أبو الفضل بن ناصر عنه أنا الحسن بن علي أنا محمد بن المظفر انا أحمد بن علي المدائني أنا أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم بن البرقي قال ومن حضرموت بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن حيدان بن قطن بن عروب الأكبر بن العرر بن نبت بن أيمن بن الهميسع بن حمير بن سبأ يعني
( 1 ) روى عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) من أصحابه عمرو البكالي له حديث أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أخبرنا أحمد بن الحسن والمبارك ومحمد واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد وأبو الحسن قالا أنا أبو بكر الشيرازي أنا أبو الحسن المقرئ نا أبو عبد الله البخاري قال ( 2 ) في باب الصحابة عمرو البكالي عن عبد الله بن عمرو قال موسى بن إسماعيل عن حماد بن سلمة عن الجريري عن أبي تميمة الهجيمي وقال في موضع آخر ( 3 ) عمرو البكالي بالشام له صحبة روى عنه معدان بن أبي طلحة وقال عارم ( 4 ) نا معتمر عن أبيه حدثني أبو تميمة سمعت كعبا يقول ثلاث من عمل واحدة دخل الجنة كذا ذكر البخاري ترجمة عقيب ترجمة ( 5 ) وساق ما يدل على أنهما واحد ولا شك أنهما واحد كذلك ذكر ابن أبي حاتم عن أبيه في ما أخبرنا أبو الحسين القاضي إذنا وأبو عبد الله الأديب شفاها قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة
_________
( 1 ) الأصل : " عمن " وفي م : هاشم
( 2 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 313
( 3 ) المصدر السابق 6 / 313
( 4 ) الأصل وم : عاد تصحيف والتصويب عن التاريخ الكبير
( 5 ) كذا ورد بالأصل وم وقد ورد كلام البخاري جميعه في ترجمة واحدة لعمرو البكالي ولم يذكر ذلك في ترجمتين ولعله وقعت بيد المصنف نسخة للتاريخ الكبير قسمت فيه ترجمة البكالي إلى ترجمتين

(46/463)


ح ( 1 ) قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 2 ) عمرو البكالي كان يكون بالشام روى عن عبد الله بن عمرو روى عنه معدان بن أبي طلحة وروى حماد بن سلمة عن الجريري عن أبي تميمة سمع عمرا ( 3 ) البكالي بالشام وقال كانت له صحبة سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 4 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في الطبقة التي تلي الطبقة العليا من تابعي أهل الشام عمرو ( 5 ) البكالي أنا أبو الفضل بن ناصر السلامي فيما قرأت عليه عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو عثمان عمرو البكالي عن ابن مسعود وروى عنه أبو تميمة أخبرنا أبو الفضل أيضا فيما قرئ عليه عن أبي طاهر الخطيب أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي قال ( 6 ) أبو عثمان عمرو البكالي كتب إلي أبو زكريا يحيى بن عبد الوهاب بن مندة وحدثني أبو بكر اللفتواني عنه أنا عمي أبو القاسم عن أبيه أبي عبد الله قال قال لنا أبو ( 7 ) سعيد بن يونس عمرو البكالي قدم مصر مع مروان بن الحكم سنة خمس وستين يروي عن أبي الأعور السلمي حدث عنه من أهل مصر عبد الله بن هبية أنبأنا أبو جعفر ( 8 ) محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال
_________
( 1 ) " ح " حرف التحويل استدركت عن م
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 270
( 3 ) الأصل وم : عمرو تصحيف والتصويب عن الجرح والتعديل
( 4 ) الأصل : " الكناني " وفي م بدون إعجام
( 5 ) الأصل : " عمر " تصحيف والتصويب عن م
( 6 ) الكنى والأسماء للدولابي 2 / 26
( 7 ) سقطت من الأصل وم
( 8 ) الأصل : حفص تصحيف والتصويب عن م والسند معروف

(46/464)


أبو عثمان عمرو البكالي من بني بكال بن دعمي بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن سبأ يقال له صحبة كان بالشام لكن ظهرت روايته عن عبد الله بن مسعود وعبد الله بن عمرو بن العاص روى عنه طريف بن مجالد ومعدان بن طلحة حديثه في أهل البصرة ( 1 ) أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي نا أبو عبد الله بن مندة قال عمرو البكالي له ذكر في الصحابة عداده في أهل الشام روى عنه أبو تميمة الهجيمي أنبأنا أبو علي الحسن بن أحمد قال قال لنا أبو نعيم الحافظ عمرو بن سفيان البكالي سكن الشام قيل له صحبة واختلف فيه أبو تميمة الهجيمي ومعدان بن أبي طلحة أخبرنا أبو الفتح الماهاني أنا شجاع المصقلي أنا محمد بن إسحاق أنا محمد بن سعد الأبيوردي نا محمد بن أيوب نا عبد الرحمن بن المبارك نا عبد الرحمن بن يزيد نا الجريري عن أبي تميمة قال سمعت عمرو البكالي وكان من أفضل من بقي من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو الحسن الخطيب أنا أبو منصور النهاوندي أنا أبو العباس النهاوندي أنا أبو القاسم بن الأشقر نا محمد بن إسماعيل نا أبو النعمان نا حماد بن سلمة عن سعيد الجريري عن أبي تميمة قال ( 2 ) قدمت الشام فإذا الناس على رجل قلت من هذا فقالوا هذا أفقه من بقي من أصحاب محمد ( صلى الله عليه و سلم ) هذا عمرو البكالي وأصابعه مقطوعة قلت ما هذا قالوا قطعت يده يوم اليرموك سئل البخاري عن عمرو البكالي فلم يثبت له صحبة ولا يعرف لعمرو سماعا من عبد الله
_________
( 1 ) الإصابة 3 / 24
( 2 ) زيادة منا للإيضاح

(46/465)


أنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا محمد بن هبة الله أنا علي بن محمد بن عبد الله بن بشران أنا عمر بن أحمد أنا محمد بن أحمد بن البراء قال قال علي بن المديني في حديث ابن ( 1 ) مسعود في ليلة الجن رواه غير واحد عن عبد الله منهم علقمة وأبو عثمان النهدي وأبو عمرو البكالي وأبو عثمان بن سنة ( 2 ) الخزاعي وأبو زيد عمرو بن حريث أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الحسن بن الطيوري أخبرنا الحسين ( 3 ) بن جعفر ومحمد بن الحسن ومحمد بن أحمد بن محمد العتيقي ح وأخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا ثابت بن بندار أنا الحسين بن جعفر قالوا أنا الوليد بن بكر أنا علي بن أحمد بن زكريا أنا صالح بن أحمد حدثني أبي قال ( 4 ) عمرو البكالي شامي تابعي ثقة من كبار التابعين بلغني أن عمرا البكالي عاش إلى بعد وقعة راهط 5423 عمرو الطائي ( 5 ) ذكر أن له وفادة على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) نزل دمشق روى عنه ابنه رافع بن عمرو تقدم ذكر حديثه في ترجمة عمرو بن عبسة ( 6 ) 5424 عمرو الحضرمي مولاهم والد حريث بن عمرو قدم مع أبي عبيدة بن الجراح وشهد صفين مع معاوية أنبأنا أبو طالب الحسين بن محمد الزينبي أنا أبو القاسم علي بن المحسن التنوخي
_________
( 1 ) سقطت من الأصل وم
( 2 ) كذا رسمها بالأصل وم : " بسه " والمثبت الصواب راجع ترجمة عبد الله بن مسعود في تهذيب الكمال 10 / 535
( 3 ) الأصل وم : أبو الحسين
( 4 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 372 رقم 1294
( 5 ) الإصابة 3 / 25
( 5 ) الإصابة 3 / 25
( 6 ) الأصل : " عنبسة " وفي م : عيينة " تصحيف

(46/466)


أنا محمد بن المظفر أنا بكر بن أحمد بن حفص نا أحمد بن محمد بن عيسى البغدادي حدثني أبو عمر أحمد بن نصر بن سعيد بن حريث بن عمرو الحضرمي أن جده حريثا يكنى أبا مالك وكان أبوه عمرو ممن قدم مع أبي عبيدة بن الجارح الشام وهو مولى للحضرميين قوم يقال لهم بنو مصعب سألت أبا عمرو قلت حريث ابن ( 1 ) عمرو ابن من قال لا نعرف عمرو ابن من ( 1 ) هو أخبرنا ( 2 ) أبو غالب محمد بن الحسن ( 2 ) أنا أبو الحسن ( 3 ) السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة ( 4 ) قال في تسمية من قتل مع معاوية بصفين عمرو بن الحضرمي 5425 عمرو شاعر له قصة مع عبد الملك بن مروان أنبأنا أبو الحسن علي بن محمد العلاف وأنا أبو المعمر ( 5 ) بن أحمد عنه وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن أبي جعفر وأبو الحسن بن العلاف قالا أنا أبو القاسم عبد الملك بن محمد بن بشران أنا أحمد بن إبراهيم الكندي أنا محمد بن جعفر الخرائطي نا علي بن الأعرابي قال بينا عبد الملك بن مروان ينظر في مظالم الناس وقعت في يده رقعة فقرأها فإذا فيها مكتوب * تغير وجه البدر إذا غيب البدر * وحالفني الهجران لا سلم الهجر على غير جرم كان مني جنيته * سوى أنني نوهت إذ غلب الصبر وإن امرؤ أهدى رياحين قلبه * إلى إلفه إذ شفه الشوق والذكر ( 6 ) حقيق بأن يصفو له الود والهوى * ويصرف عنه الهجر إذ منع الغدر فقل يا أمير المؤمنين فإنما * أتيناك للفتيا إذا وضح الأمر * قال فوقع في ظهر الرقعة
_________
( 1 ) ما بين الرقمين سقط من م
( 2 ) ما بين الرقمين سقط من م
( 3 ) الأصل وم : الحسين تصحيف
( 4 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 194 ( ت
العمري )
( 5 ) الأصل وم : أبو المعمر أبو بكر بن أحمد
( 6 ) عن م وبالأصل : والبكر

(46/467)


* لقد وضحت فيك القضية يا عمرو * وأنت حقيق أن يحل بك الهجر لأنك أظهرت الذي كنت كاتما * ونوهت بالحب الذي ضمن الصدر فبحت به في الناس حتى إذا بدا * سقام الهوى ناديت إذ غلب الصبر فهلا بكتمان الهوى مت صبوة * فتهلك محمودا وفي كبدك ( 1 ) الغدر فلست أرى إذ بحت بالحب والهوى * جزاك إلا أن يعاقبك البدر * عمرو هذا هو ابن مرة الحنفي وقد تقدم ذكره 5426 عمرو السراج الإسكاف حكى عن ذي النون المصري حكى عنه سعيد الإسكاف وأبو الطاهر محمد بن أبي أيوب الخولاني وأظنه عمرو بن السراج الذي تقدم أنبأنا أبو الحسن عل يبن الحسن بن الحسين بن عبد الله الأرموي الفقيه المعروف بالشيوخ أنا أبو القاسم هبة الله بن إبراهيم بن عمر ( 2 ) بن الحسن بن الصواف وأنا أبو محمد القاسم بن عبيدالله بن إسحاق البغدادي نا أبو بكر محمد بن أحمد بن وردان العامري نا محمد بن أبي أيوب يكنى أبا الطاهر الخولاني حدثني عمرو الإسكاف قال مر بنا ذو النون بدمشق إلى المتوكل وقد حمل على بغال البريد فما كان بأسرع أن رجع فسألته بما تخلصت منه قال دخلت إليه فلما رآني استثبت لي أن قلت يا من ليس في السموات نظرات ولا في البحرات قطرات ولا في ديباج الرياح ولجات ولا على الألسن من نطقات ولا في القلوب خطرات ولا في الجوانح حركات إلا وهي عليك يا رب دالات وبربوبيتك معرفات التي أحدثت بها من من في الأرض ومن في السماوات أشغل قلبه عني قال فقال يا أبا الفيض إنا أتعبناك سل قال قلت ردني قال ردوه فدخل عليه عبد الله بن خاقان فقال يا أمير المؤمنين آليت على نفسك إن رأيت ذا النون لتقتلنه فلما أن رأيته قمت إليه قال كان بين يديه أسود عليه سيف على زاوية السيف نار فقال هم به حتى أهم بك ( 3 )
_________
( 1 ) في م : كفك
( 2 ) في م : عمرو
( 3 ) الأصل وم : " أهويك " والمثبت : " أهم بك " عن المختصر

(46/468)


[ ذكر من اسمه ] ( 1 ) عملس 5427 عملس بن عقيل بن علفة ( 2 ) بن الحارث بن معاوية بن ضباب بن جابر بن يربوع بن غيظ بن مرة بن سعد بن ذبيان بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس بن عيلان بن مضر المري ( 3 ) شاعر قدم مع أبيه على بعض خلفاء بني أمية أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن ( 4 ) النقور وأبو محمد بن أبي عثمان وأبو القاسم بن البسري قالوا أنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن موسى بن القاسم بن الصلت المجبر نا أبو بكر محمد بن القاسم بن بشار ( 5 ) الأنباري نا أبي نا أبو عكرمة الضبي نا مسعود بن بشر ح قال وحدثني أبي نا أحمد بن عبيد عن ( 6 ) ابن الأعرابي قالا خرج عقيل بن علفة ( 7 ) المري ( 8 ) إلى الشام فحمل معه بنته الجرباء لأنه كان غيورا
_________
( 1 ) زيادة منا للإيضاح
( 2 ) علفة بضم العين وتشديد اللام وفتحها وفتح الفاء الاكمال 6 / 258
( 3 ) راجع جمهرة أنساب العرب ص 253
( 4 ) زيادة منا للإيضاح والسند معروف
( 5 ) غير مقروءة بالأصل وم وصورتها : " سمان " والصواب ما أثبت ترجمته في سير أعلام النبلاء 15 / 274
( 6 ) الأصل : أبي تصحيف والمثبت عن م
( 7 ) الأصل : " علقمة " وفي م : " علقمة " كلاهما تصحيف
8 - ( ) الأصل وم : " الننمى " والصواب ما أثبت

(46/469)


وخرج مع ابنه العملس ( 1 ) فبينا هم يسيرون قال عقيل * قضيت وطرا من دير سعد ( 2 ) وطال ما * على عرض ناطحته بالجماجم * ثم قال لابنه ( 3 ) أجز ( 4 ) يا عملس ( 5 ) فقال * فأصبحن بالبيداء يحملن فتية * نشاوى من الإدلاج ( 6 ) ميل العمائم * ثم قال أجيزي يا جرباء فقالت * كأن الكرى سقاهم صر خدية ( 7 ) * عقارا تمشى في المطا والقوائم * المطا الظهر والصرخدية الخمر فلما ذكرت الخمر لحقته غيرة فقام إليها فضربها فحجز بينهما العملس فقال * أتضرب صابينا وتعذل في الصبا * وما هن والفتيان إلا شقائق * فأحال على العملس يضربه فبعد منه هنية ورماه بسهم فأقعد ومضى إلى أهل الماء وقال إن بعيرا لنا تركناه في المنزل فمن أدركه منكم بماء فله من لحمه ومن لا فلا وإنما أراد أن يسقى أبوه ماء فشرعوا إليه بالماء فشرب وصلح وأنشأ يقول * إن بني زملوني ( 8 ) بالدم * ومن يلق أبطال الرجال يكلم ومن يلق ذروته يقوم * شنشنة أعرفها من أخزم * الشنشنة الطبيعة والخليقة والذروة أعلى الشئ يكلم يجرح وبلغني من وجه آخر أنه قال قضت وطرا من دير هند
ومن وجه آخر
من دير يحيى
_________
( 1 ) الخبر في الأغاني 12 / 256 وفيها أنه خرج ومعه ابناه : علفة وجثامة وابنته الجرباء والعقد الفريد ( بتحقيقنا ) 2 / 58
( 2 ) دير سعد : بين بلاد غطفان والشام
( 3 ) زيادة عن العقد الفريد للإيضاح
( 4 ) الأصل وم : أخبرنا عملس والمثبت عن المختصر
( 5 ) الأغاني : أنفذ يا علفة
( 6 ) الإدلاج : السير أول الليل
( 7 ) الصرخذية : نسبة إلى صرخد بلد ملاصيق لبلاد حوران من أعمال دمشق
( 8 ) الأغاني : سربلوني

(46/470)


فمضى عملس بأخته فأحياها ومضى هاربا من أبيه إلى الشام وذلك أنه آلى ليضربنه بالسيف وأقام عقيل سنين ثم اشتاق إلى ابنه فأقبل يطلبه فلما وافى بعض مدن الشام فإذا هو بجنازة فقال ويحكم من هذه قالوا عملس بن عقيل بن علفة فأنشأيرثيه ( 1 ) * لقد خبر القوم الشآمون غدوة * بموت فتى في الحي غير ضيئل ( 2 ) لتسر المنايا حيث شاءت فإنها * محللة بعد الفتى ابن عقيل فتى كان مولاه يحل بربوة * فحل الموالي بعده بمسيل * أنبأنا أبو علي محمد بن محمد بن عبد العزيز بن المهدي ( 3 ) وأخبرنا أبو الحجاج يوسف بن مكي بن يوسف عنه أنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن أحمد العتيقي أنا أبو بكر أحمد بن إبراهيم بن شاذان البزار نا محمد بن يزيد الخزاعي قال وأنشدنا زبير لابن عقيل بن علفة * تناهوا واسألوا ابن أبي نجيح * أأعياه سوى ( 4 ) الأسد الصيود ولستم منتهين الحال حتى * تنال أقاصي الحطب الوقود ولست بصادر من بيت جاري * صدور العير عمده الورود ولا ملق لذي الودعات سوطي * لألهيه ورنته ( 4 ) أريد *
_________
( 1 ) الأبيات في الأغاني 12 / 268 قالها عقيل يرثي ابنه علفة لما تحقق موته بالشام
( 2 ) في الأغاني : لعمري لقد جاءت قوافل خبرت * بأمر من الدنيا علي ثقيل وقالوا ألا تبكي لمصرع فارس * نعته جنود الشام غير ضئيل ( 3 ) في م : المهتدي تصحيف قارن مع المشيخة 210 / ب
( 4 ) كذا رسمها بالأصل وم

(46/471)


[ ذكر من اسمه عمير ] 5428 عمر بن الحارث الدمشقي سمع معاوية روى عنه عبد الرحمن بن عائذ ذكره أبو الفضل المقدسي ولم يقع إلي ذكره عن عيره 5429 عمير بن الحباب بن جعدة بن إياس بن حذافة ( 1 ) بن محارب بن هلال بن فالج بن ذكوان بن ثعلبة بن بهثة بن سليم بن منصور أبو المغلس السلمي الذكواني ( 2 ) شاعر فارس وفد على عبد الملك بن مروان وكانت بينه وبين قبائل اليمن مغاورات وحروب وغارات قرأت على أبي محمد عبد الله بن أسد بن عمار عن عبد العزيز بن أحمد ونقلته من خطه نا أبو الحسين عبد الوهاب بن جعفر حدثني أبو هاشم عبد الجبار بن عبد الصمد الإمام حدثني أبي نا محمد بن إسحاق بن الحريص نا أبو محمد المسيب بن واضح نا
_________
( 1 ) الأصل وم : حرابه والمثبت عن جمهرة أنساب العرب ص 264 وفي معجم الشعراء : حزابة
( 2 ) ترجمته في جمهرة أنساب العرب ص 264 ومعجم الشعراء للمرزباني ص 245 والكامل لابن الأثير حوادث سنة 70 ( 3 / 45 ) والأغاني 24 / 24 ( ضمن ترجمة القطامي )

(46/472)


عيسى بن كيسان عن من حدثه عن عمير بن الحباب السلمي قال أسرت أنا وثمانية معي في زمان بني أمية فأدخلنا على ملك الروم فأمر بأصحابي فضربت رقابهم ثم إني قربت لضرب عنقي فقام إليه بعض البطارقة فلم يزل يقبل رأسه ورجليه ويطلب إليه حتى وهبني له فانطلق بي إلى منزله فدعا ابنة له جميلة وكان عمير بن الحباب رجلا جميلا نبيلا فقال له البطريق هذه ابنتي أزوجك بها وأقاسمك مالي وقد رأيت منزلتي من الملك فادخل في ديني حتى أفعل بك هذا فقلت ما أترك ديني لزوجة ولا لدنيا قال فمكث أياما يعرض علي ذلك وآبى فدعتني ابنته ذات ليلة إلى بستان لها فقالت ( 1 ) ما يمنعك مما عرض عليك أبي يزوجني منك ويقاسمك مالك وقد رأيت منزلته من الملك وتدخل في دينه فقلت ما أترك ديني لامرأة ولا لشئ قالت فتحب المكث عندنا أو اللحاق ببلادك فقلت الذهاب إلى بلادي قال فأرتني نجما في السماء قالت سر على هذا النجم بالليل واكمن بالنهار فإنه يلقيك إلا بلادك ثم زودتني وانطلقت فسرت ثلاث ليال أسير في الليل وأكمن في النهار قال فبينا أنا اليوم الرابع مكمن فإذا الخيل قال فقلت طلبت قال فأشرفوا علي فإذا أنا بأصحابي المقتولين على دواب معهم آخرون على دواب شهب قال فقالوا عمير فقلت أو ليس قد قتلتم قالوا بلى ولكن الله تعالى نشر الشهداء وأذن لهم أن يشهدوا جنازة عمر بن عبد العزيز قال فقال لي بعض ( 2 ) الذين معهم ناولني يدك يا عمير فناولته يدي فأردفني ثم سرنا يسيرا ثم قذف بي قذفة وقعت قرب منزلي من غير أن يكون لحقني شئ أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو صادق محمد بن أحمد بن جعفر أنا أحمد بن محمد بن زنجوية أنا أبو أحمد العسكري قال فأما الحباب الحاء غير معجمة وتحت الباء نقطة واحدة فمنهم عمير بن الحباب السلمي أحد فرسان العرب المشهورين بالنجدة وله أخبار مع عبد الملك بن مروان ولا
_________
( 1 ) الأصل وم : فقال
( 2 ) الأصل وم : " فقال يقال لبعض " والمثبت عن المختصر

(46/473)


رواية له وابنه الحباب بن الحباب كان مع مروان بن محمد يقاتل الخوارج قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا قال ( 1 ) وأما حباب مثل الذي قبله إلا أن حاءه مضمومة عمير بن الحباب فارس سليم في الإسلام وأخوه تميم بن الحباب قرأت في كتاب أبي الفرج علي بن الحسين بن محمد في ما حكاه في كتابه قال ( 2 ) ذكر زياد بن يزيد بن عمير بن الحباب عن أشياخ له قال أغار عمير بن الحباب على كلب فلقي جمعا بالإكليل ( 3 ) في ستمائة أو سبعمائة فقتل منهم فأكثر فقالت هند الجلاحية تحرض كلبا * ألا هل ثائر بدماء قوم * أصابهم عمير بن الحباب وهل في عامر يوما نكير * وحيي عبد ود أو جناب وإن لم يثأروا من قد أصابوا * فكونوا أعبدا ( 4 ) لبني كلاب أبعد بني الجلاح ومن تركتم * بجانب كوكب تحت التراب ( 5 ) تطيب لغائر منكم حياة * ألا لا عيس للحي المصاب * فاجتمعوا فلقيهم عمير فأصاب منهم ثم أغاروا فلقي جمعا منهم بالجوف فقتلهم وأغار عليهم بالسماوة فقتل منهم مقتلة عظيمة فقال عمير * ألا يا هند هند بني جلاح * سقيت الغيث من تلك ( 6 ) السحاب ألما تخبري عنا بأنا * نرد الكبش أعضب في تباب ألا يا هند لو عاينت يوما * لقومك لامتنعت من الشراب غداة ندوسهم بالخيل حتى * أباد القتل حي بني كلاب ( 7 ) ولو عطفت مواساة حميدا * لغودر شلوه تحت ( 8 ) التراب * يعني حميد بن بحدل الكلبي
_________
( 1 ) الاكمال لابن ماكولا 2 / 140 و 145
( 2 ) الخبر والشعر في الأغاني 24 / 27
( 3 ) الإكليل : جبل في ديار همدان ( معجم ما استعجم )
( 4 ) الأصل وم : عمودا والمثبت عن الأغاني
( 5 ) الأصل : السراب والمثبت عن م والأغاني
( 6 ) كذا بالأصل وم والمختصر وفي الأغاني : قلل السحاب
( 7 ) الأغاني : حي بني جناب
( 8 ) الأغاني : لغودر شلوه جزر الذئاب

(46/474)


أخبرنا أبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالا أنا أبو جعفر بن المسلمة أنا أبو طاهر بن المخلص أنا أحمد بن سليمان نا الزبير بن بكار حدثني عبد الله بن محمد بن المنذر قال قال ريحان الحضرمي في زوجة له * أعيرها لتغضب هلكت فيها * وقد سقطت رباعيتي وناب وأبصر بالخصومة من خبيب * وأحرى من عمير بن الحباب وأمست قلدت حرزا وكانت * لعمر الله طيبة السحاب * قال الزبير خبيب بن ثابت يعني ابن عبد الله بن الزبير وكان شديد العارضة منيع الحوزة جدلا قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي الفتح بن المحاملي أنا أبو الحسن علي بن عمر الحافظ نا أبو طاهر القاضي نا أبو عمران الجوني نا أبو عثمان بكر بن محمد المازني نا أبو عبيدة قال عمير بن الحباب فارس سليم في الإسلام قتل بني تغلب بالجزيرة فقتلوه بعدما أثخن فيهم وقتل ساداتهم ورجالهم في خلافة عبد الملك بن مروان ( 1 ) وقال عبد الملك بن مروان يوما من أشجع الناس فقالوا عمير بن الحباب أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب قال قال ابن بكير قال الليث وفي سنة سبعين قتل عمير بن الحباب أنبأنا أبو الفرج غيث بن علي أنا سهل بن بشر أنا محمد بن أحمد بن عيسى السعدي أنا أحمد بن الحسن بن جعفر النخالي نا أحمد بن محمد بن موسى الحضرمي أخبرني أبو جعفر أحمد بن محمد بن عبد العزيز نا يحيى بن عبد الله بن بكير نا الليث بن سعد قال وفيها يعني سنة سبعين قتل عمير بن الحباب أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وأبو الوحش سبيع بن المسلم عن رشأ بن نظيف أنا أبو شعيب المكتب وأبو محمد بن عبد الرحمن قالا أنا الحسن بن رشيق أنا أبو بشر
_________
( 1 ) راجع تفاصيل وافية ذكر ابن الأثير في الكامل 3 / 42 وما بعدها حول معارك عمير بن الحباب ولقاءاته القتالية مع تغلب إلى مقتله سنة 70

(46/475)


الدولابي نا روح بن الفرج نا يحيى بن بكير حدثني الليث بن سعد قال في سنة سبعين قتل عمير بن الحباب قال وأنا الدولابي أخبرني محمد بن سعدان عن الحسن بن عثمان قال وفيها يعني سنة سبعين قتل عمير بن حباب السلمي وبلغني أن عمير بن الحباب قتله زياد بن هوبر التغلبي يوم الثرثار ( 1 ) 5430 عمير بن ربيعة ( 2 ) مولى بني عبد شمس وقيل إنه أوزاعي حدث عن ابن مسعود مرسلا وعن كعب الأحبار مرسلا روى عنه خالد بن يزيد بن صالح بن صبيح ومحمد بن يزيد الرحبي أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة نا محمد بن المبارك نا ابن عياش عن محمد بن يزيد الرحبي ( 3 ) عن مغيث بن سمي الأوزاعي وعمير بن ربيعة ح وأخبرنا أبو محمد عبد الرحمن بن أبي الحسن بن إبراهيم أنا سهل بن بشر نا أبو حفص عمر بن أحمد بن محمد بن الواسطي الخطيب عبد الجليل في مسجده نا أبو العباس أحمد بن عمر بن عبد الملك بن يونس نا أبو محمد عبد الله بن محمد بن سالم المقدسي نا هشام بن عمار بن نصير نا ابن عياش ح وقرأت على أبي القاسم زاهر بن طاهر عن أبي سعد الجنزرودي أنا أبو أحمد محمد بن محمد بن أحمد الحافظ أنا محمد بن محمد بن سليمان الباغندي نا هشام بن عمار نا إسماعيل بن عياش نا محمد بن يزيد الرحبي عن مغيث بن سمي وعمير بن ربيعة عن عبد الله بن مسعود أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا تبادروا الإمام بالركوع حتى يركع
_________
( 1 ) الثرثار : واد عظيم بالجزيرة وهو في البرية بين سنجار وتكريت كان في القديم منازل بني بكر بن وائل واختص بأكثره بنو تغلب منهم
( 2 ) ترجمته في الجرح والتعديل 6 / 376 والتاريخ الكبير 6 / 540
( 3 ) الأصل : الرضى تصحيف والتصويب عن م

(46/476)


ولا بالسجود حتى يسجد ولا ترفعوا رءوسكم حتى يرفع فإنما جعل الإمام ليؤتم به [ 10115 ] أخبرنا أبو الحسن بن المسلم نا عبد العزيز أنا أبو محمد بن أبي نصر نا أبو الميمون نا أبو زرعة نا محمد بن المبارك نا ابن عياش عن محمد بن يزيد الرحبي عن مغيث بن سمي وعمير بن ربيعة عن ابن مسعود عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا تسألوا أهل الكتاب عن شئ فإني أخاف أن يخبروكم بالصدق فتكذبوهم أو يخبروكم بالكذب فتصدقوهم عليكم بالقرآن فإنه فيه نبأ ما قبلكم وخبر ما بعدكم وفصل ما بينكم [ 10116 ] أخبرنا أبو الفضائل ناصر بن محمود بن علي أنا علي بن أحمد بن زهير نا محمد بن علي بن شجاع أخبرنا تمام بن محمد نا أبي نا أحمد بن عمير نا أحمد بن عبد الواحد نا أبو مسهر نا خالد بن يزيد بن صالح أنه سمع حبيب الأوصابي ( 1 ) وعمير بن ربيعة الأوزاعي يحدثان ( 2 ) أن كعب الأحبار كان يقول في مقبرة الفراديس يبعث منها سبعون ألف شهيد ( 3 ) يشفعون في سبعين سبعين يعني كل رجل منهم في سبعين أخبرنا أبو الحسين بن أبي الحديد أنا جدي أبو عبد الله نا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن مروان إملاء حدثني الحسن بن علي بن خلف الصيدلاني نا هشام بن عمار نا ابن عياش نا محمد بن يزيد الرحبي عن مغيث بن سمي الأوزاعي وعثمان بن ربيعة كذا قال أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أخبرنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل ( 4 ) قال :
_________
( 1 ) إعجامها مضطرب بالأصل وم والصواب ما أثبت عن الأنساب والأوصابي نسبة إلى أوصاب وهي قبيلة من حمير
( 2 ) الأصل وم : يحدثا
( 3 ) الأصل : " شهيدا " والمثبت عن عن م
( 4 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 540

(46/477)


عمير بن ربيعة عن ابن مسعود روى عنه مغيث بن سمي أخبرنا أبو الحسين ( 1 ) القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال ( 2 ) عمير بن ربيعة روى عن ابن مسعود روى عنه محمد بن يزيد الرحبي سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 3 ) أنا أبو القاسم البجلي أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في الطبقة التي تلي أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وهي العليا عمير بن ربيعة أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أبو الحسن بن جوصا إجازة قراءة قال سمعت ابن سميع يقول في الطبقة الرابعة عمير بن ربيعة مولى قريش ولاؤه لأبي هاشم بن عتبة 5431 عمير بن سعد بن شهيد ( 4 ) بن قيس بن النعمان بن عمرو بن أمية بن زيد بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس الأنصاري ( 5 ) صاحب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حدث عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بحديث روى عنه أبو طلحة الخولاني الشامي وراشد بن سعد وحبيب بن عبيد وشهد فتح دمشق ولي على دمشق وحمص في خلافة عمر بن الخطاب
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسن تصحيف والصواب ما أثبت والسند معروف
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 376
( 3 ) في م : الكناني تصحيف
( 4 ) الأصل : سهيل والمثبت عن م وأسد الغابة وضبطت بمعجمة مصغرا عن الإصابة
( 5 ) ترجمته في أسد الغابة 3 / 789 باختلاف في عامود نسبه وتهذيب الكمال 14 / 409 وتهذيب الكمال 4 / 409 والإصابة 3 / 32

(46/478)


أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو يعلى محمد بن الحسين بن الفراء القاضي وأبو الحسين بن النقور البزار وجماعة سماهم ح وأخبرنا أبو بكر محمد بن الحسين بن علي المعروف بابن المزرفي ( 1 ) المقرئ الفرضي وأبو الربيع ويكنى أبا ياسر سليمان بن عبد الله بن سليمان بن الفرج ( 2 ) قالا أنا أبو الحسين بن النقور قالا أنا أبو القاسم بن حبابة ح وأخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي قالا أنا عبد الله بن محمد البغوي نا عبيدالله بن محمد العيشي ( 3 ) أنا حماد بن سلمة ( 4 ) عن ابن سنان عن أبي طلحة الخولاني قال أتينا عمير بن سعد ( 5 ) في داره بفلسطين قال وكان يقال له نسيج وحده فقعدنا ( 6 ) على دكان عظيم في الدار قال وفي الدار حوض حجارة وفي حديث عيسى حوض من حجارة قال فقال يا غلام أورد الخيل قال فأوردها قال فأين الفلاتة قال العيشي سمى الفرس فلانة لأنها أنثى فقال جربة تقطر دما فقال أوردها فقالالقوم إذا تجرب الخيل قال فقال أوردها سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول لا عدوى ولا طيرة ولا هام ألم تروا إلى البعير يكون بالصحراء فيصبح في كركرته أو مراقه نكته من جرب لم يكن قبل ذلك فمن أعدى الأول [ 1287 ] لفظهم قريب رواه موسى بن إسماعيل وحجاج بن منهال وشهاب بن معمر أبو الأزهر البلخي عن حماد بن سلمة نحوه أخبرنا أبو المظفر بن القشيري أنا أبو سعد ( 7 ) الجنزرودي أنا أبو عمرو بن حمدان وأخبرتنا أم المجتبى بنت ناصر قالت قرئ على إبراهيم بن منصور أنا أبو بكر بن المقرئ
_________
( 1 ) الأصل : " المزرقي " وفي م : " الزرقي " وكلاهما تصحيف والصواب ما أثبت والسند معروف
( 2 ) قارن مع مشيخة ابن عساكر 76 / أ
( 3 ) إعجامها مضطرب بالأصل وم والصواب ما أثبت
( 4 ) هو عيسى بن سنان القسملي راجع ترجمة حماد بن سلمة في تهذيب الكمال 5 / 175
( 5 ) بالأصل : " عمر بن سعيد " وفي م : " عمير بن سعيد " وكلاهما تحصيف
( 6 ) سقطت من الأصل وم واستدركت عن المختصر
( 7 ) الأصل : وم : سعيد تصحيف

(46/479)


قالا أنا أبو يعلى نا إبراهيم الشامي نسبه ابن حمدان بن الحجاج نا حماد بن سلمة عن أبي سنان ( 1 ) عن أبي ( 2 ) طلحة الخولاني قال أتينا عمير بن سعد في نفر من أهل فلسطين وكان يقال له نسيج وحده فقعدنا على دكان له عظيم في داره فقال لغلامه يا غلام أورد الخيل قال وفي الدار ثور من حجارة قال فأوردها قال أين فلانة قال هي جربة تقطر دما زاد ابن المقرئ أو تقطر دما شك أبو إسحاق وقالا قال أوردها فقال أحد القوم إذا تجرب الخيل كلها قال أوردها فإني سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ( 3 ) لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ألم تروا إذ قال ابن حمدان ألم تر إلى البعير من الإبل يكون وقال ابن حمدان كيف يكون بالصحراء ثم يصبح وفي كركرته أو في مراقه لكنة وقال ابن حمدان حكة لم تكن قبل ذلك فمن أعدى الأول [ 10118 ] أنبأنا أبو علي الحسين بن أحمد وحدثني أبو مسعود المعدل عنه أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد نا عمرو بن إسحاق بن إبراهيم بن العلاء بن زبريق ( 4 ) الحمصي نا أبو علقمة نصر بن خزيمة بن حبان أنا ( 5 ) محفوظ بن علقمة أن أباه حدثه عن نصر بن علقمة عن أخيه محفوظ بن علقمة عن ابن عائذ قال قال كثير بن مرة قال عمير بن سعد في أنزلت هذه الآية " ويقولون هو أذن قل أذن خير لكم " ( 6 ) وذلك أن عمير بن سعد كان يسمع أحاديث أهل المدينة فيأتي النبي ( صلى الله عليه و سلم ) فيساره حتى كانوا تبادروا بعمير بن سعد وكرهوا مجالسته وقالوا هو أذن فأنزلت فيه أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد حدثني ابن هانئ نا أبو صالح حدثني الليث قال قال يزيد بن أبي حبيب كان عمير بن سعد بن أمية بن زيد أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم وغيره عن أبي بكر الخطيب قال أنبأنا أبو عبد الله
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم هنا وهو عيسى بن سنان القسملي أبو سنان ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 543
ومر في الرواية السابقة : ابن سنان
( 2 ) زيادة لازمة
( 3 ) لفظة " يقول " استدركت على هامش الأصل
( 4 ) الأصل : " رريف " تصحيف والتصويب عن م
( 5 ) زيادة عن م
( 6 ) سورة التوبة الآية : 61

(46/480)


الحسين بن محمد الرافعي إجازة أنا أحمد بن سعيد بن شاهين أخبرني مصعب بن عبد الله عن عبد الله بن محمد بن عمارة بن القداح قال فولد عوف بن مالك بن الأوس عمرا وأمه مارية بنت ثعلبة بن عمرو بن زيد بن غسان فولد عمرو بن عوف عوفا وثعلبة وحببا ولوذان ( 1 ) فمن ولد عوف بن عمرو مالك وفيه العدد وكلفة وحنش ( 2 ) فولد مالك بن عوف زيدا وفيهم العدد ومعاوية وعزيزا فولد زيد بن مالك ضبيعة وأمية وعبيدا فمن بني أمية بن زيد بن مالك بن عوف بن عمرو ( 3 ) بن عوف عمير ( 4 ) وأخبرنا أبو القاسم الواسطي أنا أبو بكر الخطيب أنبأنا الحسين بن محمد الرافعي أنا أحمد بن كامل أنا أحمد بن سعيد أخبرني مصعب ( 5 ) عن عبد الله بن محمد بن عمارة قال عمير بن سعد بن شهيد بن قيس بن النعمان بن عمرو بن أمية صحب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ولم يشهد شيئا من المشاهد زاد علي بن إبراهيم عن الخطيب بهذا الإسناد وهو الذي رفع إلى النبي ( صلى الله عليه و سلم ) كلام الجلاس بن سويد وكان يتيما في حجره وفي رواية الواسطي وشهد فتوح الشام واستعمله عمر بن الخطاب على حمص فلم يزل عليها حتى مات بها وكان من الزهاد ( 6 ) الأنصار ثلاثة أبو الدرداء وشداد بن أوس بن ثابت بن أخي حسان بن ثابت بن المنذر وعمير بن سعيد بن شهيد زاد علي بن إبراهيم قال ومنهم سعد بن عبيد بن النعمان بن قيس بن عمرو بن زيد بن أمية يعني ابن زيد شهد بدرا والمشاهد كلها واستشهد يوم جسر أبي عبيد بن مسعود الثقفي بقس الناطف ( 7 ) وهو أول
_________
( 1 ) ذكر له ابن حزم في جمهرته ص 332 أربعة أولاد والرابع : وائل
( 2 ) الأصل وم : تقرأ : وحش والمثبت عن ابن حزم
( 3 ) الأصل وم : عمر تصحيف
( 4 ) لم يذكره ابن حزم ص 334 باسم عمير ورد فيه : عويمر
( 5 ) من طريقه : الخبر في تهذيب الكمال 14 / 410 - 411
( 6 ) كذا بالأصل وم : " الزهاد الأنصار " وفي تهذيب الكمال : زهاد الأنصار
( 7 ) تقرأ بالأصل : " نفس الطائف " وللفظتان غير واضحتين في م والصواب ما أثبت
راجع فتوح البلدان للبلاذري ص 294 ومعجم البلدان ( الجسر )

(46/481)


من جمع القرآن من الأنصار ولا عقب له ولم يجمع القرآن من الأوس غيره وقد وهم بعض الناس فيه فظنه والد عمير بن سعد وهو خبر ( 1 ) كما بين ابن القداح أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا أبو محمد بن يوة أنا أبو الحسين اللنباني أنا أبو بكر بن أبي الدنيا نا محمد بن سعد قال ( 2 ) في الطبقة الثالثة من المهاجرين والأنصار عمير بن سعد بن عبيد من بين عمرو بن عوف وليس له قب وهو الذي قتل أبوه يوم القادسية وهو والي عمر بن الخطاب على حمص وقد صحب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) توفي في خلافة معاوية أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا الحسن بن علي أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد قال ( 3 ) في الطبقة الثالثة عمير بن سعد بن عبيد بن النعمان بن قيس بن عمرو بن زيد بن أمية بن زيد بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف وكان أبوه ممن شهد بدرا وهو سعد القارئ وهو الذي يروي الكوفيون أنه أبو زيد الذي جمع القرآن على عهد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقتل سعد بالقادسية شهيدا وصحب ابنه عمير بن سعد النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وولاه عمر بن الخطاب على حمص أخبرنا أبو محمد بن الآبنوسي في كتابه ثم أخبرنا أبو الفضل بن ناصر عنه أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسين بن المظفر أنا أبو علي المدائني أنا أبو بكر بن البرقي قال ومن بني زيد بن مالك بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس وأمية بن زيد أخو ضبيعة عمير بن سعد بن شهيد ( 4 ) بن عمرو بن زيد بن أمية أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك ومحمد واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد أنا البخاري قال ( 5 ) عمير بن سعد من بني أمية بن زيد الأنصاري قاله الليث
_________
( 1 ) كذا رسمها بالأصل وفي م : " من " ولست بمقتنع بها
( 2 ) الخبر برواية ابن أبي الدنيا ليس في الطبقات الكبرى المطبوع لابن سعد
( 3 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 4 / 374 - 375
( 4 ) تقرأ بالأصل : سهيل تصحيف
( 5 ) التاريخ الكبير للبخاري

(46/482)


أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب إذنا قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا ابن أبي حاتم قال ( 1 ) عمير بن سعد الأنصاري شامي وهو ابن أمية بن زيد له صحبة روى عنه أبو طلحة الخولاني مرسل سمعت أبي يقول ذلك قال أبو محمد روى عنه راشد بن سعد وحبيب بن عبيد وروى أبو سلمة سليمان بن سليم عمن حدثه عنه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 2 ) أنا أبو القاسم تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في تسمية من نزل الشام من الأنصار عمير سعد الأنصاري أمير حمص بعد سعيد بن عامر بن خذيم أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد بن عمير إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم نصر بن أحمد أنا الحسين بن أحمد أنا أبو الحسن الربعي أنا أبو الحسين الكلابي أنا أحمد قراءة قال سمعت ابن سميع يقول في الطبقة الأولى عمير بن سعد من الأنصار أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الحسين بن النقور أنا عيسى بن علي أنا عبد الله بن محمد البغوي قال عمير بن سعد بن عبيد القارئ قال محمد بن سعد عمير بن سعد بن عبيد بن النعمان بن قيس بن عمرو بن عوف وكان أبوه ممن شهد بدرا وهو سعد القارئ الذي يروي الكوفيون أنه أبو زيد الذين جمع القرآن على عهد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقتل سعد بالقادسية شهيدا وصحب عمير النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وولاه عمر رضي الله عنه حمص أنبأنا أبو طالب الحسين بن محمد الزينبي أنا أبو القاسم علي بن المحسن التنوخي
_________
( 1 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 376
( 2 ) في م : الكناني : تصحيف

(46/483)


أنا أبو الحسين محمد بن المظفر أنا أبو بكر الشعراني نا أحمد بن محمد بن عيسى البغدادي قال فيمن نزل حمص من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمير بن سعد الأنصاري استعمله عليها عمر بن الخطاب بعد سعيد بن عامر بن حذيم عزله عثمان عنها في خلافته وجمع الجندين جميعا لمعاوية أخبرنا أبو الحسن ( 1 ) علي بن المسلم نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو المعمر المسدد بن علي بن عبد الله الحمصي أنا أبي أبو طالب نا أبو القاسم عبد الصمد بن سعيد القاضي ( 2 ) قال في تسمية من نزل حمص من أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) عمير بن سعد الأنصاري ولي حمص في خلافة عمر بن الخطاب وارتحل عنها حتى صار إلى المدينة وكانت ولايته إياها بعد سعيد بن عامر بن حذيم وذلك أن سليمان قال إن سعيد بن عامر ولي حمص في رجب سنة عشرين أربع ( 3 ) سنين ونصفا ( 4 ) وأربعة أيام ونزع في ذي الحجة سنة أربع وعشرين في خلافة عثمان وولى عثمان معاوية بن أبي سفيان وجمع له الجندين أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أخبرنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة قال ( 5 ) عمير بن سعد بن شهيد بن عمرو بن زيد بن أمية الأنصاري يقال له نسيج وحده نزل فلسطين ومات بها أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم الحافظ قال عمير بن سعد الأنصاري يقال له نسيج وحده استعمله عمر بن الخطاب على حمص قال الواقدي هو عمير بن سعد بن عبيد بن النعمان بن قيس بن عمرو بن عوف وكان أبوه سعد شهد بدرا وهو سعد القارئ الذي جمع القرآن على عهد رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال أهل الكوفة سعد هو أبو زيد وقيل عمير بن سعد بن شهيد بن عمرو بن أمية بن زيد
_________
( 1 ) الأصل وم : الحسين تصحيف والسند معروف
( 2 ) من طريقه الخبر في تهذيب الكمال 14 / 411
( 3 ) الأصل : وأربع
( 4 ) الأصل وم : ونصف
( 5 ) من طريقه رواه ابن الأثير في أسد الغابة 3 / 789

(46/484)


الأنصاري ولي فلسطين ومات بها وكان من زهاد العمال ولي لعمر سنة على حمص ثم أشخصه فقدم عليه بالمدينة وجدد عهده فامتنع وأبى أن يلي له وكان عمر يقول وددت أن لي رجلا مثل عمير أستعين به على أعمال المسلمين ( 1 ) قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا ( 2 ) قال وأما شهيد بضم الشين وفتح الهاء فهو عمير بن سعد بن شهيد بن قيس بن النعمان بن عمرو بن أمية صحب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) ولم يشهد شيئا من مشاهده وشهد فتوح الشام واستعمله عمر بن الخطاب على حمص فلم يزل عليها حتى مات بها وكان أحد زهاد الأنصار أخبرنا أبو علي الحسين بن علي بن أشليها وابنه أبو الحسن قالا أنا أبو الفضل بن الفرات أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ نا الوليد نا ابن لهيعة عن يونس عن ابن شهاب قال ثم توفي سعيد بن عامر فأمر مكانه عمير بن سعد الأنصاري وكان على الشام معاوية وعمير بن سعد ( 3 ) حتى قتل عمر أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد أنا أبو منصور النهاوندي أنا أبو العباس النهاوندي أنا أبو القاسم بن الأشقر نا محمد بن إسماعيل نا أحمد بن صالح نا ابن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب قال استخلف عمر فتوفي أبو عبيدة فاستخلف خاله وابن عمه عياض بن غنم أحد بني الحارث بن فهر فأقره عمر قال ما أنا بمبدل أميرا أمره أبو عبيدة وتوفي يزيد بن أبي سفيان فأمر مكانه معاوية ثم توفي عياض فأمر مكانه سعيد بن عامر ثم توفي سعيد فأمر مكانه عمير بن سعد الأنصاري ثم توفي عمير واستخلف عثمان فجمع الشام لمعاوية ونزع عميرا قال البخاري يقال إن عميرا مات في زمان عمر أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي بن أبي جعفر بن المسلمة أنا أبو
_________
( 1 ) راجع الإصابة 3 / 32 وأسد الغابة 3 / 790
( 2 ) الاكمال لابن ماكولا 5 / 90
( 3 ) الأصل وم : سعيد تصحيف

(46/485)


الحسن بن الحمامي أنا أبو علي بن الصواف نا أبو محمد الحسن بن علي القطان نا إسماعيل بن عيسى العطار نا أبو حذيفة إسحاق بن بشر القرشي قال ثم كان بالشام سنة إحدى وعشرين غزوة الأميرين معاوية وعمير بن سعد الأنصاري عمير على دمشق والبثنية وحوران وحمص وقنسرين والجزيرة ومعاوية على البلقاء والأردن وفلسطين والسواحل وأنطاكية ومصرين وملنعلا ( 1 ) أخبرنا أبو القاسم أيضا أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب حدثني عمار بن الحسين عن سلمة بن الفضل عن ابن إسحاق قال ثم كان بالشام سنة إحدى وعشرين غزوة الأميرين معاوية بن أبي سفيان وعمير بن سعد الأنصاري على دمشق والبثنية وحوران وحمص وقنسرين والجزيرة ومعاوية على البلقاء وفلسطين والأردن والسواحل وأنطاكية ومعرة ومصرين ( 3 ) وفلسفه ( 4 ) قال ونا يعقوب نا حجاج بن أبي منيع نا جدي عن الزهري قال توفى الله أبا بكر والشام على أربعة أمراء كلهم على جند منهم يزيد بن أبي سفيان على جند وخالد بن الوليد على جند وعمرو بن العاص على جند وشرحبيل بن حسنة على جند فلما توفى الله أبا بكر واستخلف عمرا نزع خالد بن الوليد وأمر مكانه أبا عبيدة بن الجراح ونزع شرحبيل بن حسنة وقال لجنده تفرقوا على الأمراء الثلاثة فلحق كل رجل منهم بهواه وأمر عمرو بن العاص بالسر في جند إلى منصر وبقي الشام على أميرين أبي عبيدة بن الجراح ويزيد بن أبي سفيان فتوفى أبو عبيدة بن الجراح فاستخلف خاله وابن عمه عياض بن غنم أحد بني الحارث بن فهر فأقره عمر وقال ما أنا بمبدل أميرا ائتمره أبو عبيدة وتوفي يزيد بن أبي سفيان فأمر عمر مكانه معاوية بن أبي سفيان ثم توفي عياض بن غنم فأمر عمر مكانه سعيد بن عامر بن حذيم الجمحي ثم توفي سعيد بن عارم فأمر عمر
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم : " وملعلا "
( 2 ) وردت في فتوح البلدان : " معارة مصرين " وتسمى اليوم بمعرة بمصرين وتبعد عن مدينة ادلب 10 كلم
( 3 ) كذا بالأصل وم : " ومعرة ومصرين " ولعل الصواب : ومعرة مصرين أو ومعارة مصرين انظر الحاشية السابقة
( 4 ) كذا رسمها بالأصل وم وورد في فتوح البلدان : " الفسيلة " هو دير الفسيلة ولعله الموضع المراد وهو موقع قرب معرة مصرين

(46/486)


مكانه عمير بن سعد الأنصاري وتوفى الله عمر واستخلف عثمان ففتحت عليه أفريقية وخراسان فنزع عمير بن سعد وجمع الشام لمعاوية بن أبي سفيان أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنا أبو الحسن ( 1 ) السيرافي أنا أبو عبد الله أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران ( 2 ) الأشناني نا موسى التستري ( 3 ) نا خليفة العصفري قال ( 4 ) في تسمية عمال عمر قال ووجه عمر عياض بن غنم إلى الجزيرة ثم عزله وولى حبيب بن مسلمة الفهري وضم إليه أرمينية وأذربيجان ثم عزله وولى عمير بن سعد الأنصاري وسعيد بن عامر بن حذيم أخبرنا أبو محمد طاهر بن سهل أنا عبد الدائم بن الحسن بن عبيدالله أنا عبد الله الكلابي أنا أبو محمد عبد الله بن أحمد بن ربيعة بن زبر ( 5 ) نا عبد الكريم بن الهيثم حدثني يحيى بن صالح نا إسماعيل بن عياش نا صفوان بن عمرو عن سليم بن عامر قال خطب معاوية على منبر حمص وهو أمير عليها وعلى الشام كلها فقال والله ما علمت يا أهل حمص أن الله تبارك وتعالى ليسعدكم بالأمراء الصالحين أول من ولي عليكم عياض بن غنم وكان خيرا مني ثم ولي عليكم سعيد بن عامر بن حذيم وكان خيرا مني ثم ولي عليكم عمير بن سعد ولنعم العمير وكان ثم هنا فإذا قد وليتكم فستعلمون ( 6 ) أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز الكتاني أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو القاسم بن أبي العقب أنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم القرشي نا محمد بن عائذ نا الوليد قال وذكر محمد بن عمر الأسلمي أن أول من أجاز الدرب من المسلمين عمير بن سعد الأنصاري قال وغيرنا يقول العنسي يعني ميسرة بن مسروق
_________
( 1 ) ما بين معكوفتين زيادة عن م لتقويم السند
( 2 ) الأصل : عبدان تصحيف والمثبت عن م
( 3 ) الأصل : " النسري " وفي م : السرى " والصواب ما أثبت والسند معروف
( 4 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 155 ( ت
العمري )
( 5 ) الأصل : " زين " وفي م : " رين " كلاهما تصحيف
( 6 ) الأصل وم : فتسعملون " تصحيف والتصويب عن المختصر

(46/487)


أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا الحسن بن علي أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد ( 1 ) قال أخبرت عن عبد الله بن صالح عن معاوية بن صالح عن سعيد بن سويد عن عمير بن سعد ( 2 ) أنه كان يقول وهو أمير على حمص وهو من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ألا إن الإسلام حائط منيع وباب وثيق فحائط الإسلام العدل وبابه الحق فإذا فرض ( 3 ) الحائط وحطم الباب استفتح الإسلام فلا يزال منيعا ما اشتد السلطان وليس شدة السلطان قتلا بالسيف ولا ضربا بالسوط ولكن قضاء بالحق وأخذا ( 4 ) بالعدل أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة أنا محمد بن الحسين القطان نا أبو الأزهر أحمد بن الأزهر حدثني وهب بن جرير حدثني أبي عن محمد بن إسحاق ( 5 ) عن عاصم بن عمر بن قتادة عن عبد الرحمن بن عمير بن سعد قال قال لي ابن عمر ما كان من المسلمين رجل من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أفضل من أبيك أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفرضي نا علي بن محمد الفقيه أنا أبو نصر محمد بن أحمد بن هارون أنا أبو القاسم علي بن يعقوب بن إبراهيم أخبرني أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم نا محمد بن عائذ القرشي قال قال الوليد حدثنا غير واحد ممن سمع هشام بن حسان أن محمد بن سيرين حدثه أن عمير بن سعد كان يعجب عمر بن الخطاب فكان من عجبه به يسميه نسيج وحده وبعثه مرة على جيش من قبل الشام فقدم مرة وافدا فقال يا أمير المؤمنين إن بيننا وبين عدونا مدينة يقال لها غرب السوس يطلعون عدونا على عوراتنا ويفعلون ويفعلون فقال عمر إذا أتيتهم فخيرهم بين أن ينقلوا من مدينتهم إلى كذا وكذا وتعطيهم مكان كل شاة شاتين ومكان كل بقرة بقرتين ومكان كل شئ شيئين فإن فعلوا فأعطهم ذلك وإن أبوا
_________
( 1 ) رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 4 / 375
( 2 ) الأصل وم : سعيد تصحيف والتصويب عن ابن سعد
( 3 ) كذا بالأصل وم وفي ابن سعد : نقض
( 4 ) الأصل وم : وأخذ تصحيف والمثبت عن ابن سعد
( 5 ) الخبر من طريقه في تهذيب الكمال 14 / 411 والإصابة 3 / 32

(46/488)


فانبذ إليهم ثم أجلهم سنة فقال يا أمير المؤمنين اكتب لي عهدك بذلك فكتب له عهده فأرسل إليهم فعرض عليهم ما أمره به أمير المؤمنين فأبوا فأجلهم سنة ثم نابذهم فقيل لعمر إن عمير قد خرب غرب السوس وفعل وفعل فتغيظ عليه عمر ثم إنه قدم بعد ذلك وافدا ومعه رهط من أصحابه فلما قدم عليه علاه بالدرة خربت غرب السوس وهو ساكت لا يقول له شيئا ثم قال لأصحابه مبرنسين مبرنسين ضعوا برانسكم فقال عمر ضعوا برانسكم ثكلتكم أمهاتكم إنكم والله ما أنتم بهم فوضعوا برانسهم فقال عمير معممين معممين ضعوا عمائكم فقال عمير ضعوا عمائكم فإنا والله ما نحن بهم فقال مكممين مكممين ضعوا أكمامكم فقال عمير ضعوا أكمامكم ثكلتكم أمهاتكم فإنا والله ما نحن بهم قال فوضعوا أكمامهم فإذا عليهم حمام فقال عمر أما والله الذي لا إله إلا هو لو وجدتكم محلقين لرفعت بكم الحشب ثم إن عمر دخلعلى أهله فاستأذن عليه عمير فدخل فقال يا أمير المؤمنين أقرأ إلي عهدك في غرب السوس فقال عمر رحمك الله فهلا قلت لي وأنا أضربك فقال كرهت أن أوبخك يا أمير المؤمنين فقال عمر غفر الله لك ولكن غيرك لو كان قال الوليد ورأيت خلف درب الحرب مدينة حين أشرفنا على قباقب ( 1 ) ناحية فسألت عنها مشيخة من أهل قنسرين فقالوا هذا غرب السوس مدينة أنسطاس التي غدرت فأتاهم عمير بن سعد فقاتلهم ففتحها وخربها فهي خراب إلى اليوم أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد ( 2 ) نا محمد بن المرزبان ( 3 ) الآدمي نا محمد بن حكيم الرازي ( 4 ) نا عبد الملك بن هارون بن عتيرة ( 5 ) حدثني أبي عن جدي عن عمير بن سعد الأنصاري قال بعثه عمر بن الخطاب عاملا على حمص فمكث حولا لا يأتيه خبره فقال عمر لكاتبه اكتب إلى عمير فوالله ما أراه إلا قد خاننا إذا جاءك كتابي هذا فأقبل وأقبل بما جبيت ( 6 ) من فئ المسلمين حين تنظر في كتابي هذا
_________
( 1 ) قباقب : بالضم اسم نهر بالثغر وهو قرب ملطية وهو نهر يدفع في الفرات ( معجم البلدان )
( 2 ) أخرجه الطبراني في المعجم الكبير 17 / 51 رقم 109
( 3 ) كذا بالأصل وم وفي المعجم الكبير : محمد بن الروبال الآدمي
( 4 ) كذا بالأصل وم وفي المعجم الكبير : ثنا محمد بن حكيم الشيرازي ثنا محمد بن حكيم الرازي
( 5 ) في المعجم الكبير : عنترة
( 6 ) في المختصر : حبست

(46/489)


قال فأخذ عمير جرابه فجعل فيه زاده وقصعته وعلق إداوته وأخذ عنزته ثم أقبل يمشي من حمص حتى دخل المدينة قال فقدم وقد شحب لونه واغبر وجهه وطالت شعرته فدخل على عمر وقال السلام عليك يا أمير المؤمنين ورحمة الله فقال عمر ما شأنك فقال عمير ما ترى من شأني ألست تراني صحيح البدن طاهر الدم معي الدنيا أجرها مما بقرنها فقال ما معك فظن عمر أنه قد جاءه بمال فقال معي جرابي أجعل فيه زادي وقصعتي آكل فيها وأغسل فيها رأسي وثيابي وإداوتي أحمل فيها وضوئي وشرابي وعنزتي أتوكأ عليها وأجاهد بها عدوا إن عرض ( 1 ) بي فوالله ما الدنيا إلا تبع لمتاعي قال عمر فجئت تمشي قال نعم قال أما كان لك أحد يتبرع لك بدابة تركبها قال ما فعلوا ولا سألتهم ذلك فقال عمر بئس المسلمون خرجت من عندهم فقال عمير اتق الله يا عمر قد نهاك الله عن الغيبة وقد رأيتهم يصلون صلاة الغداة قال عمر فأين بعثتك ( 2 ) وأي شئ صنعت قال وما سؤالك يا أمير المؤمنين فقال عمر سبحان الله فقال عمير ( 3 ) لولا أني أخشى أن أغمك لما أخبرتك بعثتني حتى أتيت البلد فجمعت صلحاء أهلها فوليتهم جباية فيئهم حتى إذا جمعوه وضعته مواضعه ولو نالك منه شئ لآتيتك به قال ما جئتنا بشئ قال لا قال جددوا لعمير ( 4 ) قال إن ذلك لشئ لا علمت لك ولا لأحد بعدك والله ما سلمت بل لم أسلم لقد قلت لنصراني أي أخزاك الله فهذا ما عرضتني يا عمر وإن أشقى أيامي يوم خلقت معك يا عمر فاستأذنه فأذن له فرجع إلى منزله قال وبينه وبين المدينة أميال فقال عمر حين انصرف عمير ما أراه إلا قد خاننا فبعث رجلا يقال له الحارث وأعطاه مائة دينار فقال انطلق إلى عمير حتى تنزل كأنك ضيف فإن رأيت أثر شئ فأقبل وإن رأيت حالا شديدا فادفع إليه هذه المائة دينار فانطلق الحارث فإذا هو بعمير جالس يغلي قميصه إلى جنب الحائط فسلم عليه
_________
( 1 ) كذا بالأصل وم وفي المختصر : " عرض لي " وفي المعجم الكبير " عرضني "
( 2 ) كذا بالأصل وم والمختصر وفي المعجم الكبير : نصيبك
( 3 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل وم ووضعت علامة بالأصل تحويل إلى الهامش ولم يكتب عليه شئ
( 4 ) في المعجم الكبير : قال : أجدوا لعميرا عهدا
( 5 ) في المعجم الكيبر : حالا شديدة

(46/490)


الرجل فقال له عمير أنزل رحمك الله فنزل ثم ساءله فقال من أين جئت قال من المدينة قال كيف تركت أمير المؤمنين قال صالحا قال كيف تركت المسلمن قال صالحين قال أليس يقيم الحدود قال بلى ضرب ابنا له على فاحشة له فمات من ضربه فقال عمير اللهم أعن عمر فإني لا أعلمه إلا شديدا حبه لك قال فنزل به ثلاثة أيام وليس لهم إلا قرصة من شعير كانوا يخصونه بها ويطوون حتى أتاهم الجهد فقال له عمير إنك قد أجعتنا فإن رأيت أن تتحول عنا فافعل قال فأخرج الدنانير فدفعها إليه فقال ( 1 ) هذه الدنانير بعث بها أمير المؤمنين إليك فاستعن بها قال فصاح وقال لا حاجة لي فيها ردها فقالت له امرأته إن احتجت إليه وإلا فضعها مواضعها فقال عمير والله ما لي شئ أجعلها فيه فشقت المرأة أسفل درعها فأعطته خرقة فجعلها فيها ثم خرج يقسمها بين أبناء الشهداء والفقراء ثم رجع والرسول يظن أنه يعطيه منها شيئا فقال عمير أقرئ مني أمير المؤمنين السلام فرجع الحارث إلى عمر قال ما رأيت قال رأيت يا أمير المؤمنين حالا شديدا ( 2 ) قال فما سنع بالدنانير قال لا أدري قال فكتب إليه عمر إذا جاءك كتابي فلا تضعه من يدك حتى تقبل فأقبل على عمر فدخل عليه فقال له عمر ما صنعت بالدنانير قال صنعت ما صنعت وما سؤالك عنها قال أنشد عليك لتخبرني ما صنعت بها قال قدمتها لنفسه قال رحمك الله فأمر له بوسق من طعام وثوبين قال أما الطعام فلا حاجة لي فيه قد تركت في المنزل صاعين من شعير إلى أن آكل ذلك قد جاء الله بالرزق ولم يأخذ الطعام وأما الثوبان فقال إن أم فلان عارية ( 3 ) فأخذهما ورجع إلى منزله فلم يلبث أن هلك رحمه الله فبلغ ذلك عمر فشق عليه وترحم عليه فخرج يمشي ومعه المشاؤون إلى بقيع الغرقد فقال لأصحابه ليتمن كل رجل منكم أمنية فقال رجل وددت يا أمير المؤمنين أن لي مالا فأعتق لوجه ( 4 ) الله كذا وكذا وقال آخر وددت عندي مالا فأنفق في سبيل الله
_________
( 1 ) ما بين معكوفتين سقط من الأصل واستدرك عن م والمعجم الكبير
2 - ( ) كذا بالأصل وم والمختصر وفي المعجم الكبير : حالا شديدة
( 3 ) في المعجم الكبير : فقال : إن امرأة فلان عارية
( 4 ) كتبت اللفظة فوق الكلام بين السطرين في م

(46/491)


وقال آخر وددت لو أن لي قوة فأمتح ( 1 ) بدلو من ( 2 ) زمزم لحجاج بيت الله فقال عمر وددت أن لي رجلا مثل عمير بن سعد أستعين به على أعمال المسلمين أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو علي محمد بن محمد بن أحمد بن المسلمة أنا أبو الحسن علي بن أحمد بن عمر المقرئ أنا محمد بن أحمد بن الحسن أنا الحسن بن علي القطان نا إسماعيل بن عيسى العطار نا أبو حذيفة إسحاق بن بشر نا خالد بن كثير السعدي عن محمد بن مزاحم أن عمر بن الخطاب كان استعمل بعد موت أبي عبيدة بن الجراح على حمص عمير بن سعد الأنصاري فأقام بها سنة فلما أقام بها سنة كتب إليه عمر بن الخطاب إنا بعثناك على عمل من أعمالنا فما ندري أوفيت لعهدنا ( 3 ) أم خنتنا فإذا جاءك كتابي هذا فانظر ما اجتمع عندك من الفئ فاحمله إلينا والسلام فقام عمير حتى انتهى إليه الكتاب فحمل عكازته وعلق فيها إداوته وجرابه فيه طعامه وقصعته فوضعها على عاتقه حتى دخل على عمر قال فسلم فرد عليه السلام وما كان يرد فقال يا عمير ما لي أرى بك من سوء الحال أمرضت بعدي أم بلادك سوء أم هي خديعة منك لنا قال فقال عمير ألم ينهك الله عن التجسس ما ترى بي من سوء الحال ألست طاهر الدم صحيح البدن قد جئتك بالدنيا أحملها على عاتقي قال يا أحمق وما الذي جئت به من الدنيا قال جرابي فيه طعامي وإداوتي فيه وضوئي وشرابي وقصعتي فيها أغسل رأسي وعكازتي بها أقاتل عدوي وأقتل بها حية إن عرضت لي قال صدقت يرحمك الله قال فما فعل المسلمون قال تركتهم يوحدون ويصلون ولا تسل عن ما سوى ذلك قال فما فعل المعاهدون قال أخذنا منهم الجزية عن يد وهم صاغرون قال فما فعلت فيما أخذت منهم قال وما أنت وذاك يا عمر اجتهدت واختصصت نفسي ولم آل إني لما قدمت بلاد الشام جمعت من بها من المسلمين فاخترنا منهم رجالا فبعثناهم على الصدقات فنظرنا إلى ما اجتمع فقسمناه بين
_________
( 1 ) الأصل : فأمنح والمثبت عن المعجم الكبير وسقطت اللفظة من م
( 2 ) الزيادة عن المعجم الكبير
( 3 ) في م : بعهدنا

(46/492)


المهاجرين وبين فقراء المسلمين فلو كان عندنا لبلغناك قال فقال يا عمير جئت تمشي على رجليك أما كان منهم رجل يتبرع لك بدابة فبئس المسلمون وبئس المعاهدون أو ما إني سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول ليلينهم رجال إن هم سكتوا أضاعوهم وإن هم تكلموا قتلوهم [ 10119 ] وسمعته يقول لتأمرون بالمعروف ولتنهين عن المنكر أو ليسلطن الله عليكم شراركم فيدعوا خياركم فلا يستجاب لهم [ 10120 ] فقال يا عبد الله بن عمر هات صحيفة نجدد لعمير عهدا قال لا والله لا أعمل لك على شئ أبدا لكم قال لأني لم أنج وما نجوت لأني قلت لرجل من أهل العهد أخزاك الله وقد سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول أنا ولي خصم المعاهد واليتيم ومن خاصمته خصمته [ 10121 ] فما يؤمنني أن يكون محمد ( صلى الله عليه و سلم ) خصمي يوم القيامة ومن خصامه خصمه قال فقام عمر وعمير إلى قر رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فقال عمير السلام عليك يا رسول الله السلام عليك يا أبا بكر ماذا لقيت بعدكما اللهم ألحقني بصاحبي لم أغير ولم أبدل وجعل يبكي عمر وعمير طويلا فقال يا عمير الحق بأهلك ثم قدم على عمر مال من الشام قال فدعا رجلا ( 1 ) من أصحابه يقال له حبيب فصر مائة دينار فدفعها إليه فقال ائت بها عميرا وأقم ثلاثة أيام ثم ادفعها إليه وقل استعن بها على حاجتك قال وكان منزله من المدينة مسيرة ثلاثة أيام وانظر ما طعامه وما شرابه قال فقدم حبيب فإذا هو بفناء بابه يتفلى فسلم عليه فقال إن أمير المؤمنين يقرئك السلام قال عليك وعليه السلام قال كيف تركت أمير المؤمنين قال صالحا قال لعله يجور في الحكم قال لا قال فلعله يرتشي قال لا قال فلعله وضع السوط في أهل القبلة قالا لا إلا أنه ضرب ابنا له فبلغ به حدا فمات فيها قال اللهم اغفر لعمر فإني لا أعلم إلا أنه يحبك ويحب رسولك ويحب أن يقيم الحدود قال فأقام عنده ثلاثة أيام يقدك إليه كل ليلة قرصا بإدامة زيت حتى إذا كان اليوم الثالث قال ارتحل عنا فقد راجعت أهلنا إنما كان عندنا فضل آثرناك به قال فقال هذه الصرة أرسل بها إليك أمير المؤمنين أن تستعين بها على حاجتك قال هاتها فلما قبضها قال عمير صحبت رسول
_________
( 1 ) في م : رجل تصحيف

(46/493)


الله ( صلى الله عليه و سلم ) فلم أسل بالدنيا وصحبت أبا بكر فلم آتيك بالدنيا وصحبت عمر وشر أيامي يوم لقيت عمر وجعل يبكي فقالت امرأته من ناحية البيت لا تبك يا عمير ضعها حيث شئت قال فاطرحي إلي بعض خلقانك قال فاطرحت إليه بعض خلقانها فصر الدنانير ( 1 ) أربعة وخمسة وستة فقسمها بين الفقراء وابن السبيل حتى قسمها كلها ثم قدم حبيب على عمر فأخبره الخبر قال ما فعلت بالدنانير قال فرقها كلها قال فلعل على أخي دين قال فاكتبوا إليه حتى يقبل إلينا قال فقدم عمير على عمر فسأله فقال له يا عمير ما فعلت الدنانير قال قدمتها لنفسي وأقرضتها ربي وما كنت أحب أن يعلم بها أحد قال يا عبد الله بن عمر قم فأرحل له راحلة من تمر الصدقة فأعطها عميرا وهات ثوبين فنكسوهما إياه قال عمير أما الثوبين فنقبلهما وأما التمر فلا حاجة لي فيه إني تركت عند أهلي صاعا من تمر وهو يبلغهم إلى يوم ما قال فانصرف عمير إلى منزله فلم يلبث إلا قليلا حتى ظعن في جنازته فبلغ ذلك عمر فقال رحم الله عميرا ثم قال لأصحابه تمنوا فتمنى كل رجل أمنية قال عمر ولكني أتمنى أن يكون رجال مثل عمير فأستعين بهم على أمور المسلمين أخبرنا أبو البركات الأنماطي أخبرنا أبو المعالي ثابت بن بندار أنا أبو العلاء الواسطي أنا أبو بكر البابسيري أنا الأحوص بن المفضل نا أبي قال زهاد الأنصار ثلاثة أبو الدرداء وشداد بن أوس وعمير بن سعد وقد كان عمر بن الخطاب ولاه حمص 5432 عمير بن سعيد ويقال ابن سعد المازني البصري قدم على عمر بن عبد العزيز مع أبيه حين شكي ( 2 ) إلى عمر فعزله عن ولاية عمان تقدم ذكره وفوده في ترجمة خليد بن سعوة ( 3 )
_________
( 1 ) بالأصل : " بعض حلفائه فاقض الدينا بين " والتصويب عن م
( 2 ) كان سعد ويقال سعيد بن مسعود وهو والي عمان قد وثبت على خليد بن سعوة فضربه مئة سوط في سبب ناقة طلبها منه فأبى خليد أن إياها
( 3 ) راجع ترجمة خليد بن سعوة في كتابنا تاريخ مدينة دمشق 17 / 29 رقم 2011

(46/494)


5433 - عمير بن سيف ( 1 ) الخولاني ( 2 ) دمشقي حدث عن أبي مسلم الخولاني روى عنه شرحبيل بن مسلم قاله أبو الفضل المقدسي 5434 عمير بن محمد بن أحمد بن محمد بن عمير بن أحمد بن سعيد بن عمير بن محمد بن مسلم بن عبد الله أبو القاسم الجهني حدث عن جده أبي بكر محمد بن أحمد بن عمير وأبي محمد عبد الله بن إبراهيم بن مروان روى عنه عبد العزيز الكتاني وأبي علي الحناني وأبو سعد ( 3 ) إسماعيل بن علي بن الحسين الرازي أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز الكتاني ( 4 ) أنا أبو القاسم عمير بن محمد بن عمير الجهني قراءة عليه نا أبو محمد عبد الله بن إبراهيم بن مروان القرشي نا سليمان بن أيوب بن حذلم نا سليمان بن عبد الرحمن نا ابن عياش نا عبد العزيز بن عبد الله عن نافع عن ابن عمر عن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال لا يبيع بعضكم على بيع بعض ولا يخطب الرجل على خطبة أخيه ولا تناجيوا ولا يبيع حاضر لباد ولا تلقوا السلع [ 10122 ] قال أنا أبو محمد بن الأكفاني قال أنا عبد العزيز بن أحمد سنة أربع وعشرين وأربعمائة فيها توفي عمير بن محمد بن عمر الجهني حدث عن محمد بن إبراهيم بن مروان وجد له بلاغ
_________
( 1 ) في م : يوسف تصحيف
( 2 ) ترجمته في ميزان الاعتدال 3 / 296 ولسان الميزان 4 / 379 والمغني في الضعفاء 2 / 492
( 3 ) الأصل وم : سعيد تصحيف والصواب ما أثبت ترجمته في سير أعلام النبلاء 18 / 55
( 4 ) في م : الكناني تصحيف

(46/495)


5435 - عمير بن هانئ أبو الوليد العنسي ( 1 ) من أهل داريا روى عن ابن عمر ومعاوية بن أبي سفيان وأبي هريرة وأبي ثعلبة الخشني وجنادة بن أبي أمية وأبي العذراء وعبد الرحمن بن غنم وروى عنه قتادة بن دعامة والزهري والأوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وعمرو بن شراحيل وسنان بن جرير ومعاوية بن صالح ومحمد بن مهاجر والعلاء بن عتبة اليحصبي الحمصي وسليمان وعثمان ابنا داود الخولانيان وحصين بن جعفر الفزاري وعبد الرحمن بن الحارث وعبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان والوضين بن عطاء وأبو ( 2 ) بكر بن أبي مريم ومعاوية بن صالح الحمصيان وسعيد بن بشير ( 3 ) وولي الكوفة عن الحجاج في أيام عبد الملك وولي جباية خراج دمشق في أيام عمر بن عبد العزيز أخبرنا أبو القاسم علي بن إبراهيم أنا أبو القاسم علي بن الفضل بن طاهر بن الفرات أنا عبد الوهاب الكلابي نا أحمد بن عمير بن يوسف نا كثير بن عبيد بن نمير المذحجي نا الوليد بن مسلم نا أبو عمرو الأوزاعي حدثني عمير بن هانئ حدثني جنادة بن أبي أمية حدثني عبادة بن الصامت قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يقول من تعار ( 4 ) من الليل فقال حين يستيقظ لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير سبحان الله والحمد لله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله ودعا رب اغفر لي إلا غفر لي أو قال استجيب له فإن قام فتوضأ ثم صلى إلا قبلت صلاته [ 10123 ]
_________
( 1 ) ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 419 وتهذيب التهذيب 4 / 412 وتاريخ اريا ص 75 والجرح والتعديل 6 / 378 والتاريخ الكبير 6 / 535 وميزان الاعتدال 3 / 297 وسير أعلام النبلاء 5 / 421
( 2 ) بالأصل : " وأبي " تصحيف والصواب عن م وتهذيب الكمال وسير أعلام النبلاء
( 3 ) الأصل : " بشر " ورسمها في م : " بشير " والمثبت عن تهذيب الكمال
( 4 ) تعار : استيقظ ( راجع النهاية لابن الأثير )

(46/496)


أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز بن أحمد أنا تمام بن محمد أنا أبو عبد الله بن مروان نا أحمد بن العلي نا محمد بن المصفى نا الوليد بن مسلم نا سعيد بن عمير بن هانئ قال وجهني عبد الملك بن مروان بكتب إلى الحجاج بن يوسف وهو محاصر ابن الزبير وقد نصب على البيت أربعين منجنيقا قال رأيت عبد الله بن عمر إذا أقيمت الصلاة مع الحجاج صلى معه وإذا حضر عبد الله بن الزبير المسجد الحرام صلى معه قال فقلت يا أبا عبد الرحمن تصلي مع هؤلاء وهذه أعمالهم فقال لي يا أخا أهل الشام صل ( 1 ) معهم ما صلوا ولا تطع مخلوقا في معصية الخالق قال فقلت له ما قولك في أهل مكة قال ما أنا لهم بعاذر قلت فما تقول في أهل الشام قال ما أنا لهم بحامد كلاهما يقتتلون ( 2 ) على الدنيا يتهافتون في النار تهافت الذباب في المرق قال قلت فما قولك في هذه البيعة التي أخذ علينا ابن مروان فقال عبد الله بن عمر إنا كنا نبايع رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) على السمع والطاعة وكان يلقننا فيما استطعتم [ 10124 ] أخبرنا أبو الحسن الفرضي نا عبد العزيز الصوفي أنا تمام بن محمد أخبرني أبو زرعة وأبو بكر ابنا أبي دجانة نا جعفر بن أحمد نا محمد بن المصفى فذكر بإسناده مثله أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال ( 3 ) عمير بن هانئ العنسي الشامي ( 4 ) سمع ابن عمر روى عنه الأوزاعي وابن جابر قال قيس بن حفص عن معتمر سمع سنان بن جرير سمع عمير بن هانئ وزعم آل عمير أنه ( 5 ) أدرك ثلاثين من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وكنيته أبو الوليد
_________
( 1 ) في م : صلي تصحيف
( 2 ) الأصل وم : يقتلون والتصويب عن المختصر
( 3 ) التاريخ الكبير للبخاري 6 / 535
( 4 ) زيد في التاريخ الكبير : الدمشقي
( 5 ) كذا بالأصل وم : " وزعم آل عمير أنه أدرك " ومثله في المختصر نقلا عن البخاري والعبارة في التاريخ الكبير : وزعم أن عميرا أدرك

(46/497)


أنبأنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم ( 1 ) قال عمير بن هانئ العنسي الشامي أبو الوليد سمع ابن عمر وأبا هريرة وأبا ثعلبة الخشني روى عنه الأوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر ومحمد بن مهاجر والعلاء بن عتبة ( 2 ) اليحصبي سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو القاسم تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال أبو الوليد عمير بن هانئ العنسي أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد بن عمير إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن ( 3 ) السوسي أنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنا أبو الحسن الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد قراءة قال سمعت أبا الحسن يقول في الطبقة الثالثة عمير بن هانئ العنسي حفظ عن معاوية من أهل داريا أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل المقدسي أنا مسعود بن ناصر أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر البخاري قال ( 4 ) عمير بن هانئ أبو الوليد العنسي الشامي الدمشقي حدث عن معاوية بن أبي سفيان وجنادة بن أبي أمية روى عنه الأوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر في التهجد والتوحيد قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي زكريا البخاري
_________
( 1 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم 6 / 378 - 379
( 2 ) بياض بالأصل وفي م : " عه " والمثبت عن الجرح والتعديل
( 3 ) من قوله : بن عتاب إلى هنا سقط من م
( 4 ) راجع كتاب الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 391

(46/498)


ح وأخبرنا أبو القاسم نص ربن أحمد أنا إبراهيم بن يونس بن محمد الخطيب أنا أبو زكريا ح وأنا أبو الحسن أحمد بن سلامة أنا أبو الفرج سهل بن بشر أنا رشأ بن نظيف قالا نا عبد الغني بن سعيد قال وأما العنسي بعين وسين مهملتين ونون فعدد منهم عمير بن هانئ أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن ( 1 ) بن السقا وأبو محمد بن بالوية قالا نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى يقول عمير بن هانئ أبو ( 2 ) الوليد العنسي سمع ابن عمر روى عنه الاوزاعي أنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول ح وقرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني أبو ( 3 ) موسى بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو الوليد عمير بن هانئ أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو طاهر بن أبي الصقر أنا هبة الله بن إبراهيم بن عمر أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي ( 4 ) قال أبو الوليد عمير بن هانئ العنسي الشامي سمع ابن عمر ومعاوية بن أبي سفيان ويقال أدرك ثلاثين من أصحابي النبي ( صلى الله عليه و سلم ) روى عنه أبو عمرو الأوزاعي وأبو محمد سعيد بن عبد العزيز التنوخي أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد أنا أبو منصور النهاوندي أنا أبو العباس النهاوندي أنا أبو القاسم بن الأشقر نا محمد بن إسماعيل حدثني قيس بن حفص عن معتمر سمع شيبان بن جرير سمع عمير بن هانئ وزعم أن عميرا أدرك ثلاثين من أصحاب النبي ( صلى الله عليه و سلم ) وهو العنسي الدمشقي أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا
_________
( 1 ) الأصل : الحسين تصحيف والتصويب عن م
( 2 ) الأصل وم : أبي الوليد
( 3 ) الأصل وم : أبي موسى
( 4 ) راجع الكني والأسماء للدولابي 2 / 143

(46/499)


عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 1 ) نا عبد الرحمن بن إبراهيم نا الوليد نا الأوزاعي حدثني عمير بن هانئ أبو الوليد وعمير لا بأس به أخبرنا أبو البركات الانماطي وأبو عبد الله البلخي قالا أنا أبو الحسين بن الطيوري وثابت بن بندار قالا أنا أبو عبد الله الحسين ( 2 ) بن جعفر وأبو نصر محمد بن الحسين قالا أنا الوليد ( 3 ) بن بكر أنا علي بن أحمد بن أحمد بن زكريا أنا صالح بن أحمد العجلي حدثني أبي ( 4 ) قال عمير بن هانئ العنسي شامي تابعي ثقة أخبرنا أبو الحسن الخطيب أنا محمد بن الحسن أنا أحمد بن الحسين أنا عبد الله بن محمد أنا أبو عبد الله البخاري نا ابن حجر نا سلمة بن عمر فقال قلت لعمير بن هانئ يا أبا الوليد وخرج من قنسرين من ناحية دمشق قبلوه وقالوا عمير عملت لعمر بن عبد العزيز على حوران أخبرنا أبو غالب محمد بن الحسن أنا أبو الحسن السيرافي أنا أحمد بن إسحاق نا أحمد بن عمران نا موسى نا خليفة ( 5 ) قال قدمها يعني الكوفة الحجاج حين هزم ابن الأشعث من الجماجم ثم شخص إلى البصرة وولى ( 6 ) عمير بن هانئ من أهل دمشق ثم عزله أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم الفقيه وعلي بن زيد السلميان قالا أنا أبو الفتح نصر بن إبراهيم وأبو محمد بن فضيل قالا أنا أبو الحسن بن عوف أنا أبو علي بن منير أنا أبو بكر بن خريم ( 7 ) نا هشام بن عمار بن نصير ( 8 ) نا ( 9 ) عبد الرحمن بن يزيد بن جابر حدثني عمير بن هانئ قال
_________
( 1 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 2 / 456
( 2 ) الأصل وم : " ابن الحسين " تصحيف
( 3 ) الأصل وم : " أبو الوليد " تصحيف
( 4 ) تاريخ الثقات للعجلي ص 375 رقم 1311
( 5 ) تاريخ خليفة بن خياط ص 294 ( ت
العمري )
( 6 ) الأصل وم : وولاه والمثبت عن تاريخ خليفة
( 7 ) الأصل : خزيم تصحيف والمثبت عن م
( 8 ) الأصل وم : ابن حسان تصحيف والصواب ما أثبت راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 11 / 420
( 9 ) كذا بالأصل وم وهشام بن عمار يروي عن عبد الله بن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر راجع ترجمة هشام بن عمار في تهذيب الكمال 19 / 270 وسير الأعلام 11 / 420 وترجمة عبد الرحمن بن يزيد بن جابر في تهذيب الكمال 11 / 421
سقط اسم رجل بين هشام بن عمار وبين عبد الرحمن بن يزيد

(46/500)


ولأني الحجاج بن يوسف الكوفة فما بعث إلي في إنسان أحده إلا حددته وما بعث إلي في إنسان أقتله إلا أرسلته فبينا أنا على ذلك إذ بعث إلي الجيش أسير بهم إلى أناس أقاتلهم فقلت ثكلتك أمك عمير كيف بك فلم أزل أكاتبه حتى بعث إلي أن أنصرف فقلت والله لا اجتمع أنا وأنت في بلد أبدا فجئت وتركته أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم الحافظ أنا محمد بن أحمد في كتابه وهو ابن أحمد الغسال نا الحسن بن علي بن زياد نا الهيثم بن خارجة نا عبد الله بن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر نا أبي ( 1 ) قال سمعت عمير بن هانئ وذكر الفتنة فقال طوبى لرجل صاحب غنم إلى جانب علم يقيم الصلاة ويؤتي الزكاة ويقري الضيف لا يعرفه الناس ويعرف بتقواه وذلك العبد القومة النومة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو طاهر بن أبي الصقر أنا هبة الله بن إبراهيم
أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي نا عباس بن محمد نا يحيى نا أبو مسهر حدثني صدقة عن ابن جابر قال كان عمير بن هانئ يضحك فأقول له يا أبا الوليد ما هذا فيقول بلغني أن أبا الدرداء كان يقول إني لأستجم ليكون أنشط لي في الحق ( 2 ) أخبرنا أبو القاسم أيضا أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب ( 3 ) نا هشام بن عمار نا صدقة بن خالد القرشي مولى أم البنين أبو العباس نا ابن جابر عن عمير بن هانئ أنه كان يضحك فأقول له يا أبا الوليد ما هذا فيقول بلغني أن أبا الدرداء كان يقول إني أستجم ببعض الباطل ليكون أنشط لي في الحق أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا أبو محمد الكتاني ( 4 ) أنا أبو الحسن علي بن محمد الطبراني أنا عبد الجبار بن محمد الخولاني ( 5 ) أنا محمد بن القاسم نا أحمد بن علي نا
_________
( 1 ) الزيادة منا لتقويم السند راجع الحاشية السابقة
( 2 ) سير أعلام النبلاء 5 / 421
( 3 ) رواه يعقوب بن سفيان في المعرفة والتاريخ 3 / 199
( 4 ) في م : الكناني : تصحيف
( 5 ) رواه الخولاني في تاريخ داريا ص 77

(46/501)


يحيى بن معين نا محمد بن المبارك نا صدقة عن عمرو بن شراحيل قال سمعت عمير بن هانئ يقول تقول التوبة للشاب مرحبا وأهلا وتقول للشيخ نقبلك على ما كان منك أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو الوفاء ( 1 ) طاهر بن الحسين بن أحمد بن القواس الفقيه ح وأخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الغنائم بن أبي عثمان قالا أنا أبو الحسين بن بشران أنا دعلج بن أحمد بن دعلج نا إبراهيم بن أبي طالب نا إسحاق بن موسى الأنصاري نا الوليد بن مسلم ( 2 ) نا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال قلت لعمير بن هانئ أرى لسانك لا يفتر من ذكر الله فكم تسبح في كل يوم قال مائة ألف إلا أن تخطئ الأصابع خالفه غيره فقال عن الوليد عن سعيد بن عبد العزيز أنبأناه أبو علي المقرئ أنا أبو نعيم الحافظ نا أبو بكر بن مالك نا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبو موسى الأنصاري نا الوليد بن موسى نا سعيد بن عبد العزيز قال قلت لعمير بن هانئ إن لسانك لا يفتر من ذكر الله فكم تسبح في كل يوم وليلة قال مائة ألف إلا أن تخطئ الأصابع أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب قال قال العباس بن عبد العظيم وقال سليمان بن عبد الرحمن حدثني مسلمة بن عمرو العنسي قال قلت لعمير بن هانئ وكان كثير التسبيح كم تسبح في كل يوم قال ولم تسأل عن هذا قلت أشتهي أعرف قال مائة ألف إلا ما أخطأت الأصابع
_________
( 1 ) سقطت اللفظة من الأصل واستدركت عن م راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 18 / 452
( 2 ) من طريقه رواه المزي في تهذيب الكمال 14 / 420 وسير أعلام النبلاء 5 / 421

(46/502)


قال ونا يعقوب حدثني العباس بن الوليد بن صبح السلمي الدمشقي قال قلت لمروان بن محمد ( 1 ) لا أرى سعيد بن عبد العزيز روى عن عمير بن هانئ فقال كان عمير بن هانئ أبغض إلى سعيد من النار قلت ولم قال أو ليس هو القائل على المنبر حين بويع ليزيد بن الوليد سارعوا إلى هذه البيعة ( 2 ) إنما هما هجرتان هجرة إلى الله عز و جل ورسوله وهجرة إلى يزيد قال ونا يعقوب ( 3 ) قال قلت لعبد الرحمن بن إبراهيم عمير بن هانئ قال مات قديما قلت قتل قال لا إنما المقتول ابنه أخبرنا أبو محمد بن الأكفاني نا عبد العزيز بن أحمد أنا أبو محمد بن أبي نصر أنا أبو الميمون نا أبو زرعة ( 4 ) حدثني محرز بن محمد نا مروان بن محمد حدثني أبي قال رأيت في أيام زامل ( 5 ) رأس عمير بن هانئ العنسي وقد أدخل به محمولا على رمح فقلت ويلك لحامله لو تدري رأس من تحمل قال أبو زرعة وأيام زامل هي بعد موت يزيد بن الوليد في سنة سبع وعشرين ومائة أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا محمد بن هبة الله أنا محمد بن الحسين أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب حدثني العباس بن الوليد بن صبح السلمي الدمشق نا مروان بن محمد قال سمعت أبي يقول رأيت ابن مرة من أهل داريا وهو على دابة وقد سمط حلقة رأس عمير بن هانئ وهو داخل به إلى مروان بن محمد ( 6 ) قال أبي فقلت في نفسي وأي رأس تحمل
_________
( 1 ) رواه الذهبي في سير أعلام النبلاء 5 / 422
( 2 ) زيادة للإيضاح عن سير الأعلام
( 3 ) المعرفة والتاريخ 3 / 368 وعن يعقوب بن سفيان في تهذيب الكمال 14 / 420
( 4 ) تاريخ أبي زرعة الدمشقي 2 / 697
( 5 ) هو زامل بن عمر السكسكي الحميري الحمصي أمير دمشق من قبل مروان بن الحكم
تقدمت ترجمته في تاريخ مدينة دمشق 18 / 293 رقم 2227
( 6 ) سير أعلام النبلاء 5 / 422

(46/503)


أخبرنا أبو محمد المزكي نا أبو محمد التميمي أنا عبد الرحمن بن عثمان أنا عبد الرحمن بن عبد الله نا عبد الرحمن بن عمرو ( 1 ) قال ( 2 ) وقرأت في كتاب عبد الله بن معاذ عن الهيثم ( 3 ) بن عمران أن عمير بن هانئ قتله الصقر بن حبيب المري ( 4 ) بداريا قال أبو زرعة ( 5 ) فحدثني هشام بن عمار قال قتل عمير بن هانئ سنة سبع وعشرين ومائة 5436 عمير بن يوسف بن موسى بن جوصا أبو حفص والد أبو الحسن أحمد بن عمير حكى عن كتاب أحمد بن صاعد الصوري إليه حكى عنه أحمد بن أبي الحواري وكان كثير المعروف واسع البذل للفقراء أنبأنا أبو القاسم علي بن إبراهيم الحسيني حدثني عبد العزيز بن أحمد أنا عبد الوهاب الميداني أنا أحمد بن عبد الوهاب بن محمد بن الحسين اللهبي حدثنا أبو عبد الرحمن محمد بن العباس بن الدرفس نا أحمد بن أبي الحواري نا عمير بن جوصا قال كتب إلي أحمد بن صاعد قال من عرف هذا الرب الكريم أحبه ونافس في الشكر والإخلاص أنبأنا أبو محمد بن الأكفاني ونقلته من خطه نا عبد العزيز بن أحمد أنا عبد الوهاب بن عبد الله بن عمر المري أنا محمد بن سليمان الربعي حدثني محمد بن الفيض الغساني حدثني أبي قال
_________
( 1 ) الأصل وم : عمر تصحيف والصواب ما أثبت وهو أبو زرعة صاحب التاريخ
( 2 ) الخبر في تاريخ أبي زرعة 2 / 696 - 697 وعنه في تهذيب الكمال 14 / 420
( 3 ) الأصل : عن تصحيف والتصويب عن م وتاريخ أبي زرعة وفي المخصتر : عن عمران
( 4 ) الأصل وم : المزني تصحيف والتصويب عن أبي زرعة وتهذيب الكمال 14 / 420
( 5 ) تاريخ أبي زرعة 2 / 696

(46/504)


كنت واقفا على دار بني نصر اطلب لوزا مصلحا إذ أقبل حبشي ( 1 ) بن المؤذن إلى رجل من أهل قرية حلفبلتا ( 2 ) معه لوز فساومه به وأعطاه عطية فلم يوجب ثم انصرف عنه إذ أقبل عمير بن جصوا فوقف عليه فقال بكم القفيز قال بكذا وكذا درهما فأعطاه عطية فقال له الرجل يا أبا حفص قد أعطاني حبشي بن المؤذن أكثر مما أعطيتني بدرهم فلم أوجبه له فقال هو لك بما أعطاك إذا أقبل حبشي بن المؤذن فقال له قد زادك الله قال إني قد بعته من أبي حفص قال فالتفت حبشئ إلى عمير فقال يا ابن اليهودية تدخل علي في سومي فقال له ويلي عليك يا نبطي يا ماص بظر أمه إنما أبوك قسيس من أهل حوارين ( 3 ) نبطي وأنا رجل من ولد هارون بن عمران عليه السلام دخلنا في الإسلام رغبة فيه فزدنا شرفا على شرف نحن موالي ( 4 ) رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) فانصرف حبشي خازيا مما أجابه قرأت في كتاب محمد بن علي بن موسى الحداد بخطه وأنبأنيه أبو محمد بن الأكفاني عنه أنا أبو محمد عبد الرحمن بن عثمان بن القاسم بن أبي نصر حدثني أبو علي حدثني أبو إسحاق إبراهيم بن أبي ثابت نا إسماعيل بن أسامة وكان شيخا صالحا قال رئي عمير بن يوسف بن جوصا بعد وفاته في النوم فقيل له ما فعل الله بك قال ما رأيت منزولا به أكرم من الله عفا عن السيئات وقبل الحسنات وتضمن التبعات والله تعالى أعلم
_________
( 1 ) الأصل : " من " والمثبت عن م
( 2 ) إعجامها بالأصل وم والمثبت عن معجم البلدان وهي من قرى دمشق وراجع غوطة دمشق لمحمد كرد علي ص 167
( 3 ) حوارين : حصن من ناحية حمص ( معجم البلدان )
( 4 ) جاء في ترجمة ابنه أحمد بن عمير في سير الأعلام 15 / 15 مولى بني هاشم ويقال مولى محمد بن صالح الكلابي

(46/505)


ذكر من اسمه عنبسة " 5437 عنبسة بن سعيد بن العاص بن سعيد ابن العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو خالد ويقال أبو أيوب الأموي أخو عمرو بن سعيد الأشدق الذي غلب على دمشق في أيام عبد الملك وهو من أهل المدينة كان مع أخيه بدمشق حين غلب عليها وفد على عمر بن عبد العزيز روى عن أبي هريرة وعمر بن عبد العزيز قوله وصلى خلف مروان بن الحكم روى عنه الزهري وأسماء بن عبيد وضمرة غير منسوب أخبرنا أبو الفتح نصر الله بن محمد الفقيه نا أبو بكر أحمد بن علي بن أحمد التستري قالا أنا القاضي أبو عمر القاسم بن جعفر الهاشمي نا أبو علي محمد بن أحمد ابن عمرو اللؤلؤي
_________
1 - الاصل وم : انا تصحيف والتصويب عن مصادر ترجمته
2 - ترجمته في تهذيب الكمال 14 / 431 وتهذيب 4 / 415 وجمهرة ابن حزم ص 81 وميزان الاعتدال 3 / 3 01 والجرح والتعديل 6 / 398 والتارخ الكبير 7 / 35
3 - تقدمت ترجمته في كتابنا
4 - الاصل وم : وقوله والمثبت عن تهذيب الكمال
5 - كذا بالاصل وم وفي تهذيب الكمال : ضمرة بن حبيب

(47/3)


ح وأخبرنا أبو الفتح الفقيه نا أبو بكر الخطيب أنا أبو محمد الحسن بن علي بن أحمد بن بشار السابوري بالبصرة أنا أبو بكر محمد بن بكر بن محمد بن عبد الرزاق التمار قالا نا أبو داود سليمان بن الأشعث نا حامد بن يحيى زاد اللؤلؤي البلخي ثم اتفقا نا سفيان نا الزهري وسأله إسماعيل بن أمية فحدثناه الزهري أنه سمع عنبسة بن سعيد القرشي يحدث عن أبي هريرة قال قدمت المدينة ورسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) حين افتتحها فسألته أن يسهم لي فتكلم بعض ولد سعيد بن العاص فقال لا تسهم له يا رسول الله قال فقلت هذا قاتل ابن قوقل فقال سعيد بن العاص يا عجبا لو بر قدتدلى علينا من قدوم ضأن يعيرني بقتل أمرئ مسلم أكرمه الله على يدي ولم يهني على يديه قال الخطيب كذا روى أبو الدرداء هذا الحديث عن حامد بن يحيى وقال فيه فقال سعيد بن العاص وإنما هو سعيد بن العاص واسمه أبان وهو الذي قال لا تسهم له يا رسول الله وأخبرنا أبو الفتح نا أبو بكر نا أبو بكر أحمد بن محمد بن أحمد بن غالب الفقيه الخوارزمي المعروف بابن البرقاني قال قرأنا على محمد بن علي الحساني حدثكم عبد الله بن أبي العاصي نا سعيد بن منصور نا إسماعيل بن عياش عن محمد بن الوليد عن الزهري أن عنبسة بن سعيد أخبره أنه سمع أبا هريرة يحدث سعيد بن العاص أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم )
_________
1 - هذه النسبة الى سابور : بلدة من بلاد فارس قريبة من كازرون ( الانساب )
2 - تقرأ في الاصل : مجاهد وفي م ( جاهد ) كلاهما تصحيف والصواب ما اثبت راجع ترجمته أبي داود
سليمان بن الاشعث في تهذيب الكمال 8 / 5
3 - يعني خيبر
4 - الوبر : دويبة على قدر السنور غبراء أو بيضاء حسنة العين شبه به تحقيرا له ( راجع النهاية لابن الاثير )
5 - قدوم ضأن : ثنية أو جبل السراة من أرض دوس ( معجم البلدان )
6 - الاصل : بهذا والمثبت عن م
7 - كذا بالاصل وم وهو خطأ ولعل الصواب : ( وإنما هو ابن سعيد بن العاص واسمه أبان ) وهو ما ورد في مغازي
الواقدي 2 / 683
8 - اقحم بعدها بالاصل وم : أبو بكر

(47/4)


بعث أبان بن سعيد على سرية من المدينة قبل نجد فقدم أبان بن سعيد وأصحابه على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بخيبر بعد أن فتحها وأن حزم فيلهم لليف فقال أبان أقسم لنا يا رسول الله قال أبو هريرة فقلت لا تقسم لهم يا رسول الله فقال أبان ائت بها يا وبر تحدر من رأس ضأن فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) اجلس يا أبان ولم يقسم لهم رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال الخطيب ذكر في الحديث الأول أن أبا هريرة كان السائل لرسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن يسهم له وأن ابن سعيد بن العاص قال للنبي ( صلى الله عليه و سلم ) لا تسهم له وفي الحديث الثاني أن أبان ابن سعيد كان السائل لرسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أن يقسم له وأن أبا هريرة القائل لا تقسم والحديث الأول هو الصحيح وكذلك ذكره الواقدي في كتاب المغازي أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو حامد أحمد بن الحسن أنا أبو سعيد بن حمدون أنا أبو حامد أحمد بن محمد بن الحسن نا محمد بن يحيى الذهلي نا سعيد ابن منصور نا إسماعيل بن عياش عن محمد بن الوليد الزبيدي عن الزهري أن عنبسة بن سعيد أخبره أنه سمع أبا هريرة يحدث سعيد بن العاص أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بعث أبان بن سعيد بن العاص على سرية من المدينة قبل نجد فقدم أبان وأصحابه على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بخيبر بعد أن فتحها وأن حزم خيلهم الليف فقال أبان أقسم لنا يا رسول الله قال أبو هريرة فقلت لا تقسم لهم يا رسول الله فقال أبان أئت بها يا وبر تحدر من رأس ضأن فقال النبي ( صلى الله عليه و سلم ) اجلس يا أبان ولم يقسم لهم رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) رواه أبو داود عن سعيد بن منصور أنبأنا أبو علي الحداد وحدثني عنه أبو مسعود عبد الرحيم بن علي أنا أبو نعيم الحافظ نا سليمان بن أحمد الطبراني نا بكر بن سهل نا عبد الله بن يوسف ح قال ونا الطبراني نا أحمد بن المعلى نا هشام بن عمار قالا نا إسماعيل بن عياش عن محمد بن الوليد الزبيدي عن الزهري أن عنبسة بن سعيد أخبره أنه سمع أبا هريرة يحدث سعيد بن العاص قال أبو هريرة
_________
1 - ترجمته في سير اعلام النبلاء 17 / 464
2 - الخبر في مغازي الواقدي 2 / 6 83
3 - ما بين الرقمين سقط من م
4 - الاصل وم : سعد
5 - الاصل وم : بن تصحيف

(47/5)


بعث رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) أبان بن سعيد بن العاص على سرية من المدينة قبل نجد قال أبو هريرة فقدم أبان بن سعيد وأصحابه على رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) بخيبر بعد فتحها وأن حزم خيلهم لليف قال أبو هريرة فقال أبان اقسم لنا يا رسول الله قال أبو هريرة فقلت لا تقسم لهم يا رسول الله قال أبان ائت بها يا وبر تحدر من رأس ضأن فقال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) اجلس يا أبان ولم يقسم لهم أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو حامد الأزهري أنا أبو سعيد بن حمدون أنا أبو حامد الحافظ نا محمد بن يحيى نا عبد الرحمن بن إبراهيم نا الوليد بن مسلم نا عبد الرحمن بن نمر أنه سمع الزهري يقول أخبرني عنبسة أنه رأى مروان يصلي في جبة ومعجرة معتجرا بها وليس عليه رداء أخبرنا أبو بكر أيضا أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا وأبو محمد بن بالويه قالا نا محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى بن معين يقول عنبسة الذي يروي عنه الزهري هو عنبسة بن سعيد بن العاص قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف أنا الحسين بن الفهم نا محمد بن سعد قال فولد سعيد بن العاص بن سعيد عنبسة بن سعيد لأم ولد قال وأنا ابن حيوية إجازة أنا أبو أيوب سليمان بن إسحاق بن أبراهيم الجلاب نا الحارث بن أبي أسامة نا محمد بن سعد قال في الثانية من أهل المدينة عنبسة بن سعيد
_________
1 - كذا بالاصل وم وفي تاج العروس واللسان : عجر كمنبر وهو ثوب أصغر من الرداء تعتجر به المرأة وهو ثوب تلفه المرأة على استدارة راسها
2 - الاعتجار : لي الثوب على الراس من إدارة تحت الحمكك ( تاج العروس )
3 - بالاصل وم : أبو صالح احمد بن صالح احمد بن عبد الملك صوبنا السند قياسا الى اسانيد مماثلة
4 - الصل : عياش بن محمد تصحيف والصواب ما اثبت وهو عباس بن محد الدوري ترجمته في تهذيب الكمال 9 / 476
5 - طبقات ابن سعد 5 / 30
6 - ما بين معكوفتين سقط من الاصل وم واستدرك لاقامة المعنى عن ابن سعد
7 - رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى 5 / 239

(47/6)


ابن العاص بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس وأمه أم ولد وقد روى عنبسة عن أبي هريرة أنبأنا أبو الغنائم محمد ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك محمد واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال عنبسة بن سعيد بن العاص القرشي الأموي أبو خالد كناه أسماء بن عبيد سمع أبا هريرة روى عنه الزهري أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر أنا علي قالا أنا أبو محمد بن حاتم قال عنبسة بن سعيد بن العاص القرشي الأموي كان بالشام يكنى أبا خالد سمع أبا هريرة سمع منه الزهدي وأسماء بن عبيد أخبرنا أبو القاسم نصر بن احمد أنا الحسن بن أحمد بن أبي الحديد أنا أبو الحسن الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد بن عمير قراءة ح وأخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسين بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أحمد بن عمير إجازة قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول في الطبقة الثالثة عنبسة بن سعيد بن العاص
_________
1 - زيادة للايضاح عن ابن سعد
2 - التاريخ الكبير للبخاري 7 / 35
3 - الجرح والتعديل لابن ابي حاتم 398
4 - كذا بالاصل وم وبعدها في الجرح والتعديل : وضمرة بن حبيب سمعت ابي يقول ذلك وسالته عنه فقال : لا بأس به
5 - سقط بالاصل وم امتد من آخر الخبر السابق أخذنا قسما منه عن الجرح والتعديل راجع الحاشية السابقة وما بين معكوفتين استد ركناه لتقويم السند قياسا إلى أسانيد مماثلة وهذا السند معروف
7 - الاصل وم : الحسين تصحيف

(47/7)


أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أبو الفضل المقدسي أنا أبو سعيد السجزي أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر أحمد بن محمد قال عنبسة بن سعيد بن العاص أبو خالد القرشي الأموي أخو يحيى وعمرو سمع أبا هريرة روى عنه الزهري في غزوة حنين والجهاد أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو خالد عنبسة بن سعيد بن العاص القرشي سمع أبا هريرة روى الزهري قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن حفص بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو خالد عنبسة بن سعيد بن العاص كان بالشام روى عنه الزهري أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي بن منجوية أنا أبو أحمد الحاكم قال أبو خالد عنبسة بن سعيد بن العاص القرشي الأموي سمع أبا هريرة عبد الرحمن بن صخر الدوسي روى عنه أبو بكر محمد بن مسلم ابن شهاب الزهري أخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنا أبو الحسن بن السقا نا أبو العباس محمد بن يعقوب نا عباس بن محمد قال سمعت يحيى بن معين يقول وعنبسة أخو يحيى بن سعيد ثقة أنبأنا أبو عبد الله الفراوي وغيره عن أبي بكر البيهقي أنا أبو عبد الله الحافظ قال قلت للدارقطني فعنبسة بن سعيد بن العاص قال ثقة أخبرنا أبو عبد الله البلخي أنا أبو منصور محمد بن الحسين بن عبد الله أنا أحمد بن محمد بن أحمد بن غالب قال قلت للدارقطني عنبسة بن سعيد بن العاص عن أبي
_________
1 - راجع كتاب الجمع بين رجال الصحيحين 1 / 401
2 - في الجمع بين رجال الصحيحين : في غزوة خيبر
وفي الحدود
3 - اقحم بعدها بالاصل وم : القرشي سمع ابا هريرة روي عنه الزهري
4 - سقطت من الاصل وم
5 - الاسامي والكني للحاكم النيسابوري 4 / 243
6 - الزيادة بين معكوفتين عن الاسامي والكني
( * )

(47/8)


هريرة قال هذا جليس الحجاج وهو عم أبي إسماعيل بن أمية أخبرنا أبو الحسين بن الفراء وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا البنا قالوا أنا أبو جعفر ابن المسلمة أنا أبو طاهر بن المخلص أنا أبو عبد الله الطوسي نا الزبير بن بكار حدثني عمي مصعب بن عبد الله قال ذكر عن عنبسة بن سعيد أنه قال لما اجتمعت أهلي قلت لأرسلن إلى سيد قومي مروان فلأدعونه فأصلحت داري وتجملت بالفرشة والستور والخدم والبزة الظاهرة وتكلفت في ذلك وصنعت طعاما وذلك بعد ما ملك ثم دعوت مروان فأتاني هو وابناه عبد الملك وعبد العزيز فجعل ينظر في ما هيأت وأتيت بالطعام فوضعته فأدخل يده في الثريد هو وابنه ثم أقبل علي ويده في الصفحة ليهيئ لقمته فقال يا عنبسة هل عليك من دين قلت نعم إن علي لدينا قال وكم قلت سبعون ألف درهم فنفض يده ورفعها من طعامي وقال لابنيه ارفعا أيديكما حرم علينا طعامك أما كنت تقدر أن تجعل بعد هذه الفضول التي أرى في بعض دينك فهو كان أولى بك ثم قام ولم يأكل من طعامي شيئا فلو كان قضاها عني ما كان بأنفع لي من عظته قلت في نفسي هذا شيخي وسيد قومي صنع ما أرى استخفافا بي وعظة لي فعمدت إلى تلك الفضول ففرقتها وصمدت صمد ديني أقضيه فما برح ذلك حتى قضى الله عني الدين وتأثلت المال وكان انقطاع عنبسة إلى الحجاج بن يوسف قال الزبير وعنبسة بن سعيد لأم ولد من سبي سلمان بن ربيعة الباهلي من بلنجر
_________
1 - تهذيب الكمال 14 / 431
2 - الخبر في نسب قريش للمصعب الزبيري ص 180 - 181
3 - زيادة عن نسب قريش
4 - الاصل : النون وفي م : الننون ) والمثبت عن نسب قريش 5 - الاصل وم : والحرم والمثبت عن نسب قريش
6 - بالاصل وم : وذلك بعدما هلك ابي ثم دعوت والمثبت عن نسب قريش
7 - كذا بالاصل وم وفي نسب قريش وامختصر : فقبض
8 - تقرأ بالاصل وم فعرفها والمثبت عن نسب قريش
9 - الاصل م : سليمان تصحيف والتصويب عن نسب قريش ترجته في تهذيب الكمال 7 / 411 10 بلنجر : مدينة ببلاد الخزر ( راجع معجم البلدان )

(47/9)


أنبأنا أبو غالب شجاع بن فارس أنا محمد بن علي الحربي وعلي بن أحمد الملطي قالا أنا أحمد بن محمد بن دوست زاد الحربي ومحمد بن عبد الله الدقاق قالاأنا الحسين بن صفوان بن أبي الدنيا حدثني القاسم بن هاشم نا المسيب بن واضح عن محمد بن الوليد قال قال عنبسة بن سعيد ما شاحنت رجلا ولا جلس إلي رجل إلا عرفت فضله حتى يقوم أخبرنا أبو النجم هلال بن الحسين بن محمود الخياط ببغداد أنا أبو منصور محمد ابن محمد بن أحمد بن الحسين العكبري ببغداد أنا القاضي أبو محمد عبد الله بن علي ابن أيوب قراءة عليه بعكبرا وأبو الحسن علي بن أحمد بن عمر الحمامي المقرئ قراءة عليه ببغداد قالا أنا أبو بكر أحمد بن سلمان النجاد نا أبو بكر عبد الله بن محمد بن عبيد القرشي نا خالد بن خداش نا حماد بن زيد عن محمد بن عمرو قال عنبسة بن سعيد دخلت على عمر بن عبد العزيز أودعه فلما ودعته وانصرفت ناداني يا عنبسة يا عنبسة فأقبلت عليه قال فقال أكثر من ذكر الموت فإنك لا تكون في واسع من الأمن إلا ضيقه عليك ولا تكون في ضيق من الأمر إلا وسعه عليك أخبرنا أبو محمد بن طاوس أنا عاصم بن الحسن أنا محمود بن عمر بن جعفر أنا علي بن الفرج بن أبي روح ح وأخبرنا أبو محمد بن حمزة نا أبو بكر الخطيب أنا أبو الحسن الحمامي أنا أبو بكر النجاد قالا نا أبو بكر بن أبي الدنيا نا خالد بن خداش نا حماد بن زيد عن محمد ابن عمرو قال قال عنبسة بن سعيد دخلت على عمر بن عبد العزيز أودعه فلما ودعته وانصرفت ناداني يا عنبسة يا عنبسة فأقبلت عليه فقال أكثر من ذكر الموت فإنك لا تك في ضيق من الأمر إلا وسعه عليك زاد ابن طاوس ولا تكن في واسع من الأمر إلا ضيقه عليك أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو عمرو بن مندة أنا الحسن بن أحمد بن
_________
1 - بن هاشم ليستا في م
2 - زيادة عن م انظر ترجمته في سير اعلام النبلاء 18 / 392

(47/10)


محمد أنا أبو الحسن اللنباني نا أبو بكر بن أبي الدنيا أنا خالد بن خداش نا حماد بن زيد عن محمد بن عمرو أن عنبسة بن سعيد دخل على عمر بن عبد العزيز فلما أراد أن يخرج قال يا أبا خالد أكثر ذكر الموت فإنك لا تذكره عند واسع من الأمر إلا ضيقه عليك ولا تذكره عند ضيق من الأمر إلا وسعه عليك أخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر أنا أبو بكر البيهقي أنا أبو عبد الله الحافظ وأحمد ابن الحسن قالا نا أبو العباس هو الأصم نا إبراهيم بن مرزوق ح أخبرنا أبو الوقت عبد الأول ابن عيسى أنا أبو صاعد يعلى بن هبة الله أنا أبو محمد بن أبي شريح أنا أبو عبد الله محمد بن عقيل بن الأزهر الفقيه نا محمد بن فضيل قالا نا سعيد بن عامر عن أسماء بن عبيد قال دخل عنبسة زاد ابن فضيل بن سعيد على عمر بن عبد العزيز فقال يا أمير المؤمنين إنه قد كان من كان قبلك يعطونا عطايا منعتناها وإن لي عيالا وضيعة وقد أحببت أن أتعاهد ضيعتي وما يصلح عيالي فقال عمر بن عبد العزيز أحبكم إلينا من فعل ذلك فلما ولى قال أبا خالد أبا خالد أكثر وقال ابن فضيل فأقبل فقال أكثر من ذكر الموت فإنك لا تذكره وأنت في سعة من العيش إلا ضيقه عليك ولا تذكره وأنت في ضيق من العيش إلا وسعه عليك أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنا أبو بكر بن الطبري أنا أبو الحسين بن الفضل أنا عبد الله بن جعفر نا يعقوب نا سعيد بن أسد نا ضمرة عن رجاء بن أبي سلمة قال قال عنبسة بن سعيد بن العاص لعمر بن عبد العزيز حين قطع الرزق عن الصحابة صحابة بني أمية يا أمير المؤمنين إني أرى أمرا لا يصلحه إلا النظر في الضيعة قال على الرشاد يا أبا خالد ولكن أكثر ذكر الموت فإنك لن تجعله في كثير إلآقل ولا في قليل إلآ كثر على الرشاد يا أبا خالد
_________
1 - الاصل : اللبناني بتقديم الباء تصحيف والتصويب عن م والسند معروف
2 - الخبر في سيرة عمر لابن الجوزي ص 139 والمعرفة والتاريخ ليعقوب الفسوي 1 / 3 614 - سيرة عمر لابن الجوزي : احبكم إ لينا من كفانا مؤونته
4 - رواه يعقوب بن سفيان الفسوي في المعرفة والتاريخ 1 / 613
5 - الزيادة عن م والمعرفة والتاريخ

(47/11)


5438 - عنبسة بن سعيد بن غنيم أبو غنيم الكلاعي حدث عن أنس بن مالك ومكحول وأبان بن أبي عياش وعطارد التميمي ونصيح العنسي وأبي حفص المرادي وأبي وزيرة العنسي وأبي غسان الضبي روى عنه الأوزاعي والوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب بن شابور وعمرو بن بشر بن السرح ومعمر بن عريب وإسماعيل بن عياش أخبرنا أبو الحسن سعد الخير بن محمد بن سهل أنا محمد بن أحمد بن مردوية نا محمد بن أحمد بن عبد الرحمن أنا محمد بن أحمد بن إبراهيم الغسال نا بكر بن سهل نا عمرو بن هاشم نا هقل بن زياد عن الأوزاعي عن عنبسة بن سعيد الكلاعي عن أنس بن مالك قال تمنى رجل عند أبي هريرة الموت قال لا تتمن الموت حتى تثق بعمل أخبرنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب أنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إبراهيم الأشناني وأبو القاسم عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله السراج قالا نا أبو العباس محمد بن يعقوب بن الأصم نا وفي حديث السراج أنا العباس بن الوليد أخبرني محمد بن شعيب أخبرني عنبسة بن سعيد بن غنيم عن ابن أبي عياش وقال السراج عن أبان بن أبي عياش عن عكرمة عن ابن عباس وفي قوله تعالى " لتسألن يومئذ عن النعيم " قال سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) يفسرها قال الخصاف والماء وفلق الكسر قال العباس الخصاف خصف النعلين قال الخطيب ذكر أبو الحسن يعني الدارقطني عنبسة بن غنيم الكلاعي روى عنه الوليد بن مسلم ولا أظنه إلا هذا والله أعلم هو هو بغير ظن بل يقين إن شاء الله
_________
1 - ترجمته في تهذيب التهذيب 4 / 416 وميزان الاعتدال 3 / 300 ولسان الميزان 4 / 383 والجرح والتعديل 6 / 400 والناريخ الكبير 7 / 35
2 - في الاصل وم : أبو الوليد تصحيف
3 - ما بين الرقمين سقط من م
4 - سورة التكاثر الاية : 8

(47/12)


أخبرنا أبو القاسم أيضا أنا أبو بكر أنا أبو سعيد محمد بن موسى الصيرفي نا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم نا محمد بن اسحاق الصغاني نا أحمد بن أبي الطيب نا بقية نا معمر بن غريب حدثني عنبسة بن سعيد الكلاعي قال ما ابتدع رجل بدعة إلا غل صدره عن المسلمين واختلجت منه الأمانة نا بقية نا معمر فسمعه من الأوزاعي فقال أنت سمعت من عنبسة قال نعم فقال صدق رحمه الله كنا نتحدث أنه ما ابتدع رجل بدعة إلا سلب ورعه أنبأنا أبو الغنائم الكوفي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك بن عبد الجبار ومحمد بن علي واللفظ له قالوا أنا أبو أحمد زاد أحمد ومحمد بن الحسن قالا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال عنبسة بن سعيد بن غنيم سمع عطارد روى عنه عمر بن بشر كذا وقع في هذه الرواية والصواب عمرو بن بشر بن السرح ولم يذكر في باب عمر في حرف الباء من أسماء آبائهم عمر بن بشر أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الخلال إجازة قالا أنا أبو القاسم بن منده أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة نا علي بن محمد قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال عنبسة بن سعيد بن غنيم الكلاعي روى عن مكحول روى عنه إسماعيل بن عياش والوليد بن مسلم وعمرو بن بشر بن السرح سمعت أبي يقول ذلك
_________
1 - التاريخ الكبير للبخاري 7 / 35
2 - كذا بالاصل وم والتاريخ الكبير وهو تصحيف وسينبه المصنف إلى الصواب
3 - ترجمته البخاري في التاريخ الكبير في باب عمرو : عمرو بن بشر بن الشرح أبو بشر سمع الوليد بن سليمان وابا بكر الغساني سمع منه سليمان بن عبد الرحمن الشامي
( التاريخ الكبير 6 / 317
4 - ما بين معكوفبين سقط من الاصل وم فاخبل السند وما اضفناه لتقويم السند قياسا الى اسانيد مماثلة والسند معروف
5 - الجرح والتعديل لابن ابي حاتم 6 / 400
6 - الاصل وم : بشير تصحيف

(47/13)


أخبرنا أبو بكر محمد بن شجاع أنا أبو صادق محمد بن أحمد أنا أحمد بن أبي بكر انا الحسن بن عبد الله العسكري قال وعنبسة بن سعيد بن غنيم الكلاعي روى عن مكحول روى عنه إسماعيل بن عياش والوليد بن مسلم وقد روى إسماعيل بن عياش عن سعيد بن غنيم الكلاعي أيضا قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي الفتح بن المحاملي أنا أبو الحسن الدارقطني قال عنبسة بن غنيم الكلاعي روى عن أبي غسان الضبي روى عنه الوليد بن مسلم له حديث كتبناه في كتاب الصحيحين قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي نصر بن ماكولا قال وأما غنيم بغين معجمة مضمومة ونون مفتوحة سعيد بن غنيم الكلاعي وابنه عنبسة ابن سعيد بن غنيم حدث عن أبان بن أبي عياش روى عنه محمد بن شعيب بن شابور وعنبسة بن غنيم الكلاعي روى عن أبي غسان الضبي روى عنه الوليد بن مسلم أخشى أن يكون هو الذي قبله نسبه إلى جده قرأنا على أبي الفضل بن ناصر عن أبي الفضل التميمي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال أبو غنيم عنبسة بن سعيد قرأنا على أبي الفضل أيضا عن أبي طاهر محمد بن أحمد بن أبي الصقر أنا هبة الله ابن إبراهيم بن عمر أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي قال أبو غنيم عنبسة بن غنيم الكلاعي يروي عنه الوليد بن مسلم أخبرنا أبو الحسين القاضي وأبو عبد الله الأديب قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر بن سلمة أنا علي بن محمد
_________
1 - الاصل وم هنا : ابن تصحيف والتصويب عن الاكمال
3 - الاصل وم : بن تصصحيف
4 - الكني والاسماء للدولابي 2 / 79

(47/14)


قالا أنا أبو محمد بن أبي حاتم قال وسألت عنه فقال ليس بالقوي وسئل أبو زرعة عن عنبسة بن سعيد بن غنيم الكلاعي فقال أحاديثه منكرة ولم يسمع من عكرمة شيئا فرق أبو بكر الخطيب بين الذي روى عن نصيح وروى عنه معمر بن عربث وبين الذي روى عنه الجماعة وعندي أنهما واحد 5439 عنبسة بن أبي سفيان صخر بن حرب ابن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو عامر ويقال أبو عثمان ويقال أبو الوليد أخو أم حبيبة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) روى عن أخته أم حبيبة روى عنه مكحول وعمرو بن أوس الثقفي الطائفي وشهر بن حوشب والقاسم أبو عبد الرحمن وعبد الله بن مهاجر الشعيثي والمسيب بن رافع الكاهلي وقدم دمشق وذكر الواقدي أن معاوية استعمله على الصائفة سنة اثنتين وأربعين فبلغ مرج الشحم وولاه الموسم بمكة أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل أنا أبو عثمان البحيري أنا أبو عمرو بن حمدان نا عبدان الجواليقي نا محمود بن خالد نا مروان نا سعيد بن عبد العزيز عن سليمان بن موسى عن مكحول عن عنبسة عن أم حبيبة قال مروان وكان سعيد إذا قرئ عليه سكت عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولم ينكره وإذا حدثه هو لم يذكر فيه النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من ركع أربع ركعات قبل الظهر حرمه الله على النار أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا أبو بكر الخطيب أنا أبو محمد عبد الله بن
_________
1 - الجرح والتعديل لابن ابي حاتم 6 / 400
2 - يعني سال اباه حاتم كما يفهم من عبارة الجرح والتعديل
3 - كذا رسمها بالاصل ومز عريب وفي م بدون اعجام ولم اعرفه
4 - ترجمته في جمهرة ابن حزم : ص 111 والاصابة 3 / 82 وتهذيب الكمال 14 / 434 وتهذيب التهذيب 4 / 418
والجرح والتعديل 6 / 400 والتاريخ الكبير للبخاري 7 / 36 واسد الغابة 4 / 4
5 - لم اعثر عليه ويفهم من العبارة في تاريخ خليفة انه قريب من طوانة أو من نواحيها

(47/15)


يحيى بن عبد الجبار السكري أنا أبو علي إسماعيل بن محمد بن إسماعيل بن صالح الصفار نا عباس بن عبد الله الترقفي نا مروان بن محمد الطاطري أبو بكر نا سعيد بن عبد العزيز عن سليمان بن موسى عن مكحول عن عنبسة بن أبي سفيان عن أم حبيبة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من صلى أربعا قبل الظهر وأربعا بعدها وجبت له الجنة ليس فيه ذكر النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أخبرنا أبو رجاء محمود بن يحيى بن أحمد الثقفي وأبو الفضل ظفر بن محمد بن أحمد بن الحسين المقرئ وأبو عبد الله عبد العزيز بن الحسن بن علي بن عيسى بن بيان الجوهري قالوا أنا القاسم بن الفضل بن أحمد نا أبو سعيد محمد بن موسى بن الفضل نا محمد بن يعقوب بن يوسف نا أحمد بن عبد الجبار العطاردي نا أبو معاوية عن إسماعيل عن المسيب بن رافع عن عنبسة بن أبي سفيان عن أم حبيبة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) عن النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال من صلى في يوم ثنتي عشرة ركعة بنى الله له بيتا في الجنة أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا ثابت بن بندار أنا محمد بن علي أنا محمد ابن أحمد أنا الأحوص بن المفضل نا أبي قال سألت يحيى بن معين عن حديث أبي إسحاق عن المسيب بن رافع عن عنبسة بن أبي سفيان عن أم حبيبة أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال من صلى ثنتي عشرة ركعة في يوم بنى له بيتا في الجنة هل سمعه المسيب من عنبسة فزعم أنه سمعه أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو محمد الجوهري ح وأخبرنا أبو عبد الله الحسين بن محمد بن عبد الوهاب أنا الحسن بن غالب بن علي قالا أنا عبيد الله بن عبد الرحمن قالا أنا عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد نا الحسن بن محمد بن شعبة الأنصاري نا
_________
1 - مشيخة ابن عساكر 88 / أ
2 - بالاصل : أبو عبد الله بن عبد العزيز تصحيف والتصويب عن م قارن مع مشيخة ابن عساكر 119 / ب
3 - قسم من اللفظة مطموس وفيها المسى ) والمثبت عن م
4 - بالاصل وم : اخبرنا أبو البركات بن ثابت بن بندار تصحيف قومنا السند والزيادة المثبتة قياسا الى اسانيد مماثلة

(47/16)


الحسن بن سعيد البزار نا إسماعيل بن إبراهيم بن علية حدثني داود بن أبي هند أخبرني النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس قال قال لي عنبسة بن أبي سفيان ألا أحدثك حديثا حدثتنا أم حبيبة قال قلت بلى قال حدثتنا أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال من صلى في يوم ثنتي عشرة سجدة تطوعا بنى الله له بيتا في الجنة قالت أم حبيبة ما تركتهن منذ سمعتهن من رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقال عنبسة ما تركتهن منذ سمعتهن من أم حبيبة قال عمرو ما تركتهن منذ سمعتهن من عنبسة وقال النعمان ما تركتهن منذ سمعتهن من عمرو قال داود إنا لنفعل ونترك وقال أبو بشر يعني ابن علية أو نحو ما قال داود أخبرتنا أم البهاء فاطمة بنت محمد قالت أنا أبو طاهر بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ نا أحمد بن عبد الله بن سهل النسائي السراج نا بحر بن نصر نا عبد الرحمن بن زياد الرصاصي نا شعبة عن النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس الثقفي يحدث عن عنبسة بن أبي سفيان عن أخته أم حبيبة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أنها سمعت النبي ( صلى الله عليه و سلم ) قال ما من عبد مسلم يصلي في يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعا غير فريضة إلا بنى الله له بيتا في الجنة قال عنبسة فما برحت أصليهن قال عمرو بن أوس مثل ذلك وقال النعمان مثل ذلك وقالت أم حبيبة مثل ذلك أخبرنا أبو المظفر بن القشيري وأبو القاسم بن الشحامي قالا أنا أبو سعد محمد ابن عبد الرحمن أنا أبو سعيد محمد بن بشر بن العباس التميمي أنا أبو لبيد محمد بن إدريس السامي نا سويد بن سعيد نا علي بن مسهر عن داود بن أبي هند عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس الثقفي قال دخلت على عنبسة بن أبي سفيان وهو في الموت قال فحدثني قال حدثتني أم حبيبة زوج النبي ( صلى الله عليه و سلم ) أنها سمعت النبي ( صلى الله عليه و سلم ) يقول من صلى من النهار ثنتي عشرة ركعة تطوعا بني له بهن بيت في الجنة
_________
1 - هو إسماعيل بن إبراهيم بن مقسم الاسدي البصري ترجمته في سير الاعلام 9 / 107 وتهذيب الكمال 2 / 127

(47/17)


قالت فوالله ما تركتهن منذ سمعتهن من رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وقال عنبسة ما تركتهن منذ سمعتهن من أم حبيبة وقال عمرو مثل ذلك وقال النعمان مثل ذلك أخبرناه أعلى من هذا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو الحسين بن المظفر نا أبو بكر الباغندي نا شيبان نا جرير نا عبد الملك بن عمير عن عمرو بن أوس قال دخلت على عنبسة بن أبي سفيان وهو ينزع فقال ما أنت وذاك إني محدثك حديثا حدثتنيه أم حبيبة بنت أبي سفيان حدثتني أن رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) قال من صلى ثنتي عشرة ركعة مع صلاة النهار بنى الله له بيتا في الجنة أخبرنا أبو محمد هبة الله بن سهل أنا أبو سعد الأديب أنا أبو أحمد الحاكم أنا محمد بن محمد بن سليمان نا هشام بن عمار نا محمد بن شعيب نا صدقة بن يزيد عن شهربن حوشب عن عنبسة بن أبي سفيان عن أم حبيبة قالت قال رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) من بنى لله مسجدا بنى الله له بيتا في الجنة أخبرنا أبو البركات الأنماطي وأبو العز الكيلي قالا أنا أبو طاهر الباقلاني زاد الأنماطي وأبو الفضل الباقلاني قالا أنا أبو الحسين محمد بن الحسن أنا أبو الحسين محمد بن أحمد نا عمر بن 4 أحمد الأهوازي نا خليفة بن خياظ قال عنبسة بن ابي سفيان بن حرب بن أمية بن عبد شمس أمه عاتكة بنت أبي أزيهر من أزد السراة يكنى أبا عثمان أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف نا الحسين بن فهم نا محمد بن سعد قال فولد أبو سفيان بن حرب محمدا وعنبسة وأمهما عاتكة بنت أبي أزيهر بن أنيس ابن الحسن بن كعب بن الحارث بن عبد الله بن الحارث بن الغطريف من الأزد وذكر غيرهما
_________
1 - الاصل وم : الشامي تصحيف
2 - طبقات خليفة بن خياط ص 406 رقم 1985
3 - الاصل : ازهر والمثبت عن م وطبقات خليفة
4 - الاصل : بن تصحيف والمثبت عن م وطبقات خليفة 5 - بالاصل : ازهر والمثبت عن م وفيها : بنت ازهر

(47/18)


أنبأنا أبو الغنائم محمد بن علي ثم حدثنا أبو الفضل بن ناصر أنا أحمد بن الحسن والمبارك ومحمد واللفظ له قالوا أنا أحمد بن عبدان أنا محمد بن سهل أنا محمد بن إسماعيل قال عنبسة بن أبي سفيان أبو عثمان أخو أم حبيبة القرشي الأموي يعد في أهل الحجاز أخبرنا أبو الحسين الأصبهاني إذنا وأبو عبد الله الأديب مشافهة قالا أنا أبو القاسم بن مندة أنا أبو علي إجازة ح قال وأنا أبو طاهر سلمة أنا علي بن محمد قالا أنا ابن أبي حاتم قال عنبسة بن أبي سفيان أخو أم حبيبة أبو عامر روى عن أم حبيبة روى عنه مكحول وعمرو بن أوس الثقفي سمعت أبي يقول ذلك أخبرنا أبو محمد الأكفاني نا أبو محمد الكتاني أنا أبو القاسم تمام بن محمد أنا أبو عبد الله الكندي نا أبو زرعة قال في الطبقة التي تلي أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه و سلم ) وهي العليا عنبسة بن أبي سفيان بن حرب بن أمية يكنى أبا عثمان حدثني هشام عن محمد بن شعيب يعني بذلك أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو الحسن بن الآبنوسي أنا أبو القاسم بن عتاب أنا أبو الحسن بن جوصا إجازة ح وأخبرنا أبو القاسم بن السوسي أنا أبو عبد الله بن أبي الحديد أنا أبو الحسن الربعي أنا عبد الوهاب الكلابي أنا أحمد بن عمير قال سمعت أبا الحسن بن سميع يقول في الطبقة الثانية وعنبسة بن أبي سفيان لا عقب له دمشقي روى عن أم حبيبة أخبرنا أبو الفتح يوسف بن عبد الواحد أنا شجاع بن علي أنا أبو عبد الله بن مندة
_________
1 - الاصل وم أبو احمد
2 - التاريخ الكبير للبخاري 7 / 36
3 - الجرح والتعديل لابن ابي حاتم 6 / 400 - 401
4 - في م : الكناني تصحيف
5 - تهذيب الكمال 14 / 435

(47/19)


قال عنبسة بن أبي سفيان أدرك النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولا يصح له صحبة ولا رؤية روى عنه أبو أمامة الباهلي والنعمان بن سالم أنبأنا أبو علي الحداد قال قال أنا أبو نعيم الحافظ عنبسة بن أبي سفيان أدرك النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ولا يصح له رؤية روى عنه أبو أمامة الباهلي والنعمان بن سالم ما ذكره بعض المتأخرين ولم يزد عليه واتفق متقدمو أئمتنا أنه من التابعين أخبرنا أبو محمد عبد الكريم بن حمزة نا أبو بكر الخطيب وأنا أبو الحسن علي بن محمد بن الحسن بن قيس المالكي أنا أبو بكر محمد بن إسماعيل بن العباس الوراق قالا أنا أبو عبد الله محمد بن مخلد بن حفص قال قرأت على علي بن عمرو حدثكم الهيثم بن عدي قال قال ابن عياش عنبسة بن أبي سفيان أبا عثمان أخبرنا أبو بكر محمد بن العباس أنا أحمد بن منصور بن خلف أنا أبو سعيد بن حمدون أنا مكي بن عبدان قال سمعت مسلم بن الحجاج يقول أبو عثمان عنبسة بن أبي سفيان سمع أخته أم حبيبة روى عنه مكحول قرأت على أبي الفضل بن ناصر عن جعفر بن يحيى أنا أبو نصر الوائلي أنا الخصيب بن عبد الله أخبرني عبد الكريم بن أبي عبد الرحمن أخبرني أبي قال عنبسة بن أبي سفيان أخو أم حبيبة أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو الفضل بن خيرون أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال عنبسة بن أبي سفيان أبو عثمان قرأنا على أبي الفضل بن ناصر عن محمد بن أحمد أنا أبو القاسم بن الصواف أنا أبو بكر المهندس نا أبو بشر الدولابي قال أبو عثمان عنبسة بن أبي سفيان أنبأنا أبو جعفر محمد بن أبي علي أنا أبو بكر الصفار أنا أحمد بن علي أنا محمد ابن محمد قال
_________
1 - اسد الغابة 4 / 4 والاصابة 3 / 82
2 - تهذيب الكمال 14 / 435 وانظر الاصابة 3 / 83
3 - زيادة عن م والسند معروف
4 - بالاصل وم : ام ابي حيبة
5 - الكني والاسماء للدولابي 2 / 27

(47/20)